24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3908:0513:4616:4919:1920:34
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

1.67

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | رصيف الصحافة: حقوقيون يدعون حكومة بنكيران إلى إلغاء الإعدام

رصيف الصحافة: حقوقيون يدعون حكومة بنكيران إلى إلغاء الإعدام

رصيف الصحافة: حقوقيون يدعون حكومة بنكيران إلى إلغاء الإعدام

نبدأ جولتنا مع صحف الجمعة من خبر بيومية"الأحداث المغربية" تحت عنوان"حقوقيون يدعون حكومة بنكيران إلى إلغاء عقوبة الإعدام"، الدعوة جاءت خلال الندوة الدولية بالدار البيضاء حول إلغاء عقوبة الإعدام التي نظمها الائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام والشبكة المغربية الأورومتوسطية للمنظمات غير الحكومية.المنظمون اعتبروا أن المغرب لا يعيش خارج فضاء الحراك الديمقراطي وأن الدستور الجديد كرس الحق في الحياة، وأعربوا عن تفاؤلهم لأن المغرب لم ينفذ أي حكم بالإعدام منذ حوالي عقدين من الزمن.

وفي ذات الصحيفة "المحكمة تستدعي زوجة سفير المغرب بروسيا"، ملف سرقة مجوهرات زوجة السفير يؤجل إلى 19 يوليوز المقبل، من أجل استدعاء باقي الشهود وإحضار باقي المصرحين المتخلفين، ومن بينهم زوجة السفير.

في الصفحة الأولى عناوين من حور مع وزير الشباب والرياضة محمد أوزين. أوزين يقول إن الوزارة وجدت اختلالات في التدبير المالي والإداري والتقني بجميع الجامعات، أما عن مستقبل المدرب البلجيكي إيريك غيريتس فهو يقول"العقد موقع بين طرفين وحسم هذا الموضوع بيد الجامعة، أنا أعتقد أن الجامعة مقتنعة أكثر من أي وقت مضى بضرورة الحسم في هذا الأمر".

"إسبانيا تعتقل مغربيين يرأسان خلية إرهابية"، بلاغ لوزارة الداخلية الإسبانية أعلن عن اعتقال مغربيين هما رشيد عبد الله ونبيل الشايب، 25 و30 سنة على التوالي، بتهمة"تجنيد الشباب" وتسيير مجموعات ذات امتداد دولي تقوم بهام التجنيد والتدريب في معسكرات خاصة بعدد من مناطق النزاع المسلحة عبر العالم. وقائع القضية تعود إلى يوليوز 2008 عندما تم العثور على جثتين لشابين قرب مدينة الناظور، تبين أنهما عذبا وقتلا تنفيذا لعقوبة أصدرتها المجموعة التي ينتمي إليها الشابان المعتقلان.

يومية"المساء"نشرت في الصفحة الأولى خبرا تحت عنوان"أنصار شباط والفاسي يحتكمون إلى العنف عشية مؤتمر الاستقلاليين"، اجتماع لجنة القوانين والأنظمة التابعة لحزب الاستقلال تحول مساء الأربعاء إلى مواجهة وتبادل السب والشتم بين أنصار كل من عبد الواحد الفاسي وحميد شباط المتنافسين على خلافة عباس الفاسي على رأس الحزب، وذلك بسبب تعديلات أدخلت على القانون الأساسي للحزب تهم الأمانة العامة ومجلس الرئاسة ولجنة التحكيم والتأديب واللجنة المركزية وغيرها.

"الحبس لبرلماني من الاتحاد الدستوري اغتصب فتاة"، غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بالرباط أدانت برلمانيا من الاتحاد الدستوري ورئيس بلدية عين عودة بسنة سجنا نافذا وغرامة 30 مليون بتهمة اغتصاب فتاة نتج عنه حمل. المتهم رفض الاعتراف بما نسب إليه لكن تحاليل الحمض النووي التي واجهه بها القاضي أثبتت أبوته للطفل بنسبة 99.99 بالمائة.

"اختطاف حافلة وحالة استنفار بسلا"، منحرفان اختطفا حافلة تنقل الركاب بين الرباط وسلا لسرقة كيس نقود القابضة، لكن العملية أجهضت بعدما صدمت الحافلة أحد المقاهي بسلا ليتدخل رجال الأمن ويعتقلوا المجرمين.

ركن"قهوة الصباح" انتقدت فيه الجريدة تفويت الهولدينغ الملكي المعروف باسم "الشركة الوطنية للإستثمار" 38 بالمائة من رأسمال شركة الحليب"سنطرال ليتيير" إلى مجموعة "دانون" الفرنسية، حيث كتبت"شركة الحليب هي واحدة من الوحدات الإنتاجية الاستراتيجية في الاقتصادي الوطني، نظرا لأن أزيد من 10 آلاف مرب للماشية مرتبطون بعلاقات مؤسساتية معها، وهو عدد كبير من المواطنين والفلاحين الذي تتعلق حياتهم الاقتصادية بهذه المؤسسة الهامة.تفويت حصة من رأسمال الشركة في حد ذاته خطوة إيجابية تتماشى مع التحولات التي انخرطت فيها المملكة قبل عدة أشهر، والنفس الديمقراطي الذي يسير فيه الدستور الجديد، ويوافق رغبة الدولة في الفك التدريجي للارتباط بين السلطة والثروة، ولذلك فإن هذا التفويت لا يمكن إلا أن يقرأ ضمن هذا الإطار العام، الذي يكشف أن هناك توجها نحو مزيد من الانفتاح في المجال الاقتصادي وكسر سياسة الاحتكار.غير أن عملية التفويقت التي تمت لصالح شركة فرنسية لا بد أن تثير بعض القضايا والشجون. فالمأمول مبدئيا أن يتم هذا التخلي عن نسبة من رأسمال الشركة لفائدة الرأسمال مال الوطني، وليس الأجنبي".

يومية"الصباح" نشرت في الصفحة الأولى خبرا بعنوان"عامل إنزكان يحتل سكنين وظيفيين"، الحالة تدخل حسب الجريدة في إطار"احتلال"بعض المسؤولين شققا وفيلات دون سند قانوني، مما يعد جزءا من الريع الذي تقول الحكومة إنها تحاربه.

"إيقاف أربع متهمات ببيع رضيع بالبيضاء"، مصالح الأمن بالحي المحمدي بالدار البيضاء أوقفت أربع نساء اتهمن بالتخلي عن رضيع والاتجار فيه بمقابل مادي والوساطة في بيعه وإعداد وكر للدعارة.

الجريدة خصصت ملفا تحت عنوان"موسم امتحان حرية الإبداع"، وذلك بعد الضجة التي أحدثتها مسرحية قدمت بالمركز الثقافي الفرنسي بالرباط تحت عنوان"ديالي"، تتحدث عن العضو التناسلي لدى المرأة علنا في عمل فني. افتتاحية الملف جاءت تحت عنوان"ديالنا...كاملين"، وتضمن حوارا مع صاحبة المسرحية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (96)

1 - ملاحظ الجمعة 29 يونيو 2012 - 01:26
ملي كاتخوي الما فشي سطل فيه الأوساخ , كايطلعوا الفوق ,

