24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0907:3513:1716:2018:4920:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. جائزة التميّز الحكومي العربي (5.00)

  2. أمازيغ يشيدون بتوظيف "المعلم" حرف "تيفيناغ" في أغنية "سلام" (5.00)

  3. الجزائر تتبرأ من تصريحات سعداني وتُجدد الدعم لجبهة البوليساريو (5.00)

  4. وثائق مسرّبة: الفاتيكان يقترب من "حافة الإفلاس" (5.00)

  5. آلاف المتظاهرين يحتجون مجددا في شوارع تشيلي (5.00)

قيم هذا المقال

2.81

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | قضية بروكسي تدخل "التدويل" والخلفي يصف رد الحكومة بـ"المنطقي"

قضية بروكسي تدخل "التدويل" والخلفي يصف رد الحكومة بـ"المنطقي"

قضية بروكسي تدخل "التدويل" والخلفي يصف رد الحكومة بـ"المنطقي"

نددت منظمة مراسلون بلا حدود بقرار الحكومة المغربية الصادر أمس الخميس، والقاضي بسحب اعتماد عمر بروكسي الصحفي وكالة الأنباء الفرنسية (أ ف ب)، كما وصفت المنظمة الدولية القرار "الإداري" بـ"السياسي"، معتبرة الموضوع "مسا واضحا" بالممارسة المستقلة لمهنة الصحافة.

"مراسلون بلا حدود" اتهمت وزارة الاتصال بتوظيف الاعتماد، "منحا وسحبا"، كـ"سلاح" ضد المهنيين قصد دفعهم لممارسة ما أسمته المنظمة بـ"الرقابة الذاتية"، في الوقت الذي طالب فيه كريستوف دولواغ مدير عام المنظمة السلطات المغربية بالتراجع عن القرار الذي نعته بالتعسفي.

من جهته، وصف مصطفى الخلفي، وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، قرار سحب الاعتماد بـ"المنطقي"، مشيرا إلى أن تغطية وكالة الأنباء الفرنسية ارتكب فيها خطأ مهني جسيم حين تناولها للانتخابات الجزئية بطنجة.

ذات المسؤول، قال في اتصاله مع هسبريس إن صيغة "مرشحين مقربين من القصر الملكي" الواردة في قصاصة الوكالة، صباح يوم الخميس على الساعة 9:40، و قبل تعديلها مساء، مست بمبدأ المهنية وهو ما دفع الحكومة إلى اتخاذ قرار السحب المرتكز على احترام القانون.

الخلفي، وفي رد على سؤال لهسبريس حول بعض القراءات التي تربط بين تغطية عمر بروكسي للتظاهرة المعروفة بـ"حفل الولاء للكرامة والحرية" وبين قرار سحب الاعتماد، نفى أية علاقة بين الموضوعين، موضحا أنه كان أول المتصلين بوزيري العدل و الداخلية من أجل فتح تحقيق في الموضوع و كذا بمدير وكالة الأنباء الفرنسية من أجل التعبير عن أسف وزارته على حادث تعنيف عمر بروكسي إبان ممارسته لمهامه.

صيغة "مرشحين مقربين من القصر" ليست قدحية حسب عمر بروكسي، صحفي (أ ف ب) الذي شرح في اتصال مع هسبريس أنه يشتغل مع وكالة دولية تستعمل عبارات موجهة للقارئ الأجنبي قصد تعريفه بمنظمات حزبية داخل بلدان لا يعرفها بالضرورة.

الصحفي أضاف، ضمن ذات التصريح، أن "حزب الأصالة والمعاصرة تم تأسيسه من طرف فؤاد عالي الهمة صديق الملك.. وأن الحزب يقول أن برنامجه هو برنامج الملك"، قبل أن يتساءل بروكسي "لماذا لا يحاسبوننا على صيغة حزب إسلامي عندما نشير إلى العدالة والتنمية، مع العلم أن الإسلام دين رسمي للدولة..".

