24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

2.45

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | ملوك المغرب وصلاة الاستسقاء .. البركة والدهاء وأشياء أخرى

ملوك المغرب وصلاة الاستسقاء .. البركة والدهاء وأشياء أخرى

ملوك المغرب وصلاة الاستسقاء .. البركة والدهاء وأشياء أخرى

كثيرون يربطون بالإعلان عن إقامة صلاة الاستسقاء بالمغرب وبين هطول الأمطار أياما قليلة بعدها في البلاد، بعد أن تكون قلوب الناس خاصة الفلاحين قد بلغت الحناجر خشية حدوث الجفاف، بشيء من مكر السياسة ودهاء الدين، فيما آخرون يجدون السر في "بركة" ملوك المغرب.

وكان المغرب خلال السنوات الماضية، قبيل الاستقلال وحتى بعده بقليل، يشهد إقامة صلاة الاستسقاء في ربوع المملكة، لكن الذي كان يدعو إليها هم الفقهاء وأئمة المساجد، إلى أن صار الإعلان عن موعد أداء صلاة الاستسقاء من "اختصاص" أمير المؤمنين في البلاد.

ويتذكر البعض كيف كان يأمر الملك الراحل الحسن الثاني بإقامة صلاة الاستسقاء، وخاصة في بداية ومنتصف الثمانينيات، وأيضا في التسعينيات من القرن الماضي، وكيف كانت بشائر الخير تهل على البلاد بالأمطار الوافرة أياما قليلة فقط بعد أداء تلك الصلاة.

وينقسم المغاربة إزاء هذه الملاحظة إلى قسمين، الأول يرى أن الأمر يتعلق بدهاء خاص من الملك الراحل، والذي كان يعتمد على تقارير الأرصاد الجوية بوصول سبح كثيفة محملة بمياه الأمطار، قبل أن يأمر بإقامة صلاة الاستسقاء طلبا للغيث، حتى إذا أمطرت السماء قيل إن السبب هو الملك وما يتمتع به من بركة وقبول.

أما آخرون فيؤكدون أن الملك باعتباره سليل الدوحة النبوية الشريفة، فإنه مستجاب الدعاء خاصة في ظروف الشدة متمثلة في القحط والجفاف، بدليل أن الرسول عليه الصلاة والسلام سبق له أن عمد إلى إقامة صلاة الاستسقاء يطلب الغيث من الله، فلم تمر أيام حتى انفرجت أسارير السماء.


وإذا كان للمغاربة آراؤهم التي تتباين إزاء هذه الملاحظة التي لا تخطئها عين كل فطن لبيب، فإن الثابت بالملموس من خلال شهادات من يتذكرون صلوات الاستسقاء في الثمانينيات والتسعينيات، وحتى في الألفية الثالثة، أنه كلما أمر الملك الراحل الحسن الثاني، أو الحالي محمد السادس، بإقامة هذه الصلاة إلا انهمر المطر مدرارا، وعلت الفرحة وجوه المغاربة حبورا برحمة الله.

ولأنها تعاد كل مرة، فإن صلاة الاستسقاء ليوم غد الجمعة تتصادف مع توقعات الأرصاد الجوية المغربية بنزول تشاقطات مطرية وثلجية كثيفة في عدد من مناطق المغرب، وهو ما حدث بشكل نسبي بعد أن أقيمت صلاة الاستسقاء السنة الماضية، وحضرها رئيس الحكومة المعين حديثا، عبد الإله بنكيران، فلم تتأخر الأمطار كثيرا حتى انهمرت على بعض مناطق البلاد.

والمغرب ليس حديث عهد بالجفاف وانحباس الأمطار، فقد عاش سنة 1935 قحطا شديدا، وصفه المؤرخ الناصري في كتابه "الاستقصا في أخبار المغرب الأقصى"، حيث مات المئات من الناس بسبب الجوع، ونفقت الآلاف من رؤوس الماشية، وأصيب المغاربة بهلع شديد بسبب كثرة الجثث في الطرقات.

وعرف المغرب أيضا سنة 1944 جفافا حادا أفضى إلى مجاعة سماها البعض بعام "البون"، جعلت العديد من الناس خاصة في القرى إلى أكل الأعشاب رغم قلتها، وإلى التهام "إيرني"، وهي خضرة تشبه اللفت تنبت في البراري، حتى سمي العام بعام "إيرني".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (81)

