24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1206:4413:3117:0720:0921:29
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. ألعاب الحظ والرهان وسباق الخيول تكبد جيوب المغاربة 100 مليار (5.00)

  2. الافتضاض المثلي في المغرب: ثورة جنسية نَسَوية (5.00)

  3. قيادات في "البام" تستنكر "الحسابات الانتهازية الضيقة" داخل الحزب (5.00)

  4. الديربي (5.00)

  5. اختتام منتدى التصوف (4.50)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منبر هسبريس | لماذا الأمازيغية لغة رسمية؟

لماذا الأمازيغية لغة رسمية؟

 لماذا الأمازيغية لغة رسمية؟

أحدثت اللجنة المكلفة بمراجعة الدستور لخبطة واضطرابا كبيرين في صفوف الأحزاب السياسية، بسبب مفاجئتها بتحديد سقف زمني محدد لتقديم مقترحاتها، وعدم إتاحة الوقت الكافي لها للبتّ في العديد من الأمور التي ربما لم تسنح لها الفرصة من قبل لتعميقها، بسبب انخراطها الكلي وبشكل تبعي في السياسات الرسمية للدولة، دون حسّ مستقبلي وتاريخي يسمح باستشراف المستقبل بشكل استباقي. وتتحمل هذه الأحزاب قسطا من المسؤولية كذلك فيما يجري، لأنها لا تعمد إلى تدارس موضوع ما إلا بعد أن ترد عليها "إشارات" من الملك تدعوها إلى ذلك، وبما أنها أحزاب تعودت على انتظار "الإشارات"، فإنها تضع أطرها وخبراءها في الثلاجة ثمّ تتخذ المواقف المتسرعة بعد ورود "الإشارات" ودون إعداد الملفات المطلوبة في هذا الشأن أو ذاك. حدث هذا في موضوع الجهوية مثلما يحدث الآن في موضوع الأمازيغية، التي تعودت معظم الأحزاب السياسية على الحديث عنها موسميا في أوقات الإنتخابات وبعبارات سطحية فضفاضة وبشكل يتسم على العموم بالغموض والإلتباس، لتجد نفسها اليوم ملزمة بسبب "الإشارات" بالبتّ في الموضوع عن غير بينة وبدون وضوح فكري لازم، فباستثناء حزب الإستقلال الذي يتوفر على موقف واضح وقطعي ومبدئي لا رجعة فيه في موضوع الأمازيغية، وهو موقف العداء السافر الذي وصل مرّة أن أعلن أمينه العام أمام شبيبة الحزب ـ لطمأنة الحاضرين القلقين ـ بأن الحزب "سيكافح" لكي لا تكون الأمازيغية في الدستور، وباستثناء حزب الحركة الشعبية الذي حسم منذ سنوات طويلة في قانونه الأساسي وأدبياته في ضرورة ترسيم الأمازيغية في الدستور، فقد كان على الأحزاب الأخرى أن تقوم ببعض الجهد لتدارس الموضوع ومقاربته من مختلف أوجهه وربطه بالسياق الحالي وبالرهانات المستقبلية لبلادنا، غير أن الذي يبدو من مواقف بعض الأحزاب هو العكس من ذلك تماما، فهناك أحزاب ظلت تتداول الموضوع أياما دون أن تصل إلى نتيجة، وهناك أخرى اتخذت موقفا ظهر فيما بعد أنه ليس موقف قواعدها و أطرها بل وحتى بعض أعضاء قيادتها، وظهرت أحزاب أخرى تطرح أسئلة الأبجدية الأولى لهذا الموضوع الذي لم يسبق لها أن فكرت فيه بشكل جدّي.

والحال أن الأمازيغية ليست بهذا القدر من التعقيد، فسواء كهوية أوكلغة وثقافة، فهي متواجدة بتجذر في كل مناطق المغرب بدون استثناء من الشمال إلى الجنوب ومن الشرق إلى الغرب، في السهول والجبال والصّحاري، بل إن جغرافيا البلد تتكلم بشكل واضح لغة الأمازيغ الأحرار منذ آلاف السنين، على هذا المستوى لا تحتاج الأحزاب إلى كبير عناء لمعرفة الموقف الذي ينبغي أن تتخذه. أما على مستوى وضعية اللغة الأمازيغية فثمة قرائن موجودة يمكن اعتمادها بكل نزاهة، ويمكن ترتيبها على الشكل التالي:

1) شرعية العراقة التاريخية والجغرافية للسان الأمازيغي بالمغرب، وديناميته وحيويته في التواصل حتى الآن رغم انقراض كل اللغات القديمة المجاورة له، واحتضانه لثقافة زاخرة شديدة الغنى والتنوع، والتي تتميز بإبداعية ملازمة لهموم الإنسان المغربي اليومية.

2) شرعية اللوبي المدني الضّاغط منذ نصف قرن، والذي وصل في اتساعه أزيد من ستمائة جمعية في كل مناطق المغرب الحضرية والقروية، إضافة إلى المثقفين والباحثين والفنانين والمبدعين في مختلف المجالات والتخصصات، و كذا حلفاء هذه الحركة من تنظيمات مدنية وسياسية تساندها في مطالبها المشروعة والديمقراطية.

3) شرعية الشارع المغربي من خلال صوت حركة عشرين فبراير التي وضعت ضمن مطالبها الإعتراف بالأمازيغية كلغة رسمية للبلاد، في إطار دستور جديد يضمن الكرامة لجميع المغاربة على قدم المساواة.

4) شرعية العمل الأكاديمي الجبّار الذي قام به المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية على مدى عشر سنوات، والذي أثمر معاجم اللغة وتوحيد قواعد صرفها ونحوها وإملائيتها بحرفها الأصلي تيفيناغ، والذي أنتج الكتب المدرسية ومنهاج التعليم والحوامل البيداغوجية من كل نوع، وقام بتكوين المكونين. وهي معطيات لم تعد تسمح لأحد من المناوئين بأن يعود بهذه اللغة إلى ما قبل 2001، عندما كانت لغة الهامش التي تتجاهلها المؤسسات.

5) شرعية الدينامية المؤسساتية التي انطلقت وساهمت رغم كل العراقيل في تطوير اللغة الأمازيغية بشكل كبير، ونخصّ منها بالذكر تجربة التعليم التي نجحت بنسبة 10 في المائة فقط بسبب عدم التعميم كما كان مقررا، لكنها خلقت تجارب أوضحت العديد من العناصر الهامة في منهجية التدريس، وأظهرت مدى التفاعل الإيجابي للتلاميذ مع اللغة الأمازيغية. كما نذكر أيضا تجربة الإعلام من إذاعات وقنوات تلفزية وخاصة منها قناة تمزيغت الثامنة، التي استطاعت في ظرف سنة واحدة أن تستقطب جمهورا عريضا وأن تطور تجربتها بشكل ملموس.

6) شرعية المنتظم الحقوقي الدولي الذي أقر بضرورة دسترة الأمازيغية كلغة رسمية كإجراء ضروري لحمايتها والنهوض بها، ونخصّ منها بالذكر توصيات لجنة الحقوق الإقتصادية والإجتماعية والثقافية المجتمعة بجنيف، والفدرالية الدولية لحقوق الإنسان، ولجنة مناهضة كافة أنواع التمييز العنصري بالأمم المتحدة، والتي اعتبرت كلها أن ترسيم الأمازيغية في الدستور هو المنطلق القانوني لإنصافها.

7) شرعية دساتير الدول الديمقراطية التي تنصّ على أكثر من لغة رسمية، والتي تقدّم نماذج رائعة لتدبير التنوع الثقافي واللغوي بشكل منصف وعادل، والتي منها من تعترف بـ 37 لغة رسمية في دستورها كبوليفيا، و منها من ينصّ دستورها على 23 لغة كالهند، و أخرى على 11 لغة كجنوب إفريقيا، وغيرها على أربع لغات كسويسرا، دون الحديث عن الدول التي تنصّ دساتيرها على لغتين رسميتين وهي كثيرة جدا. فالمغاربة باعترافهم بالأمازيغية كلغة رسمية لن يخترعوا العجلة، بل فقط سيسلكون مسلك من سبقهم من الدّول المتقدمة التي سوّت مشاكلها منذ زمن بعيد، وسمحت لمواطنيها بأن ينعموا بالمساواة والعدل في بلدهم.

إذا كانت كل هذه القرائن والحُجج غير مقنعة بالنسبة للأحزاب المتردّدة، والتي تختبئ وراء مفهوم "اللغة الوطنية" التي لا تعني شيئا جديدا بالنسبة للأمازيغية ما عدا استمرار الميز وسياسة الإبادة الثقافية Ethnocide ، والتي لن توفر للغتنا الأصلية أية حماية قانونية داخل المؤسسات، ولن تحقق المساواة والعدل المطلوبين، فمعنى ذلك أنها أحزاب ما زالت ضحية الإيديولوجيات الإقصائية التي عفى عليها الزمن، ومعناه أيضا أن هذه الأحزاب تعيش خارج التاريخ، وترفض دخوله من بابه الواسع.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (136)

