24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

03/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:5806:3713:3917:1720:3121:56
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

3.40

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | السلطة الرابعة | رصيف الصحافة: ارتفاع حالات حرجة لكورونا بالشمال يؤرق الحكومة

رصيف الصحافة: ارتفاع حالات حرجة لكورونا بالشمال يؤرق الحكومة

رصيف الصحافة: ارتفاع حالات حرجة لكورونا بالشمال يؤرق الحكومة

رصيف صحافة بداية الأسبوع من "أخبار اليوم" التي نشرت أن وزير الصحة، خالد أيت الطالب، أمر المندوبة الإقليمية للصحة بعمالة طنجة أصيلة، وفاء أجناو، بالإشراف على دراسة طبية حول مرضى "كوفيد-19" المتكفل بهم في مدينة طنجة، لمعرفة أسباب ارتفاع الحالات الحرجة ونسبة الإماتة مقارنة مع باقي أقاليم التراب الوطني، التي تشهد استقرارا في مؤشرات الحالات المتكفل بها في أقسام الإنعاش رغم استمرار نشاط الفيروس.

ونسبة إلى مصادر الجريدة، فإن الدراسة العلمية التي أمر بها وزير الصحة، الهدف منها الخروج بخلاصة تبين السمات المميزة للفيروس الذي يصيب ساكنة منطقة الشمال، وإجراء مقارنة بينها وبين طبيعة الفيروس المتفشي في مناطق أخرى من التراب الوطني، والبحث عما إذا كانت وراء ارتفاع ضحاياه في العرائش وطنجة عوامل جينية، أم أن هناك أسبابا أخرى وجب تحديدها من لدن القائمين على إنجاز الدراسة.

وفي خبر آخر، تورد "أخبار اليوم" أن تدبير ملف العاملات العالقات في الديار الإسبانية منذ انتهاء عقود عمل أغلبهن نهاية الشهر المنصرم، قد يهدد اتفاق التعاقد مع المغربيات، الموقع بين البلدين منذ سنة 2001، إذ يطرح أرباب المقاولات الزراعية الإسبانية إمكانية الاستغناء عن المغربيات في المواسم المقبلة، وتعويضهن بعاملات من أوروبا الشرقية وأمريكا اللاتينية، في ظل تأجيل الحكومة المغربية عملية ترحيل 7100 عالقة في "ويلبا".

بالمقابل، أكدت مصادر حكومية مغربية لـ"أخبار اليوم"، أن العلاقات الثنائية بين الرباط ومدريد جيدة، محذرة من ترويج بعض المعلومات غير الدقيقة، واستعمال قضية المغربيات كورقة انتخابية بين الفرقاء السياسيين والنقابيين بالجارة الشمالية.

وأشار المنبر عينه إلى إغلاق سوق السمك بمراكش بسبب اختلالات متعلقة بالسلامة الصحية، وكان والي جهة مراكش أسفي، كريم قاسي لحلو، أصدر تعليمات بتنظيم عملية التسوق بهذا المرفق العمومي، الواقع بمنطقة "المحاميد" في المجال الترابي لمقاطعة "المنارة"، إذ تكفلت السلطة المحلية بالإشراف على تنظيم ولوج السوق تفاديا للاكتظاظ الذي كان يعيشه ويخرق حالة الطوارئ الصحية، قبل أن تعود الأمور إلى سابق عهدها مع الرفع التدريجي لإجراءات الحجر الصحي.

وورد في "المساء" أن مصالح الدرك الملكي بضواحي مدينة القنيطرة، تمكنت من حجز شحنة من فضلات الدجاج كانت موجهة إلى تسمين الأضاحي، وأن لجنة مختلطة تتكون من ممثلين عن مكتب السلامة الصحية والسلطات المحلية والدرك الملكي، أشرفت على عملية إتلاف شحنة يشتبه في كونها كانت موجهة إلى إحدى الضيعات الفلاحية بالمنطقة، من أجل استعمالها كعلف للمواشي قبل توجيهها إلى الأسواق مع اقتراب عيد الأضحى.

وكتبت الجريدة ذاتها أن عناصر الشرطة القضائية وفرقة خاصة تابعة لمديرية الجمارك، يبحثون عن مشتبه فيهم فارين متورطين ضمن شبكة دولية لتهريب المخدرات، يستعينون بشاحنات لنقل البضائع قصد تهريب المخدرات، إذ يجري البحث عن سائق شاحنة وأرباب شركة وهمية للتصدير والاستيراد، بعدما تمكنت عناصر الجمارك من إحباط تهريب أزيد من 26 طنا من الحشيش بميناء طنجة المتوسط.

