24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4206:2613:3917:1920:4222:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منبر هسبريس | رسالة إلى د. مصطفى بوهندي

رسالة إلى د. مصطفى بوهندي

رسالة إلى د. مصطفى بوهندي

جهر د. مصطفى بوهندي من خلال كتابه " أكثر أبو هريرة " أن لغة القرآن عادية وأبوهريرة ليس صحابيا والإمام مالك فقدت صلاحية كلامه وابن كثير انتهى زمانه .

فبالله عليكم هل يعقل لدكتور يدرس الطلبة المغاربة في الجامعة بمعرفة ضعيفة كفتات الموائد تمويها للتاريخ الإسلامي وتزييفا لحقائق الأئمة والمفسرين . فبالله عليكم أين هذا الجامعي من الإمام مالك الذي يعتبر المذهب القائم والرسمي للمغاربة وللأمة الإسلامية في أرجاء المعمور وشهدت له كبار رجال الدين لما حققه من إنجاز تاريخي قل نظيره إنه مذهب تبناه المغرب والمغاربة ملكا وشعبا وعلماء تحت إشراف إمارة المؤمنين فالتساهل في نشر دعوة هذا الرجل عن طرق النشر والطباعة أمر يتطلب من الأجهزة الأمنية التدخل للكشف عمن يخرب وينشر البلبلة ويشوش عن إسلامنا السمح.


فإذا كان الإمام مالك حسب رأيك القاصر يا بوهندي بأنه فقدت صلاحية كلامه فإن شهادة دكتوراك لا تصلح إلا للاستعمال في المراحض (حاشا السامعين ) وأفتخر بقولي هذا أمام كل ما كتبته يا د. عن الحجاب وعن كل كلمة كتبتها لغرض في نفس يعقوب وأنت تعرف يعقوب،فإذا كنت ترعى دراسات الإملاء للتحريف فأمثال أسيادك وأولهم إبن كثير لا يزال زمانه قائما وأن المناهج والأبحاث بدون ابن كثير ما عرفت كيف تتوضأ وتتطهر وتصلي .

أما أبوهريرة الصحابي الجليل فإليك ما تيسر من القول لتكون كمن بهت الذي كفر .

أَبُو هُرَيْرَةَ الدَّوْسِيُّ، عَبْدُ الرَّحْمَنِ بنُ صَخْرٍ

الإِمَامُ، الفَقِيْهُ، المُجْتَهِدُ، الحَافِظُ، صَاحِبُ رَسُوْلِ اللهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- أَبُو هُرَيْرَةَ الدَّوْسِيُّ، اليَمَانِيُّ، سَيِّدُ الحُفَّاظِ الأَثْبَاتِ.

اخْتُلِفَ فِي اسْمِهِ عَلَى أَقْوَالٍ جَمَّةٍ، أَرْجَحُهَا: عَبْدُ الرَّحْمَنِ بنُ صَخْرٍ. كَانَ فِي الجَاهِلِيَّةِ اسْمُهُ عَبْدُ شَمْسٍ، أَبُو الأَسْوَدِ، فَسَمَّاهُ رَسُوْلُ اللهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-: عَبْدَ اللهِ، وَكَنَّاهُ أَبَا هُرَيْرَةَ. مما يؤكد أن الصحابي الجليل عاش وصاحب النبي الكريم وأن ما تحليل مصطفى بوهندي بني على باطل .

حَمَلَ عَنِ: النَّبِيِّ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- عِلْماً كَثِيْراً، طَيِّباً، مُبَارَكاً فِيْهِ، لَمْ يُلْحَقْ فِي كَثْرَتِهِ، وَعَنْ: أُبَيٍّ، وَأَبِي بَكْرٍ، وَعُمَرَ، وَأُسَامَةَ، وَعَائِشَةَ، وَالفَضْلِ، وَبَصْرَةَ بنِ أَبِي بَصْرَةَ، وَكَعْبٍ الحَبْرِ.

خَرَجَ النَّبِيُّ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- إِلَى خَيْبَرَ، وَقَدِمْتُ ( ابو هريرة ) المَدِيْنَةَ مُهَاجِراً، فَصَلَّيْتُ الصُّبْحَ خَلْفَ سِبَاعِ بنِ عُرْفُطَةَ، كَانَ اسْتَخْلَفَهُ، فَقَرَأَ فِي السَّجْدَةِ الأُوْلَى: بِسُوْرَةِ مَرْيَمَ، وَفِي الآخِرَةِ: وَيْلٌ لِلْمُطَفِّفِيْنَ.

فَقُلْتُ: وَيْلٌ لأَبِي، قَلَّ رَجُلٌ كَانَ بِأَرْضِ الأَزْدِ إِلاَّ وَكَانَ لَهُ مِكْيَالاَنِ، مِكْيَالٌ لِنَفْسِهِ، وَآخَرُ يَبْخَسُ بِهِ النَّاسَ.

وَلَمَّا هَاجَرَ كَانَ مَعَهُ مَمْلُوكٌ لَهُ، فَهَرَبَ مِنْهُ.

صَحِبَ رسول الله أَرْبَعَ سِنِيْنَ.

إِنَّكُمْ تَقُوْلُوْنَ: إِنَّ أَبَا هُرَيْرَةَ يُكْثِرُ الحَدِيْثَ عَنْ رَسُوْلِ اللهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- وَتَقُوْلُوْنَ: مَا لِلْمُهَاجِرِيْنَ وَالأَنْصَارِ لاَ يُحَدِّثُوْنَ مِثْلَهُ؟ وَإِنَّ إِخْوَانِي المُهَاجِرِيْنَ كَانَ يَشْغَلُهُمُ الصَّفْقُ بِالأَسْوَاقِ، وَكَانَ إِخْوَانِي مِنَ الأَنْصَارِ يَشْغَلُهُمْ عَمَلُ أَمْوَالِهِمْ، وَكُنْتُ امْرَأً مِسْكِيْناً مِنْ مَسَاكِيْنِ الصُّفَّةِ، أَلْزَمُ رَسُوْلَ اللهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- عَلَى مِلْءِ بَطْنِي، فَأَحْضُرُ حِيْنَ يَغِيْبُوْنَ، وَأَعِي حِيْنَ يَنْسَوْنَ، وَقَدْ قَالَ رَسُوْلُ اللهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- فِي حَدِيْثٍ يُحَدِّثُهُ يَوْماً: (إِنَّهُ لَنْ يَبْسُطَ أَحَدٌ ثَوْبَهُ حَتَّى أَقْضِي جَمِيْعَ مَقَالَتِي، ثُمَّ يَجْمَعُ إِلَيْهِ ثَوْبَهُ، إِلاَّ وَعَى مَا أَقُوْلُ). فَبَسَطْتُ نَمِرَةً عَلَيَّ، حَتَّى إِذَا قَضَى مَقَالَتَهُ، جَمَعْتُهَا إِلَى صَدْرِي، فَمَا نَسِيْتُ مِنْ مَقَالَةِ رَسُوْلِ اللهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- تِلْكَ مِنْ شَيْءٍ.

وهذه حجة كذلك تنفي قول مصطفى بوهندي وتؤكد عدم درايته بصحابة رسول الله وفهمه لا لأئمة الإسلام ولا للمفسرين الأتقياء فكيف يمكن لهذا الرجل الجامعي أن يدرس الأديان وهو يتمتع بفكر أجوف وفارغ وأنصحك بأن تتمعن في هذا السؤال من أبي هريرة إلى رسول الله

يَا رَسُوْلَ اللهِ، مَنْ أَسْعَدُ النَّاسِ بِشَفَاعَتِكَ؟

قَالَ: (لَقَدْ ظَنَنْتُ يَا أَبَا هُرَيْرَةَ لاَ يَسْأَلُنِي عَنْ هَذَا الحَدِيْثِ أَحَدٌ أَوَّلَ مِنْكَ، لِمَا رَأَيْتُ مِنْ حِرْصِكَ عَلَى الحَدِيْثِ، إِنَّ أَسْعَدَ النَّاسِ بِشَفَاعَتِي يَوْمَ القِيَامَةِ مَنْ قَالَ: لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللهُ، خَالِصاً مِنْ نَفْسِهِ). أليس هذا حوار دار بين الصحابي الجليل وبين رسول الله صلى الله عليه وسلم (الله يلعن اللي ما يحشم )

حَفِظْتُ مِنْ رَسُوْلِ اللهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- وِعَاءيْنِ، فَأَمَّا أَحَدُهُمَا فَبَثَثْتُهُ فِي النَّاسِ، وَأَمَّا الآخَرُ فَلَوْ بَثَثْتُهُ، لَقُطِعَ هَذَا البُلْعُوْمُ.

