24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3205:1612:2916:0919:3421:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مهندسون مغاربة يقترحون خريطة خاصة بالنموذح التنموي الجديد (5.00)

  2. دفاع الصحافي الريسوني: نتدارس إمكانية الطعن في قرار الاعتقال (5.00)

  3. مقترح قانون ينقل تدبير الخدمات الصحية إلى الجماعات الترابية (5.00)

  4. نعوم شومسكي: أمريكا تتجه إلى الهاوية في عالم ما بعد "كورونا" (5.00)

  5. أب طفلين ينتحر شنقا داخل شقّته نواحي أكادير (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | منبر هسبريس | علاش الخوف...؟

علاش الخوف...؟

علاش الخوف...؟

أكره هذا الشعب و أخجل لأن أنتمي إليه، أكره بالضبط خضوعه، و صمته عن قول "لا" في وجه من ظلمه ونهب أرزاقه وشرد أبناءه وسلبه حقوقه، وجعل أحلامه الوردية كابوسا مزعجا في ليل لا ينتهي. أحتار في تفسير حالنا هذا، الكل يتلقى الصفعات واللكمات دون أن تصدر عنه صرخة تألم أو على الأقل نظرة شزراء تذكر الجلاد أن الانتفاضة ممكنة بل قادمة. زيادات حارقة في الأسعار، رشوة و فساد في كل مؤسسات الدولة، سرقة ونهب لأموال الشعب في الليل والنهار، في السر والعلن، قمع واعتداء على حرية الرأي والتعبير، ضرب وتعذيب في السجون، انتخابات صورية لا تعكس تطلعات الشعب، صور عتيقة تؤثث آلة الحكم لإضفاء مشروعية زائفة ...كل هذا والشعب نائم على جنب الخوف والخضوع، باستثناء إشارات هنا وهناك.

لماذا الخوف؟ لماذا الجبن؟ المطالبة بالحق ليس استعطاف هبة أو تسول صدقة، ليس عيبا أو خروجا عن منطق التاريخ.

ليعلم كل من ركن لزاوية الخوف أو اللامبالاة، أو تهافت وراء شعارات الخير والنماء و أغرته أنغام طبول المخزن ومزاميره التي لا تكف عن التبشير بالغد المشرق الذي لن يأتي أبدا، أن لا مخرج من النفق إلا باكتساب ثقافة الرفض وتعلم أبجديات المطالبة بالحق مهما كان الثمن، "فإذا لم أحترق أنا ولم تحترق أنت، فمن سينير الطريق إذن؟"، هذا هو شعارنا لأجل السير على درب التضحية باعتبارها السبيل الوحيد لاسترداد ما ضاع وتحصين ما هو آت من الضياع.

لا تصدقوا شعارات "الديمقراطية" و"حقوق الإنسان" فتلك أكاذيبهم الباطلة، ولا ترتهبوا من عصا المخزن فهو مجرد أسد من ورق.

علينا ألا ننتظر من غيرنا أن يقوم بمهمة التغيير بدلا عنا، فالأحزاب غارقة في التهافت على فتات المناصب واقتسام الكعكات الحكومية كل خمس سنوات، وزعماؤها لكثرة ما انحنوا لتقبيل "الأيادي الكريمة" فقدوا القدرة على الانتصاب للنظر في أحوال الشعب القابع بعيدا عن قصورهم العاجية، وأسوؤها حالا من أصدر إشارات محتشمة ولبس لباسا فضفاضا سماه "معارضة"، ما أشد ما تثيره هاته العبارة في مغربنا من سخرية، ورغبة في البكاء على حال هذه الحوانيت الانتخابية التي بارت سلعها وأعرض عنها الشعب وتركها وحيدة بين أحضان المخزن!

علينا كذلك ألا ننتظر من الجلاد أن يرق قلبه لحالنا ويصفح عنا من تلقاء نفسه، فالحق ينتزع ولا يعطى، ولا ينال العسل إلا من تحمل لسعات النحل، فما دام حالنا هكذا فلننتظر المزيد من الظلم والقهر والقمع، المزيد من الفقر والحرمان ، المزيد من الاستغلال والنهب والفساد...بكل اختصار مصيرنا أسود وحالك...فلننتظر الأسوأ إذا لم نزح جدار الخوف والخضوع...


