24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2506:1413:3517:1520:4622:20
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟
  1. "آمال الامتحانات" تكسر آلام سجناء مغاربة .. سكينة وعدل وطمأنينة (5.00)

  2. بوكوس: تأخر قانون الأمازيغية غير مبرر .. والترسيم "مشروط" (5.00)

  3. بوابة "مسافر" .. "الحاجة أم الاختراع" تحلق بشاب في سماء الإقلاع (5.00)

  4. رئيس وزراء كندا يثمّن الأصوات الانتخابية للمسلمين (5.00)

  5. رسميا.. "حزب الشعب" يطرد أردوغان من إسطنبول (5.00)

قيم هذا المقال

4.20

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | "الهاكا" تبعث بملاحظاتها حول دفاتر التحملات إلى بنكيران

"الهاكا" تبعث بملاحظاتها حول دفاتر التحملات إلى بنكيران

"الهاكا" تبعث بملاحظاتها حول دفاتر التحملات إلى بنكيران

علمت هسبريس أن الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري المعروفة اختصارا بـ"الهاكا" وجّهت مساء الجمعة 14 شتنبر الجاري رسالة إلى رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران ضمنتها ملاحظاتها بخصوص النسخة المعدلة من دفتري تحملات كل من الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة وشركة صورياد دوزيم، الذين أُحيلا عليها يوم 16 غشت الماضي.

وفي تصريح لجريدة هسبريس الاليكترونية، أكد مصطفى الخلفي وزير الاتصال الناطق الرسمي بالحكومة، أن رئاسة الحكومة توصلت فعلا بمراسلة جوابية من "الهاكا" حول التعديلات التي تقدمت بها الحكومة على دفتري التحملات المشار إليهما، وذلك من أجل المصادقة، موضحا أن مراسلة "الهاكا" تضمنت عددا من الملاحظات التي ستتم مدارستها وإعداد جواب لها.

ويُنتظر أن يتم تطبيق دفتري التحملات المذكوريْن بعد أن تُنشر صيغتهما النهائية في الجريدة الرسمية بعدما أثاراه من نقاش كبير في الساحة الإعلامية والسياسية.

ويرى مهتمون أن رئيس الحكومة استطاع تدبير ما خلقه طرح دفتري تحملات الشركة الوطنية و"دوزيم" من سجال تطلب تدخل الملك، بحنكة واضحة، جنبت المشهد السياسي الوطني الدخول في توترات هو في غنى عنها، مشيرين إلى أن إحداث لجنة حكومية ضمت كل أحزاب الأغلبية لإدخال تعديلات على الدفاتر التي أعدها وزير الاتصال مصطفى الخلفي، كان فيه إشارة واضحة من بنكيران إلى عموم الفاعلين بأن حزبه لا يسعى إلى فرض توجه معين في قطاع ما حتى إن كان مسنودا بالقانون.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (16)

1 - قلعة2م الموروثة مكناس الأحد 16 شتنبر 2012 - 02:56
المرجوياسيد مصطفى الخلفي وزير الاتصال أن تحرق هذه الفاتر وتغلق القانتين الأولى والثانية لأن برامجهم جد ضعيفة لآ تفيدنا بشيء سوى التفاهات وأسأل كما يسأل جل الشباب المعطل في المغرب كيف يتم توظيف المنشطين والمذيعين؟ هل هم مغاربة ونحن لٱ؟ الفساد في الرياضة والفساد في الإعلآم والفساد في التعليم والصحة إلى أين نحن ذاهبون؟ المحسوبية والزبونية خصوصا في 2م الله يأخد الحق موروثة ونحن نأدي ا لثمن في فاتورة الكهرباءليم والصحة توظيف بدون مباريات تعلن؟
2 - nabil الأحد 16 شتنبر 2012 - 03:18
العرب ظاهرة كلامية كما قال احد المفكرين! والله لقد صدق ! اننا فعلا امة امية جاهلة تصرف بعفوية وبعاطفة غير متحكم فيها وهي سمات للشعوب المتوحشة دات الغراءز الحيوانية ! ان اول اية نزلت في القراءن هي " اقرا باسم ربك" وهي دعوة الى العلم والمعرفة والتفكير والتامل الهاديء ! للاسف لم نعمل بالقرءان ولابالسنة ولا بالاقتداء برسول الل
3 - Mohamed الأحد 16 شتنبر 2012 - 03:38
بسم لله الرحمن الرحيم

