24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4308:1013:4716:4719:1520:30
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟
  1. نواب أمريكيون يطلبون التحقيق في "تلاعبات ترامب" (5.00)

  2. مسح وطني يتعقب انتشار الوباء الكبدي في المغرب (5.00)

  3. بركة: المغرب يعيش "مرحلة اللا يقين" .. والحكومة تغني "العام زين" (5.00)

  4. حزب الاستقلال يرفض "فرنسة العلوم" ويبرئ التعريب من فشل التعليم (5.00)

  5. مبادرة إحسانية تهب رجلين اصطناعيتين لتلميذ مبتور القدمين بفاس (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منبر هسبريس | الحجاب : التزام عن اقتناع أم تبرج بقناع؟

الحجاب : التزام عن اقتناع أم تبرج بقناع؟

الحجاب : التزام عن اقتناع أم تبرج بقناع؟

الحديث عن الحجاب خلق جدلا كبيرا خلال الآونة الأخيرة في مجموعة من الأوساط ، سواء منها المجتمعية أو الثقافية أو الدينية بل حتى السياسية. بل لم يخلو الجدل في هذا الموضوع الذي أصبح ظاهرة عامة تناقش في المنتديات المحلية والدولية باعتباره غير نظرة العديد من المتتبعين من العرب والعجم، نتيجة الأحداث التي عرفها الوضع الدولي ابتداء باحتلال العراق و...، وانتهاء بأحداث 11 شتنبر بالولايات المتحدة الأمريكية.

تسارع الأحداث وتواترها من حيث الإحساس بالظلم والعسف، نتيجة نهج سياسة تغيير خريطة الوطن العربي انطلاقا من الخليج من قبل القوى الامبريالية ، خلق رجة وعي أعادت الاعتبار للمواطن العربي بصفة خاصة والمسلم بصفة عامة في ترتيب أولوياته، وإعادة النظر في العديد من المفاهيم والمصطلحات التي تعج بها أدبيات حقوق الإنسان، وكذلك الكشف الواضح لعورات الدول التي كانت ترفع لافتات الحرية والدمقرطة والعدالة و.. وعلى رأسها أمريكا..

أمريكا فضحت بالواضح كل مستور، وجعلت من كل غيور على القيم الإنسانية النبيلة أن يعيد النظر في أولوياته ، وفي قاموس أدبياته التي تنهل من الوضع العام الدولي باعتباره النموذج الأوحد الذي يجب الاقتداء به، للنهوض من براثن التخلف والجهل والأمية..هذا السلوك غير المسؤول جعل العربي/ المسلم يبحث في أمر دينه انطلاقا من علمائه و دعاته وفقهائه ، وكتبه ومصادره وبالأخص القرآن الكريم.. كما كان للأجانب قصب السبق في البحث عن كنه هذا الدين بطرق علمية جعلت العديد منهم / منهن، يشهر إسلامه عن اقتناع تام ، نظرا لتوصله إلى إدراك عميق لمغزاه، سواء من حيث سلوكياته، أو عقائده وعباداته، أو تحقيق الراحة النفسية المفقتدة في المجتمعات الغربية ، وبخاصة المغرقة في الرفاه..

سببان أساسيان من الأسباب العديدة في هذه الطفرة التي عرفها انتشار الإسلام على الصعيد العالمي، 11شتنبر ، وغزو العراق.

فإذا كانت بعض الدول الغربية وبخاصة مواطنيها الباحثين عن أسباب بغض العرب والمسلمين لهم كما يعتقدون نتيجة الأحداث المشار إليها سالفا، فإن الطرف الآخر و المستهدف نجد الاهتمامات التي أولاها الأهمية الكبرى هي القشور، حيث بدأ يبحث في كيفية ستر عورة الفتاة/ المرأة بتلفيفها في قطع من الثوب على اعتبار أن ذلك يعتبر من الأساسيات التي يعتمدها الدين الإسلامي ، مع العلم أن ذلك يأتي بعد التشبع بالمقاصد ذات الأبعاد العميقة والتي تتطلب كثيرا من التأمل والتدبر بطرق عقلية سليمة، وفي مستوى فلسفي يتطلب التمكن من أدوات البحث في مثل هذه المواضيع الحساسة التي لها رجالاتها كما لها نساؤها المميزين والمميزات بطرق تحليلهم، اعتمادا على مناهج البحث التي تمتح من العلوم الإنسانية وعلوم الأديان..، ومن أساليب تفكيكهم للخطاب القرآني الذي ينم عن دراية كبيرة لمستويات الإدراك لدى كل فئة من فئات المجتمع، وعلى أساسه يتم التواصل معهم عبر قدراتهم الإدراكية التي تختلف باختلاف الوسط والمحيط..

ما يلاحظ في أوساط الطبقة المتوسطة وما دونها، على اعتبار أن طبقة النخبة نسخة طبق الأصل لطبقة مجتمعية غربية تتكلم لغتها، وتعيش وفق تربيتها وتنشئتها ، وتلبس بتوجيه من دور موضتها العالمية ، فلا وجه للمقارنة إطلاقا بينهما ، وبخاصة لدى الفتيات والنساء اللاتي أصبحن يعتبرن أن الحجاب لباس إسلامي يجب ارتداؤه كيفما اتفق . فالحجاب إسلامي بالرجوع إلى منبعه الأصلي، والتعرف على كل حيثياته والظروف التي أنتجته وأقرته وفق الدراسات الإسلامية المختصة لعلماء فقه الدين، وعلماء السنة والحديث. فلا يمكن أخذه عن طريق وصلة إشهار.

لقد أصبح الحجاب يرتدى للأسف الشديد ، بطريقة تنم عن جهل تام بخصوصياته ، بحيث أصبحت كل من لفت منديلا على رأسها تعتبر نفسها "متدينة، خوانجية"، وكل من ارتدت عباءة تعتبر نفسها داعية للإسلام ، والإسلام براء منهن براءة دم يوسف.. وكل من خاصمت لحيته الموسى من الشباب، وأطلق لها العنان لكي تسرح وتمرح، يعتبر نفسه بالمثل مسلم " متدين، خوانجي" حتى النخاع، وليس له من التعاليم الدينية السمحاء إلا الخير والإحسان، وما حفظه من دعاة الأقراص المدمجة التي تباع في الأسواق، وعلى عتبات المساجد، لانعدام الوعي الكافي بمتطلبات المنابع الصافية للدين، نتيجة الجهل والأمية التي تنخر أوساط الشبيبة، مما يجعلها سهلة المنال للتأثر بكل ريح آتية من الخارج.

الكل أصبح يحلل و يحرم ويفتي، لابتعاد الجهات الوصية ، كوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، والمجالس العلمية للأقاليم..عن تدبير أمر دين الأمة بطرق علمية تتطلب خطباء من النوع الرفيع مكونين تكوينا شاملا، ويتمتعون ببلاغة سلسة تصل الأفئدة بطرق يسيرة، وتطرق أبواب العقول بالبينة والحجة الدامغة ، وليس بخطباء ينتمون للعهد البائد ، ما زالت خطبهم تكرس للأساليب القديمة، والمواعظ المتجاوزة، بحيث ليس لها رابط بين الماضي وبين ما يعاش في الواقع..مما جعل الناس في غير بينة من أمرها،سواء في مجال العقائد أو العبادات أو السلوكيات التي تتناقض من جهة لأخرى، وبين مجموعة وأخرى، بل بين الفرد و أسرته بل بينه وبين نفسه..

لذا تجد الحجاب موضوع حديثنا انتشر بطريقة سلبية كما أسلفنا الذكر، انطلاقا من قناعات فتيات وسيدات يعملن على ارتداءه بطرق مختلفة..فهناك من تعتبر نفسها بتغطية رأسها بمنديل، وبارتدائها سروالا أو سريدة فهي محجبة ، وهناك من تعتقد بأن لباس الجلباب، وتغطية الرأس يضعها في خانة الأخوات المسلمات، والباقيات سافرات تعتبرنها من الخارجات عن الدين.و.. دون مراعاة السلوكيات و أدبيات العمل المتقن التي يجب أن تتوفر لدى كل فرد سواء كان رجلا أو امرأة .( فـ : الدين المعاملة ، والدين النصيحة ).

فبإطلالة سريعة على إداراتنا الحكومية ، ستجد أن أغلبية الجنس اللطيف يرتدين لباس ( الحجاب)، ابتداء من الموظفات بالإدارات المركزية من وزارات و مؤسسات مالية ، ومدارس وثانويات، ومستوصفات ومستشفيات، ومراكز تأهيل و إيواء و...و... وبنظرة للوضع العام للشارع المغربي، تتبدى لك التناقضات على مستوى الزي النسائي، فتلك تغطي رأسها، وتجعل مؤخرتها مكتنزة في سروال جينز تثير المارة بمشيتها المتبخترة، ورفيقتها ترتدي الجلباب بشكل يعزل مكامن الإثارة، ويعمل على إظهارها بجلاء. وكما يقال: واحدة ترتدي لباسا حسب دور عرض القناة الفضائية "اقرأ". وأخرى ترتديه حسب دور عرض القناة الفضائية " روتانا ". مع العلم أن اللباس الخارجي لا يعكس الجوهر الداخلي. فالكثير من النساء والرجال، لايمتون بصلة لكل هذه الشكليات فتجد جوهرهم معدن أصيل سواء في المعاملات أو في العمل ، أو في الائتمان أو في التضامن أو في الإيثار..والعكس صحيح. قد تجد ملتحيا أو محجبة ولكن سلوكياته وسلوكياتها تنم عن الحقد والضغينة والغيبة والنميمة وكل ما هو منهي عنه يقترف بطرق خبيثة. طبعا نحن لا نعمم ، ولكن هناك عش لمثل هذه الدبابير التي تبني حياتها على الخداع . يبقى السؤال الإشكال عنوان هذا المقال. هل الحجاب الذي ترتديه شابة / سيدة، جاء نتيجة بحث واستقصاء، وبالتالي ولد قناعة التزام ، أم أنه فقط مسايرة للتيار العام، ووسيلة للتبرج بطريقة فيها شيء من "الحياء والحشمة" ؟.

