24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/03/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0007:2613:3917:0319:4420:59
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. أستاذ يُرسّبُ جميع "طلبة الماستر" بـ"كلية أكدال" (5.00)

  2. مسيحيون مغاربة يوجهون رسالة مفتوحة إلى البابا (5.00)

  3. فيدرالية الجلد: الحذاء المغربي يتفوق على الصيني (5.00)

  4. مولودية وجدة تراهن على الجمهور والتنافس القاري (5.00)

  5. مبحوث عنه يقع في قبضة عناصر درك سيدي حجاج (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منبر هسبريس | متى كان الأمازيغ يعبدون العتروس!!

متى كان الأمازيغ يعبدون العتروس!!

متى كان الأمازيغ يعبدون العتروس!!

بعد تصالح المغاربة مع ذاتهم الأمازيغية، وبعد الاعتراف الرسمي بها كقضية جميع المغاربة بدون استثناء من طرف الملك محمد السادس، وتتويج ذلك بتأسيس المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية بتاريخ 17 أكتوبر 2001. هاهي الأمازيغية تشهد تراجعا خطيرا في هذه المكتسبات من طرف بعض الذين يحملون على عاتقهم إحدى أخطر المسؤوليات وأهمها وهي التوعية الدينية بالمساجد.

إن الأمر يتعلق بخطيب أحد مساجد مدينة القنيطرة، والذي تطرق في خطبته ليوم الجمعة 16 أكتوبر 2009، لموضوع " الحذر من الأمازيغ الذين يريدون الرجوع بنا إلى عهد عبادة العتروس". حسب البيان الذي عممته جمعية مغربية مؤخرا.

 فهل تم اختيار هذا الموضوع بمناسبة الاحتفال بالذكرى الثامنة للخطاب الملكي بأجدير وتأسيس المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، وكذا قرب الإعلان عن إطلاق القناة الأمازيغية. فمن خلال موضوع خطبته، فقد حذر "السيد الخطيب" الناس من"الأمازيغ عباد العتروس" لأنهم يشكلون خطرا على "عروبة وإسلام المغرب"، فهذا الخطاب ( وحاشى أن يكون خطبة جمعة) إن دل على شيء فإنما يدل على جهل وتخلف "الخطيب" على مستوى المعرفة بالتاريخ والثقافة المغربيتين، فأين اطلع على كون الأمازيغ قد عبدوا العتروس على مر التاريخ. ولكي يتبرأ من أمازيغيته (مغربيته) فقد أكد على كونه من " العرب المنقذين للأمازيغ من الوثنية" بل ذهب بعيدا في خطابه الذي ينم عن عنصرية صريحة تجاه كل ما هو أمازيغي، حيث قال " إلا كانوا الشلوح هوما الأصليين راه حنا اللي جبنا ليهم الدين". أما الجمعيات الأمازيغية فقد اتهمها بكونها  "جمعيات تحرض المغاربة على الرجوع إلى الوثنية وعبادة العتروس".  

إن هذا "الخطيب" قد وقع في زلات خطيرة جدا، والسكوت عنها بمثابة موافقته على ذلك. فقد استغل قدسية خطبة الجمعة والحديث الشريف "فمن لغا فلا جمعة له"، من أجل نشر خطابه العنصري، ولولا هذا الحديث لرد الحاضرين على اتهاماته، فعوض أن ينور الناس بدينهم وبالحقائق ويرشدهم إلى الطريق الصواب والهداية ويسعدهم بما جاء به الدين الحنيف الذي لا يفرق لا بين عربي ولا عجمي إلا بالتقوى، فعوض ذلك فضل "خطيبنا" أن يتحدث عن تاريخ المغاربة الناطقين بالأمازيغية وعن معتقداتهم وعن مصيرهم وعن مستقبلهم بطريقة استفزازية ومثيرة للفتنة، فهل نسي بأن( الفتنة نائمة ولعن الله من أيقضها).

لقد استغل موقعه كخطيب للجمعة وأخذ في تزوير الحقائق ونشر المغالطات وإيقاظ الفتنة. ناسيا بأن الإمام يجب أن يكون قبل كل شيء قدوة حسنة للذين ينصحهم، وأن يعمل بالآيات وبالأحاديث التي يستشهد بها قبل أن يلقنها للناس. غير أن شيئا لم يحصل من هذا القبيل. وفضل مهاجمة الأمازيغية والمغاربة الناطقين بها.

فإذا كان "للسيد  الخطيب" موقف من الأمازيغية، فإن له الحرية الكاملة لمناقشة هذا الموضوع في إطار لقاء عمومي، بحيث يمكن للجميع المشاركة في النقاش والرد والتعقيب على محاضرته المستفزة( ربما وقع له الخلط بين الخطبة الدينية والمحاضرة الإيديولوجية).

 أما أن يستغل حرمة المسجد وقدسية صلاة الجمعة ويقوم بمهاجمة الأمازيغية والناطقين بها، فإن هذا ما لا يقبله العقل. لكن قد يقبله في حالة ما إذا كان هذا "الخطيب" لا ينسجم مع صفته والذي ينطبق عليه المثل المغربي " الفقيه اللي تسنيننا براكتوا دخل لجامع بلغتو"، أو ما إذا كان غير شجاع، وهو الذي قال عنه المغاربة كذلك "إخاف اومايحشم" ، لأنه لو كانت له الجرأة والشجاعة الكافية، لتفوه بهذه "الخزعبلات" في مكان آخر غير المسجد، وفي مناسبة أخرى غير خطبة الجمعة، ولكن الخطيب فضل أن يحتمي بالدين ويستغله في توجيه اتهاماته الباطلة للأمازيغية والجمعيات الأمازيغية.