1 - said الخميس 07 أبريل 2011 - 08:46
نا امازيغي و أفتخر بلغة أمي و أود أن أقول بكل عز للأمازيغين وخصوصا ألسيد أحمد عصيد نحن معك
2 - mohcin الخميس 07 أبريل 2011 - 08:48
je crois que la problème de l'amazigh va conduire la Maroc à l’embarras puisque dans la Maroc il ya vraiment une diversité de races de langue parlées de cultures et qui sont tous confus d'une façon qu'ilest impossible de les séparées
je crois que le monsieur dont je respecte mais avec qui je suis totalement opposé vu que monsieur assid est un extrémiste qui est contre tous ce qui "islam" regarder comment ila écrit avec une surcharge de mépris envers l'arab je crois que parler de la bonne santé amazigh ne passe pas à travers l'exclusion de l'arab c'est là tout le problème avec las amazigh
une autre observation à dégager encore c'est que si on procède à la constitutionnalité de l'amazigh demain on sera forcé de faire la même chose avec la hassanite et même la" darija "et ainsi de suite avec la doukalite et la jblia la oujdia et on sera avec 100 voire plus de langue qu'on doit constitutionnalisée
3 - نوميديا - امزورن الخميس 07 أبريل 2011 - 08:50
أقول لمثل هذه الاحزاب التي تعارض دسترة الأمازيغية انكم تدقون المسامير الأخيرة في نعاشكم ان شاء الله و انتم تعلمون كل العلم ان أكثر من ثلثي سكان المغرب أمازيغ, في الاستحقاقات القادمة ستحصدون ما تزرعون من العداء للأمازيغية
4 - من احفاد ابي بكر الصديق الخميس 07 أبريل 2011 - 08:52
الشعب الامزيغي المسلم حر في ارضه نحن البكرين نساند اخواننا الامزيغ في نظاله وندعو اخواننا العلوين لمساندة مطالب الحركة الامزيغية
5 - Karim Cherkawi الخميس 07 أبريل 2011 - 08:54
I agree with you Yacov, the Jews were in Morocco before the Arabs came to north Africa and if Amazighi Language should be an official language in Morocco so the Hebrew with is very very similar to Arabic and it is also the Language which Allah sent to Moshe the 10 commendements.
6 - Hicham الخميس 07 أبريل 2011 - 08:56
Espece d'Arabes racistes... vous etes une race raciste... Au Maroc nous sommes chez nous... et nous avons le droit d'officialiser . notre langue. soubhana lah ya les racistes. If you're not willing to coexist, I invite you to go back to your masters in the middle east or help POLISARIO create la Republique ARABE Sahraoui.
7 - ss الخميس 07 أبريل 2011 - 08:58
عندما أراد الإستعمار أن يحكم سيطرته على الهند، ساعد على تعدد اللهجات، فأصبحت البلاد تتحدث ثمانمائة لهجة مزقت البلاد إربا إربا. كانت القبائل نادرا ما تتواصل فيما بينها، الى أن جاء غاندي وجعل من توحيد اللغة من أهم الأسلحة التي حارب بها الإستعمار ونال بها استقلال الهند. أود لو استعملنا هذا السلاح في المغرب لا لمحاربة إخواننا الأمازيغ، بل للإقتراب من بعضنا أكثر،ولو حتى كان هذا السلاح لغة صينية.
8 - MAGHRIBI 7ORR الخميس 07 أبريل 2011 - 09:00
كفا من الخطابات العنصرية المتعصبة لا من عرب و لا من أمازيغ.
ماذا صنع عرب و امازيغ المغرب منذ فجر التاريخ ??? محرك ديزل??طائرة نفاثة???
العرب و الامازيغ معا في الحكومات و البرلمانات المتعاقبة, في اماكن القرار ماذا فعلوا بالمغرب طوال كل هذه السنوات???
العرب و الامازيغ في المجتمع انساب و اصهار تجمعنا لا اله الا الله محمد رسول الله و تجمعنا المصلحة العليا للوطن بعيدا عن النعرات العرقية إذا كنا حقا مغاربة.
9 - amazigh الخميس 07 أبريل 2011 - 09:02
بالنظال تتحقق المطالب ، هنيئا لنا بالدكتور عصيد وإلى الأمام
10 - BAB الخميس 07 أبريل 2011 - 09:04
Que tous les partis politiques sachent que sans Tamazight rien n'ira bien et le Maroc ne verra jamais sa tête levée.
11 - benhammou الخميس 07 أبريل 2011 - 09:06
يقول الأمازيغ بأن الأمازيغية هي لغة دات جدور تاريخية, و أنا لن أكون ضدهم , اني مغربي قبل كل شيء, أحب جميع أبناء وطني أين ما كانوا , في الجبال أو السهول, داخل الوطن أو في الغربة و ما أكثرهم. لكن بالله عليكم أخرجوا لي كتابا أدبيا أو علميا أو تاريخياأو فنيا من العصور التي تتكلمون عنها. ان كل ما جاء على لسان الأمازيغية هو سمعي أو شفاهي, تناقله الأجداد. أعطوني بحثا علميا واحدا يؤرخ للقرن السابع عشر أو ما بعد. أعطونا بحثا علميا للقرن العشرين و يتكلم و يحلل مثلا الدرة, نحن لا ننكر الثقافة الأمازيغية لأنها أصل المغاربة وهي تكمن في المعاملات الاجتماعية, في الأخلاق و العادات الخ... أما و أن نطلب كي تصبح لغة رسمية فطريق طويل, و لمادا لا نوافق على العبرية, فالديانة الأولى لسكان افرقيا الشمالية و المغرب من بينهم كانت اليهودية, و بالتالي اللغة العبرية بثقافتها المغربية موجودة و لا يمكن نكرانها , بل نجدها حتى في نوع اللباس و الحلي عند أمهاتنا في جبال الأطلس, ادن العبرية أولى من الأمازيغية, على الأقل لها تاريخها المكتوب بالعبرية , و في الحاضر قوتها العلمية معروفة.
12 - ridouan الخميس 07 أبريل 2011 - 09:08
لا أعرف ماهذا النفاق المغربي عندما تتحدث عن الأمازيغية وعن كيفية تدريسها ودسترتها متلها مثل اللغة العربية ترى إنتقادات عدة العربية لغة القرآن ولغة الصلاة أما عندما ترى الشارع المغربي في الحقيقة فلا يبدو لك أي الصفات الإسلامية لا يوجد إلا الإنحلال والعري من نضري كل هته التعليقات لها أهذاف خاصة لا تريد الدفاع لا على العربية و لا على الأمازيغية أما على الإستقلاليين فحسبنا الله ونعم الوكيل فيهم
13 - Le sage الخميس 07 أبريل 2011 - 09:10
Le Maroc n'as pas le choix... Il doit reconnaitre Tamazight comme langue officielle ou on risque de rentrer dans une autre phase de manque de democracie.. et ca c'est tres dangereux et personne ne veut le vivre encore
14 - arabe et fier الخميس 07 أبريل 2011 - 09:12
apres une institu de sondage américaine 75% des marocains parle l arabe.
pas grave si la langue amazigh devient officiel a coté de lalangue arabe
les japonnais et les chinois et les francais on avancé avec leur propre langue pas avec une langue étrangére
15 - rayan الخميس 07 أبريل 2011 - 09:14
المواطن المغربي من درجة الفقراء لأن كما تعرفون جميعا عندنا الغنى الفاحش والفقر المدقع لايريد هده المغلطات حتى تنسيه أنت وجماعتك يا عصيد فيما هو أهم أي العيش الكريم إسأل عن أحوال الأمازيغ في الجبال في أدغال الصحراء و عن إخواننا و أنسابنا وعاءلتنا من العرب الفقراء في أوساط المغرب الغيرالنافع كلنا أمازيغ عرب نحن مغاربة لا فرق بيننا الأمازيغية متزوجة بعربي وكدالك العربية بأمازيغ أنا كأمازيغي درست العربية لايمكنني أن أقبل بما تقول أنضر لحالك تبحت عن المال وليس الأمازيغ الذين يهمونك إذا كان دلك صحيح فأنا أعرف الناس الفقراء لا يجدو مالاً لكي يتسوقو يعني ينتضرون أسبوع كامل وعندما يصل يوم السوق كارتة ليستطيع أن يلبي حاجيات أطفاله تأتي أنت وتتكلم عن الأمازيغية كلغة رسمية ماذا ستغير من أمثالك الذين يسعون من أجل المال و شراء الضيعات (الفيرمات) والفقراء في البركات مأنتم لامصلحون ولا شيء تصطدون في الماء العاكر كالضفضاع إذا كانو المغاربة عرب أمازيغ يهمونكم فعلا فحاسبوا المسؤلين عن سبب فقرهم والذين نهبو رزقهم وحولوه إلى الخارج وفي المغرب يقول ليك واش عارف معمن كتهدر كأن الأخرين هماج فيق أبابا عقنا بيكم والله يمغاربة هؤلاء ليهمهم إلا مصالحهم وشكرا أنشري ياهسبريس من فضلكم
16 - مغربى مختلط الخميس 07 أبريل 2011 - 09:16
إنما الأمرومافيه هو إختراع موجة جديدة ليركبها المغاربة سواءا كانوا أمازيغ أو عرب أو مختلطون, لتذهب بهم بعيدا عن الركب الحضاري. ما يحيرنى هو السؤال التالى : لماذا يكنّ 99% من المطالبين بدسترة الرموز الشبه هيروغليفية حقدا دفينا لدين99 % من المغاربة؟ وأجندة من يحاولون تطبيقها؟
17 - ماسينسا الخميس 07 أبريل 2011 - 09:18
تكلم آسي عصيد على راسك لأنك و بكل صراحة لا تمثل كل الأمازيغ .هل انتخبناك كمتحدث باسمنا لتحرص على حقوقنا. نحن نعرف المساومات التي قامت مع أعضاء المعهد الملكي لل...آد ارحم ربي الوالدينك. سيول سيغفنك
18 - التعليق 3 عنصري 100 ف100 الخميس 07 أبريل 2011 - 09:20
كيف يعقل ان نتبادل الاراء حول قضية تهمنا و اصحاب العقول الرجعية يدعون الى الفتنة.
19 - فريد الخميس 07 أبريل 2011 - 09:22
إننا في عصر المعلوميات
تذكروا مرحلة الاستقلال فلما كان الفلاحة والعمال والمعطلون يناضلون ذهب أبناء النخبة ليدرسوا في الخارج وهاهم يتمركزون في أحسن المناصب
نفس السيناريو سيحدث للأمازيغ والعرب على السواء..فأبناء النخبة من العرب والأمازيغ يدرسون الأنجليزية والفرنسية والألمانية والهندية(مستقبل زاهر) والصينية (مستقبل زاهر) بينما هم يردون لأبناء الفقراء العرب والأمازيغ تعلم الأمازيغية مضيعة للوقت ، ونوعا من النرجسية ... هذا عصر المعلوميات وعصر اللغات العالمية...يا من تريدون إرجاعنا 100 سنة إلى الوراء
هناك من يطالب بالأمازيغية كلغة رسمية ( امسطي ولتبعو مسطي أكثر منو) وبها سيصبح المغاربة كلهم أميون..لأن الأمازيغية التي تدرس لا تشبه باقي اللهجات كتابة على الأقل...أنا أمازيغي ولا أعرف كيف أكتبها أو أقرأها...فكم ستصرف الدولة علينا من أجل محاربة الأمية؟؟؟؟؟ للمعلوم أن اليونيسكو صرفت الملايير من أجل محاربة الأمية بالعربية لقراءة القرآن على الأقل..أضف إلى ضلك أننا أميون فيمايخص وسائل الاتصال والتكنولوجيا الحديثة....
- هذ اخوتنا الأمازيغ- في رأسهم شي حاجة اخرى غير الأمازيغية...واش سنلقى الله بالأمازيغية أو العربية بعدا؟؟؟؟
20 - مسلم عربي الخميس 07 أبريل 2011 - 09:24
بسم الله الرحمان الرحيم
يتضح جليا أنها حرب على الإ سلام و أن هناك ايادي خارجية تثير النعرات
للأسف فإن بعض إخواننا الأمازيغ انساقو وراء دعاة الفتنة
21 - مسلم الخميس 07 أبريل 2011 - 09:26
شكرا لاصحاب التعاليق 7 و 13 و 15 و 16.
عين العقل و الرزانة
22 - ELOUIHYAOUI MOHA الخميس 07 أبريل 2011 - 09:28
ماعندكم ماتكولوعلى سي عصيد غير الله يعطيه الصحة وخلاص ياريت لوكانو كل الامايغ من طينة هدا الرجل,مغيضحكوش علينا الشمايت,على اين الامازيعية ستكونالغة الرسمية للبلاد,رغم الحضاية لان الدمقراطية تؤخداوتترك كاملة لاتتجزاء مافيه نص ولا ربع هز ولا حط اك يحفض ربي اداد حمد
23 - غيور الخميس 07 أبريل 2011 - 09:30
انما الامم الاخلاق فان دهبت اخلاخهم دهبوا
انا امازيغي اتكلم اللغة الامازيغية و العربية و الفرنسية والإنكليزية. يا اخوتي الامازيغ و العرب واليهود كفانفا تفرقة. ولندعو الجميع الى استعمال العقل. الفتنة نائمة.الفتنة اشد من القتل .فلننظر الى المستقبل و نحارب كل المفسدين اللصوص من عرب وامازيغ و يهود. انظروا الى الصين كم من لغة كم من ديانة و لكنهم بعقولهم استطاعوا ان يغزوا العالم و يصلوا الى اماكن لم يصل اليها اجدادهم و لن نصل اليها نحن ابدا بهذه العصبية و بهذه التفرقة.
24 - marocain الخميس 07 أبريل 2011 - 09:32
اللغة العربية = اللهجة العربية لمادا
هناك
العربية الدرجة
العربية الفصحى
العربية الكلاسيكية
بلا ما تقولو هد لهجة هد لغة بحال بحال
وشعر ابي نواس و جميل بثينة ووو
هم شعراء عرب يتناقضون عن لغة القران ادن مشركون
الشعب المغربي شعب امازيغي
اللغة الامازيغية ستكون في الدستور الجديد
كره من كره واحب من احب
بلا ما تقولو بلا بلا بلا بلا
25 - Anir / 2961 الخميس 07 أبريل 2011 - 09:34
يانْ 1: الإسلام: هو ديانة الشعب المُسْلم الأمازيغي ، منذ القرن السابع الميلادي ، كغيره من الشعوب المُسْلمة الأخرى ـ المكوّنَة للأمَّة الإسلامية ـ كالشعب الأندونيسي والماليزي والفارسي والتركي والأفغاني.... فالشَّعْب الأمازيغي هو مُسْلمٌ ديناً وأمازيغيٌّ هُويةً، شأنه شأن غيره من شُعُوب الإسْلام غير العربية. لأنَّ المُسْلمين ليسُواْ كلهم عَرباً، والعَرب ليسُواْ كلهم مُسْلمين، كما هو معلوم ومفهوم.
سينْ 2: الهُويةُ الأمازيغيَّة Tamazight: هي هوية الشعب الأمازيغي ابن منطقة إفريقيا الشمالية = بلاد Tamazgha . والهوية مِنْ أركانها: اللغةُ والتاريخ . واللغة والتاريخ الأمازيغيَّان هما من أركان هوية المغرب الأمازيغية . اللغة الأمازيغية هي اللغة الوطنية الهوياتيَّة للشعب المغربي ، كاللغة الفرنسية للشعب الفرنسي واللغة الألمانية للشعب الألماني واللغة الصينية للشعب الصيني واللغة العربية للشعب العربي واللغة الإسبانية للشعب الإسباني واللغة الفارسية للشعب الفارسي واللغة الكردية للشعب الكردي . فاللغة لغتان: لغة وطنية هُوياتيَّة ، مِنْ أركان الهوية (لغة الهوية) ، ولغة وطنية غير هُوياتية كاللغات: الفرنسيَّة والإسبانيَّة والعَربيَّة في المغرب والمغرب الكبير .
كْراضْ 3: اللغةُ العربية: هي لغةٌ وليستْ هُويةً . وهي عند المُسْلمات والمُسْلمين غير ِالعرب وسيلةٌ لمعرفة وفهم الدين الإسلامي العالَمي الكوني . وهي عند العرب ، مُسْلمين كانواْ أمْ غير مُسْلمين ، لغة هُوياتية أيْ رُكْن من أرْكان هُويتهم العربيَّة . كما أن اللغة الأمازيغية ، لسان الإنسان الأمازيغي المغربي والمغاربي ، هي ركن من أركان الهوية الأمازيغية : هوية المسلمين المغاربة والمغاربيين .
26 - hamdi afanour الخميس 07 أبريل 2011 - 09:36
كل من يهتف باللغة الامازيغية الان من الاحزاب فهم اشرار ويريدون ضخ مزيد من الاصوات.ونريد من الشعب الامازغي مقاطعة كل من لا يمثل الامازيغ من العدالة الى الاستقلال وهم من مستغلي النفود
27 - yesfer الخميس 07 أبريل 2011 - 09:38
المغرب هو بلد الجميع ،مزيج من الأعراق و الأجناس ،لايحق لأحد ان ينسب هذه الأرض إلى عرقه؛وإن كانوا هم من سكنوها في العصور القديمة ،أنا أمازيغي و لكني مسلم أحب العيش مع كل مسالم سواء كان أمازيغي أو من جنس آخر،كل من له غيرة على هذا الوطن فهو مغربي .إن الأ رض أرض الله،نعم أنا مع اللغة الأمازيغية كلغة رسمية في المغرب ،ومع إشراك الأمازيغية في كل الميادين الثقافية والفنية .
28 - ريفي الخميس 07 أبريل 2011 - 09:40
في جملة مفيدة اقول لكل حاقد على الامازيغ و علي اللغة الامازيغية .. نحن لسنااا ضد اللغة العربية لا تستعملو العربية كعائق لما هو حق لنا ... اضيف اليكم و هل تركيا عرب و لغتهم الرسمية عربية و ماذا عن ايران و باكستان و افغانستان و اندونيسا و بعض دول افريقيا الجنوبية هم مسلمون و لكن هل لغته الرسمية هي العربي...
و ايضا يا منافقين تنتقدوننا لاننا نطالب باللغة الامازيغية و تقولون ان الغربية لغة القران و لماذا حكومتكم فقط يتكلمون بالفرنسية لماذا الفرنسية تدرس من السنة الثالثة لماذا الوثائق المغربية كدفتر الحالة المدنية مكتوب بالعربية و الفرنسية و ما دخل الفرنسية في بلد عربي كما تدعون ام انكم تحملو الاكياس لفرنسا كي تتسدق عليكم ببعض الاوروات
29 - AMAZIGH الخميس 07 أبريل 2011 - 09:42
La Déclaration des Nations-Unies sur les droits des peuples autochtones, notamment son article 13 indique que : « Les peuples autochtones ont le droit de revivifier, d’utiliser, de développer et de transmettre aux générations futures leur histoire, leur langue, leurs traditions orales, leur philosophie, leur système d’écriture et leur littérature, ainsi que de choisir et de conserver leurs propres noms pour les communautés, les lieux et les personnes » et que « les États prennent des mesures efficaces pour protéger ce droit et faire en sorte que les peuples autochtones puissent comprendre et être compris dans les procédures politiques, juridiques et administratives, en fournissant, si nécessaire, des services d’interprétation ou d’autres moyens appropriés »
30 - مغربي حر الخميس 07 أبريل 2011 - 09:44
هذا هو ما كان المغاربة يخشونه هو تنامي العصبية والنعرات القومية ولقد حاول الاستعمار اللعب على هذا الحبل لكن المغاربة فطنوا للمكائد المحاكة، المستعمر سخر لنا أبناء جلدتنا من أمثال عصيد لاشعال الفتنة وزرع بذور التفرقة، هذا ما لمسناه من الجيل الجديد الذي أصبح يعامل إخوانهم العرب كمستعمر حيث قال صاحب المقال الأول بكل عنصرية أنهم ضحوا بالغالي والنفيس من أجل الحرية لأنهم يعرفون جيدا قيمة وطنهم عكس البعض أجسادهم في المغرب و عقولهم في الشرق... ومن يتفوه بهذا الكلام لا يجوز أن يبق بيننا لأنه خان العهد وشرف الدماء المغربية (الدماء البربرية التي اختلطت بالدماء العربية) التي أريقت في سبيل هذا الوطن وخان الأخوة الإسلامية التي كما آخت بين الأوس والخزرج والمهاجرين والأنصار في بداية فجر الإسلام وبين كل الأجناس التي وصلها الإسلام. إذا كانت المطالبة بدسترة اللغة الأمازيغية الغرض منه الإنفصال فنحن ضد الشقاق. وما هذه النعرة التي تقوم بها بعض الجهات المتشددة إلا لأطماع عمياء في السلطة على حساب تمزيق المغرب إلى جهات، فأنا أستحي من بعض شباب الأمازيغ الذين يحملون علم يمثل حسب زعمهم علم الأمازيغ، هذا يعتبر مؤشر حرب أهلية في الأفق، والمغرب له علم واحد ولو تتعددت فيه الأجناس واللهجات، وكما ادعى عصيد أن بعض الدول فيها 37 لغة فهذا كذب، فيها 73 لهجة ولها لغة واحدة هي اللغة الرسمية والإدارية وهذا ينطبق على الهند وجميع الدول التي تحوي العديد من اللهجات.
31 - AMJOUD الخميس 07 أبريل 2011 - 09:46
خير الكلام ما قل و دل هذا هو مقال س عصيد و أدا لم تقتنع الدولة و احزابها بهذه النماذج التي ساقها الاستاذ عصيد فمعناه انها تبيت سوو النية ضد الأمازيغية و تكون قد ادخلتنا في نفق مضلم يكون فيه شعارنا نكون او لا نكون اي ان وجودنا كأمازيغ سيكون مهددا و دفع ذلك التهدي يكون جائزا بكل الوسائل القانونية و غير القانونية
32 - Moha الخميس 07 أبريل 2011 - 09:48
J'aime bien ce mec!.
cher frère ces partis politiques dont vous parlez ils doivent s'effacer, par ce qu'ils sont des partis politiques corrompus, ils ont joué avant le 9 mars, normalement ils ne doivent pas exister dans le Maroc nouveaux.
d'autre part je ne comprends pas pourquoi ces arabisés chauvins même leurs mères ou leurs grandes mères elle sont marquées sur leurs fronts ou leurs mentons par la lettre ZAY de tifingh, mais eux continuent à nié la culture et la langue amazigh de leurs grands parents et leur identité ,
Ils doivent savoir qu'ils sont des arabisés ils parlent avec le dialecte marocain arabo-amazigho-espagnolo-français, mais réfléchisent en amazigh,.
A SIDI les arabe de l'Arabie saoudite que nous respectons et sont nos frères dans la religion, ils ne réfléchissent pas comme nous ils mangent pas comme nous ils s'habillent pas comme nous ...ect, c'est eux qu'ils le disent que ne nous sommes pas comme eux pourquoi on continuent à vouloir être arabes et la plus part des marocains ne sont pas d'origine arabe, nous allons continuer pour institutionnalisation de la langue amazigh écrite en tifinagh et nous allons continuez à demander que cette langue de notre identité soit apprissent à tous les Marocains, et ce qui ne veulent pas l'apprendre ils ont qu'a payer des école privées à leurs enfants comme ils le font dans le système d'éducation pourri, où les enfants de la majorité des marocains on leur impose l'arabe, et les enfants de système mafieux ils apprennent l'anglais à leurs enfants au maternelle , et pour que leur enfants et eux restent à la commande ,l'amazigh dit homme libre, ils ne va jamais accepté cette situation il s'est réveille on va pas lui raconter une histoire fausse de son pays comme si le Maroc existe que depuis 12 siècles.
33 - مراقب غير مقيم الخميس 07 أبريل 2011 - 09:50
لماذا يعتقد الاخوة الامازيغ اننا ضد هويتهم و ثقافتهم ؟؟؟؟
هل توجد قوانين في المغرب تمنع من التحدث و تعلم الامازيغية ؟؟؟
هل يتم اعتقال من يتحدث الامازيغية في الشارع ؟؟؟
هل يحاكم من يكتب بالامازيغية ؟؟؟
اين المشكلة إذن ؟؟؟
المشكلة في ان الامازيغ انفسهم غير مقتنعون بلغتهم بل يعلمون انها مزيج من الكلمات المكونة للهجة محلية فقيرة حرفيا و لوغويا و نحويا ولا يتعد ى متحدثوها المنطقة الجغرافية التي يعيشون بها !!!
قبل زمن استمات غلاة الامازيغ في الدفاع عن قناتهم المزعومة و ظهر الكثير منهم يطالبون الحكومة باخراج القناة الي الواقع وذلك عبر وسائل الاعلام الاجنبية والجمعيات المحلية ، وحتى على هسبريس ، وان القناة هي مطلب اساسي لإحياء الثقافة الامازيغية المزعومة !!! وحق من حقوقهم الشرعية !!!
وجائت تلك القناة تحت كادر واشراف امازيغي كامل
والكل يعلم ان غالبيتهم لا يشاهد القناة وانها لا تستهوي المغاربة بكل فئاتهم و قومياتهم ، لسبب بسيط !!!! ان جل الشعب لا يفهمها ، وعادة يؤخذ اشهار الشركات مقياس لعدد المشاهدين !!!

