24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1307:3913:1616:1618:4419:59
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. ارتداء الكمامات .. السلطات تفرض غرامات على 624543 شخصاً (5.00)

  2. آيت الطالب: قطاع الصحة يحتاج إلى 97 ألف إطار (5.00)

  3. هذه قصة تبديد 115 مليار درهم من "صندوق الضمان الاجتماعي" (5.00)

  4. فضل الدغرني على العربية (5.00)

  5. تأخّر دعم الوزارة يشتت شمل عائلات مربّيات التعليم الأولي العمومي (4.50)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | السلطة الرابعة | الجزائر تمنع قناة فرنسية بسبب "وثائقي الحراك"

الجزائر تمنع قناة فرنسية بسبب "وثائقي الحراك"

الجزائر تمنع قناة فرنسية بسبب "وثائقي الحراك"

أعلنت وزارة الاتصال الجزائرية، الاثنين، أنها قرّرت منع القناة الفرنسية "أم6" من العمل في البلاد، غداة بث وثائقي تضمن "نظرة مضللة حول الحراك" أنجزه فريق "برخصة تصوير مزورة"، في بيان أوردته وكالة الأنباء الجزائرية.

وجاء في بيان للوزارة أوردته وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية أن هذه "السابقة تحملنا على اتخاذ قرار يمنع قناة أم6 من العمل في الجزائر بأي شكل كان".

وأوضح البيان أن "صحافية فرنسية من أصول جزائرية قامت بتصوير هذا العمل بمساعدة مرافق جزائري حامل لترخيص بالتصوير مزور".

وأضاف أن الأمر يشكل "مخالفة يعاقب عليها القانون بشدة، وتبقى في ملفات هؤلاء الصحافيين الذين ستطالهم متابعات قضائية طبقا لأحكام المادة 216 من قانون العقوبات الجزائري بتهمة التزوير في محررات رسمية أو عمومية".

وكانت القناة الفرنسية بثت، مساء الأحد، تقريرا مدته 75 دقيقة ضمن برنامج "تحقيق حصري"، تم تصوير أجزاء منه بكاميرا خفية، تحدث فيه شبان جزائريون عن نظرتهم لمستقبل بلادهم التي تشهد حراكا شعبيا مناهضا للنظام علّقت فاعلياته في مارس بسبب الأزمة الصحية.

وأعلنت، الاثنين، مدوّنة شاركت في الوثائقي، الذي يحمل عنوان "الجزائر بلد الثورات"، على وسائل التواصل الاجتماعي أنها تأسف لهذه المشاركة، منددة بـ"قلة احترافية" القناة الفرنسية.

واعتبرت وزارة الاتصال الجزائرية، في بيانها، أنه "مع اقتراب أي موعد انتخابي مهم بالنسبة للجزائر ومستقبلها، تقوم وسائل إعلام فرنسية بإنجاز روبورتاجات ومنتوجات صحافية وبثها، هدفها الدنيء من ذلك هو محاولة تثبيط عزيمة الشعب الجزائري لا سيما فئة الشباب".

وتابعت: "ليس بالصدفة أن تتصرف وسائل الإعلام هذه بالتشاور وعلى مختلف المستويات، علما أنها مستعدة لتنفيذ أجندة ترمي إلى تشويه صورة الجزائر وزعزعة الثقة الثابتة التي تربط الشعب الجزائري بمؤسساته".

وأضافت أن إدارة القناة الفرنسية "كانت قد تقدمت بطلب اعتماد في السادس من شهر مارس 2020 لفريق تحقيق حصري بغرض تصوير وثائقي حول تثمين الازدهار الاقتصادي والسياحي لمدينة وهران وتعدد الثقافات في بلادنا"؛ لكن وزارتي الاتصال والخارجية رفضتا هذا الطلب.

