24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

02/06/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2806:1413:3017:1120:3822:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. منظمة تنسب تدنيس "شارع اليوسفي‬" إلى التطرف (5.00)

  2. الأمن يوقف عامل نظافة استغل مريضات جنسيا بفاس (5.00)

  3. "أمنستي" ترفض استغلال المنظمة في بيان التضامن مع الريسوني (5.00)

  4. قراءة متأنية في بيان منتدى الكرامة بشأن قضية الريسوني (5.00)

  5. في ذكرى معركة أدْهَار أُوُبَرَّانْ .. إنذار الخطابي وغطرسة سلفيستري (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | السلطة الرابعة | رصيف الصحافة: تمديد الطوارئ الصحية لا يمنع "تخفيف الحجر"

رصيف الصحافة: تمديد الطوارئ الصحية لا يمنع "تخفيف الحجر"

رصيف الصحافة: تمديد الطوارئ الصحية لا يمنع "تخفيف الحجر"

بداية قراءة رصيف صحافة الأربعاء من "المساء" التي ذكرت أن الوضع الميداني عقب إعلان رئيس الحكومة تمديد حالة الطوارئ الصحية إلى 10 يونيو، يؤشر على بداية فعلية لتخفيف إجراءات الحجر الصحي في مناطق غير موبوءة.

الأيام القليلة الماضية شهدت بشكل واضح مرونة في التعاطي مع حركة أنشطة اقتصادية في فضاءات عرفت بروز بؤر لعدوى كورونا، بينما مناطق مغاير آخذة في سن تدابير لإنعاش الاقتصاد المحلي الخاص بها؛ منها شفشاون وتدابيرها الاستثنائية لعودة بعض الأعمال التجارية.

وذكرت "المساء" أن نقابيين في المدينة الجبلية قالوا عقب لقائهم مع عامل الإقليم إن السلطة الإدارية سمحت بفتح محلات بيع الألبسة في أواخر شهر رمضان الجاري، وأيضا متاجر الأزياء التقليدية ونظيرتها الخاصة بالأحذية.

وطالب عامل الإقليم من المهنيين المعنيين، خلال افتتاح متاجرهم من التاسعة صباحا إلى الخامسة مساء، احترام الإجراءات الاحترازية التي تفرضها حالة الطوارئ الصحية المستمرة، كما جرى السماح لحرفيين باستئناف أنشطتهم، أبرزهم الكهربائيون والسباكون ومصلحو الهواتف المحمولة.

في الخبر الرياضي، قالت "المساء" إن تمديد "الطوارئ" يجعل استئناف منافسات البطولة الوطنية لكرة القدم غير ممكن حتى أواخر شهر يوليوز القادم، وذلك إن عاد اللاعبون إلى التداريب بمجرد انتهاء الحجر الصحي في 10 يونيو.

وكانت اللجنة الطبية قد أوصت بلعب الفرق مقابلة واحدة في الأسبوع خلال الشهر الأول، ما يعني أن باقي أطوار الدوري لن تكتمل حتى شهر أكتوبر إذا لم تتوقف من أجل السماح بالمقابلات الدولية للنخبة والأندية، وبالتالي فمتى سيبدأ الموسم 2020-2021؟

"العلم" جاء ضمنها أن رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، يفتقر إلى تصور حقيقي من أجل رفع تدريجي لحالة الطوارئ الصحية، كما لا يستطيع التعبير عن رؤية اقتصادية لما بعد 10 يونيو المقبل.

وتبقى الردود تتناسل بخصوص قرار تمديد الحجر الصحي الذي أعلن عنه رئيس الحكومة في جلسة برلمانية مشتركة بين مجلس النواب ومجلس المستشارين، وما يهم الأسابيع الثلاثة التي تمت إضافتها لفترة المواجهة المباشرة مع تفشي فيروس كورونا بالمغرب.

الكاتب العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب، النعم ميارة، اعتبر أن المؤشرات الصحية التي يقدمها العثماني تجعل رفع الحجر غير ممكن حاليا، بينما المراهنة على رجوع قطاعات اقتصادية إلى العمل لم تشهد تقديم ضمانات حكومية بخصوص سلامة الأجراء.