ولإثبات اخر زورو مواقع المتعصبين الامازيغ وابحثوا عن حروف تيفناغ والتي يطالبون بها ... لن تجدوا لها مكان ابدا !!!

هل المشكلة تكمن في القوميين العرب كما يدعي غلاة الامازيغ !!!
بإختصار شديد !! فكرة الهوية واللغة الامازيغية هي فكرة جاءت مع الاستعمار و وجدت لها أذنابا في البلاد ، حيث تقوم تلك الاذناب بأستغلالها لحساب اجندات خارجية وللحصول على مكاسب سياسية و مادية
بالله عليكم هل تختزل جميع مشاكل المغرب بقضية عنصرية اسمها الامازيغية !!! هل اختفت جميع مشاكلنا منذ الاستقلال !!!! هل نلتهي بقضية سخيفة تخص فئة معينة دون الاخرى
لماذا لا يتم الحديث عن المال العام و سرقتة ؟؟؟ عن الحقوق و الواجبات !!! عن توفير الحياة الكريمة للمغاربة !!! عن قضايا الفساد الخلقي و الاخلاقي في المجتمع والبعد عن الدين!!! عن الفقر !!!! عن البنى التحتية للبلاد !!!! عن توفير الوظائف لجميع فئات المغاربة! عن وعن
34 - salim الخميس 07 أبريل 2011 - 09:52
قضية دسترة الامازيغية. وافق الملك عليها. لكن اكيد ستكون دسترتها. كلغة وطنية. وليس رسمية. لانه مستحيل وضعها في الاطار الرسمي. لمجموعة من العوامل.
1) اولا لانها متوزعة بين اربع لهجات متنوعة. واللغة المعيارية التي انتجها المعهد الملكي. غير ذات اهمية. ولا تحقق اي نفع. فهي لا تمكن من اي تواصل بين اطراف هذه التكتلات.كما ان اي واحد من سكان هذه التجمعات. سيقبل تعويض مصطلحه المستعمل بالمصطلح المعياري البعيد عن الفهم والذوق حسب نظره.
2) اي لهجة او لغة من اللغات او اللهجات سيتم ترسيمها لغة رسمية. الا اذا كان هؤلاء الموشوشون. يطالبون بترسيم اربع لغات امازيغية. وهو. ما لا من المنطق ولا من الواقع.
3) خلق ازدواجية في اللغة الرسمية للبلد هو امر خطير جدا. ويؤدي الى انهيار كل سبل التفاهم. واعلاء الانانيات اللغوية. ومحاولة فرضها على الاخر. فتصوروا استاذا يصر على استعمال العربية او العكس في حين يصر تلميذه على استعمال اللغة الاخرى. بداعي انها رسمية. ولا يحق للطرف الاخر اجبار المحاور على التوحد معه في لغة واحدة. او متقاضيا في محكمة. يستعمل العربية ويجهل الامازيغية. او يعرفهما كلاهما. لكنه يصر على استعمال لغة واحدة. في حين ان القاضي ابيضا يصر على لغة واحدة. وبالتالي حدوث خروب ومهاترات ومشادات وتحاقنات في كل هذه المؤسسات. مما يعني انهيار المرفق الاداري او الخدماتي. وبالتالي انهيار النظام الاداري في مجموعه. حين يتعسر الفهم. ويتمسك كل طرف بلغة ضد اخرى.
ان مكان الامازيغية هو لغة وطنية. الاحتفاظ باللهجات في مناطقها. لانها الاقرب الى الواقع.واللغة الرسمية يجب ان تكون واحدة. للاسباب السالفة الذكر. فهل يستطيع السي عصيد او اي عصيد اخر. امام هذهى الاشكاليات المطروخة.
35 - Sissou Moha الخميس 07 أبريل 2011 - 09:54
أنا أمازيغي أحمل المسؤلية للذين استقبلوا و رحبوا بالعرب في هذا البلد الامازيغي الأصل.
36 - marocain الخميس 07 أبريل 2011 - 09:56
J'ai lu quelques coommentaires qui m'ont choqués pour la simple raison qu'ils contiennent des absurdités voir même des insultes à l'égard de la culture amazigh qui constitue le socle de la culture marocaine. au lieu de defendre la liberté culturelle et linguistique en reconnaissant toutes les langues existantes au maroc, quelques débils chauvinistes qui gadent l'esprit borné de parti unique et d'une ideologie raciste comme le panarabisme. ces chauvinistes à l'instar d'un certain parti dit "independance n'ont pas saisis encore que le peuple marocain est assez grand, majeur et assidu pour distinguer les vrais compatriotes des faux. reconnaitre la composante amazigh de l'identité marocaine est une condition sine qua none pour préparer un avenir paisible du maroc, dans le cas contraire, une grande breche et une dechirure sociale est à redouter car pour être pleinement citoyen et patriote, il faut un prealable, c'est celui d'être reconnu dans la charte nationale qu'est la constitution. ensuite il faut des actes et des actions car un mot et une phrase dans la constitution ne vaut rien si elle n'est pas suivie d'une action et d'un acte reel."
37 - عطي الخميس 07 أبريل 2011 - 09:58
انا امازيغي حتى النخاع و اعتقد جازما ان مشكل الامازيغية والحزب العميل مشكل تاريخي لانه في الوقت الدي كان فيه ابناء مازيغ يحاربون فيه الاستعمار الفرنسي استغل الاب الروحي للحزب العميل علال الفاسي الظرفية لدعوة الفاسيين على وجه الخصوص-انصار الحزب الى تجنب المواجهة مع الستعمار بل يجب التعامل معه وارسال ابنائهم الى المدارس الفرنسية من التمدرس .هنا يا ابناء مازيغ بدات محنة الامازيغية مع هدا الحزب اقول العميل.فالوقت الدى استغرقته المقاومة الاما زيغية لاجبار المستعمر على الخروج من المغرب كان كفيلا ليجعل من ابناء الخونة خريجي جامعات ومداس فرنسية مكنهم في مقابل الامية التي استشرت في صفوف الامازيغ بفعل تفرغهم للمقاومة في مقابل عدم وجود غير المدارس الفرنسية التي لا تقبل الا ابناء الخونة في هدا الاطار وجدوا ضالتهم للسيطرة على مراكز القرار و التحكم في دواليب السلطة والتسلط على الامازيغية. هنا بدؤوا وليدات فرنسا بخدمة مخططات الام -فرنسا -عرفانا لها بالجميل من جهة وتطبيقا لاتفاقية اكس ليبان من جهة اخرى وبخدمة مصالح الاب الروحي علال الفاسي وذالك بمحابة كل ما هو امازيغي بما في دالك دسترة الامازيغية مصادرة حق ابناء مازيغ من تولي مناصب القرار وكذامنع الامازيغيين من اختيار اسماء امازيغية لابنائهم..........الخ واختزال الموروث لاتاريخي الثقافي والحظاري في مجرد رقصات تاتث بها الساحة السياحية.والتي بالمناسبة ليس لديها ما تقدمه لها كتقافة عربية او مستعربة.
38 - أمازيغي حر الخميس 07 أبريل 2011 - 10:00
في وقت تتحد فيه الدول.....فنرى الاتحاد الأوربي يجمع دولا مختلفة اللغات و الاثنيات...و نرى الولايات المتحدة الهمجية ،تصبح أكبر قوة عاتية في العالم و تتكون من اثنتي وخمسين ولاية أي دولة......نرى المغرب الفقير الصغير تنخره العصبية القبلية تحت ذريعة اللغة الأمازيغية...بل والغريب تصل الوقاحة، إلى درجة التحدث عن تقسيم المقسم إلى دويلات..الجمهورية الريفية، الجمهورية العربية ، والجمهورية الصحراوية.......و الأغرب من هذا يتم الحديث وبكل وقاحة عن ردة عن الإسلام .....اللهم إن هذا منكر فالوحدة الوحدة ومزيدا من النضال من أجل حياة ديمقراطية عادلة منصفة للكل...ففي الاتحاد قوة ...و حذار من فرنسا و إسرائيل......
39 - morad الخميس 07 أبريل 2011 - 10:02
bravo bravo bravoعصيد اللغة العربية لا تصلح غير اللى بغا اشد الرشوة
40 - sami الخميس 07 أبريل 2011 - 10:04
la cause amazighe c'est la cause de tous ce qui ont croient de la democratie...et loin de la politique et la racisme tamazight doit etre officiele c'est nous voulons vraiment d'etre democrates..dans un maroc democratique
41 - أمازغي حر الخميس 07 أبريل 2011 - 10:06
الامازغية ستضل لغتنا و ستكون لغة رسمية ان اشا الله لما ربط اللغة بالدين الاسلام ليس للعرب وحدهم بل لكل العالمين
كفاكم تهجما على لغتنا اليس من حقنا تكلم لغتنا في الادراة العمومية ام انا العربية هي من تقود العالم الى التقدم بالعكس
42 - تخاربيق" امازيغي" الخميس 07 أبريل 2011 - 10:08
ماهذا الجهل الناس وصلو القمر والعلم تطور باللغة واحدة هي الانجليزية او حنا 10 اعوام كاندرسو بالعربية و الفرنسية و الانجليزية ولو واحدة فيهم ما كان ندرسوها او دابا باغين زيدو الشلحة لا حول ولا قوة الا بالله العظيم
ما محل الشلحة من الاعراب في هذا الدستور في رأي كون زادو حتى العبرية الله عطينا وجهكم مع احترامي لاخواني الامازيغ انا ارى في عوض مايخسروا عليها المال باش تدرسوها اذهبوا الى الجبال عبدو لهم الطريق و اعطائهم حق العيش الكريم هذا هو التكريم الامازيغي
43 - sifax mimouni usa الخميس 07 أبريل 2011 - 10:10
انا مع مطلب دسترة الامازيغية وفي تدريسها... لكن للجهة التي تريدها...
ولا تكن هناك اجبارية في اقرارها بل ترك الحق لمن لا يريدها كترك الحق لمن يريدها...والفرض والاجبار مرفوض.....
الناس سواسية في الحقوق... وحقوق الا نسان لا تحترم حين تفرض لغة ما على من لا يريدها..
لنفسه طبعا ولا يحرم غيره منها اذا هو ارادها...نطالب بالحريات والحقوق وحرية التعبير ... و و و و و و..؟؟؟؟؟
لكننا نريد فرض اشياء على من ينادي بأعلى صوته في أن تترك له حرية الا ختيار....
مجرد راي : فلست واحدا من اللجنة المكلفة بتعديل الدستور .....
فكلامي لا يتعدى هذه السطور وسوف ينسى أو يمحى...
وسأبقى ما شاء الله ولن أزول الا اذا أراد القاهر فوق عباده...
تحياتي وتقديري لكل المغاربة بدون استثناء...
44 - المغربي الخميس 07 أبريل 2011 - 10:12
لن نرضى بالرباط و الأمازيغية تحت السباط----انا امازيغي و اريد ان ارى و اسمع لغتي في وطني و دستوري --لن نرضى بغير الترسيم
45 - مغربي الخميس 07 أبريل 2011 - 10:14
أسي عصيد؟ واش عندك شي عقل ولا ماتكسبوش؟ إن ماتقوله من تخريف لا يقبله المنطق.إن عامة المغاربة يتكلمون الدارجة وليس البربرية.إن من يتكلمون هذه اللهجة محصورون في أصحاب الدكاكين الذين يتكلمون بها مع أنفسهم وليس مع الزبناء والمشترين.فإذا كان لا بد من ترسيم لهجة ما فترسيم اللهجة المغربية أولى وليس الشلحة لأن هذه الأخيرة لا يتكلمها إلا قلة. أليست هذه هي الحقيقة اسي عصيد إذا كنت تعيش في المغرب؟ أما إذا كنت تعيش في بلاد الوقواق فليس غريبا ان تقول الخرافات لكي تكذب على مموليك الاجانب الذين تخدم اجندتهم من أجل تفكيك المغرب والعودة به إلى زمن كسيلة. أنت اعترفت بنفسك أن اللهجة التي تعو إليها لا يتجاوز عمرها عشر سنوات، وهل للهجة من هذا العمر أن تصبح لغة الفكر والعلم حتى ولو كان عمرها مائة سنة؟ إنك تخرف. أما الدول التي قلت انها فيها عدة لغات رسمية فهي بسبب هذا التعدد في الترسيم تعاني عدة مشاكل عرقية وإثنية فلا بد أنك تتابع أخبار هذه الدول.لو كانت الشلحة لغة يفهمهاالجميع كما تدعي لكتبت مقالك هذا بها، ولكنك تريد أن تكذب وتغلط الراي العام الاجنبي التي تعمل من أجله. آسي عصيد أنا شلح واتكلم اللهجة السوسية وباحث في اللسانيات ومن خلال دراستي للهجة الأمازيغية لا اجد فيها ولا في بنيتها ولا معجمها ولا تركيبها أي تاهيل لان تكون لغة رسمية بموصفات اللغة الرسمية. فهي مجرد لهجة فقيرة التعبير في جميع المجالات الحيوية والعلمية والتكنولوجية مثلها مثل باقي اللهجات كالدارجة المغربية حتى تعليم قواعدها ونحوها يعتريه كثير من الغموض والقصور. هل تريد بدعوتك هذه أن يرجع المغاربة إلى القرون الحجرية ويقطعوا صلتهم مع ماضيهم وحاضرهم ومستقبلهم ومع اللغة التي ارتضاها أجدادهم وكتبوا بها حضارتهم وفكرهم ليعيشوا في الجهل والأمية إلى الابد؟ بكل تاكيد يا عصيد هذا ما تريده وتخطط له. حسب منطقك ، إذا كنا سنقوم بترسيم الشلحةالتي يتكلمها قلة فمن باب أولى أن نرسم الدارجة التي يتكلمها المغاربة جميعابلا استثناء
46 - يوسف الرجاوي الأمازيغي الخميس 07 أبريل 2011 - 10:16
مصيبة هم " أولئك الذين دأبوا على احتقار الأمازيغية، مختزلين إياها في المسألة الاجتماعية (الفقر/التنمية). وكأنهم بموقفهم هذا يريدون أن يختزلوا الإنسان الأمازيغي في جهازه الهضمي. وينسى هؤلاء أن الأمازيغيين عبر القرون تدبروا دائما أمور معاشهم ...بأنفسهم: ينتزعون عيشهم من الأرض انتزاعا ما لم تجدب؛ فإذا أجدبت وهلك الزرع وجف الضرع وانقطع النبع، حملوا عصا الترحال وطافوا في الآفاق طلبا لعيش كريم، لا يردهم بحر ولا يثنيهم خطر (كان المرحوم والدي يتبسم ضاحكا كلما سمعنا نتجادل في عجز الدولة عن تشغيل خريجي المعاهد والجامعات؛ وكان يقول: نحن لم نكن نطلب من المخزن شيئا أبدا).
إن ما يطالب به الأمازيغيون هو رفع الحجر عن ثقافتهم ولغتهم، والكف عن مصادرة تاريخهم وهويتهم. إن النظرة “التنموية” إلى الأمازيغيين تنم عن احتقار دفين.. " . المفكر الأمازيغي المغربي الدكتور : ميمون أمسبريذ
47 - illis n dades الخميس 07 أبريل 2011 - 10:18
pour khadija et hasnayinou et ....j vs dis degagez vs vs avez un language inadapté et familier vs etes pas capables de parler de tamazight
48 - alhor الخميس 07 أبريل 2011 - 10:20
الامازيغية لغة وطنيةّ، ممكن ولكن رسمية سوف لن تنفع في شئي، والمغاربة اليوم محتاجين الى تعلم اللغات الحية، اما الامازيغية فيما ذا ستنفعنا، ويس هناك ما يضاهي اللغة العربية لغة القرآن الكريم. اما اللذين يوهمون الامازيغ بدفاعهم عن الامازيغية، فهم في واقع الامر يسيؤون الى الامازيغية، ويحتكرون لانفسهم الدفاع عن الامازغية وهم في واقع الحال يزايدون بها لخدمة مصالحهم الشخصية
49 - lamid الخميس 07 أبريل 2011 - 10:22
ما هدا التخلف هناك من يتكلم عن الحضارة الانسانية و الكونية و هؤلاء يتحدثون عن.........................لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.
50 - yane الخميس 07 أبريل 2011 - 10:24
tous des amazigh qui s'insultent la faute aux incultes.
t'es arabe ?je t'offre le billet d'avion aller simple casablaca arabie saoudite .
tu es amazigh ? un peu de dignité garde tes sensibilités religieuse et soit fier de ta langue .
