24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

09/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0506:4113:3817:1620:2521:48
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. سيارات الأجرة تشتكي "قلة الزبائن" واستفحال الأزمة في العاصمة (5.00)

  2. انقلاب ناقلة يخلف 11 مصابا نواحي الفقيه بنصالح (5.00)

  3. "تشديد المراقبة" يعود إلى المغرب .. إغلاق المقاهي ومراقبة التنقّلات‬ (5.00)

  4. نهر أم الربيع يجرف شابا بنواحي عاصمة الشاوية (1.00)

  5. الأمن يحجز 250 قنينة من الخمور في آيت ملول (0)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | منبر هسبريس | رسالة إلى نسوة نزعة إعادة قراءة النصوص القرانية والأحاديث

رسالة إلى نسوة نزعة إعادة قراءة النصوص القرانية والأحاديث

رسالة إلى نسوة نزعة إعادة قراءة النصوص القرانية والأحاديث

انطلاقا من بعض التصريحات والبلاغات التي قادتها - على ما أعتقد "الشيخة والداعية والفقيهة والعلامة " أسماء المرابط حول الهدف من المجموعة الدولية للبحث والتفكير حول المرأة في الإسلام يتبين الدوافع الحقيقية من التأسيس والأهداف التي تستعد بعض النساء - ليس أمهاتنا وسيدات المجتمع المغربي - من إلقاء اللوم على الأئمة الأربعة ومفسري الأحاديث .

فقد اختارت " العلامة " أسماء المرابط بمعية رفيقات الدرب إعادة قراءة النصوص الدينية انطلاقا من منظور نسائي بغية تقديم رواية بديلة لما هو ثابت في الساحة الدينية حول المرأة وبذلك تكون المجموعة الدولية لها خريطة الطريق لإجهاض دور العلماء الرجال انطلاقا من الأئمة الأربعة مرورا بالمفسرين وأصحاب الحديث ويبقى الهدف المبطن هو الانتقام من الرجال ونصرة دعوة بعض النساء من "عقدة " الذكورية باسم المساواة والحكامة متناسيات أن الله سبحانه وتعالى أعطى لكل ذي حق حقه وكرم المرأة وسواها مع الرجل وجعله قواما على أسرته.

السيدة العلامة أسماء المرابط : لا شك أن الدوافع كثيرة لاهتمامك بأمر المرأة في الإسلام لكن تأكدي أن الأمر ليس بالهين ولو أتيحت لك الفرصة لتنطلق دعوتك من الرابطة المحمدية للعلماء فما عليك إلا أن تعيدي قراءة لتاريخ الأحاديث ورحلات الإئمة والجهد الجهيد من أجل الوقوف على سلامة حديث واحد أما عن الموسوعات التي ستصدر بعد عام فلن تكون البديل ولن تكون عصا موسى لتلقف موروث الرجال أو ما قاله الخالق عز وجل في كتابة الكريم فأينك وجماعتك النزعوية من الصحيح البخاري على سبيل الحصر .

فهل إقناع السيدات بالمساواة في الإرث كافيا لتغيير عقولهن وما اكتسبن من تشريع وقراءة القرآن وحديث وسنة في زمن يسلمن فيه الغربيات والشرقيات ويعمرن مساجد الله ويطعن أمره بعدما اقتنعن بأياته المحكمات .

تتحدثن عن المساواة في حدود عقولكن فالمرأة في الغرب تعمل جنبا للرجل في الفلاحة والصناعة والإدارة وتؤدي واجباتها في جميع الفواتير من إجار البيت والماء والغاز والكهرباء والهاتف وتقتني لباسها وحاجياتها من مالها الخاص وهذا لا يمنعهما من تبادل الهدايا بمناسبة الأعياد وفي حالة الطلاق فالنسبة تكون 50% وهذه مسألة معقولة لا تتقبل أي شرط.

أما عندنا فالرجل يحمل على عاتقه كل مصاريف الزمن المحذب باعتباره حامل أثقال ومكره أخاك لا بطل وفي حالة الوفاة أعطاها الله ما تيسر من حق في الإرث فهو ربي وربكم وهو أعلم بمساواته للذكر والأنثى وحكم الله لم يكن يوما مصدرا للإقصاء والتهميش في حق المرأة .

أما وجهة النظر التي رسمتها المجموعة الدولية للبحث والتفكير بخصوص إنطلاق دعوتها من خلال المنظومة الدينية فتلك حجة عليها حتى يقال عنا " شهد شاهد من أهلها " أي أن المسلمات الداعيات هن من أكدن الأحكام وليس العلمانيات ومن يسير في نهجهن فإذا كان قلب " الداعية " أسماء المرابط على بنات المسلمين ونساء المسلمين فلماذا لم تتوجه إلى الرابطة المحمدية للعلماء وأن تلتقي بأمينها العام لدعوة العلماء والوقوف بجانب المرأة التي زاغت للفساد والدعارة ولطخت سمعة المغرب داخل الوطن وخارجه وابتعدت عن سنة رسول الله وزوجاته المخلصات الصادقات والدفاع عن حقها في المواطنة الحقة وتأطيرها وتعليمها وتهذيبها بدلا من تفقيرها وتجويعها واستخدامها جالبة للعملة والأوراق البنكية من تجارة تصوير أفلام الخلاعة المنتشرة على الإنترنيت والأقراص وخير ما أستشهد به أن تقوم العلامة أسماء المرابط بجولة في المحاكم المغربية لترى بأم عينها أن المرأة حطمت الرقم القياسي في اقضايا الفساد والخيانة الزوجية.