1 - اربعاء الغرب الجمعة 10 يناير 2014 - 00:50
الهم اغثنا يالله وابعد عنا السوء والقحط يارب العالمين .وكفانا تسيسا للامور .
2 - hassan الجمعة 10 يناير 2014 - 00:59
لي كايبان لي أن الفقهاء هم لي خاصهوم يتكلفو بإبلاغ الناس بصلاة الاستسقاء خصوصا عند تجمع الناس لصلاة الجمعة، ماشي الملك!!! هذاك الإرث لي خلاه أباه H.2 ، زعما كايتسناو أحتى تقرب تجي الشتاء عاد كاتلقا البلاغ الملكي معمر بالقنوات المغربية ديال الزبل، باش نقولو راه باراكتو، ولاكن الله عز وجل حنين وكبير كايشوف إر من جيهت الصبية والخلائق والأرض ليكاتطلب الله برحمتو
3 - أمازيغي الجمعة 10 يناير 2014 - 01:04
حسب رأيي المتواضع، فإن الدعاء يستجاب حسب أعمال كل واحد، فكلما كان المسلم صادقا في دينه و أعماله الدينية إلا و ارتفعت معها نسبة إستجابة الدعاء لهذا الشخص. و هذا ليس رأيي فقط، بل حتي الحديث الشريف الذي يعرفه الكثير يقول هذا: " إن الله لا ينظر إلى صوركم وأموالكم ، ولكن ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم " . رواه مسلم . أما شيء آخر فلا يوجد.
4 - احمد الجمعة 10 يناير 2014 - 01:10
وقال مالك في صلاة الاستسقاء: يخرج الإمام فإذا بلغ المصلى صلى بالناس ركعتين يقرأ فيهما {سبح اسم ربك الأعلى} [الأعلى: 1] . {والشمس وضحاها} [الشمس: 1] ونحو ذلك، ويجهر بالقراءة ثم يسلم ثم يستقبل الناس ويخطب عليهم خطبتين يفصل بينهما بجلسة، فإذا فرغ من خطبته استقبل القبلة مكانه وحول رداءه قائما يجعل الذي على يمينه على شماله والذي على شماله على يمينه حين يستقبل القبلة، ولا يقلبه فيجعل الأسفل الأعلى والأعلى الأسفل، ويحول الناس أرديتهم كما يحول الإمام فيجعلون الذي على أيمانهم على أيسارهم والذي على أيسارهم على أيمانهم، ثم يدعو الإمام قائما ويدعون وهم قعود فإذا فرغ من الدعاء انصرف وانصرفوا، قال: ويحول القوم أرديتهم وهم جلوس والإمام يحول رداءه وهو قائم، قال: والإمام يدعو وهو قائم والناس يدعون وهم جلوس.
5 - rach patrik الجمعة 10 يناير 2014 - 01:17
***************************************************************
هذه هي الحقيقة ولا يختلف عليها عاقلان مع إحتراماتي ومحبتي لملكي الغالي:
***************************************************************
ينقسم المغاربة إزاء هذه الملاحظة إلى قسمين، الأول يرى أن الأمر يتعلق بدهاء خاص من الملك الراحل، والذي كان يعتمد على تقارير الأرصاد الجوية بوصول سبح كثيفة محملة بمياه الأمطار، قبل أن يأمر بإقامة صلاة الاستسقاء طلبا للغيث، حتى إذا أمطرت السماء قيل إن السبب هو الملك وما يتمتع به من بركة وقبول.
************
أما إذا كان البعض يظن أن العكس هو الصحيح فلِمَ إذن لم يصلِ ملوكنا العظام من أجل حل مشكل صحرائنا المفتعل وآلصلآة كذلك لأجل إسترجاع المدينتين السليبتين ( سبتة و مليلية ) ما دآمت صلوآت آلملوك ودعوآتهم مستجابة في رمشة عين وليس بينهآ وبين الله حجاب؟
لقد آستبغلتم وآستحمرتم هذآ الشعب العظيم لعقود خلت .. لكن لم يعُد مغفل كمآ كآن في آلقرون آلماضية.
والله يدير تاويل خير!
6 - matador الجمعة 10 يناير 2014 - 01:18
Before writing, you need to know that there are ahadith Sihaha about Salat Al istiqae. So do not start writing about a topic you do not know.
7 - hamid الجمعة 10 يناير 2014 - 01:26
عن عائشة رضي الله عنها قالت: "شكا الناس إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم قحوط المطر، فأمر بمنبر فوضع له في المصلى ووعد الناس يوماً يخرجون فيه، قالت عائشة: فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم حين بدا حاجب الشمس، فقعد على المنبر فكبر صلى الله عليه وسلم وحمد الله عز وجل، ثم قال: إنكم شكوتم جدب دياركم واستئخار المطر عن إبان زمانه عنكم، وقد أمركم الله عز وجل أن تدعوه ووعدكم أن يستجيب لكم، ثم قال: الحمد لله رب العالمين الرحمن الرحيم مالك يوم الدين، لا إله إلا الله يفعل ما يريد، اللهم أنت الله لا إله إلا أنت الغني ونحن الفقراء، أنزل علينا الغيث واجعل ما أنزلت لنا قوة وبلاغاً إلى حين، ثم رفع يديه فلم يزل في الرفع حتى بدا بياض إبطيه، ثم حول إلى الناس ظهره، وقلب - أو حول - رداءه وهو رافع يديه، ثم أقبل على الناس ونزل فصلى ركعتين، فأنشأ الله سحابة فرعدت وبرقت ثم أمطرت بإذن الله، فلم يأت مسجده حتى سالت السيول، فلما رأى سرعتهم إلى الكن (أي: مساكنهم) ضحك صلى الله عليه وسلم حتى بدت نواجذه فقال: أشهد أن الله على كلشيء قدير وأني عبد الله ورسوله" أخرجه أبو داود .
8 - سميح الجمعة 10 يناير 2014 - 01:37
صلاةالغيث صلاة الاستسقاء هي لطلب اللغيث
ولكن لو ان فكرنا بالتسامح بين بعضنا البعض وادينا الأمانات الى اهلها وحكم بيننا بكتاب الله وسنة رسوله لاتانا الغيث المغيث من دون ان نطلبه
ولكن حسبنا الله ونعم الوكيل
اللهم اسقنا اللغيث ولا تجعلنا من القانطين
9 - محمد بودراع الجمعة 10 يناير 2014 - 01:39
نحنو بالمغرب عندما يحصل الغضب اوبلاء نسارع لطلبي واستجلاء للعلي القضير ،ولاننضرلماخلفنه ايدينامن اسراف وفسادن وطغيان,اما اطلاب الدين والدارسين القرءان والعلوم الشرعية فهم اخرمن ينتبه لهم منسيين حت ياتي الغضب حنائدن يدعيمونهم بل حتى الفوقهاء والعلماء,العالم المنسي وغير معترف به فيهاده البلاد, لانه يقول بما انزل الله ,وليس بما اوصى به السلطان ,العالم الحر واليس عالم اسلطان. والغريب ان العالم المغرب عندما يدهب الى المشرق لايجادلونهم احد لعلمهم الغزيربل يتعلمون منهم تم يرجعون اما اصحاب الفضائيات فهم معضمهم ليس علماء بل دعات فلدا وجب التفريق وسلام
10 - Haj الجمعة 10 يناير 2014 - 01:40
إخواني
إذا كنت تتوفر على IPhone بمجرد إدخال إسم مدينة على weather/meteo app سوف ترى أن تساقطات مطرية آتية. مثلا
درجة الحرارة في فاس ستكون 19 الجمعة، 17 السبت مع أمطار خفيفة، الأحد 20, الإثنين 18 مع تساقطات مطرية، الثلاثاء 12 مع تساقطات .
لا أدري إلى متى سيبقى حكامنا يستهينون بعقليتنا، ويعاملوننا كالبهائم
11 - نعم لصلاة لستسقاء ولستغفار الجمعة 10 يناير 2014 - 01:41
كل شئ تم تطاول عليه وحشرلانوف فيه وتسيسه اين لعيب في طلب رحمة ولغيث من رب رحيم كريم الاتعلم بان نعمة المطر والماء هو بترول المغاربة الاتعلم كتير من المغاربة متشبتين بالارض ولفلاحة وامطار الخير يفرحون للفلاح عند اخضرار الارض لتعطي تمارها وخضرواته بدون عناء واتقال لفلاح بكترت المصاريف وعلف الماشية لتصلك الخضر ولفواكه والقطاني ولحوامض طازجة ولحوم بارخص الاتمنة كل شئ تم تطاول عليه وحشر الانوف فيه (الدين القران الكريم على رسول الله صل الله عليه وسلم ملوك المغرب ) كل هذا من اجل تمرير خطابات معادية للاسلام ولوطن ومقدساته وخطف لاضواءمالعيب ان يامرلملك بصلاة لستسقاء ولو بتنبئات الارصاد لجوية ايات القران الكريم تكلمت على سحب ورياح ولعيشة الضنكاء وشح لمطر مالعيب بان نستغفر الله ونصلي صلاة لستسقاء الاتعلم بان تعداد سكان المغرب بلغ 38مليون نسمة -عددالاطفال8 ملاين - لموظفون ولموظفات وعمال شركات ولمهاجرون 11مليون لهم دخل قار وتقاعد - 18مليون من شعب دخله من لفلاحة وتابع لفلاح و مداخله ومعيشته بركة الله وتوكله عليه صباح مساء يرفع راسه لسماء مستنجدا بالخالق رغم كيد لكادين واعداء دين ولحاقدين الله يهديكم
12 - موول لكومونطاطير الجمعة 10 يناير 2014 - 01:43
خـــير الكلام مـــا قـــل ودل
شكـــرا هسبريس على المعلومة الجددة لم أفكر فيها أبدا وأجدها أكثر منطقية
واضضضضح
الإعتماد على تقارير الأرصاد الجوية بوصول سبح كثيفة محملة بمياه الأمطار، قبل أن يأمر بإقامة صلاة الاستسقاء طلبا للغيث، حتى إذا أمطرت السماء قيل إن السبب هو الملك وما يتمتع به من بركة وقبول.
كل شيئ يدرس بدقة في هذا البلد لدغدغة مشاعرنا
لكن رغم كل شيئ فملك المغرب جميل وحنين لكن يوجد شيئ واحد نريده منه تطبيق الشريعة إن شاء الله
من هنا سنفوز بالدنيا والآخرة الشريعة الإسلامية