وفي شهر ماي، بثت قناة "فرانس5" وثائقيا حول الشباب الجزائري في الحراك، تسبب في أزمة دبلوماسية بين فرنسا والجزائر.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (26)

1 - Ali91 الاثنين 21 شتنبر 2020 - 23:47
شاهدت الرپورتاج على القناة الفرنسية، واقع مرير صراحة. أطالب أصحاب الحريات وحقوق الإنسان في المغرب أن يشاهدو ماذا يحدث للسياح ( معدودين على رؤوس الأصابع لان الدولة الجزائرية أغلقت كل شيء في وجه الجميع لكي لا تظهر حقيقتهم للعالم ) خطوة بخطوة مع الشرطة، لا مجال للمقارنة مع المغرب والمخزن والبوليس ووو الحمد لله حيت ماحاكميناش العسكر والله ينصر سيدنا ويحفضو ولا عزاء لخائني الوطن. الله الوطن الملك
2 - المرمر الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 00:02
مادمة الاعلام الفرنسي حر وذو مصداقية اعلامية فليقدم برامج على ما يحدث في فلسطين المحتلة ومايحدث من قتل للفلسطنين وحصارغزة وضرب كل مقومات الحية في غزة هل الاعلام الفرنسي يريد ان يرينا الى ما يرا ولا اضن غير ذلك
3 - amir dz الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 00:26
"نظرة مضللة حول الحراك" ...!!! يا له من تبرير فاشل , انا انسان ناضج فلا تملي علي السلطة ما تراه مضللا في ظرها الضيق انها تقيد لحرية التعبير و التفكير ووصية علنا كانما نحن قطيع بهائم بلامنطق او عقل .. انه ببساطة كذب و بهتان .. قال علي بن أبي طالب : سيأتي عليكم من بعدي زمان , ليس فيه شيء أخفى من الحق ولا أظهر من الباطل ولا أكثر من الكذب. -
واضم صوتي للمناضل malcomx حين قال : لقد تعلمت باكراً أن الحق لا يُعْطى لمن يَسْكت عنه، وأن على المرء أن يُحْدِث بعض الضجيج حتى يحصل على ما يريد. …
4 - عزوز الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 00:58
يقولون ان قناة m6 تخدم أجندات خارجيه... ايام قليله وسيعلنون ان المغرب هو البلد الذي قام بإرشاء وتحفيز هاته القناة لتنفيذ هدا الروبورطاج.....
5 - الذءاب والنعاج الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 01:05
اذا كان محتواه ومضمونه صادقا ولا اشك في ذلك.؟فان كل فإن كل ما تقدمه فصيلة الذءاب(مجرمي الحكم) الى فصيلة النعاج(ضحايا الحكم..الشعب..) .فيبقى.. انين المكلوم
6 - simo الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 02:06
L'Algérie comme le bloc de l'EST Excele dans la propagande. pauvre peuple après l'épuisement des réserves de change il n'aura que ses yeux pour pleurer.
7 - ghan ghani الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 02:29
الجزائر دولة العالم عرفها ودية خاوية الفاهم يفهم دولة نبفستتان
8 - ولد حميدو الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 02:57
جميع الدول تمنع التصوير بدون ترخيص فهده الامور لا تهمنا و لكن العسكر لا يعجبه اي شيء و خصوصا في بداية الروبورطاج ظهرت خريطة المغرب كاملة اما الوثاءقي فهو عادي لا يدعو لكل هدا الاهتمام
9 - عبدالله الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 04:11
العسكر في الجزائر لم يبقى لهم الكثير انفضحوا والحق يعلى ولا يعلوا عليه انها كورية الشمالية في افريقيا استولوا على اموال الشعب وخسروها في اشياء لا تهم الشعب مثلا في اي شيء تهم الجزائريين قضية البوليساريو التي خسر فيها العسكر اموال الشعب الجزائري بالملايير ماذا بماذا سينفعونهم البوليساريو ليعطلوا مسيرة المغرب العربي كله من اجل حفنة من الانفصاليين أليست هذه قلة عقل وقلة الحكمة لعنة الله على الظالمين
10 - %%%% الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 06:19
le chameau regarde la bosse de son voisin et oubli qu il a une bosse lui aussi et il y a même ceux avec deux bosse . dicton arabe
11 - الأمازون الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 06:53
المغرب سبق الجزائر بمنع فرانس 24 والجزيرة والعالم الإيرانية أما تتبع المواطنين على المواقع الإجتماعية وحبسهم سنين فحدث ولا حرج
