24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3208:0113:1816:0218:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. الدغرني والاختراق الأمازيغي (5.00)

  2. معارضو التجنيد الإجباري يحشدون للاحتجاج وينشدون دعم المغاربة (5.00)

  3. حمضي: مغاربة يهجرون عيادات الأطباء لتجريب "دواء الأعشاب" (5.00)

  4. مسيرات المولد النبوي .. عادة شبابية طنجاوية تمتحُ من إرث الأجداد (5.00)

  5. البشرية في "ألفا" قبل 20 ألف عام .. كيف تدجن ذئبا ليصير كلبا (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منبر هسبريس | ملاحظات حول رأي الديالمي في تجاوز العصر للامساك الجنسي

ملاحظات حول رأي الديالمي في تجاوز العصر للامساك الجنسي

ملاحظات حول رأي الديالمي في تجاوز العصر للامساك الجنسي

ما أثارني في المقال الذي نشرته جريدة هيسبريس الالكترونية ، والمعنون ب"الديالمي :دعوة العزاب للامساك الجنسي تجاوزها العصر الحديث ". هو ردة فعل القراء ، فقد حظي ما نشر بردة فعل قوية حيث بلغ عدد المعلقين على المقال 152 شخصا . أغلبهم استنكروا أو على الاقل عابوا على أستاذ علم الاجتماع الشهير ، دعوته الصريحة إلى ممارسة الجنس قبل الزواج ،واتهموه بأنه من أولائك الذين يريدون أن تشيع الفاحشة بين المؤمنين. والقصاص واضح في حد من يحث على الفساد بين الناس ، لذلك أورد صاحب تعليق رقم 3 نص العقاب في الآية القرآنية الكريمة التي تقول :"إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب أليم في الدنيا والآخرة ".

طبعا ردة فعل جمهور قراء جريدة هيسبريس له ما يبرره . فلا أحد من المغاربة كائنا من كان يقبل هذا المنكر .لإن عزة نفس أي مغربي لا تسمح له بأن يرى حتى بنات الجيران يمارسن الفاحشة فبالأحرى إحدى قريباته .

هذا الامر نتفق عليه جميعا ،ويجعلنا نتفهم كما قلت ردة فعل الغاضبة من لدن القراء . لكن لو تركنا الغضب جانبا وحاولنا أن ننصف مفكرنا عبد الصمد الديالمي .بمعنى أنه قبل أن نصب عليه جام غضبنا وننتقده أشد الانتقاد ،لماذا لا نفترض حسن اللنية عند الرجل .لماذا لا نحاول أن نتريث قليلا لنناقش الافكار التي أتى بها الديالمي بدل اتهامه بكل رذيلة .فالديالمي شئنا ذلك أم أبينا عالم مختص في علم الاجتماع، و يريد أن يجتهد من أجل الكشف وبجرأة عن العوائق التي تكبل تطورنا الفكري والحضاري .عالم الاجتماع يجتهد من باب قول الرسول دائما ، من اجتهد وأصاب له أجران ، ومن أجتهد فأخطأ له أجر واحد .لا يهمه أن رضي أو سخط عليه المتلقي .

إن ما يفتقر إليه بعض الناس عموما ، هو القدرة على مقارعة الحجة بالحجة ،وليس مجابهة صاحب الفكرة بالسب أو الرصاص .كما حصل مع العديد من المفكرين العرب، كفرج فودة، حسين مروة ،نجيب محفوظ وغيرهم .

انطلاقا من هذا المبدأ أحاول في هذا المقال تقديم بعض الملاحظات البسيطة حول رأي عبد الصمد الديالمي في مسألة تجاوز العصر لمسألة العفة لدى الشباب الغير متزوج .

1- هناك ملاحظة مهمة أوردها العديد من القراء في معرض ردهم الأستاذ الديالمي ، تتعلق بإسقاط ما يقع في الغرب على مجتمعنا المغربي . ليس في مسألة الجنس فحسب .بل حتى في مجال التعليم والثقافة وغيرها من المجالات الاجتماعية .ما نستورده غالبا ما لا يحقق النجاعة المتوخاة في بلادنا بسبب ما يميز المجتمعات المنقول عنها من ضوابط وثوابت تختلف بشكل كبير عن مرجعياتنا .

2-لا أحد ينكر أن تحرير المرأة هو مدخل أساس من أجل تحرير المجتمع وتمكينه من أن يصبح مجتمعا ديمقراطيا مبني على أسس سليمة ومتينة .أما حين تكون المرأة مجرد بضاعة إما للربح الاقتصادي أو التوظيف السياسي الضيق في مجتمع ما . فإن العلاقة الجنسية بين أفراد الشعب ما هي سوى مرآة لنوع العلاقة الاجتماعية في هذا البلد .

