24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

06/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3106:1913:3717:1720:4622:19
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | السلطة الرابعة | نقابة الصحافة تدخل على الخط في قضية الريسوني

نقابة الصحافة تدخل على الخط في قضية الريسوني

نقابة الصحافة تدخل على الخط في قضية الريسوني

قالت النقابة الوطنية للصحافة المغربية إنها "تابعت باهتمام وقلق بالغين القرار القضائي القاضي بإيداع الزميل سليمان الريسوني، رئيس تحرير جريدة أخبار اليوم، رهن الاعتقال، وحرصت على التريث في إعلان موقفها من هذا الاعتقال إلى حين استجماع ما يكفي من المعطيات التي تسمح بتكوين قناعة شاملة ووافية".

وجاء في بلاغ توصلت به الجريدة أن "النقابة الوطنية للصحافة المغربية، التي تلتزم بالحفاظ على حقوق جميع الأطراف في هذه القضية، وتحترم سلطة القضاء وتثق في قراراته، تؤكد أن الأفعال المنسوبة إلى الزميل كانت، ومازالت، في حاجة إلى مزيد من التحقيق والتحري الدقيقين، من منطلق أن الجهة المشتكية تنسب وقائع تعود إلى فترة ماضية".

وأضاف المصدر ذاته أن "الزميل المعني يتوفر على جميع ضمانات الامتثال لمسطرة الخضوع للإجراءات القضائية المعمول بها في مثل هذه الحالات"، مشيرا إلى أن "النقابة الوطنية للصحافة المغربية تطالب باتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة لتصحيح هذا الوضع".

وورد ضمن البلاغ ذاته أن "النقابة الوطنية للصحافة المغربية تجدد، في هذه المناسبة، التأكيد على احترام قرينة البراءة ما دامت القضية معروضة أمام القضاء، المخول وحده إصدار أحكام في موضوع النازلة، وتندد بقوة بحملة التشهير التي تتعرض لها أطراف هذه القضية، بما يتنافى مع مبادئ وأخلاقيات المهنة، وتطالب باحترام شروط المحاكمة العادلة، من احترام للمساطر القانونية وحقوق الدفاع وحفظ حقوق جميع الأطراف، بهدف الكشف عن الحقيقة بمنأى عن جميع التأثيرات".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (26)