رغم كل شيئ : اللهم إحفظ بلدنا وملكنا من كل سوء وارحم موتانا وشف مرضانا آمين
13 - ابو محمد ريان الجمعة 10 يناير 2014 - 01:46
يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم"اذكروني باللسان الذي لم تعصوني به" أين نحن من هذا الحديث وأين ملوك العض والجبر من سير الصالحين
14 - متفائل الجمعة 10 يناير 2014 - 01:48
Théodore Steeg successeur de Lyautey avait dit
"Au Maroc gouverner c’est pleuvoir "
الشرفاء أهل الخير من أل البيت و الأولياء الصالحين و كل من عبد الله مخلصا في هذا البلد و انفق في سبيله رأفة بعباده، و كل من تقبل الله حسناته بركتهم حاضرة بإذن الله.
"اللَّهُمَّ اسق عِبَادَك وبَهَائِمَكَ، وانشُرْ رحمَتَك، وأحي بَلدَكَ الميِّت"
15 - سعيد من الريف الجمعة 10 يناير 2014 - 01:55
مديرية الأرصاد الجوية الوطنية تتوقع سقوط امطار ابتداء من يوم السبت
والفاهم يفهم
16 - logique الجمعة 10 يناير 2014 - 01:55
افكار من الغريب الايمان بها وتصديقها كيف يربطون بين سقوط المطر وطقوس دينية خرافية لو كان المطر ينزل بالدعاء

لما نزل في دول تجاوزت الدين منذ قرون كسويسرا واليابان... ولما كان الجفاف في اكثر الدول تدينا كالسعودية والصومال...
17 - dr.kiko الجمعة 10 يناير 2014 - 02:03
on est au 21è siècle tout le monde sait exactement l'exploitation ignoble de la religion par les dirigeants politiques pour qu'ils entourent leur image avec un auréole de sacralité et les ignares croient encore à ces inepties.
dieu sait ce que veulent les croyants ,et leurs prières seront exaucées
18 - الــــــعـــــبــــاســــي الجمعة 10 يناير 2014 - 02:08
لا نترجى إلا الــــــلــــــــــــــــــــــــــــه سبحانه....
لا نطلب إلا هـــــو الواحد القادر على كل شيء.....
دقيقة من عند الـــــلــــه تغني الجميع....
وجعلنا من الماء كل شيء حيا....
يا ربنا أسقينا واروينا وانزع منا الغبينة...
حالنا وأحوال الناس شلا...البكمة والنبتة بغات الماء...
19 - salwi الجمعة 10 يناير 2014 - 02:09
الهم آسقي عبادك وارحم بهيمتك واسقي بلادك الميت
20 - يوسف الجمعة 10 يناير 2014 - 02:14
عن أنس بن مالك - رضي الله عنه - أن عمر بن الخطاب كان إذا قحطوا استسقى بالعباس فقال: اللهم إنا كنا نتوسل إليك بنبيك فتسقينا وإنا نتوسل إليك بعم نبيك صلى الله عليه وسلم فاسقنا. فيسقون " رواه البخاري ".
هذا الحديث دليل على أن المسلمين كانوا يتوسلون بالرسول صلى الله عليه وسلم في حال حياته يطلبون الدعاء منه لنزول المطر، فلما انتقل إلى الرفيق الأعلى، لم يطلبوا منه الدعاء، بل طلبوا من العباس عم النبي صلى الله عليه وسلم وهو حي، فقام العباس يدعو الله لهم.
21 - rif land الجمعة 10 يناير 2014 - 02:39
انا مع القسم الأول حيث يرى أن الأمر يتعلق بدهاء خاص من الملك الراحل، والذي كان يعتمد على تقارير الأرصاد الجوية بوصول سبح كثيفة محملة بمياه الأمطار، قبل أن يأمر بإقامة صلاة الاستسقاء طلبا للغيث، حتى إذا أمطرت السماء قيل إن السبب هو الملك وما يتمتع به من بركة وقبول.
22 - Dri Santiago de chile الجمعة 10 يناير 2014 - 02:57
إذا كانا شئ بيد الملك (مع العلم ان الملك لله وحده) أو المسمون الفقهاء لماذا لا يدعون للفقراء في أعالي الجبال بالسكن والمدارس والمستشفيات .....ربما سينزل كل شئ مثل المطر. وأدعو الله لكم بالخير
احترامي التام للملك و hespress
أرجو من هيسبريس أن تنشر أشياء لجعل الشعب متقف أكثر، ليس لجعله أمي اكثر
أمسية سعيدة للكل
23 - عمار الجمعة 10 يناير 2014 - 03:02
نديرو النية حنا ونصليو، ونخليوا لي يحسب راسوا داهية مع نيتو، فحتى وان هطل المطر المتوقع، فمن يمنعه من الانحباس مرة اخرى وبشكل اطول ان لم يرحمنا الله عز وجل.
على الاقل بالصلاة جميعا تضرعا الى الله ستخف موجة الاستقطاب داخل البلاد ونرجعوا شوي لله بلا تطرف علماجي ولا ما يعقبه من ركوب المتسرعين لموجة التكفير.
وعلى ذكر التكفير ، يحضرني ما وقع في مصر قبل الانقلاب، حين اقام حزب النورالذي ينعت نفسه بالسلفي الدنيا ولم يقعدها للتظاهر بالدفاع عن الشريعة، لكن تبين فيما بعد انه لم يكن سوى اداة لدول عربية خليجية لزرع الشقاق بين افراد المجتمع، فكان فيما بعد الذراع الايمن للانقلاب على الديمقراطية. على المغاربة ان لا ينزلقوا الى التكفير فهو يشغل الناس عن المعركة الحقيقية ضد الفساد والاستبداد ويخدم اجندة العلماجيين لتمرير اجندتهم واستصدار تشريعات تفيد هولاء اكثر مما تفيد المسلمين والمجتمع ككل، فلا تعطوعهم الفرصة، وحاوروهم بالعقل المنفتح والحجة .
اما الاستاد عصيد فعليه ان لا يوصم المغاربة بالنفاق والعنصرية وما شابه خلال مداخلاته، فالمفكر الناجح هو من يستقطب الناس وليس من يسبهم ويحتقر اخلاقهم
24 - Marocain الجمعة 10 يناير 2014 - 03:05
شفيتم غليلي يا هسبريس...يضحكون و يستهزؤن بعقول 40 مليون مغربي, كيف ان الارصاد الجوية توقعت مند وقت طويل الامطار و ياتي امر بقيام صلاة الاستسقاء في نفس اليوم. فان كانت فئة الشعب واعية بهذا الامر فان الاغلبية العظمى ستربط الامطار المتوقعة بهذه الصلاة المبرمجة بدهاء ....المهم ان شاء الله تكون سنة زراعية جيدة للفلاحين و كذا للاقتصاد الوطني والسلام عليكم
25 - somo usa الجمعة 10 يناير 2014 - 03:22
أمطار منتظرة بالمملكة bikom o bla bikom
26 - امين من الصين الجمعة 10 يناير 2014 - 03:47
سبحان الله لا نتذكر الله الا عند الكرب!

صلاة الاستسقاء سنة حميدة،و مااحوجنا في هذه الايام الى التمسك بكتاب الله وعترة المصطفى (صلى الله علية واله وسلم) " ومن أحسن قولا ممن دعى الى الله وعمل صالحا وقال إنني من المسلمين "

اما الدعاء المستحب فهو في حديث عن أنس بن مالك أن رجلا دخل المسجد يوم جمعة من باب كان نحو دار القضاء ورسول الله صلى الله عليه وسلم قائم يخطب فاستقبل رسول الله صلى الله عليه وسلم قائما ثم قال يا رسول الله هلكت الأموال وانقطعت السبل فادع الله يغثنا قال فرفع رسول الله صلى الله عليه وسلم يديه ثم قال اللهم أغثنا اللهم أغثنا اللهم أغثنا قال أنس ولا والله ما نرى في السماء من سحاب ولا قزعة وما بيننا وبين سلع من بيت ولا دار قال فطلعت من ورائه سحابة مثل الترس فلما توسطت السماء انتشرت ثم أمطرت....

