24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2807:5613:1716:0418:2819:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟

قيم هذا المقال

3.95

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | هيئة الإفتاء: لا اجتهاد في أحكام الإرث .. والتعدد ثابت دينيا

هيئة الإفتاء: لا اجتهاد في أحكام الإرث .. والتعدد ثابت دينيا

هيئة الإفتاء: لا اجتهاد في أحكام الإرث .. والتعدد ثابت دينيا

انتظر الكثيرون جوابا شافيا وحاسما من لدن المجلس العلمي الأعلى حول الدعوة إلى تعديل أحكام الإرث في اتجاه المساواة بين الجنسين، وتجريم تعدد الزوجات ومنعه من مدونة الأسرة، باعتبار أن هذا المجلس يضم في تركيبته الهيأة العلمية المكلفة بالإفتاء، وهي المتاح لها رسميا الإدلاء بالفتاوى الدينية.

ويأتي ترقب البعض لموقف المجلس العلمي الأعلى في خضم تناسل ردود أفعال أخذ بعضها منحى غير منتظر، عندما خرج داعية سلفي يدعى الشيخ عبد الحميد أبو نعيم إلى العلن ليطلق تهم الكفر والردة والزندقة في حق إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي، فيما ارتأت مواقف أخرى أن تقف موقفا وسطا استهجن مطالب لشكر، وانتقد دعوات التكفير في آن واحد.

هسبريس اتصلت بالمجلس العلمي الأعلى عسى أن تجد لديه موقفا مما يجري من تبادل الاتهامات والآراء بخصوص مطالب "تعديل أحكام الإرث، وتجريم تعدد الزوجات، والحق في الإجهاض"، فكان الجواب هو الامتناع عن إبداء موقف حاسم راهنا، فيما أحالنا مصدر مسؤول من داخل المجلس إلى كون الموقف الرسمي للمجلس عكسته "الفتاوى" المنشورة أخيرا في كتاب أعدته الهيأة العلمية المكلفة بالإفتاء، والممتدة في الفترة بين 2004 و2012.

ويشير الرأي الشرعي للهيئة العلمية المكلفة بالإفتاء، بخصوص إعداد التقرير الدوري السادس لإعمال العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، جوابا عن كتاب ورد على وزارة الأوقاف من المندوبية الوزارية المكلفة بحقوق الإنسان في أبريل من سنة 2012، إلى أنه "لا مجال للرأي في طلب التسوية بين الرجل والمرأة في الإرث".

وشددت "فتوى" المجلس العلمي الأعلى المذكورة على أنه "لا اجتهاد مع وجود النص كما هو مقرر في القاعدة الأصولية الفقهية عند علماء الشريعة"، رافضة مطالب المساواة في الإرث بين الذكر والأنثى، ومستدلة بنصوص دينية من القرآن والسنة، منها قوله تعالى "يوصيكم الله في أولادكم للذكر مثل حظ الأنثيين".

وبخصوص مسألة تعدد الزوجات، فقد أكدت الهيئة العلمية المكلفة بالإفتاء على كون التعدد "أمر من الثوابت الدينية الشرعية، أجمع عليه أئمة الأمة وعلماؤها سلفا وخلفا"، مبينة أنه وردت في الموضوع "نصوص شرعية قطعية الدلالة في مشروعيته وجوازه، ولا تحتمل أي اجتهاد أو تأويل".

ولفت الرأي الشرعي للمجلس العلمي الأعلى إلى أن "النصوص قيدت تعدد الزوجات بقيد دقيق تتحقق به المساواة المطلوبة شرعا بين الزوجتين، فيما يجب لهما على الزوج من حقوق مادية ومعنوية، وهو العدل والإنصاف بينهما في تلك الحقوق، وعدم التقصير فيها بالنسبة لإحداهما على حساب الأخرى".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (113)

1 - dadis الجمعة 03 يناير 2014 - 01:13
Alors Mr Lechguer là, va à l'encontre d'une institution constitutionnelle et toute persistance à réaffirmer ce qu'il dit, mènera directement à ce que l'USFP et Mr Lechguer ont toujours déclaré avoir lutter contre, càd la multiplicté des foyers des fatwas.
2 - ام عبد الرحمن الجمعة 03 يناير 2014 - 01:23
الحمد لله
باقي الخير في هذه البلاد
3 - smael الجمعة 03 يناير 2014 - 01:27
اليوم كلام، و غدا إشاعة، والعام الجاي قضية فمجلس نقاش، فتحكيم وأخيرا تصير حقيقة. بحال إيلا كتشوفها بعينيك. زعما ما كاين لا تجريم لا والو فهاد القضية؟ غدا يقول لينا الإسلام دين الخرافة.
4 - ادريس لشكر الفاشل الجمعة 03 يناير 2014 - 01:28
الله ينصر أمير المؤمنين والله لو لم يكن محمد السادس الراعي للدين لتكالبت علينا قبائل بنو علمان الله ينصرك سيدنا
5 - newhorizon الجمعة 03 يناير 2014 - 01:29
قوله تعالى "يوصيكم الله في أولادكم للذكر مثل حظ الأنثيين".

"النصوص قيدت تعدد الزوجات بقيد دقيق تتحقق به المساواة المطلوبة شرعا بين الزوجتين، فيما يجب لهما على الزوج من حقوق مادية ومعنوية، وهو العدل والإنصاف بينهما في تلك الحقوق، وعدم التقصير فيها بالنسبة لإحداهما على حساب الأخرى".