هذا هو الفرق بيننا وبين الآخر، الذي يبحث عن الحقيقة بالعلم والحلم وليس بالقول والنقل. وهذا سبب من أسباب تأخرنا، وسبب من أسباب تقدمهم.

فإلى متى نبقى أسرى وأسيرات السماع بالقول؟ وإلى متى تفك قيودنا لننتقل إلى الفعل ؟..


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (70)

1 - سعيد المغربي الجمعة 23 يوليوز 2010 - 15:57
عندما قرأت العنوان، ظننت أن الكاتب سيأتينا بجديد ما في موضوع كتب فيه الكثير، إلا أنني للأسف وجدت المقال يكرر كلاما قاله غيره أكثر من مرة، إضافة إلى استناده إلى شبه صار من الغباء إيرادهامثل التساؤل حول إذا كان الحجاب هو الذي يميز المسلمات عن الكافرات، أي ما إذا كانت المحجبات مسلمات و غيرهن كافرات و غير ذلك من الأمور التي أجيب عليها أكثر من مرة,
نصيحتي لك أخي إقرأ حول الموضوع الذي تريد الكتابة فيه قبل أن تبدا بالكتابة، و لا تضيع وقت القراء.
ملحوظة:
لثاني مرة في موضوع على الحجاب الإسلامي، تورد صورة للحجاب اليهودي!!! فحذار
2 - ziyad الجمعة 23 يوليوز 2010 - 15:59
Salam
Dans ces jours le hijab comme l'article le décrit est devenu une chose sur laquelle on se décide avec des moyens sociaux sans avoir une refrence solide pour argumenter nos actes à ce niveau.
Mais le phenomene que j'aimerais mentionner c'est la prise de l'exception pour une généralité, où les gens se refèrent à des mauvais exemples pour juger le Hijab comme étant une preuve,, au temps que ce n'est pas le cas mais en faite c'est une mauvaise pratique du hijab, et la ce n'est pas les avis personnels qui decident mais plutot l'Islam en tant que muslman bien sur.
Et le verset dit:
(وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ)
A part cela:
(فمن شاء فليومن و من شاء فليكفر)
Et pour celles dont le rédacteur a parlé:
قال الرسول صلى الله عليه وسلم " صنفان من أهل النار لم أرهما ، قوم معهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس، ونساء كاسيات عاريات ، مائلات مميلات ، رؤوسهن كأسنمة البخت المائلة ، لا يدخلن الجنة و لا يجدن ريحها ، وإن ريحها يوجد في مسيرة كذا وكذا "
Alors pas mieux que ces paroles pour mettre les choses en clair.
3 - مواطن مغربي الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:01
بعض الناس يريدون تعقيد الامور مع انها بسيطة للغاية... لن اتحدث عن غطاء الراس في الدول الاخرى لان ذلك لا يعنيني كثيرا... و لكن يمكنني الحديث عن غطاء الراس لدى الفتيات و النساء بالمغرب... فغطاء الراس يطلق عليه الجهلة اسم الحجاب... مع انه في القران الكريم لم ترد ابدا لفظة حجاب بمعنى غطاء الراس... و هذا الجهل معمم وسط المسلمين لانهم اصلا اناس اميين في اغلبهم... النساء كما الفتيات في مقتبل العمر يلبسون في المغرب لباسا عصريا... في اغلبيتهن الساحقة حتى اللواتي يغطين شعرهن بقطعة قماش... اضف الى هذا ان من يغطين رؤوسهن فئة من ثلاثة اصناف... صنف بحكم العادة و يمثل حوالي 40 بالمائة... و صنف يفعله كتعبير سياسي و يمثل 10 بالمائة من هذه الفئة... اما ال50 بالمائة المتبقية فلا تفعل ذلك عن اقتناع او عادة و انما مكرهة... اما من اب متسلط... او اخ موتور... او وسط اجتماعي في الحي متسم بفكر ظلامي رجعي يغلب عليه طابع البداوة و لا يعترف للنساء او للفتيات بقرارهن المستقل... هذه الضغوط الاجتماعية تخف شيئا فشيئا في المجتمع المغربي و لكن هناك من يجترها و يريد اعادتها للحياة عبر فرضها بالقوة... لذلك تجد الكثير من الفتيات يغطين رؤوسهن مرغمات... فياتي لباسهن على شاكلة قناة دينية من الاعلى و قناة رقص او عرض ازياء خفيفة من الاسفل... و دائما ما يتسائل الناس و منهم كاتبنا المشتت اعلاه عن سبب هذا الامر... مع ان الجواب بسيط للغاية... لو ان هذه الشريحة من الفتيات لم يكرهن على تغطية الاعلى... لما كان شكل لباسهن من الاسفل ليثير الدهشة او التساؤل... اي ان رغبتهن الحقيقية و الحرة هي ما يلبسن في الاسفل... اما غطاء الشعر فليس الا تحت ضغط اب جاهل او اخ متعصب او بيئة متسلطة... و لهذا فلا لوم عليهن اذا ظهرن بهذا التناقض... فليس لهن خيار امام القهر... بخلاف مغربيات اخريات كثيرات تخلصن منه مند زمن و هن في تكاثر...
4 - عبد الله الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:03
السلام عليكم نغروف انه التبرج بقناع.حسب معلوماتي والتجربة التي قمت بها عبر المسنجر اكتشفت ان المتحجبات متبرجات العري وممارسة الجنس عبر النت اليوم تراها متحجبة عبر الكام وغدا تكشف جسمها كما ولدت ويستخدمن في البريد الالكترون ايات قرأنية او حديث نبوي.مجرد ان تاخد وهاها بالكلام وسيرة الزواج .الا وهي مستعدة لتمارس ما تطلب منها وبالاخص ان كنت اجنبي عربي ام عجمي اطلب ما تريد من المتحجبة بقناع التبرج
5 - dada الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:05
ان قضية الحجاب اصبحت موضة بالنسبة للفتياة يعتبر تكملة للباسهم المتماشي مع عصر الموضة فاصبح خاليا من القيم الاسلامية لاننا نلاحض نوع من الحجاب الغريب وهو حجاب الراس وترتدي سروال الجينز الدي يضهر مفاتن الفتاة فكيف تري ان الراس مغطي بحجاب والجانب السفلي للفتاة يثير شهوة الناضر اين نحن من القيم الدينية ونعلم ان الحجاب بمعني ان الحجاب هو كل شيئ يحجب النضر الي ماورائه ادي كان حجاب الراس يحجب شعر الفتاة يعني لانري شعرها ولكن في الوقت الحاضر نري عكس كل هدا حجاب فوق وفتنة وشهوة في الجزء السفلي ان الفتاة العربية مازالت بعيدة كل البعد عن قيم الحجاب من الراس الي اخر نقطة فتنة فيها ولكن بسب الاوضاع السياسية والنضرة السياسية للحجاب اصبح الكل مختلط وفي نفس الوقت فالفتاة العربية تريد توهيم المجتمع ومن من حولها بارتداء الحجاب من اجل النضر اليها باحترام ولكن هي تفعل دالك من اجل استغلال اغراضها الاخري مثلها كحزب يطلق علي اسمه اسما دينيا ولكن هدفه يكون سياسيا هكدا هو الحجاب بالنسبة للفتاة العربية لاننا لاحضنا وعيشنا فتيات يرتدين الحجاب ويفعلن مالايفعله الشيطان ان الحجاب مازال مفهومه بعيد عن العقل العربي وخصوصا الفتاة العربية لانها لاتستطيع درك وفهم معني الحجاب
6 - المهدي الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:07
يعجبني كثيرا هذا الموقع واحرص دائما على تصفحه بصفة يومية.بخصوص الموضوع اريد ان اشير فقط الى نقطة مهمة وردت في المقال, وهي مسالة القشور في الدين. لا اعتقد ان في الدين لب او قشور فاما ان ناخذ تعاليمه كاملة و نطبقها كما يجب. او نتركها كاملة.وان نتعامل مع احكامه وواجباته وفروضه بكثير من الاهمية و كثير من الالتزام.لا ان نقول هذا من القشور فنتركه ونتساهل فيه وهذا من اللب فناخذه.وللحديث ما يقال والسلام.
7 - kurts الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:09
إنتبه يا صاحب الموضوع وضعت صورة لحجاب يهودي
هذه الصورة تعرب عن حجاب يهودي و الحجاب اليهودي هو كالحجاب المغربي و مطابق له.اما الحجاب الاسلامي فيغطي الرأس و الكتفين اي مثل النقاب إلا ان الحجاب يضهر الوجه بشكل كامل .
المشكل ان جميع المسليمات لا يعرفن ان ذلك هو حجاب يهودي و هم الان يلبسنه.بدون معرفة
8 - ابو يو سف الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:11
على المسلم ان ىكون قويا بعلمه و يكون من خير امة اخرجت للناس في السلوك والتقدم الفكري و المجتمعي حتى يشعر بالعزة و الفخر لانتمائه لهذا الدين. مما سيؤدي الى فهم هذا الدين على اسس قوية تجعل المسلمة ملتزمة بدينها دون تعصب للباس معين حيث فكرها المستنير بتعاليم معتقدها يوجهها الى عين الصواب والمسلم الملتزم قدوة في السلوك الخير و الوعي الديني دون مغالاة و لا تشدد لنحبب الغير في اسلامنا.