والسلام عليكم ورحمة الله

=أمين من الصين=
27 - كمال مومن الجمعة 10 يناير 2014 - 04:04
اللهم ارحمنا بغيثك يا أرحم الراحمين
28 - moroccan thinker الجمعة 10 يناير 2014 - 04:15
really ,the king mohamed 6 is clever .since he called for making this prayer ,calling for some rains by asking for The lord God approving his and all moroccan people calling.at the same time, moroccan weather broad casting pointed out that there will be stormy heavy rains and snows .fimally ,we deduce that the mixing between religion and politics amd vice versa by the head of the state has contributed to the strong reinforcement his popularity amongst impoverished moroccan people who have misused religion when they are relating it to the commander of the faithful . But they are puppets of traditional culture ,and not agents in themselves .look! Moroccans this sophisticated question is left for thou (you).are we puppets of culture,or agents in ourselves!?. please hespress spread the informations to show your credibility !
29 - مؤمن بالله الجمعة 10 يناير 2014 - 04:51
اذا كان العلمانيون يدعون بان انحباس المطر واحد من الامور الطبيعية شانه شان تسونمي وغيره وان الذي ينسبه لله تعالى ما هو الا رجعي ومتخلف فلماذا يصلون معنا صلاة الاستسقاء هل خوفا على مناصبهم ام اعتراف داخلي منهم بان الله وحده هو المتصرف في هذا الكون
30 - كشف القناع الجمعة 10 يناير 2014 - 05:27
طقوس وعادات كانت موجودة حتى عند الامم السابقة .ينتظرون ويتبركون ببركات السماء . المهم ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم . ريفي من بروكسل
31 - مواطن حر الجمعة 10 يناير 2014 - 05:59
الم يتوجب علبنا ان نحمد الله على صعود الشمس من الشرق كل يوم
بما اننا نتباهى بالعلم و المعرفة و انتماءتا الى الاسلام الا يحق لنا ان نتسال لماذا انقطع المطر واندرنا الله بتسونامي
للتذكير بدون نفاق

في مدينتي عاصمة سوس سمعنا عن جرائم لا يتقبلها العقل من اغتصاب طفلة الى اغتصاب اب لابنه وقتله اما نفاق البشر فليس له دليل اما السرقة فهي شائعة و اكل الحرام فهو بين
الا تلاحظوا معي ان صلاة الاستسقاء بدون ايمان و لا خشوع ليست سوى طقس من الطقوس
32 - abdo lamin الجمعة 10 يناير 2014 - 06:09
صلاة الاستسقاء سنة مؤكدة عند حصول موجبها وهو حاجة الناس إلى المطر لجدب الأرض والخوف على المزارع ونحو ذلك، وإن عين الإمام يوما لصلاتها فحسن، ليستعدوا بالصيام والصدقة والتوبة، فيخرج الرجال والصبيان والنساء العجائز فقط، دون الشواب، فإن اجتمعوا صلى بهم ركعتين من غير أذان ولا إقامة، يقرأ في الأولى بعد تكبيرة الإحرام: الفاتحة وسورة الأعلى، وفي الثانية: الفاتحة وسورة الغاشية، يجهر فيهما بالقراءة، قال ابن قدامة في "المغني": واختلفت الرواية في صفتها، فروي أنه يكبر فيهما كتكبير العيد سبعا في الأولى، وخمسا في الثانية، وهو قول سعيد بن المسيب، والشافعي، إلى أن قال: والرواية الثانية: أنه يصلي ركعتين كصلاة التطوع، وهو مذهب مالك والأوزاعي وأبي ثور وإسحاق، لأن عبد الله بن زيد قال: استسقى النبي صلى الله عليه وسلم فصلى ركعتين وقلب رداءه. متفق عليه، وروى أبو هريرة نحوه، ولم يذكر التكبيرة، وظاهره أنه لم يكبر، أما وقت صلاة الاستسقاء فواسع، والأولى أن تكون وقت الضحى كالعيدين، وبعد الصلاة يقوم الإمام خطيبا مضمنا خطبته وعظا وإرشادا للناس، وسؤالا للخالق سبحانه بنزول المطر.
33 - SMAIL الجمعة 10 يناير 2014 - 06:51
هذا قد يكون صحيحا ولماذا لا نقول أن هطول الأمطار يرجع إلى كون الإستسقاء يحمل دلالة الخضوع لقدر الله تعالى والإستسقاء رجاء لمغفرته
34 - حفصة الجمعة 10 يناير 2014 - 07:22
الاستسقاء سنة نبوية لاعلاقة لها بطلب يطلبه امير المؤمنين او الفقهاء وهذه السنة يرجع اليها كلما غابت الامطار اما كون ان امير المؤمنين توصل بالارصاد فهذا غباء من الناس لان الله سبحانه وتعالى قادر ان يحول مسار السحب القادمة لكن الدعاء بقاء هذه السحب ونزول الامطار من صميم الدين الاسلامي لان الدعاء هو مخ العبادة ولندع الله ان ينزل علينا غيثه
35 - صلاة الإستسقاء سنة تابتة الجمعة 10 يناير 2014 - 07:33
صلاة الإستسقاء سنة تابتة عن الرسول صلى الله عليه و سلم... يستجيب الله فيها للضعفاء و الفقراء و أصحاب القلوب الخالصة ... " فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) " سورة نوح...
و أقترح أن يقطع بت 2M و تقفل الخمارات و الأبناك و و... خلال الصلاة عسى أن يستجاب لنا....!
36 - بن المداني الجمعة 10 يناير 2014 - 07:33