اظن ان الامور الان واضحة اسي لشكر فلا تنسى ان تبلغ هذا لنساء حزبك.
6 - عصام المعتصم الجمعة 03 يناير 2014 - 01:35
بسم الله الرحمن الرحيم
من الجيد ان نسمع مثل هاته الاخبار المثلجة لصدور
الا اني اريد ان اعرف راي المجلس العلمي في مسالة التكفير وهل ادريس لشكر يعد الان كافرا استدلالا بالفتوى الاعلاه والا وجب عليه ان يرضخ بالقوة لكي يعتدر لكل المغاربة من طنجة الى الكويرة لان ما قاله يدخل اي شخص مهما كان منصبه وشكله الى دائرة الكفر العلني والا فما الفائدة اذن من الفتوى ان لم تحقق ما شرع الله به في الارض ...
7 - لا للعنف ضد الرجال الجمعة 03 يناير 2014 - 01:35
قال الله تعالى ﴿وَمَا آَتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا)
وَيُحَذِّرُكُمُ اللَّهُ نَفْسَهُ وَاللَّهُ رَءُوفٌ بِالْعِبَادِ‎.
التحدير لمن يخالف سنن الله في كونه.
إِنَّ اللَّهَ لَا يَظْلِم النَّاسَ شَيْئًا وَلَكِنَّ النَّاسَ أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ
يجب كدالك علينا نحن الرجال ان نشكل لجنة الدفاع عن حقوق الرجال
8 - سهام الرباط الجمعة 03 يناير 2014 - 01:35
لماذا المراوغة يجب اعطاء الجواب والرد على الاسئلة بسرعة لان في هذه المسائل الله حسم في الموضوع ولا اجد للمجلس العلمي العذر في التستر على الرد وعدم ابدائه فالموضوع لا يقبل التفسير ولا الاجتهاد لا فيما يخص الارث او تعدد الزوجات والحال ينطبق على الاجهاض لانه قتل للنفس التي حرم الله الا بالحق لذا ندعو المدعو لشكر ونسائه بتقديم اعتذار للشعب المغربي المسلم لانه يشفق عليهم ويتركهم يعيشون فوق اراضيه ويبتغوا من فضله والا فمن المفروض ان يطلبوا الاستضافة من اسرائيل ويرحلوا من المغرب
9 - Fasi الجمعة 03 يناير 2014 - 01:39
السلام عليكم في الحقيقة شكرًا للمجلس العلمي على هذا التدخل الذي وضع خطا احمر لكل من سولت له نفسه التجرء على احكام شريعتنا السمحة والتي أصبحت مجالا لكل من هب و دب في إصدار آراء لا مجال للتفكير فيها أصلا فما بالك الدعوى لمناقشتها وهذا الكلام موجه أصلا للشكر الذي أودّ ان أقول له ولامثاله خليك فحالك بعيد عن الدين ويلا بغيتي تسوي في الإرث سوي بين ولادك الى عندك شي ولاد والسياسة غاديا تخرج عليك ,لأنك باغي الكرسي "السياسة"على حساب الشرع أقولها لك مرة اخرى يا لشكر و لأمثالك حذاري ثم حذاري فهذه زائلة وتلك باقية وشكرا لهسبريس على متابعتها للموضوع .
10 - الرازي الجمعة 03 يناير 2014 - 01:40
إذا كان هناك "لا إجتهاد مع وجود النص" كما يقولوا. فكيف يشرحوا "العول" الذي أضيف في عهد عمر بعد وفاة الرسول؟
العول هو " زيادة في الأسهم المفروضة ونقص في أنصاب الورثة " لتصحيح الأخطاء الحسابية الناجمة عن تطبيق آيات الإرث كما هي. إبحثوا عن كلمة "عول" في الكتب و المواقع الإسلامية و ستروا بأعينكم ما أعني.
11 - مغربي بالمهجر الجمعة 03 يناير 2014 - 01:42
الكل خائف من قول كلمة الحق بما في ذلك المجلس العلمي للافتاء فقد احالانا مصدر مسؤول اىى كتاب 2004-2012.الكتاب انتهت صلاحيته .لماذا تدسون رؤوسكم كالنعام و تتهربون من قول كلمة حق,وبدوري اسالكم وان كنت لا انتظر منكم جوابا.ماموقفكم من السيد لبكر اهو كافر ام لا. ماموقفكم من السيدة لطيفة احمار اهي كافرة ام لا.
12 - char الجمعة 03 يناير 2014 - 01:43
جاء الحق وزهق الباطل وا دابا أسي لمخنفر آ الزعتر نسيت الزعتر فيه ريحة زوينة و فيه الدوا آ سي البع....حشاكم آاقراء بغيت غير نعرف أشنو غايدير واش غيحشم أولى يدير شي مسيرة ضد الله و القرآن ولكن أنا عارف أنه غيخاف غير من المجلس العلمي اما الله حسابو معاه تااااالي
13 - USA الشاب الشيخ شبيب الجمعة 03 يناير 2014 - 01:57
فعلا أصبتم وفقكم الله للخير وحفظ المغرب من الفتن وعاش محمد السادس وبشعار الله الوطن الملك نستودعكم أخوكم الشاب الشيخ شبيب امريكا 2014-1435 USA Cheb SheickChabib
14 - rachid bousta الجمعة 03 يناير 2014 - 02:00
Merci messieurs jai 80 grâce aa vous je peux me permettre f épouser une belle femme jeune 18 ans encore merci
15 - رضوان الجمعة 03 يناير 2014 - 02:03
جاء في :" تفسير القرآن العزيز " لابن أبي زَمَنِين المالكي المتوفى: 399هـ
(وَكَانَ الرجل فِي الْجَاهِلِيَّة يتَزَوَّج الْعشْر فَمَا دون ذَلِك، فأحل الله لَهُ أَرْبعا؛ فَقَالَ: {فَانْكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاء مثنى
وَثَلَاث وَربَاع} يَقُول: إِن خفت أَلا تعدل فِي أَربع فانكح ثَلَاثًا، فَإِن خفت أَلا تعدل فِي ثَلَاث فانكح اثْنَتَيْنِ، فَإِن خفت أَلا تعدل
في اثنتينِ فانكح وَاحِدَة، أَو مَا ملكت يَمِينك، يطَأ بِملك يَمِينه كم يَشَاء {ذَلِكَ أدنى أَلا تعولُوا} أَي: أَجْدَر أَلا تميلوا. انتهى كلام المفسر
مما سبق يتضح أن الأصل في الزواج التعدد لأن الآية الكريمة بدأت بالتعدد
أما الواحدة فمع انعدام العدل والإنصاف
16 - Emile الجمعة 03 يناير 2014 - 02:05
لااجتهاد مع النص القراني...ان القران هو دستور جميع المسلمين اين ماكانوا وهو غير قابل للتغيير او لحدف اية او استبدال اية او سورة بحجة المساواة بين الجنسين...من العبث التفكير في مثل هذه الاشياء..........
17 - سمير الجمعة 03 يناير 2014 - 02:20
الأمر هنا لا يتعلق بفتوى بل بأحكام شرعية وردت بشأنها نصوص قطعية من القرآن و السنة و التى يجب على كل مسلم أن يخضع لها خضوعا تاما أما الفتوى فتصدر عن علماء الأمة في القضايا التي لم يرد بها نص فيتم استنباط الأحكام من القرآن أو السنة طبقا لقاعدة القياس الفقية, فمثلا الحبوب المهلوسة أو المخدرات لم يرد بشأنها نص قطعي من القرآن و لكن أخذت حكم تحريم الخمر قياسا نظرا لمفعولها على العقل كذالك الشأن بالنسبة للقضايا التي يجتهد في مضمونها الفقهاء لإصدار حكم الأيجاز أو المنع مع مراعاة الثوابت الشرعية و الله تعالى أعلم
18 - حسن١١٨ الجمعة 03 يناير 2014 - 02:29
الحمد لله ،هذا المجلس العلمي الأعلى وقد أفتى ،فهل أنتم منتهون؟ ما إجتمعت أمة الإسلام على ضلال و سنبقى يقظون صامدون ،غرباء على كفنا جمر،لن نتركه ،إلى يوم يبعثون، يوم لا ينفع مال ولا مقعد البرلمان ولاسياسة ،اليبرالية منها أ والعلمجية، إلا من أتى الله لا منتمي وقلبه سليم،
19 - mourad الجمعة 03 يناير 2014 - 02:53
لا أفهم كيف يرفض هؤلاء الذين يسمون أنفسهم علماء أن يجتهدوا في النصوص لمصلحة الناس ويخدمون عقولهم وهم يعرفون بان الكثير من النصوص الصريحة والقطعية لم تعد تعتمد ونسيها الناس، سيتجاوز الناس فقه الجمود ويدبرون أمورهم بالعقل بلا حاجة إلى الفقهاء ولا الدين، هذا الجمود والظلامية والتخلف العقلي هو السبب في ترك الناس للدين ولا يتشبث به إلا من يريد حماية مصالحه ضد الآخرين وعلى حسابهم
20 - منير الجمعة 03 يناير 2014 - 02:59
غريب امركم .اتحدى كل رجل ان يتزوج امراة ثانية بدون موافقة زوجته الاولى.
21 - عبد الإله الجمعة 03 يناير 2014 - 03:11
في الحديث " عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي عضوا عليها بالنواجذ" تأمل الحديث جيدا
22 - Patriot الجمعة 03 يناير 2014 - 03:33
Seule le parlement et le gouvernement ont le drois de creer les Lois et non cette institution des fkihs.......nous ne Vivons pas en arabie saudite ou les fkihs et sheikhs font les Lois.....notre constitution est tres Claire
23 - يونس بنكيران الجمعة 03 يناير 2014 - 03:36
عجبت لمن يضيع وقتا يبحت عن الحلول وهي بين يده، وبحق الدي نفسي بين يديه لو الناس اتبعو كل ما في كلام الله وسنة رسوله لما احتجنا او فكرنا في تغيير بعض ما نزل الله
بسم الله الرحمان الرحيم
فَلاَ وَرَبِّكَ لاَ يُؤۡمِنُونَ حَتَّىَ يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيۡنَهُمۡ ثُمَّ لاَ يَجِدُوا۟ فِى أَنفُسِهِمۡ حَرَجًا مِّمَّا قَضَيۡتَ وَيُسَلِّمُوا۟ تَسۡلِيمًا
صدق الله العضيم
24 - sophie الجمعة 03 يناير 2014 - 03:47