هذا هو حال مياه الإصلاح اللي جابتها الحكومة الجديدة معا هاذ القضايا الهامشية اللي ولات هي لي كاتبان فوسائل الاعلام عوض المسائل المهمة
2 - ahmed benhima الجمعة 29 يونيو 2012 - 01:31
Je comprends parfaitement la noblesse de votre demande. Mais c'est la meilleure façon de réclamer la peine capitale pour les innocents, de plus en plus nombreux qui perdent leur vie par les criminels dont regorgent malheureusement notre société sous les effets du chômage et de la circulation incontroléedes drogues dures de tous genres Supprimer la peine de mort pour ceux qui ne respectent pas la vie revient à l'instaurer pour les innocents qui n'ont rien fait pour la subir. Par conséquent, je proteste contre cette injustice. .
3 - صوت العقل الجمعة 29 يونيو 2012 - 01:32
اذا كان دعاة الغاء عقوبة الاعدام يدافعون عن حق المجرم في الحياة فأين هم من حق المجني عليه اليس له من يدافع عن حقه في الحياة.
العين بالعين والسن بالسن هذا هو عين العقل حتى يعتبر كل من قد تسول له نفسه ارتكاب نفس الجرم.
4 - طالب الجمعة 29 يونيو 2012 - 01:37
قال الله تعالى:{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالأُنثَى بِالأُنثَى فَمَنْ عُفِيَ لَهُ مِنْ أَخِيهِ شَيْءٌ فَاتِّبَاعٌ بِالْمَعْرُوفِ وَأَدَاء إِلَيْهِ بِإِحْسَانٍ ذَلِكَ تَخْفِيفٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَرَحْمَةٌ فَمَنِ اعْتَدَى بَعْدَ ذَلِكَ فَلَهُ عَذَابٌ أَلِيمٌ 178وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَاْ أُولِيْ الأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ 179} سورة البقرة
5 - ammou الجمعة 29 يونيو 2012 - 01:37
LA PEINE CAPITALE EST-ELLE DISSUASIVE?EST-CE UNE SOLUTION?JE PENSE QUE NON EU EGARD AU NOMBRE DE CRIMES COMMIS PAR EXEMPLE EN CHINE OU AUX ETATS UNIS MEME DANS LES ETATS QUI APPLIQUENT CETTE SENTENCE;ON EST BIEN SUR CONTRE CAR IL Y A TOUJOURS LE RISQUE DE L'ERREUR JUDICIAIRE.OU LIEU DE CONDAMNER LES GENS A MORT,IL SERAIT PLUS EFFICACE DE LUTTER CONTRE L'ANALPHABETISME,L'ALCOOLISME,LE CHOMAGE,LE DESUNION FAMILIALE CE SERAIT PLUS EFFICACE QUE TOUTES LES OUTILS REUNIS POUR L'APPLICATION DE CETTE COUTUME BARBARE......
6 - 07hassan الجمعة 29 يونيو 2012 - 01:56
ا نا استغرب كيف يتجرا البعض على المطالبة بالغاء عقوبة الاعدام المطلوب حصر هذه العقوبة في عدد من الجرائم المحددة بدقة كقتل الاصول والخيانة العظمى فضلا عن القتل البشع والذي كثر في بلادنا ان الغاء عقوبة الاعدام اهانة لذوي الضحايا وتشجيع للمجرمين واقرار بان حياة القاتل اثمن من حياة الضحية ذلك ان الكثير من القتلة يتمنون السجن مهما طالت مدته لانه يكفيهم مؤونة بذل الجهد وكسب لقمة العيش ولم لا والطعام ياتيهم جاهزا داخل السجن ناهيك عن السجائر والمخدرات وعلى النقيض من ذلك الاعدام عقوبة رادعة تجعل المجرم يفكر الف مرة قبل الاقدام على ارتكاب الجريمة ودافعه في ذلك الخوف من الهلاك وهو غريزي في الانسان
7 - سعيد اكادير الجمعة 29 يونيو 2012 - 01:57
لاللقتل باسم القانون؟؟؟؟؟ لاحول ولا قوة الا بالله.هدا ياعبدة الدنيا اسمه حد من حدود الله.قال سبحانه: {وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَمَن يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ} سورة الطلاق
8 - le reliquaire الجمعة 29 يونيو 2012 - 02:02
bonjour.
la peine de mort existe dans de pays meme les plus démocratiques, la peine de mort légale de point de vue religion...la peine de mort est fortement désirée par les proches des victimes de meurtres, de viol doublé de meurtre. l'abolition de la peine de mort au cas où la discussion devient grande à ce sujet devrait etre soumise à un REFERUNDUM. et je suis sur que les marocains diront oui àa la peine de mort . et nos amis des organisations des droits de l'Homme diront bien sur que le peuple marocain n'est pas encore mur. aux organisation sus mentionnées ...trouvez un autre sujet! .
9 - fidel marocain الجمعة 29 يونيو 2012 - 02:03
laplupart des marocains disent qu il il faut appliquer vraiment la peine de mort au maroc et l avis de ses associations ne concerne que leurs membres
10 - نعم للقصاص الجمعة 29 يونيو 2012 - 02:03
نعم للقصاص تطبيقا لشرع الله عز وجل
11 - marocain الجمعة 29 يونيو 2012 - 02:11
أيها الحقوقيون العظماء أنا معكم في طلبكم بل الأكثر من ذلك اطالب بأن تعطى للمجرمين كل الحقوق فعلى من اغتصب طفلا او اطفال وقطع جتثهم تقطيعا ان نمنحه كل وسائل الراحة من ا كل وشرب وغرفة من ا لطراز الجميل وتجهيزها بكل وسائل الراحة والسماح لهم بممارسة الجنس بشكل طبيعي ولم لا تخصيصهم برواتب مهمة تسمح لهم بتهييء مستقبلهم ولايهم شعور الضحاياولااسرهم فؤلائك لا احد يطلب حقهم لان الحقوقيين اخذوا على انفسهم الدفاع عن المجرمين فتبا لكم ولاسطواناتكم المهروؤة.
12 - رشيد الجمعة 29 يونيو 2012 - 02:15
امريكا وهي اكبر دولة في العالم لم تلغ عقوبة الاعدام فما بال هؤلاء القوم يغردون خارج السرب اذا فبحسب منطقهم امريكا ليست دولة ديمقراطية لابل هم يرون الامور بميزان(طارت معزة) عوض ان تلهثوا وراء قضايا البعد السادس اتمنى يوما ان استفيق واجدكم مجتمعين على مائدة البحث والتطور العلمي بالمغرب وسبل استيراد التكنولوجيا لبلدنا عوض النبش في مزابل الدول
13 - Abdelaziznidal الجمعة 29 يونيو 2012 - 02:19
الاعدام ينفذ في الولايات المتحدة و في الصين ورسيا وفي العديد من الدول العظمى.
فلماذا لا يكف هؤلاء "الحقوقيين" عن المطالبة بإلغائه رغم تفشي الجريمة؟؟؟؟؟
الان مموليهم الأوروبيين يطالبونهم بذلك؟؟؟
ام لأنهم يمقتون كل ما يمث للإسلام بصلة ؟؟؟؟؟
14 - شي كيمثل على شي الجمعة 29 يونيو 2012 - 02:22
ما كانش اللي سيب البلاد قد هاد الحقوقيين واللجان البرلمانية، حتى ولينا عايشين الفوضى و السيبة غي اللي تهضر معاه يقول لك والله حتى ندوز عليك بطانة ولا عكاشة، كونو تحشموا على عراضكم شوية، الله يعطينا وجهكم. كيما درنا حرنا، زيرنا السمطة مع المواطن كنقولوا الدولة حاكرانا واملي عطينا الحقوق ولينا عايشين السيبة ها الضرب و الجرح ها القتيلة ها الإغتصاب ها الكريساج بالسيوفا... أسيدنا ما عندنا ما نديدوا بهاد حقوق الإنسان إلى ما عرفناش قيمتها، حاصول الله يعز عهد ادريس البصري بعدا كنا عايشين في أمان ماشي كيما ليوما ها اللي خايف على بناتو ليختصبهوم ليه ها اللي خايف على مراتو ها اللي خايف حتى يخرج من داروا.
15 - علي من طنجة الجمعة 29 يونيو 2012 - 02:25
تعتبر عقوبة الاعدام من ابرز العقوبات التي لا يمكن الاستغناء عنها ، اولا لان هاته العقوبة منصوصة عنها في التشريع الاسلامي، و ثانيا لارتفاع نسبة الجرائم الخاصة بالقتل فلا يمكن ان يحكم على شخص متهم بالقتل بعقوبة غير الاعدام. و ثالثا اذا كان هؤلاء " الباحثون" يدعون الى الغاءها بحكم حق الانسان في الحياة و غيرها فان البلد الاول لحامي هاته الحقوق مازال الى الان يحكم بهاته العقوبة نظرا لاهميتها ، و كذلك لدورها الفعال في الحفاظ على مجموعة من الاشياء من بينها الامن الاجتماعي.
16 - patriot tiznit الجمعة 29 يونيو 2012 - 02:27
اليس ليدكم أبناء ! لو أنني طلبت من أحدكم أنني سأزوره و أقتل اعز فلدات كبده! لما أجاب بالمحاكمة بل سيكون هو المحكمة و الجلاد و لقتلني لحظة قولي لهذه الكلمات ! فما أدراك بأناس لم يعيشو مآسي و لم يذوقوا مرارة فقدان الأعزاء !!!!
قال الله عزّ وجل
بسم الله الرحمن الرحيم (وَكَتَبْنَا عَلَيْهِمْ فِيهَا أَنَّ النَّفْسَ بِالنَّفْسِ وَالْعَيْنَ بِالْعَيْنِ وَالأَنفَ بِالأَنفِ وَالأُذُنَ بِالأُذُنِ وَالسِّنَّ بِالسِّنِّ وَالْجُرُوحَ قِصَاصٌ فَمَن تَصَدَّقَ بِهِ فَهُوَ كَفَّارَةٌ لَّهُ وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أنزَلَ اللّهُ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الظَّالِمُون ) المائدة 45
فكيف تأتون بكل بساطة و تطلبوا بإلغاء الاعدام....
17 - مقصي أو منسي الجمعة 29 يونيو 2012 - 02:28
في ظل غياب الإصلاح الحقيقي و الجدري لقطاع السجون، يبقى موظف السجن الضحية رقم 1 واحد في هذه المعادلة، فهو يظل طوال مساره المهني يعاني في صمت ولا من ينظر إليه أو يشفق عليه...يعاني تجاه مسؤوليه الظلم و العدوان، يجابه المجرمين طوال حياته دون أبسط شروط السلامة، يعاني إحتقار المجتمع له كأنه هو المذنب...ولكن معك الله، ومن هذا المنبر أحييك على عملك الشريف معك الله