toute grande civilisation a construit des vestiges sauf les arabes ils sont restés dans leurs tentes jusqu'à l'arrivé des américains pour les extraire de l'ignorance et extraire le pétrole .
Voltaire disait des amazigh qu'ils étaient une grande civilisation jusqu'à l'arrivée de l'islam et des arabes
lisez le dictionnaire philosophique
51 - ahmedsa الخميس 07 أبريل 2011 - 10:26
المغربى لايريد الفتنة لبلده كيفما كان اصله واتجاهه حفظ الله المغاربة من العنصرية الريفية والشلحة والسوسية لغات وطنية اما العربية فهي اللغة الرسمية للبلاد اما الامازيغية فهي لغة لقبايل بالجزائرالمغربى لايريد الفتنة لبلده كيفما كان اصله واتجاهه حفظ الله المغاربة من العنصرية الريفية والشلحة والسوسية لغات وطنية اما العربية فهي اللغة الرسمية للبلاد اما الامازيغية فهي لغة لقبايل بالجزائرالمغربى لايريد الفتنة لبلده كيفما كان اصله واتجاهه حفظ الله المغاربة من العنصرية الريفية والشلحة والسوسية لغات وطنية اما العربية فهي اللغة الرسمية للبلاد اما الامازيغية فهي لغة لقبايل بالجزائرالمغربى لايريد الفتنة لبلده كيفما كان اصله واتجاهه حفظ الله المغاربة من العنصرية الريفية والشلحة والسوسية لغات وطنية اما العربية فهي اللغة الرسمية للبلاد اما الامازيغية فهي لغة لقبايل بالجزائرالمغربى لايريد الفتنة لبلده كيفما كان اصله واتجاهه حفظ الله المغاربة من العنصرية الريفية والشلحة والسوسية لغات وطنية اما العربية فهي اللغة الرسمية للبلاد اما الامازيغية فهي لغة لقبايل بالجزائر
52 - مغربية حرة الخميس 07 أبريل 2011 - 10:28
انا امازغية حرة و اقول لكل من يلهث وراء اللغة الامازيغية ان تدرس لاطفاله فهو خاطئ و اتحدى ان يكون ابناء السيدعصيد و امثاله يتكلمون الامازيغية او حتى العربية .هويتنا كلنا مغاربة و كل اسرة في المغرب لها عادتها و تقاليدها و كل منطقة فلماذا هاذا الجدال البزنطي الذي لا فائدة منه فادا كنا نحب هذا البلذد و ابنائنا فندافع على ما هو مفيد وينفع البلد و الابناء مستقبلا فا اللغة ما هي الا وسيلة التواصل المهم ان ندافع على مايجب ان يصل الى ابنائنا من علوم وفكر و فلسفة ...اما اللغة فهي تافهة امام المعلومة المغاربة يتقنون اللغات الامازيغية العربية الفرنسية و الاسبانية لكن اللغة الاهم لغة العصر لا تتقنها الا النخبة وماذا فعلنا بكل هذه اللغات حتى نضف اعباء اخرى لابنائنا ليتعلموا مايفوله الاجداد فقط عندما كنا ندرس المواد العلمية بالفرنسية كا المغاربة يحتلون المراكز الاولى في كليات فرنسا الما الان اصبح المغربي لايحلم حتى بالوصول لتلك الكليات بينما المشرفين الحقيقيين على الامازيغية و العربية فابنائهم يدرسون الاهم مند الروض العربية والفرنسية و الانجليزية و يدرسون ما يساعدهم لولوج ارقى المعاهد اما نحن فنتفنن في اضهار مزايا النطق و التعبير و التاريخ للغتين اكل عليم الضهر و شرب
53 - Abdellah الخميس 07 أبريل 2011 - 10:30
Pour Mr Tiphi-Arabe commentaire numero 8
Tu peut trouver tous ce que tu veux sur tifinaghe et sur l'enseignement de tamazight sur le site de l'IRCAM www.ircam.ma
Bonne lecture
54 - ARIF الخميس 07 أبريل 2011 - 10:32
Mr ASSID, il est toujours à l'extrême malheuresement. Si nous au Maroc, nous sommes plusieurs peuples...AJJAB
Mouay Idriss s'est marié avec une berbère alors les descendants ont un mélange mr ASSID.
Ou bien vous voulez bien créer la minorité comme les juifs ??
je sais bien les subventions vient de certain mouvement sioniste, mais si voulez vous parler de AMAZIGH, dites moi il y' a combien de mot dans cette amazign 100 mots, un volcabulaire pauvre, si ce n'est pas que l'arabe incliné...
Alors Moi, je suis Arabe et Berbère et Rif et ce n'est pas maintenant qu'on a découvert une langue écrite,depuis 15 siècles....
55 - yassine الخميس 07 أبريل 2011 - 10:34
كثير من المغاربة يتشدقون بان العربية لغة القران والدين الاسلامي وو واذا ساْلت احدهم هل تحفظ القران هل تعرف نواقض الوضوء هل تحفظ البسملةهل تجيد اللغة العربية ان كنت حقا تدافع عن لغتك الجواب بالطبع لا وشيئ اخر يحيرني هو لماذا تخلطون العربية بالفرنسية ان كنتم حقا تحبون العربية الى هذا الحدوتحبون الدين الاسلامي فالكثير منكم يسهزئ بالعربية حين يمزجها بكلمات فرنسية وكانه يريد ان يقول لك انه انسان متعلم ومتحضر لانه ينطق ببعض الكلمات من اللغة الفرنسيةوهذا نسمعه حتى من افواه بعض الذين يتناقشون على شاشة القناة الثانية هنا اريد ان اقول انني لست ضد اي لغة ولكن لا تخلط بينهماكما يخلط الحليب بالقهوة فان كنت حقاتجيد الفرنسية فتكلم وناقش بها مع الفرنسيين ولكن ليس معااخوانك المغاربة اما الامازيغية فهي لغة اهل البلد والتاريخ يشهد على ذلك فهل يجوزوهل يحق لك انت ان تخرجها من وطنها وان تستعلي عليهاوكان الا مازيغية لم يخلقها الله كما خلق العربية وغيرها من اللغات فالامازيغية لم تجبر احدا لان يتعلمهافانت حر اذا فدعها ولا تقف في طريقها فهي كذلك تريد ان تحيامن جديد وختاما اريد ان اقول لك هل كل من يتقن اللغة العربية جيدا مسلم؟ ومن لا يتقنها ولا يفهم منها الا قليل ليس بمسلم؟ هذا غباء ولكي تعلم ان ليس كل عربي مسلم . وليس كل مسلم عربي.والسلام
56 - سيفاو الخميس 07 أبريل 2011 - 10:36
دابا السيد كيتكلم على الأمازيغية و نتوما كتهدرو على العربية
أش جاب شي ل شي ؟!
دائما ما تربطون العربية بكل شيئ.قبح الله سعيكم
أنشري يا هسبريس فدائما تعليقاتي مقموعة !
57 - marocain الخميس 07 أبريل 2011 - 10:38
اللغة العربية = اللهجة العربية لمادا
هناك
العربية الدرجة
العربية الفصحى
العربية الكلاسيكية
بلا ما تقولو هد لهجة هد لغة بحال بحال
وشعر ابي نواس و جميل بثينة ووو
هم شعراء عرب يتناقضون عن لغة القران ادن مشركون
الشعب المغربي شعب امازيغي
اللغة الامازيغية ستكون في الدستور الجديد
كره من كره واحب من احب
بلا ما تقولو بلا بلا بلا بلا
58 - امازيغي الى الموت الخميس 07 أبريل 2011 - 10:40
يقول الله تعالى في كتابه العزيز:ان في اختلاف الوانكم و السنتكم لاية.
و يقول رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم: لا فرق لعربي على عجمي ولا أبيض على أسود إلا بالتقوى" وقوله " الناس سواسية كأسنان المشط" ولقوله تعالى " يا أيها الذين آمنوا إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند اله أتقاكم"
ولم يقل سبحانه اني فضلة اللغة العربية لانها لغة القران. فالحفاظ على التعدد الغوي اية من اية الله فلماذا تريدون ان تقتلوا اية من اية الله.
اللغة العربية موجودة و الامازيغية موجودة و قبل ان نبدأ في نقد الاخرين فلنبدأ في انفسنا.
59 - ahmedsa الخميس 07 أبريل 2011 - 10:42
المغربى لايريد الفتنة لبلده كيفما كان اصله واتجاهه حفظ الله المغاربة من العنصرية الريفية والشلحة والسوسية لغات وطنية اما العربية فهي اللغة الرسمية للبلاد اما الامازيغية فهي لغة لقبايل بالجزائر
60 - باري الخميس 07 أبريل 2011 - 10:44
اسمحولي أن أعبر بالأمازيغية مع هدا العصيد: هات آم شيين آم عبد الناصر نتا هات العروبي اما شيين أمازغوي لا أقل ولا أكثر.(مثلك مثل عبد الناصر تجدون ضالتكم في العرق la (race
61 - abdou الخميس 07 أبريل 2011 - 10:46
السلام على من اتبع الهدى..
نريد منك سيد عصيد ألا تكتب بعد اليوم بهذه اللغة التي لاتحب من فضلك أكتب بلغتك الأصلية...
إنني شخصيا أحاول تعلم الشلحة شفويا مع أصدقائي وأحبائي من الأمازيغ والشلوح وهم من غير طينتك ذات التعصب الواضح إن تكن لك أجندة أخرى أنت أعلم بها
وآبائي كانوا يتقنونها بالإضافة إلى أخواي الكبيرين... إن كنت عادلا فناضل من أجل الحرية والكرامة والعدل وسيعيش المغاربة رغدا  ويختارون من يريدون ليحكمهم أو يشرع لهم أو ينظر لهم...
أم أنكم تخافون صناديق الإقتراع ??!!!
62 - driss bhija الخميس 07 أبريل 2011 - 10:48
ce qui me rend surpris de toutes vos commentaires c'est que aucun amazigh ou bien ceux qui defendent tamazight ... aucun de vous ne parle amazigh il ne sait meme pas son alphabet qui vient de venir au monde il y'a quelques mois et pourtant il ouvre sa gueule et defend une langue morte depuis des milliers d'annees !!!! apprenez les langues vives anglais,français,et surtout arab et tachelhiiiit au corbeille... arab et fier de l'etre
63 - marocain et fier الخميس 07 أبريل 2011 - 10:50
pourquoi? c'est la question plus de 60% des marocains parlent le berbère mais combien d'entre eux savnt l'écrire vous savez pourquoi parceque vous avez éliminé 'arabe si vous avez essayé de l'écrire en arabe ces 60% passent dabns une année à 80% si vous voulez pas la langue du coran écrivez là en français mais pas le chinois comme même c'est mon point de vue sachant que je sus berbère mais avant tout musulman et marocain
64 - maghribi الخميس 07 أبريل 2011 - 10:52
لمادا العالم يتقدم ونحن نتأخر احنا ا نريد لغة العلم لا نريد الرجوع لعصر الكُهوف من سيمثل المغرب في المحافل الدولية و في الأمم المتحدة و مجلس الأمن ومعاهد العلم واش بشلحة ؟
65 - argaz الخميس 07 أبريل 2011 - 10:54
اولا تحية الى صاحب القال الاستاد عصيد اختلافي معك في بعض الاحيان لا يعني عدم الاتفاق في اشياء اخرى .انا مسلم امازيغي وانا اعي داتي وبانني لست عربيا ولكنني مسلم فعندما يعي الانسان داته يمكن ان ينطلق الى الامام انطلاقا من وعيه بداته اما من لم يعي داته بعد فلن يصل الى اي مكان .وامامن هو ليس بعربي ولا امازيغي يمكن ان نقول عنه بدون هوية ودلك شانه .اما انا فاعتز بامازيغيتي وتعلمت حروف تيفيناغ في ظرف 3 ايام وبدات اقرا الروايات المتكوبة بالامازيغية وانا مجرد تلميد وما دامت ارادتي في التعلم قوية فبامكاني ان التهم اي شيء يتعلق بالدراسة.لااحد يمكنه ان يمنعني من هويتي .والدين الاسلامي اكبر من بعض القوميين الدين لا يجمعهم بالاسلام الا الاسم وهدا جلي في تصرفاتهم واخلاقهم و في المجتمع المغربي الدي اصبح متفسخا اخلاقيا وهدا ليس بسبب اللغة الامازيغية بل بسبب جهلكم يامغاربة .تقدموا فلا احد سيمنعكم تعلموا اللغات العالمية فدلك حقكم اهتموا بالعلوم فدلك واجبكم احترمو لغتي كي تستحقوا احترامي وتعايشي معكم ...تودرت اتمازيغت تمازيغت اتودرت .
66 - hassan الخميس 07 أبريل 2011 - 10:56
bravo professeur ....imazighens sont chez eux ce regime qui nous marginalise il est deja en marge de l'histoire il ya 50 ans la preuve regarder le classemen du maroc au niveau progres et modernite tfoooooooooo aala regime
67 - Rahim الخميس 07 أبريل 2011 - 10:58
إن الشعب المغربي لا يتكون من شعبين أو شعوب إنما هو شعب واحد ، له هدا التميز الذي يجعله دا لغتين وأكتر متعايشة تعبران عن عقلية حداثية غنية ، واحدة متنوعة ثقافيا واجتماعيا، نظرا لانصهار عناصر الشعب بواسطة التاريخ الطويل ، وبهدا القرار الشجاع نعيد للمملكة الانتماء ألمغاربي الامازيغي الإفريقي من جديد.
لقد أكد الخطاب الملكي القاضي بدسترة الامازيغية،أن الطرح "الشوفيني"الذي يعتبر العربية العامل الأساس والوحيد في وحدة الشعب المغربي و الذي يتخذ من الشرق العربي مركزا للحضارة و الثقافة و الهوية متجاوزا لأنه يهدد فسيفاء المملكة،لدا فدسترة الأمازيغية يعد خطا رفيعا لرد الاعتبار الديمقراطي للهوية الأمازيغية باعتبارها مكونا أساسيا في المجتمع من أجل التغيير ، بعد أن تم ترسيمها كلغة وطنية .ان بالاعتراف بالثقافة الأمازيغية كرافد من روافد الهوية المغربية معنى ذلك، منطقياً و موضوعياً، وجود روافد أخرى لهذه الهوية عليها أن تتفاعل و تتكامل معها لا أن تسعى إلى محوها و إلغائها ، و من حق كل مغربي اليوم ـ إن لم نقل من واجبه ـ أن يعرف العربية و الأمازيغية معاً، وبالتالي لن تضيع على المغرب فرصة بناء ثقافته الوطنية المنفتحة التي يجد فيها كل مكون مكانه، و التي تكون مندمجة تماماً في الثقافة الإنسانية الكبرى القائمة على الديموقراطية و التعدد و الحرية و تعزيز مساحات التكامل بين كل المكونات. فالعالم يسير بخطى حثيثة نحو قيم كونية مشتركة بين جميع شعوب الأرض. و نحن على مسافة زمنية قريبة من انطلاق العمل بالغلاف المعلوماتي للأرض (Infosphère) الذي سيخلق ثورة رقمية داخل الثورة الرقمية نفسها، و سيكثف التواصل الإنساني عامة بدرجة لا يمكن تصورها، و سوف يسهم دون شك إسهاما كبيرا في إعطاء معنى جديد لمفهوم الهوية نفسه، الذي سيصبح مرتبطاً بالثقافة الكونية الكبرى أكثر من ارتباطه بأي ثقافة محلية صغرى.
68 - tiphi -arab الخميس 07 أبريل 2011 - 11:00
moi je veux juste apprendre le tiphinagh pour juger est ce que ca vaut la peine ou pas et je ne trouve ni information sur internet ni livre qui peut m aider !c'est bizare q mm votre demande
69 - الوطني الخميس 07 أبريل 2011 - 11:02
يدخل الحديث عن الحقوق الثقافية واللغوية ضمن الجدل الدائر حول أسس بناء محتمع ديموقراطي.إلا أن الحديث عن المكون الأمازيغي لا يجب أن لا يتأسس على منظور عرقي شوفيني ضيق.فالأمازيغية بلهجاتها المتعددة تبقى ملكا للشعب المغربي قاطبة مثلما هي العربية .
