24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | السباعي الإدريسي: الطريقة القادرية البودشيشية مدرسة للتربية الروحيَة

السباعي الإدريسي: الطريقة القادرية البودشيشية مدرسة للتربية الروحيَة

السباعي الإدريسي: الطريقة القادرية البودشيشية مدرسة للتربية الروحيَة

تعتبر الطريقة القادرية البودشيشية مدرسة للتربية الروحية والتزكية الأخلاقية القائمة على الأصلين الكتاب والسنة مما لا حاجة للتفصيل فيه بمناسبة الرد على ما ادعاه الزموري زورا وبهتانا بخصوص طريقتنا المباركة، والمناسبة شرط كما يقال.

أولا: فيما يتعلق بتسمية مناسبة ذكرى الاحتفال بالمولد النبوي الشريف بالحج، فهو كذب وتعد على ركن من أركان الدين الخمسة، له وقته وشعائره المعلومة، مما هو داخل في الضروري من علوم الدين، ولم تدع الطريقة القادرية البودشيشية قط، أن هذا النوع من التجمع حجا، ولذلك فحكم تسمية الاحتفال بالمولد النبوي الشريف بالحج باطل، ولا حجة له أصلا.

فالاحتفال بالمولد النبوي الشريف قد سنه العلماء من السلف والخلف، من أجل ترسيخ محبة الرسول صلى الله عليه وسلم، والاقتداء بهديه وسنته المطهرة، والكلام عن هذا الموضوع مبسوط في مضانه.

ثانيا: وأما ما يتعلق بما هو معروف عند أهل العلم بأحوال الخشوع التي تظهر على المؤمنين والمخبتين في حلق ذكر الله سبحانه وتعالى، ليست صياحا وجنونا، ولا غير ذلك من الأوصاف التي يستحيي كل من له مسكة من العقل وذرة من أخلاق حسن الظن بالله وعباده أن ينسبها إلى جهلة المسلمين، فتلك الأحوال السنية قد فصل فيها كذلك العلماء والصلحاء مما ننصح بالرجوع إلى أصولها المعتبرة مغربا ومشرقا كالقاضي عياض وابن تيمية.

ثالثا: كما نستغرب ضيق الأفق والتجني على الدين من خلال تحجير فضل الله تعالى المبين في كتاب الله العزيز ورسوله المصطفى الأمين، حول ما يتعلق بالرؤيا الصالحة، والتي هي خطاب من الغيب والسر الإلهي لها شروطها المعلومة عند كمل العلماء والصالحين، ولم تؤخذ أبدا على ظاهرها، بل لا يتصدى لتأويلها إلا الراسخون في العلم، ولا يخوض فيها بدون علم إلا مكابر ومتنطع.

فعن أبي هريرة رضي الله عنه ‏قال: ‏ سمعت رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏يقول ‏ "‏لم يبق من النبوة إلا المبشرات قالوا وما المبشرات قال الرؤيا الصالحة"رواه البخاري،وعن ‏ ‏أنس بن مالك: ‏ أن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏ ‏"الرؤيا الحسنة من الرجل الصالح جزء من ستة وأربعين جزءا من النبوة".رواه أحمد و البخاري و مالك. وعن ابن عباس:أن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم قال "إنه لم يبق من مبشرات النبوة إلا الرؤيا الصالحة يراها المسلم أو تُرَى له"رواه أحمد و مسلم و أبو داود و النسائي. وعن ‏ ‏أبي سعيد الخدري:أنه سمع رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏يقول‏ "الرؤيا الصالحة جزء من ستة وأربعين جزءا من النبوة"رواه البخاري، وعن ‏ ‏أبي سعيد الخدري: ‏ أنه سمع النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏يقول ‏ ‏"إذا رأى أحدكم رؤيا يحبها فإنما هي من الله فليحمد الله عليها وليحدث بها وإذا رأى غير ذلك مما يكره فإنما هي من الشيطان فليستعذ من شرها ولا يذكرها لأحد فإنها لا تضره".رواه أحمد و البخاري.