alors que plusieur se covertissent a l Islam (les muslumans ) eux meme declarent la guerre a l 'Islam .les convertis respectent les textes du coran et appliquent aveugulement les ordres du DIEU le createurs de peur de sa punition qu' a subi dor et deja nos grand parent Adam et eve et puis saton tous expulsés du paradis pour leur desobeissement.Alors y a t-il un nouveau saton de nos jours?
25 - مريم الجمعة 03 يناير 2014 - 04:00
يا أختي، الإسلام لم يظلم أحدا، لكننا من ظلمنا و لا زلنا نظلم أنفسنا، ابتداءا من الدولة و انتهاءا بالشعب. القانون أعطى للذكر حظ الأنثيين لأن المرأة لا تجب عليها حتى النفقة على نفسها و لو كانت عاملة، فمالها ملك لها وحدها و ليس لزوجها أو أبنائها أو والديها أو أخواتها منه نصيب إلا ما رضيت أن تعطي و عن طيب خاطر، ليس بإكراه مباشر أو غير مباشر. فنفقتها التامة تقع على أبيها و إن لم يوجد فعلى أخيها أو عمها أو من هو ولي أمرها ثم على زوجها و لو كانت أغنى منه، و من تولى عن ذلك فهو آثم و إن غصبها أحد منهم في مالها و أكله فإنما يأكل مالا حراماً في بطنه يحرق به يوم الحساب. الأرملة و المطلقة و اليتيمة يصرف لها من بيت المال. هذه هي قواعد الإسلام التي اختفت، لكن تذكري أن الله يحاسب كل واحد على حدة، فمن أخلف بقاعدته يحاسب حسابا عسيرا لأنه ساهم في انتشار الفساد في الأرض. فعلى الإنسان أن يتغير لا المنهج. هذا في ما يتعلق بتوزيع الأموال بين الناس ... يتبع
26 - comunidad española musulmana الجمعة 03 يناير 2014 - 04:12
el gobierno debe juzgar a lachgar por atacar a las leyes islamicas en el coran libro sagrado de musulmanes
pido al rey Mohammed sexto el principe de los creyentes a meter este loco lachgar gamberro en la carcel por tocar la dignidad de los musulmanes marroquies y por rechazar el islam articulo en la constitucion Marroqui .
hoy esta pediendo esto mañana pedira que se anule la palabra y el funcinamiento de amir el muminin cuidado con esta gente nuestro amable Rey .
viva Marruecos ,los Marroquies y el Rey y su familia
27 - مريم الجمعة 03 يناير 2014 - 04:23
و فيما يتعلق بالتعدد في الزواج للرجل، فجزء منه يتعلق بالإنفاق، و التعدد جاء لحل مشكلة كانت و لا زالت و ستبقى و سأشرحها. عدد كبير من الرجال يموتون في الحروب، فتبقى الأرملة و أولادها بلا معيل أو معين. المطلقة قديما كانت لا تكاد تنتهي عدتها حتى تتزوج مباشرة. تقريبا لم يكن هناك امرأة بلا زوج يعيلها و يقوم بشؤونها و شؤون أبنائها، فالرجل هو القوام، و القوامة ليست تحكما و تسلطا كما غيروا مفهومها اليوم، بل عطاء و انفاق و حماية. فكان الرجل يخرج للكسب أو للجهاد و هو مرتاح على أهله لأنه يعلم أنه إن قتل فمجتمع المسلمين سيتكفلون بهم. هذا السر وراء تشريع التعدد. أما ما ترينه اليوم يا أختي فهذا ظلم للمرأة لأن الرجل سلبها حقوقها باسم الحرية و المساواة، فأصبحت تقوم بعملها و عمله و أصبح الرجل يعدد فقط لأنه "أحب أخرى" أو لعدة أسباب واهية، فأين غض البصر؟ و أين الإعفاف؟ و أين التذمم؟ نادرون هم من يعددون لإعفاء الأرامل و المطلقات و تربية أبنائهم، بل يريدونها أصغر و أجمل و عذراء.
صدق من قال أن المجتمع إن صلح رجاله صلحت نساؤه.
"نعيب زماننا و العيب فينا. و ما لزماننا عيب سوانا"
28 - محمد الداودي الجمعة 03 يناير 2014 - 05:02
أفكار رجعية متخلفة تنم عن الجهل والغباء فالدين والشريعة وأوامر رب العالمين واضحة ومن جحدها او غيرها فهو قطعا كافر لهذا أنصحك بالاستغفار والتوبة قبل الموت
اما لشكر ومن معه من الملحدين فالعقاب او التواب من الله وحده
ويعز في نفسي ان يكون أستاذا محاميا و رءيس حزب يقود حملة ضد احكام الله وأوامره نصيحتي له طلب التوبة والاستغفار قبل زيارة هازم اللذات
والنساء الحاملات سعار المساوات في الإرث يجهلن احكام الشريعة الاسلامية نصيحتي لهن الاشتغال بالمطبخ وتربية الأطفال رعاية حقوق الزوج واحترام تعاليم الدين وأداء الصلاة في وقتها واجتناب التبرج حذار من كشف العورات والاختلاط فهذه من مومجبات غضب الرب فاستغفروا ربكم وتوبوا توبة نصوحا وحذار من اتباع لشكر وأفكاره فهي أفكار الجهلاء بالدين وجزاء من اتبعه في غيه عذاب من رب العالمين
فاتقوا الله في أوامر الله واحذروا عقابه في الدنيا قبل الآخرة
وعار على رجل قانون جهله بأوامر رب العالمين
29 - mohammed الجمعة 03 يناير 2014 - 06:19
allah is the one who spoke about this in quraan and i dont know why this lashgar want to oppose allah and if this guy want to change there's a lot of problemes in moroccan society especialy youths problems but the reality is only dirthy game like how we say finalu i remind you atta9i allah before you die if not the grond is going to reject you one day
30 - عبد العزيز الجمعة 03 يناير 2014 - 06:23
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته ، على ما يبدو تمت حظر مغيب عن قصد فيما يخص تفسير الآية الوحيدة في القرأن التى تتحدت عن التعدد لكن في الحقيقة المعنى غير دلك تماماً لان القسط يأتى دائماً مقرونا باليتامى والعدل يأتى مقرونا بالنساء أما فيما يخص النساء فالآية واضحة ( وان خفتم الا تعدلو فواحدة ) وفي موضع اخر يقول الحق سبحانه (ولن تعدلو....) بمعنى التعدد المتبقي هو الاول فى الآية (وإن خفتم الا تقسطو في اليتامى ،فانكحوا ما طاب لكم .....الآية بمعنى النكاح هنا من المرأة التي فقدت زوجها ومعها أبناء أرامل وليس الزواج من عازبة . إذن أين هو التعدد هنا.....المرجو النشر وشكرا
31 - عبد الغفور الجمعة 03 يناير 2014 - 06:23
من نفى حرفا من القرآن فقد كفر بما انزل على محمد " صلى الله عليه و سلم" و شكرًا
32 - خ/*محمد الجمعة 03 يناير 2014 - 06:32
الاعلام يضخم الامور ويريد ان يصنع واقعا يخدم جهات ومصالح سياسية معينة والسؤال هو الى مدى يبقى الخلاف المحيط بالدين قائما في الاعلام;وكمية الاهتمام التي تعطى له خاصة ادا كان الامر يتعلق بمصدر غير موثوق به;يجب على الاعلام مراعة هذه النقطة *
قال تعالى (يايها الذين امنوا ان جائكم فاسق بنبا فتبينوا ان تصيبوا قوم بجهالة فتصبحوا على مافعلتم نادمين)الحجرات6- ادب الله عباده المؤمنين بادب نافع لهم في دينهم ودنياهم _ انه اذا ا جاءهم الفاسق المجاهر بترك شعائر الدين باي خبر ;لايصدقونه بادئ ذي بدء حتى يتثبتوا ;ويتطلبوا انكشاف الحقيقة ولا يعتمدوا على قوله _ كراهة ان يصيبوا باذى قوما هم جاهلون حالهم ;فتندموا على ما فرط منكم ; وتمنوا انه لو لم يكن قد وقع*
33 - Isam الجمعة 03 يناير 2014 - 07:17
هذا ما نخشاه وزارة الأوقاف تحجب الفتاوى التي لا تتماشى مع رغبتها ..وشرع الآه واضح ...أسؤال هو هل الدولة المغربية لديها توجه إسلامي أم أنها تستغل الحقل الديني سياسيا فقط ..العلمانية تغلغلت في عروق البلد وكثير من الفضل يعود إلى الدولة التي شجعت وفتحت الباب لكل من هب ودب مثل المدارس الفرنسية في المغرب والتي لا تخضع لوزارة التعليم أي أنها حرة ..اندثار الأخلاق وانحلال المجتمع هو مسؤولية الدولة أم بالأحرى هو مسؤولية المغاربة المتفرجين ،،،كلكم مسؤولون هذه قضايا مجتمع أي تهم الجميع بدون استثناء ?????
34 - Slimane d'Argenteuil الجمعة 03 يناير 2014 - 07:17
L'islam humilie et rabaisse, doublement, la femme. Il ne la considère pas comme égale du l'homme. Il la voie comme une citoyenne du cinquième zone.
Par l'instauration de la polygamie, la femme est devenue un objet sexuel, une chose qui vit pour assouvir les fantasmes du mâle.
Le corpus doctrinaire de cette religion atteste de son caractère raciste, sexiste, violent et rétrograde. Elle défend les puissants et les nantis. Elle brutalise les faibles.
L'humanisme n'est point son credo.
35 - مسلمة وافتخر الجمعة 03 يناير 2014 - 07:50
إلى صاحبة التعليق رقم ٩ توبي إلى الله فقد قلت كلاما ملحدا كيف يرحمنا الله وامثالك معنا
36 - صباح الخير يا مجلس ... الجمعة 03 يناير 2014 - 07:53
بسم الله الرحمن الرحيم
هيئة الإفتاء: لا اجتهاد في أحكام الإرث .. والتعدد ثابت دينيا