9 - حفيظ المسكاوي الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:13
كتبت مقالا منشورا على شبكة الحوار الإعلامية أشرت فيه إلى الحجاب بين المتسيسة والإعلام ومكر المصممين، هو فركة افتقاد جمالية التدين في الحجاب كلباس منقطع عن مجمل التستر العام الذي فرضه الإسلام على المرأة والرجل على السواء، يتعلق الأمر بالتستر الحركي والتستر الصوتي ..
إن أغلبية المتدينين اليوم لم يدركوا جمالية التدين ولا القيمة المتجاوزة، فالحجاب باعتباره مظهرا للتدين غدا لدى كثيرات مجرد انتفاخ سياسي أو تنفيس عن آلام أو ألجأتهن إليه الضرورة، لأن الألبسة النسائية الباهضة التي تشبه الأزبال أحيانا لا تصل إلى النساء الفقيرات إلا بالحل التايلاندي، فلم يتبقى لدى هؤلاء سوى الحل الإسلامي كما يتصورنه قطعة من خرق منفصلة عن قيمتها الجمالية المتجاوزة أي عن لذة الطاعة لله سبحانه..
إن
10 - observateur الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:15
مقال فارغ من محتوى عن اي حقيقة علمية تتحدث وعن اي تأخرنا وتقدمهم تتكلم (اظن تأخرنا في اتباع ديننا) اما الحجاب الاسلامي فهو كل ما يتسره اللباس(الا يصف ولايشف الجسد ) وايضا اسلوب التحرك من محاسن ومفاتن المرأة عن الرجال الغيرمحارم. اما غير هذا فلا يسمى بحجاب اسلامي هكذا يراه كل عارف بالدين. لاحقائق علمية ولاهم يحزنون . اقول لكم العفة لاتخفى على احد اما تلكن النساء المغلفات باثواب لاصقة فذاك نوع من السفور اما عن وعي او جهل بمفهوم الحجاب. (شحال عزيز عليكم تغنيو بسبب تأخرنا)
11 - يوسف الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:17
لا ادري انت في اي اصف.تطعن في المتبرجات وتطعن في المحجبات و تطعن في العلماء وتمدح الغرب بتقدمهم ولا ادري في اي مجال تقصد.ان كنت تقصد الاختلاط فدونك احصائيات الامهات العازبات واولاد الزنا.وان كنت تقصد علم الاقصاد فدونك الربا وما فعل باقتصادهم واما ان كنت تقصد علمهم الدنيوي فدونك نسبة الانتحارات.اما قولك قشور,فهل رايت لبا بدون قشر.هل رايت موزا او تفاحا او بطيخا ينضج بدون قشر,ام تريد ان نتبع اليهود والنصارى حتى لو دخلوا جحر دب تبعناهم.بدلا عن هدا المقال اكتب ما يسرك يوم القيامة ان تراه في صحيفتك.اكتب شروط الحجاب الشرعي يا من يطلب من النساء المطالعة في كتب اهل العلم الشرعي بدلا من الدخول و الخروج بوعدة وجوه.
12 - sofyanmim الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:19
en fait l'ignorance est un grand problème dans notre paye ...mais le plus pire c est que on trouve malgré ça que les femmes et les filles qui met les jeans et les vêtements  qui montre les endroits sexy de leurs corps sont des femme (((((cultivée)))) mais cultivé de la culture de l autre !! qui est différent de la notre qui est le islam .......oui bien sur elles sont des femmes qui ont étudié la science ,droits médecine ...mais ce qui manque c est le coté spirituelle et qui rend l être humain plus heureux car en effet il n ya pas de bonheur qui ressemble a celui d être un vrais musulman qui sais bien sa religion ....et enfin j vous demande pardon si je viens de dire quelque chose qui touche d autres personne ...wa salam       
13 - أم مريم الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:21
في الحقيقة اذا اردنا ان نتكلم بصراحة عن الحجاب الاصلي الا وهو الجلابة بالقب واللثام اللي ملي ازددنا راينا امهاتنا يرتدينه والله تبارك وتعالى امرنا ان نقرن في بيوتنا ذالك ازكى لنا واطهر فالخروج للضرورة فقط لان المرأة كلها عورة الله يسترنا جميعا أمييييييييييييييييييييييين
14 - وديع الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:23
وتجعل مؤخرتها مكتنزة في سروال جينز تثير المارة بمشيتها المتبخترة،
إلى متى سوف تظلون تكرسون تلك الصورة النمطية المقيتة عن الرجل المغربي؟ صورة الحيوان أو القاصر غير القادر على التحكم في غرائزه و المستعد دوما للإنقضاض على أول أنثى "تثيره" ؟
إن هذه التلميحات تثير التقزز
15 - زواواق الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:25
لطالما احسست بهذا التعبير الدقيق الذي جاء به عنوان المقال. وااكد ان هذا هو السائد. في عالمنا الاسلامي اليوم.
16 - الحجاب الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:27
بالفعل الحجاب اصبح اليوم شوهة كبيرة، اراده الله لنا لنستر به انفسنا وعوراتنا فاصبحت فتياتنا اليوم تتخدنه مطية لتستر به فساد اخلاقهن. فلا حول ولا قوة الا بالله
17 - حكيمة الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:29
أشاركك الرأي أيها الكاتب في أن أسباب ارتداء الحجاب متعددة ولا ترتبط فقط بالتدين . هناك من تتحجب لأن شعرها أشعث وليس لها وقت للعناية به ،هناك من تتحجب لمخادعة أهلها وجيرانها والناس عموما فتسوق عن نفسها صورة التدين وسلوكها بعيد كل البعد عن ذلك ،أعرف واحدة متحجبة بارعة في المراوغات وهاتفها لا يكف عن الرنين وعندما تكون مع اسرتها تتظاهر بالحياء من رجال الأسرة وتتخفى حتى تقوم الخرقة على راسها ويدها دائما مشغولة بالميساجات لأصحابها الذكور الذين يتغيرون بتغير الأسابيع وعلى فكرة هي لا تصلي /طبعا لا يمكن التعميم لكن الحجاب مجرد خرقة لا تثبت تدينا ولا عفة والعبرة في المضمون لا القشور تحياتي للكاتب
18 - احمد الحكيم الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:31
صديقي في الحقيقة لاحظت انك تحوم وتدرو حول فكرة مفادها ان الاسلام يركز على الجوهر وليس المظهر ، هذا جيد واتفق معك لكن هذا حق اريد به باطل: كيف؟؟ عندما يتحدث البعض بهذا المنطق يحاولون ان يتقدمو في شرح هذه الفكرة و الاقرار بكون الاسلام لا يهمل المظهر وبالتالي تنتصر الى التخلي عن الحجاب ؟؟ قد اكون اصبت كما قد اكون قد اخفقت . على العموم مقال جيد لكن ينم عن افكار مستبطنة كثيرة .
19 - منى الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:33
سؤال : علاش مكتهضروش على الصنف الاخر من الغير متحجبات قصدي الشبـــه عــاريــات هدا 6 او 7 مقال على المحجبات و مشكلة فيه تناقض و كانكم كتقولو واش الحجاب هو اللي كيميز المراءة المسلمة ? هذا هو غرضكم من الموضوع
20 - Free man الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:35
people must know that the veil is something trivial, to put it or not is something that concerns each woman, so you can't oblige someone to put something, if a woman wants it she can put it, if not then leave the woman alone.
21 - مرجانة الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:37
بالنسبة لي كان لباسي للحجاب عن قناعة تامة .رغم أنني كنت في البداية أظنه إنتقاصا لحريتي وكما انني إعتبرته خرقة يضعنها على روؤسهن من المورث وتقاليد الجدات ..ولكن مع الوقت تغيرت نظرتي الخاضئة عنه ووجدت في الحجاب الصون والحفاظ لعفة المرأة المسلمة أما طريقة الجديدة في لبس الحجاب المؤخذة من النصرانيات واليهودات والتي دخلت على بيوت مسلمات على أي أب غيور و أخ أو زوج أن يؤخذ الأمر على ثقله وأن يضع النقاط الحروف .الحجاب ليس ما تنشره المجالات عن أخير ستيلات وطريقة توافق مناخ والوقت .وإنما كما شرعه ديننا الحنيف...
22 - مغربي مهاجر الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:39
السلا م عليكم
أولا
أشكرك يأخي الفاضل
تانيا
