24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3307:5913:4516:5319:2420:38
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | رصيف الصحافة: شد الحبل بين الدكاكين والداخلية يفجر "أزمة البوطا"

رصيف الصحافة: شد الحبل بين الدكاكين والداخلية يفجر "أزمة البوطا"

رصيف الصحافة: شد الحبل بين الدكاكين والداخلية يفجر "أزمة البوطا"

مستهل قراءة رصيف صحافة الاثنين من "المساء"، التي تطرقت إلى "أزمة البوطا" وعودتها إلى الواجهة بعد تهديد عدد مهم من التجار بعدم بيعها للمغاربة، مشيرة إلى أن هذا الوعيد صدر عن النقابة الوطنية للتجار والمهنيين.

وأبدى البقالون رفضهم لأي محاولة تروم إجبارهم على سحب أسطوانات غاز البوطان من الشارع بداعي تحرير الملك العام، ما دام ليس هناك بديل آخر، تضيف الجريدة.

وكتبت "المساء" أن عددا من أصحاب المحلات بمدن عديدة تلقوا إشعارات بضرورة سحب الأقفاص الحديدية التي تضمّ قنينات الغاز، وعدم وضعها خارج الدكاكين.

وفي تصريح للجريدة، اعتبر حسن سلام، نائب رئيس النقابة الوطنية للتجار والمهنيين، هذا التعاطي محاولة لإنتاج الأزمة نفسها التي خلفها قرار مماثل لم تقدم من خلاله وزارة الداخلية أي حلول بديلة.

وأضاف أن الإصرار على فرض هذه الطريقة سيدفع التجار إلى الامتناع عن بيع أسطوانات الغاز التي يجنون من ورائها أرباحا ضئيلة لا تتجاوز درهما و40 سنتيما.

وعلاقة باللجنة الخاصة بالنموذج التنموي، ذكرت "المساء" أن شكيب بنموسى سيبدأ مشاورات مع الأحزاب والنقابات لمعرفة وجهات نظرها، مشيرة إلى أن الاتصالات بدأت فعلا بين الطرفين لوضع أجندة محددة للقاءات.

ومن المنتظر، وفق "المساء"، أن تلتقي اللجنة ذاتها، يوم السبت القادم، الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، وبعد ذلك تنتقل إلى باقي المركزيات النقابية من أجل تسلم مقترحاتها مكتوبة، إن وجدت، بخصوص النموذج التنموي.

"المساء" تطرقت أيضا إلى إقدام الأمن على توقيف سلفيين قبل الإفراج عن بعضهم بعد الاستماع إلى الجميع. وأوردت أنه تم، خلال الأيام الماضية، توقيف معتقلين سابقين بمقتضى قانون مكافحة الإرهاب.

واستندت الجريدة على إفادة "اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين" لتورد أن يوم 23 دجنبر شهد توقيفات في عدد من مدن المملكة، ولم يتم إطلاق سراح مجموعة أحيلت على الفرقة الوطنية للشرطة القضائية.

وفي "أخبار اليوم" نقرأ أن شوقي بنيوب، المندوب الوزاري لحقوق الإنسان، رد على اتهامه بـ"تبييض وجه الدولة" بعد التقرير الذي أصدره حول "أحداث الحسيمة"، مشيرة إلى أنه أصدر وثيقة جديدة تتضمن توضيحات مشفوعة بتعقيبات أكاديميين وصحافيين.

واعتبر بنيوب أن التقرير يمثل المندوب وليس تقريرا للمندوبية، بالنظر إلى ارتباطه بـ"هزة في التواصل العمومي"، مقرا بأنه كانت هناك حدة وقسوة وعنف في العديد من الردود التي وجهت إليه تهما جسيمة، تضيف الجريدة، مشيرة إلى أن المندوب الوزاري أوضح أن المسؤولية تقتضي الدفاع عن الدولة، لأنها الإطار والضامن المشترك بالنظر إلى المآل الذي عرفته دول المحيط الإقليمي، مضيفا أن الدفاع عن الدولة من مقومات الالتزام الوطني، وأنه لا وجود لمغربي قح أبي يريد لدولته الدمار.