عضو فريق تحرير وكالة الأنباء الفرنسية بالمغرب وصف قرار سحب اعتماده بالقرار السياسي الذي يتجاوز الحكومة، مؤكدا في آخر كلامه أنه لن يغير من طريقة اشتغاله لأنه أحرص الناس على احترام الضوابط المهنية حسب تعبيره.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (36)

1 - s bouazz السبت 06 أكتوبر 2012 - 01:31
أتضامن مع هذا الصحفي وكفى من تكميم الأفواه هذا القرار غبي من طرف الحكومة أوحكومة الضل أضنه مجرد عقاب لهذا الصحفي نتيجة وجده أمام البرلمان لتغطية المضاهرة المنددة بطقوس الولاء. القصر لم يغفر له هذه الخطيئة. كزملائه نيني وكدار والمرابط والائحة طويلة
2 - ابو يوسف السبت 06 أكتوبر 2012 - 01:32
اما ان تتركونا نقول ما نشاء ونرضي اصحابنا وخلاننا من العدميين الذين يتشفعون بمرتزقة يتخذون من الصحافة ذريعة للقدح في كثير من مقوماتنا او انتم ضد الديموقراطية . هذا الشخص يخدم اجندة اسياده وليس لفرنسا دخل في الموضوع ولا لوكالتها ا ف ب . يريد ان يستقوي بمشغليه ضد مصلحة المغرب . ومشغلوه لا يعلمون طويته . وكذلك فعل في المرة الاولي ليظهر المغرب في صورة تسر حساده كثيرا . ولكن هيهات فان القافلة تسير وستسير ان شاء الله رغم الكيد المبيت . ولم ينجح المرشح الذي كانوا يتمنون ان ينجح ليقولوا :الم نكن نقول لكم ان في الامر (ان) ؟ وهاهو حزب عالي الهمة يفوز . فماذا سيقولون الان ؟
3 - زيزفون حسن السبت 06 أكتوبر 2012 - 02:00
قرار من هذا القبيل لا يمكن أن يصدر إلا من شخصية وازنة و على أعلى مستوى ولا أظن أن الوزير الأول له القدرة على إصداره أو منع إستصداره مما يدل قطعا أن الحكومة لا حول لها و لا قوة لها وما هي إلا مجموعة من الموظفين الخاضعين إلى أوامر عليا لا يعصونها وهم يفعلون ما يؤمرون أما عن هذا السحب فهو يخدم أعداء الوطن وما يخدم المغرب عن أية حال وبذلك يكون منأغبى القرارات وهو يعكس مدى ارتباط السلطة و اندفاعها نحو إجراءات طائشة لا مبرر لها...
4 - wiam السبت 06 أكتوبر 2012 - 02:01
c'est sûr que cette décision dépasse la gouvernement, il n'a rien dit de faux , tout le monde sait que le PAM est un parti proche du palais et le ministre PJDiste se trouve obligé de défendre une décision qui n'est pas la tienne. C'est grave Monsieur Mustapha Lekhalfi, votre image et l'image de votre parti risque d'être touchées; faites attentions avec les requins qui vous entourent! a bon entendeurs!
5 - FERAZ Rifi السبت 06 أكتوبر 2012 - 02:03
Les pjdstes devraient faire attention à leurs actes contre les journalistes qui exercent leur métier sous les directives de la nouvelle constitution,l'image du Maroc est mise à mal par des incompétents qui se définissent comme des efficaces,on dirait que les pjdstes ont un vrai problème avec la liberté d'expression qui est garantie par la loi suprême qui régit la vie des citoyens marocains et particulièrement les journalistes,combien ça coutera au pays vos dérives incalculables?j'exprime ma solidarité sans réserve avec ce journaliste qui n'a fait qu'exercer son métier dans le cadre des libertés garanties par la constitution votée par les marocains à la majorité écrasante et qualifiée