12 - نورالدين الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 07:20
شاهدت الشريط ، شباب يسلم لهم سكن فيجدونه في شكل كارثي ، كل شيء فيه مخرب ، والذي جنن العصابة في الجزائر ان المسؤول عن السكن هو الرئيس تبون لما كان وزيرا للسكن . الشريط يظهر مجموعة من السياح مراقبين من طرف الشرطة من اجل حمايتهم وهذا دليل ان الامن غير موجود في الجزائر . ان كان في المغرب الشبلب هو الذي يغامر للذهاب لاوربا ففي الجزائر عائلات باكملها يغامرون لانهم اقتنعوا ان لاشيء بجعلك ان تبقى في الجزائر . رغم ادعاءهم انهم أغنياء
13 - mago الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 07:21
كايجيني غريب الغباء ديال حكام دول العالم الثالث عامة والعرب خاصة، عايشين فواحد الوهم أو فواحد العالم ديالم بوحدوم، كيكدبو كيتيقو الكذبة ديالم، مقتنعين بلي المواطنين و الشباب نعام أسيدي فرحان و كلشي عايش بخير وعلى خير و في رخاء تام و موفرينلوم كلشي ولي كيقول من غير هاد شي راه كيخدم أجندات خارجبة و كذاب و كيبغي يزعزع استقرار البلاد... وووووو
14 - عبد القادر الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 08:38
من خلال التعليقات حول ما بثته قناة فرنسية تبين لي ان القابلية للإستعمار
مازالت تملأ نفوسنا ، وما زلنا رهائن لهذا الإستعمار ، وما زال في داخلنا
الإستعداد لبيع اوطاننا مع اول فرصة تأتي، ماذا يفعل بعض الإعلام الصهيوني
في فرنسا انه يروض النفوس والعقول - إن استطاع - لتقبل ما يريد حتى نكون
تُبّعا ، ويقتل فينا مشاعر النخوة وحب اوطاننا ، نحن نعرف فرنسا الإسرائية
من تركبتها السكانية ، ونعرف الخونة منا فيها ، ونحن لها بالمرصاد .
15 - مصطفى مستور الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 08:55
شاهدت الروبورطاج الأحد الماضي enquête exclusive sur m6. صراحة أحد أفضل برنامج التلفزيون الفرنسي لما يتطرق له من مواضيع تهم الإنسانية بصفة عامة. روبورطاج الحراك في الجزائر ولو أنه جاء بعد وقت طويل من وقوعه إلا أنه أعطى فكرة مطلقة تعشش عند جميع السلطات الحاكمة في العالم العربي وهي تظليل الرأي العام ومحاولة طمس الحقائق عن مايجري في قلب الأحداث. القناة قامت بالوصول إلى قلب الحراك وعمل استجوابات مع مختلف الفئات المتضررة من الحكم الاستبدادي في الجارة الجزائر.
16 - سمير الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 09:19
وما الفرق بين العسكر الجزائري والعسكر المغربي ؟
17 - المغناوي الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 09:25
الفرنشيون لما خسروا الرهان على اسمرار فترة بوتفليقة راحوا يحركون
اذيالهم في الجزائر ويوظفون يائسين ازلامهم ، طَرْدُ اعلامهم من الجزائر
لم يتوقعوه ، هذا انذار لكل فرنسي يفكر انه حر يفعل ما يريد ....وحراكهم
المدعوم انتهى في الجزائر . ومن يفتح فمه في الجزائر من الفرنسيين او اتباعهم من الآن فصاعدا يفقد اسنانه ....
18 - neutralité totale الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 09:33
aucune confiance ,ni dans le pouvoir ingrat d"alger,ni hirak,
le peuple marocain a offert des vies et des armes aux combattants héroiques algériens pour libérer leur pays du colonialisme,et le voilà le régime d"alger qui fait tout pour soutenir l"ennemi le valetsario d"alger,
le passé nous a appris qu"il faut se méfier de l"algérie ,restons neutres dans les affaires algériennes,affaires bonnes ou mauvaises,
19 - visiteur الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 09:45
j ai vu le reportage la seule lueure d espoir est la youtubeuse Noor ,à part ça c est le constat d echec d un regime totalitaire à la Coree du nord ,un regime corrompu jusqu à la moelle epiniere qui depuis 60 ans d independence sa jeunesse ne pense qu aller respirer l air ailleurs malgre le gaz et le petrole.
20 - طه العامري الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 09:46
1 - Ali91

