24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4908:2113:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. السلطات تنقذ سائحين مغربيين من الهلاك تحت الثلوج بجبل تدغين (5.00)

  2. صغار المنعشين يستنجدون بالتمويل التعاوني لمواجهة الركود العقاري (5.00)

  3. الشطرنج يلج المؤسسات التعليمية بسيدي سليمان (5.00)

  4. نقابة تعليمية: تأجيل حوار الأربعاء "هروب إلى الأمام" (5.00)

  5. "الشماعية".. مشاهد عابرة (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منبر هسبريس | حتى لا يكره الأمازيغ بعضهم بعضا

حتى لا يكره الأمازيغ بعضهم بعضا

حتى لا يكره الأمازيغ بعضهم بعضا

في الحركة الأمازيغية مناضلون أحرار وصادقون، يضحون بالغالي والنفيس من أجل قضيتهم، ولكن في الحركة أيضا أشخاص مندسّون سرعان ما تظهر أهدافهم الحقيقية، سواء في سلوكيتهم أو في مواقفهم، وقد عرفت الحركة الكثير من هذا النوع، سواء في الماضي أو في الحاضر، وأهم خاصية لهؤلاء الـ "المناضلين" المشبوهين هو زرع الفتنة بين الأمازيغ والتفرقة بينهم وبتّ الكراهية والحقد في النفوس ضدّ بعضهم البعض، وخاصة بين الطلبة الذين ينتمون إلى جهة معينة وبين غيرهم من الطلبة، وبين الشباب والجيل السابق (إمزوورا ) من المناضلين، والتشويش على مطالب الحركة الأمازيغية وتحريفها.

هؤلاء "المناضلين" المشبوهين يبذلون جهدا جبارا من أجل أن يكره الأمازيغ بعضهم بعضا ويتفرق شملهم ويصبحوا في حالة من التضعضع، وقد صُدمتُ عندما علمت أن هؤلاء المندسين يحاولون قدر الامكان افشال أشكال نضالية، حيت أصبح عملهم الأول والأخير هو السبّ والشتم لإخوانهم الأمازيغ ولا شيء عن أعداء الأمازيغية، هؤلاء المندسّين وسط الحركة سألت عنهم بعض المنتسبين إلى المنطقة التي ينحدرون منها حيت علمت بأنهم قد ساهموا بشكل كبير في إفشال العديد من الجمعيات هناك، وتفريق شمل المناضلين، وهم الآن ينقلون سمومهم إلى الحركة وإلى الطلبة، متنقلين بين بعض المناطق ولا همّ لهم إلا التحريض ضدّ "مناضلين فاعلين" في الساحة تارة وضدّ الجمعيات والأشخاص، بينما الوعي الأمازيغي الديمقراطي ينظر إلى القضية خارج الاعتبارات المحلية الضيقة، كما أن الحركة الأمازيغية لم تميز أبدا بين السوسي والأطلسي والريفي بل اعتبرت الأمازيغ شعبا واحدا، لكن المخطط البوليسي يوحي لمن ينفذه بأن يسعى إلى التفرقة بين الأمازيغ، وعلى المناضلين أن يكونوا على وعي بهدا المخطط المشبوه.

المغالطات التي ينشرها هؤلاء المشبوهين الذين يكرّرون نفس الأسطوانة المشروخة منذ سنوات، بينما شهدت الساحة أحداثا كثيرة ومستجدات لا يبدو من كلامهم ومواقفهم أنهم يفهمونها، بينما الحقيقة أن الحركة الأمازيغية إنما وُجدت دائما في موقع الدفاع عن نفسها ضدّ هجمات أمثال هؤلاء الأشخاص الذين هدفهم أن يعرقلوا تحقق مطالبنا الأمازيغية، ويُخضعوا المجتمع بكامله لسيطرتهم.

إن سبب الصراع داخل الحركة الأمازيغية هو أن هؤلاء الأشخاص لهم "مشروع مجتمعي" يختلف عن الآخرين اختلافا كليا، بل هو نقيض الآخر المبني على الحريات والمساواة والعدل والنسبية والعقلانية، عكس مشروعهم المبني على احتقار الآخر واستعباد المواطنين، وإذا كان هؤلاء لا يقبلون بنضال الأخرين فعليهم أن يقدّموا البديل لهذا النضال، عوض الهروب من المعركة والاختباء في البيت وراء الحاسوب، ثم الخروج بعد ذلك لشتم الأمازيغ وإهانتهم وتخريب ما يبنونه من مكاسب، وهذا أفضل دعم للسلطة وأعداء الأمازيغية.

