24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

05/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3907:0713:3517:0519:5521:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | رصيف الصحافة: أعطاب اجتماعيّة تخدم الباحثين عن "سياحة الجنس"

رصيف الصحافة: أعطاب اجتماعيّة تخدم الباحثين عن "سياحة الجنس"

رصيف الصحافة: أعطاب اجتماعيّة تخدم الباحثين عن "سياحة الجنس"

قراءة مواد بعض الأسبوعيات نستهلها من "الوطن الآن" وتطرقها إلى موضوع "طابو" يرتبط بـ"البيدوفيليا" في المملكة، متناولة تورط عدد من الأجانب في هذه الاعتداءات بالحيز الترابي المغربي.

وذكر المنبر أن الاعتداء الجنسي على الأطفال ، باختلاف أعمارهم وجنسهم، عرف تزايدا مقلقا خلال السنوات الأخيرة في المغرب، خاصة من طرف أجانب يقصدون مدنا بعينها كوجهة لـ"السياحة الجنسية"، منها مراكش.

في هذا السياق، أفاد مصطفى السعليتي، أستاذ علم النفس الاجتماعي بجامعة القاضي عياض، بأن استغلال القاصرات جنسيا شجع على رفع منسوب السياحة الجنسية نحو المغرب.

وذكر المتخصص نفسه أن الظاهرة تعود إلى مجموعة من العوامل المرتبطة بما هو مادي واجتماعي، مع رغبة قاصرات في الحصول على مجموعة من الإغراءات المادية التي يقدمها أشخاص يستغلون أوضاعهن الاقتصادية.

كما شدد السعليتي، في التصريح نفسه، على أن هذه الاعتداءات الجنسية التي تطال القاصرين والقاصرات ترجع، من جهة أخرى، إلى افتقار التربية الجنسية والنشأة داخل أوساط أسرية وعائلية تعج بالمشاكل.

وفي حوار مع "الوطن الآن"، قال عبد الحفيظ أدمينو، أستاذ العلوم السياسية بجامعة محمد الخامس بالرباط، إن الدولة عاجزة تماما عن تحقيق التنمية دون اللجوء إلى شراكة بين القطاعين الخاص والعام، مضيفا أن عقود الشراكة قطاع عام/ خاص تتيح للدولة إمكانية التفاوض بشكل مباشر مع الشركة التي بإمكانها إنجاز مشروع معين وتحقيق الفعالية الاقتصادية، وهذا كله غير موجود في النظرية التقليدية للتعاقد الفرنسي خلافا للنموذج الأنجلوسكسوني، حيث يخضع تدبير الصفقات لمنطق المقاولة الخاصة من خلال المحاسبة، التتبع، التقييم، ومن خلال مختلف آليات الحكامة، وهو ما يمكن من تجاوز مختلف الاختلالات والنقائص.

أما "الأسبوع الصحفي" فقد نشرت أن المجلس الأعلى للحسابات دخل على خط التحقيق في ديبلومات "الماستر" المزورة، بحيث قصد "قضاة جطو" العديد من الجامعات لافتحاص مالية وطريقة تدريس وكيفية تسيير شؤون "الماستر"، ابتداء من الماستر المفتوح في وجه الموظفين المؤدى عنه ماليا بشكل كبير على شكل رسوم تختلف من جامعة إلى أخرى.

وورد في "الأسبوع" الصحفي" كذلك أن شابا في الثلاثين من عمره لقي حتفه بإحدى العيادات الطبية ببني ملال بسبب حقنة طبية، بعدما قصد العيادة لإجراء فحص طبي عقب إصابته بنزلة برد، حيث أعطيت له حقنة سقط على إثرها مغمى عليه قبل أن يفارق الحياة داخل العيادة.

ووفق المنبر ذاته، فقد باشرت الأجهزة الأمنية تحقيقاتها للوقوف على تفاصيل وفاة الضحية، فيما جرى نقل جثته إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي ببني ملال لإخضاعها للتشريح الطبي.

أما "الأيام" فأشارت، نسبة إلى مصادر مطلعة، إلى وجود وثيقة قانونية تثبت المعاش الاستثنائي لرئيس الحكومة السابق الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، عبد الإله بنكيران، لدى ثلاث مصالح وزارية، تحمل توقيع كل من وزير الاقتصاد والمالية والوزير المكلف بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية السابق.