أنا ملي حليت عيني وأنا كنسمع نفس العبارت: تأهيل السجين تقويم السجين إدماج النزيل تحسين تغدية النزيل تطبيب النزيل تحسين ظروف إعتقال النزيل الترفيه عن النزيل حقوق السجين ...وكأن السجن يعمل فيه الأشباح!؟وا عباد الله أين موقع موظف السجن من الإعراب؟ أكيد مرفوع أو مبني للغائب. والفاهم يعطيني الإجابة

واش هاد ممثلي الأمة ما عندهم ما يدار، بقالهم غي يدافعوا على حقوق الحباسا ها اللي قاتل أم ها الي مغتاصب بنت عندها 3 سنوات ها اللي كيبيع الشيرا و القرقوبي قدام المرارس ها اللي هاز الجنوية واكيريسي بها صحا...كان عليكم دافعو على غلاء المعيشة ولا ضحايا دوك الحباسا...بالاك عليا ما كاين والوا
18 - hamou الجمعة 29 يونيو 2012 - 02:29
il faut que chaqu'un dise ce qu'il pense sur cette question donc il faut faire un referendum et si la majorité est pour ce moment la abolissez cette peine si non il faut la garder
19 - مغربي الجمعة 29 يونيو 2012 - 02:37
اسيرووو تنعسوو نتوما عاد بغيتو تفهمو فالحقوق او الحقوق باينا في القران الكريم
20 - abbouguiliz الجمعة 29 يونيو 2012 - 02:47
etes vous pret a fournir les capitaux pour gerer les prisons des condamnes a perpetuites??? la peine capitale doit etre maintenue et executes pour bien nettoyer la societe
21 - عمر الجمعة 29 يونيو 2012 - 02:50
لا للقتل بإسم القانون
نعم للقتل بإسم الإجرام
قال تعالى: {أفنجعل المسلمين كالمجرمين مالكم كيف تحكمون} ؟
22 - bakkali الجمعة 29 يونيو 2012 - 02:55
وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَا أُولِي الألْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ
23 - Youssef الجمعة 29 يونيو 2012 - 02:58
بغينا نعرفوا شكون هما هدا الحقوقيون لي كثروا في هدا لبلاد
حقوقيون بغاو حرية الجنس
حقوقيون بغاو حرية شرب الخمر
حقوقيون بغاو حرية التعري في الشارع و في البر و في البحر
حقوقيون بغاو حرية يعطيوا لعصا لأمن و يا ويلوا لي يتكلم
كما قالوا ناس الغيوان و فين غادي بيا خويا في غادي بيا
هدا الربيع العربي غادي يرجع حريكًّة الله يحفظ أوصافي
24 - الامة المغربية الجمعة 29 يونيو 2012 - 03:04
وأنا كفرد من هذه الامة المغربية ، ادعو بنكيران إلى إلغاء هؤلاء""الحقوقيون" من أرض المغرب،، لأن "بسالتهم" كثرت،، وأصبحت لا تطاق،، غداً يسرفعون سقف "بصلتهم"، وسيطالبون بما هو اخطر،،،، كيف لشرذمة من الحمقى المليئة عقولهم( هذا إذا كان لهم عقل)) بأوساخ اللاوعي
25 - jhonny cash الجمعة 29 يونيو 2012 - 03:09
الاخباث المغربية يجب مقاطعتها يا كل مغربي حر هل سمعت احد يدعى الغزيوي

يعمل معهم قال بان ليست له اي مشكلة في ان تمارس اخته الجنس مع اي احد خارج الزواج

هده الجريدة الخبيثة يجب اجتثاثها لانها تشكل خطرا كبيرا على المغاربة بل و على الانسانية قاطعوها