بما أن الأمازيغية هي مسؤولية جميع المغاربة بدون استثناء، كما قال أمير المؤمنين الملك محمد السادس، فوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية تتحمل المسؤولية في تساهلها عن مثل المواقف المتطرفة والمعادية للأمازيغية. فمن واجب الوزارة مطالبة الخطيب بسحب أقواله السابقة والاعتذار للمصلين الذين أساء لهم بهذه الخطبة، (علما أن الخطيب وعد المصلين بالتعمق كثيرا في نفس الموضوع خلال خطبة الجمعة المقبلة)، لأن مثل هذه الخرجات التي تستغل الدين الإسلامي الحنيف، من شأنها التسبب في إيقاظ الفتنة إذا ما تكررت مستقبلا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (41)

1 - ولد البلاد الأحد 25 أكتوبر 2009 - 16:45
اولا وقبل كل شيء فهدا ان دل على شيء فقد دل على ان امتال هذا "الخطيب" الذي لايشتمل ولو على حجم ذرة من صفات هدا الاسم .فما يدل على ان هدا الصنف ربما لا علاقة له بتدبير والقاء خطبة الجمعة .فهدا النوع يستغل المساجد التي هي من اقدس الاماكن لدى المسلمين كما يستغل وقوفه على منبر القاء خطبة الجمعة التي من المفروض ان تحمل خطابا يقوم على اساس افادة المسلمين،غير انه يستغل تجمع الناس في المسجد ليبت فيهم افكارا نتنة نابعة من عقلية متحجرة وهي افكار تحمل في طياتها اهانات وعنصرية لشعب مسلم.
2 - البربري (الانسان الحر الأحد 25 أكتوبر 2009 - 16:49
بداية شكرا للكاتب على هذا المقال, باختصار اظن ان اسباب التخلف لامتنا هم رجال الدين اللدين يقدفون بالاكاذيب على العباد ويحشرون انفسهم في اشياء يجهلونها,فمثلاا لخطيب الجاهل يقول بان الامازيغ يشكلون خطرا على عروبة و اسلام المغرب,اليس طارق ايت زياد الامازيغي هو من فتح الاندلس؟
اما الاسلام فقد انزل للعالمين وليس للعرب وحدهم.ان الامازيغ عرق ليس بالضروري تعريبه لكي يصبح مسلما.
3 - عبد الله المغربي الأحد 25 أكتوبر 2009 - 16:51
لقد وجدت في بعض المنتديات مقالي هذا منتشرا بكثرة. غير ان الملفت للنظر هو الخلط الذي وقع بين اسمي وبين اسم عبد الله المغربي اخر.
ارجو من هسبرس ان تنشر هذا التعليق لكي لا يتم نسب هذا المقال لعبد الله المغربي المعروف عند البعض بكتاباته على الويب.
اما ان فلاول مرة اكتب على صفحات الويب
شكرا
4 - hicham الأحد 25 أكتوبر 2009 - 16:53
شخص حر يقول ما يشاء
5 - مغربي يحب جميع المغاربة. الأحد 25 أكتوبر 2009 - 16:55
لا ادري لمادا تترك منابر مهمة لأناس جهلة.منهم من يحولون خطب الجمعة الى افلام اباحية لا ينقصها الا الصور ومن هم من يحرك العنصرية ويصف الناس باوصاف يستمدها من داته و يكفر ويجرم الى درجة انه يستطيع ان يضع لوائح لأهل الجنة واخرى لأهل النار.مثل هؤلاء المخربين المشوهين للدين ينبغي ابعادهم عن المنابر وحتى عن الناس حتى لايلوتوا افكار الناس بسمومهم.
6 - Hamrabt الأحد 25 أكتوبر 2009 - 16:57
متى أتانا الأعراب بالإسلام؟؟ هذه أسطورة وكذب أكثر من كذب بوش. الأعراب جاؤوا غزاة نستعمرين وهمج ليس لهم أدنى حظ من الحضارة. جرائم عقبة بن نافع المجرم يخجل منها أكبر المجرمين في التاريخ.. متى كان نشر الدين بالقتل والإجرام؟؟ من يستهزئ بمن هنا؟؟ هذا المعتوه هو مثال على "الحضارة" التي أتانا بها الأعراب... الأعرابي عدو الحضارة
7 - amghribi الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:01
هذا ليس فقيها بل سياسيا إديلوجيا قوميا عروبيا عنصريا حاقد أو ربما أمازيغي الجدور, فتنكر لأصله.الأمازيغ هم الذين حافظوا على الإسلام في المغرب بينما العرب تعاطوا لالسياسة وعلم النفس والمناصب العليا.إن أذخلت الإسلام على الذين كانوا يعبدون العتروس فقد أكملت أجرك,فغادر بلاد الأمازيغ ,وأذهب عند الماغول لنشر الإسلام هناك فهم مازالو يعبدون الكاياك.
8 - Mouhajir الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:03
إذا كنت في المسجد وسمعت للخطبة وفهمت فحواها, كان لك الحق في التعليق, أما إذا كنت فقط سمعت كما نسمع نحن لك الآن . فأقول لك كما قال رب العالمين في كتابه الحكيم << يا أيها الذين آمنوا إذا جاءكم فاسق بنبأٍ فتبّينوا أن تصيبوا قوماً بجهالةٍ فتصبحوا على ما فعلتم نادمين>>.إذا كان الخطيب إنتقد في الخطبة ونبه المسلمين من المخاطر ا لتي قد تنجم عن الفتن التي يدعوا لها البعض باسم حقوق الأمازيغ كما يدعي المسمى ا لدّرغني وأزلامه, فأين هو العيب, بل العيب في السكوت على هؤلاء الفتّانون الذين يغّذون يومياً نار الفُرقة بين المغاربة وكأن المغرب هو جنوب إفريقيا سابقا< الأبارتايد > مع أن الكل يعلم أن الظلم الإجتماعي من فقر وتهميش و محسوبية لا يفرق بين أبناء هذا الوطن كانوا أمازيغاً أو عرباً فإذا كان هناك عدل في المغرب ففي توزيع الظلم على كافة أطيافه من الطبقة المسحوقة.