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - حافظ wac الاثنين 23 مارس 2009 - 11:52
صافي صافي عرفتك انت بلا شك هو خوية فتح الله أدرتي فيها رجاوي
انا انتقدتك غير عندما إحتقرت المغاربة بقولك(أكره هذا الشعب و أخجل لأن أنتمي إليه) أما تخصار الهضرة راه ماكاين ماسهل منها ماشي حيث ويدادي ولاكن حيث مربي ( انا مغربي وأفتخر بمغربيتي) أما هادوك الي بغاو إخربو لبلاد من مخزن ولا عكسهم الله يهديهم ولا يديهم
وذاك الي كيقول الوداد اصلا فريق اسسه المستعمر و سيدهم السلطان, و ليس كالرجاء الذي اسس بمعقل الطبقة الشعبية الثائرة (انتفاضة65;81 )- ارجع ل التاريخ الي أسس الوداد هم الدين أسسواالرجاء وسنة1949 ماشي كيفما قلتي أنا ودادي و2 من خوتي راجاويين و نطير والعلودي وجريندوتاج الدين أصدقاء غير خليو عليكم الشعب المغربي ونادي الرجاء وسيرو تقاتلو مع المخزن ويلا كان بصح همكم هو المغرب حنا معاكم ويلا كان العكس المغاربة راهم واااااااااااااااعرين
2 - غيفارا الاثنين 23 مارس 2009 - 11:54
المغاربة شعب خواف ...ولا أدري لماذا، انظروا كيف تقابل أخبار الفضائح و سرقة المال العام باللامبالاة ...الكل خائف وكثيرا ما تسمع كلام مثل "المخزن ما معاه ملاغة" ..." اسكت ولا راهوم غادي يغبروك" ...علينا أن نثور في وجه هذا النظام الاستبدادي لنتخلص من فقرنا وجوعنا وعوزنا...وشكرا لك أخي فتح الله
3 - حافظ wac الاثنين 23 مارس 2009 - 11:56
والشعب شحال كيموت عليك تا هكة
سير أقسم لو أنك كنت غير شرطي ماكنتي غادي ترحم أحد المشكل يا ( - ) ماشي فالشعب المشكل فامثالكم مني كاتقولو حنا ضد التعسف وضد الرشوة وغيره او غير كاتوصلو لهذاك المنصب اوكاتولي هدرا اخرى.. المهم حتى هدا الشعب والبلاد يخجل أنك محسوب عليهم للأسف
أما أنا فادعو الهداية لي ولعائلتي و لكل الشعب وحكامنا...الحمد الله المغرب باقى بخير
لا ل الرشوة لا ل الخوف إلا من الله نعم ل المساواة
4 - كسيلة الاثنين 23 مارس 2009 - 11:58
شكرا لك اخي لقد وضعت الاصيع على الجرح العميق. و انا لا افهم هذا الخنوع العجيب، هذا الدل و الخوف الرهيب. لاننا لا نتسخق الحياة التي وهبنها الرب. فسر الوجود ما هو الا الحرية و العقل التي الملكة التي اعطانا الله لكي نميز الباطل من الحق، الايمان الصحيح من غيره. اننا جيناء شادون فكريا لا بل حتى جنسيا رغم المظاهر. تحسب البعض ىجالا: بدلات و ربطات عنق و لحى مقصوصة و كلام لا ينتهي و مسحات من التدين و سيارات فارهة. و اذا بك تظن انهم فعلا رجالا، لكن ماان تشير عليهم بفعل ما ضد عدم تطبيق القانون و الرشوة و المحسوبية و الشطط في السلطة و الانتماء الى النقابة حتى ينفضون من حولك. رغم ان وجود قانون يحمي و كون العمل شرعيا. لا يريدون القانون فقط اللجوء الى الطرق الملتوية ولحيس الكابات و العراضات و التملق و السحرة و الكادوات بل العهارة. اننا في العمق عبيدا لنا احلاق العبيد المنافية للايمان و العقل و الحياة. اؤكد الالتزام بالعمل في اطار القانون المغربي المحض الذي لاباس به. ترى اساتذة في الجامعة اجبن من دجاجة و هو المفروض فيه الدفاع عن القانون لا غير. اننا لا نساوي شيئا لا عند العبد و لا عند الله.
5 - السماوي الاثنين 23 مارس 2009 - 12:02
"المخزن مجرد أسد من ورق" ..أضحكتني كثيرا هذه العبارة، والحقيقة أن تفكيرك هو اللذي من ورق، أما المخزن فهو أسد حقيقي ، وهو اليوم في أوج قوته وقادر على التهام كل معارضيه. لكن رغم ذلك أشكرك على جرأتك ..