وفي حوار مع المنبر عينه، قال عبد الواحد الفاسي، طبيب القلب والشرايين وزير الصحة الأسبق، إن البرتوكول العلاجي الخاص بكورونا في المغرب قد أعطى نتائج إيجابية في الوقت المناسب، بينما يرتقب الاستمرار في ارتداء الكمامات 6 شهور على الأقل.

وأضاف الفاسي أن دواء الكلوروكين ليس علاجا لفيروس كورونا المستجد، لكن هذا العقار يحد من ضراوة المرض، وهناك أدوية أخرى تبقى قادرة على معالجة الأعراض الناجمة عن "كوفيد-19" وتتيح السيطرة على الفيروس.

الخبير الطبي، المشتهر بأدائه السياسي أكثر من تخصصه العلمي في أمراض القلب والشرايين، شدد على أن الأكل غير الصحي والإجهاد وراء الكثير من الأمراض المزمنة، كما يقف ذلك كسبب لانهيار عدد من المصابين أمام كورونا.

وزاد عبد الواحد الفاسي أن التشريح أثبت إصابة 80% ممن طالتهم عدوى الجائحة بأمراض أخرى، أما فرضية خروج فيروس كورونا المستجد من مختبر صيني تبقى واردة، وقد أكد هذا الطبيب الفرنسي "مونطانيي" المتوج بجائزة نوبل.

على صفحات "الأحداث المغربية" نقرأ أن العديد من الأسر في المجال القروي تعيش معاناة مضاعفة خلال فترة "الحجر الصحي" المستمرة في المغرب، خاصة بالمناطق النائية، لا سيما وأن تداعيات مواجهة كورونا جعلت معيليها يبتعدون عن المهن البسيطة التي يمارسونها.

وأضافت اليومية أن هذه الفئة تشتكي عدم التوصل بأي تعويضات مالية من تلك التي خصصتها الدولة للمتضررين من انتشار الفيروس في البلاد، وتطالب بالتفاتة إنسانية تجاهها، ولا تتردد في تأكيد تعرضها لمعاناة مضاعفة خلال فترة الحجر الصحي.

ونظم سكان دوار "توربظيط"، في قيادة بوزمو بدائرة إملشيل بإقليم ميدلت، احتجاجا رمزيا سميّ "اعتصاما داخل المنازل"، للمطالبة بالحق في الدعم المخصص للأسر، ووقفوا أمام أبواب مساكنهم حاملين لافتات تتشبث بالمطلب من جهة، وتدعو إلى احترام الحجر من جهة ثانية.

في حيز آخر، قالت "الأحداث المغربية" إن تدوينة لمن يقدم نفسه "ممثل البوليساريو في فرنسا" قد عبرت عن الرعب المتمكن من قيادة الجبهة في تندوف؛ إذ ذكر أبا بشريا أن التنظيم "حركة تحرر وطنية، ليست حزبا سياسيا ولا تتبنى أيديولوجية محددة".

واعتبر المعلقون على هذا التعبير أن البوليساريو تتباكى لاسترجاع خطابها الحماسي، رافضة الانتباه إلى التآكل الذي تعرضت له طيلة العقود الماضية. واتهم بشريا باستعمال هذا التعبير عقب الرعب الذي مس "كبار الجبهة" من المعارضة المتكتلة في حركة "صحراويون من أجل السلام".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (40)