26 - يوسف الجمعة 29 يونيو 2012 - 03:10
كل واحد من هؤلاء الحقوقيين إذا كان عنده بنت في مقتبل العمر واعترض طريقها أحد واغتصبها وقتلها سيغير رأيه.
27 - القتل العمد الجمعة 29 يونيو 2012 - 04:11
يجب على المجرمين أن يُلغوا القتل العمد العدوان مع سبق الإصرار والترصد، لكي تلغي العدالة هي أيضا حكم الإعدام، فالعقوبة من جنس الجريمة، لو رحم هو أيضا ضحيته، لاستحق هو أيضا أن نرحم، فمن لا يرحم لا يُرحم، "ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب"...
28 - هشام لعريف الجمعة 29 يونيو 2012 - 04:43
مرة نحيدوا لإعدام.. ومرة نحيدوا الفصل 490.. منين هاذ الناس؟؟
29 - sam ham الجمعة 29 يونيو 2012 - 05:22
ومن يقتل مؤمنا متعمدا فجزاؤه جهنم خالدا فيها وغضب الله عليه ولعنه و أعد له عذابا عظيما
ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب لعلكم تتقون
من قتل نفسا بغير حق أو فساد فى الأرض فكأنما قتل الناس جميعا
وعليه أنا شخصيا مع عقوبة الإعدام بالنسبة للقاتل المتعمد باش متوليش عدنا السيبة في لبلاد
30 - عمحمد سالم الجمعة 29 يونيو 2012 - 06:49
نحن نطالب بالإبقاء على عقوبة الإعدام وتطبيقها....لأنه لو طبقت ونفذت ماكنا لنرى هذا الكم الهائل من الإجرام بشتى أنواعه في المغرب. أصبح المغرب يخوف الناس من رجال ونساء. كل يوم نسمع جريمة أبشع من اليوم السابق، والمجرمون يصولون و يجولون لايخافون من سجن ولا من سجان. لوطبق الإعدام لاختلف الأمر. هؤلاء "الحقوقيون" ماهم سوى دمى متحركة لهم أجندة مخفية حفظنا الله منهم. آمين
31 - فؤاد الجمعة 29 يونيو 2012 - 07:41
لا أظن أن أحدا من هؤلاء "الحقوقيين" فقد قريبا في جريمة قتل
الاعدام هو نتيجة طبيعية و عادلة لمن سولت له نفسه قتل نفس بغير حق و هو أيضا شرعه الله لسفك دماء المسلمين.
إذا قتل شخص شخصا آخر و لم يعدم سوف يأخد أخوه أو أبوه ثأره بيده و سوف نبدؤ فصلا من الحروب القبائلية
لا أفهم كيف يجرؤ هؤلاء إلى الدعوة لتغيير شرع الله
القاتل يقتل و لا شيء غير ذلك و هذا من رحمة الله بنا
32 - من السبت الجمعة 29 يونيو 2012 - 08:47
لا للإلغاء عقوبة الاعدام,نريد تفعيل قانون الاعدام.وبن كيران لا ينوب عن الشعب في كل شاده وفادة بل وجب استفتاء الشعب ان كان ولابد.الاعدام هي العقوبه الرادعه لما نراه ونسمعه كل يوم من جرائم دخيله على الشعب المغربي,وانتم يا حقوقيون السبب,
33 - abdo707 الجمعة 29 يونيو 2012 - 09:08
وماذا سيستفيد الجاني بالمؤبد ، لا هو عضو مرغوب فيه في المجتمع فينتج ،لا ميت فلا يعيش كالمدفون بالحياة بين اربع جدران ، السجن لا يربي ،السجن يخرج مجرمين اكثر احترافا ، فما لبث المسجون ان يعانق الحرية حتى يحن الى اجواء السجون ويكون بذالك مستعدا لقتراف جريمة اخرى بكل برودة ، ( انا لا افهمكم بما يعاقب من اغتصب وقتل ازيد من ثمان اطفال، او من قتل والديه ثم اخواته بساطور...بماذا ...) التفسير الوحيد لضاهرة الشطيح و التغريد ضد الاعدام هو سقوط اشباه الحقوقيين في فخ العصابة العضمى التى تمسك بدواليب العالم و التي تسعى الى خلق الفتن ، بقوانين تريد فرضها باسم الحقوق او الحريات
34 - عشير الجمعة 29 يونيو 2012 - 09:39
{ وكتبنا عليهم فيها أن النفس بالنفس والعين بالعين والأنف بالأنف والأذن بالأذن والسن بالسن والجروح قصاص فمن تصدق به فهو كفارة له ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الظالمون } .
فما بال هؤلاء القوم يحاربون الله و رسوله؟
35 - abdou الجمعة 29 يونيو 2012 - 09:59
وا سيروا ديوها فراسكم،
نعم للإعدام، لا للإجرام
36 - samir الجمعة 29 يونيو 2012 - 10:14
نعم للجنس بالقانون ولا لإعدام بإسم القانون، الله يعفو علينا منكم قهرتونا بالهضرة لي ما تشري خضرة
37 - nizar70 الجمعة 29 يونيو 2012 - 10:46
و جرائم القتل التي غزت مجتمعنا ، نتركها بدون عقاب ؟ ما لكم لا تفهمون ؟
38 - كبور الفرناطشي الجمعة 29 يونيو 2012 - 10:50
سبحان الله !! أ وتريدون أن تحكموا بغير ما أنزل الله !!
سؤال لمن يطالبون بإلغاء عقوبة الإعدام : إذا قام شخص باغتصاب و قتل ابنتك أو قتل والديك لقدَّر الله كما صار مألوفا هاته الأيام علما أنه أصبحت جرائم أبشع من هذا ؟! هل سترضى أو ترضين بأقل من عقوبة الإعدام ؟!
39 - Corps Etrangers الجمعة 29 يونيو 2012 - 10:52
لن تلغوا حقوق الله بافواهكم و الله متم نوره ولو كره... المغرب بلد مسلم و كتاب الله فوق كل من سفه نفسه ! اللهم بارك لنا في شعبان و بلغنا رمضان
40 - youssef الجمعة 29 يونيو 2012 - 10:52
ها هي الا بواق الما جورة عا دت من جديد, هذه المرة يريدون الغاء الاعدام بمسمى حقوق الانسان. هل من يتكالبون على فتاة و يغتصبونها ثم يقتلونها بابشع الطرق او يقتلون معيل اسرة و يتركونها عرضة للضياع و هل من يزهقون ارواح الناس للتسلية و يروعون المجتمع يستحقون لقب انسان حتى يتمتعون بحقوق الا نسان ? هل سوف نكون اعدل من الله الذي جعل في القصاص حياة?
41 - albaamrani الجمعة 29 يونيو 2012 - 11:00
الشعب يريدالاعدام للقتلة بالعمد والمغتصبون والخونة وو
42 - ابن القلعة الجمعة 29 يونيو 2012 - 11:15
الغاء عقوبة الاعدام ..والحقوقيون ...اقول ان الد نيا فا نية وستقفون على الحقيقة في القبر قريبا
يجب علينا تطبيق الشريعة لتحقيق العدالة في المجتمع
43 - CASA الجمعة 29 يونيو 2012 - 11:20
Comment vous pouvez décider à la place de 35 millions de personnes qui demandent le maintien de la peine de mort . Excusez moi de vous dire que vous êtes en grande partie responsable des crimes qui se déroule dans notre pays
44 - mansouri الجمعة 29 يونيو 2012 - 11:34
انتهينـــا من كـــل مشــــاكل حقـــوق الإنســـان و لم يبق إلا الخيــار بين المـــؤبد و الإعــدام...
45 - مسلم غيور الجمعة 29 يونيو 2012 - 11:48
إن الإعدام هو من شريعة الله و من شريعة المنصفين من عباد الله
المشكلة لا تكمن في الإعدام و إنما يجب تطوير الآليات اللوجيستيكية لكي لا يبقى أدنى شك في إدانة المتهم
أما بعد إدانته فمن الغباء أن يقول عاقل أن ذلك المجرم الذي قتل شخصا بدون ذنب أو اعتدى على أطفال أو اغتصب نساء أو قتل أمه أو أباه أن له الحق في الحياة
أي حق و قد اعتدى على الأعراض و الدماء
ألا تتفكرون يا دعاة إلغاء الإعدام
بالله عليكم إذا كان لكم هذا المنطق فهل أنتم يا دعاة إلغاء الإعدام هل تتقبلون أن يعتدي عليكم أحد من دون معاقبته فالقتل أشد اعتداء
بالله عليكم لا تنظروا إلى وجه القاتل الوسيم أنظروا إلى ضحاياه أنظروا إلى تمثيله بالجثث أنظروا ألا تنظرون
يا دعاة إلغاء الإعدام لو استجيب لكم إلى هذا المطلب لن يأمن أحد على ولده أو أهله
46 - amin الجمعة 29 يونيو 2012 - 12:02
Selon le code pénal marocain, la punition du viol est 5 à 10 ans de prison.
47 - mohcasa الجمعة 29 يونيو 2012 - 12:10
Je suis pour la peine capitale pour donner l'exemple à tous ceux qui pensent commettre des crimes et tuer des personnes pour les voler ou les violer !
48 - mohajir الجمعة 29 يونيو 2012 - 12:12
لا الغاء للاعدام !!!!!
49 - انا لله وانا اليه راجعون الجمعة 29 يونيو 2012 - 12:14
من لم يحكم بما انزل الله فهو كافر هذه شريعة الله ولو كنا نطبقها بالحرف لما تجرء احد ان يقتل نفسا او ان يسرق او او او .........ولكنا تركنا شرع الخالق وتتبعنا شرع المخلوق الظالم
قالوا عن انفسهم حقوقيون بل انتم مفتنون متكبرون على الله حيث انكم غير راضين بما انزل الله ........ تصور يا هذا المدعي انك حقوقي لو احد قتل ابنك او بنتك متعمدا هل ستقول لهم لاتقتلوا قاتل ابني وخففوا عنه الحكم فانا حقوقي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
50 - طه امين الجمعة 29 يونيو 2012 - 12:18
لا للقتل باسم القانون نعم للقتل باسم الاجرام هؤلاء من يدعون حقوق الانسان انما هم شبيحة العصر اي شبيحة النظام العالمي الجديد فهم يقتاتون و يغتنون بدم وكرامة الانسان
51 - مبرمج مواقع الكترونية الجمعة 29 يونيو 2012 - 12:18