اتريدون أن تجعلوا مع الله الاه آخر. إن الله قد يستجيب للطغات والمستبدين ومحبين المال حبا جما ليغويهم ويمدهم في طغيانهم يعمهون حتىً إذا اجتمعت فيهم أسباب النزول حق عليهم القول فدمرناهم تدميرا. إن عقول بعض المغاربة معتوهة . ةريد أن تفهمنا بأن حتى نزول المطر من أمر من السلطان. كفا استهتارا بعقولنا . سئمنا
37 - إنما الاعمال بالنيات الجمعة 10 يناير 2014 - 07:33
لا حيلة مع الله سبحانه وتعالى
عباد الله المومنين يدعون الله طلبا لرحمته وغيثه وهم موقنون من الاستجابة ، لايطلبون ان تسقط الامطار في الغد او بعد غد كما توقعت الأرصاد الجوية ولكن تتوجه الادعية الى الله - الذي يعلم ما تكنه القلوب - أن يسقسنا غيثا نافعا طول السنة حتى ينبت الزرع وتمتلئ السدود ويكون المحصول جيدا .
إن يعلم الله في قلوبكم خيرا يوتيكم خيرا ، وإنما الاعمال بالنيات ولكل امرئ مانوى .
اللهم اسقنا الغيث ولاتجعلنا من القانطين ، اللهم لا تعاقبنا بما فعل ويفعل السفهاء منا آمين آمين
38 - رأي الجمعة 10 يناير 2014 - 07:38
ما يهم الفلاح البسيط من كل ما ذُكر أعلاه هو نزول الغيث من عند الله ليروي غليل البهائم ويسقي الزرع،أما البركة والدهاء وأشياء أخرى كما قلتم فلا تهم المرجو و المطلوب هو نزول الغيث من عند الله أرحم الراحمين لإنقاد ما يمكن إنقاده فالفلاح بصفة تقريبا عامة فهو إنسان ضعيف الحال و الحياة تتطلب مصاريف كثيرة إذا فلا مجال للكلام الزائد في مثل هاته الحالات.
39 - شاكر المتوات الجمعة 10 يناير 2014 - 07:46
الذين يقارنون رسول الله صلى الله عليه وسلم بغيره من البشر يرتكبون كبيرة من الكبائر في حق أنفسهم وفي حق المغررين بهم من أصحاب العقول القاصرة...
40 - المنصف الجمعة 10 يناير 2014 - 07:46
بهذاالاسلوب تمرر رسالة الشك الى النفوس الضعيفة الايمان ,وتزيدها ارتباكا .فصلاة الاستسقاء سنة نبوية, فلااحد ينسب هطول المطر بعدها ,اذااراد الله ,لاللحسن رحمه الله, ولا لابنه نصره الله .بل حتى توقعات الارصاد الجوية فهي كثيرا ما تخطئ, لانها ترى سحبا متراكمة في موضع ما ,وتتنبا بمرورها فوق منطقة ما, لظنية اتجاه الريح .ولكن الله الذي يغير الاتجاه المظنون, يجعل تنبؤها خاطئا .كم مرة قالت الارصاد :ها هي السحب في المحيط متجهة نحوالمغرب ,فاذا الرياح تتغير من غربية, الى رياح اتية من الجنوب ,فتاخذ تلك السحب الى البرتغال اواسبانيا .بل اذكرمرة ,انها قفزت علينا من المحيط وسقطت في الجزائر لبرودة جوها, وسخونة اجوائنا حينذاك..كفانا من الضرب تحت الحزام في كل شان ديني .والا فماهوالايمان?وماهو القرءان, وماهي السنة?وماهو الغيب ?هذه الاشياء ليست نظريات تحتمل الشك واليقين, بل هي ديننا ,والا فنحن علمانيون, اوملحدون.واهمس في اذن الصحافة فقد تعلمنا من فيصل الاتجاه المعاكس:كما يقال ,اوكما يقول احدهم ...ولاشيء يقال, ولااحدهم موجود.شكرا للنشر.
41 - محمد أيوب الجمعة 10 يناير 2014 - 07:49
للاستجابة شروط:
"..الملك باعتباره سليل الدوحة النبوية الشريفة، فإنه مستجاب الدعاء.."؛الدعاء المستجاب له شروط فصلها الفقهاء..وقد ورد عن الرسول(ص)ما معناه:"يأتي أحدكم أشعث أغبر يدعو الله ومأكله ومشربه حرام فأنى يستجاب له؟"،وقيل أيضا:" من أبطأ به عمله لم يسرع به نسبه".. والعبرة ليست بالنسب وانما بالعمل،فالله تعالى لا ينظر الى صورنا بل الى قلوبنا وأعمالنا..ومهما كان العبد قريبا بالنسب الى نبينا فلن يشفع له ذلك في الاستجابة لدعائه..والجميع يعلم أننا بلد يرخص للخمر والقمار ويتعامل بالربا وتنتشر بيننا جل الموبقات من عري وفسوق وشذوذ وسحاق واغتصاب وأكل أموال الناس بالباطل عبر الرشوة واستغلال النفوذ والسلطة والكذب والنفاق والرياء وتعطيل أداء الصلاة عن وقتها بسبب الاجتماعات والحفلات واللقاءات والمهرجانات والبرامج والرياضة وغيرها..نعم:نحن لسنا استثناء عن باقي الخلق في مختلف ربوع العالم وبالتالي فنحن لسنا ملائكة..لكن الحقيقة يجب تبيانها وهي واضحة لمن في قلبه ذرة ايمان..ثم ان هطول الغيث يقع بمشيئة الله تعالى،فهو ينزله متى شاء وعلى من شاء من خلقه حتى ولو لم يكونوا مؤمنين به..والاستسقاء تبقى سنة.
42 - عمر الزين الجمعة 10 يناير 2014 - 08:08
هل توقعات الأرصاد الجوية دائماً تكون محقة ١٠٠/١٠٠ ام انها يمكن ان تصيب او تخطئ الا تعلم الله هو الذي ينزل الغيث ويعلم في الارحام......سواء كانت بركة الملوك ام لم تكن فهناء مؤمنون في هذه الملكة السعيدة إذا دعوا الله يستحيي ان يردهم خائبين ....نحن نريد من الله ان يعطينا الخير الكثير اكتر ما تخبر به الأرصاد الجوية بحساباتها التي لا تكون دائما صائبة..والحمد لله ان لا دخل لأي احد في سقوط المطر بل الله هو منزل الغيث ....
43 - Anass الجمعة 10 يناير 2014 - 08:18
راه احنا أصلا في فصل الشتاء ، فأي لحظة تقدر تصب الشتاء
44 - Elias الجمعة 10 يناير 2014 - 08:25
انا لا أستطيع ان أتخيل و لو لحظة واحدة بان مازال هناك أناس يصدقون هاته الأكذوبة.