1 - الفوضى الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:09
القاعدة العامة بين المبدأ والاستثناء وبين الحالتين الله يجيب الغفلة بين البايع والشاري
2 - مهاجر مقلق الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:18
وكلنا عليكم الله حمقتنا ناس الوفايات جاوزات 30000 فتحوا المطارات والمقاهي والمطاعم وحنا عندنا 200 وفايات و غلقين علينا 3 شهر قولو الحقيقة انكم ليس لديكم خطة بعد الحجر تتخبطون وفي الاخر تريدون مشاركات الاحزاب و النقابات كي تلقوا بفشلكم عليهم.
3 - الشفوي الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:20
الحكومة لا تمتلك أية إستراتيجية واضحة المعالم للنهوض بالاقتصاد الوطني بعد رفع الحجر لأن هناك لوبيات من تتحكم في رقاب المواطنين واقتصادهم وقوتهم يعني اننا مسيرون لذلك اضن ان الحكومة تنتضر العدالة السماوية ان تجود عليها بالحل والدواء اما مسؤولينا ماداموا يتقاضون اجورا سمينة فالحلول تبقى شبه منعدمة لأن الحكومة أصلا غير منسجمة ولاتملك كفاءات اقتصادية تستطيع ان تخرج بنا إلى بر الأمان اللهم إلى كانت شي كوبي كولي من عند فرنسا أو احدى الدول الغربية لأننا الفنا ان نستورد الافكار والحلول والدراسات بدون ان تكون لنا رؤيا لخصوصياتنا المغربية
4 - Yucef الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:25
4000 تحليلة في اليوم لا تعطي الصورة الكاملة، و بذلك اتخاد أي قرار مرتكز على هذه الإحصائيات خطير، وزارة الصحة عرفا الحقيقة، ما خفي أعظم..
5 - Sadik YEMLAH الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:26
على الحكومة أن تتحمل مسؤوليتها و تعلن خطة متكاملة و منسقة. واش كاين الحجر و لا ما كاينش ؟ خصنا قواعد واضحة. و الحكومة تحمل مسؤوليتها السياسية على القرار.
الغموض لن ينفع أحدا !!
6 - مغربي من وراء الشمس الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:28
غير بغاوا يزيدوا هاد العشرين يوم ، اقسم بالله الى كلشي خارج بالنهار كأننا في الأيام العادية حتى الاطفال يلعبون الكرة في الازقة ، كنظن مبقى لا فيروس لا والوا القوة ديالوا انخفضت بزاف.
7 - فاعل جمعوي الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:34
هناك أقاليم عديدة على غرار إقليم شفشاون... وعودة بعض الأنشطة التجارية و الصناعية قد يخفف من وطأة الأزمة على الشركات و المقاولات خاصة قطاع الألبسة والبناء والنجارة و الإلكترونيات و الصناعات الموازية لها .. كذلك الأسواق الأسبوعية بالأقاليم الخالية من الإصابات لأن هذه الأسواق تعد متنفسا للإقتصاد و التجارة المحلية ... أقول ما أقول وأنا على علم بالحالة الوبائية و المبيانات المتعلقة بتطور الحالة في المغرب والحمد لله .. أظن أنه جاء وقت تدبير الجهوية الموسعة وإعطاء صلاحيات كبيرة للجهات لتدبير سياساتها لأنه لا يعقل أن تسير كل الجهات بوثيرة جهة ذات حالة خاصة ... فهذه الجائحة بينت أن للجهات خصوصيات وتفاوتات يمكن أن ترهن السياسات بتوجهات خاصة .. فالمغرب الأخضر مثلا برنامج وطني لا تستفيد منه بعض الجهات مثلا.
8 - محمد الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:35
هل يمكن ان يقول لي احد ماذا فعل النواب البرلمانيين والمستشارين خلال هذه الجائحة،وما هو الدور الذي يمكن ان يقوموا به ؟لا شيئ سوا انتظار الرواتب الشهرية ،هل قاموا بتدخل في نزاعات بين المدارس والاباء؟
هل قاموا بتدخل بين ارباب العمل والشغيلة ؟هل قاموا بتوعية المواطنين في السواق والاحياء ؟ لا شيء لاشيء ،
