24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3308:0313:1816:0118:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. النساء يشتكين الإيذاءات الجنسية في الدول الغربية (5.00)

  2. المملكة تحاصر تحركات البوليساريو بالأراضي الجزائرية بصور فضائية (5.00)

  3. نقابة تطالب بحماية الشغيلة من "استغلال" الشركات (5.00)

  4. الملحون .. فن مغربي عريق يقاوم هيمنة الأنماط الموسيقية الجديدة (5.00)

  5. تلاميذ مغاربة ينافسون عباقرة أولمبياد "الروبوت" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | منبر هسبريس | اللعنة كل اللعنة

اللعنة كل اللعنة

اللعنة كل اللعنة

في الصورة " مومو" من إذاعة هيت راديو

كعادتي صباحا أحتسي كوبا من الشاي وأقرأ جديد عمودي المفضل " شوف تشوف " لزميلي القدير رشيد نيني قبل تصفحي المنابر المخلصة وذات المصداقية , فتفاجأت هذه المرة للموضوع الساخن تحت عنوان " هوت راديو " فتساءلت مع نفسي ماذا يريد هؤلاء من المغرب ومن يسخرهم لتغيير جلدته وثقافته وبنيته ؟ أسئلة كثيرة قد تراود كل من يحمل ولو ذرة من الوطنية ومن الغيرة على البلاد والعباد وعلى السلف الصالح من الأمة الذي قاد معارك الكفاح والبطولة والنصر وأخرج الاستعمار وأهدى الاستقلال لجميع المغاربة من الشمال إلى الجنوب ومن الشرق إلى الغرب كشعب واحد.

اللعنة كل اللعنة على هذا اللوبي الحقير الذي يحاول بكل ما في جعبته تذويب المقومات الأساسية للشعب المغربي باسم حرية الرأي والتعبير.


إن مثل هذه البرامج الإذاعية اللقيطة الساقطة هي عنوان لمأسسة عالم الإباحية والانحلال وفتح آفاق بطولة القوادة والدعارة الجنسية وجعلها تجري مجرى الدم بين الأسر والعائلات وبين الأخ وأخته وبين الإبن وأمه وبين الذكور والذكور وبين الإناث والإناث ويبقى الهدف منها ضرب الثقافة المغربية بجيل الغد المسخر تلقائيا لخدمة ثقافة دخيلة مهما كانت ناجحة.


إن فتح المجال لهذه الإذاعة " هيت راديو " وللمسمى " مومو " ومن يعمل في دائرته يعد دعما قويا لمسار مغلوط يعود على الأمة المغربية بالسوء والأيام الضنكا فلا يعقل على الهواء أن تفتح حوارا بورنوغرافيا مع مراهقين والتحدث إليهم بدون تحفظات والتعمد من استخدام لغة الجنس بآهاتها وغمزها ولمزها وبكلامها السافل عنوة لتهييج غريزة المراهقين والمراهقات وتشجيعهم على فعل المنكرات وقتل النفس الخيرة في الأمة المغربية فالآباء يربون ويعلمون ويهذبون وإعلام سمعي ببرامج الجاهلية تفجر الفساد كإرهابيين لا يعقلون المعنى الحقيقي للإسلام والمسلمين ولا لسنة رسول الله الكريم الذي أتى ليتمم مكارم الأخلاق.

فعندما تفوه " مومو " بكلماته المنحطة فإنما خاطب العموم وحاول تمرير الخطاب على الهواء وهو يقول للسيدة إقتني " فيبرور " أي من حقك الاستغناء عن زوجك و(....) أي وقاحة أنذل من " هوت راديو " ومن الطاقم التكسبي المنزوي إلى الشيطان وخناسه ووسواسه مما يؤكد أن البرنامج هو سياسة لطمس المعالم الإسلامية للمغاربة وخاصة الشباب ومنهم المراهقين واليافعات من الإناث (..)