la communauté internationale condamne et regrette que de tels agissements existent toujours au Maroc de 2012,les pjdstes devraient par ailleurs accepter le jeu et les règles de la démocratie que vous chantez sans savoir qu'est ce que c'est précisément,les vrais diables et crocodiles sortent des barbes
6 - دايز كاعي السبت 06 أكتوبر 2012 - 03:57
للاسف الشديد الثور اللدي سينطح المغرب لازال يرجع الى الوراء!!
وا عبد الالاه، واش فهمتي اولا لا..
7 - مغربي من أمريكا السبت 06 أكتوبر 2012 - 04:22
بغض النظر عن ما إذا كان هذا الصحفي يستحق سحب الإعتماد أم لا، أتمنى أن لا تتراجع الحكومة عن قرارها السيادي وأن لا ترضخ للضغوط الخارجية. كفانا خوفا من انتقادات الغرب. المغرب لا يتدخل في قرارات سيادية لدول أخرى وضمنها فرنسا التي تضطهد المسلمات المنقبات، لذلك على فرنسا أن تتعلم كيف تحترم سيادة الدول، وإذا رغبة في مساعدة هذا الصحفي فلتعطيه فيزا للعمل في فرنسا.
إلى متى سنبقى نجامل الدول الغربية والمنظمات الصهيونية التي تحارب ديننا بإسم حرية التعبير وحقوق الإنسان؟
8 - عبدالرحمان البيضاوي السبت 06 أكتوبر 2012 - 04:29
من تكون منظمة مراسلون بلا حدود هذه- طــــــــــــز فيهـــــــا- بالنسبة لنا لاتهمنا في شيء ولتقل ما تريد ولتحتج كما شاءت لماذا لم تحتج على الفيلم المسيء للرسول الكريم{صلعم} لماذا لم تحتج وتعلق على التقرير الكاذب والمنحاز حول الصحراء لمنظة المسماة ّكينيدي"؟ لماذا لم تحتج على ما وقع لمصطفى ولد سلمى ؟لماذا لم تحتج على ما يقع للصحراويين المحتجزين في تندوف؟ لماذا لا تفتح فمها ضد كل ما يتعرض له المسلمون في اوروبا؟ لماذا لاتتدخل بالإحتجاج على ما تتعرض له المرأة المسلمة في أوروبا بخصوص الحجاب ؟ فقط تدخلت لصالح صحفي تدخل في الشؤون الداخلية للمغرب المغرب له ثوابت وقوانين يجب إحترامها ومن لم يحترمها نتحداه ولا تهمنا تصريحتهم لأنهم هم الخاسرون في النهاية
9 - فاضل السبت 06 أكتوبر 2012 - 06:03
بعض الناس يظنون أنهم يستطيعون قول أي وفعل أي شيء باسم الحرية الغربية المزعومة المتقلبة المزاج - ولا يهمني فلان أو ترتلان - بقدر ما يهمني كم - إخراص - هؤلاء المتمشدقين بالحرية صمتهم المطبق في بلدانهم على إهدار دم الحرية وإعدامها عندما تخص الأمور والأحداث عقيدتنا نحن المسلمين وأفكارنا وحريتنا في التعبير والتفكير، وخذ مثالا حبس أو تغريم أو طرد الأئمة الذي فقط يبينون للناس مسائل عقيدتنا وفقه ديننا علاوة عمن نفى علميا وتاريخيا وعقليا ومنطقيا قتل ستة ملايين يهودي كما فعل الذكتور روجيه غارودي رحمه الله تعالى.