روى أَنَّ رَجُلاً جَاءَ إِلَى زَيْدِ بنِ ثَابِتٍ، فَسَأَلَهُ عَنْ شَيْءٍ.

فَقَالَ: عَلَيْكَ بِأَبِي هُرَيْرَةَ، فَإِنَّهُ بَيْنَا أَنَا وَهُوَ وَفُلاَنٌ فِي المَسْجِدِ نَدْعُو، خَرَجَ عَلَيْنَا رَسُوْلُ اللهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- فَجَلَسَ، وَقَالَ: (عُوْدُوا إِلَى مَا كُنْتُمْ).

قَالَ زَيْدٌ: فَدَعَوْتُ أَنَا وَصَاحِبِي، وَرَسُوْلُ اللهِ يُؤَمِّنُ، ثُمَّ دَعَا أَبُو هُرَيْرَةَ، فَقَالَ: اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ مِثْلَ مَا سَأَلاَكَ، وَأَسْأَلُكَ عِلْماً لاَ يُنْسَى.

فَقَالَ رَسُوْلُ اللهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-: (آمِيْنَ).

فَقُلْنَا: وَنَحْنُ نَسْأَلُ اللهَ عِلْماً لاَ يُنْسَى.

فَقَالَ: (سَبَقَكُمَا بِهَا الدَّوْسِيُّ).

أما من جهة أخرى يا دكتور ( بتاع الأديان ) لابد وزأن أسمعك ما يطرب عن ابن كثير
أما عن منهج ابن كثير في "تفسيره" فيمكن حصره في خطوات ثلاث:

الأولى: اعتماده تفسير القرآن الكريم على المأثور؛ فهو أولاً يفسر الآية بآية أخرى، وهو في هذا شديد العناية، وبارع إلى أقصى غاية في سرد الآيات المتناسبة في المعنى الواحد. ثم بعد ذلك يشرع في سرد الأحاديث المتعلقة بالآية المراد تفسيرها، ويبين ما يُقبل من تلك الأحاديث وما لا يُقبل. ثم يشفع هذا وذاك بذكر أقوال الصحابة والتابعين، ومَن بعدهم من أهل العلم، ويرجِّح ما يراه الأرجح، ويُعْرِض عن كل نقل لم يصح ثبوته، وعن كل رأي لم ينهض به دليل .

الثانية: ومن منهجه - وهو مما امتاز به - أن ينبِّه إلى ما في التفاسير من منكرات المرويات الإسرائيلية؛ فهو مثلاً عند تفسيره لقصة البقرة، وبعد أن يسرد الروايات الواردة في ذلك نجده يقول: "...والظاهر أنها مأخوذة من كتب بني إسرائيل، وهي مما يجوز نقلها، ولكن لا تصدق ولا تكذب، فلهذا لا يعتمد عليها إلا ما وافق الحق عندنا..."


أما الخطوة الثالثة من منهجه، فتظهر من خلال التعرف على موقفه من آيات الأحكام، إذ نجده ينقل أقوال أهل العلم في مسائل الأحكام، مشفوعة بأدلة كل منهم، ثم يُرجِّح من أقوالهم ما يرى أن الدليل يدعمه، أو أن السياق يؤيده؛ وهو في كل ذلك مقتصد غير مسرف، ومعتدل غير مفرط .


وعلى الجملة...فإن تفسير ابن كثير من أخير التفاسير بالمأثور وأنفعها، وأقومها سبيلاً، يُنْبِئُكَ بهذا قبول الناس له قديمًا وحديثًا، ويكفيك في هذا ما قاله الإمام السيوطي - رحمه الله - في حق هذا التفسير: " بأنه لم يؤلَّف على نمطه مثله " .


وبعد...يشار أخيرًا إلى أن هذا التفسير قد طُبع أكثر من طبعة، وقام على تحقيقه وتخريج أحاديثه عدد من العلماء، المشهود لهم بالخير والصلاح، وطول الباع في هذا الشأن، وقد قدموا بعملهم هذا خدمة جليلة لهذا التفسير، الذي لا يزال يحظى برضى الجميع من الخاصة والعامة .

ولك أيضا يادكتور ما يلي :


[قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم) يخرج ناس من المشرق والمغرب في طلب العلم فلا يجدون عالما أعلم من عالم المدينة] ويقصد إمام دار الهجرة الإمام مالك بن أنس رحمه الله فإذا لم يعجبك قول خير البرية فلك ألا تخاطب المغاربة أو تتحدث عن الإسلام والمسلمين فلست أعرف من أمير المؤمنين والمجلس العلمي الأعلى برجاله الأفاضل وتضع فكرك وعقلك الضعيف بين أخيار رجالات الاسلام .


أما عن القرآن الكريم وإعجازه فقد فاتتك الآية الحكيمة التي لم تعرف بشهادة الدكتوراه تفسيرها مع العلم كان عليك أن ترجع لابن كثير ليشرح لك المعنى الحقيقي لقول الله تعالى :" قل لئن اجتمعت الإنس والجن على أن يأتو بمثل هذا القرآن , لا يأتون بمثله ولو كان بعضهم لبعض ظهيرا " فلا الشعراء ولا الكتاب ولا أنت صاحب دكتوراه تستطيع ان تأتي بمثله اي في لغته وبلاغته وما في باطنه وظاهره
ولنا عودة في الموضوع .

للرد والتعليق

[email protected]


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (47)