6 - أبو ذر الاثنين 23 مارس 2009 - 12:04
المغاربة ليسوا شعبا خواف.فقد بلغت تضحيات المغاربة إلى حد تقديم أرواحهم فداء لكرامتهم ومبادئهم ، سواء ضد المستعمر أو ضد دكتاتورية الحسن الثاني وكذلك في المحطات التاريخية المشهودة من نضال الشعب المغربي خاصة انتفاضة 23 مارس 1965 أو انتفاضات الثمانينات والتسعينات وأخيرا صفرو وسيدي إيفني وبومالن داداس.
وبالتالي يبقى قول أن الشعب المغربي شعب خواف لا يستند إلى أي منطق
7 - عبد الكريم الخطابي الاثنين 23 مارس 2009 - 12:06
المغاربة يخافون بشدة من المخزن ومن السلطة . وهذا
اكبر خطأ ، فقد ولى ذلك الزمن الالذي كان في ه المقدم يشيع الخوف في النفوس . الآن هو عهد الصراخ والصدح بكلمة "لا" .
ويمكنني
أن أبشركم بثورة قادمة أو على الاقل انتفاضة على الصعيد الوطني .لان الوضع أصبح لا يحتمل والمخزن ما بغاش يفهم راسو ويعطينا شوية ديال الحقوق ديالنا ولمن غادي يندم لان عجلة التحول اللذي يعرفه المجتمع المغربي على مستوى الوعي بمشاكله وقضاياه لن تنفع مسوقي العهد الجديد.
تبا للخوف والخضوع .... نعم للثورة والرفض
8 - المغربي القح الاثنين 23 مارس 2009 - 12:08
شكرا جزيلا أخي فتح الله .أسلوب رائع .أعجبتني غير مللي ما كتبتيشاي بحال الأسلوب ديال رشيد نيني. اكره اسلوبه السطحي، والغريب ان الكل اصبح يقلده ويستعملون الدارجة في غير محلها.اما موضوع الخوف المغاربة شعب خواف نظرا لسنين الارهاب الطويلة التي عاشها تحت قبضة الكومرادور الحسن الثاني والمجرم ادريس البصري لدرجة أن الشعب أصبح يخاف أن يفكر في الاحتجاج فبالاحرى أن ينفذ هدا الاحتجاج . ونحن اليوم نقبع تحت سلطوية محمد 6 علينا ان ننتفض لنعيد تشكيل التوازن وحتى يعود الشعب في موقع قوة في وجه الفاسدين
9 - بن بركة الاثنين 23 مارس 2009 - 12:10
الوداد اصلا فريق اسسه المستعمر و سيدهم السلطان, و ليس كالرجاء الذي اسس بمعقل الطبقة الشعبية الثائرة (انتفاضة65;81 ) درب السلطان, فتجد للاسف اغلب الوداديين و ليس الكل ,اما جبناء او ملكيين اكتر من الملك.
مواطن عشوائي رجاوي حر
10 - ali fettah الاثنين 23 مارس 2009 - 12:16
قولي بلله عليك لمادا تاخد جمعيات حقوقية الدعم المالي قصد الإحتجاج في الشوارع المغربية لمساندة فلسطين ولبنان في حين يمنع ويحرم علي المغربي والمغربية أن يتظاهروا لشوونهم الوطنية في شوارعهم ---غريب----
11 - محمد الهادي الاثنين 23 مارس 2009 - 12:18
التغيير حتمي حب من حب و كره من كره وهو آت لا محالة عن قريب
إذا أراد حكامنا البقاء فلا بدا أن يستجيبوا إلى طموحات شعوبهم
رياح التغيير بدأت تعصف في كثير من أرجاء العالم و ستتحول إلى عواصف عاتيه تهز أركان الظلم و الإستبداد
غنتهى زمن البحث عن الشرعية من لدن ماما أمريكا و لوبيات بنب صهيون من الغد القريب فصاعدا لا شرعية إلا الشرعية التي يضفيها الشعب
نأمل أن يغير الجميع ما بأنفسهم حتى تبقى المملكة العلويةمملكة كل المؤمنين مملكة العدل و الإحسان و المساواة
إن البقاء يكون دوما للأصلح فلنفق جميعا قبل فوات الأوان
A propos de l'usage de la peur et de la terreur chez certains comme style de gouvernement, j'ai comme l'impression que bientôt le
mal sera guéri par le même mal
أو سينقلب السحر على الساحر في كثير من الأمصار

المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

التعليقات مغلقة على هذا المقال