فياترى هل نحن في حاجة إلى مساواة أم إلى رجالات تخدم البلد وتفعل القوانين وتحرص على سلامة الإسلام من المتلقين والمخدومين ؟

للرد على هذا السؤال يرجى مراسلتنا على البريد الإلكتروني التالي :

[email protected]


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (26)

1 - المالكي الجمعة 07 نونبر 2008 - 12:56
كل ماجاء في مقالك اخي ابو عقيل هوراس العين ولا يجادلك فيه احد ولكن هدا لايمنعنا من ترك بعض المثقفات يخضن غمار هده التجربة ليتاكدوا بانفسهم ان ماجاء به القران وما جاء به الرسول هة الاصح فاتركوهم يلمسن الحقيقة من خلال البحث والتقصي
ما دام يرددون ان الدين الاسلامي شرح بعقلية دكورية ليتحكم في المراة اتركوهم يتلمسون الحقيقة و اظن انهم لايخيفوننا
او بانهم تجاوزوا الحدود اتركوهم يصلون الحقيقة بانفسهم
واكيد انهم في الاخير سيكونون المدافعين على ماجاء في السنة والقران فالعديد من العلمانيين والملحدين شككوا في القران وتابوا وعادوا الى رشدهم وكانت القيمة المضافة التي اغنت اسلامناواصبحو من المدافعين عن الاسلام امثال روجي غارودي صاحب كتاب المادية الجدلية الدي حول اسمه الى رجاء انه بالعلم والدراسة يكون الايمان وخاصة ان ديننا يحثنا على دلك للوصول الى الحقيقة ان قراننا واسلامنا لاخوف عليهما
2 - رع م الجمعة 07 نونبر 2008 - 12:58
أخي هوميروس
إنك لم ترد علي في صلب الموضوع.
أولا أنا لا أعتقد أن هناك إسلام أمريكي هناك مسلمون يعيشون في أمريكافقط.أناأعتقد أن المسلم إذا أراد الاقتداء بالرسول عليه ألا يقلده إنما عليه أن يفهم كيف استطاع الرسول أن يتجاوز الدين الدي تربى عليه و يتجرأ عليه و يهزم الخوف من مقدسات دينه و دين ابائه ليطلب من الله أن يريه الحق فيما وجد عليه قومه و لقنوه اياه على انه الحق لا يعلى عليه.فاذا أردت أن تحس بعضمة محمد فإنها تكمن في هذا الموقف الشجاع.
نعم أخي هوميروس، الرسول هو الذي طلب من الله أن يريه الحق و ليس الله هو الذي اختاره هكذا لشئ مافوق فهم البشر كما يحلو لمن يمنعون الناس من التقرب من ربهم ان يقولوا.
الرسول ألح على الله مدة تقرب من عشرين عاما أثناء تحنثه في غار حراء و المتحنثون مثله كانوا كثر، اي ان ما كان الرسول يفعله هنا هو امر كان تقليدا لدى العرب.اقول لك هذا أخي لادعوك أن تقبل بان تقف موقف الرسول و تتساءل انت ايضالماذا دينك الذي انت عليه الان، لا يسعدك في هذه الحياة،علما أنه وجد ليسعد الناس، لا تقل لي أن هذا التساؤل غير مشروع و إلا زعزع إيماننا. سأقول لك لماذا قبل الله من الرسول مثل هذا التساؤل و هو لم يكلف بعد بالرسالة أي لم تكن له عصمة الانبياء بعد،علما أن انتقاده كان يطال الديانتين السماويتين: اليهودية و المسيحية رغم انهما لم يكونا قد حققا من قبل الاسلام، لانه لم يكن هناك اسلام بعد.
كما لا أريد أن تقول لي أن الدين يضمن سعادة الاخرة و هذا الاهم،لانني على يقين ان الله أرسل الرسل ليساعدوا الناس على سعادة الدنيا و ليس الاخرة.لان الله لو كانت غايته أن نسعد بعد الموت لتركنا في حالنا حتى نموت فيسعدنا فما يضره هو في الامر إنه غني عن العالمين.ادن الدين يراد به سعادة البشر في الدنياأولا و ما الاخرى الا هدية لنجاحنا في تحقيق السعادة في عالم يعلم الله انه لا حول و لا قوة للبشر فيه.
أخي أدعوك لتبحث جيدا عن معنى النبوة في التراث الاسلامي الغزير.و اعتمد على نفسك في فهم الامور و لا تقل قال علماء الدين فهم اولا بشر ثم هم محكوكون بحكم المهنة ان يكتموا أشياْء إن تبدى لنا تسؤهم.