الكل يعلم بان هناك أساليب علمية من خلالها يمكن التنبؤ بتوقيت سقوط الأمطار او عدم سقوطها ... و بكامل الدقة !

الكل يعلم بان مصلحة الأرصاد الجوية تنبأت بسقوط الأمطار في الأيام القليلة القادمة
و لهدا قام علماؤنا الكبار بتنظيم صلاة الاستسقا
لكي يقولوا الجهلا انظروا لقد استجاب الرب لدعانا ..
هل العقل المغربي ضعيف الي هاته الدرجة؟؟؟
45 - Abdelkader الجمعة 10 يناير 2014 - 08:41
كفاية يا مسؤولبن ضحك على هذا الشعب و استغلال سداجته الدينية و اغماره في الاوهام التي انتم من صنعتموها , الامطار ماهي الا ظواهر طبيعية و مناخية و تكثر في البلدان الغير المسلمة و تقل الى حد الجفاف في الدول الاسلامية بحكم موقعها الجغرافي ولا علاقة الدين او التدين بذلك, افيقوا با المغاربة انهم يخضعوكم
46 - قرميم الجمعة 10 يناير 2014 - 08:46
اللهم إ رحم عبادك وبهيمتك وبلدك الميت آمين ذات يوم خرج نبي الله سليمان يطلب الإستسقاء هو وقومه فوجد نملة ملقية على ضهرها تناجي ربها وتقول اللهم إرحمنا فلا تعذبنا بذنوب بني آدم. فكيف نطلب من الله ان يرحمنا وفينا من يسب الله ليلا ونهارا بل هناك من ذهب إلى أكثر من ذالك بحيث كتب أحد السفها ء المخرفين بحيث قال لقد أثبت العلم الحديث أن الله غير موجود وهذا ألمعتوه الأحمق لايعرف كيف يكون جملة مفيدة وأي علم فوق علم الله أثبت هذا ولهذا يجب علينا كمسلمين ان نكثر في الدعاء لهاؤلاء المغرر بهم وأكثرهم جاهلين
47 - عبد الرحمان نيت علي الجمعة 10 يناير 2014 - 08:59
لبسم الله الرحمان الرحيم (وما بكم من نعمة فمن الله )صدق الله العظيم. الاستغاثة والاستسقاء عبادة عظيمة يظهر فيها المسلمون فقرهم وحاجتهم وذلهم لربهم وشدة ضرورتهم الى رحمته واحسانه جل وعلا .قال الله عز وجل(امن يجيب المظطر اذا دعاه ويكشف السوء ) ويقول ايضا(واذا سألك عبادي عني فاني قريب اجيب دعوة الداعي اذا دعاني صدق الله العظيم نسأل الله ان ينفع به المسلمين وان يجعله مباركا ويعم به الاوطان يارب. ‏‎ ‎
48 - Merci monsieur الجمعة 10 يناير 2014 - 09:07
الدعاء المستجاب له شروط فصلها الفقهاء..وقد ورد عن الرسول(ص)ما معناه:"يأتي أحدكم أشعث أغبر يدعو الله ومأكله ومشربه حرام فأنى يستجاب له؟"،وقيل أيضا:" من أبطأ به عمله لم يسرع به نسبه".. والعبرة ليست بالنسب وانما بالعمل،فالله تعالى لا ينظر الى صورنا بل الى قلوبنا وأعمالنا..ومهما كان العبد قريبا بالنسب الى نبينا فلن يشفع له ذلك في الاستجابة لدعائه..والجميع يعلم أننا بلد يرخص للخمر والقمار ويتعامل بالربا وتنتشر بيننا جل الموبقات من عري وفسوق وشذوذ وسحاق واغتصاب وأكل أموال الناس بالباطل عبر الرشوة واستغلال النفوذ والسلطة والكذب والنفاق والرياء وتعطيل أداء الصلاة عن وقتها بسبب الاجتماعات والحفلات واللقاءات والمهرجانات والبرامج والرياضة وغيرها..نعم:نحن لسنا استثناء عن باقي الخلق في مختلف ربوع العالم وبالتالي فنحن لسنا ملائكة..لكن الحقيقة يجب تبيانها وهي واضحة لمن في قلبه ذرة ايمان..ثم ان هطول الغيث يقع بمشيئة الله تعالى،فهو ينزله متى شاء وعلى من شاء من خلقه حتى ولو لم يكونوا مؤمنين به..والاستسقاء تبقى سنة.
49 - سمير موريني الجمعة 10 يناير 2014 - 09:18
ايها المؤمنون والمؤمنات فتاخر نزول المطر بمشيئة الخالق,ودالك راجع الى المجتمع الدي اصبح لايبشر بالخير مما نسمعه يوميا من طرف وسائل الاعلام,اما مانراه بام اعيننا من مناكر يخجل منها ابليس لعنه الله,فهناك الفساد الاداري والاجتماعي بمافي دالك الاختلاسات والنصب والاحتيال والتزوير,ولا ننسى الدين ينجبون من بناتهم واخوانهم واخواتهم استغفرك ربي لايبشر دلك بخير على الامة الاسلامية اتقو ربكم فهناك من يفعل افعال تبشر ابليس وعند تقديمه للعدالة تفاجئ
انه بريء نضرا لضروفه الصحية والنفسية والاجتماعية لكن هدا لا يخول له ان يغضب الله عز وجل حسبي الله ونعم الوكيل
ارجو من السادة المؤمنون بالله عز وجل ان يتجنبو المعاصي والاثام لانه نحن على مشارف الساعة توبو الى الله استغفرو ربكم لعلكم تفلحون اياكم والفساد الفساد الفساد بجميع مايحويه من معاني وهنا راجعو حساباتكم بانفسكم صححو اخطائكم ادفعو ديونكم تبثواعمالكم فالدنيا فانية والسلام على احبة الله
50 - tatam الجمعة 10 يناير 2014 - 09:20
اللهم ارحمنا برحمتك الواسعة، ألا تعلمون يامن يؤمنون بالعلم أكثر من إيمانهم بالله ان الله هو من سخر لنا العلم، أتظنون أنه إذا أكدت الارصاد الجوية أن الأمطار ستعم البلاد أن الله غير قادر على صرفها عنا أو جعلها وبالا علينا
فنسأل الله الكريم الحليم أن يأجر ملكنا على نيته الصالحة ويسدد خطاه ويحقق مبتغاه ويغيث أمته وبهيمته ويرد كيدكم في نحوركم يا من لا هم لهم سوى ايقاد نيران الفتنة في هذا البلد الذي نسأل العلي القدير أن يديم أمانه واطمئنانه بقدرته عز جلاله.
51 - حسن اشمها الجمعة 10 يناير 2014 - 09:40
هذه الطريقة قديمة ومذكورة في كتب التاريخ بطرق مختلفة .....لانه عندما يغلب الجهل على الشعب فلن يقبل سوى الجهل .
المغاربة راوا محمد5 في القمر , يؤمنون بالمنجمين , بالفال في الحلقة ...فلابد ان يقول لهم سيدنا ما يحبونه , لان السياسة تقتضي وتستوجب الكذب .
لهذا نجد حميد شباط يقول للاستقلاليين بانه يرى علال الفاسي في المنام !!!!
52 - citoyen الجمعة 10 يناير 2014 - 09:40
je pense que salat alistiskaa doit être faite selon les besoins de chaque région, et nous n'avons pas besoin .
du feu vert de Rabat pour la faire

dès que le manque de pluies est constatée dans une région, ses habitants doivent prier Dieu sans attendre

on parle de régionalisation, il faut décentraliser Ce qui'il peut l'être
53 - FromBelgium الجمعة 10 يناير 2014 - 09:43
صلاة الاستسقاء بين دهاء تجار الدين وجهل الشعب المسكين
54 - zghayba الجمعة 10 يناير 2014 - 09:47
لا يجب علينا د كر الله فقط في المحن و لكن يجب د كر ه كتير ا و قت الر خا ء .علينا مر ا جعة ا نفسنا لا ن الله قد يعا قب النا س بضلمهم و لهد ا على المسؤ و لين و ا صحا ب القر ا ر الر جو ع الى الله.اللهم ا نا نسا لك الغيت و لا تجعلنا من القا نطين.
55 - صالح بن فوزان الفوزان الجمعة 10 يناير 2014 - 10:01
الإجابة: صلاة الاستسقاء كيفيتها ككيفية صلاة العيد يصليها الإمام بالمسلمين ركعتين في الصحراء القريبة من البلد، ثم يخطب بعدها خطبة يفتتحها بالتكبير كخطبة العيد وبالثناء على الله سبحانه وتعالى والتضرع والدعاء والاستغفار وطلب الإغاثة، ثم يتوجه إلى القبلة ويحول رداءه ويدعو الله سبحانه وتعالى سرّاً بينه وبين ربه مستقبل القبلة، وكذلك المصلون يحولون ما عليهم من لباس يمكن تحويله كالعباءة والجبة، وغير ذلك من الأمور التي يمكنهم قلب ظهرها إلى بطنها ويمينها إلى شمالها اقتداء بسنة الرسول صلى الله عليه وسلم، هذه هي صفة صلاة الاستسقاء.