9 - مسلم امازيغي الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:05
لا حول ولا قوة الا بالله العظيم
موضوع رائع
10 - مواطن الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:07
نعم الفتنة نائمة ولعن الله من أيقضها، هذا الخطيب غير مؤهل أصلاً لإلقاء الخطب، و تجاوز اختصاصاته كخطيب الذي يتجلى دوره في إرشاد الناس إلى الطريق المستقيم و ليس الخوض في المجالات السياسية، و الثقافية للمجتمع التي لها رجالاتها، اللذين حصلوا على شهادات الدكتوراه في تخصصهم، و ليس بخطيب لم يحص حتى على الشهادة الإعدادية و يريد أن يفتي، و يعلق في كل الأمور، هذا تطاول على الدولة التي يجب أن تضع حداً لمثل هؤلاء المتخلفين، الذين يستغلون هامش الحرية المتاح لتمرير بعض الأفكار المسمومة التي لا تجدي نفعاً. أين كان لسان هذا الخطيب أيام إدريس البصري؟ لماذا لم يكن لسانه طويلاً في تلك الفترة، إن كان هو أصلاً إبان ذلك العهد؟ و إن لم يكن يعني فتجربته في الخطابة محدودة.
أقول لهذا الخطيب يجب أن تقرأ كتب التاريخ جيداً لتعرف هل هنالك فعلاً إخراج الشعوب المحتضنة للإسلام من الظلمات، أم استعمال الدين و الإسلام لأغراض سياسية = توسيع المصالح الاقتصادية والسياسية = لن أطيل أكثر من هذا، و أنا أدعو وزارة الأوقاف إلى تفنين هذا المنصب أي منصب الإمامة، مع شرط لممارسته هو على الأقل الحصول على شهادة الباكالويا، لأنه لا يعقل في يوم الجمعة عندما يختلط المسجد بالأمي و المثقف و الحاصل على الشواهد.. إلخ يأتي شخص ربما لا يملك حتى الشهادة الابتدائية، و يعطي دروساً للدكاترة و الأساتذة و ... هذه مفارقة غريبة، فالإمام يجب أن يكون مثقفاً و ليس داعياً فقط.
11 - مولود بيشوالن الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:09
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يا أخي لا أعتقد أن خطيب جمعة يمكن أن يتحدث عن الأمازيغ بهذه الطريقة لكن ربما قصد فئة محدودة وهي الجمعيات التي تدعي زورا أنها تدافع عن الأمازيغية وهي حليفة اليهود وأعداء الدين وأنا أتحدث عن الموضوع كوني أمازيغي أعتز بذلك لكني أتشرف أيضا بأني مسلم وأفتخر بذلك
12 - محمد الصغراوي الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:11
حاشا أن يكون هذا الجاهل بالأمازيغيةفقيها وإنما من أمثال الجهلاء نفسهم لذلك يجب التيقن من إعادة فتنته للمصلين
13 - ولد البلاد الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:13
الى صاحب التعليق رقم 46 / شرتات /.
اولا فمن خلال تعليقك فانك تخبرنا بانه لاعلاقة لك بالمعرفة و التقافة التاريخية.
لقد جاء في ردك "ومن يتبجح بلفض الامازيغ انا اتحداه ان ياتي بورقة تاريخية واحدة فيها لفض الامازيغ " وتعقيبا عن هدا التعليق اقول لك .من تكون حتى تتحدى في متل هده الامور؟ .فمن خلال تعليقك نستنتج ان معرفتك بتاريخ شمال افريقيا وتاريخ الامازيغ هي معرفة سطحية اي ماتلقيته لدى امتال هدا الفقيه.
كما جاء في ردك " انهم كانو وثنيين يعبدون النار و القمر و الشمس" واجابة عن هدا التعليق اقول لك ،مادا كان اجدادك العرب يعبدون قبل مجيء الاسلام؟.
14 - الحسيمى الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:15
قلت( لم يثبت للبربر دين ولاملة مجرد قبائل تعيش على الرعى ويتزوجون بعضهم البعض لم يكونوا اصحاب حضارة ,,,,لولا انعم الله عليهم وكرمهم بالاسلام بفضل الفاتحين العرب )