1 - TITI الخميس 19 فبراير 2009 - 19:32
أول من يستحق اللوم على نشر هذا الكلام هو طاقم هسبريس.
أما كاتب هذا الكلام فهو بدأ كلامه بسب و شتم و ادعاء لملكية المعرفة حتى أنه لا يستحيي بذكر الملك / أمير المؤمنين كمرجع علمي لا يقبل النقاش و قدوة علمية علينا اقتفاء أثرها.إن كان لك ما تقوله في هذا الموضوع فحاور د بوهندي بالحجة و الدليل أو على الأقل تواضع و اطرح أسئلتك بما يليق بمقامك المعرفي. أما ما تتبجح به من علم فيعرفه أي حاصل على شهادة ابتدائية بالمغرب أو فقط من يجيد النقر على فأرة كوكل فهو ملئ بهاته الطرهات التي نعرف أن جله مختلق لقضاء أغراض سياسية.
و تحية للدكتور بوهندي.
أرجو من موقع هسبريس عدم فتح أبوابها لكل من يريد أن يشتم الآخرين و كل شتم و أنتم بخير
2 - مسلمة لله الخميس 19 فبراير 2009 - 19:34
اود المشاركة والتعليق حول الموضوع المميز باوك الله فيك يااستاد بوعقيل والقراء الدين حاولوا الدفاع بالكلمة التي تصل الى القلوب ولله الحمد
ابشركم فانا فى موقع الحدث بالكلية التي يدرس فيها بوهندي هداه الله
ان لااحد يعبا بكلامه وليس هنالك من يضعه موضع التقدير و يرفض الطلبة الحضور لحصصه ولكم ان تقارنوه هنا بالكلية بالاساتدة الاجلاء امثال الدكتور سعيد ربيع
ولكم ان تشاهدوا باعين قلوبكم الجو الرباني والسكينة التى تقع في نفوس الطلبة ولله الحمد
اما الدكتور بوهندي هداد الله فالله المستعان والله لايابه له البتة
وانرجع لسيرة رسول الله ونؤمن بها حق الايمان حتلا لانتجرا على الله وعلى رسوله
ولنخشى الله الواحد الاحد فدريهمات العلمانيين ماهي في الاخرة الا حسرة وندامة
وانا ادعوالاستاد ومن اتبعه ان كان صادقا في دعواه ان يتجه بااخلاص وتجرد لله ان يهديه الصراط المستقيمانداك قال تعالى والذين جاهدوا فينا لنهدينم سبلنا
اللهم اهد من ضل سواء السبيل
3 - هناء الخميس 19 فبراير 2009 - 19:36
اتقي الله يا بوهندي
كيف تجرا على سيدك ابي هريرة
ومن انت لكي تكتب هدا
ولتعلم انك مهما قلت او كتبت
فان ابو هريرة يظل صاحب رسول الله
4 - كاين حر؟ الخميس 19 فبراير 2009 - 19:38
اولا ياكاتب المقالة!!!((((انا لا أدافع عن الهنيدي او غيره ولكن من باب الانصاف والامانه العلمية!))))
نحن في الألفية وزمن العلم والتطور والعقول النيرة ولسنا في زمن الجاهلية الأولى !
انت الان قارنت نفسك مع انسان مختص ومدرس بالجامعة أي صاحب اختصاص فظلمت نفسك معه لانه لا مجال للمقارنة بينكما ابدا فبدأت المقالة بتخطئته وتجهيله وكأنك امام زمانك وعاكف على كتب الدين وخبير بعلوم الرجال؟؟
فالهنيدي اكيد انه قال هذا بعد تمحيص ودراسة لانه يعرف مدى الصعوبه في تصريح مثل هذا التصريح!!!واكيد هو الان مستعد للإجابة على جميع الانتقادات والأسئلة لانه كان لديه الوقت الكافي للبحث وترتيب المعلومات وإلا لما صرح بالتصريح!!!!!!!
فطالما انت وضعت رأسك برأسه اذا نحن ننتظر منك تأليق كتاب في الرد عليه ونشره هنا!! يعتمد على ادلة واقعيه وعقلانية ودراسة وافيه مقنعة!!
فأنت كاتب أي تقول وجهة نظرك بكل احترام وثقافة لا أن تهاجم الناس فهذا الاسلوب ليس اسلوب مثقفين و واعين يرحبون بالنقاش والحوار!
فلولا النقاش لما وصل لك الدين هكذا ولا اصبح للأمة شأن فكل امر يسري بنقاش قبل البت فيه!حتى يصلوا الى حل وسطي وعملي معاً
فلو كل الناس اجبروا غيرهم على رأيهم لرأيت العالم كله مقلوب وصعب جدا ولإنعدمت الحياة.
لاأعلم لما تسخرون أقلامكم لفرض آرائكم هل بهذا الفعل تقللون من شأن القراء..؟
فمن القراء الدكتور ورجل الدين والمثقف وقليل الثقافة والبليغ وو الخ.
يجب مراعات كرامتهم وقدرهم فما موقفكم مثلا لو كان كلام الهنيدي صحيح؟؟؟؟؟؟؟؟؟هل سوف تبهت أو تحرج!!!
لا تتعجل وانماتحدث في مجالك او انقل بمصداقية وعبر عن رأيك واذكر ان هذا هو فهمك ورأيك واعتقادك !!
فاذا اردت الانصاف وان تعرف مدى قوة رأيك وحجتك عليك بعمل لقاء صحفي مع الهنيدي ومناقشته ووضع هذا النقاش بأمانه هنا على صفحات هيسبريس فانت الان منصفا وليس عليكم ممسك !!
احترامي للجميع
5 - 3ali الخميس 19 فبراير 2009 - 19:40
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,
لاتلتفوا إلى الفتان بوهندي ,فهو من أصحاب المنهج العقلاني الهدام.
6 - الغضنفر الخميس 19 فبراير 2009 - 19:42
بدفاعك عن هذا المعتوه" بوكرمسة" اقول لك يامها = بقرة غير حلوب ياضفضعة برية’ اذا كنت انثى انصحك بان تتزوجني زواج متعة لمذة 15 يومنا لان حسب تعالقك رافضية شيعية لال ابي لؤلؤة المجوسي و حقدك ضاهر على اهل السنة وعلى المغرب حكومة وشعبا.
- واذا كنت رجلا و انا اكيد لست من جنسية مغربية انصحك ان تعطني اسم ابيك بعذ اجراء القرعة. ابتعد (ي) عن المغرب و انفث (ي) سمومك في قم اة كربلاء فهناك اصدقاء كثر و معك هذا الحثالى. و اتفق مع الاخ الذي قال ان المذعى زورا مسلم هو نفسه مها لا مغربية
7 - عايق بيك الخميس 19 فبراير 2009 - 19:44
إذا كنت تحسب نفسك أفضل من كاتب المقال فاخرج للواجهة وباسمك الحقيقي فلا تتستر وراء مكي منارة او أي عنوان آخر
فصاحب المقال قال ما عنده فهل عندك شيئا تقوله
أما أن تقول لصاحب المقال داكشي صعيب عليه فبالعكس ما رد على دكتورك مصطفى بوهندي إلا ولأن الأمر بسيط المهم رد وانتقذ وليس كمثلك تشعر بالهزيمة وتتستر وراء ترديد الكلمات كببغاء
الساحة كائنة وانت غائب وصاحب المقال موجود ولو كنت أنت دكتورا فلا يعني شيئا
8 - باب الريح الخميس 19 فبراير 2009 - 19:46
ابو اعقيل لم يسب أحد بل اتسم رده بشدة اللهجة لأن هناك خطوط حمراء قد أخترقت وطعن في أحد أعلام الإسلام والكل لا يزال يدكر الفيلم الدي دكر قضية ماجدولين في اوربا والضجة الشديدة اللهجة التي صاحبتها واسدل الستار عليها بسرعة ..اما بوهندي فإني أقولها صراحة لا علاقة له بالفقه لا يعدو ان يكون زنديق وهؤلاء من يلتفون حوله زناديق حلفائه وسوف يحشرون معه ...وتحيتي لأبو عقيل سدد الله خطاك اللهم انصرنا على أعداء الإسلام
9 - ali الخميس 19 فبراير 2009 - 19:48
بعض من يسمون بالعلماء يعتقدون اننا اغبياء شخصية الانسان تظهر من كلامه. السب والتعصب والكلام المبتذل ليست من شيم العقلاءوكفى
10 - احمد الخميس 19 فبراير 2009 - 19:50
ان عمل بوهندى يعتمد على النقل من احد الدكاترة المصريين حتى العنوان اكثر ابو هريرة كان صدر فى مصر سنة 1954
11 - نور الخميس 19 فبراير 2009 - 19:52
هل تعرفون حقيقة بوهندي
انه لا يؤمن باالسنة
ان كذبتمون فاسألوه ما يقول عن صحيح البخاري و صحيح مستلمو عن كتب السنة و ما يقول عن الشيعة الرافضة
12 - رجاء الخميس 19 فبراير 2009 - 19:54