ونقرأ في "المساء"، كذلك، أن فضيحة جديدة تهز رجال المال والأعمال على طاولة القضاء، ويتعلق الأمر بملف له علاقة بالصراع الذي يلاحق مشروع إنجاز مزرعة للطاقة الريحية بمدينة الداخلة بكلفة تناهز 1.2 مليار دولار، بعد اكتشاف عملية إعادة بيع حصص استحواذية في شركة سبق أن قامت "بلاتينيوم باور" بشرائها، ما ضخ على المستفيد منها عشرات المليارات.

ووفق الخبر نفسه، فإن هذا الملف، الذي توزعت بعض تفاصيله ما بين محاكم المغرب وفرنسا، عرف تطورات بعدما توصل وكيل الملك بشكاية مباشرة تتعلق بالنصب والاحتيال، تقدمت بها شركة "بلاتينيوم باور" تفيد أن مسؤولا إداريا وماليا سابقا قام، عمدا وبسوء نية، بإعادة تفويت 70 في المائة من حصص شركة "أمويند" التي سبق أن تنازل عن حقه في بيعها.

ونسبة إلى مصادر "المساء"، فإن هذا الملف مرشح للمزيد من التفاعلات، بالنظر إلى وزن الشركات المعنية به، وقيمة الاستثمارات المالية التي تقدر بعشرات الملايير، في ظل السعي إلى سحب البساط من مستثمرين مغاربة لفائدة أجانب.

وفي حوار مع "المساء"، قال عبد الوهاب السحيمي، فاعل تربوي وعضو المجلس الوطني لتنسيقية حاملي الشهادات، إن للرقمنة مزايا عديدة في منظومة التربية والتكوين، شريطة تبنيها بشكل معقول وتوفير شروط تنزيلها، فمثلا توقيع محاضر الخروج حضوريا، يقوض كل المجهودات التي بذلت في إطار التعليم عن بعد، ويعاكس كل الشعارات المرفوعة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (29)

