24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. وزارة الرياضة تعلن مجانية ولوج "ملاعب القرب" (5.00)

  2. صحيفة بريطانية: ترامب يشجع المتطرفين بإسرائيل (5.00)

  3. دفاع "ضحايا بوعشرين" يدين مواقف بنكيران والأمير مولاي هشام (5.00)

  4. إلى الذين لم يفهموا سلوك التلاميذ (5.00)

  5. عمال النظافة بالبيضاء يشجبون تأخر صرف الأجور (5.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | بوادر انشقاق داخل الـCMDH واتهامات لمسؤولين باختلاسات مالية

بوادر انشقاق داخل الـCMDH واتهامات لمسؤولين باختلاسات مالية

بوادر انشقاق داخل الـCMDH واتهامات لمسؤولين باختلاسات مالية

مساء يوم السبت الماضي اجتمع أعضاء من المركز المغربي لحقوق الإنسان، بالدار البيضاء و أطلقوا على جمعهم صفة "الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني"، فأعلنوا عن البطلان القانوني و التنظيمي لنتائج المؤتمر الوطني الثالث ، الذي انعقد أيام 6 و7 و 8 من دجنبر الماضي بالمركز الوطني للرياضة مولاي رشيد، ثم قرر المجتمعون تمديد ولاية خالد الشرقاوي السموني كرئيس للمركز المغربي لحقوق الإنسان، والمكتب التنفيذي، إلى حين انعقاد مؤتمر وطني قادم حددوا له الفترة الممتدة بين 14 و16 فبراير القادم.

مباشرة بعد هذا الاجتماع، الذي نظمه عدد من الغاضبين من قرارات مؤتمر دجنبر يتقدمهم الشرقاوي السموني، الرئيس المستفيد من التمديد و عبد الإله الخضري، أمين المال السابق، انبرى أعضاء المكتب التنفيذي، الخارج من رحم المؤتمر الأخير للمركز، للدفاع عن شرعية مؤتمرهم و قراراته و هياكله التي وضعت محمد رشيد الشريعي على رأس التنظيم الحقوقي و الذي بدأت شقوق التصدع التنظيمي تظهر على جدرانه.

الشريعي و في اتصال بهسبريس قال إن الذين حضروا لما سمي بـ"المجلس الوطني الاستثنائي"، بقاعة رياضية للملاكمة بالدار البيضاء، بدلا من مقر المركز بعين السبع كما زعموا، لا صفة قانونية وتنظيمية لهم ولا يُخول لهم اتخاذ أي قرار يهم حاضر ومستقبل المركز المغربي لحقوق الإنسان، فقد انتحلوا صفة لا يتوفرون عليها أصلا، يقول الرئيس الجديد، و مددوا لرئيس سابق غير شرعي أصلا، لكونه قدم استقالته واستقالة المكتب التنفيذي السابق والمجلس الوطني السابق في المؤتمر الوطني الثالث، أمام المؤتمرات والمؤتمرين و بعد التصويت على التقريرين الأدبي والمالي.

الشريعي، و ردا على مادة سبق نشرها بهسبريس، إتهم الشرقاوي السموني و عبد الاله الخضري، الرئيس و أمين المال على التوالي قبل المؤتمر الأخير، بفبركة اجتماع مجلس وطني قصد التستر على ما وصفه باختلاساتهما المالية عبر طلبات عروض وجهت لمشاريع تخص المركز و استفادت منها شركتان محدودتا المسؤولية (SARL) مسجلتان بإسم زوجتَي الرئيس و الأمين السابق.

الشريعي أمد هسبريس بنسخ من طلبات عروض موجهة لـ CMDH تحملان إسم "المغربية للعمل المقاولاتي" و "المروة للتدريب و التسيير" مذيلان بتوقيع المُسَيِرَة (ل.م) و المُسَيِرَة (م.ر)، على التوالي، و يَهُمُ الطلبان مشروع تأطير و تنشيط ورشات تحسيسية موجهة للمتمدرسين بجهة أسفي.

بيان صادر عن المكتب التنفيذي المنبثق عن المؤتمر الثالث، تتوفر هسبريس على نسخة منه، دَعَمَ تُهم الشريعي لخصومه بالقول أن "استنجاد الرئيس والأمين السابقين برؤساء وأعضاء 11 فرعا فقط، من أصل 65 فرعا على المستوى الوطني، لعقد المجلس الوطني الاستثنائي الباطل أصلا.. محاولة للهروب من المحاسبة والمساءلة القانونية في أمور خطيرة".