3-الملاحظة الثالثة و مرتبطة بالملاحظة الثانية ،ونلخصها في كون المجتمعات الاوربية والغربية عموما ، مرت بانتقالات فكرية وثقافية جعلتها تهدم بنيتها الفكرية التي كانت الكنيسة هي مركزها ليصبح العلم والعلم وحده هو مركز هذه العقلية . وبذلك تمكن العقل الغربي من بناء مواثيق ودساتير تحقق العدالة الاجتماعية .

4-هذا ينقلنا إلى الملاحظة الرابعة ،ومفادها أنه حين تم مع سيرورة تعزيز الحريات واستقلالية القضاء وتوسيع مجال الديمقراطية في كل مجال في المجتمعات الغربية . انعكس ذلك الامر ايجابا على العلاقات الاجتماعية بصفة عامة و ليس في ما يتعلق بالجنس فحسب . نعم تمكنت المجتمعات الديمقراطية من تقليص الفساد بشكل كبير ،عن طريق القضاء ، الصحافة والقانون بصفة عامة .وأصبح التعليم والصحة والإدارة ..إلخ مجالات تقدم منتوجا مفيدا للبلاد والعباد .هذا المناخ الايجابي كان لا بد أن ينعكس بشكل ايجابي على علاقة الشباب فيما بينهم .

العلاقة التي يبنيها الشاب الغربي مع صديقته ، هي علاقة واضحة لا تنبني على الاستغلال ، ولا تتم في الظلام .تقول الفتاة لأهلها حين يأتي الفتى إلى بيتها لزيارتها إنه صديقي .ويخبر الفتى أهله بأن الفتاة صديقته .قد تتطور العلاقة إلى زواج وقد تفشل .لكن نجاحها أو فشلها يتم تحت أعين ومتابعة الوالدين .نحن علاقات أبنائنا تتم على مبدأ الاستغلال ،لأن الاستغلال هو نوع من التماهي نمارسه بعضنا على بعض .يدخل الفتى في علاقة ليس مع فتاة واحدة بل مع حريم ، والفتاة لأنها ذاقت الأمرين من حيل الشبان تعدد بدورها علاقاتها معهم .هذا النوع من السلوك هو ما يجعل الامراض الجنسية وعلى رأسها السيدا منتشرة .

5-وبهذه الملاحظة أو الدعوة أختم هذا المقال .أقول لأستاذنا الجليل الديالمي اعطني مجتمعا ديمقراطيا في أي بلد عربي من المحيط إلى الخليج ، أعطيك علاقة جنسية بين الشباب سوية .لماذا؟ لأنه وكما قال ابن رشد الحقيقة العقلية لا تخالف الحقيقة الشرعية . والله سبحانه شرع الاوامر والنواهي لأجل المصلحة العامة للبشر ،كما أنه حرم الظلم على نفسه وجعله بيننا محرما . إذن المسألة تتعلق بنا لنبن مجتمعات عربية واسلامية ديمقراطية عندها حتما سنحقق ما فيه سعادة أبنائنا .


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - شعيب دلاج الأربعاء 15 يوليوز 2015 - 06:15
إلى من يدافع عن الباطل ألم تعلم أن الأمة أجمعت أنه لا آجتهاد مع النص . فكيف تصنف من يدعوا إلى الفاحشة مجتهدا .ألم تقرأ قول الله تعالى "ولا تقربوا الزنا إنه كان فاحشة وساء سبيلا " فكيف نجتهد مع هذا النص الصريح .وإليك يا عالم الإجتماع ومن يناصره سؤال تحد .لماذا جعل الله تعالى عدة المرأة الطلقة ثلاثة أشهر وعشر .والمتوفى عنها زوجها أربعة أشهر وعشر؟ ولماذا جعل العدة أصلا؟ هذا إنكنتم تقرون بها أصلا . والله المستعان على ما تصفون.
2 - ahmed الأربعاء 15 يوليوز 2015 - 13:40
بلغ عدد المعلقين على المقال 152 شخصا, اغلبهم يمارسون تلك العلاقات تا مزال معرفتي المغاربة النفاق لدرجة الجنون...المغاربة حكومة وشعبا يريدون بلدا اسلاميا من الخارج "الفيترينا" لكنه معاصر ومتحرر من الداخل داكشي ديال اللحم الا خناز اهزوه غا ماليه لا داعي للفضائح...
3 - salima الأربعاء 15 يوليوز 2015 - 15:10
سؤال السيد شعيب دلاج حول العدة سؤال وجيه لكل من يدعو للحرية الجنسية فما حرم الله شيئا إلا كان رحمة منه لعباده و كذالك تحريم العلاقة الجنسية خارج إطار الزواج..و إليك السيد عزيز أمعي الإعجاز القرآني في مسالة العدة:
منقول:
د. رفيق المصري
من الشبهات المثارة حول التشريع الإسلامي انه لا يصلح في العصر الحديث. على سبيل المثال قوله تعالى: { وَالْمُطَلَّقَاتُ يَتَرَبَّصْنَ بِأَنْفُسِهِنَّ ثَلَاثَةَ قُرُوءٍ } ( سورة البقرة، آية228) فإذا كان الهدف من قضاء المرأة للعدة قبل الزواج من شخص آخر هو إستبراء الرحم من الحمل فهذا أصبح أسهل ما يكون إذ بالعلم الحديث يمكن معرفة هل المرأة حامل أم لا من خلال التحاليل الطبية .