1 - سام الأحد 12 يوليوز 2020 - 22:49
الفيروس غامض ،والحق ان الكل قد.استغرب نسبة الوفيات القليلة في دول فقيرة في افريقيا والشرق الاوسط مقارنة باوروبا وامريكا،ويبدو ان طنجة لها خصائص جعلت نسبة الاماتة يكون اكثر ،ربما هو الطقس او عوامل جينية وراثية
2 - renegade الأحد 12 يوليوز 2020 - 22:56
الله يحظر السلامة الخيط الناظم في جميع هاته الأخبار هو انعدام الأخلاق و المسؤولية فهاد البلاد السعيدة، ها كورونا ها النصب و الإحتيال ها تهريب المخدرات ها تعليف المواشي بفضلات الدجاج راه خاصنا شي زلزال نييت ماشي غي كورونا
3 - Loukili الأحد 12 يوليوز 2020 - 23:02
ارتفاع الحالات الحرجة في جهة الشمال دليل على التفشي الواسع للوباء بهذه الجهة وخاصة طنجة . و الدليل على ذلك ان مجموعة من المواطنين الذين عادوا إلى مدنهم من مدينة طنجة جاءت تحاليلهم إيجابية.
4 - RMICH Mohamed الأحد 12 يوليوز 2020 - 23:09
يجب علينا إجتناب الأنانية المفرطة و حب الذات ، و النظر بعين الرحمة للأخرين ، الذين فيهم المريض ذو النقص المناعي و فيهم مريض السكري و فيهم المريض النفسي ....
لنرحم بعضنا و لنلتزم بالوقاية
5 - Wishes الأحد 12 يوليوز 2020 - 23:17
لو كانت أسباب علو نسبة الأماتة جينية لخصت المدن الاخرى. ولكن المشكل في طنجة فقط. فالسبب اما الاهمال او الكفاءات او كلاهما. وهذه النقطة لاحظنا سكان المدينة مند مدة.ووفاة المرشد السياحي مؤخرا خير دليل
6 - النصب والاحتيال أضعف المغرب الأحد 12 يوليوز 2020 - 23:21
إن النصب والاحتيال الذي يقوم به مغاربة فاشلون أو تلقوا تربية أسرية سيئة أدى إلى فشل التنمية الاقتصادية بالمغرب ،وإلى عدم ثقة المستثمرين الأجانب في التعامل مع المغاربة، وكذلك الشأن بالنسبة للمستثمرين المحليين. لذا وجب مصادرة كل أملاك النصابين والمحتالين لتعويضهم الخسائر التي ألحقوها بالاقتصاد الوطني
7 - عاجلا الأحد 12 يوليوز 2020 - 23:27
السبب هو : ان وزارة الصحة وبخصوص الشمال تقوم بتوظيف اطباء غير اكفاء يلعبون بارواح الناس وهذا ينذر بقدوم فوضى واحتجاجات خطيرة في المنطقة
8 - rasha الأحد 12 يوليوز 2020 - 23:40
في اناس كثيرة طنجاويين عندهم مرض الربو والحساسية بحكم موقع طنجة على واجهتين بحرية
9 - Wishes الأحد 12 يوليوز 2020 - 23:45
لو كنتم تركتم الناس يذهبون إلى البحار لما اكتضو في الرياضات والمقاهي والأحياء. فسكان هذه المدينة لا يتحملون الإغلاق. والبؤر المهنية هي السبب الرئيسي في انتشار المرض. والبحث عن العمل هو من اغرق هذه المدينة بالهجرة الداخلية وضاعف عدد ساكنتها. فحيث ما وليت وجهك هناك ازدحام في المدينة.
10 - جمال طنجة الأحد 12 يوليوز 2020 - 23:49
شوف نقولكم راه في طنجة نسبة 80٪ بلا كمامة التباعد في المقاهي و المطاعم غائب الناس كيتعاملو فحال ال هما في منطقة 1 بلا حسيب ولا رقيب راه لايعقل هادشي
11 - متتبعة الاثنين 13 يوليوز 2020 - 00:03
الحالات الحرجة تؤرق الحكومة!!؟ عجبا..ومن الذي أوصل الحالة في الشمال إلى ما آلت إليه سوى أن رئيس الحكومة أعطى الضوء الاخضر بفتح مصنع رونو أثناء الحجر الصحي الأول في شهر أبريل.. ومن ساعتها بدأ الوضع في التدهور..حتى ابتلي الشمال كله جراء تنقل عمال مصنع رونو إلى تطوان ومدن أخرى في الشمال..الله يرفع علينا هذا البلاء
12 - م الشمالي الاثنين 13 يوليوز 2020 - 00:09
فعلا مشكل غير مفهوم تماما . 1- لمادا كل البؤر التي ظهرت في جهات ومدن اخرى يتم التغلب عليها في اقصر مدة خلافا لطنجة وجهتها . كمكناس وورزازات وللا ميمونة وفاس . 2- السبب في ارتفاع نسبة الاماتة بطنجة مقارنة بكل جهات ومدن المغرب . فلا يمر يوم واحد دون تسجيل اماتات جديدة بطنجة حتى انها اصبحت مستحودة على كل الاماتات في الايام الاخيرة . لابد من دراسة سريعة وناجعة لمعرفة الاسباب وايجاد الحلول واتخاد القرارات الفعالة والمجدية .