ان التصوير تم في جوان 2019.. وبثه القناة الآن منذ ذلك التاريخ له دلالة سياسية خبيثة
21 - المهدي الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 10:24
في العالم الثالث ظروف اقتصادية و اجتماعية و سياسية كارثية تذكيها تصرفات الأنظمة الحاكمة التي تتشبث بالسلطة ... الدول الغربية تعرف دواخلنا اكثر منا و هذا ما يزعج انظمتنا ... حتى و لو طردنا صحفيي العالم من اراضينا فالبؤس الثقافي و السياسي الذي يسري في عروق حكامنا لا يمكن إخفاءه !! كيف للجزائر ان تترك صحفيي فرنسا على أرضها و هي تسجن صحفيين جزائريين صوروا الحراك !! رأيت برنامج M6 و هو عمل عاد و لكنه احترافي و رأيت المقابلة الصحفية لتبون الذي بثت في نفس وقت برنامج M6... مقابلة بليدة تروج لافكار سطحية و شعبوية تتكرر على مسامع الجزائريين كل يوم !! فما معنى ان تكون لديك قضية مقدسة و تسمح بالآخرين يعبثون بها دون ان تندد بأعمالهم و ذلك اضعف الإيمان !! هل العابثون بقضية تبون المقدسة اقدس من قضيته ؟؟ أكيد...
22 - مواطن من الصحراء المغربية الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 12:45
إلى سمير : الفرق أن العسكر الجزائري عسكر البيكورة يحكم الجزائر بالحديد و النار بمرجعية شيوعية إشتراكية تهلك الحرث و النسل أما عسكر المغرب فهو عسكر الثكنات يحمي الحدود و يشارك في إحلال السلام في دول العالم و لا يتدخل في السياسة .
23 - المكناسي الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 12:57
فرنسا عندما تريد أن تبتز دولة ما من مستعمراتها القديمة تسلط عليهم اعلامها ولقد فعلت عدة مرات نفس الشيء مع المغرب أنا لا أعني أن هناك حرية التعبير في الجزائر ولاكن اريد ان أقول أن فرنسا هي من يشجع الحكام العرب علي الديكتاتورية التي يمارسونها فقط هي عينها علي خيرات المغرب العربي وتريد الاءبتزاز
24 - مغربي صادق الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 13:20
إلى « سمير » لا مقارنة بين العسكر الجزائري الجاثم على صدور الجزائريين مند « استقلال البلاد » ، و الذي نهب ثرواث البلاد ، و الذي قتل مئات الآلاف من الجزائريين خلال العشرية السوداء و.... و.... أما العسكر المغربي فهو بعيد عن الحكم في المغرب ، وظائفه دفاعية على الحدود ، و إنسانية و اجتماعية داخل البلاد ، لا مقارنة.....
25 - سمير الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 19:45
22
24
وقيلا انتوما من الذين يعتقدون ان العثماني ومن سبقوه في نفس المنصب هم من حكمو ويحكمون في المغرب.
الله ايجيبكم على خير .
26 - العبدي الثلاثاء 22 شتنبر 2020 - 23:12
دولتان عربيتان يوجد فيهم عسكر يملك شعب يحكمه و يفعل به ما يشاء اتمنى تحريرهم من العبودية( مصر و الجزاءر ) نظامهم يكدب و ينافق بدون خجل .
المجموع: 26 | عرض: 1 - 26

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.