وقال جل جلاله : (كَتَبْنَا عَلَيْهِمْ فِيهَا أَنَّ النَّفْسَ بِالنَّفْسِ وَالْعَيْنَ بِالْعَيْنِ وَالأَنفَ بِالأَنفِ وَالأُذُنَ بِالأُذُنِ وَالسِّنَّ بِالسِّنِّ وَالْجُرُوحَ قِصَاصٌ فَمَنْ تَصَدَّقَ بِهِ فَهُوَ كَفَّارَةٌ لَهُ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ)
52 - Moroccan girl الجمعة 29 يونيو 2012 - 12:24
التعليم والصحة والسكن والتشغيل حقوق أكسبتمونا إياها بفضل نضالكم، انتقلوا بنا إلى حق الحرية الجنسية و إلغاء الإعدام في انتظار أن يخرج علينا أحدكم للمطالبة بإلغاء إسلامية الدولة.................ألم تفهموا وتستوعبوا بعد أن أكاذيبكم لم تعد تنطلي علينا
53 - اسماعيل الجمعة 29 يونيو 2012 - 12:27
ماكينش ليكايخرج لينا علا هاذ لبلاد قدكم نتوما وقد واحد الطبقة ديال " المناضلين" ڭالك .. نتوما لي غادين ديو بينا للهاوية
حق التعبير
حق الزنى
الحرية الجنسية
حق افطار رمضان الكريم
حق الشذوذ
حق المس بالمقدسات
اييييييييييييه كون كان شعب الثمانينات والمقاومين .. كورا غبروكوم ومآكاينش ليدوي عليكم ولكن طحتو فشعب رعواني عاطيها غير عاشت الحقوق
تبعو حق الحرية الجنسية راكم غادين تمشيو بيها للقمر
54 - ابو لبيبة الجمعة 29 يونيو 2012 - 12:34
عجبا لأمر هؤلاء المناهضين لعقوبة الاعدام ، كيف يتوهمون انهم يدافعون عن كرامة الانسان ، ويرفضون له ما يصيبه بالظلم والالم ،في وقت لا يدافعون فيه الا على حقوق المجرمين الذين لا يعيشون الا على سفك الدماء وقتل الانفس .
ولو كانوا على علم ودراية بالواقع وما بلغه وباء الاجرام والتقتيل .. لعلموا ان دعواتهم ما هي الا تحريض على الاعدام غير القانوني الذي يمارسة المجرمون دون خوف من العقاب المناسب لجرائمهم .
ان هؤلاء يزعمون انهم ارحم بالعباد من رب العباد الذي شرع قتل قاتل النفس عمدا ، لأنه ليست هناك عقوبة انسب لمن حرم غيره من حق الحياة الا ان يحرم منها ويسلم المجتمع والناس من شره .
والله تعالى يقول للعقلاء وليس للجاهلين { ولكم في القصاص حياة يا أولي الالباب } ان رفع الاعدام عن مستحقيه قانونيا ، هو اعدام لكرامة الانسان وضرب لحق الامن والاستقرار . فهل القاتل له الحق في الحياة ، والمقتول لا حق له . هل هناك عوض يقوم مقام الحياة لمن حرمها بفعل قاتل مجرم ؟؟
ياليت هؤلاء الحقوقيين يتعقلون وتكون لهم نظرة بعيدة المدى في تقدير الحقوق ومسالكها .. ولو اصيب احد هم لا قدر الله بجريمة قتل في أبنائه لتغير منطقه
55 - عزوز الجمعة 29 يونيو 2012 - 12:36
...احتراماتي للحقوقيين ولكني مواطن مع عقوبة الإعدام 100بالمائة.
كل من انتزع حياة الغير عمدا ومع سبق الإصرار والترصد يجب أن يعدم وهذه في رأيي عقوبة ((أقل من منصفة)) ولو كا ن بيدي لطالبت أن يقلى في الزيت
كما يقلى الحوت ..بعدها أرشه بالملح حتى يشوى كما تشوى أكباد الإمهات والآباء أولياء المقتول....بعد ذلك يشنق وسط الزغاريد.
أعذروني على هذه القساوة لكن هذا هو رأيي بكل صراحة.
56 - الحسين46 الجمعة 29 يونيو 2012 - 13:08
الاعدام حكم الهي والغاؤه يؤدي الى اختلال في المجتمع حيث سيكثر الاجرام
57 - جمال بنعلي الجمعة 29 يونيو 2012 - 13:12
الإعدام في التصوّر التّشريعي الإسلاميّ ينقسم إلى جريمة قصاص في القتل العمد وهي جريمة حقّ شخصيّ لا تنوب فيها أيّ مؤسّسة عن أصحاب الحقّ المسمّين أولياء الدّم ولهم وحدهم حقّ إيقاع العقوبة وحقّ إسقاطها بمقتضي العفو أو الديّة .
كما نجد جريمة الحرابةالتي هي أقرب إلى مفهوم جريمة الحقّ العام التي تنوب فيها الدّولة عن المجموعة غير أنّ الاصطلاح صنّفها ضمن حدود و حقوق الله ولافرق بين حقّ الله وحقّ المجموعة إذ حقّ الله على النّاس في أن لا تنتهك حقوقالنّاس
بمقتضى القاعدتين الأصوليّتين اللتين يشترك فيها القانون الإسلامي والقانون الحديث " لا عقوبة إلاّ بنصّ " و"الاحتمال يسقط الاستدلال أو يضعفه" وبمقتضى أنّ "الشكّ يفسّر لصالح المتّهم " وهو ما قرّره الحديث النّبوي"ادرؤوا الحدود بالشّبهات" فإنّ أقصى عقوبة تقتضي ضرورة أقصى النّصوص قطعيّة من حيث ثبوت ورودها ودلالتها، لذلك سنعتبر القرآن أوثق نصّ يمكن أن يتّخذ مرجعا لإقرار العقوبة القصوى وفي درجة ثانية متواتر السنّة النبويّة ولم يرد في جميع هذه المدوّنة النصيّة سوى حكمين يستفاد منهما إمكان عقوبة القتل على جريمتين مضبوطتين هما القتل العمد والحرابة
58 - التطواني الجمعة 29 يونيو 2012 - 13:20
هذا نفاق حقوقي فكيف يعقل ان يترك شخص بكامل قواه العقلية قتل اسرة كاملة او اباد اقلية باكملها على قيد الحياة وان توفر له كل الضروف الانسانية في السجن وكانه قتل مجموعة من الحشرات المتطفلة اي مساواة هذه واي عدالة ينادون بها في امريكا اكثر من خمس ولايات اعادت عقوبة الاعدام بعد ان ثبت لها ان القتلة لا تردعهم غير هذه العقوبة ثم ان هاؤلاء الحقوقيون ادا سالت احدهم بشكل مباشر .مثلا ادا اغتصب شخص ابنتك الرضيعة وامك وقتلهما امامك بدم بارد ثم اغتصبك انت ايضا فمادا ستتمنى لهذا المجرم ...فكيبقى غير كيتفتف
59 - hicham الجمعة 29 يونيو 2012 - 13:22
il y a des crimes qui méritent plus que la peine capitale, celle ci ne doit pas seulement restée, mais
sont exécution doit etre faite de la meme facon que la crime.
60 - الاطلسية79 الجمعة 29 يونيو 2012 - 13:26
صافي هذا اللي بقى الاعدام نحيدوه ...احنا دابا و المجرمين مروعينا في الشارع ومروعين ولادنا في المدارس ........ايواحيدوه ونوليو نخرجو بسيوف حتى حنا ولا نديرو لراسنا اقامة جبرية .....واش ما شايفينش السيبة اللي احنا فيها بوجود قانون الاعدام مع وقف التنفيذ ولا كتهضرو على بلاد في كوكب تاني لا يسكنه الا الملائكة
61 - الراغي الجمعة 29 يونيو 2012 - 13:44
اريد ان اسأل هؤلاء الذين يسمون انفسهم " الحقوقيين"
اين هي حقوق الجنين المعرض للاجهاض او الموت المقنن؟
اين هي حقوق ارواح الضحايا من النساء المعرضات للذبح والتقطيع؟
اين هي حقوق الاطفال الابرياء المعرضون لهتك الاعراض؟
اين هي حقوق الابرياء الذين يطعنون لذنب واحد هو اشتغالهم بالليل ؟
62 - wahd khayf 3la lblad الجمعة 29 يونيو 2012 - 14:18
على هاد الحساب منين هاد الجمعيات المنافقة الي تايعيشو فامن وامان .متايعرفوش اشنهوا تكون غادي تاتكريسا ولا يتعرضو ليك الشفارة.
هاد الوسخ ديال بنادم(الجمعيات)اخر وحدين يقدرو يتكلمو على حقوق الانسان.وتانتحداهم يسكنو فشي حي شعبي .ويشوفو الويل لي عايشو المواطن.من انعدام الامن.
الحل لي تايبان ليا هو انه نشدو حقنا بايدينا .وكل واحد يهز معاه باش يحمي راسو .مادام ان أولياء الامر ممهتامينش بينا.
يؤلمني حين أشاهد استطلاع للرأي في بريطانيا حول الاعدام .والمفاجئة ان اكثر من 76% صوتو بضرورة الاعدام للمجرمين .والسبب في دلك انهم صرحو انهم غير مستعدين لايواء واطعام مجرمين.من أموال دافعي الضرائب
الناااااااااااااااااااااااس فين واصلين
63 - كلثوم الجمعة 29 يونيو 2012 - 14:42
واش ماكاتحشموش.وليتو غير كاتركعو.يعلم الله اش غا تكولو عاود
64 - Neroben الجمعة 29 يونيو 2012 - 14:57
C'est de votre droit de défendre "le droit" des violeurs et des assassins mais où est le droit des victimes; Il y a des assassins qui sont toujours vivants qui se la coulent douce en prison alors que leurs victimes ont été enterrées depuis longtemps et sont devenus des squelettes; Je voudrais demander à ces gens qui défendent le droit des criminels quelle sera leur réaction si leurs enfants sont violés et coupés en petits morceaux comme cette pauvre fille de Mohammedia. Sur un autre plan, ces prisonniers doivent sortir des prisons pour construire les routes, les barrages et les grands chantiers au lieu de se perfectionner dans la criminalité en prison.
65 - kamal الجمعة 29 يونيو 2012 - 14:57
1) استراتيجيّة الإلهاء: هذه الاستراتيجيّة عنصر أساسي في التحكّم بالمجتمعات، وهي تتمثل في تحويل انتباه الرّأي العام عن المشاكل الهامّة والتغييرات التي تقرّرها النّخب السياسية والإقتصاديّة، ويتمّ ذلك عبر وابل متواصل من الإلهاءات والمعلومات التافهة. استراتيجيّة