"أخبار اليوم" تحدثت، في خبر آخر، عن حدوث غضب وطني ودولي بعد اعتقال الصحافي عمر الراضي، إذ استنكرت منظمات وشخصيات هذا الإجراء الذي تم بتهمة إهانة قاض وتصل عقوبته إلى سنة من الحبس.

وأردفت اليومية ذاتها أن اعتقال عمر الراضي احتياطيا يأتي في سياق خروقات متواترة ضد حقوق الإنسان، خصوصا ضد معارضي سياسات النظام. وأضافت أن أصوات من المملكة وخارجها طالبت بالإفراج الفوري ووقف استهداف منتقدي السلطة.

وفي الشأن الرياضي نشرت "أخبار اليوم" أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم فاجأت مدربي المنتخبات الوطنية للفئات العمرية الصغرى، ممن اختراهم المدير التقني الوطني روبيرت أوشن، بأجور هزيلة.

ويتعلق الأمر، وفق اليومية ذاتها، بمدربي منتخبات أقل من 23 و20 و17 و15 سنة.

وأضافت "أخبار اليوم" أن هؤلاء المدربين اقترحت عليهم الجامعة راتبا شهريا يقدر بـ60 ألف درهم، وهو ما أثار صدمتهم، فرفضوا العرض المالي المقترح، وقرروا عدم التعاقد مع الإدارة التقنية، مفضلين أجور أنديتهم.

وفي "الأحداث المغربية" ورد أن برلمانيين وقياديين وازنين في حزب الحركة الشعبية وقعوا عريضة للإطاحة بامحند العنصر من الأمانة العامة للتنظيم السياسي، بعد اجتماعات عاصفة للمكتب السياسي.

ووفق الجريدة، فإن هذا المستجد سيدفع نحو عقد مؤتمر وطني استثنائي للحزب، مشيرة إلى أن هذا التوجه المفاجئ يستفيد من دعم ثلاثة أعضاء بالمكتب السياسي ممن سبق لهم الدخول في مواجهات مباشرة مع العنصر، زيادة على 15 برلمانيا ونصف أعضاء المجلس الوطني.

"الأحداث المغربية" كتبت أيضا أن "اليوتوب" حجب فيديو لجهة بني ملال خنيفرة، نشرته على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، بعدما تأكد انتهاكها لحقوق الملكية الخاصة بجمعية "الأوركيد".

وفي تصريح للجريدة، قال مروان حسين، عضو التنظيم نفسه، إن جهة بني ملال خنيفرة استعملت تسجيلا للجمعية يعود إلى سنة 2016، ويشير إلى أن النشاط نظم في إطار الدعم المقدم للمجال الاجتماعي والمجتمع المدني، بينما هو استفاد من شراكة مع منظمة أمريكية.

والختم من "العلم" وما نقلته بخصوص خروقات خطيرة ميزت مؤتمر جبهة البوليساريو الانفصالية، أبرزها التشويش على الأنترنيت، ورفض تعديلات صادق عليها المؤتمر قبل حسم القيادة فيها.

وأضافت الجريدة أن المؤتمرين رفضوا أن يتم منح العضوية للذين يعيشون في رخاء بتندوف ووسط إقامات فاخرة بجزر الكناري، بينما رفضت القلة المتنفذة إقرار المؤتمر تحديد الانتداب في ولايتين.