أخي الكاتب الكريم كأنك لا تعيش في المغرب ولا أدري ماهو الغرض من طرح هدا الموضوع وأنت تعلم أن الدولة أو الحكومة الموقرة أعادنا الله منها هي سبب كل هدا التميع و الأنحلال الخلقي لشعبي العزيز.
قلت أين دور ألأوقاف؟
ياأخي لا تستهتر بنا لأن ليس هناك أوقاف همها تنوير العباد.الدولة ياأخي ألكريم تعرف ماتفعل في هدا الشأن.
ألا ترا كترة ألمهرجانات لمادا برأيك؟؟؟؟
ألا ترا إعلامنا الدى أصبحنا لا نفرق بينه وبين الأعلام ألغربي.itm/2m
هما يريدون دولة علمانية و كان لهم ما خططو له.وهدا لا يعني أن ليس هناك علاماء ربانيين و مغاربة غيورين على الدين و الوطن.
وأقول من هدا المنبر الأسلام دين ألله و هو القادر على حماته.
(يريدون ليطفئوا نور الله بأفواههم ويأبى الله إلا أن يتم نوره ولو كره الكافرون )
فى الأخير أشكرك
انما الأعمال بالنيات ولكل أمرأ مانوى.
23 - KarimLopez الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:41
بكل صراحة لا يوجد ما أضيفه على صاحب التعليق رقم 5 كل شيء واضح و كل حر في تصرفاته كما يقال في المغرب كل شاة كتعلق من كراعها أوالعربي إذا لم تستحيي فافعل ما شأت إذا أراد أي شخص أن يصلح الناس فالأجدر به أن يصلح نفسه لأنني أرى معظم المعلقين في hespress ينقصهم شيء أكثر من الترميم(إعادة الهيكلة) كما يقال إذا كان بيتك من زجاجفلا ترشق الناس بالحجارة. حقيقة ما أستغرب له و بشدة أن هناك أشخاص و هم كثر يحرمون الفاحشة على الناس و يحللون ذلك على أنفسهم أي حرام عليكم حلال علينا. و ليس هناك أدنى شك أن العديد من الأشخاص الذين علقوا على هذا الموضوع يحبون اللهو و المتعة مع بنات الناس و يستتنون ذلك على أخواتهم و بناتهم و ذويهم و إذا جالستهم في مجمع لهم غلبوك في الكلام قال الله و قال الرسول هؤلاء هم المنافقون و هناك أشخاص لا يستحيون أبدا في البوح علانية بما فعلوا من أفعال مشينة. لايومن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحبه لنفسه. و اتقوا الله في كلامكم و في أفعالكم.
و السلام ختام لا لوم و لا عتاب و شكرا جزيلا لمن قرأ التعليق.
24 - Beeman الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:43
First of all , hijab is recomended by Allah in the koran.May Allah guide all the sisters to wear it and behave as good muslim.Hijab and good islamic behavior together are true image of good muslimas..
25 - ana الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:45
الى المعلق رقم 5 يا جاهل وهذا اقل ما يمكن نعتك به اشرح لنا قول الله عز و جل: (وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ.)
ما قولك يا........!
26 - Muslim 4 Ever الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:47
بسم الله الرحمان الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
لقد تهت في مقالك بحثا عن أي حجاب تريد التحدث فوجدت تنتقدض كل من الحجاب الرشرعي و الحجاب المتبرج يا أخي و يا إخوة الإسلام كفانا كلاما لا ينفع أمة تجمعت عليها الذئاب , فالحجاب الشرعي تم تحديد شروطه في القرءان و تم تفسيره بالشرع فلا يجب لنا الإدلاء بأرائنا حتى و إن كانت صائبة فالدين لا يأخد بالرأي و الصلاة و السلام على رسول الله
27 - khadija الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:49
I like your comment
.
28 - يوسف الامازيغي الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:51
الامة العربية امة مريضة نفسيا والاسلام دهب مع اصحابه الدين دافعوا عنه بكل ما اتوا من قوة رغم الصعاب.
29 - برهان الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:53
العري تشيئ للمراة و التغطية التامة تشيئ لها كذلك. اغلب النساء يرتدين الاغطية من اجل جلب زوج صالح او دخوفا من عتاب اخ او اب و القلة هي من تلبسنه لانه امر الله و في الحقيقة هو امر الله التاريخي. التغطية شرعت للتفريق بين الاماءو الحرائر "ذلك ادني ان يعرفن فلا يؤذين" بمعنى لكي لا تتعرض المراة للتحرش يجب ان تلبس كالحرة اي ان تتغطى. في الدولة العصرية يجب على الدولة ان تعاقب الرجال على التحرش بشكل قاسي بدل فرض الاغطية على النساء. لو فرض الله العقوبة على المتحرشين لثاروا ضد الاسلام و لكن حكمة الله اقتضت قمع الناس في الاثواب السميكة و منحهم حقوق في جوانب اخرى.
حل المشكلة الاقتصادية و تفعيل القوانين التي تعاقب على التحرش كفيلة بحصر ظاهرة التحرش و لن تضطر النساء للف انفسهن في الاثواب لكي ترسل رسالة للرجل على انها امراة صالحة.
الحجاب و النقاب و التلفف و التغطية و الزي الاسلامي و اللباس الشرعي..... هي و سائل الذكور في تكريس ملكيتهم للنساء و ليس للامر علاقة بعبادة الله لان الله ليس في حاجة لان يعبد من خلال الشراوط.
امر الله بهذه الموضة التاريخية مرتبط ببنية المجتمع القرشي القبلي و لن يفهم الاسلاميون مثل هذه الاحكام و مغزها الا بدراسة الشريعة كنصوص تاريخية مرتبط بالزمان و المكان.
انكم يا دعاة التغطية و باقي الاحكام التاريخية تعبدون التاريخ و لا تعبدون الله لان الله ليس في حاجة لعبادتكم و لن يحصل اي شئ في الكون اذا لم تعبدوه و الشراوط و الملابس لا تضيف و لاتنقص اي شئ في ملكوت الله.
لقد اصبح ما يسمى بالزي شرعي شعار سياسي و لا علاقة له بالعبادة هو شعار الاحزاب الدينية الساعية للسيطرة على المجتمع باسم الله.
هناك طرق عديدة لتبدو المراة محترمة و ليس بالظرورة ان تلبس الاغطية المنصوص عليها في كتب التاريخ الاسلامية و حتما لا يجب ان تتغطى المراة استجابة لكبت الرجال و الدولة يجب ان تقف بحزم في هذا الباب.
30 - DAOUD OUHDA الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:55
السلام عليكم نشكرك اخي عبد الكريم على هذا الموضوع المثير للجدل في العالم خاصة المغرب الذي اصبح في الحجاب موضةللاسف حيث اكثر الفتيات يرتدين ما يسمى بنصف الحجاب غطاء الشعر
الذى يغطى الشعر ويترك الرقبه ظاهر واحيانا الاذنين
مع وضع زهور اواشرطه ملونه ملفته للنظر وسروال ضيق وهل هذا هو الحجاب في نظركم ؟وهل تعلمون ان اليهود هم الذين اخترعوه لنسائهم ؟فالمرجوا من بناتناالبحث عن اصل هذا الحجاب الاكثر انتشارا اليوم في الشارع المغربي، من لا يصدقني ما عليه الا قراءة تاريخ اليهود نسال الله العفو والعافية
31 - إبن القيم الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:57
قال أحد المعلقين حول ""النقاب الوهابي بدل الحايك المغربي""
أعرف العديد من الفتيات لا يبارحن الشاطئ بالصيف ويعشن أجواء من المرح واللعب مع أخيها الرجل ومع مصطافي الشاطئ ومع كل هذا يتمتعن بشخصية قوية وتقف معاملاتهن مع الجنس الآخر في حدود اللياقة والاحترام إنتهى قوله .
يا سلام وهل يمكن لإمرأة هتكت الستر بينها وبين ربها وتعرت أمام الملأ أن تكون عفيفة كلا كل من تعرت وتجردت من ثيابها أما العالم فهي فاسقة فاجرة زانية أنا صراحة لا أستطيع أن ألبس ذالك اللباس الشنيع حتى في غرفتي وحي فما بالك في الشاطيء كل من ذهب مع زوجته وتعرت فهو ديوث فاسق هذا حكم الله شاء من شاء أو أبى من أبى
هناك قانون يقول :
إمرأة محجبة حجاب شرعي ممكن إن تكون ملتزمة وممكن لا فهي على الأقل كفت شرها الناس الأخرين أما العارية ليس هناك إحتمالين بل هناك إحتمال واحد عارية فاسقة وأرتكبت كبيرة من الكبائر فعليها أن تتوب إلى الله هذا إن كانت مسلمة أما إن أنكرت الحجاب فقد أنكرت القرأن والسنة إذا فهي كافرة بالإجماع
ونحن نقول الحجاب ليس تغطية الوجه أو الرأس بقماش فقط وإنما الحجاب جملة تصرفات وإعتقادات ومعاملات يعني كل من إقتنعت بالحجاب والتزمت به لأن الله أمر به والتزمت بشروطه فهي محجبة ثم يجب عليها أن تلتزم بكل أوامر من ألزمها هذا اللباس وأما من تلبس الحايك والنقاب وأصحاب اللحى ثم يصدر عنهم أخاء شنيعة وما يدريك لعل هؤلاء إتخذوا الإلتزام دريعة للخيانة والخداع وليسوا إلا منافقين