وعلاقة بتأخر مسطرة التصديق على مشروع القانون الجنائي، قال وزير العدل محمد بنعبد الله، في حوار مع "الأيام": "لا أتفق مع وجهة النظر التي تقول إن مشروع القانون يعيش "بلوكاج"، وصراحة لا أعرف كيف تسللت هذه الكلمة إلى القاموس السياسي، التي تظهر كما لو أن جهة ما تعرقل مشروع القانون، في حين إن القوانين تشرع بالتوافقات، خصوصا التي تمس شرائح واسعة في المجتمع وتتطرق إلى جوانب بالغة الحساسية مثل الحقوق والحريات، لذلك أرى أنه لا يجب أن نضغط على المشرع ونطالبه بإخراج هذا القانون بسرعة".

وأضاف الوزير أن "الغاية ليست إخراج القانون في حد ذاته، بل إخراجه بكيفية تنسجم مع الدستور وتستجيب لحاجيات فعلية في المجتمع، وشخصيا لست ضجرا من الوتيرة التي أخذها مشروع القانون، كل ما يهمني هو المنهجية المتبعة بشأنه".

وبخصوص الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، المشتهرة اختصارا بتسمية "كاف"، قالت "تيل كيل" إن هذا التنظيم الرياضي القاري يحتاج إلى الحصول على تمويلات إضافية لأداء مهامه على أكمل وجه؛ لأنه يتأثر بالتراجع المحتمل لعائدات البث التلفزيوني.

وأوضحت الأسبوعية أن ما يذكي هذه الوضعية هو تكفل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بترويج حقوق البث التلفزي لاقصائيات كأس العالم بالقارة السمراء، حيث أطلق طلب عروض بشأن الدورين الثاني والثالث من هذا التباري.

وزادت "تيل كيل" أن الصمت التام يرافق ختم طلب العروض المذكور، سواء من طرف "فيفا" أو "كاف"، ويزيد الوضع غموضا اتهام القطري ناصر الخليفي، المسؤول عن "بي. إن. سبورت"، والفرنسي جيروم فالك من الاتحاد الدولي، بممارسات فاسدة في هذا الإطار.

المنبر نفسه تساءل، في حيز آخر، ما إذا كان المغرب سيضحي بالقضية الفلسطينية من أجل قضية الوحدة الترابية للمملكة، خاصة أن الأولوية المغربية واضحة بين هاتين القضيتين المقدستين لدى المغاربة، ووصول التضامن العربي إلى أقصى ما يمكن تحقيقه.

وذكّرت "تيل كيل" بعدد من المحطات التي من المحتمل اعتبارها تطبيعا مع إسرائيل، انطلاقا من النصف الأول لعقد ستينيات القرن الماضي ورحيل 180 ألفا من اليهود المغاربة صوب الكيان الصهيوني، وصولا إلى شهر مارس 2019 الذي شهد دعوة الملك محمد السادس وبابا الفاتيكان فرانسيس الأول، من الرباط، إلى مراعاة الوضع الخاص متعدد الديانات لمدينة القدس.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (18)