لنفرض لم يكن لدى الامازيغ دين (وماكنا معدبين حتى نبعث رسولا) اليس افضل من اولئك الدين كانوا يصنعون من الطين الهة ويعبدونها؟ اتدرى لمادا ارسل الله الاسلام الى عرب قريش اولا؟ لان وحشيتهم فى واد البنات ودفنهن احياء بدليل القران تعتبر من اعظم الجرائم البشعة فى تاريخ الانسانية ,حدث هدا فى الوقت الدى وصلت فيها المراة الامازيغية الى اعلى المناصب كتيهيا ونوميديا وبويا اللواتى سيرن امبراطوريات وقدن معارك ضد الغزاة العرب الباحثين عن الغنيمة والايم والعبيد متسترين بالاسلام والاسلام فى جرائمهم براء,فلو كان هدف العرب نشر الاسلام لدخلوا بالفقهاء والمرشدين والوعاض وليس الجيوش التى دخل القرى وتسفك الدماء وتسلب كل ماتجد فى طريقها ودون سابق اندار,اقرا السيوطى ومحمود اسماعيل وابن عدارى وفتوح لابن ابن ع الحكم والنويرى فهده مراجع عربية وماتم السكوت عنه كان افضع ,وستتاكد من جرائم العرب الغزاة وكم عدد رؤوس العبيد والجوارى التى جمعها عقبة من منطقة فزان وودان , وان عمر بن العاص هاجم القبائل الامازيغية دون استشارة عمر ابن الخطاب ليعزله عثمان من مصر وتستمر الابادة الجماعية للامازيغ فى عهد الامويين السفاحين الدين اغتصبوا الخلافة وحاربوا هل البيت وقطعوا راس الحسين ومثلوا بجثته ,جرائمهم كانت معروفة بين معارضيهم من العرب فبالاحرى الامازيغ فاى اسلام سياتيك من الحجاج واليزيد ومعاوية لوكان همهم الاسلام وليس الغنيمة لما حولو ا الحكم فى الاسلام الى حكم وراثى
اتمنى ان تحدثنى عن مفهوم الحضارة ومعناها ,اولا , وبعدها ان شئت الحوار فمرحبا لاكشف لك فضائح العرب الغزاة بالدليل والحجة الموثقة من مراجعكم العربية
15 - هشام مغربي الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:17
و هل العرب كانوا مسلمين قبل مجيء الاسلام ؟ اقرا القران و السيرة النبوية و سوف تعرف الكثير على اجدادك قريش ,لمادا لا ترضون بالحقيقة عندما يردون عليكم الامازيغ ,الامازيغ هم ادرى بتاريخ بلدهم اما العرب فهم دخلاء يحاولون طمس واقباركل ما هو امازيغي .اما الغزاة العرب من الاموين فقد دمروا ارضنا باسم الدين فلتدهبو بتفاهاتكم هاته الى الجيم ,افيقوا اييمازيغن لتستردوا ارضكم بقوة لان هؤلاء العربان لا ينفع معهم حوار لانهم اهل جاهلية .
16 - marroqui الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:19
من لغا فلا جمعة له
حديث غير صحيح اخرج في عهد الأمويين لتكميمم افواه المحتحجين لان المسجد كان الفضاء الوحيد الدي كان يلتقي فيه المسلمون.
17 - عبد الله المغربي الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:21
اشكر الجميع على موضوعيتهم في التعليق على مقالي الموضوعي. وهذا دليل على ان المغاربة بدون استثناء لهم غيرة على هويتهم وعلى دينهم.
كنت اتمنى ان يعترف هذا الخطيب باخطائه ويعتدر للمغاربة على الاساءة اليهم.
لكن اتفاجأ بتماديه في هجومه على هوية المغاربة.خلال خطبة هذه الجمعة(23/10/2009) . وكمثال على ذلك قوله مرة اخرى " اللي ما بغاش اسمع للخطبة ديالي امشي للجامع اللي كايعبدو فيه العتروس". يعني ان هناك مساجد يعبد فيها العتروس.
انشاء الله في المقال القادم سأوافيكم بمستجدات في الموضوع. والسلام
18 - دوناتوس الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:25
اقول لهدا العقيم دينيا وفكريا انه عندما كان الامازيغ يدينون بالمسحية التي كانت الديانة الالهية الى جانب اليهودية وكان منهم رجال دين متل القس دوناتوس كان العرب يعيشون جنبا الى جنب مع اليهود والمسحين ورغم دالك لم يعتنقوا اى يديانة الهية وضلوا يصنعون من الطين اصناما ليعبدوها وهدا يدل على شئ واحد ان قلبهم غلف اما عن ردة الامازيغ فهدا لن يكون والمشهدون لهم بالردة تاريخيا هم العرب الى ادا اراد هدا العقيم نكران دالك فبمجرد موت الرسول صل الله عليه وسلم ارتدوا ومنهم من ادعى النبوة وليس الامازيغ هم من فرق الاسلام الى شيعة وسنة وليس الامازيغ هم من اسس المداهب والعرب لم ياتوا لشمال افريقية والمغرب بالخصوص من اجل نشر الاسلام بل من اجل القاصرات بدعوى ان الاسلام يحل لهم ان يمتلكوا كل ما يغنموه من الغزومن نساء ودهب وفضة وقصور واراضي ان الرسول صل الله عليه وسلم عندما بدا بنشرالاسلام نهج نهح السلام والحوار وحسن الاخلاق والصبر على المعتدين اللدين اساؤ اليه ولم يلجا الى حمل السيف الى عندما يهاجم
19 - kant الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:27
بالإضافة إلى ما قاله الأخAnir جاء في تاريخ ابن خلدون في أن العرب إذا تغلبوا على أوطانأ سرع إليها الخراب والسبب في ذلك أنهم أمة وحشية باستحكام عوائد التوحش وأسبابه فيهم فصار لهم خلقاً وجبلة وكان عندهم ملذوذاً لما فيه من الخروج عن ربقة الحكم وعدم الانقياد للسياسة.