أما مكانها فهو الصحراء التي تُصلَّى فيها العيد. ويجوز فعلها في المساجد لكن فعلها في الصحراء أفضل، أما وقتها كوقت صلاة العيد حين ترتفع الشمس قدر رمح إلى أن يحصل قيام الشمس في كبد السماء، فوقتها كوقت صلاة العيد، وإن استغاث الإمام في خطبة الجمعة بأن دعا أن يغيث الله المسلمين فهذا أيضاً وارد عن النبي صلى الله عليه وسلم، فيجوز للإمام أن يستغيث في خطبة الجمعة اقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم ‏أيضاً، ويجوز الاستسقاء بالدعاء من غير صلاة ولا خطبة.
56 - aboumalak الجمعة 10 يناير 2014 - 10:10
Quand je regarde autour de moi je vois des choses bizarres. D’un coté il y a des nations qui font des miracles, d’autres attendent des miracles. Le japon par exemple qu’est un ensemble d’ilots qui ne produisent ni maïs ni blé ni métaux. Ce n’est ni plaine ni désert mais des montagnes secouées par des tremblements de terres et les explosions répétitives des volcans. Bref, une nature hostile à toute forme de vie. Le japon est, pour autant, la première puissance économique mondiale. Les japonais ne connaissent ni Allah in Mohamed; ils ignorent la prière de pluie; mais ils ont l’esprit scientifique et la volonté de fer. Nous, on a Allah, Mohamed, la prière et la baraka des chérifs mais on recule en arrière dans tous les domaines et on vie des aides de ceux qui ignorent tout ça. Il nous faut non pas une prière pour la pluie mais plutôt mille prières pour les droits, la liberté, l’égalité, la justice, l'émancipation, la bonne gestion et contre la corruption pour décoler.
57 - ابو ياسر الجمعة 10 يناير 2014 - 10:18
الى صاحب التعليق رقم 8 اخي علي قولة الدين افيون الشعوب بضاعة مستوردة اما الدين فهو ثقافتنا عليك بالبحث اكثر فيه و ستكتشف العجب اياك و الزلل ساشكرك ادا كنت منصتا صبورا
58 - رحمة الجمعة 10 يناير 2014 - 10:28
عجبا لاناس يسبونه ويشتمونه وصدوا عن كلامه باقوالهم وافعالهم ..ويناقشون شرعه في قنواتهم ....واليوم يخرجون يدعونه ليسقيهم.
اللهم ارحمنا بالضعفاء منا من الاطفال الرضع والشيوخ الركع والبهائم التي ليس عليها دنب ولا جريرة.
59 - superbougader الجمعة 10 يناير 2014 - 10:53
إنما الاعمال بالنيات فإن يعلم الله بقلوبكم خيرا يوتيكم خيرا و لا حيلة مع الله تعالى
60 - جاهل الجمعة 10 يناير 2014 - 11:02
البركة من الله يمنحها لمن شاء من أثقيائه الصالحين الذين يخافون الله وحده ولا يشركون به أحدا ثم لا يسمحون بالفساد والظلم لأحد، هذه المقالات تكرس التخلف وتجدد زرعه في الناشئة ونحن قد تجاوزنا المرحلة بفضل التواصل ووسائطه: الفضائيات والأنترنيت.
والله لن ينفعكم سوى الجد والصدق و البعد عن الكذب والنفاق والعمل على تطوير الذات والسمو بالفكر الانساني عامة.
61 - المهدي الجمعة 10 يناير 2014 - 11:12
أرى ان الأقرب الى الصواب ان نفوض الأمر الى الله . في عهد سيدنا يوسف عليه السلام كانت سبع سنين عجافا بما انه نبي دعوته مستجابة لم تمطر السماء سبع سنين مابالك اليوم في عهد الخمارات وزنى المحارم و الرشوة و الركوع لغير الله ووووووو.
62 - zoolfa الجمعة 10 يناير 2014 - 11:12
ان الله ورسوله يامرنا بطاعة ؤولي الامر واتباع سنة الرسول صلعم فلمذا اعداء الاسلام ينتقدون ما هو مرتبط به
63 - assamaydae الجمعة 10 يناير 2014 - 11:31
الى المتفلسف السي علي 8

كيف سنحصل على الماء يا فيلسوفنا الكريم ان لم تسقط الامطار فكيف سنملأ السدود و كيف ستتجدد مياه الابار?! ام تحسب ان الابار هي بحار من الماء العذب و لا تنضب?!!
64 - بابا غيو أنا الجمعة 10 يناير 2014 - 11:38
ويتذكر البعض كيف كان يأمر الملك الراحل الحسن الثاني بإقامة صلاة الاستسقاء، وخاصة في بداية ومنتصف الثمانينيات، وأيضا في التسعينيات من القرن الماضي،''( وكيف كانت بشائر الخير تهل على البلاد بالأمطار الوافرة أياما قليلة فقط بعد أداء تلك الصلاة)''.
ـــــ} انتشار الجموع والتقشف وقبضة بيد من حديد وخنق الانفاس الكل يتنفس من عنق الزجاجة ،
يعيشون على ماتوفره لهم الدول الغربية المتقدمة في علم التنجيم والتنبؤات المستقبلية المبنية على حقائق علمية تجريبية ومعاشة .
أما علم التنخيم الموجود عند العرب والمسلمين : السحر التوكال ،والشعوذة بفقهائهم الأميون وعلمائهم السذج المبلطجون .
فيقومون ويفعلون اللطيف اللطف اويا لطيف
ملوك المغرب وصلاة الاستسقاء .. البركة والدهاء وأشياء أخرى
اللهم اسق عبادك و بهيمتك و انشر رحمتك واحي بلدك الميت
لماذا في أمريكا لايطلبون المطر ؟؟ في انجلتيرا ، و اوروبا ..؟؟؟؟
وهنالك العديد من ربط اتسونامي سواحل المغرب بعقاب البشر على انتشار البغي والزنا في مقاهي الشيشا والخمور الموجود على الشواطئ ... نتيجة
الظواهر الطبيعية
65 - رشدي الجمعة 10 يناير 2014 - 11:41
﴿ وَهُوَ الَّذِي يُرْسِلُ الرِّيَاحَ بُشْراً بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ حَتَّى إِذَا أَقَلَّتْ سَحَاباً ثِقَالاً سُقْنَاهُ لِبَلَدٍ مَيِّتٍ فَأَنْزَلْنَا بِهِ الْمَاءَ فَأَخْرَجْنَا بِهِ مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ كَذَلِكَ نُخْرِجُ الْمَوْتَى لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ﴾...لا عيب في صلاة الاستسقاء ما دامت على سنة رسولنا الكريم.
انا لا امن بالارصاد الجوية لانها تبقى مجرد توقعات لان الله عز وجل قادر على سياقة السحب الى بلد اخر
اما المبلاعبين بالعقول فلا حول لهم ولا قوة والله يمهل ولا يهمل
66 - BEN ARBI الجمعة 10 يناير 2014 - 11:49
بالمغرب الفقهاء وأئمة المساجد يدعون لاقامة صلاة الاستسقاء, لان الله هو المنفرد باءنزال المطر و يعلم وقت نزوله, وفي نفس الوقت المغرب يرسل الى الدول الافريقية علماء مختصون في الاستمطار السحب,اي أسقاط المطر بطريقة صناعية تقنية يمكن أن نسميها استسقاء صناعي , لا أظن أن هذه العملية فيها اجر عند الله,و الله أعلم
67 - إدريس السني الجمعة 10 يناير 2014 - 11:52
إذا شعرت العلمانية الحاكمة في المغرب بتهديد الجفاف لمصالحها استدعت الشعب لصلاة الإستسقاء وإذا تجاوز عنها سبحانه برحمة المطر لا تستدعي الشعب لصلاة الحمد والشكر وانقلبت إلى المزيد من المعاصي الثقافية والسياسية والاقتصادية والإجتماعية في حرب ضروس على دينه سبحانه !!!
نفاق ما بعده نفاق !!!
68 - لحسن الجمعة 10 يناير 2014 - 12:03
ما حكم من ترك عمله في اﻹدارة وترك المساكين ينتضرون هناك من قطع 300كلومتر ودهب ﻷداء صﻻت اﻹستسقاء ليتفاخر بتمتيله فهل سينزل المطر
69 - amedjar الجمعة 10 يناير 2014 - 12:05
وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية توظف صلاة استسقاء من اجل استغباء الناس واستحمارهم .