32 - مقال رائع الجمعة 23 يوليوز 2010 - 16:59
شكرا أخي على المقال الجميل
فعلا الدين أفعال و مبادئ
و ليس مظاهر و أقوال
شكرا
33 - aghzar الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:01
فلنكن واقعيين في تفكيرنا و كلامنا .نحن العرب و المسلمين ثقافتنا متميزة جدا في كل المجالات نحن أصوليون إلى حد ما ولو قال بعضنا العكس أي أننا نتماشى مع العصر ويجب الانسلاخ عن ثقافتنا بالفعل يجب التماشي مع العصر لكن ليس على حساب الثقافة والأصول.و في ما يخص الحجاب أرى انه ثقافة لنا ان لم اقل انه المميز الثقافي لنا رغم أن أعداء الثقافة الإنسانية الدين يريدون الوصول بالثقافات الإنسانية إلى الحضيض قد تمكنوا شيئا ما في الوصول إلى غايتهم .لكن الثقافة والنور يولدان حيت يسود الظلم والظلام.
34 - أبو فراس الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:03
شكرا لصاحب المقال، وأتفق معك في ضرورة البحث عن الحقيقة و الاقتناع بها بالعلم لا بالسماع، لكن هل هذا يتأتى في مجتمع لا زالت تنخره أمية الكتابة و القراءة فبالأحرى الأمية الدينية. أضف غلى ذلك أخي العزيز أن الأصل في المجتمع المغربي هو الحجاب الشرعي كما كان معروفا و كما حدده علماء المالكية في بلدنا الحبيب فلماذا لم تشر فيما صار يعرفه الحجاب من تغير و اختلاف إلى الهجمة الغربية الشرسة على مقوماتنا الدينية من خلال ما يبته الإعلام المسموم من مسلسلات ساقطة لن تغير الحجاب فحسب بل ستترك نساءنا و بناتنا عرايا إذا ما استمر الحال على ما هو عليه. وشكرا
35 - moslima moftakhira bi alislam الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:05
السلام عليكم
قال حبيبنا و شفيعنا محمد صلى الله عليه و سلم:
"ليس الإيمان بالتمني الإيمان ما وقر في القلب وصدقه العمل"
36 - Spukym الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:09
اريد ان انبه لهذه المغالطه ف كل اصحاب اللحي الذين اعرفهم لديهم اخلاق رائعه و مهذبين إذن يمكن ان اقول ان الاغلبيه الساحقه منهم عكس ما اوردت في المقال هذا فيما يخص اللحيه اما الحجاب ف كل شيء واضح لا حاجه لان اضيف شيئا
37 - زينب الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:11
ولن ترضى عنك اليهود ولااليهود ختى تتبع ملتهم قل ان هدى الله هو الهدى ولان اتبعت اهواءهم بعد الدي جاءك من العلم من الله من ولي ولانصير
اشارة الحجااااااااااااب الدي تظهره الصورة يهودي مائة بالمائة
لدا لاتخلطوا من فضلكم
38 - لقمان الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:13
أنا أتفق مع صاحب التعليق رقم 37 و 38 أيضا
إذا لم يكن هناك حجاب فهناك تبرج
والتبرج هو ان تظهر المراة للرجال الاجانب غير محارمها ما يوجب عليها الشرع ان تستره من زينتها ومحاسنها وبدنها.او هو ان تستعمل المراة الطلاء والمساحيق والاصبغة لاقناع اللدين يرونها بانها جميلة وقال: ابن كثير: كانت المراة تخرج تمشي بين يدي الرجال.فدالك تبرج الجاهلية . وقال قتادة : وكانت لهن مشية وتكسر وتغنج فنهى الله عن دالك . وقال مقاتل: والتبرج انها تلقي الخمار على راسها ولا تشده ،فيظهر قلائدها وقرطها وعنقها. فا دا كان التبرج هو الاصباغ، والتغنج ، واظهار الزينة، فان منابع هده الاشياء هي التى تقوم بتصدير التبرج الينا .
"اعلم أيها المسلم أن احتجاب المرأة عن الرجال الأجانب وتغطية وجهها أمر واجب دلَّ على وجوبه كتاب ربك تعالى وسنة نبيك محمد صلى الله عليه وسلم ، والاعتبار الصحيح والقياس المطرد .
أدلة القران .
الدليل الأول
قال الله تعالى : " وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوْ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الْإِرْبَةِ مِنْ الرِّجَالِ أَوْ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ "
39 - أنشر يا ناشر الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:15
الحجاب فرض ليس قناعة واتقوا يوما ترجعون فيه إلى الله
40 - sagalo الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:17
أقسم أن الرسالة استقبلتها اليوم فأرجوا أن تقرؤوها كاملة وتعلموا ما بها ... هذه الوصية من المدينة المنورة من الشيخ أحمد إلى المسلمين من مشارق الأرض ومغاربها وإليكم الوصية
يقول الشيخ أحمد : أنه كان في ليلة يقرأ فيها القرآن الكريم وهو في حرم المدينة الشريف ... وفي تلك الليله غلبني النعاس ورأيت في منامي الرسول الكريم و أتى إليًّ
وقال:- إنه قد مات في هذا الأسبوع 40 ألف على غير إيمانهم وأنهم ماتوا ميتة الجاهلية
و أن النساء لا يطعن أزواجهنَّ ويظهرنَّ أمام الرجال بزينتهم من غير ستر ولا حجاب وعاريات الجسد ويخرجن من بيوتهن من غير علم أزواجهن ويحادثون غير أزواجهم
فلهم عذاب شديد ...
وأن الأغنياء من الناس لا يؤدون الزكاة ولايحجون إلى بيت الله الحرام ولا يساعدون الفقراء ولا ينهون عن المنكر
وقال الرسول (صلى الله عليه وسلم): أبلغ الناس أن يوم القيامة قريب وقريباً ستظهر في السماء نجمة واضحةً ... وتقترب الشمس من رؤوسكم قاب قوسين أو أدنى
وبعد ذلك لا يقبل الله التوبة من أحد وستقفل أبواب السماء ... ويرفع القرآن من الأرض إلى السماء
ويقول الشيخ أحمد أنه قد قال له الرسول الكريم (صلى الله عليه وسلم) في منامه :
أنه إذا قام أحد الناس بنشر هذه الوصية بين المسلمين فإنه سيحظى بشفاعتي يوم القيامة ويحصل على الخير الكثير والرزق الوفير .....
ومن اطلع عليها ولم يعطها اهتماماً بمعنى أن يقوم بتمزيقها أو القائها أو تجاهلها فقد أثم إثماً كبيراً .....
ومن اطلع عليها ولم ينشرها فإنه يرمى من رحمة الله يوم القيامة .
ولهذا طلب مني المصطفى عليه الصلاة والسلام في المنام أن أبلغ أحد المسؤولين من خدم الحرم الشريف أن القيامة قريبة فاستغفروا الله وتوبوا إليه.
وحلمت يوم الإثنين أنه من قام بنشرها بثلاثين ورقة من هذه الوصية بين المسلمين فإن الله يزيل عنه الهم والغم ويوسع عليه رزقة ويحل له مشاكلة ويرزقه خلال 40 يوماً تقريباً .
فآمنو بالله واعملوا صالحاً حتى يوفقنا الله في آمالنا ويصلح لنا شأننا في الدنيا والآخرة ويرحمنا برحمته ...
قال تعالى:' فالذين آمنوا به وعزروه ونصروه واتبعوا النور الذي أنزل معه أولئك هم المفلحون '. الأعراف
قال تعالى:' لهم البشرى في الدنيا والآخرة' يونس
قال تعالى:' ويثبت الله الذين آمنوا بالقول الثابت في الدنيا والآخرة ويضل الله الظالمين ويفعل الله ما يشاء '. إبراهيم
علماً أن الأمر ليس لعباً ولهواً ... أن ترسل هذه الوصية بعد 96 ساعة من قراءتك لها...
وسبق أن وصلت هذه الوصية أحد رجال الأعمال فوزعها فوراً ومن ثم جاء له خبر نجاح صفقته التجارية بتسعين ألف زيادة عما كان يتوقعه.
فآمنوا بالله واعملوا الخير واعملوا ما أنا عملته ووضعته بين يديكم
وادعوا لنا ولكم بالخير القريب إن شاء الله
41 - مهندسة مغربية الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:19
للاسف المواضيع في هيسبريس في انحدار مستمر
التكرارية تغلب على الطابع الاساسي للموقع
مابقى ليكم شغل غير اللباس والحجاب ماعندكم مايدار
والله بحالكم هما اللي مخليينا لور لور لا اضافة تذكر في الموضوع
وسيرو تقفو ليكم راسكم شوية وشغلو راسكم بالتحصيل العلمي ونتوما ماغاتلقاو كاع الوقت باش تشوفو في البنات اش لابسين
عقول فارغة والسنة طويلة الله يعفو عليكم وخلاص
42 - الله يهدي مخلق الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:21