الحرية الصحافية لا تعطيك الحق بأن تنعت حزبا ما بما نعته - حزب القصر - إذ أن هذا سب ضمني واتهام غير مسؤول لأن القصر له وزارته وليس له حزبه.

الملاحظ أن الوزراء المساكين العاديين الطيبين كل يوم يدار لهم ألف فيلم وقصة لإلهائهم عما هم فيه من إصلاح ما أفسده هؤلاء المخرجون المهرجون؛ فدعوا الحكومة تشتغل في الأساسيات وليس في المتاهات وشكرا لكم
10 - bravo le gouvernement السبت 06 أكتوبر 2012 - 10:05
c'est ce qu il fallait faire depuis fort longtemps, je n oublierai jamais l arrogance de ce journaliste qui ne portait pas de badge ni de gilet indiquant son statut et quand le policier voulait faire son travail il a commencé a insulter le Maroc et les marocains!! meziana fih w 3o9ba l hadou lli taysandouh
11 - said السبت 06 أكتوبر 2012 - 10:31
سبحان الله،أصبح الخليفي يدافع عن أشياء هو نفسه غير مقتنع بها؛ فالكل يعلم أن الخليفي وكل البيجيديين مقتنعون باطنيا بكل كلمة قالها الصحفي بروكسي!
لكن من اتخد القرار الذي تكلفت الحكومة بتطبيقه والخليفي بتبريره؟
12 - FOUAD السبت 06 أكتوبر 2012 - 10:45
فرنسا "منعت" قناة المنار من البث في فرنسا و هناك اشخاص كثر ممنوعون من ان تطا اقدامهم ارضها!
كل واحد حر في ارضه! فحسب علمي المغرب بلد مستقل! و لو كان "بلاد الشفارة" كما صرح بروسكي البطل!
مراسلون بلا حدود نعرفها منظمة مختصة في اعطاء الدروس للضعفاء! فلا تابهوا لها!
و مع ذلك.... و مع ذلك
اعتبر سحب الاعتماد من بروسكي لا مبرر له! و ان كان وقعه على صاحبنا قويا! فقد سمعته في الجزيرة و نبرته المتحدية خفتت فقد كان يظن ان العمل مع AFP يعطيه ضوءا اخضر ل"يدردك" على المغاربة!
انا مع التاديب و ضد المنع!
Mon salam à mon mouslim pays
13 - عبدو السبت 06 أكتوبر 2012 - 10:46
التحكم يا ولدي وما ادراك ما التحكم وهل تظنون ان الحكومة بيدها القرار انها نكتة ان نعتقد ان للحكومة القرار في المهازل التي تجري في هذا البلد هم كراكيز يلعبون بهم كما يشائون اين ارادتكم واين رغبتكم في القطع مع كبت الحريات اين كل هذا مع الوقت يظهر زيفكم وعدم قدرتكم في مواجهة التماسيح والعفاريت
ضعوا استقالاتكم امام الشعب ليتكفل بناهبي ارادات الشعوب
14 - مولع السبت 06 أكتوبر 2012 - 11:25
الذي يعاقب المغاربة ليست الحكومة المنتخبة بل حكومة الظل . بنكيران و وزراؤه ليست لهم صلاحيات سياسية بل هم عبارة عن دميات تحرك لإسكات الشعب
15 - تطواني السبت 06 أكتوبر 2012 - 11:29
السلام عليكم
قرأت الخبر ما ذنب هذا الصحافي عمر بروكسي نحن نريد دلائل واضحة ونريد أن نعرف من أعطى القرار لوقفه ان الصحافي المخلص لعمله والذي ينقل الرأي والرأي الاخر وينقل الحقيقة لا يجب وقفه نحن لا نعرف الخبر اليقين وهناك صحافيون يعملون لجهات معينة وهناك صحافة حرة ومستقلة المهم مثل هذه الحالات تدخلنا في صراعات سياسية كبيرة والنيل من الصحافي هو المخرج الوحيد لبعض المسؤولين حتى يفعلون ما يشاؤون المهم لقد عرفناكم وعرفنا مخططاتكم ولن تنالون الا الصفر الذيث اخترعتموه ولازمتموه والسلام مسك الختام