صباح الخير يا مجلس العلمي النائم أو قلتموها دون خجل سبحان الله مجلس العلمي ءاخر واحد من يتكلم فين كنتم قبل ؟ لو كان الكلام على [ الموازين ] لحضرتم رمش العين أين المسؤولية أليست هذه أمانة في عنقكم ؟ تركتم الفراغ للعلمانيين ولشكريين والموساديين والمجرمين يحاربون دين الله علانية وأنتم لا تحركون ساكنا
أعوذ بالله من التفاق والمنافقي وأعداء الدين
----------------
الغيور على دينه وبلده / ميضار
37 - sefrou الجمعة 03 يناير 2014 - 07:54
زمن الرويبضة التافه يتكلم في امور العامة اللهم احفظنا وانصر حامي الوطن والدين
38 - غيور الجمعة 03 يناير 2014 - 08:03
النص واضح وصريح في القران لكن السؤال المطروح :مادا ينتضر الناس او المواطن ممن يريد ان يغير ما نزل الله ؟هل فعلا ممكن ان يبالي بالقوانين الوضعية ويعطي لكل دي حق حقه؟هل فعلا المقصود بهدا الطرح الاصلاح؟
هناك امور كتيرة تحتاج الى الاجتهاد والجد والكد لمن يريد فعلا الاجتهاد والعمل اولها اصلاح الدات
39 - بن المادني الجمعة 03 يناير 2014 - 08:13
لم يعد في مقذرة جبهاء الإشتراكية أن يوجدوا خطابا جديدا ومتجدداً لمعالجة الفوارق الإجتماعية الحاصلة مع استحواد الأقلية رجالا ونساءأ على مقدرات البلاد ، وقد كانت لهم تجربة في الحكم ولم يقدموا شيئا يذكر في هدا الموضوع وحتى يصرفوا الانتباه عن هذه الإشكالية المتجدرة والمتفاقمةًً ، صاروا يحفرون في مواضيع لا تغني ولا تسمن من جوع . وهم يعلمون أن النبش في مجال الأحوال الشخصيةً للإثارة ليس الا. كنا تنتضر من التقدميين أن يطورا خطط لاجتثاث هدر المال العام والرشوة ومحاربة الريع والزبونية ويسهروا على تطبيقها . أب مراجعة قانون الإرت وتعدد الزوجات يطور الإنتاج ويعم الرخاء . بمعناً أخر هل يجد المغاربة اليوم ما يرثون اويورثون ،
إذا كان المبتغى من إثارة مواضيع ،يعلم السيد لشكر نتائجها مسبقا، فقط لازعاج خصومه السياسين الاسلامويين ،كان من الأجدر أن يناقشهم في مواضيع العصر وهي نظمً الحكمً
نظم الإنتاج والتوزيع وتطويرها. نحن نعلم أ لا جديد له بل لا ذراية له في الموضوع. سأله يوما صحفي الجزيرة عن رأيه في نطامً الملك بالمغرب فأجاب أن المسألة حسمت من قبل .الم تحسم قضية الارثً والتعدد من قبل؟
40 - عبد الله الجمعة 03 يناير 2014 - 08:16
قال تعالى : { فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم ثم لا يجدوا في أنفسهم حرجا مما قضيت ويسلموا تسليما }
وقال تعالى : وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمرا أن يكون لهم الخيرة من أمرهم [ الأحزاب : 36 ] .
و قال : ذلك بأنهم كرهوا ما أنزل الله فأحبط أعمالهم [ محمد ]
و قال تعالى : فإن لم يستجيبوا لك فاعلم أنما يتبعون أهواءهم ومن أضل ممن اتبع هواه بغير هدى من الله [ القصص .
إن لكل محبة دليلا ، ودليل صدق المحبة موافقة المحبوب في مراده ، وعدم إتيان ما يكرهه أويبغضه ، وإلا فهي دعاوى لا حقيقة لها ، وقد قال العلماء : " كل من ادّعى محبة الله ولم يوافق الله في أمره فدعواه باطلة " .
قال تعالى : { قل إن كان آباؤكم وأبناؤكم وإخوانكم وأزواجكم وعشيرتكم وأموال اقترفتموها وتجارة تخشون كسادها ومساكن ترضونها أحب إليكم من الله ورسوله وجهاد في سبيله فتربصوا حتى يأتي الله بأمره والله لا يهدي القوم الفاسقين }
عن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لا يُؤمن أحدكم حتى يكون هواه تبعا لما جئت به ) حديث صحيح رُويناه في كتاب الحجّة بإسناد صحيح .
41 - عمر عمر الجمعة 03 يناير 2014 - 08:26
بسم الله الرحمن الرحيم
من يقول بتسويت الرجل بالمرأة في الارث وتجريم تعدد الزوجات وشرعنة قانون الاخهاض
فليخرج من تحت سماء الله ولا يمشي فوق ارضه ولا يتنفس من هوائه ولا يشرب من مائه ولا يأكل من طعامه ولا تتصرف في ماله وليذهب الى الهه الذي يعبده من دون الله
42 - immigré الجمعة 03 يناير 2014 - 08:33
la constitution c'est le coran sinon on est plus musulmans quant à M Lachgar mnt tu dois ,avec les femmes de ton parti qui la plupart ne sont meme pas mariées à cause de leur gueule, te plier à la loi divine
43 - abdo الجمعة 03 يناير 2014 - 08:39
التعدد منصوص عليه في القران بنصوص قطعية لكن محاكمنا المغربية تحرمه في ظل انتشار العنوسة والزناوتضع عراقيل كبيرة وشروط قاسية لقبوله .اكثر المغاربة يعددون في الحرام الزنا.واذا اردت ان تجرب فاتجه الى المحكمة واطلب التعدد.
44 - محمد أكرم الجمعة 03 يناير 2014 - 09:06
لازال الفقه الذكوري مسيطرا له الغلبة ولا من يجرؤ على القول أن في بعض أحكام الإرث ظلم كبير للمرأة قياسا على مجتمعنا الحالي، صحيح أن بعض الأحكام كانت تتناسب مع مجتمع القبيلة والمدينة المنورة حيث مفهوم العائلة وقرابة الدم أكثر اتحادا، ولكننا اليوم في القرن الواحد والعشرين، ونواة العائلة اليوم هي الزوج والزوجة بالخصوص، أما الأعمام والأجداد وغيرهم فقد ابتعدوا عن المركز والنواة، وإلا فبالله عليكم كيف تفسرون مسألة أن العم يرث أكثر من الإبنة (الفتاة) في حالات إذا توفي الأب ولم يترك ولدا بل بنات فقط؟ أليس في هذا ظلم للبنات وللزوجة الأرملة التي تجد أمامها مبلغا صغيرا من الإرث مقابل بنات في أمس الحاجة لمصاريف الصحة والتربية والدراسة؟ لذلك نحن في الحاجة إلى سياسيين شجعان وليس إلا فقهاء متزمتين يقرؤون علينا النصوص القديمة الجاهزة "لعلماء الأمة" كأننا لا نعرفها، كما لا نحتاج إلى غوغاء ودهماء يتصورون أنفسهم حراس الدين وحماة العقيدة كأنها لا تقوم إلا بهم.
45 - ابو خالد الجمعة 03 يناير 2014 - 09:07
طلب التوبة والاستغفار من صاحبي التعليق وقمي 9 و 11 قبل ان ياتيكم الموت فلا تغتروا وتنخدعوا بامثال لشكر الذي يسيء الى حزب ناضلنا تحت مبادئه وما فكرنا قط في مثل فكره انسيت يا لشكر فقهاء علماء الدين قدموا راحتهم وتمتعهم بما انت فيه من بدخ انسيت الملقب بالفقيه المرحوم البصري انسيت المرحوم العالم الجليل محمد الحبيب الفرقاني انسيت الشيخ ابراهيم السي من فم الحصن والفقيه الجليل عمر الساحلي من تارودانت ووووو ما نضلنا الا من اجل العدالة الاجتماعية التي تعتبر الشريعة الاسلامية من توابتنا في تحقيق عدالة العلاقة الاسرية وكذلك العدالة في جميع مناحي الحياة الاقتصادية والسياسية ما سلكنا مسلكا غير مسلك ديننا الحنيف اتق الله في الحزب ومناضليه
46 - Une femme الجمعة 03 يناير 2014 - 09:16
Pourquoi on ne peut pas modifier les règles de l'héritage sous prétexte qu'elles sont écrites noir sur blanc dans le Coran.
Il faut qu'il y ait "ijtihad" car après tout il est bien écrit qu'il faut couper la main du voleur et de la voleuse et qu'il faut fouetter les adultères 100 coups et des fois jusqu'à ce que mort s'en suive, pourtant personne n'a jamais insisté sur le fait de réintroduire ces pratiques pourtant très claires sur notre livre Saint, mais notre société patriarcale ne pense qu'aux avantages pour les hommes sous prétexte que...
Pourquoi une mère et sa fille devraient partager leur héritage avec oncles et cousins sous prétexte que le père de famille à sa mort n'a pas laissé de mâle? Des fois elles sont obligées de quitter la seule maison et seul bien qui leur reste pour le partager avec des oncles et cousins qu'elles ne connaissent même pas et qui ne sont même pas dans le besoin! Et ça parle de justice... Mon œil oui!
Je suis musulmane mais contre ce point de l'héritage
47 - أبو شيماء الجمعة 03 يناير 2014 - 09:34
هذا يثبت أن لبعض اليساريين والعلمانيين في بلادنا كما في البلاد العربية أهداف سياسية لا يصلون إليها إلا بالمتاجرة بتوابت الأمة مهما كان الثمن
فهم يريدون أن يرضوا شريحة النسوان في ظل ما يعرف بمبدئ المناصفة
تخيلوا ماذا كان سيحصل لمثل هؤلاء لو تقولوا بما تقولوا به في زمن كان شرع الله هو السائد فكرة وعقيدة وتطبيقا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
إن هؤلاء يردون أن يفتحوا حربا مع أحكام الله وكتابه والثابت من سنة نبيه
فقد نجدهم غدا لهم نظرية في الصلاة والزكاة والحج والصوم
فعلى شرفاء هذا البلد وعلمائها وكل الغيورين والمنتسبين لهذا الدين أ، يستيقضوا من سباتهم فالحرب على المسلمين وأهله بدأت بالفعل مند مدة لكن يراد لها الآن بفعل التدافع السياسي أن تأخذ لها أبعاد وأشكال خطيرة
فهؤلاء لم يعودوا يقتصرون على المطالب الخبزية والإقتصادية ووو بل بدأوا يلعبون بتوابت الأمة وما أدركوا أن كلامهم هذا فيه طعن لكلام الله وزرع الفتنة بين الرجل والمرأة التي آمنة صدقا وعدلا بما أنزله الله
يا ساسة ويا قادة :فكروا في مصير أمتكم وأوطانكم واعلموا أن نربكم خاطبكم بقوله :( إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون ). صدق الله العظيم
48 - أبوطه الجمعة 03 يناير 2014 - 09:37
أوْتارك يا لشكر لم تعد تطرب احدا والاولى لك ان تخنس وتدخل جحرك لقد
ودعنا العهد الماضى باوتاره ( لا للرجعية لا للظلامية ) بات واضحا ان اللذين
كنت تصفهم بهذه الاوصاف صاروااكثرمنك استيعابا للديمقراطية وحقوق الانسان.
الاولى لك ان تخوض فى أنواع الويسكى والسجائر(والقصاير).
49 - التواضع الجمعة 03 يناير 2014 - 09:41
الله يهدي جميع المغاربة إلى الطريق المستقيم بما فيهم المحافظون و التقدميون إلى ما فيه الخير لصالح هذا البلد الحبيب لأنه هناك ثوابت مقدسة لا يمكن المساس بها و لا لأي كان ألتطاول عليها كيف ما كانت مرجعيته السياسية أو الفكرية و لا حتى المذهبية لأن الحلال بين و الحرام بين و لا أجتهاد مع وجود النص كما يقول الفقهاء.
و أعتصموا بحبل الله جميعا و ل تفرقوا(صد)
ربنا أرحمنا برحمتك و أحمينا من الفتن ما بطن منها و ما ظهر.
الفتنة نائمة...................................
50 - mhand الجمعة 03 يناير 2014 - 09:51
Dans ce cas le mari n'a pas a demander a sa femme l'autorisation de se remarier puisque la religion lui donne le droit!
Qelle contradictions !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
51 - mohmed الجمعة 03 يناير 2014 - 10:10
يا سبحان الله نتكلم و نطعن في الله و في دينه كان شيأ لم يكن أنا اقول لهدا الكافر ان كانت لديك جرأة يا جبان فتكلم عن ملك او وزير ؟ وهل يضر السحاب نبح الكلاب ؟دع دين الله وشانه و تكلم عن احتفالات رأس السنة وقل هدا تشبه بالكفار ؟ لمادا لم تقلها ؟لم تجد من تعلن الحرب عليه الا الله ؟لكن لو انا تكلمت اين مسلمين المغرب .... مضاهرات لفاءدة مصالحهم واللهو و الفساد و الموسيقى .... اسأل الله ان يرينا فيك عجاءب قدرته اللهم جمد الدم في عروقه حتى يتمنى الموت فلا يجده اللهم رد كيده في نحره واجعل تدبيره تدميرا عليه .اصبح دين الله يتشاور عليه ؟ اقتلوه ؟ تجرء على شرع الله
52 - الدكتور متوكل الجمعة 03 يناير 2014 - 10:24
إلى صاحب التعليق رقم 11: العول لا يصحح الآيات ياهذا، وإنما هو تطبيق لها، ومسائل العول تعدد فيها أصحاب الفروض مما جعل الأنصبة أكثر من أصل الفريضة والعقل يقتضي أن يتحمل جميع الورثة نقصا طفيفا لتسهل قسمة التركة، أما الأنصبة فلا يتغير منها شيء فهي فريضة من الله والله عليم حكيم, الحمد لله هذا هو المنتظر من المجلس العلمي الأعلى، والذي ننتظر منه أن يصدر فتوى تمنع غير المتخصصين من الإفتاء بالتشهي والهوى
53 - musulman revolté!!!n الجمعة 03 يناير 2014 - 10:25
LES ULEMAS INTERPRETENT LE CORAN ET LA SUNNA SELON LEURS INTERETS. EXEMPLE : L'ESCLAVAGISME ,L'ABLATION DE LA MAIN DU VOLEUR.... SONT BIEN AUTORISES PAR LE CORAN , ET POURTANT LES ULEMAS N'ONT PAS BOUGE LE PETIT DOIGT POUR CONTESTER LES LOIS DES PAYS MUSULMANS QUI ONT ABOLI CES PRATIQUES ARCHAIQUES . LES REGLES DE L'HERITAGE DE LA RELIGION ISLAMIQUE SONT ILLOGIQUES ,INEGALITAIRES ET DOIVENT ETRE REVISEES POUR RENDRE A LA FEMME SA DIGNITE CAR LA FEMME EST NOTRE MERE ,SOEUR ,EPOUSE ,FILLE ....................DE MEME POURQUOI CONTINUER A AUTORISER LA POLYGAMIE QUI PROFITE AUX HOMMES QUI NE PENSENT QU'A LEUR SEXE ET QUI CONSIDERENT LA FEMME COMME UN OBJET SEXUEL. E
54 - عصام الجمعة 03 يناير 2014 - 10:32
وإن خفتم ألا تقسطوا في اليتامى (((فانكحوا ما طاب لكم من النساء))) ما أكثر الرجال الذين يرددون هذا الجزءالأخير من الآية كلما اشتهوا التعدد، فيستمع لهم النساء بكل حسرة، ولا أدري هل قرأوا الآية كاملة؟ لأن الاستدلال بها للحث على التعدد دون تحقق الشرط لا مكان له، ولكن المتبصر في أوائل السورة يجد أنها جاءت في مجملها تحث على رعاية الأيتام وحفظ أموالهم، وحذرت من أكل أموالهم بالباطل أو التفريط فيها ولم يرد موضوع التعدد في الزواج (فانكحوا ما طاب لكم من النساء) إلا جواباً للشرط (وإن خفتم ألا تقسطوا في اليتامى) فكان لغاية سامية تتعدى حب اللذة إلى الرغبة في فعل الخير لليتامى.
وتأتي الآية الثالثة لرفع الحرج عمن كان يرغب في كفالة اليتامى، لكنه لا يستطيع الوصول إليهم؛ لأنهم تحت أمهات أجنبيات، فجاء الإرشاد الإلهي إلى أولئك بالزواج من أمهات اليتامى؛ ليقوموا بكفالة الأيتام في ظل أمهاتهم اللائي هن بحاجة إلى حنانهن وعطفهن كما في قوله تعالى (وإن خفتم ألا تقسطوا في اليتامى فانكحوا ما طاب لكم من النساء).
55 - Rach الجمعة 03 يناير 2014 - 11:03
بغيت نعرف أنا غير فين كان هاد المجلس العلمي، حات يموت لي بايمو ت عاد تيفيق. الرد يجب أن يكون سريعا وحيكم دون إنظار. أولا حتى نجيبو ليكم الطبالة أو الغياطة.
وشكرا لهسبريس
56 - مواطن ف المهجر الجمعة 03 يناير 2014 - 11:19
الحمد لله الذي جعل القران دستورا لمن يتذكر
ولا يستكبر . ان كُنْتُمْ لا تعلمون فسالوا أهل الذكر
ويجب على الانسان ان لايتجاوز . مهما كان . فالسياسة سياسة والدين دينا لابد من التقارب
كيف يكون المسؤول بلا أخلاق بلا أمانة . بلا مسؤولية . بلا عدالة .خاءنا .غاشا.راشيا.مفسدا.
ضالا. متكبرا. للانفصال الدين عن السياسة مثل
قول لشكر في الاخر فهذا حصل في زمننا هذا
فآل مسؤولين بهوايتهم فقط
57 - Khalid الجمعة 03 يناير 2014 - 11:19
C'est pour cela qu'il nous faut un pays sans religion d'état, et si qlq un veut appliquer l'héritage selon la loi islamique alors qu'il le fasse et celui qui ne veut pas et il ne le fait pas .... il est temps que nous nous débarassons de l'inquisition de l'islam comme ils ont fait les européens avant nous et ils avaient bien raison !!!
58 - مغربية الجمعة 03 يناير 2014 - 11:29
الى رقم 22
طلبت ان نتمعن في الحديث الدي ادرجته: (عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي عضوا عليها بالنواجذ" تأمل الحديث جيدا)