كثرة الحديث عن الحجاب وللآراء المتناقضة تؤدي الى النفر من الحجاب لم لا نعظ من حجابها غير تام وشأنها بينها وبين ربها لانفرض رايناعلى احدولانعلق على كل من ترتدي حجابا لأي سبب ترتديه فلمر لايعني احدا سوىا تلك المحجبة وربها يحاسبها ان ارتدته امتثالا له او لرضاء ابيها او مجتمعها نرجوا من الله ان نصل الى مجتمع محتشم ويهدينا ويهدي كل ضال الى الطريق المستقيم كل بحاجة الى هداية الله كلنا ضال الا من هدى الله حتى من يرى نفسه في الطريق المستقيم بحاجة الى هداية والله يحكم فيم نختلف فيه يوم القيامة
43 - محمد ايوب الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:23
ان قولك ياصاحبي بانه لم يرد في القرآن ما يثبت ضرورة غطاء الراس والتحجب هو في نظري مردود عليه، اولا: يجب عليك تصفح القرآن الكريم بدقة وتفسير قوله تعالى بخصوص الحجاب، ثانيا: احكام الاسم تؤخذ من القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة الصحيحة والاجتهاد والقياس وغيرها من الاصول والقواعد التي فصلها العلماء...واعتقد ان تحجب الانثى في شرعنا الاسلامي محسوم فيه قرآنا وسنة واجتهادا وقياسا...اما ما تلبسه بعض الفتيات فهو ليس حجابا على الاطلاق،بل هو شيئ آخر، سمه ما شئت الا ان يكون حجابا شرعيا...ولكون مسالة الحجاب بالنسبة للانثى محسوم فيها شرعا فان من ارادت ان تطبق شرع الله فلها ذلك ومن ارادت ان لا تطبقه فلن يرغمها احد علىى ذلك ما دامت غير مقتنعة به...واحكام الدين كل لا يتجزأ...بمعنى ان من اختار الاسلام دينا له-ذكرا كان ام انثى-فالمنطق يقضي بضرورة خضوعه لاحكامه في كافة مناحي حياته، ومن رغب عنه فهو حر في نفسه ولن يحاسبه على اختياره الا خالقه...المهم هو ان حكم الاسلام في تحجب الانثى موجود وبامكان اي واحد الاطلاع عليه من القرآن والسنة واجتهاد العلماء...يبقى ان اقول لك ولغيرك ممن يرون ان الحجاب لا اساس له من الشرع فانني انصح نفسي وانصحهم بضرورة التريث قبل اطلاق الاحكام...واذا كنت ترغب في ان تجلس مع امك واختك وبنتك وزوجتك وهن يلبسن البيكيني منبطحات على الرمال يستعرضن مفاتنهن امام الجميع فذلك شانك ياصاحبي...لكن ان تذهب الى القول بان الحجاب سلوك لا اساس له من الدين فان الامر يحتاج منك الى دليل سليم من الكتاب والسنة والفقهاء... وبالنسبى لي فان الرجوع الى القرآن واحاديث الرسول الكريم كافية للدلالة على وجوب تحجب الانثى البالغة حتى من غير الرجوع الى آراء الفقهاء... وليكن النقاش حول مواضيع الدين واحكامه مبني على الدليل لا على الهوى...طبعا الحرية هي الحل...وقد قالها القرآن الكريم:"فمن شاء فليومن ومن شاء فليكفر"...لكن من اختار الايمان عليه الالتزام به لا التحايل عليه...
44 - Amin الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:25
Free Man, Calling the veil "something trivial" shows your ignorance of the religion (Islam). Based on Most Muslim scholars, the Koran requires that women were a veil to cover their hair. And even other religions, Judaism and Christianity, require that. So, before calling something "trivial" do some research of your own.
45 - ملاحظ الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:27
من قال إن الحجاب هو ذالك المنديل الذي يوضع على الرأس و يتخذ أشكالا و ألونا مختلفة حسب مزاج كل "محتجبة"،و من الغريب في الأمر أن إبداع أشكال الحجاب فاقت كل تصور فأين هو إذن الحجاب الشرعي و ما هي مواصفته؟و أغرب ما لاحظته هو أن بعض السيدات المحجبات يضعن فوق رؤسهن
القبعة الأمريكية casquetteهل هذا ازدواج في الشخصية أم جهل بما يفعلن .بغض النظر عن هذا السلوك الغريب في اللباس ،فإن صورتهن في الشارع تثير الإشمئزاز حبذا لو اكتفين بالمنديل فقط عوض ذمج ثقافتين فوق رأس واحد.اللهم اشهد فقد بلغت و السلام.
46 - hassan الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:29
ليس الحجاب فقط , بل هناك فتيات في النهار عاريات على شاطىء البحر , وفي الليل تشاهدها من محبات رسول الله ومن يبحثن عن مليون صوت لنصرة رسول الله من خلال الفيس بوك , تصور يارعاك كيف وصل حال الامة
47 - Hasnae الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:31
سلام عليكم ورحمة الله :سبحان الله لماذا المراة المتحبة هي التي يتار حولها النقاش ؟ولماذا لا نرى احدا يكتب عن المتبرجات اللواتي يترن الفتنة اينما حلو وارتحلو لماذا ؟وكان الحجاب امر مبتدع رغم انه اصل في شرعنا الحنيف لمادا لا يتحدث احد عن المتبرجات وما يسببن من مشاكل وفتن للشباب وكان التبرج امر عادي. الكل يعلم ما يعانيه الشباب من النساء اللواتي يخرجن متبرجات سافرات ان لم نقول عاريات انهن دعاة للفتنة والفساد ولا حول ولا قوة الابالله
48 - fatiha الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:33
معنى الحجاب ان تحجب شيء عن الظهور وهو شرع لذرء الضر عن المرءة لان المتحجبة تحمي نفسها من شر الذئاب البشرية شرط ان يكون حجابا شرعيا يخفي المفاتن
تحياتي
49 - محمد الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:35
ما كتب عن هذا المقال ن تعليقات أكثر مما جاء فيه ...
حقيقة الحديث عن الحجاب أو ستر العورة بشكل عام أصبح موضة المبهورين بالغرب ، فإن كان هؤلاء بدأوا بالحملة على النقاب بعد أنصعب غليهم النيل من الحجاب فما على الاتباع إلا أن يفعلوا نيابة عنهم.
حقيقة الزام الكثيرات للحجاب راغبات أو مكرهات لا يختلف حولها اثنان ...وما لايلتفت إليه كثيرون ومنهم صاحب المقال أن اللواتي يرتدينه مكرهات غالباليس من الآباء والخوة وإنمامن اللوبي الداعي للعري ( القناتين المغربيتين ، بعض الجمعيات لنسائية ، منظمي بعض المنهرجانات...)تحت مظلة الحرية تم يترك الفيات فرائس للذئاب في الشارع والمعمل والإدارة عرضة للتحرش والعنف دون سند، فلا يجدن غير غطاء الرأس واقياو حاميا..
وما أجمل أن ترى الملتزمات الحقيقيات بالحجاب مثقفات وغير مثقفات..وباعتبار أنه ستر لعورة المرأة بمعناها الشرعي فيجب أن يكون وبعدها يتولى الله السرائر كما يتولى سرائر الرجال وقد ستروا عوراتهم ..
وجود بعض المخالفات لحكمة وجوهر الحجاب لا يبرر تركه بحال من الأحوال أ, التنقيص من قيمته
والله أعلم .
50 - hassia الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:37
si on suit ces sujets qui mettent la femme au centre du debat,on conclut que les hommes arabes apres avoir presque tout perdu veulent conserver leur derniere propriete par manque de confiance envers nos femmes,le fait qu,une femme porte un hijab ou bourqua ne prouve pas qu,elle conservative et fidele,tandis qu,on peut trouver des femmes habilles autrement qui ont une forte personnalite,je croise quotidiennemnt des femmes portant hijab accompagnes de leurs petites filles avec hijab,mais avec la cigarette a la main en plein publique,consomment de l,alcool et sont plus insolent que les occidentaux,insister sur ce sujet vous allez recolter le contraire,nos femmes croient qu,elles sont quelque chose de speciale,les rendre plus orgueilleuses,les pousser a faire des choses que le diable ne peut faire
51 - مغربية الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:39
الاية الكريمة التي اوردت "وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ..." و ان دلت فهي تدل على ان القران الكريم لم يفرض الحجاب على المراة فالله تعالى قال "وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ" الخمار في اللغة اخي العزيز هو الساتر اي شيء يستر اي شيء و الجيوب اخي الكريم هي فتحة الصدر اي الصريح الواضح في الاية هو مطالبة المسلمات بستر صدورهن و ليس هناك اشارة لا من بعيد و لا من قريب على وجوب تغطية الشعر او الراس ام ان الله -و حاشا لله ان يكون - قد نسي دكر ذلك ليكمل له الفقهاء تشريعه يقول الله تعالى "ما كان ربك نسيا"