20 - مغربي الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:29
اولا يجب على الدولة محاكمة هذا الشخص و ليس الا مام لانه لم يلتزم بخطب وزارة الاوقاف الرسمية,ثانياكان على المصلين قراءة اللطيف و الا نسحاب من المسجد,اما عن التقارب الامازيغي الاسرائيلي فالعرب يتخوفون منه لانهم لا يرضون ان يسبقهم الامازيغ الى ذلك ما دا مادام العرب اول المتهافتين الى طلب ود اسرائيل وهذه الاخيرة لا تلتفت اليهم,حلال عليكم حرام علينا.
21 - عبد الله المغربي الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:31
استغرب واتعجب كيف يشكك البعض في ما قلته حول موضوع خطيب الجمعة.
فهل هذا راجع الى عدم رغبتهم في تصديق الحقيقة المرة والتي تقول ان الخطيب صرح بتلك الادعاءات. ام ان هذا راجع لكون كلامي جاء في صف المدافعين عن القضية الامازيغية والتي اومن بانها قضية جميع المغاربة.
فمن هذا المنبر اتحدى كل من شكك في صحة كلامي. والله شاهد على ما اقول.
اماالذي وجه الي تعليقه وقال لي بانه حضر لخطبة تلك الجمعة وبان الخطيب فقط تحدث عن "الفقراء وحقهم عند الأغنياء٠ وجاء في كلامه ذكر الأمازيغ".
فانا استغرب ماهي العلاقة بين موضوع الفقراء/الاغنياء وموضوع الامازيغ/ وعبادة العتروس.
الا ترون ان هناك تناقض في هذا؟ صراحة انا استغرب لهذا الربط الذي قدمه صاحب التعليق.
بل ان صاحب هذا التعليق لم يذكر الحقيقة الكاملة ( ان كان فعلا حضر لخطبة تلك الجمعة)
المهم انا لن اسقط في خطأ الرد على التعليقات.
فقط اقول لمن طالبني بالشهود فإن طلبه مجاب.فإذا اراد قائمة باسماء الشهود، فهي موجودة.
واخيرا لو حضرتم لخطبة الجمعة الاخيرة لصدقتموني . ولسحبتم تعليقاتكم المشككة في كلامي. والسلام
22 - TarAmigos الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:33
العالم كله ارض واسعة فسيحة بالحرية،بالعدالة بالكرامة ،
و بيس مصير "خطيب" لا قيمة ادبية و تربوية له و عاش الشعب الامازيغي الابي المغوار معززا مكرما.
و سحقا لابواق الفشل و الظلامية و الاسترزاق ..... الى النضال الى الحرية...
23 - gna=abdel الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:35
الفتنة نائمة لعن الله من ايقضها . واخونا عبدالله المغربي نشرها و اجج شرارتها بل وهو ذا يعدنا بالمزيد في الموضوع و كانه افاق على كنز مما يفع الناس. اصحاب الهمم العظيمة في الغرب ينشدون الالفة و الوحدة والتقارب والتلاقح... وصغار الانفس عندنا يلهثون وراء النعرات والشواد من الامور ...كن امازيغيا اوعربيا اوحرطانيااو شيئا ممايكبر في نفسك فهذا لا يهم .اتحدى كل من اسمعنا سبابه وشتائمه و لعناته وغيضه وحتى فقيههم معهم ان يبرهن لى علميا دون خرافة اواحاجي على انه امازيغيا قحا اوعربيا قحا بعيدا عن اللسان و المنشا فهما ظر فيان .فالى ان تتحققوامن البرهان .ساعيش رغما عن انوفكم في ارض الله(المغربي المسلم االانسان)حتى لاانسى اثناء بحثكم عن البرهان تذكروا مافعله بكم الوندال والبيزنطيون والرومان و البرتغاليون والاسبان والفرنسيون والامريكان ومازال.....
24 - هشام مغربي الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:37
صراحة لم يتبت على الامازيغ اي دين
كما تقول بعض المصادر التاريخية...
لم يكن لهم دين ولا ملة...كانو مجرد بدو قبائل تعيش بالرعي ياكلون ويتزوجون من بعضهم البعض...لم يكونو اصحاب حضارة..القليل منهم اعتنق اليهودية...والمسيحية..
لولا انعم الله عليهم وكرمهم بالاسلام..
بفضل الفاتحين العرب...
25 - Azegzaw الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:39
هذه المسألة تتكرر كثيرا و قد حضرت في مدينة وجدة لمثل هذه الواقعة في مسجد قرب الحي الجامعي أظن أنه كان يعج بطلبة من الحركة الثقافية الأمازيغية , و لكن لا أحد أعار للمسألة أية أهمية على إعتبار أن الخطيب من الجيل القديم من العلماء الذين درسوا في القرويين و لا يعرف أي شيء عن ما يحدث في زمانه من تقدم في علم التاريخ و علم الأديان و الميثولوجيا و تاريخ الحضارات, و خطبته لن تغير أي شيء غير تعميق الجهل في الجاهليين ,
و هذا الخطيب مثله لا يعرف أي شيء عن تاريخ الميثولوجيا و لو كان يعرف أبجديات تاريخ الأديان لعرف أن الكبش كان طوطم عند الشعوب الرعوية الغير الزراعية و من ضمنهم اليهود و من لا يعرف قصة إبراهيم مع إبنه إسماعيل التي ورثها العرب من اليهود الذين كانوا في صراعات مع الحضارات الزراعية في زمانهم ,,, المهم أن المسألة أكبر من إدراك هذا الخطيب