مجرد سؤال بريء، حديث: يعني شيء قاله الرسول الكريم، فكيف عرف الرسول عليه السلام انه سياتي بعد خلفاء، و ليس ملوك، و ليس خليفة واحد، بل خلفاء كانه عاشرهم كلهم، هل كان رسول الله يعلم الغيب؟؟ و هل وصى بان يكون ابو بكر ثم عمر ثم عثمان ثم علي خلفاء بهدا الترتيب، علما ان الناس كانو اختارو هؤلاء الخلفاء بما يشبه الاقتراع، و هل يغامر رسول الله وهو الرقيب على اقواله، بتوقع شيء قد يحدث و قد لا يحدث،
و على حسب علمي نحن مجبرين فقط بالقران و السنة، و ليس بسنتين، سنة الرسول و سنة الخلفاء، و لمادا عمر لم يتبع القران في قطع يد السارق حين كانت المجاعة؟؟ كيظهرلي بزاف د الاحاديث تم عملها بعد موت الرسول الكريم!! و الله اعلم،
59 - مسلم الجمعة 03 يناير 2014 - 11:43
نعم هكذا ينبغي أن نتعامل مع الاحداث
لا اجتهاد مع وجود النص
أما صاحب الفتوى سي لشكر فالله وحده هو الذي سيرد على فتواه
لأن القرآن كلام الله و من أراد أن يحرفه سيتصدى له لا محالة
من العيب و العار و الخزي أن نسمع نساءا مومنات ينادين بعدم المساواة في الإرث و ينادين بحق الرجل في التعدد امتثالا لقول الله عز وجل
و في المقابل نجد لا أقول الرجال بل (ذكور) يقولون العكس
فهنا نضع أكثر من علامة استفهام
و سيطلعون غدا علينا بشرعية زواج المثليين
و لما لا استباحة الإفطار في رمضان نهارا و علنا
60 - ayoub الجمعة 03 يناير 2014 - 12:04
pour le comm 9 إن لم تحترمي دين هذا الوطن فإبحثي لك عن وطن آخر
61 - MAROCAINE الجمعة 03 يناير 2014 - 12:10
les OLAMA de al majlisse ai 3ilmi sont des fénéants, ils ont pas de compétences, ils préféres dormmiur et avoir de très bon salaires a la fin de chaque mois.
S'il reffusent de faire des recherches et améliorer le vecu des gens car il y a le couron, notre constitution.
pourquoi laisser ouvert ce majlisse
Pour quoi payer des Olama pour rien
pour le DÉCORE JE SUPPOSE
Si le courant est suffisant, alors fermant ce Majlisse et verssant cette argents pour faire des recherches en médecine par exemple
VOILA TT SIMPLEMENT
62 - Abellah الجمعة 03 يناير 2014 - 12:16
هناك حل سهل جدا جدا جدا ...لكي نتجنب الفتنة ولا يطعن فلان في علان !!!
1.لاتوجد في العالم باسره دولة إسلامية وهذا ما يجب ان نقر به !!!
2.يجب إحداث بطاقة وطنية به ديانة المعني بالامر !!!يعني يا إما مسلم او كافر !!!
3.من حق الكفرة ان يعدلو في وصيتهم كيفما يشاؤون !!!
4.الإرث وجب على المسلم تقبله كما هو منصوص في القرآن والسنة!!!
5.الكافر يجب عليه إحترام الاغلبية المسلمة ...كعدم الجهر بالإفطار يوم رمضان والعري والفساد العلني !!!
6.التقينة والنفاق ليس من شيمة الاحرار !!!