المقال كان عبارة عن وصفة دواء مهداة للدكتور مصطفى بوهندي
فما أقول له أن يتعالج قبل أن يفقد أعصابه
13 - مؤمن الطاق الخميس 19 فبراير 2009 - 19:56
اأولا لا يحق لك ولغيرك أن تقمع أي فكر بحجة أنه خالفك الرأي يا أبو عقيل وهو إسم جميل وهو إسم أخو علي بن أبي طالب ً ض ً نحن في عالم يحترم كل إنسان فيه وإن كنت تريد أن تجعلها طالبانية سنقف في وجه هذا الإتجاه مهما طلب منا ثم لا يليق بك أن تهين شهادة الدكتورة لأنه أخدها بعلمه رغم أنفك ، أما نسب أو هريرة لم تذكر أنهم إختلفوا فيه الى أكثر من ثلاتين نسب وإكتفيت بقولك إختلفوا في إسمه ، وقلت صاحب رسول الله ً ص ً أربع سنين والمعلوم أن غزوة خيبروقعت في السنة السابعة والرسول مات في السنة العاشرة 7ناقص10الإجابة تعرفها وليس كما ذكرت لا تحرف الأرقام ، ثلات سنين والبعض ذهب الى سنتين ،إِنَّكُمْ تَقُوْلُوْنَ: إِنَّ أَبَا هُرَيْرَةَ يُكْثِرُ الحَدِيْثَ عَنْ رَسُوْلِ اللهِ ءصَلَّى اللهُ عَلَيْهِ ، هذا دليل على ليس نحن من يطعن فيه وإنما أصحاب محمد ً ص ً لقد إتهموه بكثرة الحديث ومعناه أنهم إتهموه بالكذب وإذا كان الصحابة قولهم حجة فهذه الحجة تكفي لإسقاط برج هذا الذي إتهم بالكثرة على محمد ًص ً ، وَإِنَّ إِخْوَانِي المُهَاجِرِيْنَ كَانَ يَشْغَلُهُمُ الصَّفْقُ بِالأَسْوَاقِ، وَكَانَ إِخْوَانِي مِنَ الأَنْصَارِ يَشْغَلُهُمْ عَمَلُ أَمْوَالِهِمْ، أين ما نعرفه عن زهد الصحابة بأنهم كانوا لا يقبلون على الدنيا أم إتهمهم هم الآخرين بأنهم ليس أهل دين إنما أهل الصفق والمال وأراد رد الصاع صعين يعني إذا كنتم تتهمونني في ديني فأنتم لا زهد لكم ،فَمَا نَسِيْتُ مِنْ مَقَالَةِ رَسُوْلِ اللهِ ءصَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَء تِلْكَ مِنْ شَيْءٍ. وهل العرب كانوا ينسون إن حفظ الكلام عندهم كان ملكة فيهم حيث أن إبن عباس أستشهد رجل أمامه بقصيدة طولها100بيت فأعادها له إبن عباس بكل طولها في مجلسه ،الحفظ كان عندهم شئ طبيعي ،حَفِظْتُ مِنْ رَسُوْلِ اللهِ ءصَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَء وِعَاءيْنِ، فَأَمَّا أَحَدُهُمَا فَبَثَثْتُهُ فِي النَّاسِ، وَأَمَّا الآخَرُ فَلَوْ بَثَثْتُهُ، لَقُطِعَ هَذَا البُلْعُوْمُ. أين هي الآمانة التي أمرنا الله عند هذا الرجل أم أراد أن يوهمنا بأنه له سر رسول الله ألا يخاف أبو قطة أن يسئله رسول الله عن كثمه لعلمه ولأحاديثه ألا يعلم هذا الرجل أن الله قال لرسله ً (يا أيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك، وإن لم تفعل، فما بلغت رسالته، والله يعصمك من الناس، إن الله لا يهدي القوم الكافرين) لماذا كثم الوعاء الثاني أم أنه لديه أحديث قالها رسول لله له مثل ً من كذب علي فليتبوؤ مقعده من النارً ، ثم يا سيد حسن لماذا لم تذكر تلك القصة الي حكاها أبو قطة عندما قال كنت أنا ورسول الله ـ دائما تلاحظون أبا قطة يقول كنت أنا ورسول الله ومرة يقول قال لي خليلي رسول الله لكي يسبق العصا قبل الغنم ـ جالسين كلما مر بنا رجل سألني عنه رسول الله فأقول فلان بن فلان حتى مر بهما رجل فسألني من هذا يا أبو هريرة فقلت هذا خالد إبن الوليد إنتهى وأتركني أضحك شوية ههههههه ، أتدري من خالد يا مفتري إنه إبن مكة قرشي يا دوسي إنه كبر مع النبي محمد ً ص ً وحارب النبي محمد في أحد وأذاق المسلمين مرارة الهزيمة كيف لهذا امفتري أن يعرف خالد والرسول لا يعرفه والحقيقة أنه كان يروي هذا الكذب عند أهل الشام في زمن معاوية ولكي يطفي على نفسه تلك القداسة كان يستعمل مثل هذه الحكايات الخيالية لصالح أهل الجور لكي يتبت حكمهم بطريقة شرعية ، أما الدكتور لا يخرج من دينه بهذا الكلام وإلا لخرج منه من كان قبله عندما أزهقوا أرواحهم بأيديهم في القرن الأول ، ولا أتفق معه بأن كلام الله ليس بمعجزة هذا إماني وأحترم رأيه أما مالك فما أحوجنا بإمام مالك مغربي يعيش معنا ويتلذذ ما نتلذذ من مشاكل 2009حتى يقدم لنا حلول مثل ما قدم لنا مالك في السابق وأقول لك لايمكن للميت أن يعطي للحي أبدا أما رسول الله فهو حي بالقرآن وبجوامع الكلم وشكرا
14 - Hamrabt الخميس 19 فبراير 2009 - 19:58
ياحسن أبوعقيل أطلب من الله أن يطهر المغرب بل والعالم الإسلامي من أمثالك. الدكتور بوهندي قال آرائه وأعطى أدلته و"نبش" في ما قدسه أمثالك وهوغير مقدس; وهذا والله مانحتاجه الآن لأننا أشركنا بالله أناسا وكتبا. فإن كنت ضد فكرته فكن في المستوى و"ناقش" أفكاره ولاتكن تافها فتسبه فقط (وباللهجة المصريية... من الواضح أين يضيع وقتك...). أطلب من الله أن يطهر العقول من مثل فكرك المتحجر الذي حاربه رسول الله عند الأعراب; لكن للأسف مازال معنا? فكلما كان رسول الله يتلوا عليهم آيات الله كانوا يتعجبون كيف يقول شيئاجديدا لم يقله آباؤهماالأولين. سبحان الله.
15 - الدكالي الخميس 19 فبراير 2009 - 20:00
أي رأي هذا يامها ؟ أتريدين أن تتقربي أيضا أنت للدكتور أتريدين أن تجاملي على حساب ديننا وثقافتنا ؟ وإلى حسن أبو عقيل أشكرك وتستحق أن تكون أستاذا بكل صدق في مكان الدكتور المزعوم
16 - مها المغربي الخميس 19 فبراير 2009 - 20:02
الدكتور قال رأيه، و الحوار الذي قرأته له في أحدى الصحف قال فيه أنه هنا للنقاش العقلاني و الحوار الجاد، و قد نشر رقم هاتفه على الصفحة الثانية من كتابه لأنه يحب الحوار، و يريد الوصول إلى سقف من النقاش و الجدال بعيدا عن النقاشات البيزنطية التي بكل أسف استعملها الكاتب بتوظيفه بعض العبارات السوقية لمناقشة رجل قال رأيه في أربع كتب!!!
حتى لو أخطأ الدكتور و ابتعد عن الحقيقة يجب مناقشته بالوعي و بهدوء، لأنه شخصية تستحق التقدير.. و قد قال أن القرآن الكريم حمل الإقتناع ولأنه كتاب سماوي، و هذا يعني أن القرآن ليس ديوان شعر للحديث عن لغته، بل هو كتاب مقدس حمل للناس ما يحتاجونه من فكر إقناع و ليس استمتاع، و كون الإسلام منتشر على مستوى الكرة الأرضية فالفضل لله أولا ثم لكتابه الكريم، فكل من قرأ القرآن آمن به لأنه اقتنع به، و من بعد ذلك ذهب للتعرف على سنة نبيه صلى الله عليه وسلم.. ما أريد قوله أن الدكتور قال رأيه و على الفقهاء مجادلته بالمنطق لأننا سوف نستفيد نحن كجيل مسلم من كل ما سوف يقال باعتبار أننا نريد أن نعرف و نفهم و نناقش بالعقل و المنطق و ليس بلغة " التهديد و السب و الشتم التي طالما استعملها المجادلون للرد عليه..
أرجو النشر
17 - زعلان الخميس 19 فبراير 2009 - 20:04