صراحة مللنا من هذه الكلمة '' دفتر التحملات '' القنوات المغربية الرسمية لن تتغير حتى يرث لله الأرض ومن عليها سوف تبقى مستمرة على نهجها اللذي يهذف إلى تضليل المواطن عن الحقيقة فلذلك أقول للسيد مصطفى الخلفي أنه مهما حاولت لكي تصلح القنوات وخصوصا القناة الثانية فلن تبلغ هذفك لأن وراء الشاشة من هم أكبر منك سلطة ولن تستطيع أن تجاريهيم في رغباتهم ألا وهي تضليل الشعب عن الواقع المر اللذي نعيشه كل يوم .
4 - معطل من أهل المحضر الأحد 16 شتنبر 2012 - 08:36
لعل كاتب المقال أراد أن يقنعنا أن بنكيران ورباعتو قادرون على شيئ من أمر الأمة، لكنهم تنازلوا وتزاضعوا ثم أشركوا باقي الأحزاب ضدا عن القانون! لا أدري هل نحن أغبياء أم أن الكاتب يتملق لبن كيران؟

التدبير لشاركي حق دستوري ويكفله القانون أيها الكاتب!

فلو أن بنكيران كان يستمع (على الأقل) للري الآخر لما ظلم أهل المحضر بدعوى أن القنون يمنع التوظيف المباشر، ولكان وجد لنفسه علة أقوم للتنصل منه. ولعمري أي قانون يمنع التوظيف المباشر؟؟ لو اطلع أحدكم على القانون ما وجد أي نص بذك، اللهم إلا المنشور الوزاري الذي استحدثه بنكيران في مارس 2012!

ليس لبن كيران أية ثقة بالفاعلين في لبلاد ولا يحكم إلا بأمره وما أكبر جهله وجهل من معه! وإلا، ما دور الخلفي في الحكومة؟
5 - gazi الأحد 16 شتنبر 2012 - 08:36
غير بيعوا هاد المصيبات بكل طاقمهما و حتى ارشيفهما المذل. فان من يجرا على شرائهما سيفلس في كل شيء.
انهما عصابتين على غرار باقي الوزارات والنقابات.
كم هو غريب كل هذه النقاشات والدفاتر و الهاكا ووو على قنوات الدبلجة و هز البوط
6 - HICHAM الأحد 16 شتنبر 2012 - 09:42
مللنا من هذه التعليقات اليائسة الضلامية الضبابية التي لا ترى خيرا ابدا .... الا يكفيكم ما يحصل من تغيير ام على قلوب اقفالها .... صدق من اخرج النكثة عن حفلة الزفاف " كلشي داز مزيان غير كعب غزال معودوش دارو بيه ثاني "