ومن هنا وجب علينا إبداء الملاحظات التالية =
لقد دأبت العديد من الجمعيات التي تدعي الدفاع عن الأمازيغية على اتخاذ نهج متطرف وصل إلى حد الحديث عن الغزو والاحتلال ووووووو دون أن نسمع من هذه الجمعيات تنديدا أو موقفا وطنيايوازي بين الدفاع عن كل اللغات الوطنية.فطيلة عقود ونحن نرى العديد من الجمعيات تظهر العداء للعربية ولمسألة التعريب عي حين كان التعريب صمام أمان الحفاظ على الهوية الوطنية أمام الغزو الفرنسي .ولم نسمع هؤلاء الغلاة يتصدون لهذا الغزو بل وجدوا فيه سندا .مع العلم أن اللغة الأمازيغية المعيارية الحديثة التكوين لم تكن موجودة بل اللهجات .وهنا يطرح أكثر من سؤال حول نوايا هؤلاء.رغم هذه الملاحظات فنحن لم ولن نقف ضد ذسترة اللغات الأمازيغيةلأن غنى وتقدم الوطن في غنى موروثه الثقافي واللغوي.والمطلوب منا جميعا هو الوقوف ضد الغزو الفرنسي وأتباعه الذين كانوا مسؤولين عن الوضع اللغوي المبلقن.أما بالنسبة للعربية فقد تخطت مرحلة الخوف على وجودها لأنها أصبحت عالمية رغم بعض التعثرات الظرفية(و للإشارةفالفرنسية على المستوى العالمي تعرف انتكاسات كارثية في حين يسجل تطور ملحوظ على مستوى عدد المقبلين على تعلم العربية...انظروا إلى تقارير المنظمات الدولية).
70 - boudrar الخميس 07 أبريل 2011 - 11:04
احسن شعب في العالم هو الشعب العربي .شعب عاطفي عير مادي .شعب ديال العشرة.اذكى شعب في العالم.شعب متعقل.شعب كان بامكانه ابادة الامازيغ ولم يفعل .يا ايها الامازيغ دافعوا عن حقوقكم اللغوية و التقافيةوالحقوق... بدون تجريح للاخر .
71 - الباعمراني القح. الخميس 07 أبريل 2011 - 11:06
الأمازيغية سيتم دسترتها، وقد صارت تدرس في المدارس العمومية المغربية... أكتب في موضوع آخر. فالمغاربة ملوا مثل هذا الكلام. وقد أدركوا أن مشاكلم وتخلفهم مع العلمانيين من طينتك.
72 - علي حميدي الخميس 07 أبريل 2011 - 11:08
ليس هناك ما يمكن اضافته الى هدا المقال,
لا ينقصه اي شيء ونتمنى ان يطلع عليه اعداء الامازيغية و يتخدونه بوصلة في تعاطيهم مع الامازيغية في الدستور المقبل الدي لن نقبل بغير تنصيصه على رسمية اللغة الامازيغية
73 - abdo الخميس 07 أبريل 2011 - 11:10
Y a des personnes ici qui me font pitié, ceux qui dénoncent le racisme mais au meme temps il l est envers les amazigh, ceux qui comprennent l islam comme il veulent sachant que l explication du Quoron par l avis n est absolument pas admise, ceux qui plongent dans l histoire et nous narrent les choses selon leurs imaginations comme des evenements réels au temps que l histoire dit autre chose par arguments, et ceux qui meme ignorent l histoire de leurs pays, ne sachant que quelque traces des 12 derniers siecles et rien d autres, et ceux qui considèrent les amazighe comme une minorité et donnent des statistiques comme désiré car ils n ont jamais quitter leurs quartiers pour decouvrir le maroc, sachant qu aucune statistique n est fournie dans ce stade par quiconque. Alors sachez que nous en avons le droit en tant que les habitants autochtones de ce pays et que nous payons les taxes à cette etat, et que nous sommes pas une minorité. Et pour Ceux qui prennent l arabe pour une langue scientifique, je doute que vous aviez eu la chance d acceder aux etudes superieures au maroc, car si c'est le cas vous saurez qu'elles sont faites par le francais et l anglais, et une chose d autre qu est ce que vous avez deja inventer avec l arabe pour la classifier en tant que langue scientifique. Et il faut savoir que meme pour les etudes primaires que vous aviez avaler en arabe c est l effort d arabisation qu à mener le partie d indépendance au maroc depuis 56. Et pour ceux qui considèrent l arabe comme etant sacrée, cest un outil linguistique ni moins ni plus, le prophete à ramener l islam pas larabe celleci existait avant meme sa naissance.
74 - ithry الخميس 07 أبريل 2011 - 11:12
ca serait mille fois mieux si on adopte l'alphabet arabe pour ecrire tamazight au lieu de tifinagh, sa rend la langue plus simple et flexible. aussi il faut signler ke les grandes democraties au monde ne reconnait pas le bilinguisme notamment la France qui renie l'existance des lagues catalan breton alsacien occitan.... et entre autres
75 - amazih الخميس 07 أبريل 2011 - 11:14
حزب الإستعمار"الإستقلال"....العدالة و...احزاب فاشلة ليس لها اي صلة بالشب المغرب امازيغي
76 - arifie الخميس 07 أبريل 2011 - 11:16
يجب طرد حزب الإستقلال من المغرب لأنه لايمت صلة بالمغاربة
77 - Jakob الخميس 07 أبريل 2011 - 11:18
أنا يهودي مغربي وحالي مثل حالكم، ألا يوجد من سبيل للإعتراف بلغتي الأصلية أي العبرية كلغة رسمية؟ وماذا ستخسرون؟ فالعبرية تزخر على الأقل بآداب وعلوم وثقافة عالمية مما يؤهلها أن تكون لغة رسمية. وأنا أنتظر أن يتم إنصافي
78 - Pur Sang Arabe الخميس 07 أبريل 2011 - 11:20
من اين خرج لنا هذا العصيد? "قل اعوذ برب الفلق من شر ما خلق" +"الفتنة اشد من القتل".
من انتم? من انتم?...امسكوا الجرذان ..الى الأمام...الى الأمام ...
79 - hdou الخميس 07 أبريل 2011 - 11:22
tamazight s est pas un choix mais ci qlq chose oblige mais malheuresement si que m etonnt si loursque tu trouve qlq epocriste qui dit qu il est muslma n et laisse des enprunte des ignarant qi sont tres nomreux vraiment il merite la mort
80 - يهودية مغربية الخميس 07 أبريل 2011 - 11:24
انا مثل جاكوب مغربية اصيلةويهودية الاصل اي مغربية حقة’فانتم ان درستم التاريخ الحقيقى للمغرب ستعلمون ان ديانته الاصلية اليهودية,لدى اطلب من الاخ عصيد ان يجعل من مطلبنا للغة العبرية مطلبا عادلا مع مطلبه الامازيغى والدى اؤيده.
81 - AMGHNASS الخميس 07 أبريل 2011 - 11:26
إنك لزلت في عصر الظلمات لأنك لا تعرف شئ و لأنك تعتقد أنك عربي رغم أنك مجرد مستعرب ليفقه شئ و أنك الدي يعيش في الكهوف التي صنعها أمثال علال الفاشي إذهب و إقرء التاريخ جيدا ورجع لنناقش يا غبي
82 - AMAZIGH الخميس 07 أبريل 2011 - 11:28
Un peuple sans sa langue n'est que la moitié d'une nation. Une nation se doit de conserver sa langue plus que ses territoires, C'est une barrière plus sûre et une frontière plus importante que forteresses et fleuves. Perdre votre langue maternelle et apprendre celle de l'étranger, c'est la pire marque de la conquête: c'est l'âme que l'on charge de
chaînes.
لا أفهم لماذا لا تتذكرون الدين إلا حينما يتم التطرق الى موضوع الأمازيغية وتتشدقون بالتحضر والحريةعندما يتعلق الامر باللغات الأجنبية !!!؟؟؟؟ كفاكم تلحفا بعباءة الدين والإسلام فالكل(عرب واماويغ) يعتز بالإسلام وبالقرآن الكريم،فإذا كنا مغاربة (وهذا ما لا يمكن أن ينكره أحد) فعلى الدولة أن تفهم حقوقنا اللغوية والثقافية وتضعها في المكانة اللائقة بها في إطار منظومة حقوق الانسان، فالحريات الثقافية واللغوية جزء لا يتجزأ من الحقوق الأخرى بما فيها السياسية والمدنية والاقتصادية ، وعليه، يجب إدراجها ضمن ضمن مشروع دمقرطة المجتمع المغربي، هذا إن كنتم تؤمنون بمجتمع حر وديمقراطي.
83 - عبد الحق الخميس 07 أبريل 2011 - 11:30
برك علينا من التفرقة راه الأمازغية غير لهجة ماشي لغة ولا راه خاصنا ندسترو حتى الدارجة حيت المغاربة ما كيهضروس باللغة العربية تسنت أو زايدون واش شي احد سبق ليه تمنع باش إعبر بالامازغية هذي راه غير عصبية ماشي غيرة على الأمازغية حيث خصنا نشوفوا الفوق او نتجاوزو هاد الأمور الي كتفرق المغاربة
84 - m الخميس 07 أبريل 2011 - 11:32
Les arabes vous êtes des chauvinistes et vous voulez pas etres démocratiques avec les amazighs si vs parlez de l, islam c est imazighen qui l,applique mieux que vous les chauvinistes arabes.
85 - ولد بابا سيدي الخميس 07 أبريل 2011 - 11:34
انا شخصيااحب الأمازيغ جبا جدا لأنهم اهلي وامتع الأوقات اقضيها معهم في مدينة إفني وكلميم وخميس تيوغزاوأربعاء مستي وصبويا خاصة في العطل وأمنيتي الزواج من ريفية ليكون كل دماء الأمازيغ سارية في عروق أبنائي ليكون اهلهم من طنجة إلى الداخلة حيث انتسب إلى الأجداد من اولاد دليم ولكن لاأريد التعصب للأ مازيغية او فرضها على من تخلوا عنها ولا يريدون إجهاد نفوسهم بلغة مجهولة لو كانت لها القيمة التي ينادي بها بعض المعصبين الذين يدعون انهم اكثر مغربية من الآخرين لسبقهم إلى هذا فطاحل الكتاب القدماء امثال المختار السوسي صاحب كتابه الشهير المعسول كما يجب الا يحرم من اراد ان يبدع بها فليبدع ويقدم لناإبداعاته غير وابتكاراته وحبذا ان علمية دقيقة يرقى مستواها من مغربية إلى عالمية يتقاطر علينا الطلبة من كل انحاء العالم لينهلوا من منبعها اما إذا كان هؤلاء الذين ينادون بهذا بدافع من الدوافع قد تكون خارجية لضياع ستين سنة اخرى دون جدوىنفهذا يكون ضرب من العبث ام إذا كان إخواننا بدعوا واعترعو باللغة المطلوبة فأهلا وسهلا بها وبأي للة تخرجنا من التخلف .
86 - Sifao الخميس 07 أبريل 2011 - 11:36
الحديث عن التغيير وعن الديموقراطية في ظل استمرار التعنث والتمادي في اقصاء االامازيغية وسلب الامازيغ حقهم الطبيعي والمشروع في تقرير مصيرهم اللغوي والثقافي بما يضمن لهم العيش بكرامة وشرف على ارض الاجداد يبقى حديثا تاقصا وقاصرا عن استيعاب المفهوم الجوهري لمعنى "الحق" ومعنلى "الديموقراطية. فلا يمكن للحديث عن الديموقراطية ان يستقيم وينتعش في ظل وجود الاقصاء وسيادة منطقه.
فبالرغم من بساطة المطالب الامازيغية وعدالتها التي لا يمكن ان ينكرها الا من كان متشبعا بالاستبداد والعنصرية والتمركز المفرط حول الدات فان كل مطالب بالحق الامازيغي يجابه بمختلف اساليب العنف المادي والمعنوي وتصد في وجهه كل الابواب .فلكي تنال رضى الطرف الاخر وتكون مواطنا "صالحا" ودودا وبالتالي " امازيغيا حرا " وبالطبع على مقاس الاخر ونظرته وجب عليك السكوت واحناء الراس بل والانبطاح والابتعاد عن كل ما من شانه ان يمث للامازيغية بصلة .عليك توقع شهادة موتك بنفسك.. فشخصيا لا ادري مادا ينتظر القائمون على امورنا ليعرفوا بان الامازيغ موجودون ولغتهم وثقافتهم سوف تظل عصية عن كل محاولات القتل والاقصاء? هل سيبقون على غيهم وجحودهم للواقع حتى تتطور الامور الى الاسوء لييستفيقوا بعد دلك من سباتهم ولكن بعد فوات الاوان..
على كل حال ليعلم الجميع ان الامازيغية بالنسبة الينا هي مسالة حياة او موت ولا يمكننا التخلي عنها والمساومة بشئنها تحث اي مبرر كيفما كان نوعه او حجمه. فلا الدين ولا الهاجس الامني ولا غيرهما يستطيعان ثنينا عن المطالبة بحقوقنا التي نعتبرها من المقدسات بالنسبة الينا..
87 - moro amazigh الخميس 07 أبريل 2011 - 11:38
bien dicho profesor,los imazighen son mayoría en marruecos y aun así están tratados como ciudadanos de segundo nivel,ya es tiempo pa cambiarlo todo.
finalmente quiero decir a los perros del régimen que están diciendo ke el bereber no es nuestro idioma en marruecos ke se largan a a YAMAN donde se habla solamente el arabe,ke aki estamos en nuestra tierra no en la vuestra, viva tamezgha
azul
88 - وجدي الخميس 07 أبريل 2011 - 11:40
أريد أن أطرح سؤالا بسيطا على هذا الأخ بعد أن قدم حججا يعتبرها حسب زعمه دامغة لاعتماد الأمازيغية كلغة رسمية ،لماذا لم تكتب مقالك بالأمازيغية مادام أن مغظم المغاربة يفهمونها، لأنك تدرك في فرارة نفسك ألا أحد سيعبرمقالك هذا لأنه وبكل بساطة أن أكثر من 90% من المغاربة لايعرفون هذه اللهجة فأحرى أن يكتبوا بها أو يقرأوها،واتحداك أمام فراء هيسبريس أن تكتب بها،فاحمدوا الله على ما وصلت إليه لهجتكم، ودعوا الفتنة نائمة فلعن الله من يوفظها .
89 - دادسي الخميس 07 أبريل 2011 - 11:42
ليعمل العرب في هذا البلد من أجل لغتهم؛ وليس ضد الأمازيغية. ففي المغرب لا تعبر العربية لغة ذات قيمة بل الفرنسية؛ و الأمازيغ لديهم حب لغتهم وليس الاختباء وراء أحاديث و ايات تمجد الاسلام و القران وليس اللغة العربية؛ فالاسلام دين عادل لايقصي أية لغة و لعل الدليل أن أعظم الدول الاسلامية حاليا هي تركيا و ايران و هي لا علاقة لها بالعربية
90 - بينيني الخميس 07 أبريل 2011 - 11:44
كن امازغي. شلح . ريفي . عربي ونا مالي . شوفو الله يستر عليكم راه المغاربة بغاو يعيشوغير بالكرامة بلا تفلسيف .خلينا ليكم السياسة عطيونا غير طرييف دلخبز صافييييييييييييييييي و السلام.لا اله الا الله محمد رسول الله
91 - yassine mostafa الخميس 07 أبريل 2011 - 11:46
je remerci Mr Assid pour son effort pedogagique
et j espere que hespress elargie cet effort en difusant les autres ecrits de professeur chafiq pour plus de clarte d abord sur l amazighite en tant ke langue et culture et aussi sur la lettre tifinagh et l histoire de son choix pour l ecrirure de la langue amazigh
