24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

09/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0506:4113:3817:1620:2521:48
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. سيارات الأجرة تشتكي "قلة الزبائن" واستفحال الأزمة في العاصمة (5.00)

  2. انقلاب ناقلة يخلف 11 مصابا نواحي الفقيه بنصالح (5.00)

  3. "تشديد المراقبة" يعود إلى المغرب .. إغلاق المقاهي ومراقبة التنقّلات‬ (5.00)

  4. نهر أم الربيع يجرف شابا بنواحي عاصمة الشاوية (1.00)

  5. الأمن يحجز 250 قنينة من الخمور في آيت ملول (0)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | منبر هسبريس | المسائلة والحساب

المسائلة والحساب

يحق للبعض أن يحتج بالقول، من وجهة نظره، على أن الغياب الصارخ لمنطق المساءلة والحساب داخل الممارسة السياسية والاقتصادية بالمغرب جوهر المشكل الذي نعيشه وأن هذا الغياب فرض على المغرب، للأسف الشديد، احتلال المراتب المتأخرة في التنمية بين الدول.

فبلدنا هذا الذي سوف لن نمل من الحديث عنه منذ اليوم وإلى ما شاء الله، يحق للبعض أن يطالب فيه جهارا باقتياد فوري للمسؤولين على هذه المراتب غير المشرفة إلى مؤسسات المسائلة عن المحارق التي أشعلوها ويشعلونها يوميا لتشوي وجوه المغاربة بلهيبها.

لكن هل يحق لنا أن نعتبر "المسائلة والحساب" مفهوما ابستملوجيا فقط دون أن يكون هذا المفهوم منطقا متعارفا عليه لدى جميع المغاربة كممارسة لحق طبيعي يمارسه نظام عن طريق مؤسسة يكون من أولوياتها السهر على صناعة جو سياسي يطبعه منطق المسائلة والحساب كسلوك وممارسة سياسية على الأقل لدى أولي الألباب من الفاعلين السياسيين وذوي القرار الأول والأخير بالبلد؟ وحتى وإن تعارف الناس وقبلوا بمفهوم أن المسائلة منطق معروف وليس منكر فهل يستطيعون اعتبار المحاسبة كذلك منطقا معروفا وليس منكرا؟ لأن هذه لا تستقيم إلا بتلك.

للأسف الشديد حتى رؤوس الأقلام من ساسة حركيين، ديمقراطيين، ومثقفين، تتوارى عن الأنظار عند الخطوب، بل إن منهم من يدعو صراحة إلى التسامح مع من كانوا ولا يزالون ضالعين في قضايا اختلاس المال العام قائلا لهم "لهللا يحاسبنا"، أو "الله يربحكم بداكشي لي خديتو" وكأن العجين في بطونهم جميعا. هذا ضرب في الصميم لمفهومي المسائلة والحساب الذي به ترقى الأمم عندما تجفف منابع الفساد.

في الدول التي تحترم نفسها لا يمكن للمسائلة أن تبقى منطقا معروفا وكفى، بل يجب تفعيل هذا المنطق ليصل مرتبة الممارسة الفعلية داخل الحقل السياسي والاجتماعي والاقتصادي ويعم سائر نواحي الحياة وتستأنس به العامة ويعتبر جزءا لا يتجزأ من الهواء الذي يستنشقه المواطن، لآن ممارسة المسائلة من طرف مؤسسات لها وزنها الاجتماعي والسياسي ولها حكمتها في معالجة هذه الظواهر يجعل تكافئ الفرص أصلا اجتماعيا بين المواطنين، ويجعل جميع أبناء الشعب سواسية أمام القوانين: شأن الحاكم فيه كالمحكوم.

لهذا لا يمكن للمسائلة والحساب أن تقتصر فقط على الممارسة الميكانيكية لمنطقها، لأنها من تلقاء نفسها تتطور لترتقي فتصبح ثقافة شعب بأكمله خصوصا إذا تعلق الأمر بشعوب لها ارتباط وثيق بالمنطق الديني الذي يعتبر أن لكل عمل جزاء وأن الجزاء من جنس العمل.

في أحسن بلد في العالم لا يمكن أن ننكر أن مساحة هذا المنطق تتسع وتتقلص حسب ما تفرضه الأجواء والأهواء السياسية، لكن وطبقا لمنطق الشرائع يبدو والله أعلم أن التدرج سياسة كفيلة بفتح الباب أمام مفاهيم جديدة وحضارية لتستوطن الأرض وتدب في السلوك البشري للمواطن، فمنطقي المسائلة والحساب يصعب هضمهما لدى شعب ألف على مر السنين أن يرى الجلاد قبل وبعد تقاعده آمنا في سربه، معافى في جسده، وله قوت يومه، فعلى الأقل نبدأ بالمسائلة أولا حتى يحين يوم الحساب ولعله قريب.

وأخيرا وليس آخرا على من يهمهم الأمر أن يعلموا أن ذاكرة الشعوب لا تموت حتى لا يراهنوا على مسألة النسيان وتقادم الإشكال لأن ما نخشاه يوما أن يصبح منطق المسائلة والحساب سيفا مسلطا على رقاب دون رقاب وأناس دون أناس، حينئذ نكون قد شوهنا منطق المسائلة والحساب لا قدر الله.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - American king الاثنين 03 نونبر 2008 - 14:22
عندما يعلن سيد البلاد أن أملاكه تبقى أمور شخصية ماذا سيفعل الوزير الذي يأخذ العبرة من سيده الذي نصبه ما علينا سوى أن نردد قولة الشاعر...
اذا كان رب البيت للدف ضاربا ** فشيمة اهل لبيت كلهم الرقص
2 - Der bin ich الاثنين 03 نونبر 2008 - 14:24
اهكذا تكتب الكلمة اسي الكاتب
"المسائلة" ?????????????????????
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

التعليقات مغلقة على هذا المقال