كل ما ذكرته اعلاه سيحل كل المشاكل المستقبلية للبلاد ...ولكي نعرف من يحكمنا ومن يتكلم بالسنتنا !!!هل هو كافر او مسلم !!!فكيف لبنكيران ان يدعي انه إسلامي ولا يطبق الإسلام !!!وكيف لكاسيات عاريات ان تتحدثن باسمائنا واسماء نسائنا !!!والله هذه افعال اليهود والمنافقين والشيعة والملاحدة وليست افعال المسلمين اللذين يؤمنون بالله ربا وبمحمد صل الله عليه وسلم نبيا ورسولا ...
إنشري ياهسبرس فانا لا اعرف من انتي !!!
63 - FAYEZE الجمعة 03 يناير 2014 - 12:21
ما يجب ان يعرفه المطالبون بالمساوات في الارث هو انه لا اجتهاد في الدين مع وجود النص القطعي الذي هو القران و شكرا
64 - salah-21 الجمعة 03 يناير 2014 - 12:24
( فكان الجواب هو الامتناع عن إبداء موقف حاسم راهنا) لماذا يا وزارة الأوقاف دفن الرأس في الرمال . أليس الدفاع عن شرع الله هو انكار المنكر و الأمر بالمعروف بل و المسارعة الى ذلك للضرورة القصوى كما حصل مع تخريصات لشكر المعروف بعدائه للدين ؟؟ ألستم انتم الأولى ان ترفعوا قضايا _شرعا و قانونا_ضد كل من تسول له نفسه المس بعقيدة الأمة؟؟ لماذا تبيحون الإحتفال بالمولد النبوي خلافا لمذهب مالك و متقدمي المالكية و في نفس الوقت لا تتحرك لكم شعرة عندما يطعن في عرض النبي (الرافضة) او في سنته(عصيد)؟؟ام ان مراتبكم الوثيرة تمنعكم من قول الحق و لو ببيان كاف شاف يحد من الفعل و الفعل المضاد؟؟ حسبنا الله و نعم الوكيل......انشري هسبريس
65 - ali hero الجمعة 03 يناير 2014 - 12:35
جاء في الخبر أنه(لااجتهاد مع نص شرعي)
1‏)إن الشريعة الإسلامية أمرت بحفظ النفس فقال تعالى: (ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيما ومن يفعل ذالك عدوانا وظلما فسوف نصليه نارا) كما حرمت الشريعة الإجهادمخافة الفقر فقال تعالى:(ولا تقتلوا أولادكم خشية إملاق)
2‏)أحكام الإرث قطعية الدلالة وثا بتة بالكتاب والسنة والإجماع إذن لا اجتهاد مع نص شرعي
66 - مهران الجمعة 03 يناير 2014 - 12:47
الحمد لله الذي ظهر الحق بفتوى المجلس العلمي الأعلى في شان اللذين يقتحمون الشرع المحمدي مثل المعلم الصغير لشكر الذي يتكلم فيما لا يعنيح ويتبجح في الشرع الإسلامي خاصة في افرث وتعدد الزوجات، يالها من وقاحة وتبجح، يريدون تجاهل النصوص الواضحة مثل قوله عز وجل: وللذكر مثل حض الأنثيين، وقوله ايظا: مثنا وثلاث ورباع.
أمر توقيفي يامعلم لشكر من الشرع الحكيم، لا اجتهاد ولا تأويل ولا حق لك أن تتكلم فيما لا يعنيك، لا تعرف الفقه ولا ألصول لا تعرف ولا فرائض الوضوء كيف تتكلم في الشرع ،حذاري ثم حذاري من ذلك أترك الفتوى لأهلها العلماء كالمجلس العلمي الأعلى واللذين تخرجوا من المعاهد العليا مثل الشريعة ودار الحديث الحسنية.
الحقيقة ينبغي مراجعة مدونة الأسرة ونبذ فيها كل ما هو مخالف للشريعة وضرب يد كل من سولت له نفسه أن يجتهد مع وجود النص واضح جلي لا يحتاج إلى التأويل، هذا مبدأنا وعقيدتنا ومنهجنا ورثناها من آبائنا وأجدادنا، من خالفنا ستخسف به الأرض مهما ادعى انه متقدم حضاري،لأنه يساهم في كثرة عدد اللقطاء في المجتمع المغر بي المسلم الذي لا يلتف إلا بما جاء به الشرع سواء توقيفي او توفيقي .
67 - خالد الجمعة 03 يناير 2014 - 12:47
القانون الإلهي واضح ولا خبار عليه ولا اجتهاد في النص والقرآن الكريم صالح لزمان ومكان وآية التي تكلمت عن الإرث فهي غير قابلة للنقاش لأنه كلام منزل لايقبل التأويل ..وأعتبر ان الكلام في هذه المواضيع المحسومة هي مضيعة للوقت من الأحسن أن نهتم بالمشاكل الاجتماعية وبالشأن العام والغلاء والبطالة ومشكل صناديق التقاعد ...وووووو سيكون أفيد وأحسن للشعب المغربي..لأن علماؤنا حسموا موقفهم بأن الإرث وتعدد الزوجات فهو حق مشروع لا يمكن تبديله ولا تغييره وذلك بدليل الآيات التي تنص على ذلك......؟ وماذا يقول السي بنكيران الإسلامي في هذا الموضوع...؟؟؟
68 - محمد الجمعة 03 يناير 2014 - 12:48
المملكة المغربية امة مسلمة. ﻻ تقبل ان تحرف ثوابتها وخاصة التشريعات الربانية.
69 - bimg akka الجمعة 03 يناير 2014 - 13:01
مة أخرى وستليها أخرى ولن تتوقف أبدا هذه الفرقعات الإعلامية والهادفة إلى ربح أصوات فئة هي في النهاية لا تشكل إلا فئة نادرة حتى لا أقول قليلة في المجتمع المغربي-وهذا الجزم تهافت مني لكن أظن القارئ متفهم لما أقول-وهي فئة يستعان بها في تولي منصب داخل الحزب لا في هيئة من هيئات الدولة مثل البرلمان أو مجلس المستشارين.هؤلاء (المناضلون)الذين يدافعون -أو يدعون -عن القضايا الكبرى (كبرى...من قال كبرى؟)في أدمغتهم المتعفنة بأفكار بالية ليس الهدف منها إلا الجلوس على الكاسي الوثيرة وركوب السيارات الفارهة وارتياد النوادي المغلقة والمطاعم التي تقدم ما لذ وطاب مما لا نعرف نحن المغاربة البسطاء أنه موجود ليأكل أصلا...هؤلاء المناضلون الذين باعوا أحزابهم ونقاباتهم وأتباع الحزب ومنخرطيه ومناضليه الحقيقيين بتواطؤ مع المخزن الذي عرف كيف يستغل الفرصة ليجهز على هذه الأحزاب والنقابات ...إنني أبكي المناضلين الاتحاديين الحقيقيين والذين أفنوا زهرة عمرهم منافحين ومدافعين عن أهداف قد نتفق معها أو نختلف,لكن أتحدث عن المبدأ هنا ...لا بد من تصحيح للوضع باختيار الشخص المناسب للحزب...لكن هيهات...فقد مات الحزب..إنا لله و...
70 - abdellah الجمعة 03 يناير 2014 - 13:12
تطالبون بقطع دابر كل محرض يريد زرع الفتنة و تقصدون بذلك ما تسمونه بالاسلاميين مع العلم اننا ندين بالاسلام كما نعلم من هؤلاء الذين صنعوا هذا اللقب للتفرقة بين المسلمين.و ها انتم اليوم معشر الاشتراكيون اليساريون اذناب الفكر التحريض الحقيقي لم تجدوا شيئا لتغطوا به عن اخطائكم غير الغوص في بحر لا تعرفون السباحة فيه لانكم بكل بساطة تجهلون امور الدين و لا تجدون من تستشهدون بهم امثال اسيادكم في الاشتراكية,واتحداكم ان تستشهدوا بالصحابة الكرام او الخلف الصالح فبالاحرى القران الكريم.
طوبى لكم بالمواثيق الدولية و المعاهدات التي لا تغنينا في شئ سوى انها فرقت بين المجتمع المسلم و جعلت حفتة من الذين يشككون في دينهم يتبجحون
71 - khaled الجمعة 03 يناير 2014 - 13:13
لااجهاد مع النص -قاعدة أصولية- يعني لايجوز الإجهاد في مسألة والنص القرآني تكلم عن حكمها .من لم يومن بما جاء به القرآن فقد كفر بصاحبه.لكن لا تسغربو ياخوان .الذين يقولون هذا لايفقهون في الدين الا الجلباب الذي يلبسونها في مناسبة ما .فاشخص الذي تربى وقرأ في أربا ماذاتنتظرون منه’ الا أنيشوش وان يقول بكلم تافه)-اللهم ان هذا لمنكر_
72 - العلوي سيدي إدريس الجمعة 03 يناير 2014 - 13:17
تعدد الزوجات منصوص عليه في القرآن وكذلك بالنسبة للإرث، فلا اجتهاد مع وجود النص القرآني ولكن يجب إلغاء الأحباس المعقبة السابقة والحالية بصفة نهائية، لأنها تمنع على أولاد البنت المستفيدة من ريع هذه الأحباس، الحق في الإستفادة من ذلك، باعتبار أن ذلك الريع ينحصر بين الذكور والإناث غير أولاد البنت، هذا لا يقبله العقل والمنطق ومخالف للشريعة الإسلامية، وهو جاري به العمل حاليا بالمغرب. الله ما هذا منكر. مثال: الأحباس المعقبة للمرحوم المحبس عبد القادر بنعزوز.
73 - jalal الجمعة 03 يناير 2014 - 13:26
notre roi est amir mominin et le coran est la constitution des pays musulmans dans les affaires religieuses auquel il faut se référer stop et fin
74 - almohajir الجمعة 03 يناير 2014 - 13:31
وكان المغاربة انهوا كل الانجازات فيما يخص الطرق المستشفيات المدارس الخ.
مشاكلنا هي اقتصادية وسياسة وليست دينية واخلاقية كما يعتقد البعض. كثيرا من
المدن المغربية غارقة في القمامة وطبيعة البلد كلها مشوهة بالبلاسيك بجميع الوانه ولا احد يهمه الامر حتى المراحيض منعدمة في الاماكن العمومية اما مراحيض المقاهي والفنادق فحدث ولاحرج. ان مقياس حضارات الشعوب هي مراحيضهم النظافة من الايمان.
75 - maf9ouss الجمعة 03 يناير 2014 - 13:33
كاع ما تكلم المجلس العلمي مع القضاة لي ولاو هما لي يزوجو الناس ويطلقوهوم .وافينكم العدول وافينكم ياالعلما
76 - hassan الجمعة 03 يناير 2014 - 13:52
ألا يمكن اصدار في حق لشكر تهمة الاخلال بالنظام العام للبلاد عندما يتشدد احد السلفيين تقوم المحكمة لاصدار تهم في حقه اما مثل هاذ الانجاس مثل لشكر وغيره لا يتحركون لردعهم حسبن الله
77 - المؤمنة الجمعة 03 يناير 2014 - 14:03
لما تحرموا ما احل الله لكم . ففي تعدد الزوجات حكمة ربانية و على المجلس العلمي طلب الغاء موافقة الزوجة لزوجها كي يتزوج بامراة اخرى فهدا حقه الشرعي لا نزاع فيه فاتقوا الله
78 - فقه الاولويات الجمعة 03 يناير 2014 - 14:17
السلام على علمائنا الاجلاء
المرجو من علمائنا الأفاضل النظر مليا وتدبر آيتين الكلالة في سورة النساء ،
وشكرا
79 - مجتمع ذكوري الجمعة 03 يناير 2014 - 14:27
العبودية و ملك اليمين ايضا ثابت دينيا و بنصوص قرآنية فلماذا الغيتم العبودية ؟
قطع يد السارق ايضا ثابت دينيا و بنصوص قرآنية فلماذا الغيتم الحكم بقطع يد السارق ؟
الجلد ايضا ثابت دينيا و بنصوص قرآنية فلماذا الغيتم احكام الجلد ؟
تحريم الخمر ايضا ثابت دينيا فلماذا تنتج الحكومة الخمور و تصدرها داخل و خارج الوطن و لماذا تسمح بفتح الحانات ؟