3 - nadaالعروبية الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:00
شكرا أخي على ردك
وسأقتنع بالجواب نسبيا إنطلاقا من لغة الأرقام هذه
مع أني أخشى بأن يكون هو [منير بالهاض،محامي الذكور ههه]
من قام بهذه الإحصائية شخصيا
أما لو قمنا بتحليل على أرض الواقع ،سنجد أن 77% معظمها تشارك فيها المرأة بنسبة 50% إلى 70%
هذا إذا اعتبرنا أن نسبة الذكور أعلى من النساء في المغرب مع العلم العكس هو الصحيح ،وتبقى هذه مجرد افتراضات قابلة للتشكيك وشكرا.
4 - nour الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:02
شكرا ابو عقيل وهدا الله الجميع
5 - رع م الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:04
الله هو الحق،فاذا كان قد اوحى لمحمد بان يتصرف بالحق اتجاه المرأة فقد فعل الرسول ما أمره الله به.لكن الثابت في الوحي هو انه على المسلم ان ينحو منحى الرسول و يلجأللحق في امور الحياة،فذلك ما فعلت السيدة المرابط فهي كمسلمة عليها ان تقتدي بمحمد و بالقران في دعوتهما للحق و بهذا فهي تمتثل لاوامر الله اما ما كان حقا في عهد الرسول فقد يصبح ظلما في خلال قرن او قرنين فقط من الزمان بعد وفاته، وهذا ما يعلمه لنا الله اي الحق عندما يوحي لرسول بالحق ويحقق هذا الرسول ما هو حق بالنسبة لزمانه عندها يرسل الله رسولا اخر عندما يرى ان ما حققه السابق عنه بقرون لم يعد حقا لتغير معاش الناس ومداركهم للامور ،فيدعو الاخير للحق من جديد اي يبحث عن احكام جديدة و عادلة،هذا هو الهدف.اما الحفاظ علي اقوال الائمة و المحدثين و و و فهذا شرك بالله و عبادة للبشر و ما محمد الا بشر مثلكم من كان يعبد محمد فمحمد قد مات منذ اربعة عشر قرنا و من كان يعبد الحق فالحق حي لا يموت فما عدا الحق لا شئ يلزمنا لا صحابة و لا فقهاء و لا علماء و لا و لا و هذه هي وصية الرسول لنا عندما اخبرنا بانه اخر الرسل، اي تشبثوا بالحق و اعتمدوا على انفسكم في الوصول اليه لان الله اخبره انه لن يرسل بعده احد لان الغاية من ارسال الرسل، قد اصبح الانسان ناضجا حضاريا ليفهمها، فهل من لبيب.
6 - maghribiya/usa الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:06
أود أن أشكرك يا أخي على كل ما كتبت حرفا حرفا و أضم صوتي إليك ولقد سبق و عبرت للرفض مع أي شيء يتعارض مع الأمة
ولقد أجبت على موضوع العنف ضد النساء و الإرث و ما شابهها و أود تكرار ذلك لمن لم يتمكن من قراءة ذلك
كما أود أن تقول الجمعيات حقوق الطفل و الإنسان كلمتها و كفاها صمتا و سذاجة، لا أريد أن أسمع صوتها أبدا عندما تحاول إدخال مطالب تهدم المجتمع المغربي كمساواة المرأة في الإرث أو تقسيم التركة قي الطلاق أو كل ما يتناقض مع الإسلام، فديننا صالح لكل زمان و مكان ولا نحتاج أية متاجرة بظروف الناس و إنكسار الأمة في سبيل نشر الفساد في الأمة و ملئ جيوب هؤلاء العلمانيين وغناهم على حساب طمس الهوية المغربية و تشريد الأسر و إستمرار الإقتتال بين الجنسين
المرجو محاكمة كل من يستغل نفوذه و لا يقوم بواجبه على أكمل وجه
إن أسباب إنتشارمثل هاته الممارسات اللاإنسانية هي الفراغ اليومي الذي يعرفه بعض المغاربة و خصوصا الفكري، لا أدري لمذا لا يقرأ المغاربة و يثقفون أنفسهم ولا يتابعون البرامج الدينية و التثقيفية............
لمذا يدورون حول حلقة مفرغة هي النفس، الأكل، الجنس