ولفتت "العلم" الانتباه إلى أن مؤتمر البوليساريو عرف فظاعات أخرى مثل تمديد الموعد خارج القانون من أجل إحكام القبضة على مخرجاته، دون إغفال ضمان الفوز القبلي لـ"ساسة الفنادق" في التنظيم الانفصالي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (43)

1 - بقال الأحد 29 دجنبر 2019 - 22:09
سلام عليكم ورحمه الله وبركاته.انا عندي حانوت ومزال متوصلت بشي شعار او الاجاب الله توصلت به بناقص منها تمارة اكتر منها اديك ساعة جيران اشوفو فين اعمروها.والله الاحكرة هادي علا ربح زين لفيها حسبي الله ونعم الوكيل.
2 - AmnayFromIdaho الأحد 29 دجنبر 2019 - 22:10
صراحة و بدون مزايدات فهي خطر عل. المناطق السكنية،ولكن لا أظن أن هذا هو الهدف الوحيد بل هناك هدف غير معلن هو بيعها من طرف محطات البنزين، و برGم و انا نفهم.
3 - المصطفى بهلول صاحب روئية الأحد 29 دجنبر 2019 - 22:11
الحل الوحيد هو يجب ترميم أماكن لي وضعها ونضافة
وصباغة القفص الحديد اصحاب محلات تجارية بحال جالسين
فشي زريبة .
4 - حوسا الأحد 29 دجنبر 2019 - 22:14
اللي خاص هو تحرير الملك العام من القهاوي اللي كيحبسو الطريق وكيضطرو الناس يهبطو للطريق المخصصة للسيارات وكذلك تحرير الطرقان من الباعة المتجولين اللي كيحبسو الطرقان اما مول الحانوت خليوه هو لخر الا بغيتو المعقول
5 - ميارك الأحد 29 دجنبر 2019 - 22:17
قرار صاءب .ابعاد.كل ما يشكل خطرا على امن وسلامة الموطنين وممتلكاتهم .
يجبوالتفكير مليا في اقامة مستودعات معزولة في الاحياء فالملك العمومي متوفر يجب ان يقوم بهذه المهمة .مثلا المجالس البلدية عليها ان تفكر في انشاء مستودعات بالاحياء لقنينات الغاز وغيرها من المواد الحيوية الاخرى التي يمكن ان تشكل خطرا على السكان وممتلكاتهم .
6 - مواطن الأحد 29 دجنبر 2019 - 22:17
القرار حكيم ،لكن ما هو البديل؟
هي فوضى في كل شيء و السبب العشوائية التي نعيشها في جميع مجالات حياتنا.
7 - Anas mesbahi الأحد 29 دجنبر 2019 - 22:22
البوطة ماخاصش اصلا تباع عند مول الحانوت لانها كاتشكل خطر على الساكنة.
الانفجار ديالهم غايدير كارثة! كيفما وقع مؤخرا فحي مولاي اسماعيل فمدينة سلا، البوطات تفركعو مع 2 ديال الصباح و مول الدار مشات ليه دارو! الله يحفظ و صافي
8 - مواطن2 الأحد 29 دجنبر 2019 - 22:24
هامش الربح في قنينة الغاز ضعيف . والبقال يتحمل عبء بيع الغاز لكونه اضطر الى ذلك.فالزبون الذي لا يجد الغاز عند البقال يستبدله بسهولة.لذلك ومن باب خدمة المواطنين على السلطات العمومية ان لا تمنع استعمال الاقفاص الخاصة بقنينات الغاز امام المتاجر.شريطة توفر الفضاء المناسب.ومن المعلوم ان الغاز لا يختلف عن باقي المواد الغذائية.بل يكتسي صبغة الضرورة الملحة.ومساعدة البقال في هذا المجال يدخل في" خدمة المواطنين". وعلى الجميع ان يسعى في هذا الاتجاه.
9 - benabdelkbir الأحد 29 دجنبر 2019 - 22:30
تحرير الملك العام بان ليكوم غير فالبوطة
10 - خليلوفيتش الأحد 29 دجنبر 2019 - 22:33
نداء إلى السي بنموسى لا داعي لهذه الخطوة اي إستشارة الأحزاب السياسية و النقابات لأن الشعب المغربي فقد كل الثقة فيهما. لذا بمحاولتك هاته ستفقد لجنتك هي الأخرى مصداقيتها لدى الشعب المغربي وشكرا.
11 - Mahzala الأحد 29 دجنبر 2019 - 22:40
ما دور اراء الاشخاص ادا كان احد لاسمعهم
ولايحس بوجوده
12 - جواد الأحد 29 دجنبر 2019 - 22:44
سبحان الله الداخلية بانت ليها غير البوطا لي كتحتل الملك العام...
13 - متتبع الأحد 29 دجنبر 2019 - 22:44
هؤلاء المدربين اقترحت عليهم الجامعة راتبا شهريا يقدر بـ60 ألف درهم، وهو ما أثار صدمتهم، فرفضوا العرض المالي المقترح