9 - mohajir الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:36
كانوا الاتحاديون يفتخرون انهم انقدوا المغرب من السكتة القلبية
والان الاتحاد مصاب بسكة اكلييية وانا خائف انه سيبقى مطروح الفراش
10 - امغار ناريف الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:38
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الجميع يعلم ان غاقد الشيء لا يعطيه فحكومة تسيبر الاعمال لا تملك الا طر الاكفاء لمواجهة اي ظرف حرج ومابالكم بكورونا القاتل ان هذه المحكومة تنتظر الاوامر والاملاءات اما هي فلل برامج لها سوى الاقتطاعات من اموال الموظفين وزيادة الشحم في ظهر المعلوف وكلنا عليهم الله انشر يا هسبريس وشكرا
11 - الصهد والكمامة الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:39
الايام القليلة الماضية كانت حارة ثم تلتها أجواء مطرة مصحوبة بدرجة روبة عالية جدا. وهذان العاملان مهمان جدا لنقص انتشار الفيروس. والآن ارتفعت الحرارة مرة أخرى والشمس أصبحت عمودية على الأرض أي أن أشعتها أصبحت أقوى من قبل و بالتالي فالفيروس لن يستطيع مقاومة الظروف المناخية بالخارج. يكفي الآن تحلي المواطن بالمسؤولية والحرص على حمل الكمامة وذلك من اجل نقص احتمال نقل العدوى. و اجراءات السلامة. فكل الظروف اصبحت مساعدة فلا يجب الارتخاء. ولكن في نفس الوقت هذا يشجع على رفع منع التنقل وتسهيل العمل التجاري بشرط ولم شمل الأسر شريطة الالتزام المسؤول بشروط السلامة وحمل الكمامة و غيل اليدين باستمرار وعدم التراخي في الأمتار الأخيرة فالنصر قريب. و شكرا لصاحب الجلالة الملك محمد السادس الذي أنقذ بلدنا بقرارات حاسمة في الوقت الحاسم. وتحية لمنبر هيسبريس
12 - ali الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:40
بغينا غير نحسنو ريوسنا يا موالين الوقت، حسبنا الله ونعم الوكيل.
13 - Hollandddddsdss الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:42
أنتم السبب في الكارثة ولا زلتم مستمرين في غباءكم.
كورونا لن تترك السكن العشوائي ابدا. أزقة تتسع لشخصين ذهابا وايابا كل ذالك تم بناؤه بموافقتكم ورخصكم
إنها الكارثة كونوا علي يقين وهذا هو السبب الذي قتل الملايين من المغاربة المسمري بالطاعون. كان يدخل البيوت ولا يخرج منه حتي يموت الجميع.. اهدموا البناء العشوائي ولا تبقي إلا الشوارع الذي يفوق اتساعها 10امتار
14 - حسن الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:43
هذا الوباء كشف عن نوع من التصالح بين المواطن وأجهزة الدولة وهو ما أدى إلى تجنب كارثة حقيقية، لكنه كشف أيضا عن بعض الاختلالات وجب إصلاحها خصوصا ما يخص تدبير الجانب الاجتماعي، حيث بدا واضحا أن هناك ارتجالية وتخبط واضحين مما وضع العديد من الأسر بين مطرقة الحجر الصحي وسندان المصروف اليومي..
15 - Almohim الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:45
هنا هناك بعض المناطق التي لم تسجل اي حاله منذ البدايه على ما اظن يجب رفع الحجر الصحي على هذه المدن او الدواو شريطه المراقبه في مداخلها ومخارجها
16 - زائر الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:46
وماذا عن الأجانب العالقون في المغرب الذين عددهم بالآلاف منذ فبراير ومارس الماضيين وتجاوزوا مدة 90 يوما المسموح بها بسبب توقف الطيران!!! هل عليهم مساءلة عند الخروج من المطار؟ نرغب بالتوضيح وشكرا
17 - متتبع الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:46
حان الوقت لرفع تدريجي لحالة الطوارئ الصحية في كل جهات المملكة باستثناء جهة الدار البيضاء سطات