تفاءلوا ، بشروا فالخير قادم و ان تأخر ولكن بوادره لاحت في الافق ...
7 - الزبير الأحد 16 شتنبر 2012 - 10:23
اقول للسيد وبنكيران ووزراء حزبه اعتمدوا التدرج في الاصلاح فهذه سنة الله في تدبير الامور ، فالعجلة والاندفاع من سمات الطائشين ، فالفساد متجدر ولكن بعزم الله وقوته ستنتصرون عليه ، وانتبهوا الى الافخاخ التي تنصب لكم من العلمانيين والاشتراكيين والمفسدين وادرعهم الاعلامية الفاسدة من مثل الصباح والاحداث واخبار اليوم والنهار واداعة اطلنتيك فهم ملة واحدة ، ولكن الله غالب امره
8 - العلوي فرنسا الأحد 16 شتنبر 2012 - 11:17
أظن ان الشعب المغربي يتحمل مسؤولية كبيرة كذالك في عدم تطبيق هذه الدفاتر ، فانا كمقيم في فرنسا ارى ان الشعب الفرنسي يحاول دائما الضغط على الحكومة من خلال تنظيم مسيرات ومظاهرات عندما يحس بأن مصالحه في خطر وهوالشيئ الذي لا نراه في مجتمعنا المغربي إلا نادرا ، وأظن كذالك انه كان على الخلفي ان يستقيل او على الاقل ان يهدد جديا باستقالته حتى يفي بما وعد.
9 - مغريبي غيور على الاسلام الأحد 16 شتنبر 2012 - 11:18
السلام عليكم
المرجوياسيد مصطفى الخلفي وزير الاتصال أن تحرق هذه الدفاتر وتغلق القانتين الأولى والثانية لأن برامجهم تدمر المجتمع من حيث الاخلاق و تنشر ثقافة الغرب المنحرف بافلامها المنحرفة اتقو الله في هدا الشعب المسلم الغيور على دينه ان كنتم تتبعون سنة الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم وتتبعون المذهب المالكي حقا فامتنعو عن نشر هذه الثقافة الغربية المنحرفة و افيدونا ببرامج دينية و افلام دينية للنهوض بهذا المجتمع .انك مسؤول ياسيدي مصطفى الخلفي وكل العاملين في هذه القنوات امام الله فاتقو الله فينا او اغلقو هذه القنوات واتركو قناة محمد السادس للقران الكريم .والسلام عليكم ورحمة الله
10 - ali الأحد 16 شتنبر 2012 - 11:20
الاستقالة ثم الاستقالة ان لم تستطيعوا تحقيق تطلعات شعب غيور على دينه وعرضه عذرا لقد نسيت انكم مجرد وزراء كراسي (سياتي الله بقوم يحبهم ويحبونه لا يخاون في الله لومة لائم)
11 - محمد الفلالي الأحد 16 شتنبر 2012 - 11:27
" حداث لجنة حكومية ضمت كل أحزاب الأغلبية لإدخال تعديلات على الدفاتر التي أعدها وزير الاتصال مصطفى الخلفي، كان فيه إشارة واضحة من بنكيران إلى عموم الفاعلين بأن حزبه لا يسعى إلى فرض توجه معين في قطاع ما حتى إن كان مسنودا بالقانون."
بنكيران أضعف من أن يفرض احترام القانون ودولة القانون .. لأنه لا يمثل رجل دولة بكل ما تحمله الكلمة من معنى .
رضي بتدخل الآخرين تطبيقا للمثل الشعبي الذي يقول :
" ما صاب قشلو ما يبلو "
12 - DASSARI Mohamed الأحد 16 شتنبر 2012 - 13:05
Je ne sais si le droit à la "libre expréssion", permettra à la rédaction d'HESPRESSE de publier ma réaction encore cette fois-ci; je saisis donc l'occasion des contacts qua eus le Ministre de l'Information Monsieur Mustapha ELKHALFI avec ce journal éléctronique et par lequel il avait annoncé, que la "HACA", vient faire retour au Gouvernement des nouveaux cahiers de charges, après des modifications et observations qui leur sont apportées et d'être revus, d'être publiés sur le "Bulletin Officiel" et la mise en éxécution des dispositions de "réformes" tant attendues par les Téléspéctateurs-Auditeurs Marocains depuis des dizaines d'années, mais en vain.