1 - محمد الطنطاني السبت 22 فبراير 2020 - 22:16
يجب التشديد على حماية أطفال و نساء الوطن من كل شر، خاصة الاعتداءات الجنسية التي تستوجب الإعدام.
2 - عادل السبت 22 فبراير 2020 - 22:20
كلما ابتعدنا عن شرع رب الأرباب إلا وحلت بنا المصائب من كل باب...
3 - سليل حمدي السبت 22 فبراير 2020 - 22:20
فشل سياسة الدولة ومختلف المخططات وانعدام العدالة الاجتماعية وتسلط لوبي فساد متحكم مما تفشى الفقر واصبحت اغلبية الشعب منكوبة وصارت لاجءية حول المدن مما زاد في حدة الفقر والفوارق الاجتماعية بسبب تفشي الريع واللمساءلة وضهرت طبقة معدومة والنتيجة الحتمية هي الدعارة على مختلف اشكالها خصوصا وان الدولة غير موجودة لكي تقوم بدور حماية المواطنين وعدالة غاءبة منهارة عبر مخطط رهيب مدروس هدفه تقطيع اوصال المجتمع من اجل السيطرة والتحكم
4 - prise main السبت 22 فبراير 2020 - 22:28
أتألم عندما أرى أن ظاهرة السياحة الجنسية إستفحلت في وطني وليس هناك رادع لمنع هذه الكارثة التي ستنتج لنا جيل مهزوز نفسيا... وغير معول عليه، نحن الآن نتحمل مسؤولية هذا العار وتبا لمن لاغيرة له على أبناء وطنه
5 - عبدااله السبت 22 فبراير 2020 - 22:31
اصبحت ظاهرة اغتصاب الاطفال متفشية في الاونة الاخيرة وحسب عتقادي هدا راجع للمشاكل العإلية كاالطلاق وعدم قدرة الام على مسك زمام البيت والاطفال المتخلا عنهم.يجب تربية الاطفال ومراقبة كل صغيرة وكبيرة في حياتهم.اتقو الله غي فلداة اكبادكم وعلموهم امور دينيهم
6 - amaghrabi السبت 22 فبراير 2020 - 22:36
صراحة مهما وصلت الإنسانية الى درجة عالية في الدول الديموقراطية وحصول المراة الغربية على درجات عالية في جميع حقوقها الى ان استغلال المراة جنسيا سار به العمل في جميع الدول متخلفة او متأخرة والسياحة الجنسية موجودة في جميع دول العالم بدون استثناء وفي الدول الفقيرة والنامية تزداد حدة سنة بعد سنة بحيث القيم الأخلاقية تتساقط كما تتساقط أوراق الأشجار في فصل الخريف,مثلا المانيا تباع فيها أجساد المرأة بالجملة قتنونيا وغير قانوني مما يجعلني اكاد اجزم ان المرأة خلقت متعة للرجل وخصوصا انها في كثير من الأحيان تبيع جسدها بقناعة ورضى لا يرغمها أحدا لا ماديا ولا معنويا,المغرب مثل جميع الدول حتى
7 - ولد حميدو السبت 22 فبراير 2020 - 22:53
الغريب ان جميع المغاربة ضد هده الظاهرة فاين الخلل ادن
بالنسبة الي فادا عرف الشخص كيف يكسب رزقه فلن ينتظر من يساعده فواحد ياتي مع اخته حتى الخامسة مساء هو يبيع الببوش و هي تقلي السردين و عندما تصل الثامنة لا يبق اي شيء فحتى العاءلات يحضرون الصحون و طنجرات لاخد السمك و الببوش لمنازلهم
8 - محمد السبت 22 فبراير 2020 - 23:00
كل واحد فينا بريء ويلقي اللوم على فشل سياسات الدولة وتحكم لوبيات (وعدسات وحمصات) الفساد وووو.