26 - مصطفى الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:41
لا حول ولا قوة إلا بالله
ماذا فعلت يا إمام؟ماذا تريد من تلك العنصرية هل أنت مريض؟هل تريد أن ترجع المغرب مثل لبنان التي تشكو الى حد الآن الى حروب أهلية؟
على وزارة الأوقاف أن تكون ألأئمة؟ ولكنك يا-إمام-استغلت الدين والناس؛ولو كنت من المصليين لنتظرتك حتى تنهي الصلات و أنصحك لعل الله يهديك لما فيه خير لأمتنا,,,,
27 - abridox الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:43
الدعوة إلى الكراهية ضد مكون أساسي من مكونات الشعب المغربي جريمة خطيرة وإهانة لمقدسات الوطن
وإستغلال الدين والمنابر والنفوذ والكوميساريات لنفس الغرض تواطؤ رسمي و يجب على عباس الفاسي بصفته وزير أول أن يوضح الأمور للشعب وكذا الإجراء المتخد ضد الإمام
28 - إنتباااااااه الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:45
ياأخي مافعلته٠لا يجوزـ سؤال لنفترض أن ما جئت به في حق ذلك الخطيب صحيحا ٠ أترى أن الله عزوجل يحب أن تجهربالفاحشة لا و الله ٠أنصحك وأنصح نفسي بتقوى الله.
لا تكن سببا في إيقاض الفتنة..
أتحدث و أنا واثقة مما أقول لأن لو لم أكن حاضرة للخطبة لن أتكلم٠أولا أنا أصلي من الأمازيغ٠ولو كان سب الأمازيغ لكنت ضده لا في صفه
ومما سأستيفد في المدافعة عنه ٠وهو فعلا قال ذلك٠٠بل أنا مع الحق والله على ما أقول شهيد
أقول للجميع أن هذا كذب و بهتان على الخطيب و الله ما قال ذلك
29 - عبد الجليل الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:47
كان "الأمازيغ" يعبدون "العتروس" حينا كان "العرب" يعبدون "هبل" وكان غيرهم يعبد أشياء أخرى في الطبيعة. وعلى العموم فمن حق الناس أن يعبدوا ما يشاؤون. هذا هو الجواب الكافي على صاحب المقال وكثير من المعلقين. لكن يلاحظ أن بعض دعاة الأمازيغية أو أدعيائها يعطون لأنفسهم الحق في التهجم على العرب والعربية وعلى الإسلام والإسلاميين. إذن فقول الخطيب نتيجة مباشرة لما يعطونه لأنفسهم ويمنعون منه غيرهم. ما أكثر الأحكام المسبقة والتهجم المجاني والتعبير عن الكراهية العنصرية والانطوائية القومية بينكم يا دعاة الأمازيغية. وحتى إذا كنتم تردون على شيء من ذلك لدى دعاة القومية العربية أو الإسلاميين، فإنكم تقترفون نفس الحماقات التي تؤاخذونهم بها. صحيح هناك بعض الجهلة والسفهاء والانتهازيين من دعاة الفتنة بين الفريقين. لكن قليلا من التبصر كفيل بدفع الأمور نحو تدبير معقول لكل الاختلافات والفروق التي تعج بها كل الجماعات بما فيها الأمازيغية وقبلها العربية والإسلامية. والعمل من أجل هذا التدبير المعقول للشأن العام في تعدده واختلافه هو الرهان الذي يعول عليه والذي يمكنه أن يجمع كل الأطراف. ولهذا لا معنى لكل المزايدات في هذا الاتجاه أو ذاكـ، سواء كانت أمازيغية أو عروبية أو إسلامية. فإذا كان لكل إنسان أن يعيش اختلافه كما يريد، فإن السؤال هو: كيف نؤسس مجتمعا يدبر بشكل مدني الاختلافات بين مواطنيه بغض النظر عن انتماءاتهم العرقية أو القومية أو الجنسية أو الدينية أو الاجتماعية أو السياسية أو الثقافية؟ أجيبونا بعيدا عن السخافات والمهاترات من كل نوع وفي هذا الاتجاه أو ذاكـ.
30 - ابو البراء الامازيغي الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:49
تذكرت امرا حدث لي بالمسجد يوما بعد انتهاء صلاة العصر جلست واحد الاصدقاء نتكلم بامازغيتنا حتى دخل في موضوعنا واحد خونا فالله بدون استئذان.
واش كاتهضرو بالشلحة اجبنا بنعم وحين ذلك نهرنا عن التكلم بها لانها وثنية وحرام التفت الي صديقي ووجه يكاد ينفجر من الضحك اما انا فاطلقتها بضحكة هستيرية وقلت له عاود عاود اشنو حرام
ايه ورا المسلم الحقيقي هو اللي كيتكلم بالعربية
انذاك قلت له كم اركان الاسلام فقال لي 4 ههههههههه
معارف تا الاركان وجا كيفتي علينا حرام التكلم بالامازيغية
فقلت له لا اسي العروبي راهم 6 الشهادتان الصلاة الصوم الزكاة الحج والركن السادس والمهم والذي لايكتمل ايمان واسلام الشخص به وهو العروبة
31 - منحدر من اليمن الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:51