لا أنت ولا من تدافعين عنه ستنتصران على الإمام مالك ولا عن أ] صحابي جليل
فمسبقا هذه أشارات لجس نبض المغاربة لكن تأكدي أنت وكتاب سيدك " أكثر ابوهريرة " لن يبلغ الجبال طولا ولا السماء رقيا فمن في الحظيظ دائما في الأسفل
18 - ابن الاسلام الخميس 19 فبراير 2009 - 20:06
الحقيقة أن ما طرحه الدكتور من قبل حول أبي هريرةة وأضاف إليه ما أضاف في حواره حول الإمام مالك ولغة القرآن..
كل هذا يندرج في خانة المواضيع التي تهم أول ما تهم المتخصصين ..و بالتالي فالطروحات إيها كان مكانها الأنسب حرم الجامعة وما يعضده ..
و بعد التمحيص والغربلة من لدن المتخصصين في العلوم إياها تطرح الأفكار لعامة القراء للاستفادة..
أما أن تتدخل الآلة الاعلامية فمؤكد أن الاثارة ستكون المستهدفة وبالتالي ستفتح أبواب الجدال العقيم والحوارات السطحية التي لا تزيد إلا فرقة وتمزيقا..
و لعل الكاتب كان قاسيا مع الدكتور الذي طرح أفكارا لا تلزم غيره فلم الغضب والشتم؟
لكن من جهة أخرى سبق للدكتور أن شبع اتهامات وإداناة لنشر كتابه الأول قبل أن يناقش الموضوع كما ذكرنا مع أهله فجر عليه الوبال ولعله لم يستفد أو لحاجة أخرى فتطرق في الحوار إلى ما ذكر فكان المستفز الذي جر عليه ما جر..
19 - الحسين السلاوي الخميس 19 فبراير 2009 - 20:08
لست أواقق الأستاذ هنيدي فيما ذهب إليه ولكن الأمانة العلمية تقتضي الإتيان بالبينة ؛و مناقشة أفكار الآخر خاصة في المسائل الدينية تتطلب معرفة وتكوينا يسمح بالتحاجج وليس فقط السب والقذفوالإكتفاء بكوبي كولي.... وأشك في أنك قرأت الكتاب بل يذهب بي الظن أنك لم تسمع به أصلا وأنك قرأت عنه فقط في هسبريس ؛ فكتاب السيد البوهنيدي تعرض للنقد من طرف كثير من المتخصصين ولعل كتاب : "السهام الكاسرة لشبهات بوهندي الخاسرة،،،للسيد أبو سلمان الزبير يعتبر من الردود العلمية التي تخلو من الشوفينية ومن الكتب التي ضحدت إدعاءات المعني بالأمر وناقشته بالحجة والدليل وبطبيعة الحال هذا مانحتاجه ولا دعي أخي حسن للتحريض فقد قرأنا لك مقالات تشجب ذلك فكن يا أباعقيل ذا عقل كبير ولاتكن فقط "عقيًل صغير" ؛ لأن العقول الكبيرة تضحد وتقارع الحجة بالحجة ولا تلجأ للسب والقذف والإستعداء. تحياتي
20 - صديق الخميس 19 فبراير 2009 - 20:10
اعرف بأن ردك وتعليقك سيتناول بعده الدفاعي عن أستاذك بوهندي كما أني لم أتفاجأ بردك على صاحب المقال. لهذا كان عليك أن تكون عادلا فقد تركت أستاذك يهين الإمام مالك وابن كثير وحتى القرأن الكريم وحاولت أن تنزل بعصاك على حسن أبوعقيل
فلوكنت تقيا من أهل الإسلام لدافعت عن صاحب المقال بدلا من صاحب الفتنة
وخير ما اقوله لك وعنك أنك بائع قيمك دينك بالمجان
21 - اللزاز المكناسي الخميس 19 فبراير 2009 - 20:12
ابو عقيل
يا صاحب المخ الثقيل
المعرفة ضوء ساطع
تراها انت وميض قنديل
المذاهب انهار
منها العذب السلسبيل
ومنهاالبخيل
ومنهامذهب السلطة
المطرز بالكسكس والحرير
فأيهما تختار يا ابوعقيل؟
يا راقصا بين حبال المخزن
مثل بهلوان يفرح
لضرب البندير
فى حضرة القردة والخنازير؟
كيف تتسلق الاسوار العالية؟
وانت تعرف ان قامتك العلمية
اقصر من قزم الزبانية!
كيف تخرج لسانك الابرص
لتشتم كلمة الحق؟
وقلمك بسيط مثل قطة الحارة
تارة تتغزل فى اصنام السلطة
وتارة تمسح أحذية اصحاب الجريرة
وتارة تنفخ في قربة مخرومة
حتي بات الناس يقولون فيك
حربا ء السلطة
الدكتور بوهندي قدم لك الدواء
فاشربه ولو كان علقما
لان في الترياق دواء للسموم الفقهية القاتلة
وعلاج للعقول المريضة
وغسل للاوساخ التي تفرزها
بعض المذاهب القديمة
عيب ان تخرج لترمي الدكتور بالحجارة
مثل صبي شارد لا يعرف داره
تعلم من الدكتور بوهندي
المنطق والفلسفة
اذا كنت تقدر
على تعبئة مخك بالافكار السديدة
لكن يبدو ان الاوان قد فاتك
ويلزمك لفهم الدكتور سنوات ضوئية
22 - يمينة الخميس 19 فبراير 2009 - 20:14
شكرا بوعياد على ردك .
23 - ابو سامية الخميس 19 فبراير 2009 - 20:16
اللزاز المكناسي من أحقر أصحاب الردود اليائسة والعيب فيه انه ينتحل الكلمات امكيحشمش لانه معريها وخاصة بعد الصورة التي التقطت له في حفل الشواذ بمدينة مكناس
فأسمه الحقيقي سأبلغه للقراء قريبا وسأنشر صورته
أما محنته مع الأستاذ بوعقيل فتعود لأسباب رفض الأخير أي صاحب المقال للزواج من أخت اللزاز المكناسي
وللحديث بقية
ابو سامية
24 - ابو هر الخميس 19 فبراير 2009 - 20:18
قيل في سبب تلك العبارة : لا يفتى ومالك في المدينة . أن امرأة بالمدينة في زمن مالك غسلت امرأة فالتصقت يدها على فرجها فتحير الناس في أمرها: هل تقطع يد الغاسلة أو فرج الميتة؟ فاستفتي مالك في ذلك فقال : سلوها ما قالت لما وضعت يدها عليها؟ فسألوها فقالت : قلت : طالما عصى هذا الفرج ربه، فقال مالك : هذا قذف، اجلدوها ثمانين تتخلص يدها، فجلدوها ذلك فخلصت يدها. فمن ثم قيل : لا يفتى ومالك في المدينة
--------------------
بالله عليكم هل بمثل هذه الحجج والادلة نسرق عقول الناس في هذا العصر لنستدل باحقية فكر وصاحبه في هذا الزمان ؟
هل الله عزوجل سيسالنا عن أبي هر ومالك والبخاري وابن تيمية وابي فلان وابي علان ام سيسالنا عن افكارنا وعقولنا وسلوكنا.
ان الانبياء عليهم السلام جاءوا لتحرير الناس من عبادة الاجداد والتعبد بالحق والانقياد له.
فاذا كان اجدادنا في المغرب على مذهب معين فلماذا لا نطرح السؤال ، هل فرض عليهم أم اختاروه ؟
فاذا فرض عليهم فتعسا لهم فالفكر لا يفرض وبئس المنافقين هم اشخاص يتعبدون بشيء لم يقتنعوا به وكيف نقبل ان يكون النافقون قدوة لنا ؟
وان كانوا اختاروا ذلك المذهب عن قناعة ودراية ، فلماذا لا نقتدي بهم في هذه السنة الحسنة ونختار نحن كذلك مذهبا نقتنع به في التدين بعد دراسة ودراية كما فعلوا؟
ان الحق يقوى بالادلة القوية والمعقولة والفكر السليم يقبله العقل بالاقناع وليس بالتهديد او باقوال مضحكة مثل ماذكر في بداية هذا الموضوع او الكلام التالي :عن أبي هريرة قال: قال رسول الله- صلى الله عليه وسلم-: "يوشك أن يضرب الناس أكباد الإبل يطلبون العلم، فلا يجدون أحدًا أعلم من عالم المدينة"، أخرجه الترمذي، وهو حديث حسن صحيح، قال العلماء: "عالم المدينة هو "مالك بن أنس"، وهو الذي بشر به النبي- صلى الله عليه وسلم-.
اننا في حاجة الى غربلة تراثنا ونزيل الغشاوة عن اعيينا وان لا يكون ما وصل اليناعن الدين سببا في هلاكنا والله عزوجل يريد الدين فلاحالنا ونجاة في الدنيا والآخرة ,
عاشت حرية الفكر وعاشت حرية التدين وسحقا وموتا للجمود والتحجر وعبادة الاجداد .
25 - أبوذرالغفاري الخميس 19 فبراير 2009 - 20:20
مع احترامي لكل الآراء سواء كانت مع الأسلام أو ضده.ولكن المفيد هو الظرف الذي تقع فيه هذه الوقائع:مابعد 11 سبتمبر.لأن التوقيت يعني الكثير-على الأقل بالنسبة الي-فلاأظن أن السي بوهندي كان سيجرؤ على الطعن في أبي هريرة أو غيره قبل (غزوة نيويورك)حين كان البيت الأبيض اسلاميا في افغانستان.والآن بعد أن أصبح الأسلام متهما بالأرهاب فلابأس أن يستأسد بوهندي أو بوزعبول.شخصيا لدي مواخذات كثيرة على الأسلام ولكني كمسلم لن أتخذها حجة ضده.لأني لست مرتزقا أو نصابا أو طالبا للقربى من دول الأعتلال الخنيزي.وهنا أتوجه بالسؤال لبوهندي:مامعنى الدين اجتماعيا ونفسانيا؟واذا كان ممكنا أن يحدثنا عن المقارنة بين الأديان وماذا يجمع بينها وماذا يفرقها؟
26 - marouane الخميس 19 فبراير 2009 - 20:22
ليكن بو هندي دكتورا ولن أفاجأ إذا نال جائزة نوبل، وذاع صيته يوما ما بسبب الحراسة الخاصة له بعد تهديد من متطرف مجهول.فليس هذا هو المشكل فأصل المشكل عندنا في اعتماد المنهج الغربي في تمييز أهل العلم عن سواهم و المرتكز أساسا على الشهادات والألقاب الجامعية فأين مبدأ التزكية الذي يثبت أو ينفي المصداقية عن كل من إدعى العلم ! فلو أخضعنا هذا الذي يشكك في عدل الصحابة ...لميزان الجرح والتعديل لاتضح الأمر للجميع دون الحاجة لجدال عقيم ! أما المخدوعون بالتنوير و يريدون الرجوع بنا للوراء بنقاش حول المسلمات نقول لهم هل اطلعتم على الغرب كيف يحمي مبادئه بقوانين صارمة تجرم من ينفيها أو يتعداها ولو كانت باطلة !
27 - حافظ (المدافع عن السنة) الخميس 19 فبراير 2009 - 20:24
الدين يدافعون على هداك الدي انتهت دكتراه حتى قبل ان تبدأ أجد في نبرات تعليقاتهم مابين الملحد والشيعي وكلاهماأعداء ل الدكاترة الدين تخرجو من جامعة >> التي لا يوجد لها مثيل..أقول لهم إنتبهوا إنهم خط أحمر نحن لا نتعبد بهم ولاكننا مدينون لهم لأنهم هم الدين جاهدو ونشروالإسلام مع النبي صلى الله عليه وسلم حتى وصلنا... اللهم من أراد بي ديننا هدا وبلادنا شرا فاشغله بنفسه
28 - اللزاز المكناسي الخميس 19 فبراير 2009 - 20:26
ابو عقيل
يا دمية من قش الشعير
تلعب بها السلطة لعبة السرير
وتنفخ فى بطنها بماء القير
هل تغلم انك حامل
في عامك الخامس والاربعين
وأن عيون المخزن اللعين
ترقب عين ظهرك الثخين
تنتظر بالزغاريد
وقرع الطبول
ان تترجم الماءالمقذوف فى حشاك
الى وليد حزين
أو الى مسخ رجيم
أبو عقيل
يا دمية من قش الشعير
لن العب معك لعبة هز السرير
ولن اروي عطشك بمائي الغزير
لانني اهوي تسلق جبال الحكمة
والغوص في مجرات المعرفة
نصيحتي اليك خذها ولا تجزع
لغير الله لا تركع
لاتتبع خطى المخزن لانها لاتنفع
اغتسل بماء الفكر
وتعطر بعبق الفلسفة
ان اردت ان تخرج من حظيرة
دمى القش المدجنة
والا فعود ثقاب من شعري سيجعلك
رمادا فى المحرقة
29 - مؤمن الطاق الخميس 19 فبراير 2009 - 20:28
لا يُفتى ومالك في المدينة
ابو هر
قيل في سبب تلك العبارة : لا يفتى ومالك في المدينة . أن امرأة بالمدينة في زمن مالك غسلت امرأة فالتصقت يدها على فرجها فتحير الناس في أمرها: هل تقطع يد الغاسلة أو فرج الميتة؟ فاستفتي مالك في ذلك فقال : سلوها ما قالت لما وضعت يدها عليها؟ فسألوها فقالت : قلت : طالما عصى هذا الفرج ربه، فقال مالك : هذا قذف، اجلدوها ثمانين تتخلص يدها، فجلدوها ذلك فخلصت يدها. فمن ثم قيل : لا يفتى ومالك في المدينة ـ هههههههه
ولماذا لا تلتصق أيادي الذين يسرقون أموال الشعب بالخزينة ويأتي إمام مالك ويفتي بقطع أيديهم وسنقول عندها لا يفتى ومالك بالمغرب ، لنتخيل مثل الأطفال ، أن بمجرد وجود إمام مالك حيا في المغرب فتبدأ الأيدي بالإلتصاق والله ثم والله لدفنوه حيا وموطأه معه وعندها سيقال كيف يسرق ومالك بالمغرب شكرا
30 - الشاعر الخميس 19 فبراير 2009 - 20:30
كفاني فيك يكفوني
اسأل الله ان يجعل تدبير الروافض
تدميرا عليهم وان يجعل كيدهم في نحورهم الروافض مرض ينخر جسد الامة منذ عهد عهد الاخلافة والقرن الاول الهجري احذروهم فهم اشكال والوان منهم التعابين والعقارب والحيات ومنهم حتى البنات ومنهم كثيرون
لكن
يا ناطح الجبل العالي ليكلمه **
اشفق على الرأس لاتشفق على الجسد
31 - الى العزيز ابو عقيل الخميس 19 فبراير 2009 - 20:32
ابو عقيل
يا دمية من قش الشعير
تلعب بها السلطة لعبة السرير
وتنفخ فى بطنها بماء القير
هل تغلم انك حامل
في عامك الخامس والاربعين
وأن عيون المخزن اللعين
ترقب عين ظهرك الثخين
تنتظر بالزغاريد
وقرع الطبول
ان تترجم الماءالمقذوف فى حشاك
الى وليد حزين
أو الى مسخ رجيم
أبو عقيل
يا دمية من قش الشعير
لن العب معك لعبة هز السرير
ولن اروي عطشك بمائي الغزير
لانني اهوي تسلق جبال الحكمة
والغوص في مجرات المعرفة
نصيحتي اليك خذها ولا تجزع
لغير الله لا تركع
لاتتبع خطى المخزن لانها لاتنفع
اغتسل بماء الفكر
وتعطر بعبق الفلسفة
ان اردت ان تخرج من حظيرة
دمى القش المدجنة
والا فعود ثقاب من شعري سيجعلك
رمادا فى المحرقة
32 - أبوذرالغفاري الخميس 19 فبراير 2009 - 20:34
مع احترامي لكل الآراء سواء كانت مع الأسلام أو ضده.ولكن المفيد هو الظرف الذي تقع فيه هذه الوقائع:مابعد 11 سبتمبر.لأن التوقيت يعني الكثير-على الأقل بالنسبة الي-فلاأظن أن السي بوهندي كان سيجرؤ على الطعن في أبي هريرة أو غيره قبل (غزوة نيويورك)حين كان البيت الأبيض اسلاميا في افغانستان.والآن بعد أن أصبح الأسلام متهما بالأرهاب فلابأس أن يستأسد بوهندي أو بوزعبول.شخصيا لدي مواخذات كثيرة على الأسلام ولكني كمسلم لن أتخذها حجة ضده.لأني لست مرتزقا أو نصابا أو طالبا للقربى من دول الأعتلال الخنيزي.وهنا أتوجه بالسؤال لبوهندي:مامعنى الدين اجتماعيا ونفسانيا؟واذا كان ممكنا أن يحدثنا عن المقارنة بين الأديان وماذا يجمع بينها وماذا يفرقها؟
33 - مليكة الخميس 19 فبراير 2009 - 20:36
من كلامك يظهر انه لازمك سنوات ديال اعادة التربية و التاهيل بزاف عليك تكون مثل حسن ابو عقيل
34 - مؤمن الطاق الخميس 19 فبراير 2009 - 20:38
فعلا قول الحق لا ينطاق وقد أضحكتي بهذه الطقطوقة ديالك شكرا
35 - HSINA الخميس 19 فبراير 2009 - 20:40