وباراكا ما تولدوا. العيان فيكوم والد أربعة ديال الدراري وهو ما قادر حتى على راسو، ويقول ليك كل واحد ورزقو.
هادي ما فيهاش نقاش. ولكن فينا هي التربية فينا هو التأطير فينا هوا الحب والحنان
ما كاين غير ولد واطلق الزنقة غادية تربي.
9 - علاش ميكين السبت 22 فبراير 2020 - 23:36
عندي سؤال: واش رجال الأمن و البركاكا لايعلمون ما يقع في مراكش مثلا من الإستغلال الجنسي للأطفال و البيع و الشرا فيهم في واضحة النهار ؟ ؟
10 - مواطن السبت 22 فبراير 2020 - 23:49
بعدما فقروا الشعب الآن يتبكون بدموع تماسيح على الأطفال الدولة المغربية هي سبب كل الكوارث ولا غيرها
11 - محمد الزموري السبت 22 فبراير 2020 - 23:52
بما أنهم لا ينالون العقوبات المستحقة وجلهم يفلت بجريمته وتفتح له أبواب المطار لكي يغادر فسنشهد المزيد من هذه الجرائم والتي عقوبتها هي الإعدام وكم من بيدوفيل أطلق سراحه وكأن الطفولة المغربية لا قيمة لها سوى الأبواق والشعارات الفارغة الإعدام للمغتصبين ولا عقوبة أخرى غير الإعدام
12 - مم مم الأحد 23 فبراير 2020 - 00:22
الجامعات فتحت ماستر جامعي امام الموظفين مقابل الاداء اما من ميزانية التكوين المستمر بالنسبة ابعض تلمؤسسات العمومية او من مال الموظف نفسه ولكن بعد عامين من التكوين يجد الموظف نفسه بشهادة لا تسمن ولا تغني من جوع لانها لا تجد معادلة في قوانين الوظيفة العمومية والمستفيذ الاكبرهم الجامعات اما الموظف فما له غير تعب عامين
13 - هل يوجد غير الإغتصاب الأحد 23 فبراير 2020 - 02:33
مادا اعددنا للمواطن. هل انثاجنا واقتصادنا غير الإغتصاب بكل مقايسه واعماره هل هده السياسة في صالح الإنسان دكرنا وانثانا وهل اصبحنا سلعة رخيصة باثمان بخسة ولو. ما هده التربية والتقدم الى الخلف والإنحطاط النفسي والتوغل في براتين ما تلقناه من اختيارات فاسدة مفسدة استفاد منها واختيرت سبيل من السبل الهدامة. وزيادة في الإنحراف الإجرامي الإنتقامي الدي نعيشه لحطة بلحظة وفي جميع المستويات الاسرية من تفكك والتخلي على مسؤولية الترشيد والتوجه السليم...
14 - ملاحظ الأحد 23 فبراير 2020 - 03:23
لا يمكن تحميل المجتمع كامل المسؤوولية فيما يقع من ظلم واستغلال على الاطفال.ويجب على الانسان ان يتعلم كيف يتحمل مسؤوليته في هذه الحياة التي نعلم منذ البدء انها لم تعد الانسان بشيء، بل انها تقدم للانسان شهادات فاقعة عن ظلم الانسان التاريخي لاخيه الانسان.ولكن الانسان كاغبى مخلوق عاقل لا يتعظ من دروس الحياة.ان ابلغ تشبيه للانسان هو ذلك الحمار الوحشي الذي يحوم وباعداد كبيرة حول بضعة اسود مفترسة وهو يعلم ان احد افراده واقع لا محالة بين انياب اسد او لبؤة. وعندما تبدأ عملية المطاردة تراه يتابعها وهو واقف في مكانه الى ان تنتهي بالقبض على الفريسة، الا انه سرعان ما ينسى تفاصيل المطاردة ويعود الى قضم العشب وهو يتلاعب بذيله في مشهد يثير الحيرة والتساؤل حول ذاكرة هذا الحيوان الذي باستطاعته تذكر اماكن العشب وموارد الماء بشكل شبه اوتوماتيكي دون ان يستطيع تذكر واحدة من عشرات المطاردات التي يشهدها يوميا، بل انه يعرض نفسه على الاسود بكل سخاء ناسيا ما يعرض له من اخطار يومية من انواع مفترسة يفوق عدد الانواع الغير المفترسة.
15 - يوسف بنتاشفين الأحد 23 فبراير 2020 - 09:11
"وكيفية تسيير شؤون "الماستر"، ابتداء من الماستر المفتوح في وجه الموظفين المؤدى عنه ماليا بشكل كبير" ، أنصح جطو بافتحاص ماستر اللوجيستيك في كلية العلوم عين الشق بالدار البيضاء
16 - الحسن العبد بن محمد الحياني الأحد 23 فبراير 2020 - 09:45
كنت بكاليفورنيا في مأوى للشباب من النوع الرفيع auberge des jeunes - لما عرف بعضهم بأنني مغربي أبدى رغبة شديدة لزيارة بلادنا العربية المغرب الحبيب كما قال بنفسه؛بدأت أحدثه عن تاريخ المغرب ودوره في الإعتراف باستقلال الولايات المتحدة الأمريكية كأول دولة رسمية ووو...جغرافية ومناخ وسياحة ثقافية؛فكان بأن أجابني:" لا يهمني ذلك بل أهتم بالجنس"؛ دخلت لأمه كروشي وفارقونا الخوت؛ولكننني في الأعماق تحسرت لسمعة وطني...؛فأين يكمن أصل الخلل؟ واش هما باغيين هاذشي واش بعض أسر الشعب المغربي عندها قلة الحياء مع الجشع واش واش واش...؟الدولة ورجال الأعمال خاصهم ينزلوا بالثقل ديالهم لمعالجة هذه الظاهرة؛بصراحة يقال:" التايوان بآسيا وبافريقيا توتنس والمغرب"؛ طبعا ماشي بهاد الحدة ولكن لازم نتكعدوا نواجهوا هذا المرض المستفحل للتسكع...
17 - Taza haut الأحد 23 فبراير 2020 - 12:52
لقد سئم الكل من هكذا اخبار و سياسة ان كان المغرب يريد ملذات الحياة و الفجور فعلى الحاكم أن يعلنها صراحة دولة مدنية علمانية و لكم دينكم و لي ديني أما الظاهر إسلامية و الباطن علمانية فهذا هو النفاق بعينه
18 - المد العام الأحد 23 فبراير 2020 - 14:44
الأمر يتعلق بمدى ترابط العقل بالدين و حتى بقيمة الذات بالصفة عامة و موقعها في التفكير البشري الشمولي الوازن افطارا.
المجموع: 18 | عرض: 1 - 18

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.