الإلهاء ضروريّة أيضا لمنع العامة من الإهتمام بالمعارف الضروريّة في ميادين مثل العلوم، الاقتصاد، علم النفس،"حافظ على تشتّت اهتمامات العامة، بعيدا عن المشاكل الاجتماعية الحقيقية، واجعل هذه الاهتمامات موجهة نحو مواضيع ليست ذات أهمية حقيقيّة. اجعل الشعب منشغلا، منشغلا، منشغلا، دون أن يكون له أي وقت للتفكير، وحتى يعود للضيعة مع بقيّة الحيوانات."
66 - mostafa sbayo الجمعة 29 يونيو 2012 - 15:02
"لا للقتل باسم القانون"....عجبا لكم والذي قُُتل باسم ماذا قُتل. لو طبق المغرب حقا الإعدام لما وصلنا لمستوى هذه الجرائم اليوم ثم إنكم تتعارضون مع شريعتنا أيها الإخوان بقولكم هذا!!!!!!!!
67 - بدر الجمعة 29 يونيو 2012 - 15:17
يوما ما سيخرجون علينا بالحق في الزاج المتلي .
لقد خرج مؤخرا أحد المتنطعين يدعو الى حق أخته أن تمارس الجنس بحرية.
يجب تطبيق الحد وليس الإعدام فقط.
68 - الغاء ما هو ملغى أصلا الجمعة 29 يونيو 2012 - 15:36
سؤال واحد فقط أرجو الإجابة عنه؟
هل هناك فعلا عقوبة الإعدام بالمغرب؟
الذي أعرفه أني لم أسمع أن أحدا نفذ فيه حكم الإعدام بالمغرب باستثناء ثلاث حالات منذ الاستقلال؛ وهي حالات خاصة...
كثيرون لا يعلمون أن أبطال برنامج أخطر المجرمين لا زالوا أحياء يرزقون ولم ينفذ فيهم الإعدام بل يتمتعون بكامل الحقوق والامتيازات داخل السجن...
إن الذي اغتصب والدته دون علم منها وحبلت به وقتلها وشوه جثتها ووو.. والذي اقترف جرائم تقشعر لها الأبدان يستفيد من العفو بعد مرور الزمن ويعانق الحرية مرة أخرى بعد 20 سنة إلى 30 سنة من السجن فقط...
أما عن الذين نفذت فيهم عقوبة الإعدام فهم حسب ما أذكر ثلاثة أشخاص: اثنان في نفس التهمة سنوات 1983 وواحد سنوات 1993 دون ذكر الأسماء..
هذا هو حال عقوبة الإعدام في المغرب... أرى جلجلة ولا أرى طحينا... وكأن المغاربة كلهم أعدموا...
شوفو ليكم شي حرفة أخرى منين تدبروا على الصرف يا الوصوليين يا المنافقين... بزاف عليكم حقوق الإنسان...
تحية لكل المعلقين الذين أبانوا عن وعي كبير بالمخطط التخريبي لهذه الشرذمة الطفيلية التي تصطاد في الماء العكر وتقتات على حساب "الخواض"...
أرجو النشر.
69 - صادق الجمعة 29 يونيو 2012 - 15:45
هؤلاء الحقوقيون ينعقون بما تمليه عليهم سياسات الغرب والصهاينة لكي يبقا المسلمون يقتلون بعضهم بعضا ولو بالاجرام ناهيك عن امور اخرى ابشع
اليس المجني عليه اولى ان ندافع عن حقه المغتصب في الحيات ؟؟؟؟؟؟؟؟
قولوا بالله عليكم افي رؤؤسكم عقول تفكرون بها ام هي مجرد (خنونة) لا تنفعكم في شيء ؟؟
70 - مواطن لا غير الجمعة 29 يونيو 2012 - 15:46
نحن أيضا مجموعة من الحقوقيين الدين تهمهم الأرواح التي تزهق ظلما و عدوانا من طرف المجرمين.