Mais d'abord et avant toute opération d'application, il faudra d'abord l'avis des concernés que sont les citoyens contribuables; car aucun changement ne pourra jamais se faire honnêtement, sans avoir d'abord désinfécté l'intérieur de la "SNRT et SOREA-2M", en commençant par démonter les pilliers très enracinés du mal qui lesrongeait depuis
13 - الـدكــــــالي الصغير الأحد 16 شتنبر 2012 - 14:24
العلمانيون بني علمان متجذرون في الإعلام المغربي، ومساندون من لدن جهات أجنبية تفرض التبعية الثقافية والسياسية على هذا المجتمع..
"مونتانيي"الباحث والمنظر الذي واكب الاستعمار الفرنسي للمغرب، كان يعمل ويدعو إلى العمل بقاعدة"الكل في واحد"لتحديث المجتمع المغربي، وفكه عن ثقافته القبلية، التي كانت تجعل منه مجتمعا متماسكا يصعب اختراقه ثقافيا على الأقل.
لازالت الإمبريالية تعمل -حتى اليوم- بهذه القاعدة.الإعلام ليس أمر سهلا ولا بسيطا حتى يبث فيه شخص واحد،ينزل قراراته وهو لا مرجعية له، سوى ما يملى عليه من الخارج.
المنظر والباحث في علم الاجتماع"أستين"يؤكد على أن جميع الطفرات التي عرفتها المجتمعات في سبيل التقدم والرقي الحضاريين، كان العامل فيها تطور وسائل الإعلام والتواصل.ولعل الهيمنة الغربية اليوم تستند إلى هذا العامل، فيما لازالنا نستهين بدور الإعلام أو نجهله.
لنا في التجربة المصرية دروس وعبر، والمتتبع يدرك حنكة الإخوان في عدم أهمال قطاع الإعلام،الذي عرف طفرة كتب وقيل عنها الكثير.أما في مغربنا،فصيحة بني علمان التشكيكية ما فتئت تهدد من أسلمة التلفزيون المغربي،وفي ذلك إقرار بجاهلية المغاربة !!
14 - الغيور الأحد 16 شتنبر 2012 - 15:09
أتمنى أن يثبت الخلفي على موقفه مهما كانت الضغوط، وأن يتذكر أنه سيقف بين يدي الله ليسأله عن المسؤولية التي تولاها كيف أداها؟ لأنه شتان بين كرب الدنيا والآخرة. لا أن يتراجع لإرضاء هذا الطرف أو ذاك. لأن المبادئ والقيم هي ثوابت الأمم.
15 - احمد الأحد 16 شتنبر 2012 - 17:33
صراحة مللنا من هذه الكلمة '' دفتر التحملات '' القنوات المغربية
الحكامة
محاربة الفساد
المقاصة ، الفقراء ، العفاريت و و و ,,,,,,,,,,
اطناب ثم اطناب في الكلام وتكرار لنفس المصطلحات ولا شيء يذكر والمغاربة فايقيين وعايقين ، ولا يلدغ المؤمن من الجحر مرتين
16 - مغربي غيور الثلاثاء 18 شتنبر 2012 - 18:30
مند تنصيب السيد الوزير على الاعلام و مشكل دفاتر التحملات تارة ينام في سباته الشتوي و تارة يستفيق على ضجيج لا يسمن و لا يغني من جوع و كل من يتتبع اخبارنا في العالم يبقى مشدوها لقوة الصراع حول الاعلام العمومي حتى يخيل اليه ان المغرب مقبل على ثورة اعلامية ستكون نمودجا لامثالنا
و الله استغرب كيف لهؤلاء الخليجيين لا يجدون صعوبة في انشاء قنوات عامة او موضوعاتية اكانت عمومية ام خاصة نكاد لا نحصي عددها عند بثها عبر الاقمار و لا نسمع عندهم لا هاكا و لا دفاتر تحملات ولا هم يحزنون كل ما في الامر ان الكل يراقب و مراقب في احترام اللغة و التعددية و الثقافة و كل ما يهمهم في خصوصياتهم
و نحن على قلة قنواتنا و شح برامجها الهادفة مازلنا لم نفهم مادا نريد في اعلامنا
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

التعليقات مغلقة على هذا المقال