60 الف درهم داكشي علاش المغرب غارق كريديات
14 - الواقعي الأحد 29 دجنبر 2019 - 22:46
التغيير دائما مرفوض و لكنه سيحدث رغم الاعراض المرافقة له.القطار يمشي و من يرفض الركوب فيه او من يقف امامه فهو الخاسر .بعد تغيير اسطول سيارات الاجرة و انصياعها التدريجي للتحديث .بعد منع الاكياس البالاستيكية و رغم الرفض و التنديد تم فرض الامر و بعد فشل المحاولات الاولى لتنظيم الباعة الجائلين و بعد القضاء على اغلب احياء الصفيح .لن تعجز الدولة عن دفع البقالين لازالة الاقفاص الحديدية و القنابل الموقوتة التي تضمها .اعتقد ان الدولة تعمل على التغيير شيئا فشيئا و لن يعجزها شيء
15 - محمد الزموري الأحد 29 دجنبر 2019 - 22:49
في أغلب الأحيان نشم رائحة الغاز تنبعث من قنينات الغاز أمام الدكاكين هذا خارج في الخارج ولو كان وجود هذه القنينات داخل الدكاكين أليس من الممكن أن يسمم المواد الغذائية أو يسبب في مشكل ما وأغلب القنينات مهترئة بسبب رميها من فوق الشاحنة للأرض وبعض المرات على صمام الأمان هذا ما يجب أن يناقش.
16 - قولوا والله!!! الأحد 29 دجنبر 2019 - 22:56
اسطونات الغاز يجب تباع عند محطات البنزين وليس عند البقال لأنها تعد من المحروقات،هدا من جهة اما من جهة اخرى يجب على الدولة امداد سكان المدن بالغاز عبر القنوات،كجيرانينا في الشرق، بدون ان نتكلم على اروبا.
17 - هشام متسائل الأحد 29 دجنبر 2019 - 23:00
لماذا لا يتم توصيل المنازل بالغاز الطبيعي على غرار الماء والكهرباء والهاتف ؟
18 - karim الأحد 29 دجنبر 2019 - 23:06
Un entraineur 60000 dh par mois. Les gens suivent le foot qui sert à rien....
Au lieu de faire du karaté, fullcontact... pratiquer le sport ils regardent la télé et enrichissent d'autres personnes.

