24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3205:1612:2916:0919:3421:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مهندسون مغاربة يقترحون خريطة خاصة بالنموذح التنموي الجديد (5.00)

  2. دفاع الصحافي الريسوني: نتدارس إمكانية الطعن في قرار الاعتقال (5.00)

  3. مقترح قانون ينقل تدبير الخدمات الصحية إلى الجماعات الترابية (5.00)

  4. نعوم شومسكي: أمريكا تتجه إلى الهاوية في عالم ما بعد "كورونا" (5.00)

  5. أب طفلين ينتحر شنقا داخل شقّته نواحي أكادير (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | منبر هسبريس | رسالة حب ووفاء إلى روح الشهيد أحمد ياسين

رسالة حب ووفاء إلى روح الشهيد أحمد ياسين

رسالة حب ووفاء إلى روح الشهيد أحمد ياسين

حتى لا ننسى رجالنا : رسالة حب ووفاء إلى روح الشهيد أحمد ياسين في الذكرى الخامسة لاستشهاده

(من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه ) (الأحزاب: الآية :23)

هذه نُتَفٌ من سبحات الشوق العذري المختلج في فؤادي ، المستكن بين جوانحي ، الباعث أضواءه السَّنِيَّة في حركاتي وسكناتي، آناء ليلي ونهاري .. شوق يُذِرُّ علي من العواطف والأحاسيس ، ما يلهي نفسي عن نفسي ،فيستحيل وجودي سرابا ،وكياني هباء ،وآمالي هراء..

بين الوجود والعدم ، والغيب والشهادة ..تحضر أيها الشيخ المجاهد ، بنسماتك العطرة ، وألطافك البهية ، لترد لهذا الكيان المُمَزَّع نسمات حياة زكية ، طيبة ،مباركة...تسمو في آفاق من الكمال الملائكي ، يتماهى فيه الغيب بالشهود ، ويسيخ الوجود في اللاوجود ، فتكتمل الصورة خلقا آخر " فسبحان الله أحسن الخالقين" !!

صبيحة البَيْنِ ، عزَّ عليَّ الفراق ، فاكتحلت عيناي بعبرات الحب والوفاء ، وزادت الحسرة بازدياد الغبطة ، فاشتد ألمي لحالي البئيس ، كما للفقدان والفراق سواء..

لقد تربص بك العدو ، وطاردك ،واعتقلك ، وشرد عائلتك ،وحاصرك لسنوات ؛ فلم تَلِنْ ،ولم تستكن ،ولم تستسلم ، وظللت تردد بملء فيك أنك من طلاب الشهادة ،وعشاق الجنة ،وأن الموت لا يخيفك ، بل هو أعز غائب تنتظره ، وأن جهادك للأرض ، وفوق الأرض حتى تحرير آخر شبر من الأرض...

لقد جاهدت يوم فاوض الناس ، واعتقلت يوم هرول الناس ، واستعليت يوم انبطح الناس ..فمثَّل جهادك عمق وجدان هذه الأمة ، وعنوان عزها وشموخها ..فكان استشهادك آية ، و رحيلك صحوة ، ودماؤك الزكية " بنزين حياة " لأُسُد المقاومة ...

فجر الاثنين 22 مارس 2004 تترجَّل من صهوة جوادك إلى السماء ، بعد أن استهدفك عدوك الجبان ، في عملية حقيرة ، حقارة طغاته ؛ خسيسة ، خسة مشروعه الاستيطاني ؛جبانة ، جبن عساكره المنهزمة ... ليحقق لك أمنيتك التي لطالما عشت لها ..شهادة تنقلك إلى حواصل طيْر خُضْر في قناديل تحت عرش الرحمان ، لترتاح من كدر هذه الحياة وضنكها ، وتحيى حياة حقيقية لا ينغِّصها شيء ، ولا يُكدِّرها مكروه ..(ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا ،بل أحياء عند ربهم يرزقون ، فرحين بما آتاهم الله من فضله...) ، ولسان حالك يردد مع عملاق الرعيل الأول خُبَيْب بن عدي – رضي الله عنه- نشيد الخلود الأبدي ، على مِقْصَلة الشهادة أمام الجِبِلَّة المُشْرِكة ، في ذلك اليوم الكئيب الحزين ، على ذانك الطريق اللاحب الطويل .. :