ام انكم ترفضون الغاء ما يتوافق مع اهواء الرجل المسلم ( النصيب الاكبر في الارث و تعدد الزوجات ..)
80 - marocain الجمعة 03 يناير 2014 - 14:57
حتى الدين يريدون تجاوزه

الان تاكدت انه

لا للحزب الاشتراكي

لا لحزب الاستقلال

لا لحزب الاصالة و المعاصرة

و الائحة في طور الزيادة
81 - مكناسي الجمعة 03 يناير 2014 - 14:59
شكرا لكل من ينصر الدين ومبادئه ويدافع عن كتاب الله و سنة رسوله صلعم ويتصدى لكل من يخرب ويحارب عقيدتنا باللسان و القلم و دلك أضعف الايمان والغريب أمر هؤلاء هم من بني جلدتنا حاملي اسماء ما حمد وعبد ويأكلوا طعام و يشربوا ماء البلد المسلم أهله أنتم حمات الدين و العقيدة لولاكم ايها الاخوة المغاربة امازغيين وعرب لتم تكريس اللادينية و علمانية الملاحدة من شكريين عصيديين أحراريين رياضيين حقوقيين الايباحيين ومجرمين رضعوا من ثدي الموسادية الصهيونية والحمد للله الدي بعثكم الله لنصرة من ينصر الله و الرسول
82 - hafssa الجمعة 03 يناير 2014 - 15:07
تغيير هذه الأحكام يعني تغيير نضام الحياة الجاري به العمل عندما تأخد الأنثى نصف ما لدى الذكر فيصبح ملك لها وحدها أما الذكر فتكاليفه أكبر حثى لو كان وحيد أما إذا لديه أسرة ومسؤوليات فيقسمها معهم وعنذئد حسابيا فليس له شيء كثير فإذا تغير هذا الحكم فهذا يعني ستصبح المسؤوليات مشتركة ضرورة بين الجميع وفي إنتظار دخول ميادين ومجالات لا يقوم بها إلا الرجل وستصبح المرأة مكلفة بعديد أشياء ،أما التعدد فجاء لتقنين العلاقات الغير شرعية حثى لا ينتشر الطلاق وللحفاظ على أسر بالعدل والإنصاف وتجريمه لن يحل مشاكل لأشخاص من هذا الشكل،أما من يريدون متابعة غيرهم فعليهم أن يأتو بنماذج لدول العالم في تقسيم التركة أنا ما أشاهده في أفلام هو وصية تكتب لمن يريده المتوفى،ا ما الإجهاض فالحزب الإشتراكي الإسباني قيده وعلى مايبدو أنتم تتبعون أهوائكم وتتخدون فرنسا نموذج مع فرق هؤلاء يتنافسون في رفاهية شعوبهم ٠ثم من أنتم لتشرعو؟؟
83 - abdoh الجمعة 03 يناير 2014 - 15:25
اخي،اختي ،اذا كنتما تدينان "بدين الاسلام" فمن اركان الايمان: الايمان "بالكتب" ومما جاء فى "الكتاب" قول تعالى "يوصيكم الله في اولادكم للذكر مثل حظ الانثيين". والايمان بالكتب يعني الايمان بكل ما جاء ت به،واؤكد بكل ماجاءت به، والا بطل الايمان.قال تعالى "افتومنون ببعض الكتاب وتكفرون ببغض،فما جزاء من يفعل ذلك منكم الا خزي في الحياة الدنيا ويوم القيامة يردون الى اشد العذاب ".فالذي لا تربطه علاقة"بالاسلام" ولا ينصاع الى تعاليمه هو حر وليتصرف في "ارثه كما يحلو له " ولكن ليترك المسلمين وشانهم..
84 - Marocain الجمعة 03 يناير 2014 - 15:27
Alors voila ce que veulement ces Mrs de l'USFP et leurs amis. Ils ne veulement plus de religion Musulmane chez nous. Ils oublient qu'il y a un AMIR AL MOEMININE, défense de la religion. Je dis a Mr Lachker, tu n'arrivera jamais a ce que tu veut, tous les marocains seront contre vous. Alors ce message est destiné a ceux qui votent USFP
85 - ياسين الجمعة 03 يناير 2014 - 15:30
أرى أنه لم يبق للسيد لشكر إلا تقديم استقالته من رئاسة حزب الاتحاد الاشتراكي.
كيف يعقل أن يرأس حزبا من لا يعرف قوانين البلد ولا يميز بين الثوابت والمتغيرات في فقه وعقيدة المجتمع .
إن لهذا البلد مؤسسة دستورية تعنى بشأن الفتوى . وكان أولى بالسيد لشكر أن يتوجه إليها عوض أن يدخل في تصريحات من شأنها أن تهدد السلم العقائدي للمجتمع.
86 - kada الجمعة 03 يناير 2014 - 15:40
هذه الأسئلة لا يطرحها حتى تلاميذ الإعدادي.الكل واضح هذه الأمور أبعادها سياسية وليست دينية.
87 - احمد الجمعة 03 يناير 2014 - 15:49
لا اجتهاد في ما قضى الله و رسوله,ألاسلام دين كامل فالزيادة أوالاجتهاد كما يدعي الكاتب المحترم فهو بدعة.
88 - Anas الجمعة 03 يناير 2014 - 16:39
بسم الله الرحمان الرحيم, في نظري اخواني ان لشكر لم يرد ان يبدل في ديننا و انه لا يشك و لوللحظة في استحالة حصول ذلك, و لكن المراد هو كسب ود الجمعيات النسائية و كسب اصوات النساء على العموم الغالب, اللواتي للاسف اصبحن ينخدعن بهذه الدعاوى الباطلة و ارجوا من خالص قلبي ان يستفقن وان نستفيق نحن الرجال ايضا و الحل الوحيد هو الاسلام الحق.
89 - khadijakk الجمعة 03 يناير 2014 - 16:52
قوله تعالى : { الزانية والزاني فاجلدوا كل واحد منهما مائة جلدة ولا تأخذكم بهما رأفة في دين الله إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر وليشهد عذابهما طائفة من المؤمنين } .
قوله تعالى : والسارق والسارقة فاقطعوا أيديهما جزاء بما كسبا نكالا من الله والله عزيز حكيم
أفتينا يا هيئة العلماء في هاتين الأيتين?
أتساءل ماذا لو قال لشكر الإرث للرجل فقط ?
المرأة الأرملة نفقتها على أبيها أو أخيها وأطفالها الصغار من ينفق عليهم ياترى?هل يوجد في مجتمعنا من ينفق على بنته أو أخته الأرملة?واقعنا بعيد كل البعد عن ما أفتت به هيئة الإفتاء.إذا كان القرأن هو دستور المسلمين فلماذا لدينا دستور معضم تشريعاته بعيدة كل البعد عن الإسلام.المرأة وجدت نفسها في مجتمعات تدعي الإسلام وما بينها وبين الإسلام مثل ما بين الأرض والسماء.أين كانت هيئة العلماء عندما صوتنا على الدستور ?لماذا لم تقل لنا بأن لدينا القرأن الذي هو دستور المسلمين.
90 - ZAOUI الجمعة 03 يناير 2014 - 17:12
يقول رب العالمين: ان الذين يلحدون في اياتنا لا يخفون علينا افمن يلقى في النار خير ام من ياتي امنا يوم القيامةاعملوا ماشئتم انه بما تعملون بصير ان الذين كفروا بالذكر لما جاءهم وانه لكتاب عزيزلا ياتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد
91 - أسعد الجمعة 03 يناير 2014 - 17:16
معادلة بسيطة: يريد لشكر الفاشل أن يجرم ما أحله الله كما فعل المقبور بورقيبة، حتى يتسنى له اللعب بأربع عاهرات أو أكثر كل يوم بدون رقيب ولا حسيب.. لكن.. الله يملي للظالم فإذا أخذه لم يفلته..
92 - amina الجمعة 03 يناير 2014 - 17:19
والله العجب. المجلس العلمي مكون فقط من الرجال وعادي أن يتنكروا للنساء. ولكن لا تخافوا ينساء سنكتسح العالم قريبا وسنشرع ضد الرجال. يقولون أن كل ما هو ذكر فهو رجل و الله أن الرجال قليلون في زمننا هدا. لا يكرمهن إلا كريم ويلومهن إلا لئيم.
93 - طالب فالجامع الجمعة 03 يناير 2014 - 17:25
اطالب بحقي الكامل في تعدد الزوجات و اصر على حقي في ملكات اليمين أيضا. هذا حق شرعي وبنص قرآني. لماذا يمنعوننا. و أين علماؤنا من هذا؟
94 - محمد زرهوني الجمعة 03 يناير 2014 - 17:42
لبسم الله الرحمن الرحيم
من هذا المقام أقول لحياة زرهوني اتق الله في النصوص الشرعية القطعية الثبوت ماذا تريدين أن تبدلي أنت ومن معك من العلمانيين الذين أكل عليهم الدهر وشرب شيئا ثابتا بالقران والسنة النبوية الشريفة علما أن الشريعة صالحلة لكل زمان ومكان وأنت تتلاعبون بالأحكام الشرعية فهل الله عزوجل لم يعطكن حقوقكن أعطاكم أكثر مما تستحقون وليكن في علمكم أن الله عزوجل( متم نوره ولو كره الكافرون ) وستبقى هذه الشريعة خالدة إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها.
95 - mouhand الجمعة 03 يناير 2014 - 17:50
Appliquons à la lettre les textes coraniques en commençant d'abord d'interdire aux femmes de sortir seules, ensuite couper la main aux voleurs, sanctionner ou lapider les hommes et le femmes adultères, supprimer tout ce qui est Bid3a en commençant par la TV, le cinéma, ....
et on va voir le développement de notre pays

Arrêtez votre hypocrisie, le dernier mot revient au parlement et au gouvernement

si le parlement et le gouvernement décident de changer les règles de l'héritage pour être juste envers les femmes c'est bien, ça s'appelle de progrès

L'islam est venu dans un contexte et dans un moment pour améliorer la situation des humains et surtout des femmes

gardons cet esprit et pas revenir aux textes qui datent de 14 siècles
96 - راجل الجمعة 03 يناير 2014 - 17:59
هل تعلم يا لشكر أن نسبة النساء تضاعفت في العالم بشكل كبير تعدى الأربعة نساء لشخص واحد فكيف سيزوج لشكر نساءه ونساء حزبه القديم حتى على مستوى الأفكار ،أو سيبيح الزناء خارج إطار الزوجية .
97 - عبد الرحمان بو.... الجمعة 03 يناير 2014 - 18:07
الحمد لله ،هذا المجلس العلمي الأعلى وقد أفتى ،فهل أنتم منتهون؟ ما إجتمعت أمة الإسلام على ضلال و سنبقى يقظون صامدون ،
ماذا تقول غدا يا يوحنا لشكر للنساء الاتحاديات في موضوع الارت وتعدد الزوجات .اتقول لهم عفا الله عما قلت , ام ستطرح لهم موضوعا اخر وهوالمطالبة بتحليل الفساد و الزنا وتعدد الازواج للمراة الواحدة . اختر فتوى من بين هذه الفتاوى لعلك تجد من يساندك فيها .
اذا كان رجل من هذا النوع يقود حزبا سياسيا بهذا الحجم ويطالب بالتغيير فيما جاء في الكتاب والسنة ويساندون جميع اعضاء الحزب فاقول لهم المثل العربي وافق شن طبقة واذا كانوا غير راضين عنه وهذا مافيه شك
فليبحثوا عن مقود ( كيدون ) ( guidon ) اخر لحزبهم والا يقدمون استقالة ويبرئون انفسهم مما حل بهم ويستنكرونه جملة وتفصيلا حماية لحزب الوردة
98 - miloud الجمعة 03 يناير 2014 - 18:13
هناك الكثير من يجهلون ما تتضمنه مدونة الاسرة كصاحب التعليق رقم 20 منير يا أخي الكريم الأمر يتعلق باشعار الزوجة الأولى من طرف قاضي الاسرة وحسب و يدرس ملف المتقدم بالتعدد فهل له المؤهلات المادية التي تمكنه من النفقة على زوجاته .فالمدونة أتت بحلول اجتماعية في السابق كنا نلاحظ رجل متزوج في كل مدينة يترك ابناءه يترعرعون في الفقر وعندما يموت تبدأ مشاكل الارث .
أما في شريعتنا الاسلامية فانها تحثنا على العدل بين الزوجات. أما أمر الارث فهو محسوم ومن واجب وزير الاوقاف أن يكون له أجوبة فورية وردعية لأننا شعب مسلم وتابعون لامارة المِؤمنين تحت قيادة ملكنا نصره الله وأيده والرد لايحتاج لاجتهاد مع وجود نصوص صريحة تثبت ذلك فالشيخ أبو النعيم له حق في بعض كلامه وكان من الأجدر أن يعرض عن الجاهلين ولكن غيرته على الاسلام جعلته لايخشى في الله لومة لائم . أما الممثلة لطيفة أحرار فعلى وزير العدل أن يأمر بفتح تحقيق في الموضوع لأنه يمس مقدساتنا وعقيدتنا أن تتخذ آيات كتاب الله سخرية وتحشوها ببعض الكلام فذلك دجل .أم انها جنت فنسأل الله عز وجل أن يشفيها لأنه في حالة الجنون فيرفع القلم .اللهم اغفر لهم وتب عليهم
99 - berbere الجمعة 03 يناير 2014 - 18:38
الى89
انتم خفتم على الرجل ان يزني .وكأنه سيتزوج من المسلمات الفقيرات او اليتيمات او من المغربيات .
ماشفتي الخليجيين واش اديررو لنسائهم؟ منعهم الشرع والدين من الزنى ؟
تالمغاربة والمغربيات:
بالنسبة للمسلمة :
الا بغات الزواج بالكونترا راه عرب يحللونه (بزواج المتعة والمسيار).
-لي خدامة وما زوجاش خاصها تعيل يتامى الوغ خاصها تزوج بضحايا الحروب وتعيله هو وزوجته. او تتزوج بواحد ما خدامش مزوج ب3 ماخداماتش وتعليهن
-اما لي كافرة بالعرب والمسلمين: راه قدامها الافريقي اليهودي والمسيحي ماعندهومش مع التعدد.
-اما الرجال : فاليتامى ما كايبانوش لو في المغربيات كايبانو لو في السويد .والمسلمات في ماليزيا او نيجريا. وضحيا الحروب في فلسطين والعراق.
100 - محمد البوعيادي الجمعة 03 يناير 2014 - 19:43
أعتقد أن الاستبداد جيد للشعب المغربي و الله أعلم !
101 - مريم الجمعة 03 يناير 2014 - 19:49
لماذا نقارن دائما الرجل بالمرأة و نهتف بالمساواة؟ إذا فنحن نريد أن تكون 1 رجل =1 امرأة. و هل 1 تفاحة = 1 إجاصة؟ ألم نتعلم في الرياضيات أنه لا يمكن الجمع بين x و y؟ x # y و ليس x< أو > من y، بل x = 1y و y يمكن أن يكون سلبيا كما معظم رجالنا اليوم فتصبح النتيجة سالبة) و 1 = القوامة و القوامة هي الخدمة و النفقة، فالقوامة ليست ميدالية علقها الله على صدور الرجال، بل هي فرض و واجب يحاسب عليه. الرجل مسؤوليته الإنفاق (دفع المال) على المرأة أحب أم كره، و القيام بجميع شؤونها، و المرأة مسؤوليتها الإهتمام به و بأولادهما، و مالها لها وحدها لا يشاركها به أحد. الله كتب الشقاء في الأرض للرجل فقط، و كلفه بحمل الأنثى و رعايتها زائد على رعايته لنفسه، و أبقى للمرأة حرية التجارة و العمل و الدراسة دون إرغامها بمشاركة الرجل في شقائه لصرف الأموال، بل أرغم الرجل بذلك كله و لوحده، كما فرض عليه الجهاد و الصلاة بالمساجد و أعفى المرأة من هذا التكليف. فلماذا يا نساء تريدون التعب لأنفسكن؟؟
102 - Ahmed TANGER الجمعة 03 يناير 2014 - 20:24
السلام عليكم
بكل بساطة فكرو معي ,لو تزوج كل واحد 4او 3 ...زوجات
كم من مشكل في المجتمع سيتم حله ,لان الله سبحانه وتعالى يعلم ان عدد النساء اكبر من عدد الرجال ,تكثر النساء و يقل الرجال
اجيو حسبو معايا منافع التعدد
على بركة الله
1 : التقليل من نسبة العوانس ,كل فتاة تحلم بان يكون لديها زوج وعائلة ,اكبد تفهمون قصدي...
2: التقليل من الفساد بالنسبة للرجال ولا بالنسبة للفتيات لان الاغلبية سيكون لديها زوج ...
3: اغلبية العاملات عوانس ,اذا تزوجت ستبقى في البيت , وبالتالي طلب اليد العاملة سيرتفع والدخل الفردي للرجل سيررتفع ,لم تفهمواآ حسبو معايا رجل لديه دخل مرتفع ,قادر ان يتزوج 4 فتيات ,اذن الاربعة متزوجات ,الزوج يعمل و يعيلهم ,فرص الشغل متوفرة للرجال , النساء يقابلن اولادهم ...الحياة جميلة ...
لمن ضد فكرتي : اذذهبو الى الاحياء الصناعية و انضروا كيف تعاني العوانس برودة ال 5 ديال الصبح ,تمارا ديال الخدمة منن 6 حتى 4 مساءا
المهم يا ربي شوف من حالنا القرءان وواالسنة هم دواء لمجتمعنا