حول سؤال عن أبي هريرة الذي احتل جزء كبير في كتابه السابق قال مصطفى بوهندي "أبو هريرة ليس صحابيا كي يتم التعاطى مع كلامه بهذه القداسة المطلقة ... أبو هريرة لم يصاحب الرسول، لقد بحثت عن سنة ميلاده وسنة إسلامه ووفاقته فوجدت أنه أسلم ما بين السنة 12 و 20 هجرية، بمعنى أنه أسلم بعد وفاة الرسول، أي في عهد عمر بن الخطاب !!".
وأشار إلى أنه تناول أحاديث أبو هريرة لأجل الدخول في فكر معرفي جاد وناضج حرصا منه على مد جسور حوار عقلاني يمسح به كل المسلمات القديمة البالية حسب تعبيره.
وفي إجابته على سؤال حول كيف لم يكتشف الباحثون الإسلاميون هذه القضية الخطيرة قال بوهندي "ثمة مجالات من اللا مُفكر فيه في طريقة تعاطي المسلمين مع ما يرونه من المسلّمات، وكثيرا ما تم تداول مفاهيم شائعة وجاهزة مثل القول أن الصحابة كلهم عدول، والسؤال الذي طرحته ـ يقول بوهندي ـ هو إذا كان أبو هريرة ليس صحابيا فأي عدل يمكن أن نتحدث عنه في هذا السياق حول شخص لم يصاحب الرسول؟".
وأضاف "نحن المسلمين في حديثنا عن الصحابة، نذكر إيجابياتهم ونغمض أعيننا عن سلبياتهم، فكيف بمن ليسوا صحابة؟
وتابع "يمكنني القول أكثر من هذا: إن ابن كثير انتهى زمانه، والإمام مالك فقدت صلاحية كلامه، حيث إنه لو كان حيا لقال لنا إن المناهج التي كانوا يعالجون بها في القرن الثالث قد تُجوزت ولم تعد لها صلاحية، فالأمر يشبه سيارة "مرسيدس" حديثة الصنع إذا وُضعت فيها قطع غيار لسيارة قديمة فهل ستشتغل.. وكذلك الأنظمة الفكرية، فالفقهاء ورجال الدين في القرون الماضية كانوا يفكرون في قضايا جزئية عكس اليوم حيث يقتضي التفكير البحث في مسائل كلية ومنظومات شاملة..".
36 - طالب معرفة الخميس 19 فبراير 2009 - 20:42
بعد اطلاعي على الردود،يبدو لي ان النقاش يتخذمسارات مختلفة بين مؤيد لصاحب كتاب "أكثر..." وساخط عليه، وبين هؤلاء وهؤلاءهناك المعتدلون الذين سأحاول ان اجد لي مكانابينهم،لقد اطلعت على الكتاب وكان عبارة عن مجموعة من الشبهات يحاول د. بوهندي أن يمررها للقارئ باتخاذه عنوانا لكل شبهة، بداية باكثاره رضي الله عنه(ابا هريرة)للرواية عن النبي (ص)فركز الأستاد على مجموعة من المعطيات من خلال روايات صحيحة لكل من البخاري و مسلم وسنن داوود وابن ماجة... و اخرين،و كما نعلم أن الروايات تختلف حسب السندوطرق إثبات صحتهاوالرجال الذين نقلوا عن نبينا محمد حديثه الشريف، فاستغل الأستاذ تضارب في بعض المتون وتعارض بعض الروايات كتعارض رواية أبي هريرة مع رواية امنا عائشة حولة مسألة صيام الجنب، فالرواية الاولى تبطل صيامه وهي عن ابي هريرة والثانية لاتبطل هذا الصيام ويكفيه الإغتسال صباحا وهي رواية عائشة رضي اله عنها، ليثبت الأستاد إكثار ابي هريرة وتدليسه لشيخه الذي نقل عنه الحديث، كما استغل دائما تضارب الروايات حول تاريخ اسلامه رضي الله عنه، ليخلص الدكتوربعد مجموعة من العممليات أن أبا هريرة لم يصاحب رسول الله ولو ليوم واحد، واعتبر الأحاديث التي رواها ابو هريرة عن كثرة حفظه ودعائه (ص)له وملا زمته إياه هي شهادة يشهدها أبو هريرةعن نفسه ونفى أن يكون شهدها آخرون من الصحابة,كل هذه التحاليل وملاحظات جعلت الدكتور يقر بأن أبا هريرة ليس صحابيا وبالتالي يسقط منه شرط العدالة وهكذا يمكن ان نعيد النظر في كل ما قاله رضي الله عنه,ولدي استفسار لهذا الحريص على الثرات الإسلامي كما يسميه هو، ألم يكن آنذاك من يستطيع أن يثبت ويصرح ويجهرأو يقرأو ينفي هذه الصحبة؟؟؟ علما أنهم كانوا لا يخشون في الحق لومة لائم، واتوجه للدكتور بان ياتيني ولو برواية تنفي هذه الصحبة أو بشهادة من ّذاك الزمان تنفيها،وليعلم أخي القارئ أن أسلوب الأستاد معروف في أوساط الطلبة والمتتبعين، أنه اسلوب إنتقائي من قبيل "ويل للمصلين" واسال الله أن يعرفنا بديننا... يتبع... والسلام
37 - حافظ casa الخميس 19 فبراير 2009 - 20:44
طاق ماتنطاق تتكلم عن الإمام مالك وكأنك تتكلم عن الخميني الخنيث والديوتي الدي لعب بعقول شعب لاحول ولاقوة لهم كيف تنطاق وأنت تتجرأ على إمام وضع جدار على مذهب من مذاهب السنة كأنه كان يعرف أنه سيخرج لنا قوم بدعيين أمثالكم كيف تنطاق وانت( ) حثى إنك لم تقرأ له شيء وكيف تطاق أماالمدعواللزاز المكناسي اغسل فمك بالسمن والعسل مني تبغي تتكلم على أستادك يالمعقد
38 - بوعياد الخميس 19 فبراير 2009 - 20:46
الدكتور له من العلم و الوعي مايجعله مسؤولا على ماقاله مع سبق الاصرار وهو بهذا لا يقصد مناقشة رأيه، والنقاش العقلاني و الحوار الجاد، و لو نشر رقم هاتفه على الصفحة الثانية من كتابه لأنه اتعمد التطرف في ماذهب إليه" وإن لم يفعل ما كان ليهتم به أحد" وعليه فمن المنطقي أن بتلقى ردودا متطرفة تتناسب و استفزازاته،
غير أني أجد مقاربته جذعاء حيث أنه كل ما قام به هو محاولة نفي أقوال وأعمال شكلة عبر قرون منظومة مجتمعية متكاملة وأثبتت كفاءة عالية فقد يكون لكلامه معنا لو استطاع أن يقدم بديلا لهذه المنضومة المجتمعية تستطيع أن تحقق ما حققه الأوائل وإلم يستحيي فليفعل ما يشاء.
39 - حدو اقشيش الخميس 19 فبراير 2009 - 20:48
من العاهات المستديمة التي تنخر جسد الثقافة والفكرهي تطفل بعض الاقزام الذين تسمح لهم المساحات الالكترونية بنشر تفاهاتهم وسبابهم وهذا ما ينطبق على ابو عقيل الذي تنصل من العقل ليهرب الى النقل في زمن النت وراح يكيل السباب الرخيص للدكتور مصطفى بوهندي.
عندما قرات العنوان كنت جد متشوق لاقرأ المقال الذي سيناقش الدكتور في طروحاته فلم اجد الى القذف والسباب المشفوع بالنقل الحرفي اذ ذاك تراءت لي احد عناوين الرداءة والوضاعة الفكرية...
انا هنا لا ادافع عن بوهندي بقدر ما لا اهاجم بوعقيل فقط احاول ان ادافع عن نقاش فكري راق منزه عن الثقافة المدعية.
40 - marouane الخميس 19 فبراير 2009 - 20:50
الله ايخد فيك الحق اسي الدكتور ولكن العيب مشي فيك العيب في اللجنة التي ناقشت الدكتوراه معك سبحان الله الدكتورة وهي من اعلى الشهادات اصبحت تعطى لمن هب ودب
41 - awzal الخميس 19 فبراير 2009 - 20:52
هل عندك من أدلة وبراهين؟ وليس التهديد و السب و الشتم !! الذي ينم عن سلوك غيرحضاري لصاحبه. لماذا يضيق صدركم حنقاً، كلما ظهر أن هناك أمل في التنوير. . أنت تقول :"" ألأمر يتطلب من الأجهزة الأمنية التدخل للكشف عمن يخرب وينشر البلبلة ويشوش عن إسلامنا السمح..""!!لماذا لا تقم أنت بنفسك بذالك عوض زملا ئك في أجهزة القمع القصير أمده وإنا صبح الحرية والتنويرلقريب
42 - عمر أبو إحسان الخميس 19 فبراير 2009 - 20:54