16 - ددددددلل السبت 06 أكتوبر 2012 - 11:30
كل من يتفوه او يشتم او يقلل من سمعة الامن البلاد سيتلقى جزاءه كيف ان تمس شرف الاخرين وتطلب الحق عن حريتك /اليس لدينا نحن الحرية ايها الصحافة لالاثم لاانت مدعم من اخارج والداخل وتريد ان تفعل ما تشا اتريد ن تهاجمنا ونسكت لماذا
17 - محمد السبت 06 أكتوبر 2012 - 11:40
هدا النوع من الصحافيين يشتغلون على هفوات العباد ، يريد ان يثير نعرات التفرقة بين المغاربة ، هدا مع الهمة هدا معى بنكيران هدا قريب من القصر ، هدا بعيد من القصر ، ليس هدا هو المهم ، المهم هو ان الانتخابات تمر في ظروع شفافة وديموقراطية ، لكن بحال هدا لايدكرون دلك ، الرابح هوالشعب المغربي بشكل عام ، كان قريب او بعيدا فكلنا مغاربة ، وانت كصحافي مغربي ، كان من واجبك لبلادك وقبل الضرب على الاوتار التي تعجب الغرب ، وبكل وطنية .... كانت هده فرصة لتتدعم المسار الديمقراطي .... ولكن مانعولوش على بحالك ....
18 - سعيد الطنجاوي السبت 06 أكتوبر 2012 - 11:50
هدا قرار سياسي من حكومة الظل باسم حكومة بنكيران ، ومثل هده القرارات السلطوية الغبية ستضر بحكومة بنكيران و ستفقدها شعبيتها و سيصبح البيجيديون كمن يخربون بيوتهم بأيديهم و أوامر غيرهم
19 - hamid السبت 06 أكتوبر 2012 - 11:52
شيئ طبيعي ان تسحب منه الرخصة حزب الاصالة والمعاصرة خط احمر وهو من المقدسات فقد دخل رشيد نيني السجن لانه تحذت عن اصحاب هذا الحزب
20 - Simo-Fez السبت 06 أكتوبر 2012 - 12:35
انظروا الخطاء الفادح لهذا الصحفي في معرض رده على استفسار هيسبريس: " شرح في اتصال مع هسبريس أنه يشتغل مع وكالة دولية تستعمل عبارات موجهة للقارئ الأجنبي قصد تعريفه بمنظمات حزبية داخل بلدان لا يعرفها بالضرورة." يعني امولاي كتعمد تغليط الراي العام الدولي اللي مكيعرفش المغرب بقصاصات ملفقة عمدا و مبهمة بحيت من يسمعها يضن ان الملك في المغرب يتراس حزب سياسي...و كتقول بلا حشمة موجهة للقارئ الاجنبي....اما ابناء البلد عندك مكيسواو والو و ما كايهموكش...باش انت مهني?
الخطاء الثاني : يظهر ان الصحافي تخلطو عليه العرارم...فخلط بين الايديولوجية السياسية للاحزاب و النظام السياسي القائم...في قوله: "لماذا لا يحاسبوننا على صيغة حزب إسلامي عندما نشير إلى العدالة والتنمية، مع العلم أن الإسلام دين رسمي للدولة..". ااااااش هاد التزربيق امولاي...اااش جاب حزب اسلامي اولا شيوعي اولا يساري اولا علماني .........لقولك مرشحي الملك. و راك غييير كتزيد طبز ليها العين... اقسم بالله العلي العظيم انني لا انتمي لاي حزب ولكن اثارني غباء هذا الصحفي. و حشومة اتقال عليه اصلا صحفي. و اسمحو لي.
21 - مواطن السبت 06 أكتوبر 2012 - 12:36
لا شك وان هدا القرار دليل علي ان لاشئ يتغير رغم تغيير الوجوه لانه هناك سلطات عليا هي التي تسيير الامور في البلاد اما بن كيران و امثاله ليسوا سوى دمة تتحرك بريمونت كونترول و دليل علي دلك بعض ال قرارات الغريبة كعفا الله عما سلف و تكميم افواه ا لصحفيين و و و و انها الحقيقة يا بن كيران ما فيك غير الهدرة الخاوية فلتذهب الي مزبلة التاريخ