1 - نقابة الصحافيين الاثنين 25 ماي 2020 - 20:26
أين هي اقلامكم للدفاع عن زميلكم، كما أن الطرف الآخر يريد أن يوقع بزميلكم ويجتهد في الحصول على ذلك، الا اننا لن نقرء في صحافتكم ولو كلمة شك في هذا القبض والسجن لواحد يمتهن بمهنتكم. ام انكم خائفين من الدولة العميقة ان تقع بكم. قلم شجاع وشريف خير من خجول وجبان. غير مهنتك ان لم تستطع الدفاع عن زميلك
2 - محمد الاثنين 25 ماي 2020 - 20:28
سبحان الله العضيم، يقول انصر أخاك ظالما أومظلوما، ولكن لا يعلمون معناها، الصحفيون المحامون وما خفي اعظم، اتركوا العذالة تقم بواجبها ليس هناك دخان بدون نار
3 - مراكش الاثنين 25 ماي 2020 - 20:29
المخزن لا يعتقل بدون أدلة ... والأيام ستبين ....
4 - ايمداحن الحسن الاثنين 25 ماي 2020 - 20:30
الجميع سواسية امام القضاء الصحفي مواطن مثله مثل باقي المواطنين....وكفى مزايدات...
5 - هاداك الاسباني الاثنين 25 ماي 2020 - 20:41
ولنفرض كاع ان هاذ الصحفي تحرش به ذاك المتلي وقام بما قام به. وراه هاداك الاسباني الي هتك الاطفال الصغار وداك الكويتي الي هو الاخر تعدى على تلك الفتاة القاصر وما عاملتوهومش بهذه الطريقة واكثر من ذالك فين هما علاش طلقتوا سراحهم وزيد عليهم داك باطما وزيد وزيد
6 - بوجادي الاثنين 25 ماي 2020 - 20:44
أتساءل لماذا تم التزام الضحية المفترض الصمت طيلة سنوات!!؟لماذا لم يحرك القضية في حينها بأنه تعرض لاعتداء!؟مفهمتش..
7 - amin sidi الاثنين 25 ماي 2020 - 20:45
سلام : هد. راه شغل القضاء والطب الشرعي والبحث التقني العلمي .اما احنا مزروبين نسميو قبل الولادة والجنين مزال متكون اومعرفينش حتى واش دكر او انتى .خليو الناس ديرر خدمتها امعلينا احنا الى نتفرجو ويصدر الحوكم
8 - عصام الاثنين 25 ماي 2020 - 20:49
واش زعما الصحفي معصوم من الخطأ،أو أنه فوق القانون.اللي دار الدنب يستاهل العقوبة .وإلى كان بريء فعليه أن يدلي بما يفيد.
9 - Me again الاثنين 25 ماي 2020 - 20:50
الى امداحن الحسين...
فعلا، الجميع سواسية! و لكن، لمذا لا يعتقل أولئك الذين نهبوا و سرقوا البلاد و كذلك لماذا لا يعتقل المجرمين و المشرملين و البزنازة المعروفين عند المخزن و لماذا لا يعتقل النصابة و الشفارة الصغار و الكبار و الجميع يعرف أوكار الدعارة و الاجرام و السرقة و النهب سواء الصغيرة منها و الكبير... و لماذا لا يعتقل الذين نسبت اليهم مختلف الجرائم و هم طلقاء و ما زالوا ينشرون الذعر و الفساد في البلاد؟
هل انت تظن فعلا ان المغاربة سواسية امام القضاء او الفرص او الحظ ام ماذا؟
10 - ابن البيضاء الاثنين 25 ماي 2020 - 20:53
اذا كان مذنبا بالفعل بجب ان ياخد عقابه ولا احد فوق القانون حتى يكون عبرة لكل من سولت له نفسه اغتصاب الاطفال الصغار..
11 - طنجاوي الاثنين 25 ماي 2020 - 20:58
ماديرش ماتخافش. .
12 - ابو دعاء الاثنين 25 ماي 2020 - 21:01
انا لا افهم شيئا واحدا لنفترض ان التهمة صحيحة .قالوا ان المشتكي متلي اي انه يمارس الجنس بطيب خاطره .ادن هو من التقى بالمشتكى به او العكس .ادن الاغتصاب هو ممارسة مع شخص بالقوة دون ارادته اين تتجلى القوة.
ااقضية مرت عليها سنتين شيئ غريب الا ادا كان الشاكي محتجز هده المدة من طرف الريسوني فله الحق.اما ادا كان طليقا فالامر يستدعي البحت والتحري .ام ان الشاكي كان يتوفر على تسجيلات وكان يبتز بها الصحافي وحين رفض التجا الى القضاء .والله اعلم هده فرضيات والحقيقة سيقولها القضاء اادي له معطيات .
13 - simo الاثنين 25 ماي 2020 - 21:12
سبحان الله ، انا لا افهم كيف لهيئه الاطباء تتدخل عندما يكون مشكل عند الطبيب او هيئه الصيادله تتدخل عندما يكون مشكل عند صيدلي او هيئه القضاه عندما يكون مشكل عند وكيل الملك اوقاضي وعندما يكون صحفي له مشكل مع القضاء لا تتدخل هيئه الصحافه او الصحفيين اريد ان افهم ما هذا
14 - ردود الاثنين 25 ماي 2020 - 21:18
رئيس تحرير جريدة أخبار اليوم السابق سجن بسبب شكاية ثم رئيسها الثاني يسجن بسبب شكاية مما يجعلنا نطرح أكثر من علامات استفهام .
15 - مهاجر الاثنين 25 ماي 2020 - 21:35
حملة تاع تلفيق تهم للصحفيين لا تنتهي في بلادنا اتهام صحفي متزوج ب اغتصاب شاذ جنسيا في المغرب يثير الشكوك ...القانون المغربي يعاقب ويجرم الشذوذ الجنسي تبان لي هادي محاولة ترسيخ الشذوذ الجنسي داخل المجتمع المغربي والتطبيع معه وجعله امر عادي سنصبح رهائن في أيدي المثليين والسحيقيات والفيمينيست ومشجعوهم والمدافعين عنهم بتلفيق التهم لهذا او ذاك حسب رغبات جهات تسعى لخلق فوضى أخلاقية قيمية من أجل تجريد هذا الشعب من قيمه الأخلاقية والدينية وجعله شعبا بدون هوية