وقد اعتنت كتب السنَّة والحديث والسير بالرؤيا ،ففي صحيح البخاري نجد كتاب التعبير ضمنه ثمانية وأربعين باباً، أولها باب أول ما بدئ به رسول الله صلى الله عليه وسلم من الوحي الرؤيا الصالحة، وآخرها باب تعبير الرؤيا بعد صلاة الصبح، وفي صحيح مسلم نجد كتاب الرؤيا ضمنه خمسة أبواب بها ستة وعشرون حديثاً، وعند الترمذي أيضاً كتاب الرؤيا به عشرة أبواب، مما يدل على مكانة الرؤيا في عقيدة أهل السنة والجماعة، بشروطها وآدابها المرعية، فعن سمرة بن جندب رضي الله عنه قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ،يقول لأصحابه هل رأى أحد منكم من رؤيا قال: "فيقص عليه من شاء الله أن يقص"، وعن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا انصرف من صلاة الغداة يقول: "هل رأى أحد منكم الليلة رؤيا؟" ويقول: "إنه ليس يبقى بعدي من النبوة إلا الرؤيا الصالحة".

وسأل أبو الدرداء رسول الله صلى الله عليه وسلم عن قوله تعالى: "لهم البشرى في الحياة الدنيا" ، فقال ما سألني أحد عنها غيرك منذ أنزلت، هي الرؤيا الصالحة يراها المسلم أو تُرى له، وفي باب من رأى النبي صلى الله عليه وسلم في المنام يحدثنا البخاري أن أبا هريرة قال: سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول: "ثم من رآني في المنام فسيراني في اليقظة ولا يتمثل الشيطاني بي".

وتجدر الإشارة إلى أن الرؤيا موضوع التعليق قد حكيت في سياق الحديث عن التربية الصوفية ومقوماتها ومقاصدها ، وإن فصل الكلام عن سياقه فيه إساءة للحقيقة.

فالتربية الصوفية منهج إسلامي أصيل يعمل على تزكية النفوس، ويشتغل بعيوبها طلبا للإصلاح والصلاح، واجتهد أهلها كسائر العلوم الدينية الإسلامية الأخرى في توليد اصطلاحات لها حجيتها الشرعية وفعاليتها العملية، مما هو مفصل عند اهل العلم، فلينظر في ذلك بتأن وإخلاص طلبا للحقيقة دون عجلة تسقط والعياذ بالله في المحظور.

* الناطق الرسمي باسم الطريقة القادرية البودشيشية


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (67)