22 - nabila السبت 06 أكتوبر 2012 - 12:54
Je suis pour la décision de ce gouvernement!!Ila ja ychowoh l'image dial bladna!!En plus, il est payé par des français, des gens contre notre pays!!!Bravo au gouvernement et son ministre Mr El khalfi!!Bin fait
23 - قالوها.. السبت 06 أكتوبر 2012 - 13:02
غادي ياكلو بيكوم الثومة يا لـبيجيدي...
باقي ما بغيتو تعيقو؟
إيوا تسناو حتى يلج الجمل من سم الخياط
24 - Franco-Marocain السبت 06 أكتوبر 2012 - 13:17
franchement c'est quoi la difference en Mustapha el Khalfi et Khalid Naciri son prédecesseur??
rien n'a changé au Maroc
25 - mopl السبت 06 أكتوبر 2012 - 13:27
Il aurait passé naperçu et personne n'aurtait prêté attention. Mais avec cette décision, le gouvernement ne fait qu'à parler d'elle et en mauvais sens. Encore une faute. A leur place je n'aurai même parlé de lui...jusqu'à quand ce type de fautes
26 - malk السبت 06 أكتوبر 2012 - 14:49
c ça la liberté d'expression,ts les partis marocains ne sont que des hypocrites si le pjd était hors du gouvernement il aurait dit autre chose.le parti de lhamma ne veut pas faire ce que veut le roi que veut-il faire?c vraiment écoeurtant appelez les choses par leur nom
27 - سليماني السبت 06 أكتوبر 2012 - 14:55
الحكومة في خدمة أجندة العفاريت والتماسيح، الحزب نفسه يطلق على الأصالة والمعاصرة حسب السلطة والدولة؟؟؟؟؟؟ فأين المشكل!!!!!!!!؟؟؟
28 - saada nour السبت 06 أكتوبر 2012 - 16:24
c'est vraiment honteux de prendre encore à nos jours de telles décisions. Personne n'a le droit de prononcer le mot "Roi" dans la presse même d'une façon respectueuse que sauf lorsqu'il s'agit de le glorifier. le journaliste n'avais dit que ce que nous pensons tous ici au Maroc. et je suis déçu par ce ministre que je respectais de se sentir obliger de défendre une telle connerie.
le roi n'a jamais était sacré, et il l'est moins vu la nouvelle constitution. alors s'il s'agit pas d'insulte de de calomnie, il faut laisser les journalistes travailler.
29 - loco de la colina السبت 06 أكتوبر 2012 - 19:51
Il ne faut pas céder aux pressions étrangères. Pourquoi les occidentaux doivent-ils nous dicter ce que nous avons à faire. Le Maroc est un pays souverain et il ne doit pas s'agenouiller et montrer sa faiblesse et son impuissance suite aux aboiements de ces organismes étrangers qui n'ont qu'a ce mêler de leurs affaires
30 - Nétro السبت 06 أكتوبر 2012 - 20:42
علينا أن نقولها بصراحة ، أليس حزب الأصالة" وعصر المغاربة الأحرار"حزب القصر. فمن لم يقل بها إما جبانا أو منافقا أو مستفيدا...
أما بن كيران وجماعته فقد أضاعوا علينا فرصة لن تعوض حتى قيام الساعة .
فلا حرية ولا ديمقراطية ولا كرامة ولا حياة شريفة في هذا البلد .