أود أن أوجه كل الشتم و السب لكل المشاركين في تلك التمثيلية القذرة التي شاهدها الجمهور المغربي قاطبا مباشرة من `دوزيم` والتي أعتبرها دون المستوى ولا تمت بأية صلة بالواقع المغربي المرير وأريد أن أشتم أولا ذلك` الخنتى بو لحيى الذي لا أذكر إسمه ولا يهمني ولا يشرفني ذكره على أطراف لساني........قبح الله سعيك يا منافق وثانيا تلك القرعة اللي ملي شرفت بدات تتهرول......الله ينتقم منكم يا مخربي الأمة
لكي نقضي على العنف أولا ضد المرأة فيجب أن نناقش ونرصد الأسباب الحقيقية وراء ذلك وتداركها مثل الطبيب الذي يحتاج معرفة سبب علة المريض ومما يشكو حتى يسهل إعطائه الوصفة أو العلاج المناسب لحالته
إننا كلنا مغاربة سواء في الداخل أو الخارج و نعرف تماما طريقة تفكير بعضنا البعض..........لهذا أود أن أتحدت عن أسباب تعنيف النساء
1/ الخمر..أظن أن العديد من النساء يعرفن بهذا قبل الإرتباط فهناك من تقول ذابا الله يتوب عليه وأنه لا يشربه إلا في المناسبات و النشاط
2/هناك من تقبل الزواج برجل عاطل وتعده بالصمود إلى جنبه
3/هناك من تعد الرجل بمساعدته و تحمل أعباء الحياة وهناك من إنته بهم الأ مر على الإتفاق في المبلغ أو كيفية التطبيق..كما يقول المصريون اللي أولو شرط أخرو نور
4/ماذا عن التي تسب زوجها وتشتمه بأفضع الألقاب وخصوصا أمام الملأ
5/من تعرف بعيوب الخطيب و توافق على الزواج به و ذلك لخوفها من العنوسة وعدم الإنجاب تتزوج فقط لتصبح أما و بعدها تقول أنا و بعدي الطوفان
6/الفتنة و عدم مراعاة مشاعر الرجال عندما تخرج بناتنا للشارع
7/المرأة التي تكون في كامل زينتها في الشارع وفي بيتها شكلها يقرف و يجعل الرجل يحس بالمذلة و الإهمال
.....
يجب على المرأة أن تحافظ على أنوتثها الطبيعية من جمال و إهتمام بالشكل و لطف وود ولا أن تستعمل ذكائها وكل طرق الإغراء للحفاظ على زوجها بدل الجري وراء الدجالين و السحرة فإن ذلك هو الشرك بالله وهو من أكبر الكبائر
إتقوا يا رجال و نساء الله في أنفسكم
والله المعين بإذن الله
7 - أمل الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:08
لقد استرعت انتباهي هذه الأحكام الجائرة التي يطلقها صاحب المقال على سيدة محترمة مثل الأستاذة أسماء المرابط، والتي جاراه فيها عدد من كاتبي التعليقات.
إن هذه الأحكام لا تستند إلى أية معرفة أو اطلاع على ما تكتبه أسماء المرابط ولا على ما تدافع عنه من أفكار لا تشذ عن القيم التي جاء بها الإسلام وقامت عليها الدعوة المحمدية من تكريم لبني آدم رجالا ونساء وإسناد الاستخلاف إليهم جميعا في الأرض.
وقديما قال المناطقة وعلماء الكلام: " الحكم على الشيء فرع عن تصوره"
فحبذا لو كلف المعلقون وصاحب المقال أنفسهم قراءة كتب هذه الباحثة، وما تقوم به من تنوير بذخائر الدين الإسلامي في مجال الحقوق، وفي مجال المعاملات والتي سبق بها جميع الإعلانات الدولية.
إن إطلاق الأحكام على عواهنها، دونما تمحيص أو تحري تنم عن عدم استحظار أمر الله تعالى الذي نهى الظن السيئ وحرم الكذب والقذف بكل أنواعه.
فاتقوا الله يا من تتشتشهدون بالله ورسوله في كلامكم، ثم تثعون في المحضورات.
أما إذا كانت لكم الكفاءة العلمية، فطريق الحوار العلمي الهادئ بالحجة والدليل هي السبيل لمناقشة أفكار من لا نتفق معهم. لأن الحق لا يقوم بالسباب واللعن والقدح. فهذه سبيل من لا يقدر على النقاش العلمي ولا يستطيع الوصول إلى درجته.
وأخيرا، حبذا لو قام المشرفون على الموقع بغربلة التعليقات حتى لا ينشر م يتضمن ما يخل بالآداب والأخلاق السامية.
8 - ميمون.. الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:10
لو عول عليك الإسلام يا أبا عقيل لما تجاوز حدود مكة.
9 - هوميروس الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:12