لم يسبق لنا أن رأينا هؤلاء المشبوهين في واجهة من واجهات الصراع أو في معركة من المعارك الكبرى من أجل الأمازيغية أو من أجل الديمقراطية، أو من أجل حقوق المغاربة وحرياتهم، لا داخل الوطن ولا خارجه، ولهذا ينبغي الاحتياط واتخاذ الحذر من هذا النوع من الأشخاص المندسّين في أوساط الحركة الأمازيغية، من أجل التقليص من الأضرار التي يمكن أن يسببوها للأمازيغ.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (12)

1 - الزرالي الأحد 07 يونيو 2015 - 23:57
طبعا هناك بعض المأجورين المندسين في صفوف الحركة الامازيغية بغاية التشتيت و التخريب لتقويض النضال الامازيغي و افراغه من مشروعيته و استنزاف طاقات المناضلين الحقيقيين ، فليس كل من يتكلم عن الامازيغية او يدعي انه امازيغي يعتبر مناضلا صادقا لذا يجب الحذر الشديد من هؤلاء المندسين .
2 - امازيغي ذكي الاثنين 08 يونيو 2015 - 03:52
"كما ان هذه الحركة لم تفرق بين السوسي والريفي والاطلسي وتعتبرهم شعبا واحدا شعبا امازيغيا!!!"جميل جدا ومنكم نستفيد لم يكن لدي علم ان المغرب اصبح عبارة عن شعوب،الشعب الامازيغي وغذا الشعب العربي وبعده الاندلسي ووووو... وبعده سيناريو الشرق الاوسط في شمال افريقيا ياامة ضحكت من جهلها الامم،شكرا عزيزتي هسبريس
3 - ١محمد١ الاثنين 08 يونيو 2015 - 13:59
المغرب غني بأعراقه و ثقافاته فالريفي والأمازيغي و الشلح و الأندلسي ومن قدم من افريقيا و من الجزيرة العربية ومن أروبا شكلوا نسيجا غنيا من ثقافات و اعراق مختلفة كونت الهوية المغربية...

الشعب في الأساس هو الشعب المغربي و وطننا هو المغرب و هويتنا هي مغربيتنا التي تجمعنا جميعاً...

النضال الحقيقي هو نضال الشعب المغربي بكل اطيافه لكي يحسنوا من حياتهم و يحموا وطنهم و يقضوا على الفساد ويحافظوا على كرامة كل مواطن


و في الأخير أقول لك " كل يرى الناس بعين طبعه "
4 - معلق الاثنين 08 يونيو 2015 - 16:22
المدينة توحد والبوادي المنعزلة والمنغلقة تفرق.بجوار بيتي باحدى المدن المغربية جيران مختلفوا الانساب ينحدرون من مناطق مختلفة ومن ربما اذا صح وجود اعراق بشرية خالصة اجناس مختلفة.منا الاشقر والابيض والابهق والبني والاسود القاتم .في الايام العادية نصلي جميعا في المسجد وعند خروجنا منه قد نلتقي ببعضنا ونتوقف فوق الارصفة لنتبادل الكلام وفي بعض الاحيان النكت والضحكات .في المناسبات يضيف بعضنا بعضا ويكرمه بقلب منشرح ويجعله يشعر بانه صاحب بيت يعينه على خدمة الضيوف الاخرين.وفي الاقراح نواسي بعضناونتساعد ونتعاون الى درجة اننا نشعر احيانا بان علاقتنا ببعضنا تفضل علاقة القرابة بكثير.هنالك بعض الشياطين التي تحاول ان تزرع الشقاق بيننا حقدا علينا وحسدا على قوة متانة العرى التي تمسك بعضنا ببعض.لكننا واعون بمكائدها ولا يزيدنا كيدها الا صداقة ومحبة وتماسكا وتضامنا.حسبنا ان نشعر بدفء الجوار واحاسيس الانسانية تجاه بعضنا البعض وسعة قلوبنا ورحابة صدورنا وخلوها من الادران والاحقاد لكي نسعد بوجودنا.نشعرباننا بشر كونيون متعانقون وجوديا ووجدانيا ومتحابون في الوطن ونعادي جميعا من يسعى الى اذابة اللحمة التي تجمعنا!!
5 - موسى أوعلي الأربعاء 10 يونيو 2015 - 11:25
بالفعل أداسكو نحييك على صراحتك وانتقادك البناء لكل ما يتعلق بالحركة الأمازيغية
كما أننا لاحظنا أن لك طريقة خاصة في النضال وربما الوحيد من بين مناضلي الحركة الأمازيغية الذي استطاع التأثير على عائلته من خلال مشاركتها في جميع تظاهرات الحركة و تسمية 6 أفراد من العائلة أسماء أمازيغية.
نحييك على نضالك.
6 - SOUMAILA الأربعاء 10 يونيو 2015 - 12:32
المشكل ليس أن يكره البرابرة بعضهم بعضا فهذا أمر معلوم لهم منذ زمان
بل المشكل وهو أنكم باستفزازاتكم لكل مكونات الشعب المغربي أصبحتم مكروهين في كل مكان وزمان
وخروجكم عن الثوابت المغربية جعل منكم يوما بعد يوم ضالة الشعب المغربي
بل أكثر من ذلك إذ أصبح عدد المغاربة الذين يقاطعون الدكاكين البربرية في تزايد
وأسالك هل سمعت مِؤخرا زواج عربي ببربرية أو عربية ببربري
والآتي ليس لك به علم
7 - ماسين الأربعاء 10 يونيو 2015 - 20:56
SOUMAILA صاحب التعليق 6 كلامك يعبر عن حقدك الدفين ضد الامازيغ وكونك لم تفهم شيئا مما كتبه اداسكو ادعوا لك بالفهم اخي °°°°°°°°°...
8 - SOUMAILA الخميس 11 يونيو 2015 - 09:59
إلى رقم7 ماسين