18 - عبد الله الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:47
السلام عليكم
انا أتفق مع صاحب التعليق الثاني، مسؤولون في واد وانتظارات الشعب في واد آخر. مازلنا نتحدث بالتسويف : سنفعل سنناظر سنتصل سنتشاور، بعد ثلاثة أشهر مازلنا لا ندري متى ترفع الطوارئ متى ستفتح الحدود وكيف. المهم الى الله المشتكى
والله اننا محظوظون بالانتماء لهذا الوطن ولكن لسنا كذلك بهؤلاء المسؤولين
رغم ذلك نستبشر خيرا ونحسن الظن بالله تعالى أن يرفع عنا البلاء ويفتح على هذا الوطن فتحا مبينا
19 - HBM الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:48
لم يتلقى الشعب المغربي مند بداية الأزمة "خطاب إلى الأمة" خطاب يشحد الهمم يؤلف الشعب ويعبءه يوضح الطريق ويبعت على الصبر و المواجهة، ويوجه الشكر للفءات التي في الواجهة العاملين في الصحة البولييس الخ
كانت كلمات الوزير الأول على شكل تدخلات في مجلس الحكومة أو تحت قبة البرلمان تنقلها الصحف وكدااك تدخلات الوزراء. خاص خطاب بمعنى الكلمة
ماكرون ألقى أربع خطابات من هدا النوع discours à la Nation" كان لها تأتير فعلي على الفرنسيين
20 - مصطفى الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:50
قولو المواطنيين لمرض يمشي خلص على راسو.وتشوف واش باقي شي واحد تيدور في الشارع .
21 - Anas fes الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:50
كولشي فتحوه إلا هادوك المقهي هما سبب المرض التدخين النفس الإنسان تخنق البشر . المقاهي أخر مايفتح
22 - مواطن2 الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:54
فئات كثيرة لا تعرف التدرج في رفع الحجر. فبمجرد ما اعلنت الدولة عن التخفيف منه في المناطق التي شفيت من الوباء خرج المئات من المواطنين الى الشوارع اغلبهم لا يرتدي الكمامة...والكثير منهم يضعها تحت ذقنه .والبعض منهم استعملها لمدة طويلة حتى اصبحت غير صالحة للاستعمال .لا اتكلم عن الباعة المتجولين فذاك شان آخر يتصرفون وكانهم يتحكمون في الوباء.انها مسرحية خطيرة اذا استمرت على شكلها الحالي.لا ينكر احد المجهودات الجبارة التي قامت بها الدولة من خلال مؤسساتها...لكن مع رفع الحجر بالطريقة الحالية سنعود الى نقطة الصفر لا قدر الله.وربما بشكل اخطر. الكثير من المغاربة لم يعطوا الاهمية اللازمة للوباء...والماساة ان البعض منهم لا يومن به اصلا ويعتقد انها مؤامرة من الدول الكبرى...".لكل داء دواء...الا الحمق ليس له دواء. "
23 - morad الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:57
شي مرات، كانتمنا كون كان المغريب بلاصة اليابان ف 1945.
24 - خنيفري الثلاثاء 19 ماي 2020 - 21:59
نحن في مدينة تعرف صفر كورونا والسلطة زادت في صرامة الحجر الصي وأصبح عندنا الحبس الصحي كل الدكاكين مغلقة ما عدا البقالة وكل الأزقة مغلقة
فالعقل أن تمنع دكاكين الملابس من البيع والمتاجر الكبرى تبيعها وهي التي تعرف اكتضاضا كبير وظهرت في البعض منها بؤر
25 - الدوخة الثلاثاء 19 ماي 2020 - 22:00
كثرت الظباء على خزاع فما يدري خزاع ما يصيد.
المسؤولون في حيص بيص والجميع دايخ.
العالم اصبح كله # مبوق # معذرة عن المصطلح الزنقاوي لكن هذه هي الحقيقة. لا فرق بين متعلم و أمي ولا رئيس ولا مرؤوس الكل يخبط خبط عشواء. راح العقل و حل التخبط...
المرض أمامكم و الحجر فوقكم والجوع وراءكم وليس لكم سوى اختيار أيهم أهون لأن احلاهم حلو. خذوا درسكم من جدكم طارق ابن زياد...
سلام
26 - مواطن مفقوص الثلاثاء 19 ماي 2020 - 22:01