"الأمور الخطيرة" تخص، حسب البيان، التلاعب بالوثائق، صرف أموال المركز بطرق غير مشروعة، خلق شركات وهمية ، إسكان مستخدمين في شركة الأمين السابق بالمقر المركزي للمركز المغربي لحقوق الانسان، استعمال شركتي زوجتي الرئيس والأمين السابقين في طلبات عروض تخص المركز المغربي لحقوق الإنسان... وحقائق سيأتي الوقت المناسب لكشفها، وفق ما جاء في بلاغ المكتب التنفيذي.

يشار أن المركز المغربي لحقوق الإنسان يعيش حالة من الغليان الداخلي و تقاطبات حادة تنذر بانشقاقات محتملة شبيهة بتلك التي شهدها المؤتمر الوطني الثاني و التي أدت بعدد من منخرطي المركز للانسحاب و تأسيس تنظيم جديد حمل اسم "الهيئة المغربية لحقوق الإنسان".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (25)

1 - أبو الغــــــــلاء المعري الاثنين 06 يناير 2014 - 10:56
أين ابن عفا الله من الاختلاسات و"الروينة" اللي حنا فيها؟
فقط يتقن لعب دور الضحية.وبيع الوهم واللغط الخاوي. والتجارة بالدين
2 - jerrari الاثنين 06 يناير 2014 - 11:24
Si la corruption est courante dans le CMDH c est qu on doit avoir le prix nobel pour la corruption 2014.
Bonne annee a tous ,
3 - سلوى الاثنين 06 يناير 2014 - 11:29
ننتطر الفقيه ببركتو دخل الجامع ببلغتو هؤلاء اصلا ليس فيهم انسانية ويدافعون على حقوق الانسان وقس عليهم كثير من الجمعيات والنقابات
4 - JEBILO LILLE الاثنين 06 يناير 2014 - 11:50
يا عباد الله واش المغرب ما فيهش لجن لتقصي الحقائق??
5 - مغربي مر من بلجيكا الاثنين 06 يناير 2014 - 12:08
بعد قراءة هذا المقال لم يبق لي إلا أن أقول "الفقيه اللي كنتسناو براكتو أدخل لجامع بلاتو"
6 - عبيد البوخاري الاثنين 06 يناير 2014 - 12:20
اغلب المنظمات والجمعيات التي تتوصل بالاموال من المخزن مخترقة وعميلة وتنفذ اجندة مخزنية بعيدة كل البعد عن الشان الحقوقي والجمعوي .ويكفي ان تلقوا نضرة على لائحة الجمعيات التي دعمتها وزارة العدل لتكتشفوا ان اغلب الجمعيات لا توجد الا على الورق .باستثناء الجمعية المغربية لحقوق الانسان .فكل الجمعيات استفادت من المال العام بغير حق فقط ان الساهر على منح اموال الشعب يستفيد هو الاخر من الكعكعة .وهو الذي يضع اموال الشعب في جيوب اقطاب الجمعيات الذين بدورهم يضعون حصته في جيبه .وما عليكم الا ان تبحثوا في سجلات المحافظة في مكناس لتصعقكم العقارات التي يتوفر عليها .وللمخزن في لصوصه شؤون
7 - soussi الاثنين 06 يناير 2014 - 12:36
نتضر محاسبة الكبار من الدين خرجوا اموال الشعب الى الخارج.
ثم اصحاب الجماعات والبلديات.
واذا فعل بنكران هذا العمل في6اشهر فان المغرب ربح 10سنوات من الوراء
جميع المغاربة معك يا بنكران لاتخاف نحن معك.
8 - hamouda الاثنين 06 يناير 2014 - 12:42
لا نريد لاجمعيات ولا حقوقيين ولا جمعيات تقصي الحقائق ولا قضاء مغربي،نريدهم من دول اجنبية،لان المغاربة لا يستحقون هذه المسؤولية جميعهم يسيل لعابهم ويلهتون وراء كل مسؤولية ترد عليهم الاموال لان في عروقهم يسري الفساد بعينه الى ان يرث الله الارض ومن عليها.الله يعطينا القناعة