13 - تتتتت الاثنين 13 يوليوز 2020 - 00:14
الناس الله يهديهم جهلو كل شي طلع لشمال غيرجعو اجيبولينا غير المرض بغيت نهم هذا قلة لا وعي.
14 - أش خصرتي الاثنين 13 يوليوز 2020 - 00:15
أش خصرتي أو خصرتو للبستو لكمامات وعطيتو تساع ريوسكم .
ولكن خاص سلطات طنجة تكون صارمة نقول صارمة جدا مع المصانع وتشوف واش متاخدا الإجرأت لي عطاتها ليهم الدولة وستطلعو الأمر على غفلة . ماشي حالة طوارء غير على مع القهاوي والمحلات التجارية .
15 - عزيز بني تجيت الاثنين 13 يوليوز 2020 - 00:18
عطيونا الفلوس نبقاو فديونا حتى ليوم القيامة، راه الموت بالفيروس أهون من الموت بالفقر والجوع، حكومة محكومة تطبق الإجراءات في أسرع وقت لكن في المقابل تتماطل حينما يتعلق الأمر بدفع الدعم للمواطنين المقهورين.
التضحية بقوت وحياة المواطنين على حساب أموات تعد على رؤوس الأصابع.
16 - سعيد بعيد الاثنين 13 يوليوز 2020 - 00:20
من بعد مافركعوا لنا الراس بان المغرب ادار الازمة الصحية بشكل جيد ،هاهي النتائج ،والبارحة اشادت منضمة الصحة العالمية بجهود استثنائية لاربع دول ،ظننت في اول الامر ان المغرب يوجد بينها ،لكن الدول المعنية هي : كوريا الجنوبية ،ايطاليا ،اسبانيا والهند.
17 - abdousmahi الاثنين 13 يوليوز 2020 - 00:22
الجواب في التغدية. ساكنة الشمال لديهم مناعة ضعيفة لان غداءهم اكثره مواد معلبة ومصنعة. صدقوني.الطبخ المغربي التقليدي الاصيل هواللذي يقاوم كورونا وحثى أمراض أخرى
18 - مصطفى السوسي الاثنين 13 يوليوز 2020 - 00:34
أنا عشت في طنجة وشفت بأن اغلبية الناس إن لم أقل جميعهم مصابون بمرض مزمن من قبل مجيء مرض كورونا هو مرض "تقافة الأكلات السريعة" أو ما يعرف ب:
بانيني/ بيتزا / طاكوص / هامبوركر / شاوارما / بوكيطس / داند فيمي / صوص أندالوسيان / صوص الجيريان / كيتشوب / مايونيس / وعاءلاتها من الأكلات التي تستهدف مناعتهم ببطء.
حيث تجد نفس الأشخاص في نفس الأوقات وربما في اوقات متكررة يوميا.إلى درجة أنهم حتى في شهر رمضان يتهافتون قبل موعد الإفطار على هذه الأكلات السريعة رغم أن امعاءهم ومعداتهم فارغة بعد يوم من الصيام.
19 - مواطن الاثنين 13 يوليوز 2020 - 00:39
ربما ارتفاع نسبة الاماتة راجع الى النظام الغدائي الشبيه بالغربي المعتمد عل الوجبات السريعة بمدينة طنجة مما يضعف المناعة
20 - hicham الاثنين 13 يوليوز 2020 - 00:44
نفس الشيء لوحظ في أوروبا عموما(إيطاليا كمثال)
الشمال عدد الحالات مرتفع وحتى الوفايات،ربما الأمر له علاقة بالمناخ.
21 - اردوغان الاثنين 13 يوليوز 2020 - 00:55
حكومة فاشلة والتسير فاشل الله ياخد فيكم الحق
22 - الله يرحمنا من سيئ الاسقام الاثنين 13 يوليوز 2020 - 01:11
كونوا على يقين ان مع قرب خروج اللقاح الخاص بكورنا سوف نرى العجب العجاب لانها تجارة ستجني اموالا طائلة للشركات السباقة والغريب الذي هو ان كورنا سيظل من الفيروسات التي ستأخد منصبها وستخلف ضحيا كل سنة فلحسن الحظ ان الله موجود بجانب المؤمن اما مناعة وراثية او مغفرة عن ذنوب وخطايا اواجر محتسب الى يوم القيامة فالله اكبر رحمان رحيم ولكن لا تنسوا انه شديد العقاب
23 - متفائل الاثنين 13 يوليوز 2020 - 01:15
ڤيديو متداول على الوات ساپ هذا اليوم، يظهر فيه البشر في شاطئ مدينة بوزنيقة، كانه خلية نحل !!!!!!!! إكتضاض مذهل !! ومع ذلك، العين اللامة للحاقدين لا ترى إلا الشمال ، وبالأخص طنجة ..وما يجهله هؤلاء، أن طنجة كانت شوكة في الحلق، منذ بداية الإستقلال، وستبقى كذلك، لكن، شامخة.
24 - طنجاوي الاثنين 13 يوليوز 2020 - 01:32
