24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4507:1213:2616:4919:3020:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منبر هسبريس | لماذا التراجع ياحكومة المغرب؟

لماذا التراجع ياحكومة المغرب؟

لماذا التراجع  ياحكومة المغرب؟

الخطاب الملكي كان واضحا عندما حث ملك المغرب على ضرورة أن يكون المواطن مغربيا أو غير مغربي مؤكدا على نهاية المواقف الإزدواجية فإما أن يكون وطنيا أم خائنا . فمن هذا المنطلق نطرح استفهاماتنا على حكومة الفاسي أين تتموقع أميناتو حيدر من الكلمة السامية؟ ولماذا الموقف الساخن أمام الردة الباردة ؟ وما موقف الجمعيات المغربية في الخارج والصحافيين والفاعليين الحقوقيين ؟ .

إنها ليست المرة الأولى التي تلجأ لها حكومة الفاسي في تغيير مواقفها ضدا لمواقف الشعب ، فالجرأة التي تكتسي أميناتو حيدر جعلتها بطلة في واشنطن عندما احتضنها مركز كندي ودعم مواقفها جمع كبير من نواب ومجلس الشيوخ الأمريكي وفاعلين سياسيين ومنظمات جقوقية إلى جانب البوليساريو .

فذلك اليوم لا ينسى أبدا لكون نادي واشنطن كان حاضرا ليعطي درسا للوطنية والمواطنة الحقة في شخص أميناتو حيدر التي تحمل جواز سفرها المغربي وتتنقل حرة بعد أن اصطادت في ماء سنوات الرصاص مبلغا ماليا ضخما لتعود لتتنكر لجنسيتها المغربية وتهدد بإضراب عن الطعام في حالة عدم دخولها المملكة المغربية ( ...) فعلا سياسة أكسبتها عطفا كبيرا واسعا ونالت دعما دوليا .


لم تكن أميناتو حيدر معروفة لدى الخاص والعام ، والشعب المغربي لم يسمع باسمها إلا بعد البهرجة الإعلامية والحكومية ، بل ما قامت به أميناتو حيدر يلزم الجميع أن يضعها في خانة الخائن ويطبق عليها القانون كما يطبق على أمثالها من حمالي الأوجه والمنافقين (...) تنكرها لجنسيتها المغربية لزم الحكومة المغربية باتخاذ قرار الإبعاد فلماذا الردة الباردة التي جعلت المغاربة يلتزمون بالصمت وخيبة الأمل .

ألم تر الحكومة بناطقها الرسمي أن الجالية المغربية في أوربا عبرت عن مواقفها تجاه أميناتو حيدر ودورها الطلائعي في تنفيذ مخططات الجزائر لنسف المساعي الحميدة للأمم المتحدة ؟ ألم تر الحكومة كيف كان نادي واشنطن يرفع صوت الحق داخل مركز كندي Moroccans clash with polisario at award ceremony in Washington وهو يتلاسن مع الإنفصاليين ساعة الإحتفاء يأميناتو حيدر ونال من السب ما لم يأكله الطبل يوم العيد من سعيد ؟

ألم تجد الحكومة غير تقديم التنازلات وفسح المجال لأميناتو حيدر دخول الحدود المغربية من غير شروط ولا كلمة اعتذار تحت مسميات ظروف إنسانية ، إنها المهزلة والعار لأمة الأبرار المغاربة الأحرار؟

كل هذه الإستفهامات لن تشفع لحكومة عباس الفاسي بأن تسمح لهذه السيدة بأن تدخل البلاد من جديد وهي لم تقدم أي اعتذار للشعب المغربي الفاطن بسياسة المخابرات الجزائرية والبيادق المكشوفة التي تعمل على التشويش باسم حقوق الإنسان وعلى الحكومة تطبيق تعليمات الملك في ان يكون المغربي وطنيا أم خائنا ولن استغرب لكون حزب الاصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين هاجم حكومة عباس الفاسي بشدة، متهما إياها بـ«التقاعس والتلكؤ» في مسايرة الأوراش التي أطلقها الملك، وواصفا إياها بأنها : «حكومة لا تمتلك بوصلة واضحة وتصورا متماسكا وناضجا عن النموذج الاقتصادي الجدير بأن تتوفر عليه أمة معتزة بأصالتها ضاربة الجذور في التاريخ ومتطلعة بقيادة ملكها المثابر والمقدام للانخراط في أفق الحداثة الشاسع». أي أن الحكومة التي تفرغ تعليمات الملك من محتواها اقتصاديا لا تستبعد في أن تفرغ التعليمات الملكية اجتماعيا وسياسيا وهذا ما نراه في كل حلقات الحكومة وما أقدمت عليه في قضية أميناتو حيدر.