نطالب بتفعيل عقوبة الإعدام حتى تكون رادعا لمن لا يرتدع.

و لنطبق شريعة الله في أرضه

إمضاء مجموعة من الحقوقيين
71 - gswuhw10 الجمعة 29 يونيو 2012 - 15:47
الاعدام راه ساهل اثحيد غار نبعد عالاجرام هالاعدام محياد الا عارفين روسكم متقدوش ثباعدو عليه تبليثو به ايها المجرمين
72 - Noura الجمعة 29 يونيو 2012 - 16:15
غرضكم من طلب الغاء عقوبة الاعدام هو استفزااز المواطنين المسالمين. كان الافضل ان تطالبوا بتفعيل عقوبة الاعدام لمن يسحقها لضمان حق المواطن المغربي المسالم في العيش بامان.
73 - fouad rahioui الجمعة 29 يونيو 2012 - 16:16
إ ن كانوا حقوقيين فالأجدر بهم المطالبة بتفعيل المواد التي تنص على الإعدام كعقوبة, طبعا في جرائم من قبيل جناية التسميم وجناية القتل العمد المقرون بظرف أوأكثر من ظروف التشديد لا المطالبة بتعليقه
74 - مسعود السيد الجمعة 29 يونيو 2012 - 17:10
الإعدام فيه رأفة و رحمة للمجرم .ويستحق عقابا اكبر بكثير من هده الرحمة الاعدامية .ئدا أمكن إيجاد عقاب أكبر بكثير فل يكن وان تعذر فل تبقون على الإعدام
75 - mohcin الجمعة 29 يونيو 2012 - 17:10
je pense qu'il faut aussi detruire les prisons par ce qu ils privent les gens de faire ce qu'ils veulent dans leurs vie, et pour les violeurs et les assassins un simple conseil de norte ''commité des droits de l'homme' suffiré pour les convaincre et les réprimer
peut etre ils ont raison mais, croiyez moi, j essai de comprendre votre raisonnement mais j 'arrive pas. .
76 - hajji الجمعة 29 يونيو 2012 - 17:15
ces ens qui veulent aboir la peine capitale qui sont ils?pourquoi un criminel decide de la mort de ses victimes au nom de quelle loi.si on instaure la peine capitale on aura moins de crimes.d'autre part cette association ne parle pas au nom du peuple elle s'est constitueé pour faire la propagonde d'un principe importe ,pour brnificier de fond de soutien qu'on leur donne.nous sommes un peuple concerné si on veut erradiquer ou promulguer une loi on doit donner la parole au peuple car ceux qui meurent chaque jour ce sont eux et treve à ses association qui naissent partout sans aucune utilité rien que pour faire de la polemique au profit d'une poigné cacheé de profiteur des occasions
77 - ELHASSANE الجمعة 29 يونيو 2012 - 17:19
ces associations ne representent qu'eux memes ou representent les interets etrangers qui les financent pour saper les valeurs de notre religion
toutes les repliques sont pour la peine de mort
il est preferable pour ces defendeurs des valeures occidentales d'aller en occident
78 - آدم سامي الجمعة 29 يونيو 2012 - 17:38
الاعدام لمن قتل واغتصب أو ساهم فيهما بطريقة مباشرة . أما ما تنادي به جمعيات الارتزاق فذلك أمر مفضوح ومعروف اسبابه . لا يوجد عاقل يرضى ايداع مجرم قاتل في سجن وخاصة المِؤسسات الحالية أكل وشرب وايواء وحراسة ثم يخرج بعد ذلك ويقترف جريمة أخرى. انه الحمق بامتياز.
79 - omega الجمعة 29 يونيو 2012 - 18:05
اااااااسي التقافة و الحنان...
المجرم ,القتال عمدا, العقل السليم و القران اجاز قتله ...
تحللون ما حرم الله ...ربي يحاسبكم .
80 - امين الجمعة 29 يونيو 2012 - 18:17
هي مسألة ثوابت لا أقل ولا أكثر ،المغرب دولة اسلامية ،أي مس بالاسلام يعتبر مس بمقدسات الدولة ،على سبيل المثال، في فرنسا ، أي مس بالعلمانية يخضع للمتابعة القضائية لاعتباره مسا بثوابث الدولة و رجوعا بفرنسا الى زمن ماقبل الثورة الفرنسية .
المسلمون في فرنسا هم عدد لا يستهان به ، ورغم ذلك لم نسمع قطا أنهم طالبو بشيء يمس بمقدسات الدولة اللتي يقطنون بها ،هي مسألة انضباط مع الدستور .
الثوابث والمقدسات الي جاء بها الدستور هي أكبر من أن تعامل بهاته البساطة وأي مس بها يعني مس بالدستورومس بالاسلام و رجوع بالمغرب الى زمن ماقبل الادارسة فالأحرى لهؤلاء الحقوقيين أن يعو ذلك.
هاته هي أخلاقنا وخير هذه الأمة هو ما نصبو اليه
آميين
81 - مصباح الجمعة 29 يونيو 2012 - 18:49
سلط الله على هؤلاء الذين يطالبون بالغاء عقوبة الاعدام من يعدم احد الأعزاء عليهم بيد الاجرام وبطريقة وحشية وبشعة دون رحمة ولا شفقة مع سبق الاصراروالتصرد ليذوقوا ما يترتب عن الاجرام عندها سيغيرون رأيهم ويفضلون حكم الله حتى ولو كانوا لا يؤمنون به ويأمنون بنظريات انسانية أظهر مر الزمان نسبيتها اللهم اهدنا صراطك المستقيم صراط الذ ين أنعمت عليهم ولا تجعلنا من الضالين.
82 - عاشق المغرب الجمعة 29 يونيو 2012 - 19:31
بل نطالب بتنفيد جميع عقوبات الاعدام المحكوم بها في المغرب مند عشرات السنين ولم تنفد . لان هولاء المجرمون اعتدوا على حياة الابرياء والان نوفر لهم نعيم الاكل والمشرب وغيره من اموال الشعب كانهم ابطال بل نتمنى ان يتم رميهم امام الحيوانات حتى يدوقوا ولو جزءا من وحشيتهم .