Combien de personnes ratent leur vies à causes du foot.
19 - مواطن مغربي الأحد 29 دجنبر 2019 - 23:11
أرباح قنينة الغاز لا تساوي ذاك المجهود الذي يبدله البقال في تركيب طاندور الغاز الذي يخاف الزبون تركيبه في بيته.. من جهتي أساند أرباب الدكاكين في ازلة تلك القنينات وترك الزبون يتيه بين محطات الوقود (ان توفرت لديه وسيلة نقل خاصة لان سيارات الأجرة تمتنع حمل تلك القنينات ولو كانت صغيرة) لعله يجد ضالته في النوع المتوفر لديه ويتعلم كيف يركب ذاك البزبوز.. أما احداث تجمع لقنينات الغاز وسط التجمعات السكنية فهو من المستحيلات وأما الاعتماد على الموزع مباشرة فذلك يكلف دراهم زائدة.. فالحل هو وقفة الشعب مع البقال وارغام من يهمه الأمر عن أفكاره البليدة وتحويل ذاك الجهد في تحرير الملك العمومي من أصحاب الحمير والكراريس والطاكسيات والمقاهي صناديق القمامة
20 - بسيط الأحد 29 دجنبر 2019 - 23:14
ماذا عن السرطانات التي تنخر صحتنا ببطئ. حررونا أولا من آلات النجارة و الحدادة و هدير محركات المكانيسيانات و عصائر المازوط و الزيوت المستعملة. حرروا الأرصفة التي أعدتم صيانتها مؤخرا و حكموا القانون و لا شئ غير القانون ضد المقاهي الي يعتقد أصحابها أنهم نافذة في السلطة و أن ورائهم من يحميهم...
اهتموا ببستنة الأحياء و تزيين جدارات المدارس برسوم الأطفال و التلاميذ.
عندها ستجدون أن لا قنينة غاز واحدة ستبقى أمام منازلنا قنابل موقوتة.
21 - دايز الأحد 29 دجنبر 2019 - 23:27
شحال من مول حانوت مفاهمش لقالب لي تيتركب له بينه وبين زبون ....راهم شي واحدين زورق باغينكم متبقاوش تبيعوها وايلا بغيتوا تعرفوا علاش ...شوفوا واحد كاميون صغير تيدوز حداكم ....راه البوطا غادي تبقى توصل حتى لدار وباشتراك شهري بحال ماء والضوء وبطبيعة الحال منين غادي يترفع دعم عليها وديك لبركة لي كانت تتدخلكم غادي يطيروها ليكم ...
22 - مار من هنا الأحد 29 دجنبر 2019 - 23:27
البديل صعب، اي إجراء بديل خارج خدمات الدكاكين قد لا يلبي حاجيات المستهلك. لكن يمكن تحديد العدد و الاقفاص الحديدية حسب طلب الاستهلاك و نقط البيع و أمن المنطقة. أما مصاريف الملك العام فيدخل في رسومات و الضريبة على القيمة المضافة التي يؤديها المستهلك.
23 - عبدو الأحد 29 دجنبر 2019 - 23:31
الحل موجود هناك شاحنات خاصة لذالك باتصال هاتفي تكون القنينة في الطابق السادس
24 - محمد جام الاثنين 30 دجنبر 2019 - 00:05
حقيقة البوطاغز ثقيلة و صعبة التغيير .
فقد أصبح واجب على الدولة تغييرها بالأنانبيب.
ربحا للوقت و الجهد.
25 - السلامة اولا الاثنين 30 دجنبر 2019 - 00:05
بلا ما يبيعوها هما. الحل فتح محلات آمنة في كل الأحياء مختصة في بيع و توزيع قارورات الغاز
26 - عمر الاثنين 30 دجنبر 2019 - 00:07