فذا العرش صبِّرني على ما يُراد بي+++فقد بَضَّعُوا لحمي وقد بؤس مطعمـي

وقد خَيَّروني الكفرَ والموتُ دونَـه+++فقد ذرفت عيناي من غير مَدْمَـِـع

و لست أبالي حين أُقْتَلُ مسلـمـا +++على أيِّ شِقٍّ كان في الله مصرعـي

وذلك في ذات الإله وإن يشــأ+++يبارك على أوصال شلْوٍ ممُـَــزَّعِ

ولرفاق دربك في المقاومة والجهاد تزف ترانيم نشيد وصية الوداع :

أخــي إن ذرفت علي الدموع++++وبللت قبري بها في خشوع
فأوقد لهم من رفاتي الشموع++++وسيروا بها نحو مجـــد تليـــد

...

فسلام لك سلام ..وهنيئا لك الشهادة..

[email protected]


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - مواطنة من الشعب الاثنين 23 مارس 2009 - 11:52
رحمة الله عليه، ذلك الصقر الشامخ الذي عاف حياة الرفاهية الذليلة و اختار المقاومة و الشهادة.. رحمة الله عليه و على من سبقه و من تالاه من الشهداء الأبرار.. وحدهم الشهداء هم الناطقون الرسميون باسم الأوطان الحرة، الشامخة التي تأبى الانحناء لغير الله..
لكم الله أيها الباقون على حافة الوطن، رافضين الاستسلام، حاملين وهج الشهادة على أكتفاكم.. لكم الله إلى يوم الدين.
2 - Mou G الاثنين 23 مارس 2009 - 11:54
that he was a handicap since he was a child.
i asked that day, why killing a handicap by firing a missile
and i knew that he was killed because he expressed his right to free speech
and i start wondering
A MISSILE TO KILL A HANDICAP OLD MAN BECAUSE HE EXPRESSED HIS FREE SPEECH
AND STILL WONDERING
3 - محمد. الاثنين 23 مارس 2009 - 11:56
من الجبن و الخوف و الرهب ان يخططوا على سنون عدة قتل هذا الرجل الفذ القعيد الذي كان يلحقوهم في كوابيس نومهم استشهد و هو ذاهب للصلاة الفجر قعيد يستيقض ليصلي الفجر اي امة هاته
رحمة الله عليه .
4 - annass الاثنين 23 مارس 2009 - 11:58
رحمك الله يا شيخ المجاهدين, يا من رسمت للاحرار طريق الاباء, انت رمز العزة. و المثل الاعلى لكل حر ابي.
فهؤلاء ابناؤك على طريقك الذي رسمت, و هذه غزة اول الغيث
5 - د عبو مول الديطاي الاثنين 23 مارس 2009 - 12:00
و لست أبالي حين أُقْتَلُ مسلـمـا +++على أيِّ شِقٍّ كان في الله مصرعـي
رضي الله عن خبيب بن عدي
ورحم الله الشيخ المجاهد ياسين لقد كان رجل بالاف الرجال وقد كانت اسرائيل تحسب له الف حساب وهو الشيخ المعقد دو الصوت الرقيق الدي لا يكاد يسمع.
رحل ولكنه لم يمت ترك خفع من يترحم عليه ويواصلوا جهاده .
6 - douah الاثنين 23 مارس 2009 - 12:02
يعتبر الشهيد احمد يسين مدرسة جهادية فذة .تخرج منها ابطال اشاوس اذاقوا الاحتلال الصهيوني علقم المقاومة وضربوا لنا في الصبر اروع الامثال.فلتهنا يا شيخ في فردوسك.فما زالت الراية مرفوعة.
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

التعليقات مغلقة على هذا المقال