en ce qui concerne la langue et la constitution je ne voit aucun mal a ce que l etat marocain la reconnait en tant que langue officielle et ca ne serait que rendre justice a cette langue formidable et aussi a permettre aux autres marocains qui ne la parle pas de deguster son charme et aussi rendre justice et corriger les erreures du passe recent malheureusement qui etait plein d injustice sur tt les plans culturel et democratique , mnt c est le temps de faire une pause et regarder notre realite en face pour dire qui nous sommes je termine mn idee et j invite les parties politique a debatre mais aussi a se convaincre que ss l institution de la langue amazigh il vont creer une grosse faussee entre eux et le peuple et par consequent demandera des reformes bcp plus radical ........
messieurs c est le moment d etre bcp plus creatifffffff et aussi c est le moment d etre fier d etre marocain
92 - رباب الخميس 07 أبريل 2011 - 11:48
والله أيها المدافعون عن الأمازيغية بمادا ستفيدنا وتفيد أولادنا أنتم أرسلوا أولادكم إلى أمريكا و...لدراسة اللغات الأجنبية ونحن قولوا لنا دسترة الأمازيغية إنكم فعلا
كتفلاو اعلينا خليو لينا غير لغة القرآن أو بشرط يقرأ أولادكم مع أولادنا في المدارس العمومية .هل يعرف
أولادكم العربية شكرا.
93 - فحى الخميس 07 أبريل 2011 - 11:50
سؤال بالله عليكم. ما هي هاته الهوية ألأمازيغية التي تودون الحفاظ عليهأ. أنا كمغربي لا أفهم بماذا يختلف عني الأمازيغي. فوضحوا لنأ حتى نخرج من جهلنا. أتريدون إلباس العلمانية و محاربة الإسلام جلباب الأمازيغية ام تريدوا المغرب أن يعود اعبادة الأوثان. دستروا الفرنسية إذن و نوضو نايضين.
94 - Aderbal الخميس 07 أبريل 2011 - 11:52
Parceque nous sommes Imazighen et notre langue c'est Tamazight et notre identité c'est Timmuzgha et notre Tamazirt est Tamazgha. Awal d Wakal d Ufgan yan ayd iga
95 - Amazigh الخميس 07 أبريل 2011 - 11:54
لماذا دائما يتم استعمال الدين لكي يتم ضرب اللغة الامازيغية ؛ و بذلك فان كل امازغي خرج عن الاسلام فاني احمل امثالكم المسؤولية والسلام.
96 - El Mkannebi Mohamed الخميس 07 أبريل 2011 - 11:56
Mr Assid traduisez la loi marocaine en tamazigh et on verra si cette lanque est capable de gérée le qutidien des marocains sans confusion. J'ai l'pression que votre lanque que vous venez d'inventer fera des arabes et des berbères des analphabets 100%
97 - امازيغي مسلم الخميس 07 أبريل 2011 - 11:58
ارجوا ان لا تتحد دون بحت فقط قم ببحت في كوكل وكفاكم احكام مسبقة.
واليك لائحة باهم اعلام الامازيغ والدين ارتبط اسمهم دائما بالعرب.
-ابن رشد
-ابن خلدون
-أبو القاسم عباس بن فرناس بن فرداس البربري
-يحيى بن يحيى بن كثير
-ابن بطوطة
-محمد المختار السوسي
-ابن اجروم
-ابن البيطار
-ابن باجة
-ابن طفيل........
لا تستغرب لان العنصرية العربية اخفت كل جانب مشرق في الامازيغ
وارادت فقط الاحتفاض برقصاتهم واهازجهم كفولكلور وديكور.
وهناك من لا يزال اليوم يصر على ان ينسب هؤولاء الاعلام الى العرب.
والى كل الاخوة الدين يجعلون الدفاع عن اللغة الامازيغية فتنة و عداء للاسلام اكتفي بهده الايات فهي خير دليل على ان لا تناقض بين الاسلام و اللغات .
بسم الله الرحمان الرحيم
يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ اكرمكم عند الله اتقاكم.سورة الحجرات
وَمِنْ آيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلافُ أَلْسِنَتِكُمْ وَأَلْوَانِكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَاتٍ لِّلْعَالِمِينَ " (الروم
98 - bouchra الخميس 07 أبريل 2011 - 12:00
تعد اللغة العربية أقدم اللغات الحية على وجه الأرض، و على اختلاف بين الباحثين حول عمر هذه اللغة؛ لا نجد شكاً في أن العربية التي نستخدمها اليوم أمضت ما يزيد على ألف وستمائة سنة، وقد تكفّل الله - سبحانه و تعالى- بحفظ هذه اللغة حتى يرث الله الأرض ومن عليها، قال تعالى {إنا نحن نزلنا الذكر و إنا له لحافظون}، و مذ عصور الإسلام الأولى انتشرت العربية في معظم أرجاء المعمورة وبلغت ما بلغه الإسلام وارتبطت بحياة المسلمين فأصبحت لغة العلم و الأدب والسياسة و الحضارة فضلاً عن كونها لغة الدين والعبادة. لقد استطاعت اللغة العربية أن تستوعب الحضارات المختلفة؛ العربية، والفارسية، واليونانية، والهندية، المعاصرة لها في ذلك الوقت، و أن تجعل منها حضارة واحدة، عالمية المنزع، إنسانية الرؤية، وذلك لأول مرّة في التاريخ، ففي ظل القرآن الكريم أصبحت اللغة العربية لغة عالمية، واللغة الأم لبلاد كثيرة. إن أهمية اللغة العربية تنبع من نواحٍ عدّة؛ أهمها: ارتباطها الوثيق بالدين الإسلامي و القرآن الكريم، فقد اصطفى الله هذه اللغة من بين لغات العالم لتكون لغة كتابه العظيم و لتنزل بها الرسالة الخاتمة {إنا أنزلناه قرآنا عربيا لعلكم تعقلون}، و من هذا المنطلق ندرك عميق الصلة بين العربية و الإسلام، كما نجد تلك العلاقة على لسان العديد من العلماء ومنهم ابن تيمية حين قال: " معلوم أن تعلم العربية و تعليم العربية فرضٌ على الكفاية ". وقال أيضا " إن اللغة العربية من الدين، ومعرفتها فرض واجب، فإن فهم الكتاب و السنة فرضٌ، و لا يفهم إلا باللغة العربية، ومالا يتم الواجب إلا به، فهو واجب "، ويقو الإمام الشافعي في معرض حديثه عن الابتداع في الدين " ما جهل الناس، ولا اختلفوا إلا لتركهم لسان العرب "،
99 - أحمد الخميس 07 أبريل 2011 - 12:02
اتعجب لهؤلاء الذين يدرسون في العاصمة الرباط ويتابعون الدراسة في فرنسا ويحصلون على شهادات جامعية لكن بدل ان يساعدو سكان مسقط راسهم ولو بإنشاء جمعية لتقديم خدمات كما يفعل جل الأفارقة من البشرة السوداء أعزهم الله تجد بنو جلدتنا يختصون في جلد الذات فهم متزوجون من نصرانيات وهذه عقدة نفسية ويربون أبنائهم في مدارس بعثات أجنبية ومنهم من يوجد ابناءه حاليا في كندا مثل الرفيق أحمد دغرني وآخرون من دعاة الأمازيغية.
وديرها رسمية وقلب على لغة يفهموها الجميع وليست خليطا لا يفهمها حتى الروافة ولا سواسة ولا تمازيغت.
أسي عصيد تريد ان تصبح رئيسا للمعهد بدلا من بوكوس فهمنا ذلك ولكن تريد أن تزرع فتنة فلن نسمح لك والمغاربة ذاهبون لتعلم الإنجليزية وليست حتى الفرنسية كما أنهم لن يسقطو مرة أخرى ضحية تلاعب كما وقع مع اهل فاس في السابق حينما علموا أولادهم لغات أجنبية لتسيير الشركات وقاتلو من اجل أن يتم تعريب التعليم والآن تقاتلون انتم كي يتعلم أبنائنا صحة لهجات وترسلون أبنائكم إلى الولايات المتحدة الأمريكية وكندا للحصول على دبلومات بالإنجليزية وبعدها تصبحون متحكمون في المؤسسات ويصبح ابنائها ضحايا العبث لا وألف لا
100 - AMAZIGH DE L ETRANGE الخميس 07 أبريل 2011 - 12:04
Bonjour à tous,
c'est vraiment bizare de voir quelque arabes qui veulent tuer leurs frere just par ce que il est amazigh tuer d'une manierre à prend à dire AMINE l'arabe est la langue du coran,ok disent que vous les arabes vous ete tous des tres bons musulmant les ecoles au maroc d'aujourd'hui sont francophone et meme vous les arabes vous mettez vos enfants dans des ecoles francaise ou americane,si votre arabe langue du coran vous le parlez meme pas et encore pire vous l'aprenez pas à vos enfants non plus,alors votre haine pour les amazigh n'est pas pour proteger l'arabe mais plutot pour tuer vos freres amazigh et les mettre sur la marche comme vous avez toujour fait,moi je vous dis simplement le jour que vous parlerez l'arabe corectement ainsi que vos enfants ,vous pourriez prendre defence de l'arabe,,,et une fois de plus vous les arabes vous avez donnez quelque chose à l'hamanité dans la technologie ou autre chose,tout vient de l'europe ou l'amerique ou l'asie,les arabes vous etes qu'un peuple de consomation et rien de plus,l'islam vous etes encore loin "ila man hafida rabi"parler une fois du sida ou de l'alcohole au maroc et pire encore les femmes de la rue,stoper cela et venez parler de l'islame.je ne suis pas raciste mais quand je vois qlq arabes parlent comme des bon mosulmants rien pour mettre frins au droits legales de leurs freres ca me donne envie de vomire ....acause des arabes comme vous qu'on a ete emilier dans le passe et tand que vous ne comprendrer pas ca je vous dis qu'il ya un langue chemain à parcourir,,,dans beaucoup de pays il exsiste plusieurs langues national et ca marche tres bien moi je ne vois pas pourquoi pas au maroc (ayouha alkawmiyoun al arabe)
101 - agolo الخميس 07 أبريل 2011 - 12:06
الي خص اعرفو٥ هادوك لي بغاو تكتب المقلات بالعربية.هو ان الكاتب مصعبش عليه اكتب بلغة الاحرار،اوتنازلا منوا باش تفهموا اوتبدلوا. أو انا على يقين كون كتب باالا مازغية،كون قلتو عنصوري....و لي ما gلتوهش غدي يكون غيرغير نسيتوه.اوا وهدوك لي كيشهرو فزاعت الدين كنgوليهوم:عندما يعجز العقل عن التفكير يلجأ الى منطق التبرير.وكفى.
102 - احمد من اليمن الخميس 07 أبريل 2011 - 12:08
أستغرب ان الامازيغ هم الاغلبية في المملكة المغربية ولغتهم الشاملة للهجاتهم من الشمال الى الجنوب غير مرسمة دستوريا !!؟؟ كيف هذا بالفعل شي غريب
103 - إدريس الخميس 07 أبريل 2011 - 12:10
كلام غير نافع!!!!!!!
اللغات و الحضارات تاتي و تموت ككل شيءفي هذا الكون.
أين كانو الأمازيغ أولا قبل المغرب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
لسي هناك شيء اسمه اهل المغرب الأصليين. أهل المغرب الأصليين هم من يعيشون الان في المغرب. المغرب يجمعنا لماذا البحت عن شيء يفرقنا؟؟
من أراد الأمازيغية فهي لغة جميلة من أراد التكلم بها فهو حر.
104 - amina الخميس 07 أبريل 2011 - 12:12
انا امازيغية وافتخر بها
الأمازيغية يجب أن تكون لغة رسمية،أطالب كل الأمازغيين بالخروج الئ الشارع للمطالبة بجعل الأمازيغية لغة رسمية
105 - مغربي والسلام الخميس 07 أبريل 2011 - 12:14
السلام على من اتبع الهدى
أرى أنه من الصعب أن يجزم أحد منا أنه أمازيغي أو عربي مئة بالمئة.وما يمكن الجزم به هو أننا كلنا مغاربة وشعب واحد .نتعارف ونتصاهر دون عنصرية مبتدعة.
السؤال الذي يجب أن يطرح هو ماذا يعني دسترة الأمازيغية؟ وماذا بعد دسترتها؟
فالتنصيص عليها دستوريا كمكون ثقافي للمجتمع المغربي والعمل على الحفاض عليه والنهوض به هذا شيء لا يختلف عليه . وهذا يهمنا جميعا كمغاربة وليس كجمعيات فقط.
أما القول بجعلها لغة رسمية كذلك والتعامل بها داخل الإدارات العمومية وما إلى ذلك ...فدسترتها حق أريد به باطل.
لأنه حينئذ كل منا سيختار التعامل باللغة التي سيريد وسنكون ملزمين بتزويد مؤسساتنا بالعنصر البشري المناسب الذي يتقن اللغة العربية و الأمازيغية كذلك. وهذه هي التفرقة ومبتغى الأعداء الذين يسعون إلى تفرقتنا وعرقلة تقدمنا بكل الوسائل. والبعض منا يساهم وعيا أو بغير وعي في مساعيهم ويجر وراءه كثيرا من البسطاء. وللأسف هذا هو المشكل الحقيقي للمغرب والذي يؤثر في كثير من المستويات.
لازنا نعاني من مشكل الفرنسية وهناك أمية كبيرة بالنسة للعربية ونسبة الأمية الوضيفية بالنسبة للغة العربية أكبر فماهي نسبة الذين يقرؤون ويكتبون الأمازيغية؟ بالله عليكم كيف تريدون النهوض بهذا المجتمع ؟ أبالتشتيت والتشرذم؟ أجيبوا ان كنتم صادقين؟
106 - faifa الخميس 07 أبريل 2011 - 12:16
je suis d'origine amazigh, je peux comprendre l'oral, mais personne de la famille ne connais le tiphinagh ; si vraiment on veut utiliser cette langue pourquoi compliquer les choses il suffit d'utiliser les lettres romain ou arabe pour l'écrire; peut être ça va être plus facile de l'adopter car la majorité qui comprenne le parlé vont pouvoir le lire. Et exusez moi cette discution est une perte de potentiel car on utilise cette langue au bled et à casa sans problème et sans complexe!!!!!!!!
107 - youssef الخميس 07 أبريل 2011 - 12:18
المرجو عدم ذكر المقارنة بين لغة القرآن و تلك اللهجة التي هي مجرد رموز
108 - FKIH BEN SALAH الخميس 07 أبريل 2011 - 12:20
لا لتصويت مجددا لحزب الإستقلال كما تدين تدان الأمازيغ يشكلون الأغلبية الساحقة في المغرب سواء الأصليون أو المستعربون لدالك فسلطة القرار بأيدينا والحساب يوم الإنتخابات إنشاء الله وشكرا لحركة 20 فبراير و شكرا لحزب الحركة الشعبية
109 - بنيما الخميس 07 أبريل 2011 - 12:22
الامازغ رحبوا بدين الاسلام كما رحبوابالعربيةوتعلموهاويتعلموها.بعض العروبيون لا يعترفون بالامازيغية ولا يحبون تعلمها وينظرون اليها نظرة دونية.ويعتبرون كل مدافع من لغة اجداده شوفيني متخلف ويبحث عن الفتنةيعني ان لم تكن معي وتتكلم العربية مثلي فانت عدوى كما قال بطلهم بوش.
ماذا ينقص دسترة الامازيغية من العربية؟ربما تختلطان فتفسد العربية.
انني امازيغي اللغة منذ نعومة اظفاري افكر بالامازيغية واحلامي بالمازيغية وعندما اتحدث بالدارجة او غيرها فاني اقوم بالترجمة من الامازيغية الى العربية