وهذه بعض التصريحات التي ادلت بها اميناتو حيدر على الحكومة المغربية ان تستفيد منها لتخرج بقرارات ايجابية :

خلال المؤتمر الصحفي الذي بثه التلفزيون الإسباني تقول حيدر : "مطلبي الوحيد هو العودة إلى بيتي وأبنائي ووالدتي بالعيون بالصحراء الغربية والعيش معهم، ولكن بكرامة."

وقالت: "لا أنوي الحصول على الجنسية الإسبانية أو الأمريكية أو الإيطالية.. فأنا أعيش تحت الاحتلال المغربي الذي أطالبه كما يطالبه بقية الشعب الصحراوي، بحق تقرير المصير.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - أين المفر الثلاثاء 22 دجنبر 2009 - 12:03
إن من بين الأولويات بالنسبة للمغرب كدولة و كيان أن يقوم بخطوات جريئة كالقيام بإصلاحات دستورية مع إعطاء صلاحيات أوسع للحكومة التي يجب أن تكون منتخبة من طرف الشعب القيام بإصلاح القضاء مع إتباع نظام المتابعة القضائية و عدم الإفلات من العقاب تفعيل إستراتجية إستباقية بخلق لوبي محترف يقوم بالعمل داخل الولايات المتحدة و البرلمان الأوربي حيت رأينا كيف كانت قوة البرلمانات في الضغط على الحكومات (إسبانيا نمودجا) لأن الشعب هو اللدي يحكم و ليس العكس حيت أن البرلمان مجرد ديكور في بلادنا الحبيبة حتى أن قرار عودة خائنةو حيدر لم يعلم به أحد لا برلمانيين و لا أحزاب. كدلك يجب الكف من سياسة التملق و اللعب على الحبلين و إعتماد إستراتيجية هجومية بإمتياز حيت لايعقل أن جارك يريد طردك من بيتك و أنت تقوم صباح مساء بمدحه و تناء عليه و فتح أبوابك مشروعة لإستقباله، دعوة كبار قيادات القواة المسلحة بوضع خطة لحرب إستباقية لاقدر الله و القيام بوضع مختلف المواقع الحساسة للعدو تحت أعيننا بمافي دلك آبار النفط و الغاز التركيز على موضوع حقوق الإنسان و التطرق للموضيع الحساسة كالحرب الأهلية و جرائم الإبادة في الجزائر دعوة أبناء الشهيد بوضياف المقيمين في المغرب لرفع دعوة و للمطالبة بمحكمة لتقصي الحقائق حول من يقف وراء الجريمة القيام بمساندة الأقليات المضطهدة في الجزائر فإن لم نقم بهده الإجرآت فإن المغرب سيبقى مدافعا حتى تسجل عليه أهداف قاتلة لا يعلم نتائجها إلا الله
2 - hamid الثلاثاء 22 دجنبر 2009 - 12:05
la responsabilité de laisser entrer haidar incombe au roi car au plus beau pays du monde rien ne se décide sans l'aval du roi. Abbas n'est là que pour la forme. On vit dans un régime totalitaire où le roi décide de tout. tu l'as dit toi même, le gouvernement doit suivre les orientations du roi , donc tu admets que c'est le roi qui décide. Arrête de prendre les gens pour des ignorants. Si tu es vraiment nationaliste, ose critiquer ton roi car il est le seul responsable de cette mascarade. Un journaliste a parlé à ce propos de diplomatie des gamins " diplomasiat lebrahech" je crois qu'il a raison. cordialement
3 - أبوذرالغفاري الثلاثاء 22 دجنبر 2009 - 12:07
على سلامتك أخي حسن وسلامة قلبك.ولكن أرجوك أن لاتحمل الفاسي و(القشاوش ديالو)مالاطاقة لهم به.فالقرار :قرار الملك ولادخل لأي كان فيه.وأرجوك مرة ثانية أن لاتحاول تزييف وعي المغاربة بربط كل مصائبهم بالفاسي والحكومة مثل ما يفعل ولد الطيابة.فلسنا في السويد أو اسبانيا حيث الحكومة حكومة(النيت)والكل يعرف حدوده والتزاماته وصلاحياته.لذلك أرجوك مرة أخيرة أن تركز على القنصل العام للملك بنيويورك(الجعايدي)الذي عمر في أمريكا أكثر من الرؤساء الأمريكيين أنفسهم.تحياتي
4 - mous الثلاثاء 22 دجنبر 2009 - 12:09
quand vous dites le roi a dit dans son discours sois qu'on est marocain ou on l'est pas est que ce gouvernement d'imbecile ont cassé cette vision du palais ,il faut que tu sache que tout ce fasse avec l'accord de saheb jalaltou et il n y a personne qui decide a sa place cappete!!!!!!!!!!sa
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

التعليقات مغلقة على هذا المقال