اسمحوا لي عندي إضافة
لاحظت في الآونة الأخيرة أشياء غريبة تحصل في القنوات التلفزية الرسمية المغربية، ظننت في البداية أن ظنى خاطئ لكن تأكدت من الأمر مع مرور الوقت.
إن وسائل الإعلام الرسمية المغربية تقوم بعملية غسيل دماغ دائمة permanente على المشاهدين بغية جعلهم يؤمنون بأشياء غير حقيقية وجعلهم ينكرون حقائق ثابثة.
سأعطيكم مقتطفات:
* المسلسلات تدور دائما في محور(المرأة) لمستضعفة في الصراع مع (الرجل)
* الأفلام وكذلك
* السهرات الفنية احتلتها النساء
ومرة قام أحدهم فغير إسم شذى الألحان إلى (شادة الألحان) بتشديد الدال
* نشرة الاخبار:
- مقدمة الأخبار إمرأة
- روبورطاج حول نشاط الأميرة
- تقرير عن مجلس الحكومة (تتوسطه) وزيرة أو وزيرتان
- روبورطاج عن نشاط إحدى سيدات جمعيات الصالونات والفنادق 5نجوم
- روبورطاج حول مدونة الأسرة ولاحظوا جيدا تسلسل اللقطات:
+ إمرأة تصعد درج المحكمة
+ نساء ببهو المحكمة
+ الدفاع يستعد لدخول الجلسة
+ إمرأة تحكي عن زوجها الوحش الفضائي المخيف والذي لا يرحم
+ إحدى (الناشطات) الحقوقية تؤكد أن جمعيتها تستقبل مثل هته الحالات وأنها ستنصب نفسها طرفا مدنيا.
+ المرأة فرحة بالنفقة التي سيدفعها (الرجل ) صاغرا.
+ الرجل (وراءالسياج) أو (وراء القضبان) أو جالسا على الأرض (يعني : فوق الضص)
- تقرير حول معاناة (المعلمات) في الوسط القروي (القسم وساحة المدرسة به تلميذات فقط)
- روبورطاج حول تدشين مركز متعدد الخدمات بغلاف مالي ...إلخ_الأسطوانة وكما العادة تظهر اللقطة المعتادة وهي بنات (فقط) يجلسن أمام الحاسوب وتلميذات (فقط) في ساحة المركز وبنت (فقط) تجيب على سؤال (مولات) الكاميرا
- النبأ الرياضي تقدمه (إمرأة)وكأنه برنامج للطبخ
+ خبر عن تأهل (بطلة) التنس الفرنسية
+ خبر عن لاعبة الغولف الأسترالية
+ خبر عن العدائة المغربية التى جابت (لوحدها) الميدالية