9 - أمنستي الاثنين 06 يناير 2014 - 12:55
سيقومون بتأسيس تنظيم جديد حمل اسم "الهيئة المغربية لنهب المال باسم حقوق الانسان". أنا أرى والله أعلم هذا بنو علمان لو سلطهم الله على المال العام لنهبوه كله لأنهم أناس أنتاع الخمور والمجون والسهرات اما حقوق الأسنان فهي كذبة لتلهية الشعب بها فقط وطلب الدعم من داخل المغرب وخارجه.
والله أنا أعيش في بروكسل هناك منظمة أمنستي أنترناسيونال لحقوق الانسان تطلب الإعانة من المواطنين حيث يقوم مناضلوها باعتراض سبيل المارة ويشرحون لك مواقفها وما تقوم به من مساعدات للمنتهكين حقوقهم والمسجونين في بقاع العالم، وان اتفقت ووافقتهم في رأيهم تملأ استمارة، وتقوم بدعمهم شهريا بمبلغ الذي تحدده لهم وهذا عن طواعية بدون اكراه حيث تعطيهم رقم حسابك البنكي وتحدد لهم شهريا المبلغ الذي يصلهم، والحمد لله هذه مدة أربعة سنوات وأنا أساعدهم بمبلغ زهيد ولي ثقة فيهم وكل شهر يرسلوا إلي بمجلة تحمل اسمهم أمنستي، أما المنظمات الحقوقية داخل بلادي وما أكثرها والله لا أثق فيهم ولو بفلس واحد، رفعت الأقلام وجفت الصحف.
10 - constateur الاثنين 06 يناير 2014 - 12:57
au nom des "droits de l'homme" cet organisme a droit à la corruption et au pillage financier!! ) à propos de cet argent de cet organisme, d'ou provient il?qui sont ses financiers, pour quel objectifs? santé , éducation,logement adequat....vous dites droits de l'homme ? on ne pense pas!!! on ne voit que actions nuisibles au royaume,ex ,soutien sans conditions aux immigrés illégaux à s'installer dans le royaume avec toutes ses consequences néfastes sur la societé , augmentation du chomage, drogue,bidonvilles, criminalité..,les marocains ne sont pas des gens ne comprennent rien. le royaume du maroc a besoin des personnes propres .. hamdollah ça existe encore.
11 - حميد الاثنين 06 يناير 2014 - 13:08
اذا كان المركز المغربي لحقوق الانسان او الهيئة المغربيةلحقوق الانسان او جمعيات حماية المال العام او جمعيات خيرية او نقابات او احزاب ... تعيش تصدعات وانشقاقات واختلاسات وصراعات فارغة بلله عليكم ايها المغاربة من سيحمي المواطن البسيط ضد الفساد ?! اذن المواطن البسيط اذكى مما نتصور عندما يضرب عرض الحائط بكل المؤسسات وينقطها بما هو تحت الصفر.
12 - Amazigh-zayan الاثنين 06 يناير 2014 - 13:31
امر هذه الجمعيات الحقوقية غريب فعلا, لا تدافع الا عن الامور التافهة والشاذة كالشواذ ووكالين رمضان.
لما جاءت الحكومة الحكومة الجديدة و نشر احد الوزراء الميزانيات و المبالغ الخيالية التي يستفيدون منها والتي تقدم لهم من طرف جهات خارجية , اقاموا الدنيا ولم يقعدوها و اتهموا الوزير بمحاربتهم ونعتوته بحامل الفكر الظلامي الخ...
شخصيا لا تفاجئني مثل هذه الاخبار , فمن يدافع عن الشواذ والمكبوتين ويترك القضايا المهمة ,قد يفعل اكثر من ذلك.
13 - AMAZIGH الاثنين 06 يناير 2014 - 13:44
يا حافظ فين مشينا ما كاينش غير الفساد