وادعوا جميع الغيورين على بلدنا الحبيب ان يؤسسوا ( الشبكة الوطنية لتنفيد احكام الاعدام واقرار الاشغال الشاقة ) لان من شان دلك ان يوفر لنا ملايير الدراهم سنستغلها في التنمية .
كما ادعوا الى نهج سياسة استباقية ضد الاجرام وهنا اتدكر ماكان يسمى لاراف LA RAF فهي كانت خطة ناجحة تقوم على تمشيط الجميع والغربلة بعد دلك في الكوميساريات .
83 - mohamed الجمعة 29 يونيو 2012 - 19:37
croyez vous que la misere l ignorance l analphabetisation et le besoin vous donne le droit de tuer des gens honnetes simples et meme producteurs fiscaux et creatuers d emploi et sauveurs soit disant et alors ousont les droit a la vie de ces gens que je viens de vous citer allez au diable avec vos ideesd destructeurs de la vie au sein de milieu propre sinon on aura la jungle et c estpas pas de lois et pas de vie on retoune a l ere prehistorique la peine d instaurer des lois pour faire vivre les communautes entre eux et il n y aurait pas d etats et systeme de cooperation entre eux
84 - jalal الجمعة 29 يونيو 2012 - 19:49
قال الله تعالى:{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالأُنثَى بِالأُنثَى فَمَنْ عُفِيَ لَهُ مِنْ أَخِيهِ شَيْءٌ فَاتِّبَاعٌ بِالْمَعْرُوفِ وَأَدَاء إِلَيْهِ بِإِحْسَانٍ ذَلِكَ تَخْفِيفٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَرَحْمَةٌ فَمَنِ اعْتَدَى بَعْدَ ذَلِكَ فَلَهُ عَذَابٌ أَلِيمٌ 178وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَاْ أُولِيْ الأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ 179} سورة البقرة
لو طبق المغرب حقا الإعدام لما وصلنا لمستوى هذه الجرائم اليوم ثم إنكم تتعارضون مع شريعتنا
85 - hassan الجمعة 29 يونيو 2012 - 19:50
انا بغيت نقول لهؤلاء الحقوقيون المزورين يمشيو يذخلوا سوق راسهم و يتكمشوا راه اليوم الي غادي يتعرض شي واحد منهم او من افراد عائلتهم للقتل او للاغتصاب من طرف احد المجرمين سيغيرون فكرتهم نحو الغاء حكم الاعدام
86 - ما بقيت كنفهم والوا الجمعة 29 يونيو 2012 - 20:50
مساكان هادالحقوقيين بقاو فيهم الحباسا والمجرمين، عرفتي أش يجيك مزيان خصوا ليهم شي ميزانية وا ديروا ليهم شي 6 حباسات فين يمشيو يدوزوا اد الصيف فيها، بنيو ليهم حبس في فاديسا حدا السعيدية و حبس في مازكان حدا الجديدة و حبس في مارشيكا حدا الناظور و حبس في محطة تاغازوت بأكادير...وعلاش لا مرا مرا اللي وجعوه المفاصل ديالو نصيفطوه لمولاي يعقوب في يمشي يكمد عظيمتوا، الله ياخود فيكم الحق غي أنتوما محصنين في الفيلات ديالكم ودبا جايين دافعوا على حقوق الإجرام
87 - مقصي أو منسي الجمعة 29 يونيو 2012 - 20:53
يظهرلي هاد الحقوقيين بقاو فيهم الحباسا مساكن، إوا ديروا ليهم شي فندق 5 نجوم وا ديك الساعة ملي يساليو العقوبة هذا إلى مستافدوش مشي عفو، يبديو بيكم أنتما اللوالا إما الضرب أو يغتاصبوا ليكم بناتك، أكيد غادي تبادلوا الرأي وا تواليو طالبوا بتطبيق الإعدام و حدود الله
88 - لعميرية الجمعة 29 يونيو 2012 - 22:06
ا لاعدام لمغتصبي الاطفال بدون رحمة .
89 - Mabrouka السبت 30 يونيو 2012 - 01:08
Dans ce Bled ou le feu rouge se brule ou l'irrespect d'autrui et la loi du plus fort ou du plus ignorant régnent ... La mentalite des
Marocains et Marocaines se pernet-elle catastrophiquement l'abolition de la peine de mort... ces pretendants defensseurs sont-ils responsables...de je ne sais pas pourquoi cherchent-ils à se faufiler des chemins dans une brousse pleine de crocodile et de squale ... L'Homme par sa nature est un destructeur ...Dans cette société de plus en plus sauvage les pays developpés déploient des moyens nouveaux pour lutter contre l'insecurité des citoyens ... nos defesseurs des soi- disant droit de l'Homme visent à semer la zizanie puisque ça leur rapporte GROS
90 - عبد لواحد السبت 30 يونيو 2012 - 01:45
وملي طلعات هد الحكومة المنافقة وحنا زدنا شفنا لعجب المعجب
المغرب لم يعد يصلح للعيش اصبح متل غابة
وليتوا كتطاولو حتى على ما حلله وحرمه الله وسيروا الله يرزيكوم فلي عزيز
عليكوم باش تحسوا بكل واحد فقد شي حد عزيز عليه
91 - soussi amdiaz السبت 30 يونيو 2012 - 02:32
لن يكون إلغاء الإعدام وأتفق تماماً مع صاحب التعليق 65 - kamal
إنها فعلاً استراتيجيّة الإلهاء
92 - mehdi الأحد 01 يوليوز 2012 - 00:32
انا كن وافق الراي مع حكومة بنكيران إلى إلغاء عقوبة الإعدام لان لكل روح
العيش ولها الحق ان تكفر ن خطاياها
93 - arsad الأحد 01 يوليوز 2012 - 08:23
عجيب امر هؤلاء البرقوقيين ينشرون تقافة الفساد ويدافعون عنها بمطلب الغا عقوبة الاعدام وبعدها سيطالبون بعدم حبس اي مجرم لانهم هم من يعبدون الطريق لفساد هي تقافتهم وعليها سيربون اولادهم والدين سينشرو ن ما امن به اباهم منالانحلال والجرائم بدعوى التحرر والحرية فلا غرابة في مطلبهم .الحبس والاعدام عقوبة ترد الاعتبار وتجبر الدرر وهي رحمة للمجتمع اما مطالبهم فتحتاج ان تكون البشرية على صفة الملائكة وهدا لايمكن ان يكون فبه واجب القصاص
94 - مغربية خالصة الثلاثاء 03 يوليوز 2012 - 00:39
يقول المثل المغربي ( اللي ما فيه نفع غير دفع) و ما احكم هذا المثل انه يلخص كثيرا من الامور التي لا زال الجدل قائما حولها دون فائدة, انني استغرب فعلا موقف من يسمون انفسهم حقوقيين, الذين يدافعون عن المجرمين القتلة و عن حقهم في الحياة, سبحان الله اليس للضحايا راي؟؟ هؤلاء لم يكن لهم حق في الحياة ربما؟؟ لانهم لا يصلحون للعيش , و ليس لهم حق التمتع بالحياة الكريمة بجانب اهلهم و ذويهم , يتابعون انشطتهم الحياتية و ينتجون ما ينفع المجتمع و الوطن و لذلك يجوز قتلهم و محوهم من الوجود, فشكرا ايها القتلة على عملكم البطولي و نحن مستعدون للانفاق عليكم (من جيوب الشعب) حتى آخر حياتكم, و طبعا الحقوقيون على استعداد للدفاع عنكم و عن ظروف اقامتكم و نوع تغذيتكم, يؤيدونكم في احتجاجكم في حال ما لم تعجبكم نوعية المعيشة داخل اقامتكم.اما المقتول فلم يلق الا جزاءه لانه وجد في المكان غير المناسب في الوقت غير المناسب, اليس كذلك؟؟ما هذا الهراء ايها الحقوقيون ؟؟ هل لديكم عقل يفكر ام انكم في الضلا ل تعمهون؟؟ هل تدافعون عن القاتل و تهدرون حق المجنى عليه ؟ لنا و للوطن الله منكم لم تجلبوا لنا الا البلاء و الثبور.
95 - Moroki الثلاثاء 03 يوليوز 2012 - 17:18
لا.

من يقتل عامدا متعمدا يستحق الاعدام الا ادا عفى عنه ولي امر الضحية, اما القتل الخطأ فدلك شيئ آخر.

هده الاشياء ليست بيد الحكومة او الملك او الوزير او جمعيات حقوق القتلة المجرمين. هده اشياء شرعها رب العباد وجعل الامر في يد ولي امر الضحية وفي القصاص حياة وليس موت.

اما ان نترك القاتل ياكل ويشرب وينعم بالحياة في السجن على حساب الشعب بينما المقتول في قبره واهله يتوجعون فدلك غير منطقي.

هؤلاء المسمون بالحقوقيون يعيشون في عالم الاحلام وبصراحة لا اعلم مادا يدخنون...

من يدفع فاتورة المجرم في السجن المؤبد? بالطبع يقولون الدولة وكان الدولة تعمل في احد المعامل... مال الدولة ياتي من ضرائب المواطنين اي ان اهل الضحية سيدفعون للمجرم ثمن اقامته بالسجن لانه قتل قريبهم?!

تفو على منطق...
96 - نسرين الأربعاء 11 يوليوز 2012 - 16:14
أتعجب من هؤلاء المطالبين بمنع عقوبة الإعدام و كأنهم يدعون المجرمين إلى المضي في غيهم دون خوف أو جزع، افعل ما تشاء و سنعاقبك بحبسك في مكان تستطيع أن تكون فيه ملك إن كانت ظروفك المادية أو مواهبك الإجرامية تسمح بذلك. أقول لكم أيها الحقوقيون أن هناك جرائم قد يكون الإعدام فيها غير كاف، كجرائم الاغتصاب المخزية التي يجازى عليها كل حيوان يقترفها بخمس سنوات من الإيواء على نفقتي أنا و أنت و باقي المغاربة و اللائحة طويلة...
المجموع: 96 | عرض: 1 - 96

التعليقات مغلقة على هذا المقال