16 - مستغرب الاثنين 25 ماي 2020 - 21:40
ماقصة جريدة أخبار اليوم من بوعشرين إلى الريسوني ؟؟.؟؟.....
17 - مكلخ الاثنين 25 ماي 2020 - 22:02
في زمن غير بعيد كان الصحافي يسجن لاراءه و مواقفه و تحليلاته و ميولاته السياسية أما اليوم فيقادون أمام العدالة بسبب فضاءح جنسية من نوع اغتصاب النساء و اغتصاب الذكور و الإجهاض و التصوير البورنوگرافي.
18 - farid الاثنين 25 ماي 2020 - 22:03
اكثر من واحد يسأل لماذا الضحية ساكت سنتين او اكثر، ربما كان قاصرا ومهدد في حياته، والمتهم بريئ حتى تثبت إدانته، القانون فوق الجميع ،والعدالة هي الفاصل، للقضاء على هذه الوحوش البشرية، ومن يقول هولاء الوحوش غير موجودين الله إصلتهم عليه أو على اولاده ويلزم الصمت،
19 - عبدالله الاثنين 25 ماي 2020 - 23:42
سمعت بان المحضر فيه نوع من السرية
فلننتظر حتى ينتهي التحقيق
بالنسبة الي ما كان يقوله فكاهي ساخر اكبر من مقالات الريسوني او غيره فلمادا لم يلفقوا له تهمة حتى ايام البصري طبعا ما لقاو منين يشدوه
كل من يشهر بالاخر فعليه ان لا يشتكي من تشهير الاخرين
20 - عبد الله الاثنين 25 ماي 2020 - 23:49
لا تصبح كاتبا، فالكتاب نرجسيون ولديهم عاهات مستديمة وعقد كثيرة، ليس فقط مع دور النشر ولكن مع أنفسهم أيضا، ويفقدون البصر مبكرا بسبب القراءة.
لا تكن قاضيا، لأن قاضيين في النار وقاضيا واحدا فقط في الجنة، وأيضا لأن أجرة القاضي تافهة ولذلك تصبح أعين بعضهم بصيرة وأيديهم طويلة جدا.
21 - ابراهيم الثلاثاء 26 ماي 2020 - 02:52
سليمان الريسوني مواطن مغربي كجميع المواطنين متهم في قضية احتجاز واغتصاب والمتهم بريئ حتى تتبث اذانته لا مجال للركوب على الحادث وتصويره على انه تصفية حسابات وتقديم المتهم على انه مظلوم
هل سئلتم انفسكم هذا السؤال ماذا لو كان سليمان الريسوني قد ارتكب فعلا جريمة الاغتصاب كيف سيكون موقفكم ؟
توقفوا عن قول الزور فانكم مسؤولون عنه ولا تستبقوا الاحداث واصبوا حتى يقول القضاء كلمته
22 - مغربي الثلاثاء 26 ماي 2020 - 03:18
المغاربة عندهم سرعة كبيرة في النسيان .
الم تخرجوا ايها المنافقون ايام اعتقال هاجر الريسوني و تقولو ان المخزن لفق لها التهمة و في الاخير كانت الامور واضحة.
الم يعترفوا محامو بوعشرين ان قام بافعاله بالترضي.
لكن اغلب المعلقين من جماعة الاخوان المنافقة .اتذكر دفعهم على طه رمضان و في الاخير اعترف
23 - مغربي الثلاثاء 26 ماي 2020 - 04:04
ال بعض المعلقين المدافعين عن المتهم بشكل اعمى تطبيقا لمبدأ انصر أخاك ظالما او مظلوما
قد تكون للمتهم حسابات مع جهات ما ولكن هدا لا يعني بالضرورة انه بريء
لا تحاولوا خلط الاوراق
24 - الوافي الثلاثاء 26 ماي 2020 - 06:50
الى me again ما هذا المنطق؟! إذ لم يحاكم كل من ذكرت يجب عدم متابعة اي مجرم آخر حتى تعم المساواة في الإجرام بعدم المتابعة؟! لتعم الفوضى و انتظار متابعة اي جاني حتى نصبح المدينة الفاضلة؟!
شخصيا اعرف عدد من الصحفيين يتعاملون مع باقي المواطنين بتعال وعجرفة مبالغ فيهما إمانا منهم بانهم محصنين من اي متابعة وإن حدث فهناك الصكوك الجاهزة الا وهي ان ذاك تلفيق وتشويه لإسكاتهم، فينطلق كل من يعتبر نفسه صحافيا او منيرا في تبني هذا البهتان حتى يستمروا في الإستفادة من هذا الإمتياز. للأسف يصدق بهتانهم بعض الناس بسرعة لحقدهم على الدولة متناسين بأن الضحايا كذلك مواطنون وجب إنصافهم وترك المسطرة تأخد مسارها دون الضغط على القضاء بخلط الأوراق كي نتجاوز المرحلة التي تحاول فيها فئة معينة العيش معنا دون الخضوع للقانون.
25 - BOUGAF الثلاثاء 26 ماي 2020 - 09:59
إلى " هذاك الاسباني "هل تريد أن تقول بما أن الاسباني والكويتي لم يطلهم العقاب المناسب فلماذا متابعة الصحفي.
سيبقى الناس يتحايلون على القانون ويفلتون من المحاسبة كلما استطاعوا إلى ذالك سبيلا. ويبقى السؤال هل هذا الشخص بريء ودبرت له مكيدة، أم أن الفعل تابث في حقه.
26 - Dghoghi noureddine الثلاثاء 26 ماي 2020 - 20:37
هذه بلادك يا بن بركة... باقي القمع والقهر والهرمكة.... لا شيء تغير في هذا الوطن الجريح.. تغيرت المسميات والديكورات اما الجوهر الأصيل لن يتبدل أبدا...
المجموع: 26 | عرض: 1 - 26

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.