بغيثوا تهلكوا البلاد
الملك, حافظ البلاد,هو الذيي يجب ان يتذخل بوضع صرامات ضد هياكل الدولة ليترعد اصحاب الفساد
عاش الملك
14 - Gogo الاثنين 06 يناير 2014 - 14:41
En lisant cet article on croirait qu'il s'agit d'une organisation criminelle dont les composantes s'entretuent pour garder le pouvoir .
En principe les droits de le homme doivent être mis entre les mains de personnes intègres loin du besoin et hors de tout soupçon . Ce que l'on voit dans ce cas , reflète tout le contraire ,ces personnes ont leur place ailleurs et surtout pas les droits humains
Droits humains vous dites MON ŒIL!
15 - moha الاثنين 06 يناير 2014 - 14:54
حقوق الإنسان أين!!!؟لا وجود لها حتى في human rights watch
لا توجد حقوق الإنسان إلا في قانون واحد وهو تطبيق الشريعة
*جلد الزاني وزانية =حفظ العرض والنسب وعدم العنوسة ووجود السكن على الأقل رخص (الكراء) بالتخلص من غرف الدعارة
*القصاص في القتلى=الأمن على النفس وقلة الإجرام والإغتصاب
*قطع يد السارق=حفظ المال الخاص والعام حتى من حقوق الإنسان هذه!!!؟
اللهم فقد بلغت اللهم فشهد
16 - قصير مصطفى الاثنين 06 يناير 2014 - 15:43
الفساد اعباد الله حتى فالناس ..الي المفروض يدافعو عن مكتسباتنا الهشة من اجل النزر القليل من الكرامة...السؤال الدي يتبادر الى الدهن ..اي خزي اسوء من ان تجد مناضلون منافقون ولصوص هل الانحطا ط .. ط ل العرق المغربي ليصبح بخسا مساوما و ضالما.. و هاهو الله سبحانه وتعالى يفضح كتيرا من ابناء جلدتنا الدين يدعون النضالات و الحداتة وجمعيات مجتمع مدني مرتزقة كجمعيات محاربة السيدا ودات تسيير بيروقراطي ..على حساب الشعب الدي ينهش بعضهم لحوم بعض و ينسون الدءاب التي حتى نضامنا المغربي الفاسد بريء منها...
17 - nabilamsterdam الاثنين 06 يناير 2014 - 16:16
الفساد لم يستثني اية مؤسسة او جمعية مدنية او حكومية في المغرب. اما عن الاشخاص فالمحامي فاسد والقاضي فاسد والدكتور فاسد والتاجر فاسد والجزار فاسد ومحطات البنزين فاسدة والبوليس فاسد والجامعات الرياضية فاسدة والتعليم فاسد والاعلام فاسد و و و و و. هل لقحنا في صغرنا بمادة لها علاقة بالفساد؟؟؟ لعلمكم فقد حاولت تحفيظ بقعة ارضية لكن لحد كتابة هذه السطور لم استطع تحفيظها بسبب تماطل المسؤولين بالمحافظة بالحسيمة ، وهنا اشم رائحة التلاعب لانني هنا اتحدث عن قضية تفوق مدتها 8 سنوات
18 - بنحمو الاثنين 06 يناير 2014 - 16:27
بعد شطحات الجامعة الرياضية لكرة القدم التي أضحكت فينا العالم كله, ها هي جمعية أخرى أعضاءها يتبادلون التهم, و أي جمعية هذه ؟ جمعية المركز المغربي لحقوق الإنسان. إوا دافعتوا بكري على الحقوق ديالنا !!!
في الواقع جميع أعضاء الجمعيات المدنية-إلا الإستثناءات منها- تلهت وراء جمع المال و المصالح و العلاقات الشخصية قبل منفعة المواطنين .
19 - عبد ربه الاثنين 06 يناير 2014 - 18:47
تتعدد الاسماء والانسان المغربي واحد في اخلاقه و علاقتة بالمال العام , يتقن سرقته ولا يستحيي من الفضيحة, فالجمعيات و الاحزاب والبرلمان و.......تعرف نفس السلوك, ونفس المصير وهو الانشقاق و ولادة مولود جديد,ينمو و يترعرع ليصبح بدوره غولا يلتهب ما حوله, فيصرخ ذلك الذي لا يتوصل بنصبيبه و يعلن عن انشقاق جديد,وتستمر اللعبة,دون حساب و لا رقيب
20 - محمد الهلالي الاثنين 06 يناير 2014 - 19:36