والسيناريو هو كالاتي :

حيث تقوم هذه الاخيرة بالتنسق مع مديرية الارصاد الجوية لتطلعها عن التقلبات الجوية والتغييرات المناخية , واحتمالات سقوط امطار اوعدم سقوطه خلال الاسابع المقبلة.وذالك بفضل الاقمار الصناعية وتصل, صحة تنبؤاتها الى تسعين في الماة .وانطلاقا من هذه المعطيات التي تزودها بها مديرية الارصاد الجوية ..
يتم الاتصال مع القصر من اجل اخباره بكل المعلومات ليعلن عن اجراء صلاة الاستسقاء بعد ما عرفوا جميعا عن طريق الاقمار الصناعية ان هناك امطار ستتساقط خلال يوم او يومين .
والهدف هو ترسيخ شيئا معين في ذهن المواطنين الاميين بان من يحكموننا عندهم ." البركة "ودعواتهم مستجابة وخطواتهم مباركة,.بيد ان كل شيئ مفبرك ومخدوم من طرف المخزن,,,

اما الامطار اصبحت تعرف من قبل الخبراء وبواسطة الاقمار الاصطناعية متى ستسقط واين والتيارات الهوائية المتحكمة فيها,,,
70 - معتوه الجمعة 10 يناير 2014 - 12:13
اتريدون أن تجعلوا مع الله الاه آخر. إن الله قد يستجيب للطغات والمستبدين ومحبين المال حبا جما ليغويهم ويمدهم في طغيانهم يعمهون حتىً إذا اجتمعت فيهم أسباب النزول حق عليهم القول فدمرناهم تدميرا. إن عقول بعض المغاربة معتوهة . ةريد أن تفهمنا بأن حتى نزول المطر من أمر من السلطان. كفا استهتارا بعقولنا . سئمنا
71 - hamid الجمعة 10 يناير 2014 - 12:15
les americains célebrent Thinksgiving.
les allemands célebrent Erntedankfest
les musulman font la priére de salat al istisqa.
d´autres peuple célebrent des choses avec leurs maniére.
Alors. on voit pas un probléme de ca,meme si on posséde tous la téchnologie qui nous permettrent d´y savoir ce que éventullement peut passer.
Mais salat alistisqa est faite comme signe de remercier le bon Dieu est pas les méteorologe etc.
72 - نجيب الجمعة 10 يناير 2014 - 12:53
يا لبلاهتنا الشعوب تبني اقتصادياتها على اسس متينة و تغزو الاسواق وتحقق التقدم ولا زلنا نحن ننتظر المطر العبرة من اليابان التي لا يهمها المطر نزل ام لا الانتاج لا يتوقف والكلام كثييييير
73 - طالب علم الجمعة 10 يناير 2014 - 13:19
قال الله تعالى (...استغفروا ربكم انه كان غفارا. يرسل السماء عليكم مدرارا. ويمددكم باموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم انهارا ) سورة نوح 10-12 وقال تعالى ( ويا قوم استغفروا ربكم ثم توبوا اليه يرسل السماء عليكم مدرارا ويزدكم قوة الى قوتكم ) سورة هود الاية 52 وقال الله تعالى (ولو ان اهل القرى امنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء والارض...) سورة الاعراف الاية 96 صدق الله العظيم. ** ايها الاخوة والاخوات ان الاستقامة والاستغفار توجبان نزول الرحمة والمطر وهده معادلة رياضية. فالايات القرءانية الكثيرة تؤكد ان كثرة الدنوب والمعاصي تؤدي الى عواقب وخيمة ...وكلما استغفر الانسان وداوم على الاستغفار تنقشع دنوبه وياتيه الله تعالى بالنعمة والخير الكثير من حيث لا يحتسب.فيا ليث الناس يداومون على الاستغفار... اسمعوا قول الله تعالى (... استغفروا ربكم ثم توبوا اليه يمتعكم متاعا حسنا الى اجل مسمى ويوتي كل دي فضل فضله...).فبالاستغفار والتوبة تصفى القلوب وتطمئن النفوس وتنقشع الهموم ويسعد الانسان ويؤتيه الله من فضله بغير حساب ...وهده سنة كونية رياضية مضبوطة ومجربة ...
74 - Ali Amzigh الجمعة 10 يناير 2014 - 14:26
عندما تغيب المعرفة، تهيمن الخرافة.
التوسل إلى القوى الغيبية بالدعاء وبالقرابين من أجل المطر ظاهرة قديمة عند الشعوب الواقعة في المناطق الجافة وشبه الجافة.
والمغرب يقع في منطقة مناخية شبه جافة، والأمطار فيه تخضع للمرتفع الجوي الأصوري (نسبة إلى جزر الأصور البرتغالية)، فليسأل المعتقدون بجدوى صلاة الاستسقاء أنفسهم لماذا لا ينحبس المطر في المناطق الاستوائية، ومناخات المناطق المعتدلة؟
75 - مغربي الجمعة 10 يناير 2014 - 14:35
واه فالصيف شبعو سهاري مع شكيرة بجوح مليار او بيتبول ب مليار ونصف .... والفقراء كيموتوا بجوع . لا صحة لا تعليم لا سكن او هذا هو عقاب الله على هد لبلاد . اودابا كولو اللهم احي بلدك الميت .شاف ديك سحابة او كال ليكوم نديرو صلاة الاستسقاء انا بعد كندعي الله ما تصبش شتا حتا تفوت واحد سيمانا كيف يعقل تتدرعون لله . وانتم تشيعون في الأرض فساداً؟ ؟؟؟؟؟
76 - غيور على الاسلام الجمعة 10 يناير 2014 - 15:23
"ولو أن أهل القرى آمنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء والأرض ولكن كذبوا فأخذناهم بما كانوا يكسبون ( 96 ) أفأمن أهل القرى أن يأتيهم بأسنا بياتا وهم نائمون ( 97 ) أوأمن أهل القرى أن يأتيهم بأسنا ضحى وهم يلعبون ( 98 ) أفأمنوا مكر الله فلا يأمن مكر الله إلا القوم الخاسرون ( 99)" سورة الاعراف
ايها الاحباء في الله ان السبيل الوحيد الى استجابة الدعاء هو تقوى الله واجتناب معصيته ان الفساد بجميع انواعه اصبح ينخر جسد هذه الامة فكيف لامة لم يرحم ضعيفها ولم ينصر مظلومها وذل عزيزها وتطاول البعض فيها على الاسلام وانتهكت حرماته كيف لمثل هذه الامة ان يرحمها الله اللهم لا تؤاخدنا بذنوبنا ولا بما فعل السفهاء منا
77 - mouhajer الجمعة 10 يناير 2014 - 16:44
بسم الله الرحمان الرحيم.وإذا مسكم الظرفإليه تجؤرون,صدق الله العضيم
78 - عبدالله الجمعة 10 يناير 2014 - 17:13
الله يرحمنا من عنده. بدون نفاق
اللهم لا تواخدنا بما فعل السفهاءمنا.
ارحمنا يا ارحم الراحمين.
ارحم عبدك الصعيف.  
79 - صلاة الرفق بالموظفين الجمعة 10 يناير 2014 - 17:40
نطلب من اامة المساجد ان يصلو صلاة الرفق بموظفين الدولة لما يتداول حاليا عن سن التقاعد 65 سنة لعله يستجاب لهم كما استجيب بهطول المطر واظن ان الارصاد الجوية لا تفقه في هدا الشان شيءا
80 - خالد الجمعة 10 يناير 2014 - 20:09
السلام عليكم ورحمة الله حسب الحديث المعروف فقلة او انعدام الغيث فهذا اما ابتلاء واما تنبيه للامة اما لظلم او هضم حقوق ومن حدد فقد ادعى انه يطلع على غيب وبالنسبة لولي امرنا فقد قام بواجبه نحو امته واليكم الحديث معناه ان الغيث له اسباب الشيوخ الركع والبهائم الرتع والاطفال الرضع انتهى معنى الحديث والله ورسوله اعلم
81 - redouan السبت 11 يناير 2014 - 11:29
أرجو من hespress إضافة فقرة (الطقس بالمغرب) في عناوينها الرئسية حتى يشهد شاهد من أهلها
المجموع: 81 | عرض: 1 - 81

التعليقات مغلقة على هذا المقال