...عبد الواحد الفاسي... الخبير الطبي، المشتهر بأدائه السياسي أكثر من تخصصه العلمي في أمراض القلب والشرايين، شدد على أن الأكل غير الصحي والإجهاد وراء الكثير من الأمراض المزمنة، كما يقف ذلك كسبب لانهيار عدد من المصابين أمام كورونا.
وأعقب: العمل السياسي غير الصحي ( الدكاكين الإنتخابية) وراء الكثير من الأمراض المزمنة لوطننا الغالي - في الإقتصاد والسياسة والوضع الإجتماعي..-، كما تقف هذه الدكاكين الإنتخابية كسبب لإنهيار محتمل للوضع بالبلاد.
27 - اسماعيل 100 الثلاثاء 19 ماي 2020 - 22:06
كيفاش : تمديد الطوارئ لا يمنع التخفيف؟؟
واش هذا جاء بصفة رسمية بمعنى جهة مسؤولة.ام الكل يختفي ويخفي .
قبل ايام كانوا يقولون نحن سباقين ونموذج .واليوم لا احد يريد تحمل المسؤولية ويكون واضحا معنا.
الحكومة مطالبة بااوضوح. كيفاش؟؟؟؟اجيبوا على سؤال هذا الخبر الوارد اعلاه.!!
نحن نعرف عن دول اخرى(حول الحجر الصحي وتخفيفه ورفعه والمدة والطريقة ) عبر القنوات الفضائية مالا نعرف عن بلدنا. نحمل الحكومة كامل المسؤولية.
28 - رأي حر الثلاثاء 19 ماي 2020 - 22:06
رغم أنني ضد الحكومة في الكثير من القرارات لكن استمرار الحجر مع اقتراب عيد الفطر أمر في محله لأننا نعرف أنفسنا جيدا فالغالبية لا تحترم قواعد الوقاية وإذا توجهتم للأحياء الشعبية ستجدون الناس لا يأبهون بشيء ولا يقدرون المسؤولية والناس عند الباعة يتلمسون الخضر و الفواكه وهذا من أخطر الأسباب التي يتجاهلها الناس و الباعة على حد سواء ... الحمد لله نحن في الإتجاه السليم و تحية للسلطات ووزارة الداخلية و السيد الحموشي وأسرته وأطرنا الطبية المواطنة التي تضحي من أجل الوطن وكل من يصب ويضحي في هذه الظروف الصعبة... قال الله تعالى:  "الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ (156) أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ (157)"( القرآن المجيد - البقرة ) .
29 - Hassan الثلاثاء 19 ماي 2020 - 22:10
مايمكن قوله اننا بحاجة الى حكومة ذات كفاآت،
اما هاده فهي فاشلة دون المستوى،تنتضر سرقة ما تقوم به حكومات اخى،لاتمتلك اي تصور
30 - عزيز الثلاثاء 19 ماي 2020 - 22:11
prolongation à la marocaine .les declarations c est pour les media international. la realité prend en consideration la realité
31 - تخفيف العقل الثلاثاء 19 ماي 2020 - 22:15
بالعكس الآن فقط تم التشدد و خصوصا في جهة الشرق الخالية تماما من العدوى منذ شهر مثلا في مدينة الناظور كل عشرة أمتار يستوقفك لمخازنية و الشرطة كأننا في القدس المحتلة و يطلبون منك البطاقة و ورقة الخروج و سيل من الأسئلة البليدة . المهم هدفهم هو الضغط على المواطن و مضايقته و استفزازه . اللهم ارفع عنا حكامنا الظلمة أما الوباء فمرتفع لا محالة.
32 - العابر الثلاثاء 19 ماي 2020 - 22:51
ا لحجر و كورونا حرموني من تجيير و صباغة المحلات و المنازل.ايوا اش غادي ناكل.عمرت بحالي بحال الناس.مشديت والو.....فين بغيتو نمشي باش ناكد حالتي.انا علا الله.
33 - عبد الله الثلاثاء 19 ماي 2020 - 22:53
قال الطبرى: والصواب عندنا ما صح به الخبر عنه (صلى الله عليه وسلم) ، أنه قال: (لا عدوى) وأنه لا يصيب نفسا إلا ما كتب عليها فأما دنو عليل من صحيح فإنه غير موجب للصحيح عله وسقما غير أنه لا ينبغى لذى صحة الدنو من الجذام والعاهة التى يكرها الناس لا أن ذلك حرام، ولكن حذار من أن يظن الصحيح إن نزل ذلك الداء يوما أن ماأصابه لدنوه منه فيوجب له ذلك الدخول فيما نهى عنه عليه السلام وأبطله من أمر الجاهلية فى العدوى.
34 - زعيتر الثلاثاء 19 ماي 2020 - 23:42