- خبر عن معرض الفنانة التشكيلية
طاقم الأخبار يسيطر عليه النساء بشكل كبير من مديرة الأخبار إلى المذيعة مرورا عبر المخرجة والمكلفة بالمونطاج....إلخ

* البرامج الحوارية
غالبا يكون المحاور امرأة أو رجلا يعزف على أوتار حقوق المرأة والمساواة إلخ
يتم تأثيث البلاتو بفتيات ونساء وراء الضيف مباشرة وسط الصورة ويا ليتها وراء الضيف فقط بل هي أعلى منه قليلا فوق كتفه (لاحظوا المغزى)
يعني أن المرأة أشرف مكانة من الرجل في لغة غسيل الدماغ هاته.
ويتم المونطاج بطريقة تجعل المرأة في مقترنة بالأشياء الإيجابية مثل التضامن والعمل الجمعوي أو الضعف أو حسن التدبير
وتجعل الرجل في صلب الأشياء السلبية مثل سوء التدبير والأزمات والمشاكل والفيضانات والأوحال إلخ ...
أرجوكم أرد أن تقولوا لي إهل أنا على صواب أم خطأ
وشكرا لكم
10 - ناظوري قح الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:14
شكرا لك يا حسن ابو عقيل فالمقال جد مهم واسردت فيه كل المعطيات والدلائل بالحجة والبرهان واستشهدت بكل القرائن الثايتة تحديا للسيدة اسماء لمرابط التي تود ان تفرض علينا افكارها العلمانية وتوجهاتها الايديولوجية الغربية مزيدا من التحدي يا اخي حسن ومن يعقب عليك من النسوة او منم كان في صفوفهن فهو زنديد وعلماني وسيكون المعلقون له بالمرصاد واظن ان الكل سيشاطرني الراي فيك وانشاء الله ساكون صائبا نحوك وحياك الله ولطاقم المنبر هسبريس
11 - jabir الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:16
انا استنتجت ان هده السيدة ارادت ان تكون رجلا انطلاقا من نزعتها المتطرفة ضد النص القراني من حيث لا تدري لانها لم تضبط الاصول كماينبغي وارادت ان يستوي لها ظل العمود والعمود معوج ووااسفاه على اعوجاج فهمها.
12 - derri weld lblad الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:18
nada أذكر أن الأخ منير بالهاض أعطى أرقاما مرة حول إعالة الأسر في المغرب ،أرقاما حكومية من سنتين مضت أضن ،و أذكرها كانت كالتالي : 77% من الأسر المغربية يعولها رجل ،12 % تعولها امرأة .
=========
هوميروس : لا أشاهدها كثيرا كالأخ مسلم ، ولكن ملاحضاتك جد صائبة لعلمي كيف تشتغل القنوات المخربية و قناة بنو صهيون خصوصا ،و أحيي فيك خصلة الملاحضة و الإهتمام بالتفاصيل التي في حالتنا غالبا ما تكون أهم من المضمون.
13 - abou9othoum الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:20
أما آن لك يا أبا عقيل أن تنقذ نقسك و تهرع إلى أقرب مصحة نفسية.؟ ألا ترى أن عقدة المرأة قد ذهبت بنصف عقلك يا مسكين.؟ كيف لك أن تنسى أو تتناسى أن أول فقيه و أول مفت في الإسلام كان امرأة هي السيدة عائشة.؟ ثم إلى متي تريد أن تبقى المرأة نصف مواطن و نصف بشر تستعبده أنت و أشباه الرجال أمثالك تحت ياقطة الإسلام الأموي.؟ و ما هي حججك و براهينك على صحة البخاري غير الهراء الذي تأتون به كل مرة حين فولكم كم عانى الأئمة و قاسوا من أجل جمع ما جمعوه من أحاديث. فهل مثل هذا الكلام الفارع يقنع بصحة ما صححه البخاري و غبره.؟أعطني دليلا عقليا واحدا على صحة حديث الذبابة. أعطني دليلا واحدا شافيا عن صحة حديث رضاع الكبير أعطني دليلا واحدا على صحة حديث السيف.؟ .أعطني.. أعطني.. أما السب و الشتم فأنت يا أبا عقيل أدرى بأنه سلاح العاجزين
إننا نفخر أن لدينا أرحاما تلد مثل العلامة المرابط و نخجل أن بين ظهرانينا مرضى نفوس و عجزة عقول مثل أبى العقيل.
أبـــو قـــثم
14 - أركيك الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:22
أين الرسالة التي تود أن توجهها الى النساء . كلامك كلههراء في هراء , ويا لتعستنا ونحن تطالعنا أفكار لا زالت تود استعباد النساء فهل من أمة لا زالت تستعبد النساء الا أنتم
...وأي تفوق انت الرجل تشعر به...وأي حق اعترفت به للمرأة ..فأنتم قد زوجتموها بنت التسع سنوات. وسخر منكم العالم كله ..كنا نعتقد أن علماء ودعاة التكفير قد ذهبو الى غير رجعة لكن للأسف أن مقالا من هذا النوع يوحي أنهم لم يندحروا .
انتفي بلاد الايمان والمتفوق حسب خرجاتك وشطحاتك عل المرأة بتميزك البيولوجي هل حاولت أن تكون في مرتبة أسماء لمرابط طبيبة الأطفال المتفوقة في الطب والمثقفة والمفكرة المسلمة التي تحاور التراث وتحاور الغرب ....كل انت في مرتبة اسماء الفكرية ام ان تفوقك التاريخي في بلادالفحولة وبلاد الأولياء الصصالحين يكفيك شأنا ورفعة....الزمن الذي تنشده يا صاحبنا قد ولى ..والشعوب قد فاقت هادي شحال أمولاي
15 - حسن م. الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:26
شكرا لك أختي على ما كتبت و أطال الله عمرك إن شاء الله