اشياء خفية تحاك على الشمال ، هناك امور دقيقة اكثر من كورونا يستهدف بها الشمال ، سبحان الله عوض ان تكون الدولة مستعدة ولديها مروءة وتقوم ببناء مستشفيات واعداد اطباء اكفاء كتمشي غي ن الساهلة كتسود الباب على عباد الله وتمنع الناس من حريتهم ومن قوت يومهم لكي تكون هناك امراض نفسية ويصلح الشمال عالة على الجهات نعم نعرف سياستكم لقد بدءت منذ اغلاق باب سبتة لكن هذا الامر لن يستمر لان الشعب هنا فهم الرسالة وسيرد وسيجيب على الحكومة في الوقت المناسب انكم تريدون الفوضى فقط
25 - سناء الادريسي الاثنين 13 يوليوز 2020 - 07:03
ماكين فرق الفيروس لضارب الصين ضارب امريكا. المشكل هو ان العمال و رؤساء الجماعات ومندوبي الصحة كونوا عصابات ولايهتمون لا بصحة المواطن ولا بحياته هذا كيحمي هذا. الناس تشتغل في بعض الاحيان على رصيف الطرقات والله العظيم هناك شركات يخرج العمال يتناولون طعامهم فوق الرصيف جماعات. اماكن النظافة منعدمة او غير صالحة المسؤولين لم يكونوا في اماكن عملهم وفيهم لاباتي للمدينة نهاءيا كمدينة العراءش العامل على المدينة دخل مع عصابة رءيس المجلس مايقوله الاخير هو مايكون ساءيقي الشاحنات الاي ينقلون البصاءع يجتمعون كخلية النحل على ابواب مصانع السمك وتعليب الخضر ويتناولون طعامهم معا ويتبادلون السجاءر. الشمال مهمل وعصابات المسؤولين باتت تحمي بعضها هذا هو تحليل الفيروس لافرق بين فيروس الشمال وفيروس الجنوب كلهم احبة ومن نفس التربة
26 - bziker الاثنين 13 يوليوز 2020 - 07:29
Il faut prier dieu ,que les européens et les Américains trouvent vite un vaccin,sinon le Virus ne meure pas. Acceullez vos frères marocains qui sont en étranger Wthallaw Fihom ,car ils sont oubliez dans leur pay le Maroc...
27 - akano الاثنين 13 يوليوز 2020 - 10:09
على الدولة تحمل المسؤولية لسبب بسيط أول ما فرض الحجر الصحي فرض على المواطنين ودام أزيد من 3 شهور وأول من خرق الحجر كان الشركات وبالتالي ظهور بؤر صناعية يفوق خطورة بؤر أخرى وهذا ما حدث من المصانع إلى الأسر وتتحدثون عن عدم التزام المواطن أستغرب لكل من يقول الناس ماحتارماتش الحجر لاش نتا شكون؟ لا يوازي المشكل في الشركات والدولة الي ماحماتش المواطن من دخول الفيروس أول مرة ولنفرض وقع انفلات وفرض الحجر اذا لمذا ظهرت بؤر صناعية؟ علاش الطوبيس مكتوب فيه الواقي اجباري والناس طالعين بلا بيه سمحلي ما تقولش التوعية المشكل الدولة لي خسها تراقب وتعاقب ومفهوم الدولة فالتغليق تا نقصد المسؤولين المواطن بريئ الله ارحم الوالدين
28 - Errguioug الاثنين 13 يوليوز 2020 - 11:33
إرتفاع نسبة الحلات الحرجة في طنجة قد يكون بعامل المناخ حيث أن طنجة جغرفيا قريبة جدا من إسبانيا البلد الذي تكبد خسائر بشرية كبيرة،من هنا نستنتج أن عامل المناخ يؤثر على الحلات المصابة
وهناك فرضية أخرى قد تكون إرتفاع نسبة الحلات الحرجة بفعل الإناشار الواسع للفيروس بحيث تكتشف الحلات بعد فوات الأوان
29 - دكتور من المانيا الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 09:05
ارى ان هناك سببين مهمين لانتشار كوفيد 19 في طنجة بطريقة سريعة.
1. شدة الرطوبة لقربها من البحر من جهتين كما هو معروف هاذ الفيروس كائن مكروسكوبي ميت يحيى وينتقل بسرعة لما تكون الرطوبة عالية في الهواء فهو يكتسي فقط نقطة ماء ويصبح كائن حي سريع التنقل بين الكائنات الحية الاخرى.

2. الكثافة السكنية العالية في بعظ الاحياء وقلة التقافة الوقائية لذا اوجب تقسيم طنجة الى عمالتين لمسايرة التطور الاجتماعى و الاقتصادي في المدينة.
المجموع: 29 | عرض: 1 - 29

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.