الرجاء من المناقشين عدم الاستنجاد بالدين فحسب علمي الاسلام لا يحرم التحدث او التعامل بغير العربية
110 - فيلسوف الخميس 07 أبريل 2011 - 12:24
ما بين دفاعكم المستميت بالأمس القريب عن اعتماد الحرف اللاتيني لكتابة اللغة الأمازيغية ! وما تقولونه الآن أمور ! على أي المغرب للمغاربة ! وهم يجدون في هويتم ما يكفيهم ويرضيهم ! بل ولا يستطيعون عن ذلك سبيلا...!!!
111 - issam الخميس 07 أبريل 2011 - 12:26
يا صديقي لا احد يجبرك على تكلمها لكن كما يقال -الرجوع الى الاصل اصل- فنحن كامازيغ نريد ترسيم لغتنا الام للاحتفاض فقط بهويتنا و بستنشاق نسمة اجدادنا الاحرار و لا دخل للدين في هذا فنحن كامازيغ نفتخر باسلامنا و بانتمائنا اهذا الدين العظيم الذي اكرمنا الله به فنحن نحترم اللغة العربية كما يجب ان تحترم لغتنا الام كما يقال احترم تحترم
112 - Lahcen الخميس 07 أبريل 2011 - 12:28
Alhamdu Lillah nous sommes dans la terre de Tamazghra et les Arabyun qui ne sont pas content qu'ils fassent leurs valises et quitte le Maroc . Je n'ai jamais une telle race raciste, plein de haine, corruption,, des malades et terroristes comme les Arabe
113 - كيطوني الخميس 07 أبريل 2011 - 12:30
السلام عليكم
في البداية اني احترم تقافة الكاتب الاستاذ عصيد وفكره المستنير وكتاباته الراقية في مجال السياسة العامة ولمجتمع ،الا أني لا اتفق معه في طرحه وتعصبه للامازيغية ،ولقد تطرقت لهذا الموضوع في عدة مناسبات ،لكوني لا أحب النفاق أو التملق لغرض المتاجرة بقضية وطنية هامة مثل قضية الامازيغية ،فأنا لست حزب أو جمعية أو عضو في معهد أو لجنة خاصة ،بالرغم من كوني اطار جمعوي وعضو مكتب سياسي لحزب وطني ومناضل حقوقي ،لهذا لا يمكن أن أخادع أحد ،فمسألة الامازيغية مسألة شاملة رد الاعتبار اليها يجب أن يحاط أولا بالناطقين بها وبثراتها وبتاريخها ،فأنا أول ندوة حضرت بها في الحسيمة تكلمت عن اللهجة الامازيغية بهذا التعبير كلاهجات متعددة سوسية وريفية وأمازيغية أما نقتصر كل هذا في لغة واحدة وأمازيغية ونعطي لها أحرف وهمية ونطالب بالاعتراف بها كلغة رسمية ،فهذه الامور لا تخرج عن اطار اجندة العنصري الدغرني الرامية الى تفتيت المغرب وتشتيت مكوناته .
لهذا أنصح الزميل الاساتذ عصيد أن لا يتعصب لشيء اصبح متجاوزا الان ومعروفا للشرفاء الامازيغ ومتقفيها وطلابها أكفر مما هو معروف لدى المدافعين عنها والراغبين لاحتلال مواقع هامة في الدولة .
وتحدث الاستاذ عصيد عن حزب الحركة الشعبية فأسأله ان كانت له ولهذا الحزب الجرأة عن الاجابة :ماذا فعل هذا الحزب للامازيغ كلغة وتقافة وثرات عندما شغل أهم المناصب في الدولة ؟؟ألم يكن يستطيع أن يؤثر على أصحاب القرار في الرقي باللهجة الامازيغية ؟؟وأهم من ذلك ألم يكن في استطاعته ايجاد مناصب شغل كريمة ودائمة لشباب قريته التي ضل يكذب عليهم ويزورهم فقط في المحاطات الانتخابية ؟؟
فاللهجة الامازيغية ليست مسؤوليتك لوحدك يا استاذ عصيد أو مسؤولية حزب الحركة او الامازيغ بل هي مسألة وطنية بامتياز .
114 - moha الخميس 07 أبريل 2011 - 12:32
A travers les commentaires, on constate que nos arabisés Marocains ne font pas encore la différence entre la religion et la langue de la religion,
est ce qu'il savent que le monde arabe y compris kurdes amazighs africains chrétiens et juifs arabes ne représentent même pas 10% de monde musulman, pourquoi on continue à dire que les amazighs sont contre notre religion musulmane, les amazighs qui défendent leurs langue et culture amazigh n'ont jamais dit qu'il ne faut pas apprendre l'arabe ou ne pas être musulman,en plus ils incitent que le peuple marocain est un seule peuple dont la majorité sont d'origine amazigh;
Si on a pas écris sur ces pages en Amazigh: c'est par ce que l'amazigh était marginalisée par le système mafieux de ces partis politiques en collaboration avec les colons depuis long temps,
le peuple marocain a subit un lavage de cerveaux, qu'il la met en incertitude concernant sa personnalité,
on saura pas quand le peuple marocain va se libérer de ce lavage?et le peuple marocain fière de son identité amazigh il doit faire un effort pour chercher apprendre connaitre la civilisation et la culture amazigh culture de ses grands parents.
115 - stof الخميس 07 أبريل 2011 - 12:34
avant tout l'amazigh pas une langue et je dit a ce mr asid qu'il doit être ouvert et ne provoque pas des troubles entre les frères marocains et ne perd pas le temps a prendre des choses inutile et on sait que ses enfant ne parlent pas amazigh. aller mr asid va y apprend a tes enfants l'amazigh et tu va voire son développement surement ils vont retourner au grottes
116 - salim tamsamani الخميس 07 أبريل 2011 - 12:36
اغلب التعليقات عنصرية فهناك من يصف الامازيغية باللهجة ومن يقول عنها بالية ومن يريد قمعها في الشارع والدستور ومن يدعو الاستاذ عصيد الى الكتابة بالامازيغية ... حقيقة تعليقات اغلب اناملها تحمل كرها ومقتا للمكون الامازيغي بلغته وهويته وتاريخه ووجوده ككل وهذا دليل على العقدة الازلية التي يعاني منها امثال هؤلاء الغوغاء المستعربين الاقصائيين ولكن هيهات فالامازيغية في طريقها الى الترسيم لا محالة وان مشروع القوميين في نسب المغرب الى العرب سيزول فانبحوا يا احفاد جهل ومسيليمة فإن غدا لناظره لقريب يا جرب
117 - khalid الخميس 07 أبريل 2011 - 12:38
ici in america les mathematique sont obligatoires pour etudier avant les langues et vous n etes pas honte vous lutter pour faire more ignorants etudier le math. et les phy en amazigh . al hamdo li Allah my kids ne sont pas au maroc. ..
118 - سعيد الخميس 07 أبريل 2011 - 12:40
لماذا كل هؤلاء الذين يتكلمون عن الأمازيغية بهذه الطريقة المتشنجة لا يكتبون تعليقاتهم بالأمازيغية وتيفيناغ؟ لعلهم بهذا يتواصلون أكثر مع العالم. فهناك كونغرس أمازيغي عالمي.أليس كذلك؟ ومعنى ذلك أنها لغة عالمية؟ أما العربية التي يكرهونها فما عليهم سوى أن يتركوها لأصحابها العروبيين. وكذلك الفرنسية عليهم أن يتركوها لأصحابهاالفرنسيين. وبهذا يعبرون عن أفكارهم بلغتهم الراقية والتي عمرها لست أدري كم من ألف سنة؟ ويكونون أمازيغ حقيقيين.
119 - smail الخميس 07 أبريل 2011 - 12:42
C'est clair et nette; nous les Amazigh demandons avec force que l'amazighité du Maroc à coté de son Arabie soit reconnue officiellement dans la nouvelle constitution attendue entant que langue officielle. C'est une manière de corriger la discrémination encourue depuis 55 ans. Officialisée la langue Amazigh c'est aussi exprimer l'égalité entre tous les citoyens marocains. Celui qui ne reconnait Tamazight comme langue officielle est tous simplement descriminateur raciste et non démocratique
120 - AMAZIGH الخميس 07 أبريل 2011 - 12:44
ne m'impose pas une langue étrangère que seul les immigrés clandestin dans ce pays parle .
les arabes vous êtes des immigrés et un jour ou l'autre vous aller vous faire expulser
Publiez s'il vous plait
petite remarque : ça me fait plaisir que mes frères amazigh parlent le français l'arabe et l'anglais couramment
je sais pas si vous avez remarqué mais les racistes arabaisé ne s'exprime pas en français ou très peu avec beaucoup de fautes une preuve que leur niveau intellectuel est celui de l'Arabie saoudite voir moins
Restez dans vos tentes et laissez le monde avancer
121 - مسكين الخميس 07 أبريل 2011 - 12:46
مشكل ديال العرب هو الأنانية .العرب فهمو القران غلط كيحسبو نفسهم خير امة ياعنى العرب وغيرهم من اسواء امة هده هى مشكلة ديالهم العرب كيحساب لهم الغة العربية لغة مقداسة مفهمينش راه القران هو المقداس مشى الغة
با الله عليكم واش كتوقعو كاين شى مخلوق فوق الأرض غدى يرض تقول له انا عربى افضل منك مستحيل كل انسان كيفتخر باصليه .وكينساو انا الغة العربية كانت لغة الجهلية والكفار قبل مجى الأسلام.وفى نفس الوقت العرب كيسبو الغة الأمازيغية وكيقلو عليها الغة الجهلية من قبل التاريخ .يا اخوان كل انسان وكل لغة اصلها من الجهلية قلو لى شكون هد الأنسان لى مبداش من الجهلية وعاش فى المغرات . الأمازيغ كيطلبو با المسوات مع العرب فقط يعنى اكونو بجوج فى الدوستور الأمازيغية + العربية ماشى بحلكم كتقولو نحن فقط ولاغير والله امعرفت شكون العنصرى واش وحد كيطلب با المسوات اولا وحد كيقول انا فقط ولا غير
122 - صلاح من مازاكان الخميس 07 أبريل 2011 - 12:48
سبحان الله,إلى كل أصحاب التقارير المضادة للأمازيغية إعلموا علم اليقين أنه حين نتحدث عن الأمازيغية فهذا لا يعني إقصاء العربية ,فإما أنكم لا تفهمون وهذه مصيبة كبرى و إما أن الحقد والبغض قد ملأ أفإدتكم وهذه مصيبة عظمى وقانا الله شرها ,فكلنا مسلمون,بل أكثر من ذلك فالأمازيغ امنوا بمحمد (ص)دون أن يروه,فلماذا يمزه الجهلاء بين اللغة و الدين أليستى هذه حماقة,
123 - mghribi ghayor barcelona الخميس 07 أبريل 2011 - 12:50
السلام عليكم اخوانى اخواتى في الله هدئوا أحاسيسكم المبالغة فيها، اللغة العربية واللغة الامازغية لغتين مهمتين وستدستر الثانية ان شاء الله كالاولى؛ فلم ولن يجد احد الحرج في ذلك الواجب، إلا المحسدين والعنصريين فمآلهم الفشل باذن الله في الدنيا والاخرة.والحمد لله الذي جعل التقوى معيارا للتفاضل وليس باللسان أو اللون او الجغرافية...والسلام عليكم.
124 - احمد الخميس 07 أبريل 2011 - 12:52
يا اخواني الكل يتكلم بعصبية, نحن كامازيع نعترف باللغة العربية ونحتصنها بمحض ارادتنا ونتكلم بها ونعلمها لابناءنا . ونطمح الى جانب دلك ترسيم الامازيغية كلغة اجدادنا والحفاظ عليها ولانريدها ان تنافس العربية ادن اين العيب في دلك ان كنتم صادقون.
125 - دا موح الخميس 07 أبريل 2011 - 12:54
أقول وبالله التوفيق أن من أسباب التخلف في هذ الوطن الكبير الذي يقطنه الدارجيين والأمازيغيين واللهاجيين عامة سببه اللغة والدين،كلنا نتبجح بأننا مسلمين والإسلام منا برئ،وندعي أننا عرب ونحن كاذبون.فالإسلام ربنا عز وجل ارتضاه للعالمين دينا وليس للعرب وحدهم حتي يمنون علينا بهاد الدين الحنيف،بل لله المنة والفضل علينا جميعا،أما العربية فقد هجرناها جميعا بدون استثناءوالدليل علي ذالك هو تخلفنا وجهلنابأمور الدنياوالدين،أماأمرالدنيا فانظرو معي الي اللذين تشبتو بلغتهم أين وصلو وأذكر لكم مثلا.الصين اليبان اسرائل الهند باكستان ايران ماليزيا الاأخره فالمعيارالحقيقي لتقدم الأمم هو مدي تشبتها بلغتها.رجاءمن الدارجيين ألا يدعوا أنهم عرب وأن العرب هم أصحاب العلوم والحضارة وهذ خطأ يقع فيه المتنطعين الدارجيين،والأصل أن الحضارة الاءسلامية وعلومها،جل المبدعين فيهما لم يكونو عربا؟ بل أقول لمادا لم يؤرخ العرب لأمتهم قبل الإسلام رغم أنهم كانو عرب أقحاح وكانو يقولون ألف ألف بيت من الشعر،ويرد عليه بألف ألف ألف بيت أخري، ويحفظ ذالك كله من سمعه علي ظهر قلب.اخواني المغاربة اعطيو روسكم المعقول لي هوا دوستور ديال بصاح،أماالدوستور لي منوضين عليه قيامة مامنوش الا ماكناش تانحتارمو بعضياتنا.أيننا من الدين واللغة المنصوص عليه دستوريا من يعمل بهما؟؟؟تسنم ماستينيخ نخد أهو؟
126 - ali mardi الخميس 07 أبريل 2011 - 12:56
Bonjour ,
il n aura pas de developpement au maroc sans prendre en compte la langue et la culture amazigh ,car plus de 70 pour cent des amazigh ,merci
127 - uska الخميس 07 أبريل 2011 - 12:58
هدي لغة تخربيق واش جنا عاد غادي نبداو من صفر الناس معرب فين وصلو .هاد اللغة متفيدناش حتى فالقران الكريم......... اكلاخ لغة شفتها فحياتي
128 - رشيد. الخميس 07 أبريل 2011 - 13:00
عمري15 سنة حين إرتحلت مع عائلتي من سيدي إفني إلى البيضاء من أجل عمل أبي في خدمة الفندقة.كنت في بلدتي أتواصل غالبا في المدرسة والشارع بالأمازيغية بكل تلقائية و ذون أي إزعاج.لاكن بمجرد ما وجدت نفسي في الدار البيضاء بين أصدقاء جدد ومحيط مختلف أول مشكل واجهته هو التواصل. حيث أغلبية أصدقائي يتواصلون فيما بينهم بالدارجة وحتى من كان يعرف الأمازيغية يتمسك ويخجل من الكلام بها.أخَدت الحالة على أنها طبيعية عادية, لاكن هذا لم يكن يكفيني أن أتخلص من الخجل والعار الذي يشوبني وأنا أجد صعوبة في التعبير بالدارجة خاصة وأن رفاقي يتباهون ويتنافسون حين يكون سَارِقَ الأنظار وِودّي من يعبر عن فكرته بسهولة وسرعة . لم أكن أحسُّ بأني غَبِيٌّ ,لا كن أعاني وأتألم كثيرا لأني أجد مشقة في التعبير بالدارجة البيضاوية عوض الأمازيغية التي ألِفْتٌها.أحس بالخجل مما يَجْعلني أتفذى تلك التجمعات وأفضل الإنعزال.كنت لا أشُكُّ في ذكائي وقُدُراتي رغم عُزْلتي التي بدأت تُأثر على توازُني النفساني.فبدأت أسجل كلمات الدارجة المحلية حيث أجد غالبيتها كلمات غريبة خشنة و ذون مدلول لغوي ثقافي.تعلمت الكثير من الكلمات تلك بشيئ من الكره والتقزز.حِفْظي لتلك الكلمات خفف شيئا ما عن معاناتي لا كن لم يُزِيلَ ذالك الخجل و عدم الثقة في النفس الذي ترعرع بداخلي ولم يطفئ ذالك الحنق والغضب الذي يملأني.لحسن الحظ تَوفَّرت لي فرص اللقاء بشباب وغير شباب من أجانب خاصة البلجيكيين و الإرلانديين, اللبنانيين والأردنيين.حيث أتجاوب معهم بذون خجل وبكل تفتح وأعتزاز.فبدأت أطرح السؤال على نفسي وفي كل وقت: كيف يخجلني ويعدبني التواصل مع أبناء وطني البسطاء وليس مع أجانب أغلبيتهم ذوي مستوى ثقافي وتكويني عال؟ فبذأت طرح السؤال على أبي بعد تردد كبير.فقال لي بالأمازيغية هذا ما فَعلهُ بِنا العَرَب.مسخوا وشَوَّهوا كل ماهو أمازيغي حتى فَقدنا الثقة في النفس.فبدأ تَأمُّلي يَحُوم حول تلك الكلمات.فبذأت أطرح أسئلة كثيرة بطرق غير مباشرة على من يفوقني ثقافة وإ دراكا.فلم أجد أحسن من الأجانب إدراكا بالذات والأصل والطبيعي.فأحسست أنني برميل فارغ تُجَرْجِرهُ الرياح.فمنذ ذالك الوقت وجدة حَلَّ اللغْزِ وهو الإعتزاز بالذات الأصل ولغة الأم.فقرأت بكل شهية كُتُبا ونصوص في ذالك الإتجاه لأجد نفسي اليوم سيِّداً لأحاسيسي وكَسبتُ تقدير كل من كان يحتقرني. وحتى أقوى وأجْبَهُ الأصدقاء بدؤوا يتقهقرون أمام فخري وثقتي بنفسي.كانت تلك بوابة دخولي معركت الدفاع عن أصلي و لغة أمي الأمازيغية وكرامة الأمازيغ كشعب تربص به قوميون عرب مستغلين الدين ودسائس أخرى قد سَقط فيها أغلبية الشعب لمستواهم الثقافي البئِيس حيث المخزن العروبي مَلأ دماغهم بإديولوجة قومية عروبية تخدم السلطة والأحزاب التي تتخد العروبة والإسلا م كوَطَرَينِ لتخدير مواطن بدأ يفقد ركيزة الوجود وهي الإعتزاز بالأصل والذات كمبدأ وبداية الإنطلاقة نحو التقدم والتنافسية.