لاينبغي أن يثير ماقاله الخطيب حفيظة الأمازيغ(العرب سابقا),فكل الشعوب في بدايتها عبدت إلها اختارته من بين حيوانتها ,كما عبد قوم موسى العجل في غيابه,وعبد قوم ابراهيم التماثيل المصنوعة من الشجر،وعبد العرب أصناما من الطين ....
المشكل الأكبر هو في تحديد وتعيين مانريده من العودة للتاريخ,هل لحاجة اثبات هوية اصبحت مفقودة في زمن العولمة والخولطة؟أم لبعث وإحياء أساليب متجاوزة للتعامل بها في عصر أصبح الجميع مجبرا على تواصل بذهنية متشابهة وسلوك متماه ومتطابق لاتكاد تميز بين هذا وذاك.
إن أكبر أكذوبة يروج لها في عصرنا خصوصيات الثقافة,الهوية.والأمر لايتعلق بالأمازيغ فقط ,فالعرب لم يبق لهم الا الاسم ,اما السلوك والعادات عند شبابه وفتياته فهو عالمي :مكسيكي،تركي,وروبي ,امريكي...
32 - ليلى الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:53
العتروس هو اللي واقف فبيت الله اوكيهترف ماعارف اش كيكول
حتا نتوما بحالوا هاد النوع لاش كتعبروا ليهم
33 - Marki الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:55
وهل كذب هذا الخطيب, الم يكونوا الامازيغ وثنيين؟ اقرؤا التاريخ الم يرتد الامازيغ مرات كثيرة عن الاسلام؟ هذه الاسئلة موجهة الى من يريد, ودعوا الامازيغ الى العودة لجدورهم وثقافتهم ضاربين تاريخهم الاسلامي, هذه هي الحقيقة المرة. عندما اعتز الامازيغ بدينهم خرج منهم طارق بن زياد ويوسف ابن تاشفين ولائحة طويلة من العلماء والحكام ... والان يريدونكم ان ترجعوا الى زمن الكهوف بل ان منهم من يريد ان يسمي ابنائه باسماء امازيغية قبل الاسلام !!! عجبا والله اننا نرى ونسمع غربين يسلمون ويتخدون اسماءا اسلامية وهؤلاء يريدون الرجوع الى ... الحمد لله انه في الامازيغ رجالا ونساءا يحبون الاسلام و يعتزون به .
34 - rachid الأحد 25 أكتوبر 2009 - 17:57
انها العنصرية التي نعاني منها نحن الامازيغ و خاصة في جهة دكالة-عبدة حيث مررت هناك بهذه التجربة المرة في مدينة اسفي
35 - امازيغية مسلمة الأحد 25 أكتوبر 2009 - 18:01
الا ترى ايها لفقيه ان اشد الناس تشبتا بالدين و احرصهم عليه في المغرب هم الامازيغ ,وانهم محافظون جدا , فالعرب فعلا ادخلوا الاسلام المغرب لكن للاسف تخلوا عنه وعن مبادءه والديل امثال هؤلاء الفقهاء
36 - إلى عبد الله صاحب المقال الأحد 25 أكتوبر 2009 - 18:03
ياأخي أخي أنصحك أن لا تدخل في من قال عنهم (الله إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا)
ويا إخواني من قيم التواصل مع الآخر التثبت من الخبر الذي جاء به وإلا سنصيب الناس بضرر ونحن جاهلين وسنصبح على مافعلنا نادمين
أقول قولي هذا بصفتي كنت حاضرة في تلك الخطبة ٠والذي نفسي بيده ما كان موضوع الخطبة (الحذر من الأمازيغ الذين يريدون الرجوع بنا إلى عهد عبادة العتروس ) هذا بهتان وكذب على الخطيب
كان موضوعه عن الفقراء وحقهم عند الأغنياء٠ وجاء في كلامه ذكر الأمازيغ و قبل أن يتكلم قال اسمعو جيدا كي لا تفهموني خطأ إن الأمازيغ منا ونحن منهم نحبهم وقال إنهم كانوا في الماضي قبل الإسلام يعبدون العتروس والحمد لله وصل لهم الإسلام وللجميع بفضل الصحابة٠ولم يسب قط الأمازيغ
أرجوكم لا تتسرعو في الحكم على أي شخص هذا ظلم يقول عزوجل( وتحسبونه هينا وهو عند الله عظيم)و يقول عزوجل (إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب عظيم) استغفر الله