يتصل كثيرمن الإخوة يسألون عن موقفي مما يمربه المركز وكنت أرفض الإدلاء بموقف ولازلت لأني لن أكون حطبا لنار لم أشعلها ولذلك أقول توضيحا لمن يهمه الأمر.أنا حر في الحضور وعدم الحضور لأي تجمع فلم يستعبدني شخص حتى يملك قراري ولقد أصررت على ألا أقبل أي عرض حتى لاأكون أسيرا لأحد .أني لن أقدم تقريرا يدين طرفا ولن أخوض في هذا النقاش لا في إجتماع ولا في الصحافة رغم أن كثير من الصحافة اتصلوا يستفسرونني كرئيس لمؤتمر السابق بالرباط ولن أتكلم بشيئ إلا استدعيت أمام القضاء ولن اقول إلا مايرضي ضميري.أني مستعد للقيام بدور التوفيق بين الجميع بتجرد وإنصاف.أني أرفض منطق الإقصاء والإقصاء المضاد وكيل التهم في السر والعلن.أني أرى أن كل فريق عنده جزء من الحقيقة وجزء من الباطل.أني سألبي أي دعوة لحضور أي تجمع لمناضلين للمركز مادمت أرى نفسي جزء من الحل وفي حين سأحس بالعبث سأنسحب دون أن أعادي أو أخاصم أو أفجر في الكلام ضد أي كان.أنصح الإخوة أن يجلسوا فلقد كانوا وحتى فترة قصيرة أصدقاء يدافع بعضهم عن بعض فلاتنسوا الفضل بينكم وليعلم الجميع أنه لن يفوز أحد من هذا الصراع.ولن أكتب باسم مستعار لأني حر ولست عدوا لأحد
21 - خالد الاثنين 06 يناير 2014 - 20:46
لا ينبغي تصديق كلام شخص انبثق من شبه مؤتمر بحيث لم يحترم الديمقراطية وقام بإنزال الفروع المتواطئة معه ليقول على نفسه أنه رئيس مركز حقوق الإنسان وبدأ يهاجم مؤسسي المركز الذين ضحوا بحياتهم فالسموني والخضري يستحقون أكثر من رئاسة المركز أما اتهامات الشريعي فهي مجانية وغير ثابتة ولا ينبغي أن تصدقوا أي كلام وتعلقوا على الفساد قبل أن تعرفوا فساد القائل
22 - حمادي الطاهري الاثنين 06 يناير 2014 - 23:09
على جميع الاخوة في المركز المغربي لحقوق الانسان ألا تأخذهم العزة بالانتصار لأهوائهم وأرائهم، عليهم جميعا التحلي بالمسؤولية في هذه الفترة العصيبة التي يمر منها المركز، وبصفتي عضو مؤسس للمركز أدعو الجميع لتناسي الإختلاف الوهمي والذي لا يخدم المشهد الحقوقي في شيء، أدعو هذا الفريق وذاك إلى جمع شمل هذه المنظمة العتيدة التي دخلت سنتها الخامسة عشر، عودو إلى رشدكم وتعالو إلى كلمة سواء بينا وبينكم، فنقوم الإعوجاج ونصلح ما فسد، بجرأة وموضوعية، وأن نجعل اللعنة الحقوقية على كل الذين يردون تشتيت هذا المشروع الحقوقي الذي بناه المناضلون.
23 - محمد الفقير الثلاثاء 07 يناير 2014 - 01:14
أنا غالبا ما أقرأ التعليقات وأركز عليها أكثر من المقال الرئيسي المعلق عليه إنها أحكام صورية وجاهزة مسبقا تبرر لخلفيات أصحابها المعادية لثقافة حقوق الإنسان، فعوض مناقشة السلوك وقراءته في سياقاته السياسية والاجتماعية والثقافية ووو واعتباره كذلك سلوكا انسانسيا يحتمل الخطأ والصواب ويخضع للتأويل و القراءة من مواقع وزوايا متنوعة ومتعددة يتم اللجوء إلى محاكمة حقوق الانسان المرتبطة وجوبا بالديمقراطية والتي لا تمت بالممارسات الواردة أعلاه...
مناضل من الجمعية المغربية لحقوق الانسان
24 - حقوقي بدون حقوق الثلاثاء 07 يناير 2014 - 15:28
أشاطر الرأي لتعليق السيد عبيد البوخاري رقم 6 اعلاه الدي تطرق لموضوع حساس ومشاء الله يقع هدا حتى من شخصيات وازنة كانت قبل تأسيس الحكومة ( الجديدة) تطبل وتغيط .. أنها سوف تقلل من البطالة وتدعم الجمعيات .. وتطبق الديمقراطية والعدالة الاجتماعية و تقوم باصلاح ما أفسده المفسدين .. لكن بمذرد حصولهم على كراسي القرار .. قاموا بتحريك أصدقائهم المقربين من أجل تأسيس جمعيات على الورق كتلك التي تم تأسيسها بوجدة السنة الماضية والتي تشرف على دعمها .. شخصية من الوزن الثقيل من أجل اعطائها صفة اصلاح المنظومة .. وتشكيل شبكة وطنية .. للزيادة في الدعم المادي .. والفاهم يفهم .. من هو هدا الشخص البارز الدي يدعم هده الجمعية التي لم تؤسس أي فرع .. ورغم دلك تكون قد استفادت بحصة الأسد من الدعم الممنوح من وزارة مقربة لرئيسها الأستاد.. الدي عرف من أين يأكل الكتف ..
25 - الزهر احمد الثلاثاء 07 يناير 2014 - 19:16
السلام عليكم ايها الاخوة الكرام قراء هدا المقال اقول لكم العبد لله ممن حضروا المؤتمر هدا لكن والله انه مر في جو ديمقراطي ونزيه لا من حيت التصويت علﻰ الرئيس الجديد او المكتب التنفيدي او اعضاء المجلس الوطني ويحمد الله السيد عبد الاله الخضري والسيد السموني ان المؤتمرين صوتوا لصالح التقريرين المالي والادبي
المجموع: 25 | عرض: 1 - 25

التعليقات مغلقة على هذا المقال