في الوقت الذي يسمح فيه بالعمل لشركات كبرى تشغل العديد من العمال دون الصرامة لاجبارها على توفير الحماية للعمال وتخلق بؤر كبيرة يشدد المنع على أنشطة يقتات منها المواطن والحرفي كالحلاق والخياط وغيرهم رغم انها لا تشكل خطورة بدرجة الشركات
انها الارتجالية والعنترية على الضعيف والانحناء امام القوي
المرجو تدبير الحجر الصحي على مستوى العمالات والاقاليم ولم لا الجماعات
والمرجو من العمال ورؤساء الجماعات اعتماد مرونة اكثر في تدبير الملف مراعاة الجانب الاجتماعي للمواطن
35 - مواطن الثلاثاء 19 ماي 2020 - 23:59
الله ياخد فيكم الحق تعديتو علينا.
36 - سعيد الأربعاء 20 ماي 2020 - 00:04
لست متعاطفا مع قرارت المحكومة حول الحجر أولا لأن تحركها في البداية كان متؤخرة انتظرت حتى بدأت كورونا في الانتشار حينها اتخدت قرار اغلاق الحدود ولو بادرت قبل ذلك لكانت الحلات قليلة جدا ثم تبقى الحياة مستمرة مع غلق الحدود والسماح بعودة اخواننا المغاربة العالقين خارج المغرب على دفعات مع وضعهم داخل الحجر الالزامي .
ثانيا اننا كمغاربة نؤدي ثمن السياسات الفاشلة وسياسات اللامبالات وسياسات التهميش والتفقير والتجهيل المتبعة مند سنوات خلت، فيما نفعتنا الآن الملاعب الكبيرة والمسارح والمتاحف الفارهة والمهرجانات التمييعية مثل مهرجان الضحك على الذقون بمراكش ومهرجان موازين الظلم والتيه التي تستهذف طمس الهوية وبعثرة البوصلة للشباب. لست ضد الرياضة والفن الراقي ولكن مع منطق الاولويات، فكان حريا بمن يحكمنا ان تكون المدرسة في سلم اولوياته ثم المستشفى والمسجد والملعب والفن الراقي. فشلتم في الحكم وأوصلتم البلاد الى الخراب وبعتم ولازلتم تبيعون الوهم للناس بإعلام فاسد يوجه الناس الى الاكل والشرب والنشاط فقط حتى لا يستيقظ المواطن من سباته العميق بعدما نومتموه كل هاته السنوات ثم تحملون المواطن سبب تفشي كرونا.
37 - مواطنة الأربعاء 20 ماي 2020 - 01:13
شهد اقليم الحسيمة تخفيفا واضحا في الحجر الصحي هذا الاسبوع بعد أن قرر عامل الاقليم السماح لاصحاب متاجر بيع الملابس الجاهزة العمل طيلة هذا الاسبوع و ذلك تزامنا مع العيد المبارك و نظرا لاستقرار الحالة الوبائية بها.اللهم ارفع عنا البلاء و الوباء.
38 - مواطن الأربعاء 20 ماي 2020 - 03:01
وراه حنا شهرين أوحنا محبوسين أو عاود زادو 3أسابيع حما مها نموتوش بكورونا حنا هانموتو بالحجر الصحي الله إصبر كل واحد فينا يارب آمين
39 - Widad الأربعاء 20 ماي 2020 - 04:09
سلآم. وانتما لكتهضرو من الصباح على الحجر الصحي واش عرفتو الى خرجنا وتخلطنا اش غدي يوقع.عاد غدي نوليو بحال الدوال الخر.ام الحوكومة عرفين اش تيديرو.وعرفين الى مرجنا داب كلشي غدي يتعادة بسباب التعاق والبوسان بلا قياس
40 - مستعين الأربعاء 20 ماي 2020 - 09:54
ما اعجبني في هده الاخبار المقتطفة هو النوع الحضاري المتميز الدي عبر عنه سكان بوزمو باملشيل حول متطلباتهم الخاصة .تلك الطريقة الحضارية الراقية المشرفة للمغرب والمعبرة عن النضج السياسي والوطني خاصة في زمن كورونا . وهده الصورة لها نقيض في تظاهرة شاهدتها امس عبر الفايسبوك لابناء الخميسات والتي عرفت تجمعا متوسط العدد وشغلت الراي العام بتلك الطريقة الهمجية التي لاتعبر عن اي حس وطني وهم متجهون صوب الرباط مشيا على الاقدام والغريب في الامر ان هده المسيرة مؤطرة ممن يحسبون انفسهم عقلاء وما زاد ها مقتا هو المصور الدي جعل نفسه بطلا ويحرض الناس على المضي في هدا العمل الشنيع . بدعوى انهم لم يستفيدوا من قفة رمضان ...حسبي الله ونعم الوكيل فيه
المجموع: 40 | عرض: 1 - 40

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.