و اتحدى اي واحد يقدريتبث العكس من القران او السنة و ليس من تفسير الفقهاء (مع العلم ان هناك من الفقهاء من قال بعدم فرضية الحجاب)
و انا في استعداد لمناقشة الامر مع اي شخص يريد ذلك
و هدا ايميلي : [email protected]
52 - إلى السيد يوسف رقم 40 الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:41
الاسلام واضح وضوح الشمس والحجاب واضح نسال الله الهداية للجميع
53 - مغربية و افتخر الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:43
لبغات اتحجب اتحجب و اللي بغات تلبس الموضة تلبس, المهم كل واحد يديها فراصو عيينا بهاد الهدرة على الحجاب و السترة ادا بان طرف لحم صافي رجال عدي يجهلو و يتفتنو رجال رجعو حيوانات لهاد الدرجه, بركه علينا بهاد الخوا الخاوي الناس خايدين في الاختراعات و التكنولوجيا و احنا نهار كلو جالسين كنديرو مواعظ للي حافظ جوج كلمات كدير علينا داعي و شيخ كل واحد كستعرض علينا التدين ديالو اسيدي ديها فراصك و الدين طبقو على نفسك مشي شغلك فالناس.
الدين معاملة انا اتحجبت حيت بغيت و خصنى نتقرب من ربي والحجاب كفرحني لكن عندي صحباتي ماشي محتجبات بنات الناس و يمكن احسن مني , كل واحد حر يطيع الله بالطريقة لتريحو كاين لكطيعو بالعبادة و كاين لكطيعو بالصدقة و الطيبة مع الخلق الدين ربي درو لينا باش نكونو مسالمين ونساعدو بعضنا ونبعدو على الشر, لكن كاينين شي متدينين في هيسبريس كلامهم كلو شر الله يهدينا
الدين لله و الوطن للجميع
54 - مسلم معتز بدينه الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:45
نعم اخي الكاتب كلامك صحيح من ناحية وخطا من نواحي عدة اولا الحجاب واللحية وغيرها من واجبات هذا الدين لا علاقة له بالقناعة والفلسفة بل هو سمعنا واطعنا فاما الحجاب فمحل اجماع علماء السلف والخلف اما من خرقه فغير معتبر اصلا لانهم ليسو علماء اصلا حتى يدلو بدلوهم في هذا الامر بل هم اناس لهم مصالح مشبوهة ويتبعون جهات مشبوهة اما اللحية فكذلك ومثال واجمع الفقهاء الاربعة الائمة الاعلام ومنهم مالك الذي نتبع مذهبه في المغرب بوجوبها اما كون بعضهم ليسوا ملتزمين بمضاميبن الشريعة وروحها فلا يدفعنا هذا لنقول لهم اخلعوا ما انتم عليه حتى تححققوا الباقي بل المفروض ان نشجعهم على الجزء الذي اتقنوهم ونطلب منهم الاتيان بما امهلوه ولانكم تتكلمون عن العقل فساضرب مثالا طالب يدرس في الجامعة يتقن مثلا الفيزياء ويهمل اللغاث والرياضيات والعلوم الطبيعية فهل تقول له اترك الفيزياء الى ان تاتي بالباقي ام نقول له احسنت في هده المادة لكن ذلك ليس كافي عليك الاجتهاد فيما بقي حتى تنجح ام قلبت عندنا المفاهيم وشوهت عقولنا وتبلدت احاسيسنا وبدل ان ندافع عن ما اكتسبناه ونبحث عن ما فقدناه نريد ان نرجع الى الصفر بحجة واهية مثل هذه والله على الكاتب وغيره ان يغير صيغته في تحليل الامور فذلك يوجب سوء الظن بهانك تريد الاختراق بهده الافكار ثم الهدم نحن الان مطالبين صغارا وكبارا ان نؤدي كل واجباتنا الدينية حتى ننهض ونحقق الاصلاح في بتعاليم الدين ينقص الشر من رشاوي واختلاس اموال وفساد اداري وتخلفي مؤسساتي وغير ذلك كثير من ظلم وتعدي على الخقوق فنسال الله ان يرد بنا الى دينه فنفلح ونتنور ونتقدم نحو العلى
55 - abdolah الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:47
الحجاب ليس من القشور يا أيها الكاتب بل هو فريضة مقدسة من أنكر وجوبها مارق من الدين بإجماع علماء المسلمين، لأنه من المعلوم من الدين بالضرورة، ثم إنك تقول الاقتناع بالحجاب شرط أساسي قبل الالتزام به، و هذا خطأ جسيم منك لأنه كان من الأولى أن تقول على المرأة أن تقتنع بالإسلام أولا،لأن الحجاب فرض و من لم يقتنع بوجوبه فإنه غير مقتنع بالإسلام
و السلام عليكم
56 - concerned citizen الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:49
I want to thank the author for this well written article. He was recpectuful, he gave his opinion without calling anyone by names or hurting anyone's feeling. And that is rare, because I've noticed lately that everybody is attacking everybody. I think that we need people to start using their brains and to put them to the test as far as their choices in life and for once be resonsible.
Thank you again.
57 - ابو خولة البالتوكي الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:51
الحمد لله و كفى و صلاة و سلام على عباده الدين اصطفى وبعد الاخ الكريم الدي تصدر لتحليل و التحقيق في مسائلة الحجاب ان يفرق بين الحجاب و اللباس الشرعي حتى لا يرمي الناس بانهم يخضون في يم غير يمهم وهو يقينا بما جاء في مقاله خاض عباب بحر هائج دون ان يمتلك حتى شمبرير ان اسال صاحب المقال ما قيمة الاستدراك على من تصدر لدعوة و انتقاده دون اعطاء منهج دعوي كما قلت انت تكون ركيزته المنبع الصافي الدي هو يقينا الكتاب و السنة اين ما كتبت من الارشاد الا الحل الدي من خلال كلامك استشف انك تمرست في فن الالنتقاد دون ان تتمرس في فن اعطاء الحلول صراحة الطرح الملغوم لمثل هده الاشكاليات يجعل من يرد اكثر تشتتا من الكاتب لانه لما يغيب الطرح العلمي و تدقيق المسائل شرعيا يكون الخوض في موضوع مثل هدا ضرب من ضروب العبث الله يهدي من خلق و خلاص
58 - said الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:53
لم يكن يوما من الأيام إلتزاما ، هو دخيل على الأسرة المغربية والجالية المغربية بالخارج بداية الثمانينات مع أصداء الثورة الإيرانية وخوف دول المشرق من المد الشيعي ، لقد تم صرف الملايير من الدولارات من الجانبين للحصول على أتباع داخل العالم الإسلامي ، وقد اغتنى المئات من المغاربة من صراع الشيعة والوهابية، حينها بدأت تظهر الأزياء والعطور الشرقية في البلاد، ومعها دخل الإنغلاق،والتزمت والإقبال على الفتاوي .
59 - DICAR الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:55
تصوروا معي امراة او بنتا تمشي في الشارع وهي تضع منديلا (حجاب) على رأسها و تلبس "slip' أو kitma ملتصقة تماما بمأخرتهاهل سنسميها محتجبة بمجرد أنها وضعت خرقة على شعرها!!?
60 - سعيد الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:57
تصوروا معي امراة او بنتا تمشي في الشارع وهي تضع منديلا (حجاب) على رأسها و تلبس "slip' أو kitma ملتصقة تماما بمأخرتهاهل سنسميها محتجبة بمجرد أنها وضعت خرقة على شعرها!!?
بالله عليكم من هو أجدر أن يحجب و يغطى الرأس أم خصر و مأخرة المرأة?
حجاب الرأس يأتي كتتويج للحجاب الحقيقي لباقي أعضاء المرأة الأكثر حساسية. المرأة التي ترتدي جلبابا أو لباسا لا يأخذ شكل الجسم و تعري شعرها هي أكثر تحجبا و أقل أذاية لنفسها ولغيرها من التي تحجب رأسها و شعرهابينما باقي جسدها كاسي عاري.
الفولار أصبح موضة و لا يمت بصلة للحجاب فهل من متعظ.
61 - momo الجمعة 23 يوليوز 2010 - 17:59
Nous sommes tous libres de vivre notre vie.ce n'est pas parce que tu as une étoffe sur la tête que tu mérites le paradis!!!les gens discutent des projets de développement, comment sortir humanité de son ignorance et être utile dans sa vie , vous les arabes un peu je vous dit idhab anta wa rabok raciste sur les bords
62 - Marocain الجمعة 23 يوليوز 2010 - 18:01