اسمح لي سي حسي أبو عقيل أنت لم تحسن أدب الحوار ولم تتحل بصفات الرزانة والحكمة وأنت ترد على بوهندي في أمور علمية تقتضي إدراكا واسعا لها ووقوفا على ملتبساتها التاريخية.أطلقت أحكاما عامة وفحشت في الكلام، فكنت تدافع عن الإمام مالك وأبي هريرة بأسلوب لا يليق بمكانتهما. فكان الأحرى أن تقرأ كتاب بوهندي "أكثر أبو هريرة" وتفند حججه إذا كان لديك ما يردها، أما أن تجنح إلى الشتم والسب، فهذا لن يغير من الأمر شيئا.
بالنسبة لي قرأت الكتاب أكثر من مرة، وقرأت كل من رد عليه، ولحد الساعة لم يصدر كتاب يفند ما أتى به بوهندي. كل ما كتب
تم حشوه بالسب والعنف اللفظي، ولم يستطع أحد أن ينسف بنيان "أكثر أبو هريرة"، وما أظنك يا أبا عقيل أهلا لذلك، فلا
داعي في أن تدخل بحرا غارقا. ينبغي أن نشجع أمثال بوهندي وأن نفتح لهم البابا واسعا للبحث، فما كان صالحا ومقنعا سيجد مكانه في الأمة وما كان تافها فمصيره إلى زوال محقق. من أنت يا أبا عقيل حتى تنصب نفسا قاضيا في محكمة تفتيش ظالمة"، فحرية الفكر مضمونة في الإسلام ولا إكراه في الفكر والدين، ولا علم إلا ما بني على حجة دامغة، ومقارعة الحجة بالحجة هو السبيل الوحيد للحوار. وأطلب من الدكتور بوهندي أن يكمل مشواره البحثي وألا يكترث لقضاة التفتيش الفكري، فهناك الكثير مما يقال في تراث الأوائل، فما بناه الأجداد ليس بالضرورة أن نأخذه كله، وما قيل لنا في كتب التفسير لسنا ملزمين باتباعه، وما وصلنا من اجتهاد قد نأتي باجتهاد يخالفه، فلكل زمان رجاله.. فلا خوف على الأمة إلا من دعاة التحجير والتفتيش..
43 - منتدى السؤدد الخميس 19 فبراير 2009 - 20:56
بصفتي متتبع لهسبريس بصفة دائمة اكتشفت ان هناك اشخاص يعلقون في كل المواضيع ذات الطابع الديني او أخرى تمس وحدة المغرب ومن هؤلاء حسب احصائيات للتعاليق وجدت المسمى مها المغربية, سنكوح ,حامرابت ,اوزال وآخرين سوف ابعث اهيسبريس بمقال يض ممعلومات ونتائج الإحصائيات التي بين يدي ومن جهة أخرى تمكنت بحكم تجربتي في دراسة التعاليق ان اعرف الأسماء التي قد يستعملها كاتب المقال نفسه مرات متكررت لإضفاء نوع المصداقية على اديولوجيته مثال على ذلك " بوعياد" "مكي منارة"عمر أبو حسن" والمرجو من القراء الكرام ان يعملوا جولة على بعض المقالات ويتعقبوا احد الأسماء أعلاه يعرفوا مدى التناقض ومدى الحقد الدفين للإسلام من جهة أخرى احيي حسن ابو عقيل واشد على يديه الشجاعتين الغيورتين التي إتخدت القلم فرسا للتصدي لكل عميل يتخد القلم معولا له لهدم اسس ولبنات هاته الأمة العتيدة التي أفادة العالم كله على عبر الأزمان بالعلم والمعرفة والأخلاق شكرا لكل مفكر له قضية يدافع عنها تنبثق من عقيدة راسخة حقة تستمد مقوماتها من القرآن والسنة والإجماع وأف لمن ابتغى الغزة عند بنو علمان من اجل دنيا فانية
44 - مريمة الخميس 19 فبراير 2009 - 20:58