31 - MAROCAIN DE RABAT السبت 06 أكتوبر 2012 - 22:42
C'est grave Monsieur Mustapha Lekhalfi, votre image et l'image de votre parti risque d'être touchées; faites attentions
32 - benyounes الاثنين 08 أكتوبر 2012 - 00:18
يا سيد الوزير.. لا تقبل بالضغوط الخارجية، هذه المنظمات تدافع فقط عن العلمانيين ولا تداع عن المسلمين، وبما أننا مسلمين علينا ألاّ نخضع للمخربين الذين يسعون تفتيت هذه البلاد الآمنة، إذا فرضت عليكم أشياء ردوها إلى الشعب ليقول كلمته فيها ليخرج كل منا من بابه الواسع..
33 - أبو أحمد الاثنين 08 أكتوبر 2012 - 11:21
ايوا دبا اللي بغا يعمل شي حاجة خصو يديره، تحت ذريعة الحريات، وحقوق الإنسان، وهلم جرا، وحتى إذا خرب الأنسان نتركه يفعل ما يشاء أنا أشك في صدق هذه الجمعيات الدولية، التي في كل مناسبة تريد التدخل في شؤون المغرب، يمشيو عند البلدان التي تحتضنهم....
34 - عزيزة الاثنين 08 أكتوبر 2012 - 13:27
لازلت لحد الان لا أفهم معنى حرية التعبير و الديموقراطية التي يتشدقون بها, و نحن المغاربة هل نحن مع حرية التعبير أم لا, هل نحن مع المبدا أو نغير ردود فعلنا حسب ما يناسبنا. عندما هوجم الاسلام في شخص رسول الله صلعم دون وجه حق الكل تحرك و هذا أمر محمود و لا نقاش فيه ولكن مبدأ الهجوم على شخص أو دين أو دولة لا يجب أن يكون دون دليل أو سند قانوني. ان نعت حزب دخل غمار المنافسة الانتخابية بطنجة بانه مقرب من الملك فيه ما يمس بنزاهة الانتخابات و حياد المؤسسة الملكية و هل لو كان لهذه الاخيرة دخل فهل كان حزب العدالة و التنمية سيفوز؟
35 - موحا السوسي الاثنين 08 أكتوبر 2012 - 17:32
الى صاحب التعلق 2 اين ومتى نجح حزب الهمة ؟ الديمقراطية جزء لا يجزا ادا كان مطلبو حزب الجرار ينادون بالحداتة فاين الحداثة في هكدا تصرفات فالحداثة ليس ما اراد او يسوقها لنا هدا الحزب الجمعة الصلاة السبت la boite لكي يعيش المغربي في تناقض مع داته وقتناعاته، فاما ان تصرحوا عالنية ان لا دمقراطية لا دستور احسن بكتير من اتخاد مواقف ارتجالية وقرارات تنم عن حقد واحتقار للمواطن الاصلاح هو الحل
36 - ادبيشي الاثنين 08 أكتوبر 2012 - 18:02
لايمكن وصف سحب اعتماد الصحافي بروكسي الا تهورا وخدمة جليلة لخصوم البلاد .هدية على طبق من ذهب للبوليزاريو وورقة رابحة سوف لن يتأخروا في لعبها على الساحة الدولية والمطالبة بتوسيع صلاحية المينورسو لتطال السيادة على الصحراء لان المغرب دولة تقمع الحريات وتخنق الاصوات . فليكتب بروكسي ما يريد اليس لنا وكالة اخبار لترد عليه ؟زمن المنع وتكميم الافواه ولى ،والغريب ان المسؤولين يقمعون وحين يقول معهد كيندي ان المغرب يقمع يتهمونه بالارتشاء والكذب،يعذبون وحين يقول مانديز الحقيقة يتهمومنه بالتحيز ياسبحان الله.وحين يصدر تقرير هنا وهناك يقول الحقيقة نتهمه بالكذب.في تصوري سواء مانديزا وكيندي قالا الحقيقة التي تزعج مسؤولونا وان كان ثمة كذب وتحيز ففي المسؤولين.الحقيقة واضحة ولا غبار عليها وما بروكسي الا عينة للتسلط والاستبداد .
المجموع: 36 | عرض: 1 - 36

التعليقات مغلقة على هذا المقال