129 - yassin الخميس 07 أبريل 2011 - 13:02
باسم الله الرحمان الرحيم يا اخي نحن مع ادماج اللغة الامازيغية ودسترتها لاكن عليك ان تتحلى بروح الاعتراف بالاخر و ان تترك الخوض في امور ترجعنا قرونا للوراء . فلماذا هذه الظغينة اللتي لا تليق بشخصكم السيد عصيد فكفاك ثرثرة و من اعطاك الحق لتتكلم عن الامازيغ
130 - issamazigh الخميس 07 أبريل 2011 - 13:04
يا صاحب تعليق 136 اتمنا ان تكون تمزح بقولك’’ لكن عليك ان تتحلى بروح الاعتراف بالاخر’’ انحن من يجب علينا الاعتراف، الم يقنعك اعترافنا باللغة العربية و باخواننا العرب رغم تهميش لغتنا و تقاليدنا في ظل ما اسميه ’’بسياسة التعريب’’ بلى فقد دقة ساعة العمل لاسترجاع ما فاتنا و تحقيق مطالبنا و المضي قدما الى الامام جميعا و السلام
131 - شريف الخميس 07 أبريل 2011 - 13:06
السلام عليكم : اتق الله ان الاسلام باللغة العربية و القران باللغة العربية اما الامازيغية لا وجود لها في الدستور و لا في اي شيء
132 - عبداللطيف الخميس 07 أبريل 2011 - 13:08
أظن أن الس عصيد لا يفقه شيئا في السياسة، كما أنه على غير اضطلاع بأدبيات الأحزاب ومنها الأحزاب اليسارية أو التقدمية، مثال: منظمة العمل الديمقراطي الشعبي(OADP)، وأختصر في القول" الذي لم يصل بالسياسة سيصل بالأمازيغية والأصولية والمعصرة؟ وقس على ذلك؛
ولي عودة للموضوع مستقبلا إن شاء الله
133 - yuba muha الخميس 07 أبريل 2011 - 13:10
لنفترض أن العربية لغة أهل الجنة ادن فهي لغة أهل النار و بالتالي فهي لغة الشيطان
أنصح كل من يريد أن يتجنب وسوسة الشيطان بأن لا يتكلم العربية
Supposons que l'arabe est la langue du paradis (ça me fait marrer rien que de penser qu'il existe encore des gens en 2011 assez con pour y croire hhh)
Donc c'est automatiquement la langue de l'enfer ( et là encore y'en a qui diront que c'est avec le français qu'on communique en enfer avec un hadith à l'appui)
et, comme satan est en enfer, il est légitime d'avancer que pour éviter d'être manipulé par satan faut vraiment ne pas parler arabe (et là je suis sérieux)
CQFD
134 - حسن المسلم اولا المغربي اخيرا الخميس 07 أبريل 2011 - 13:12
اكن اهدو ربي .اتقو الله في ابناء هدا الوطن الحبيب.تلفتوهم هالفرنسية هالعربية هالامازيغية هالاسبانية هاالانجتيزية.واحد اخر كاليك العبرية.عباد الله داوها فالتكنولوجيا والبحث العلمي والرياضيات والعلوم و حنا مقابلين باش غانكلمو.خليونا نديوها فولادنا نعلموهوم الاخلاق الحسنة والعلوم بغض النظر باش من لغة.خص تكون غير واحدة وتكون مواكبة لتطور التكنولوجيا.
135 - طارق بن زياد الأمازيغي المسلم الخميس 07 أبريل 2011 - 13:14
الأمازيغية لغة بلاد المغرب الأقصى مند عهد الفراعنة,,, من يريدون وأد الأمازيغية بطرق أو بأخرى و ما أكثرها سيصطدمون هده المرة في هاته السنة "2011 السنة الثانية من العشرية الثانية من الألفية الثانية" مع أشياء اسمها الوعي و وفرةموارد العلم و حرية التعبير و حسن استخدام العقل الشخصي و هي ماكان يقابلها قبل سنوات أو أيام التضليل و التجهيل و الترهيب الفكري و الاستغفال و التنويم و التتويه... الأمازيغية أوجد من أن تختزل في عبارة في دستور في سنة في عهد دولة ..تاريخ الأرض التي نحيا فيها أكتر من 33 قرنا و قد ارتضت الاسلام دينا مند 14 قرنا ...أما الأمازيغية فلها من سيدافع عنها و يرد لها هيبتها و مكانتها عاجلا و ليس آجلا...
136 - وليد الدار البيضاء الخميس 07 أبريل 2011 - 13:16
انا امازيغي وافنخر ولن ارضا ان اكون عربي نعم ان تم اقصاء الامازغية من الدستور فلن يكون هناك دوستوى ولن نرضا بيه وسنعلين عيصيان مدني ان كنتم ياعروبين القومجين لا ترضون بالامازيغية ونحن يضا لن تفرض علينا بعد الان فموتو بغيضكم وان ترودون العربية ادهبو الى التلت الخالي في الصجراء السعودية فعيشو هنك لقد مليلنا منك لم نعود نطيقوكم
المجموع: 136 | عرض: 1 - 136

التعليقات مغلقة على هذا المقال