مقالة هادفة فقد تمكن الكاتب الصحفي أن يضع النقط على الحروف ويبرهن بالأدلة والحجة على أن كتاب " أكثر ابوهريرة" لا يساوي شيئا في العلم وما أوتي إلا القليل فكان تحريفا للواقع كما أكد صاحب المقال
شكرا الاستاذ حسن أبوعقيل نيابة عن العاصمة الرباط
45 - نور الخميس 19 فبراير 2009 - 21:00
هل تعرفون حقيقة بوهندي
انه لا يؤمن باالسنة
ان كذبتمون فاسألوه ما يقول عن صحيح البخاري و صحيح مستلمو عن كتب السنة و ما يقول عن الشيعة الرافضة
46 - شاهد على العصر الخميس 19 فبراير 2009 - 21:02
بسم الله الرحمن الرحيم
الإخوة الأعزاء لقد قرأت المقال الذي كتبه الصحفي حسن أبوعقيل كما قرأت كتاب دكتور بوهندي
وبصراحة فالأحاديث التي جاء بها صاحب المقال كانت أقوى من كتاب دكتور الأديان لان فيها ما يفيد ان كلام الدكتور خاطئ تماما وان ابا هريرة فعلا صاحب رسول الله فلا نريد من اي دكتور ان يتهجم على معتقدنا الذي تركنا عليه خير البرية وما انحطاطنا وهزيمتنا في الدنيا إلا ابتعادا عن سيرة نبينا الكريم
فالإمام مالك مذهب للمغاربة ومقتنعون به تماما كما هو اقتناع لأمير المؤمنين محمد السادس واقتناع لحاملي الشواهد العليا من علماء رابطة المجلس الاعلى العلمي
فإذا كان صاحب المقال استخدم اسلوبا لا يليق مع دكتور بوهندي
فالبادئ أظلم لان بوهندي لم يستخدم أسلوبا مع الإمام مالك ويليق بعلمه أما الدكتوراه فهي مجرد شهادة وكثير من نالها بالحفظ وبالنقيل واباك صاحبي اكاين فئة اللي قرات اللي يعطيها الصحة
فما الفه بوهندي مردود عليه ولا يفيذ الناس ولا المسلمين ولا بكلمة
47 - حافظ الودادي wac الخميس 19 فبراير 2009 - 21:04
يا حسن ابو عقيل رحم الله والديك.. و حفظ لسانك وقلمك ...من سكت على الحق فهو شيطان أخرس ومن يدافع على الباطل ومنهم هدا على العلم الشرعي بو هندي وأمثاله فهو جاهل او شيطان ناطق اوجاحد والعياذ بالله ... اتيته و(هم) بالأدلة لا بالاستنتاجات والفرضيات حسب ما نطقوا...والله أعلم. اللهم احم هدا البلد من البدع ومن الضلال. وفقه شعبه بما انزلته في كتابك وبما سنه علينا نبيك محمدصلى الله عليه وسلم.
والله وليي التوفيق
المجموع: 47 | عرض: 1 - 47

التعليقات مغلقة على هذا المقال