عدم الصمت والسكون والإفصاح وفضح مثل هذه الإذاعة المارقة وبرنامجها المنحل سيجعل الحصار على كل من سولت له نفسه أن يستثمر من أجل النيل من أخلاق أولادنا وبناتنا والاحتجاج والتنديد بإعلاء صوت الحق واجب على كل مغربي أصيل لكي يسمعه للمسؤولين ومن على هذا المنبر الحر نوجه رسالتنا إلى الهيأة العليا للسمعي البصري بأن تسرع في توقيف هذا البرنامج أو سحب عقد ها مع " هيت راديو " التي لم تحترم أدنى شروط أخلاقيات المهنة وما هو حاصل في دفتر التحملات من خروقات وحسب بعض مصادرنا فإن رئاسة الهيأة العليا تستعد لفتح تحقيق نزيه كما فعلت في السايق مع نفس الإذاعة وتبقى رغبتنا ورغبة كل غيور من توقيف برنامج " ليبرأنتين " الذي تبته هيت راديو وإذا كان ممكنا فك العقد مع الإذاعة وإغلاق الثقب الذي يمرر الريح.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - منير بالهاض الاثنين 01 شتنبر 2008 - 02:07
12 عشرة قرنا و نحن مؤطرين من طرف الشريف والعالم و الفقيه، 12 عشرة قرنا و لا قول فوق قولهم و لا علم إلا ما علموه للأمة. لم يزاحمهم لا مومو ولا بوعو، ثم خلال سنوات معدودات أصبحت الهوية في خطر؟؟ إزاي دا جرى ؟
من هنا يبدأ المشكل، هنا مربط الفرس.
كيف ننفذ لعقل الشاب اليوم؟
-عن طريق القلب، و لكن فقط بعد تربيته منذ الصغر على المنهج الديني.
-عن طريق العقل، وهذا لا يتطلب سنا صغيرا و لكنه يتطلب مهارة في إقناع الشاب بأنه ليس من العامة و أنه مثقف. و تصلح هذه الطريقة لزرع الورد كما تصلح لزرع الشوك.
-عن طريق الغريزة، وهي أسهل و أسرع طريقة، كل شيء من باب الله، وهي تصلح لزرع الشوك ولكن أخطر من هذا، تصلح لزرع لا شيء(نعم لا شيء)
إذا حاربنا "مومو" فكيف نحارب الأنترنيت و الفضائيات؟ سنتحول لونكشوط جديد. فما الحل إذا ؟
الحل هو الطريقة الثانية بعد أن يتفق الإسلاميون و العلمانيون على مشروع مجتمعي مشترك. وفي إنتظار هذا الإتفاق ، تصبحون على وطن.
2 - حمار القيامه الاثنين 01 شتنبر 2008 - 02:09
انا اسكن اكتر من 21 سنه في اوروبا معمري سمعت سي برنامج اداعي بطريقه مومو!!??الصراحه هاديك لبسالات مسي الدمقراطيه!!!???
3 - نورالدين ناجي الاثنين 01 شتنبر 2008 - 02:11
الحداثة والتقدم أصبحت تنحصر في نشر الفساد والتحريض عليه لخلق شعب كل همه الفراش والمخدرات والتبواق.
هذا الوطن أصبح يشبه ماخورا لا يضم سوى المومسات والحشاشين والمخنثين والقوادين و الديوثيين والمناصرين لهم بإحسان مع إحترامي للشرفاء من أبناء هذا الوطن.
بعد سنين ربما سينقرض شيء إسمه "الشرف" في بلاد الدعارة هاته.
4 - assauiry الاثنين 01 شتنبر 2008 - 02:13
حكماء الهيئة العليا للسمع البصري ، يسعون إلى تطبيق سياسة ً بلمهل كيتكل بداز ً بداية بالترخيص لإذاعة يديرحواراتها الملقب ً بمومو ً هذا الإسم عادة نلقب به الرضاع ، فكان الإخثيار في محله ، لإن عقلية المذيع هشة وضعيفة وأخلاقه ثربيته سيئة غيرمحتشم من أهله وذويه في إدارة برنامج مسخا وأقل حياء ، هذا البرنامج الداعي لانحراف الشبان ، تساهم بتذخلاتها إحدى أكبر الفاسقات الفاجرات تلقب ب كلارا مورغان تفتي للمراهقين عن الطرق والحلول لفك معظلة جنسية ، عبقرية في دروس المسخ والتشجيع للقيام بأدوار جنسية ولولاتخلوأحيانا من الإغتصاب ( بطرق ملتوية ) . ومن يريد الإستفادة أكثرفليعد إلى جريدة المساء 27/08/08شوف تشوف لرشيد نيني .