اايين حقوق العوانس في الحصول على زوج
103 - خالد سلامي الجمعة 03 يناير 2014 - 20:58
لكن يجب ان تصدر فتوى وعقوبات في حق هؤلاء الذين يتطاولون على الدين ويتطاولون على الله ورسوله صلى الله عليه وسلم
104 - بوجادي الجمعة 03 يناير 2014 - 21:02
حنا ارا ا نقادو غير علي وحدا اشدانا لشي ربعا ولا جوج
105 - مغربي اصيل الجمعة 03 يناير 2014 - 21:03
من يروج لهذه الافكار يجب ان تسحب منه الجنسية المغربية لانه وكما يقول المثل من طرق الباب فهو يريد الدار والدار هي الملكية وامارة المؤمنين التي نعتز بها وهؤلاء الذين يثيرون مثل هذه الفتن يريدون الطعن في امارة المؤمنين
التي تعتبر العقد الذي يجمع المغاربة .
106 - اسماعيل الجمعة 03 يناير 2014 - 21:10
السلام عليكم في اشكر هده الجريدة الطيبة لمجهوداتها القيمة حيث اتصلت بلجنة الافتاء واحب ان انبه في مسئلة الالفاض او المسطلحات حيت لا ينبغي ان نغير الالفاض الشرعية بلفض يسبب في هجر اللفض الشرعي متل في قول الجريدة ان رأي الشرع كأنك تشعر بان المسألة مسألة رأي وانما ينبغي ان نقول حكم الشرع فنتبه
107 - رشيد السبت 04 يناير 2014 - 01:38
سير استغفر الله انت وهدوك اللي شجعوك على هذه االمصيبة راك باغي غير تقوم بشي مصيبة اللي غادي تخرب هذه البﻻد بها الحمد لله نحن مسلمون متعايشين او كلنا ابناء وطن يسوده اﻻمن اﻻمن واﻻطمانان الحمد لله
وشريعتنا اﻻسﻻم مند ما فتح هذا البلد طارق بن زياد
وانت الشكير ما بانوش ليك البنات مسكينات تصابوا بالعنوسة اوا فين يمشيوا بغيتيهم يزنيو ياك ويقتلوا اﻻجنة صافي هذا هو الحل اللي بان ليك سير كون تحشم انا إلى سعفتيني اغبر احسن حيث سيبتليك الله سبحانه وتعالى
108 - زيـــــــــد السبت 04 يناير 2014 - 01:54
في 2003 حين تمت انفجارات إرهابية بمدينة الدار البيضاء. قال عضو من حزب الاتحاد الاشتراكي وهو وزير بدون حقيبة :يجب حل حزب العدالة والتنمية. لأنه يعرف جيدا المد الهائل من الأصوات التي سيفوز بها في المسقبل القريب.
والآن نقول ويقول 99,99 من المغاربة يجب حل حزب الاتحاد الاشتراك وحزب الاستقلال لأنهم منذ أن تولوا أمور هذه البلاد السعيدة أغرقوها في متاهات وديون وجهل وأمية. وها هم الآن يريدون أن يجعلوا أهلها في فتنة دائمة. لكن بفضل الوعي والمواصلات والحنكة مغاربة اليوم ليسوا كمغاربة الأمس.
109 - العمري السبت 04 يناير 2014 - 05:37
القرآن الكريم كتاب الله ومن حرفه فهو كافر لدينا أشياء كثيرة جيدا تهم مجتمعنا إجتهدو في إصلاحها هذا النقاش يمس كرامة المغاربة والمسلمين في أنحاء العالم ويشوه صمعة المغرب وهو في بداية الازدهار ،،لا حول ولاقوة إلا بالله،،
110 - sakib السبت 04 يناير 2014 - 13:55
إن الحكمة في أي تكليف إيماني هي: أنه صادر من الله سبحانه وتعالى، ومادام صادرا من الله فهو لم يصدر من مساوٍ لك كي تناقشه، ولكنه صادر من إله وجبت عليك له الطاعة لأنه إله وأنت له عابد .. فيكفي أن الله سبحانه وتعالى قال افعل حتى نفعل .. ويكفي أنه قال لا تفعل حتى لا نفعل ..
وذلك ينطبق على الارث والتعدد ووووو
111 - Tahiri Azeddine السبت 04 يناير 2014 - 14:55
بادئ بدء أحب أن أقول بأن دعوة إولئك الجهلاء إلى المساواة بين الجنسين في الإرث هي دعوة على جهل مركب والسبب أن تعلق حظ الذكر بحظ الأنثيين مذكور في كتب الفرائض والمواريث وهو يعم ثلاث حالات فقط في حين أن هناك أكثر من ثلاثين حالة قد ترث فيها المرأة مقابل عشرة رجال وهناك حالات ترث المرأة أكثر من المرأة وحالات أخرى تحجب المرأة الرجل عن أن يرث وهناك حالات ترث فيها المرأة بالتساوي مع امرأة أخرى...وهناك حالات ترث المرأة أقل من مثيلاتها...ولكن كما قيل رمتني بدائها وانسلت...هذا من جهة ومن جهة أخرى فإن الزوج مطالب شرعا مطالب بالإنفاق بالمهر والإنفاق على زوجته وإن مات ورثته....والأب مطالب بالإنفاق على ابنته وإن مات ورثته والمرأة لها ذمة مالية بحيث لا يجوز لأغحد أن يأخذ من مالها شيئا إلا ما كان من الزكان إذا كان مما يقع فيه الزكاة...وإذا نظرنا إلى حال الأمم التي كانت قبلنا وما زالت اليوم فإننا نرى مدى تكريم الإسلام للمرأة ففي أوربا في العصر الوسيط كانت تورث...وعند تحرق مع المتاع إذا مات زوجها...وكان إذا حاضت اعتبرت نجسة نثنة ولا تقرب عند اليهود...و في العصور المظلمة التي وصلنا إليها أصبحت تسوق كأداة
112 - عبدو السبت 04 يناير 2014 - 17:16
اين كانت هده الهيئة التي حسمت في قضية الإرث لما عدل قنون تعدد الزوجات
بما ان المشرعين اجتهدوا في موضوع التعدد فل يجتهدو كما يحلو لهم
113 - ابراهيم مكناس الأحد 05 يناير 2014 - 00:37
يبدو لي أن معظم المعلقين يغردون خارج التيار وبعيدا عن التاريخ والعقل ،لأنهم يناقشون مواضيع تجاوزها التاريخ وأكلتها التعرية.
بالنسبة لتعدد الزوجات فهو ينقرض تدريجيا ، ولن تقبله النساء إلا إذا كن من صنف الإماء،لأن المدونة تشترط قبول الزوجة الأولى تمهيدا لإلغائه الذي سيأتي في لحظة تاريخية مناسبة..
وبخصوص الإرث أصبح الناس واعين ،فهم يكتبون ما يشاءون للإناث لأنهن أصبحن عاملات وموظفات ،بل إن الأبوين يكتبان لمن شاءوا قبل الممات .أما أغلب المغاربة فهم لا يملكون شيئا ،ولا يتطلب الأمر التدخل لتقسيم التركة.فعن أي إرث تتحدثون؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وهل يعد ما قاله المجلس العلمي اكتشافا ،الكل يعلم هذا ،لكنه تشريع تجاوزه الزمان...........يا أمة ضحكت من جهلها الأمم...
الناس يجتهدون في الإنتاج الصناعي والفلاحي وتحقيق الأمن الغذائي والمعرفي ،وعلماؤنا ينفقون جهدهم في الحديث عن الإرث وتعدد الزوجات
والتكفير والتيمم هل يكون بضربة أو بضربتين، وجواز أو عدم جواز التبول نحو القبلة ونشر الفتنة في المجتمع والنفاق والشقاق . يا إلاهي ما هذه الأمة ؟؟؟إنها الأمية بجسدها وروحها...
المجموع: 113 | عرض: 1 - 113

التعليقات مغلقة على هذا المقال