والحل الوحيد هي جزائر وبدون نفاق
27 - Lahoucine الاثنين 30 دجنبر 2019 - 00:13
Il ny a pas de risque d'explosion tant que les bouteilles de gaz sont à l'air libre.
28 - مهتم جدا الاثنين 30 دجنبر 2019 - 00:48
قد نوافق الدولة ممثلة في وزارة الداخلية على احترام الملك العمومي ، لكن في قضية كهذه الدولة تتخذ قرارا وعوض تقديم البدائل فلسان حالها يقول : تحرير الملك العمومي ودبروا لراسكوم ديك الساعة ، موتوا ، شغلكم هداك ... هذا ليس تدبيرا وليس حلا حكيما ، المفروض ان الدولة حينما اتخذت هذا القرار ان تجد له الحلول والبدائل والا فحق التجار ان لا يوزعوا وبالتالي فالزبون والمواطن سيجد نفسه في اشكال من اين يقتني الغاز وهو مادة اساسية للطهي والتدفئة وامور اخرى كثيرة . فهل هذه الدولة تفكر في الحلول قبل اتخاذ الاجراءات ام انها كأعمى يحطب ليلا ؟ انا لا افهم قرارات الدولة ، تجي تكحلو تعميه من العين الثانية . واش اعباد الله هذه حكومة ولا شنو هي هادي ؟ الحكومات التي تحترم نفسها هي التي تقدم الحلول التي يعجز الناس عن ايجادها ، لكن المشكل في مغربنا ان القرارات تتخذ في 24 سرعة في غرفة الانعاش والحلول الله يجيب
29 - حسن الاثنين 30 دجنبر 2019 - 00:58
هل يعاني البقال من نقص الفضاء التخزين ؟؟
يمكنه ان يجرب التخزين الافقي بديل التخزين العمودي داخل الدكان اي وضع القنينات على جانبها و ليس على قاعها و استخدام جهاز كشف لغاز البوطان للسلامة و الوقاية من الانفجار و الحريق .
30 - معاذ الاثنين 30 دجنبر 2019 - 01:52
إلى صاحب تعليق رقم ٣ تعليقاتك تصيبني بالاشمئزاز والغثيان والنفور
31 - mre الاثنين 30 دجنبر 2019 - 06:37
البوطا مادة أساسية و وجودها داخل أقفاص في الشارع لا يشكل خطرا أكبر من خطر وجود مواد قابلة للاشتعال في دكاكين بيع الصباغة او البنزين الموجود في السيارات. أما بيعها في محطات البنزين سيفرض وجود هده المحطات داخل الاحياء السكنية.
المغرب عندو مشاكل العالم الثالت و كيجيب حلول العالم المتقدم.
32 - رشيق الاثنين 30 دجنبر 2019 - 08:14
الي صاحب التعليق رقم26 بارك الله فيك ونيتك صافية علي مايبدو الجزائر مستعدة لمساعدة الاشقاء المغاربة بالغاز بكل فرح وسرور ولكن من لايشكر الناس لم يشكر الله وللاسف الشديد هناك مواطنون وسياسيون مغاربة يشتمون الجزائر
دون حياء ولا خجل تريدون المساعدة وانتم طايحين علينا صباح ومساء لا يمكن
ومستحيل بهذه الطريقة فتح مجال للتعاون بيننا اقتصادي وسياسي دون مصارحة .
33 - Anass الاثنين 30 دجنبر 2019 - 08:18
هذه واحدة من خطط أخنوش لبيع قنيناته في محطات البنزين أو مع خدمة التوصيل إلى البيوت
34 - Naturaliat الاثنين 30 دجنبر 2019 - 09:03
ابداع البوطا داخل المحل خطر على صاحبه وعلى العمارة بأكملها.