إنها البداية للإستأنس ، لما يصبح الأمرعاديا، لانتفاجأ عندما يرخص لشركة من طرف الهيئة العليا للسمع البصري ، بفتح قناة داخل الثراب الوطني ً قناة بورنو ً بلمهل كيتكل بداز.
5 - زكرياء الفاضل الاثنين 01 شتنبر 2008 - 02:15
تحية للأخ حسن أبوعقيل، و شكرا له على غيرته الوطنية و إخلاصه و محبته لثقافتنا و تقاليدنا العريقة. أيها الأخ المحترم مع أني قد أشاركك الرأي في مثل وسائل الإعلام هذه، التي تضع هذفا لها تفكيك المجتمعات و تخريبها بجراثيم مقنعة تحت شعارات لامعة: حرية تعبير، ديمقراطية، التجديد، العولمة..، إلا أنني ما أعاتبك عنه دائما هو توجيه لومك و نقدك لأعراض المرض و ليس للجرثوم المسبب له. لأن السؤال الواجب طرحه هو: من يرخص لمثل هذه الوسائل الإعلامية؟ أليست السلطات المحلية؟ إذا هي التي تتحمل مسؤوليتها في ترخيصها لإذاعات أو قنوات تمس من كرامة ثقافتنا و تقاليدنا.
6 - محب المرابطين الاثنين 01 شتنبر 2008 - 02:17
اصلا الذين ينصتون لمومو و يشاركونه بهرجاته مشكوك في أمرهم
7 - lakbab الاثنين 01 شتنبر 2008 - 02:19
هاد عقيل بغا يقول..حسبوني ولانحسب راسي..كيقول زميلي نيني ..ماكفاهش تبلحيس د المخزن..ولا كيمسح الكابا لنيني ..خصو اوصل صحا..سنطيحة
8 - أدام النيميرو الاثنين 01 شتنبر 2008 - 02:21
السلام عليكم , فرحت لك عندما سمعت أنك لم تعد تشرب الخمر في هذا الشهر الفضيل.
أتمنى أن تتخلص من هذه الأفة حتى في شوال و بقية الشهور.
وفقك الله يا أخ حسن لما فيه الخير و الصلاح
9 - عمي يحيى الاثنين 01 شتنبر 2008 - 02:23
حسن ابوعقيل وبدر السلموني تعومون في بحر من الجهل وما ورائكم الا الغباوة والجهل فتأملت جيدآ وبي آراكم بغالين فوق بغل
10 - قاهر الرافضة الاثنين 01 شتنبر 2008 - 02:25
يقول الله تعالى : ( إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَنْ تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ ) [النور: من الآية19] .
من يؤيد الوغد مومو ينال نصيبه من الآية
جزاك الله خيرا على هذا المقال لا تلتفت إلى المتحامل فلن يؤدي إلا نفسه
الله يهدي هاذ مومو عن هذا الفساد
و إلا فلن يعجزه أخذه ,أخذ عزيز مقتدر
11 - أبوذرالغفّاري الاثنين 01 شتنبر 2008 - 02:27
لاعليك ياأخ (حسن)لاتقلق ؛ان من يدافع عن(هيت راديو)و(مومو)لازال (مومو)يرضع من ثدي العهر.وأن من يدافع-وبشراسة- عن هكذا افلاس أخلاقي لن يكون الا واحد من ثلاثة:أما ديوثي أو شاذ جنسي أو مخصي و يقتني لزوجته (le vibreur)وبه وجب الأعلام والسلام.
12 - ابو ياسر الاثنين 01 شتنبر 2008 - 02:29
ان مااجري بين كاتب المقال والمتهجم عليه هو نوع من الفساد الذي يجب ان نجد له حلا في هذه النافذة ، ولا لاداعي للحديث عن اي فساد آخر .
13 - أسماء / الكويت الاثنين 01 شتنبر 2008 - 02:31
آش بيني وبينك الأخ بدر فأنا فعلا أسماء من الكويت فإدا كان ليك حساب مع الكاب المغربي حسن أباعقيل فهداك شغلك أما تدخل إسمي بيناكم فداك خطأ كبير والملاحظ الأخ بدر سلموني أن ردك وتعليقك لا يؤكد إلا الحسد أو غيرتك من الكاتب فأنت ترد على شخصه وليس على كتاباته فهو ناجح لأنه يكب وأنت كفي بالسب والشم الله يهديك
مع حيا أختك في الله
أسماء / الكويت
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

التعليقات مغلقة على هذا المقال