لا ياهذا، بل بالعكس فهمت مقصود صاحبك وما يحوم حوله
أما عن الحقد فأنت على حق، لقد أصبح حقدنا عليكم أكثر مما يمكن لك أن تتصور
وأتمنى من خالص قلبي أن تتحول الأمور إلى حرب أهلية فيما بيننا
فإما تهزموننا وتهلكونا حتى آخرنا وإما أن نطلع عليكم طلوع المنون
فتصبحون هباءا وتصبحون سُدى

انشر ياهسبريس
9 - ماسين الخميس 11 يونيو 2015 - 12:48
لا تحقدون الا على انفسكم لانكم اصلا تعتبرون انفسكم لاجئون عكسنا نحن الامازيغ نحس بالانتماء التاريخي والمتجدر لهذه الارض اذن نحن فائزون حتى قبل بداية هذه الحرب التي تدعوا اليها الصديق SOUMAILA
10 - تاشفين الخميس 11 يونيو 2015 - 21:17
تحية لمناضلنا الكبير عادل اداسكو ابن الجنوب الشرقي الذي عودنا على صراحته في الانتقاد وكذلك حب النضال الامازيغي عكس بعض الاشخاص الذين يناضلون من اجل الضرب في الدين الاسلامي واعلانهم العداء لكل من هو مسلم
الفرق واضح ...
11 - افقير الجمعة 12 يونيو 2015 - 13:02
الأمازيغ تعبير شامل لمكونات مختلفة من المكونات. الشعبوية المغاربية فلا أجد اي نقط تشابه بين الريفية والسوسية مثلا اقبلو بما وهبه الملك محمد السادس عن طيب خاطر اما مجاراة الكرد في مطالبهم لتفتيت الأمة الإسلامية فهذا لا ينفع وان نفع فإلى حين حاول الصليبيون والتطار ولم ينجحوا بل سيجلب من يلبس الحركة الأمازيغية البرقع والفاهم يفهم نوووود تخدم راه التحدي فلمغرب محسوم والاعتراف بالامازيغية غير باش ما يشقاش انخرجو العسكر اوراكو عارفين العسكر المغربي مايرواش من الدم
12 - manal الخميس 25 يونيو 2015 - 21:25
الامازيغ ... العرب
الامازيغ...الامازيغ
ليس عليكم الدخول في حروب ومشاكل فيما بينكم...
الحق واضح بإذن الله
منحق أي انسان العيش في أي بلد يريد ...لكن ليس من حق أي انسان ان يطمس ثقافة اﻵخر ..أن يحرم انسان من انتمائه لبلده
هويته ثقافته حياته....
اصراركم على حماية تراثكم جعل لكم صوتا مسموعا
ليس كالهنود الحمر فقد خسروا كل شيء
شكرا لوجودكم في حياتنا شكرا لمحبتكم الاسﻻم
شكرا لوقوفكم معنا في كل الازمات
نريدكم كما أنتم أحرار أقوياء مهذبون تنعشون ثقافتكم
وتغنوننا بكل ما عندكم أحبابنا أهل المغرب
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

التعليقات مغلقة على هذا المقال