وقد تم الرد على هذه الشبهة، فقد أثبتت الدراسات الحديثة أن ماء الرجل يحتوي على 62 نوعاً من البروتين وأن هذا الماء يختلف من رجل إلى آخر فلكل رجل بصمة في رحم زوجته. وإذا تزوجت من رجل آخر بعد الطلاق مباشرة، قد تصاب المرأة بمرض سرطان الرحم لدخول أكثر من بصمة مختلفة في الرحم،
يتبع
4 - salima الأربعاء 15 يوليوز 2015 - 15:42
تتمة
وقد اثبتت الابحاث العلمية أن أول حيض بعد طلاق المرأة يزيل من 32 % الى 35 %، وتزيل الحيضة الثانية من 67% الى 72% منها، بينما تزيل الحيضة الثالثة 99.9% من بصمة الرجل، وهنا يكون الرحم قد تم تطهيره من البصمة السابقة وصار مستعداً لاستقبال بصمة أخرى.

أما عن عدة المتوفي عنها زوجها في قوله تعالى : { وَالَّذِينَ يُتَوَفَّوْنَ مِنْكُمْ وَيَذَرُونَ أَزْوَاجًا يَتَرَبَّصْنَ بِأَنْفُسِهِنَّ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ وَعَشْرًا } ( آية: 234 سورة البقرة ) فقد أثبتت الأبحاث أن المرأة المتوفى عنها زوجها بحزنها عليه وبالكآبة التي تقع عليها هذا يزيد من تثبيت البصمة لديها وقالوا أنها تحتاج لدورة رابعة كي تزيل البصمة نهائيا، وبالمقدار الذي قال عنه الله عز وجل تقريبا أربعة أشهر وعشرا.

الحمد لله على نعمة الإسلام و كفى.
5 - فكرواسعا الخميس 16 يوليوز 2015 - 13:30
في ما مضى إستقبلت مدرستنا طلبة أمريكيين وكانت من بينهم فتاة جميلة أعجبتني وقلت في نفسي هذه فرصتي لأتخذ خليلة غربية شقراء على غرار ما أشاهده في أفلامهم الهوليوودية..فذهبت لها مباشرة وأنا كلي ثقة وسعادة بأن غرضي مضمون إن أعجبتها. ولكن المفاجئة كانت قوية عندما أخذت تحدثني عن العفة وأنها لاتمارس الجنس قبل الزواج..حينها إستصغرت نفسي أنا الرجل المسلم.. وندمت كثيرا.. وعلمت أن الحرية الجنسية إنما تمارس في الغرب غالبا من لدن المهاجرين والطبقات الدنيا أما الأسر العريقة فلا تؤمن بها لانهم متدينون كاثوليك أو بروتستانت يحرمون الزنا.. وهناك جمعيات تنشط في أروبا وأمريكا تدعو للعفة.. وعجبا لكم .. دعوا شأن الشباب فلهم رب رحيم ورسول كريم وكتاب مبين
6 - تابع ....مع Annas الخميس 16 يوليوز 2015 - 14:01
قولك :"عالم الاجتماع يجتهد من باب قول الرسول دائما ، من اجتهد وأصاب له أجران ، ومن أجتهد فأخطأ له أجر واحد"
هذا حق أريد به باطل. الإجتهاد هنا في حدود ما يسمح به الشرع. فأنت تريد أن تجتهد في أمر حسمه الله بالتحريم ولا ترضاه حتى البهائم فما بالك بالإنسان.
مقارنة الإسلام بالمسيحية غير صحيح. فعكس الإسلام الذي تعهد الله بحفضه تعرضت المسيحية للتحريف فتجد عندهم نسخ كثيرة ومختلفة بل مناقضة وشيء عادي أن يرفض الناس ذلك
العدالة الاجتماعية نحققها عند تطبيق شريعة الله كاملة لأنها منهاج رباني
أتركوا الغرب يعيش بما يناسبه ودعونا نعيش بهويتنا وإسلامنا
7 - abdel الثلاثاء 28 يوليوز 2015 - 09:17
نحن نسبح داءما ضد التيار و نرفض التغيير و تطوير عقلياتنا لتتأقلم مع العصر.الأستاد الباحث قام ببحث ميداني و خلص إلى حقاءق من بينها أن شباب اليوم يمارس الجنس قبل الزواج فرجاء كفى من سياسة النعامة و انظروا إلى الأمور بجرإة وكفى نفاقا.نحن لسنا خارج العالم ،لا مفر لنا من التفاعل كعه و إلا...!
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

التعليقات مغلقة على هذا المقال