16 - ibnobatota الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:28
لا اجتهاد مع ورود النص و القرآن الكريم صالح لكل زمان و مكان
17 - رفيقة الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:30
اطلقوا هده الاحكام الجائرةالى العلماء هدا العصر الدي يفاجئنا كل مرة بفتاوي مرضية تعبر عن مدى استخفاف علمائناالرجال بديننا الحنيف عوض ان تهاجموا الشيخة والداعية والفقيهة والعلامة اسماء المرابط التي لم نسمع بعد حتى الان عن فتاويها.اناشخضيا عندما قرات هدا الموضوع في احدى الجرائد استحسنت الامر. من الجيدان ندافع عن المراة وحقوقها من خلال الاسلام وليس من خلال العلمانية ومن الجيد ايضا ان نملك عالمات الدين يبحثنا في الدين الاسلامي مثلهن مثل رجال وطبعافي اطار اقوال سبحانه وتعالى واحاديث رسولنا وليس تحريف فيهما. فاول فقيهة الدين كانت امراة وهي عائشةرضي الله عنها . وكما سبق ودكرت لم نسمع بعد حتى الان عن فتاوي اسماء المرابط لكي نهاجمها .فالكاتب يعطينا معتقداته العنصرية عن الموضوع فقط. وشخصيا اجدان الاسلام سبق واعطى كل الحقوق للمراة فالمشكلةتكمن في عدم تطبيقها في القوانين البلدان الاسلاميةو العربية وهدا راجع طبعا لعنصرية الرجل الحاكم لهده البلدان.
18 - العروبي الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:32
لحظة من فضلـــكم
هوميروس
اسمحوا لي عندي إضافة
لاحظت في الآونة الأخيرة أشياء غريبة تحصل في القنوات التلفزية الرسمية المغربية، ظننت في البداية أن ظنى خاطئ لكن تأكدت من الأمر مع مرور الوقت.
إن وسائل الإعلام الرسمية المغربية تقوم بعملية غسيل دماغ دائمة permanente على المشاهدين بغية جعلهم يؤمنون بأشياء غير حقيقية وجعلهم ينكرون حقائق ثابثة.
سأعطيكم مقتطفات:
* المسلسلات تدور دائما في محور(المرأة) لمستضعفة في الصراع مع (الرجل)
* الأفلام وكذلك
* السهرات الفنية احتلتها النساء
ومرة قام أحدهم فغير إسم شذى الألحان إلى (شادة الألحان) بتشديد الدال
* نشرة الاخبار:
- مقدمة الأخبار إمرأة
- روبورطاج حول نشاط الأميرة
- تقرير عن مجلس الحكومة (تتوسطه) وزيرة أو وزيرتان
- روبورطاج عن نشاط إحدى سيدات جمعيات الصالونات والفنادق 5نجوم
- روبورطاج حول مدونة الأسرة ولاحظوا جيدا تسلسل اللقطات:
+ إمرأة تصعد درج المحكمة
+ نساء ببهو المحكمة
+ الدفاع يستعد لدخول الجلسة
+ إمرأة تحكي عن زوجها الوحش الفضائي المخيف والذي لا يرحم
+ إحدى (الناشطات) الحقوقية تؤكد أن جمعيتها تستقبل مثل هته الحالات وأنها ستنصب نفسها طرفا مدنيا.
+ المرأة فرحة بالنفقة التي سيدفعها (الرجل ) صاغرا.
+ الرجل (وراءالسياج) أو (وراء القضبان) أو جالسا على الأرض (يعني : فوق الضص)
- تقرير حول معاناة (المعلمات) في الوسط القروي (القسم وساحة المدرسة به تلميذات فقط)
- روبورطاج حول تدشين مركز متعدد الخدمات بغلاف مالي ...إلخ_الأسطوانة وكما العادة تظهر اللقطة المعتادة وهي بنات (فقط) يجلسن أمام الحاسوب وتلميذات (فقط) في ساحة المركز وبنت (فقط) تجيب على سؤال (مولات) الكاميرا
- النبأ الرياضي تقدمه (إمرأة)وكأنه برنامج للطبخ
+ خبر عن تأهل (بطلة) التنس الفرنسية
+ خبر عن لاعبة الغولف الأسترالية
+ خبر عن العدائة المغربية التى جابت (لوحدها) الميدالية
- خبر عن معرض الفنانة التشكيلية
طاقم الأخبار يسيطر عليه النساء بشكل كبير من مديرة الأخبار إلى المذيعة مرورا عبر المخرجة والمكلفة بالمونطاج....إلخ
* البرامج الحوارية
غالبا يكون المحاور امرأة أو رجلا يعزف على أوتار حقوق المرأة والمساواة إلخ
يتم تأثيث البلاتو بفتيات ونساء وراء الضيف مباشرة وسط الصورة ويا ليتها وراء الضيف فقط بل هي أعلى منه قليلا فوق كتفه (لاحظوا المغزى)
يعني أن المرأة أشرف مكانة من الرجل في لغة غسيل الدماغ هاته.
ويتم المونطاج بطريقة تجعل المرأة في مقترنة بالأشياء الإيجابية مثل التضامن والعمل الجمعوي أو الضعف أو حسن التدبير
وتجعل الرجل في صلب الأشياء السلبية مثل سوء التدبير والأزمات والمشاكل والفيضانات والأوحال إلخ ...
أرجوكم أرد أن تقولوا لي إهل أنا على صواب أم خطأ
وشكرا لكم
و لكن راك ما كادوز حتى حاجا .... بين عيينيك كولشي ,,,
و نزيدك حتى على الصعيد الدولي كاين هاد التيار ..
آخر ضربة ضربت الميريكان في عرس في أفغانستان خداو التصريح ديال العروسة وما أدراك ما العروسة في أفغانستان ... راك تشوف سدرة المنتهى و ما تشوفش عروسة أفغانية ,,,, و زيد و زيد
19 - طائر درب السلطان الفداء الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:34