Il y a une seule chose que je n'arrive pas à comprendre: quelle est la différence entre une femme voilée et une femme non voilée??? Je voudrais bien recevoir des explications rationnelles loin des ratiocinations superstitieuses!!
63 - salafi moltahi الجمعة 23 يوليوز 2010 - 18:03
هل الحجاب الذي ترتديه شابة / سيدة، جاء نتيجة بحث واستقصاء، وبالتالي ولد قناعة التزام ، أم أنه فقط مسايرة للتيار العام، ووسيلة للتبرج بطريقة فيها شيء من "الحياء والحشمة" ؟.
هذا هو الفرق بيننا وبين الآخر، الذي يبحث عن الحقيقة بالعلم والحلم وليس بالقول والنقل. وهذا سبب من أسباب تأخرنا، وسبب من أسباب تقدمهم.
64 - مواطنة الجمعة 23 يوليوز 2010 - 18:05
في غباب دولة غيورة عن الإسلام تترك المجال لتعم الفوضى "كلكم راع و كلكم مسؤول عن رعيته" فالسفينة من غير ربان تتركها عرضة للأمواج ترتطمها.
في الغرب تم حضر النقاب و وضعت ضريبة لكل مخلة و يتم تضيق الخناق على الحجاب و أظن اننا أولى بدلك أو مجرد الإقتداء بهم إن كان بنقضنا التفكير و ضع غرامة مالية لكل معترية و مسيئة للحجاب ليس هناك من شوه الإسلام أكثر من المسلمين فإدا منا نحن لا نحترم ديننا كيف ننتظر دلك من الأخرين ....
تدخل الدولة أصبح ضروري لأننا شعب الزرواطة غير واعين بأي شئ تم إننا لا زلنا مستعمرين فكريا و نتحرك بالتبعية الفكرية انطلاقا من الشعور بالنقص و الدونية...... إدن المشكلة فينا
65 - Visiteur الجمعة 23 يوليوز 2010 - 18:07
ليس للحجاب علاقة بالاسلام في وقتنا الراهن. فالنساء يرتدينه خوفااما من ازواجهم اوابائم اواخوانهم لاغير.
والاسلام براء منهم ومن افعالهم.
66 - شعيب الجمعة 23 يوليوز 2010 - 18:09
إدا كنت يا أخت غير مقتنعة بالحجاب فلا تسفهين المرتديات للحجاب سواء إقتنعوا به أم لم يقتنعوا المهم أنهم ستروا عوراتهم عن الناس حتى لا يفتنوا كثيرا من الشباب كما فتنت أنت بلباسك الدي في الصورة كثيرا منهم ,كيف تعتبرين الحجاب من القشور أنصدقك أنت أم نصدق الله عز وجل الدي يقول في كتابه العزيز قل للمومنات يدنين عليهن من جلابيبهن ,وقول الرسول صلى الله عليه وسلم لا تنتقب المحرمة , أي أنها في غير الإحرام تنتقب ,اخاف عليك يأاختاه من التطاول على شرع الله ,لمادا لا تستنكرين هده اللحوم التي أصبحت رخيصة في الشواطئ الكل ينظر إليها أهدا هو التطور عندك يا بنت الإسلام أين غيرتك على دينك ,لا ينبغي لك أن تقولي في العفة المثلة في الحجاب عدم وعي وعدم إقتناع بل عدم الوعي والإقتناع هو الدي نراه في فتياتنا المتبرجات , الكاسيات العاريات وكيف أخبرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم عنهن أنهن لايدخلن الجنة ولا يجدن ريحها أما المحجبات إقتنعن أم لم يقتنعن دوما فائزات لأنهن إمتثلن لأمر الله والرسول ولم يتفلسفن
67 - hicham الجمعة 23 يوليوز 2010 - 18:11
اتفق معك يا اخي ان حجاب كثير من المسلمات هو في حد ذاته فتنة ,فالوجه مطلي بالاصباغ والمفاتن كلها بارزة , وكذلك اخلاق بعض المتدينين اسوا من اخلاق غيرهم , لكن كما يقال لا يترك الحق لاجل الباطل. اما مسالة القشور فلا ينبغي ان نقول عن شيء امر الله سبحانه به عباده وانزله في كتاب يتلى الى يوم القيامة انه من القشور .قال العلماء لا تنظر الى الامر ولكن انظر الى من امر .فلو ان مديرك في العمل كلفك بامر ما حتى لو كان تافها فانك تنفذه دون تردد لان المدير هو الذي امر .الله سبحانه وتعالى يقول في سورة الاحزاب (وما كان لمؤمن ولا مؤمنة اذا قضى الله ورسوله امرا ان تكون لهم ا لخيرة من امرهم ...)
68 - petchou الجمعة 23 يوليوز 2010 - 18:13
يتجلي بوضوح انتشار مظاهر التدين في مجتمعنا من لحي ولباس أفغاني ونقاب وحجاب و هيمنة الموضوع الديني .ومن المفرض ان توازي إنتشار هذه المظاهر إنتشار قيم ومبادئ سامية كالإستقامة وحسن المعاملة وروح التعاون والتسامح والتفاني في القيام بالواجبات.. , الا أن الملاحظ هو سلوكات تتنافى مع قيم ومبادئ الدين الإسلامي من شجع وذاتية مفرطة وغش وكذب ورشوة ووصولية و كراهية وبالتالي يتأكد وبشكل ملموس ان إنتشار مظاهر التدين ما هي إلا سطحية بل أصبحت على شكل موضة أو ماركتينغ الكل يغرف منها حسب مصالحه .السؤال المؤرق هو ما سبب هذا الخلل او السكيزوفرينيا التي يعاني منها ؟قد تتعدد الأسباب منها الإحساس بالدنيوية والحgرة لمجتمعاتنا داخل المنظومة الدولية وبالتالي ردة الفعل هو تعصب هوياتي وهو رد فعل وجودي وكذلك البعد التربوي لا داخل الأسرة ولا داخل المؤسسات التربوية اللتان لم تستطيعا خلق مواطن يتمتع بقيم تجعله مواطنا صالحا لنفسه ولمجتمعه ومتفتح على القيم الكونية زد على ذلك طبيعة مجتمعنا الذي بنيته لا تعطي نفس الحقوق وتساوي الفرص لكافة المواطنين وبالتالي الإحساس بالغبن والظلم التي تجعل المواطن العادي ساخطا على الوضع لا يقيم المسؤولية في الواجبات ولاحتى في الحقوق ومن بين الأسباب كذلك دخول الإسلام السياسي على الخط في محاولة استغلال الوضع المعيشي والفكري المتأزم للمواطنين قصد الوصول الى السلطة , لأن ما يهم الإسلام السياسي هي السلطة السياسية وليست المصالح الحيوية للمواطنين وبالتالي فمجال إنشغالاته هي سطحية ويهتم بالقشور عبر خلق البوليميك في مسائل بعيدة عن الهموم الحقيقية والمباشرة للمواطنين كالمهرجنات والشواد والحجاب ... والتضامن مع العراق وغزة ..
فهذه الحركات ليس همهاالمتطلبات المباشرة للمواطنين من تعليم وشغل وسكن وعدل..بل استعمنال المواطنين كورقة ضاغطة لكسب مآرب سياسية وبالتالي فهي تركز إهتمامها أكثر على مظاهر التدين
69 - مواطن مغربي الجمعة 23 يوليوز 2010 - 18:15
هل يشكّل الحجاب حقاً إحدى العلامات الدينية ؟... هل هو مرتبط فعلا بالإيمان والتوحيد ؟... عائشة بنت طلحة بن عبيد الله، زوجة مصعب بن الزبير بن العوام التي تزوجها عمر بن عبد الله بعد موت مصعب، كانت تمتنع من تغطية شعرها رغم إصرار أزواجها... وقد تزوجت ثلاث مرات وكانت فائقة الجمال، كبيرة العجيزة لدرجة أن بعض النساء كن يتغزلن بعجيزتها... وقال عنها الذهبي في سير أعلام النبلاء (كانت أجمل نساء زمانها وأرأسهن ، وحديثها مخرّج في الصحاح)... وقد برعت في العلوم الدينية... ولا احد يمكن ان يقول لنا بجهله المركب انها ستدخل النار... ثم ان حجب الوجه بعد حجب الشعر كان عرفا متبعا في زمن يهوذا عندما سأل أهل المكان عن البغي في سفر التكوين... فتبين ان لباس الزانية هو حجبها لوجهها و رأسها عموما... فما قول المتنطعين؟!... ثم ان ربط بعض المسلمين الجهلة تغطية الشعر بالجنة فيه تبخيس لها عكس ما يظنون... فقد ضرب عمر بن الخطاب أمة لآل أنس رآها متقنعة وقال لها اكشفي رأسك... مع انها مسلمة... فهل كان يدعوها لجهنم؟... كما أنه رضي الله عنه كان ينهى الإماء من أن يلبسن الجلابيب ... وهن مسلمات... فهل كان يريد حرمانهن من الجنة؟... طبعا لا... تغطية الشعر من عدمه ليس هو معيار دخول الجنة... و الا لكان الامر معيبا للغاية... فهناك امور اهم... و الله سبحانه ينظر الى قلوبنا لا الى صورنا و ملابسنا...
بعد الحرب العالمية الثانية قَصّرت الموضة التنورة وكشفت اجزاء من جسد المرأة ؛ كاحلها، ساقيها، وكتفها، وذراعيها ، وشعرها . لكن اعتباراً من تلك الفترة تزايدت النصوص الكنسيّة التي تدين الموضات النسائية المشبوهة... وأصبحت تغطية الرأس في صلب مطالب الكنيسة لمواجهة تحديث اللباس النسائي... دون نتيجة... مما ابرز تراجعَ هذه المؤسسة واضمحلالها... وبين ان غطاء الراس ليس جزءاً من دين محدد أو ثقافة معينة... بل هي رؤي تسلطية تروم تهميش النساء... بالدفن... سواء تحت الارض او فوق الارض بكفن سميه انت ماشئت... فالنتيجة واحدة...
70 - said الأحد 15 فبراير 2015 - 17:32
nice match de fooot bool in the word
المجموع: 70 | عرض: 1 - 70

التعليقات مغلقة على هذا المقال