37 - gna=abdel الأحد 25 أكتوبر 2009 - 18:05
اخفتنا يا هذا الفتنة الفتنة الفتنة...على رسلك يا اخي ان كان اجدادك(جدلا) يعبدون العتروس فاجداده كانوا يعبدون هبل و منات...كفانا مغالطات .فالمغرب لم يعش هذاالجدل العقيم حتى في عهدالادارسة.حيث يمكن التفريق بين الامازيغي والعربي .اما وقد اختلط الحابل بالنابل. فليس من حقنا التعصب اوالتطرف لهذا اوذاك. فاللهجة اواللغة اوالثقافةاو العادات...كلها ليست مقياس للتمييز بين الاجناس .و حتى لا اطيل و اطلب من "هيتلر"ان يعلمناكيف نميز بينها. فاني ادعوك ونفسي و فقيهناالهمام الى تقوىالله و العمل بما يفيدالبلاد و العباد لان الفتى من يقول ها انذا و....
38 - مغربية حرة الأحد 25 أكتوبر 2009 - 18:07
والله العظيم الا قتلتونا بهاد تمازاغيت ديالكم انا بعدا ملي حليت عيني دريبتنا كلهاشلوح وعروبية وصحراوة ومعمرني شفت هاد تخربيق لي ولا عاد جديد علينا وزايدون راه الانساب تخلطت وكنراهن اي واحد يجيب لي شلح pure قح يعني ولا عربي قح اتقوا الله وهادوك المتطرفين سواء من الامازيغ ولا العرب راهم كيشدو فليسات صحاح باش ينشروا هاد الافكار الهدامة لي مكتفيد غير اعداء الاسلام والمغاربة
خصنا نحمدو الله صبح وعشية على نعمة السلم راكم كتشوفو الاخبار في العراق ولبنان والطائفية اش دايرة فيهم بقاو يتشكاو من صدام حتى جاب ليهم الله لي يدلهم في عرضهم وكرامتهم ودينهم ومالهم
صدقوني كلنا مغاربة مسلمين سواء اصلنا بربر ولا عرب ولا اورال واش دبا هدا لي كيكول انا ندافع على بلدي امازيغ بالدم حتى نيل الحرية اش من حرية كيهدر يعني راه لي عربي عندو حقوقو كلها كلنا عيشين ظروف وحدة ومعاناة وحدة الى بغينا نديرو شيحاجة هي اننا نتحدو ونكونو يد وحدة باش نوضوبهاد البلاد الزينة اللي هدانا الله ونخططو لاولادنا مستقبل احسن منا ماشي نخططو ليهم ساحة حرب يلقاو راسهم واحلين فيها وماعارفينش حتى علاش كيتناحروا علييها.
عيينا من هاد الهدرة الخاوية انا شلح تا لموت انا عربي حتى الموت كلنا مغاربة جامعانا ارض وحدة وتاريخ ودين وازمنة عشنا فيها بامن واخاء
وشحال توحشت القهيوة الكحلة ديال جارتناالقديمة فاظمةاللي كانت ريحتها كتهبل من راس الدرب وعلي مول الحانوت اللي كنا بحال ولاده وخا حنا عرب وكان كيعطينا يوميا الحلوى فابور...
39 - الحسيمى الأحد 25 أكتوبر 2009 - 18:09
بعد قرائتى لتعليقك ,لم اجد ما اظيفه ,نفس ماكنت ساعلق به بصيغتى وجدته فى تعليقك
لك تحياتى اخى الفاظل وتقديرى لصاحب المقال ع الله المغربى ,
40 - Hamrabt الأحد 25 أكتوبر 2009 - 18:11
لا أدري هل كان الأمر دائما كذلك أم هذا شيء جديد، لكن المساجد الآن هي أوكار لنشر الجهل ولإنحطاط بعيدة كل البعد عن الإسلام النبوي. وهدا ليس بغريب، إذا عرف السبب بطل العجب، فغالبية من يُسمون فقهاء أوبهتانا علماء، هم جهلة بكل ما للكمة من معنى. فهم للأسف في غلبيتهم أسافل الناس، لا تقافة ولا أخلاق. ومن يشك في قولي فليجرب بنفسه. هم أعداء العلم والمنطق وهم يصرحون بها جهارا. هم فاسدون أخلاقيا، كذابون دجالون سليطوا اللسان وعنصريون. إذا نحن أردنا فعلا الخروج من التخلف الذي نحن فيه فلابد ن ،إنقاد الدين من هؤلاء الهمج.
41 - kant الأحد 25 أكتوبر 2009 - 18:13
هذا الخطيب و أمثاله سماهم الرسول بالرويبضة أي الرجل التافه يتكلم فى أمر العامة
المجموع: 41 | عرض: 1 - 41

التعليقات مغلقة على هذا المقال