لن أكون ألا مدافعا مناصرا على ما قاله الكاتب ( الله يجازيه) اما السطور التي أتيت بها تدافع على شيختك المرابط فلن تعكر صفوة المسلمين المغاربة ولا في العالم فسيدتنا عائشة على الراس والعين باعتبارهازوجة رسول الله لكن أن تأتي المرابط داعيتك وصحبها من النسوة ليضربن عرض الحائط الأئمة الأربعة والبخاري رضي الله عنه فانت لا تعرفه ولا تعرف تاريخه لتلغي الأحاديث شرحا لتصدر لنا مراجع جديدة فتلك مصيبة وعار في تاريخ الأسلام
وما أقوله لك يا أبا قثم أن تقرأ كثيرا عن الأئمة واقرأ عن أسماء المرابط فتجد الفرق والبين
الم تر أنك الوحيد الذي انتقذ الكاتب بل شتمته واتهمته بالمرض النفسي فلن تكون ألا مذنبا يا اباقثوم
فاذهب انت وشيختك فنحن مع ربنا ورسوله ننتظر جديدكن عفوا لانك من النسوة
20 - امحمد الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:36
لماذا نحن هكذا ننساق دائما وراء اصحاب المقالات دون ان نتاكد من الاهداف التي يريدون تحقيقها من مقالاتهم . ان اي تعليق يجب ان يتحرى الصدق والمعرفة التامة بصاحب المقال وبالمكتوب به اوعليهاو من اجله وان تكون لديه المعلومات العلمية الكافية للمناقشة والتعليق.لان كل واحد يكتب خاصة في ايامناهذه انطلاق من خلفيات .لهذا علينا دائما تحري الحقيقة قبل ان ندلي بارائنا. اننا بهذه الصورة نعيش علامات الساعة. الريح للي جات تدينا ونرافقها ولو الى جهنم حفظنا الله تعالى منهاومن حرها.لطفك يارب.مغفرتك يارب.اللهم اغفرلنا.
21 - nadaالعروبية الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:38
رغم أني دائما إلى جانب المرأة المتحررة بفكرها ونظرتها إلى المستقبل ،إلا أني ضد من يؤول نصوص القرآن والأحاديث لمصالح خاصة أو عامة كما هو الشأن هنا خاصة إذا النص ثابتا ،بل أكره الجدال فيه .
سؤال إلى الكاتب والرجال المغاربة
هل كل الرجال في المغرب يتحملون المصاريف الأسرية أم العكس ؟؟؟
22 - إسماعيل إسماعيل الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:40
إلى إدارة جريدة هيسبريس
إدا كان ممكن من فضلكم.أنا-هنا- لا أعلق ولكني أتساءل .كيف أستطيع نشر بعض مقالاتي بجريدتكم المتميز؟إدا كانت هناك إمكانية فالمرجو موافاتي بالطريقةعبر بريدي الإلكتروني ولكم جزيل الشكر.
23 - التهامي الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:42
قال الله تعالي :" ما كان لمومن ولا مومنة إذا قضي الله ورسوله أمرا أن تكون لهم الخيرة من أمرهم" وقال :" إنما كان قول المومنين إذا دعوا الي الله ورسوله ليحكم بينهم أن يقولوا سمعناوأطعناوأؤلئك هم المفلحون" وقال :" اليوم أكملت لكم دينكم و أتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا" وقال النبي صلي الله عليه وسلم : تركتكم علي المحجة البيضاْء ليلها كنهارها لا يزيغ عنا إلا هالك"وقال كذلك : ما تركت فتنة بعدي أضر علي الرجال من النساء...فما قول هذه المرأة المتعالمة في هذه البراهين؟ إنه الغرور والتعالي علي الله وعدم الرضي بحكمه الذي قال جل من قائل : وللرجال عليهن درجة" "والله يحكم لا معقب لحكمه"...ولكن هذه الجاحدة رغم أنهاتعرف الحقيقةفإنها تتعالي والله أضلها قبل أن تضل( بضم التاء وكسر الضاد)..قال تعالي :" وجحدوا بها واستيقنتها أنفسهم ظلما وعلوا فانظر كيف كان عاقبة المفسدين " صدق الله العظيم................
24 - Hamid الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:44
لقد أعطى الإسلام لكل ذي حق حقه منذ 14 قرنا قال تعالى: اليوم أكملت لكم دينكم و أتممت عليكم نعمتي و رضيت لكم الإسلام دينا
وحشى أن يكون الله قد نسي حقا لم يعطه لأحد و عدم الرضا بحكم الله كفر وجحود لنعم الله
25 - moslim+ الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:46
شكرا لك أخي لقد أوفيت تعليقك يكفي
26 - moslim+ الجمعة 07 نونبر 2008 - 13:48
رع م :أي حقيقة تتكلم عليها ؟؟ وأي إجتهاد تبحت عنه أستادتك ؟؟ إن أستادتك تريد تحريف آية من القرآن الكريم واضحة ولا جدال فيها تتعلق بالميرات وماحدده الشرع للمرأة المسلمة أم أنك ممن يريدون الإسلام الأمريكي إمرأة تأم المصلين وهم في اختلاط وتصلي بالجينز كما يمكنك فعل أي شيء دخل المسجد إشعال السجارة إلى غير دلك ؟؟ النصوص واضحة في القرآن والسنة ويمكن مخالفة كتب المداهب إدا كانت مخالفة للشرع وهدا غير موجود بتاتا لأن صحيح البخاري ومسلم والمداهب الأربعة كانت متممة للإسلام وشرح وتبسيط لأمور الدين
= = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = =
هوميروس
أضحكتني أخي والله رغم أنني لاأتابع قنوات الإسدحاش أدام الله إبتسامتك/ تحياتي
المجموع: 26 | عرض: 1 - 26

التعليقات مغلقة على هذا المقال