24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0806:4313:3717:1520:2221:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. كورونا والطبقة الفقيرة (5.00)

  2. مقبولون في مباراة مشتركة ينتقدون تواريخ التعيين‬ (5.00)

  3. الحالات الخطيرة ترتفع إلى 132 .. و57 تحت التنفس الاصطناعي (3.50)

  4. مدارس خصوصية "تُفلس" بسبب كورونا .. ومؤسسات تُذْعِنُ الآباء (3.00)

  5. التحرش والاغتصاب في السويد وأوروبا (3.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | منبر هسبريس | ارفضوها يرحمكم الله

ارفضوها يرحمكم الله

ارفضوها يرحمكم الله

من يتأمل الخطاب التربوي ببلادنا ، لابد و أن يجزم كون واضعيه ممن راكموا من التجارب التي أهلتهم لهذا التنظير العجيب، و الذي استهلك عقدا تحت اسم الميثاق الوطني للتربية والتكوين، لينتقل بعد ذلك إلى الاستعجال، وكأن ما مر من منتديات قيل للإصلاح ، ومجالس أرادوها للتدبير، كان استبطاءا بالرغم من سيل التوجيهات المدبجة بالمذكرات الوزارية أو الأكاديمية أو النيابية ، والموجهة جميعها لهذا المخلوق/ الأستاذ المهووس بالاهداف فالكفايات قبل أن يلفظوه للقادم من العبث المبثوث في الكتاب الأبيض أو تقارير المجلس الأعلى للتعليم ، وكأن المجالس الصغرى ( التعليمية ، التربوية ، التدبيرية ، المؤسساتية ) عبث أطفال تدبج ما طاب لها من بنات أفكار، لتلقى ذاك المصير المجهول برفوف النسيان.

ونحن على أبواب عيد الأضحى بتكاليفه ، وما يخلفه من اختلال مالي لدى أغلب الشرائح التعليمية ، استبشرنا خيرا ووزير تربيتنا وقد تذكرنا وما قمنا به من عمل أثناء الحراسة والتصحيح للامتحان الاشهادي للسنة السادسة الابتدائية، بحيث سوف يتم صرف تعويضات الأسرة التعليمية التي تجندت لهذه العملية ،، وكم كانت سعادتنا غامرة ، وابتهاجنا وافرا ، ونحن نوقع لوائح استلام المبالغ التي وجدناها كافية لسد الخصاص المالي، بل بإمكان القسط منها أن يكون دعما لجار معدم، أو صديق دارت عليه الدوائر، ولم لا إرساله لابن أو ابنة حرمت من الاستفادة من محنة التعليم العالي ...وربما هناك من يدعه وديعة بالمصرف مكتفيا بالفوائد والأرباح .

حمدت الله كثيرا أن فوض لنا وزيرا تذكر كربتنا، فعزم على حلها، وفتح أبواب الفرج في وجه الألوف ممن أنهكتها قروض الاستهلاك حتى هلكت ، فتبا لهم وقد وسموك ب " اخشيشن" وأنت الأثير الأملس ، ثبا لهم يحملون لك غلا في قلوبهم وقد بعثك الله منقذا لنا من السقوط في براثن شركات السلف ،، حمدا لله وقد أنقذتنا من التلف .

على العكس تماما

ورغم ذلك .....كانت سلطات التربية والتكوين وفية مع نفسها وقد نهجت مسلك دمقرطة القرارات للقضاء على الفوارق ، وتقديم الصورة المثلى لإدارة تعي تماما ما معنى "تكافؤ الفرص" وان تقدير الجهد وتثمينه من إحدى دعامات النفاق الوطني للتربية والتكوين ( الصقيل/ الصمت).

لقد جر نبأ تعويضات تصحيح هذا الامتحان الاشهادي كثيرا من ( الخوت ) إلى تذكري عبر الهاتف طمعا في سلفه ،، أقول لكم المبلغ ضخم تسعة دراهم ليست ذهبية ، بل نتاج سياسة غبية ....ارفضوها يرحمكم الله.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

التعليقات مغلقة على هذا المقال