وحتى على الرصيف هناك خطر لكن اقل من داخل المحل.

ما يجب فعله هو تقنبن تجارة البوطا بالتفسيط في محلات تستجيب لشروط الامن والسلامة وكذلك أن تتوفر على وسيلة النقل لتزويد المواطنين بالبوطا بمحل سكناهم. كما يفعل البقال حاليا.
35 - moha الاثنين 30 دجنبر 2019 - 09:11
يجب تشجيع الناس على استعمال الالواح الشمسية لانتاج الطاقة و تخزينها و استعمالها للطبخ و الانارة و تشغيل جميع الاجهزة. و بذلك تستفيد الدولة و المواطن و يحرر الملك العمومي و ينقص تاني اكسيد الكاربون في الهواء و تنقص امراض الربو وتزيد مدخرات الاسر
36 - aziz الاثنين 30 دجنبر 2019 - 09:48
ومشتوا البوطا ونستوا الناس لي مبغاو ستين الف درهم باش ادربوا الدراري لكرة واش هادشي ماش لحماق وحنا كانكولوا كاين الازمة فالبلاد
37 - مهاجر مغربي الاثنين 30 دجنبر 2019 - 10:06
السلام عليكم إخواني.لدي اقتراح بخصوص قنينات غاز البوطان.الحل هو أن نتبع الطريقة الإسبانية.البوطان تباع في جميع محطات التزود بالبنزين أضف إلى ذلك تباع عند الشركة أو تتصل بالشركة لتزويدك بالبوطا.أو هناك يومين أو ثلاثة أيام في الأسبوع تمر الشاحنة بعدما تترك القنينة أمام المنزل وتزودك ببوطا جديدةوالدفع من بعد تذهب للشركة وتدفع ثمن البوطا.كل شيء ساهل.الدفع والتوصيل والحصول على البوطا.هذا يخص المدن التي بها بنايات قديمة أما الحين فجميع البنايات ممدود لها أنابيب الغاز .تدفع آخر الشهر مثل الكهرباء.فهمت الداخلية المغربية.
38 - pirlo intelligent الاثنين 30 دجنبر 2019 - 10:14
ببساطة يحاولون القضاء عليها بدكاء منين ايقضيوا عليها مغيبقاوش يدعموها حيت لا وجود لها و هده طريقة دكية لرفع الدعم و البديل هو ديك د بلاستيك د تيسير غاز دافريقيا لي كيشهروها دبا و لي زايدة تمن و هكا ايكونو حيدو الدعم بلا متحس
39 - amina الاثنين 30 دجنبر 2019 - 14:00
أسطوانات الغاز التي يجنون من ورائها أرباحا ضئيلة لا تتجاوز درهما و40 سنتيما
ههه بل خمس دراهم هي الربح في كل قنينة
40 - أم هاجر الاثنين 30 دجنبر 2019 - 15:32
مكاينش الي تيفكنا صراحة كربات بيوت من غير مول الحانوت ولله العظيم إلى تيقوم بدور مهم ييعطينا البوطة ويركبها لينا مسكين وميتخلصش حتى يجي الرجل من الخدمة أما إلى حيدوها خاصنا الي يجيبها ليك من البعد تتخلصيه حتى هو وإلى معندكش بقيتو بلا غذاء بلا خبز حتى يرجع الرجل في العشية احنا متضامنين مع محمد مول الحانوت ولهلا يخطيه علينا أما هذا إلي تيفتي راه مرتو كتشري من المراكز الكبرى وبزطامها عامر
41 - المصيبة كبيرة والميت فار الاثنين 30 دجنبر 2019 - 19:35
الملك العمومي وأين هو الملك العمومي من أصحاب المقاهي وأصحاب لكراريس وأصحاب حراسة السيارات الذين عثوا في الأرض فسادًا
أنا ربما أتفق مع المحكومة إذا كانت جادة وتحرر جميع الملك العمومي وليس من الدكاكين فقط أدخلوا للأسواق وسترون عجبا لا يمكن لشجرة أن تغطي الغابة ولا يمكن للثعلب أن يكون حارسا على الدجاج
إستيقضوا أيها المسؤولين لقد وصلت رائحتهم النيئة الى قاع البحار إرحمونا يرحمكم الله لقد أصبحنا أشباه القطيع بعدما كنا أسياد العالم برجالنا ونسائنا وشبابنا
إسرقوا وكلوا واشربوا هنيئا لكم بما كسبت ضمائركم والحساب والعقاب لا بد منهما يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم
كلكم مهرجون لا خير في نجواكم ولهذا نطلب من الله العلي القدير أن ينظر بعين الرحمة لهذا الوطن الذي أصبح يتيمًا من كثرة الغش والنفاق وشكرا هسبريس
42 - السميدع قاهر الحالمين بالاطلسي الاثنين 30 دجنبر 2019 - 19:57
الى عمر الجزاءري الذي رد على نفسه
_الغاز يشتريه المغرب بماله من الجزاءر و من غيرها
ليس نحن من يسبكم بل نظامكم من يسلح عصابات بسلحها و يدعمها ضد بلدنا و ليته نظامكم بسبكم فقط بل دمر ثرواتكم منها تريليون دولار في ٤٤ عام لحلم السراب الاطلسي فاما تكون رويجل و تناضل لاجل وقف الاستنزاف المتواصل ضدكم من قبل ابراهيم غالي السرغيني و مندوبه شنقريجة او اسكت و قل باع انا نعجة ارعى في مرجة لان العدو أمامك و ليس هو المغربي بالطبع.
43 - توفيق الخميس 02 يناير 2020 - 02:35
المشكل هو الى متى غنبقاو كنستعملو الغاز بالقنينة في الهد الثالث للقرن 21 !! مزال الدولة ديالنا متقدر تنمو وتوفر الغاز بطريقة عصرية غير القنينة الغازية ؟
المجموع: 43 | عرض: 1 - 43

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.