1 - arsad الجمعة 28 فبراير 2014 - 05:57
لم تعطي في مقالك هذا شيئ مقنع او فيه جدوى وردك على الشيخ الزموري غير مقنع فبدل ان تعطنى دراسة علمية عن مظاهر التصوف اللذي يتفق عليه جمهور عريض من اهل السنة والجماعة على انه بدع بقيت تشرح لنا احديث يعلمها الجميع وتحاول ان تجعلها طبعا مختصة على من تراهم من الصالحين من اهل التصوف وفي الحقيقة ان تلك الرى يمكن ان يرها كل شخص حتى ولو كان بعيدا عن الامان اما تنديرا او ترهيبا او ترغيبا .
في للغة العربية يسمى التجمهر والسفر الى مكان معين قصد الزيارة حجيج يعني اقدمت الوفود وتحج الناس وهؤلاء القادمين يأتون لحاجة يرجون نيلها.
الزوايا والحسينيات اوكار للفساد الديني ويجب هدمها لما تنشره من جهل وطقوس ما انزل بها الله من سللطان ولا رهبانية في الدين حتى نقدس الاشخاص
2 - شوف الجمعة 28 فبراير 2014 - 06:34
قلنا و نفرض ان الزاوية صوفية سنية والبس اطراف الشيخ...والتبرك به في اي خانة تصلح.
3 - سامي الجمعة 28 فبراير 2014 - 07:31
السلام عليكم،
في بلدنا المغرب الحبيب، يقال للولد الفاضل "الله يعمرها ترابي" ويقال للولد الغير السوي "الله يخليها ترابي" أو "الله يخليها سلعة"!!
شتان بين أسلوب ولغة الزموري الفظة وأسلوب رد سيدي السباعي المرتب والأنيق والفاضل.
هنا تكمن التربية ... التقوى هاهنا ...
والله ثم والله وأقول لكم كلمة حق لم أرى في البودشيشيين إلا الخير والصلاح وحسن الضن بالغير كيفما كان حتى ولو كان يهوديا أو نصرانيا أو غيره... وقد حضرت دروسا لأساتذة الطريقة وهو يوصون المريدين بعدم الحكم على الغير مهما كان أو التجرأ عليه أو ذمه أو الاستهزاء به أو حتى النظر إليه بشيء من ذلك ويوصون بالإحسان إلى الناس عامة بحكم أنهم سواسية أمام الله ولا يعلم صالحهم من مفسدهم إلا رب العالمين أو من شهد له بذلك من أئمة وعلماء العالمين ... ولم أرى في سيرة الحبيب المصطفى أنه، وأستغفر الله، سخر من أحد أو اغتابه أو حتى قلل من شأنه بل وحتى مع أعدائه، فقال لمن آذوه: "اللهم اغفر لقومي فإنهم لا يعلمون "
وقال الله تعالى: "وإنك لعلى خلق عظيم"
وقال الله تعالى لنبيه الكريم: "وأعرض عن الجاهلين"
فلنختر لأنفسنا وأبنائنا التربية الصالحة الفاضلة.
4 - kamal الجمعة 28 فبراير 2014 - 08:39
LE MEKHZENE UTULUSE LES BOUTCHICHES POUR CALMER LE JEU ET POUR FRAPPER LES SALAFISTES LE RAPPORT D HIER EXPLIQUE CA NOUS REMERCONS HESPRESS ET DR HIER QUI AS TOUCHE LA VERITE DANS SON RAPPORT LE PLUPART DE BOUTCHICHE SONT DES MALADES PSYCATRES NOTRE RELIGION INTERDIT CE GENRE D ISLAM COMME IL A DIT NOTRE PROFETE MOHAMED SALLA ALLAH ALAIH WA SALEM ET C EST TREX CLAIRE MR HAMZA ET SES ELEMENT ILS SON DERAILLES QUE DIRENT DEMAINT DEMAINT A NOTRE DIEU
5 - بودشيشية وأعتز بها الجمعة 28 فبراير 2014 - 08:56
جزاك الله كل خير أستاذ الكريم على هذه التوضيحات القيمة، فالعجب العجاب إذا لمن اشتغل بأنواع المطاعن، وكرّس حياته بالإنكار، وبالتبليس والتدليس على موالاة الصالحين والأخذ عنهم، يقول ابن القيم في ذلك: "فالرب سبحانه بسط هؤلاء مع خلقه، ليقتدي بهم السالك، ويهتدي بهم الحيران، ويُستضاء بنور هدايتهم ونصحهم ومعرفتهم في ظلمات دياجي الطبع والهوى...، فصحبة المحققين من الصدّيقين والصالحين هو السبيل والطريق الذي نردّده ونطلبه في كل يوم في صلواتنا في سورة الفاتحة: "« اهدنا الصراط المستقيم، صراط الذين أنعمت عليهم»؛ أي طريق الذين أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا. ولم يبق بعد النبوة إلا الصديقين والصالحين من الربانيين، وصحبتهم والأخذ عنهم سراج يضيء الطريق للسالكين في دروب الصالحين.
ويكفي ميزة وتشريفا لأهل السبق والقرب من الأولياء العارفين، وخزيا وتحقيرا لخصومهم، أن الله تعالى أعلن الحرب على من يعاديهم، كما في الحديث القدسي الذي رواه البخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن الله قال: من عادى لي وليا فقد آذنته بالحرب الحديث".
6 - hamid الجمعة 28 فبراير 2014 - 09:11
اخي العزيز السباعي

اؤمن بوجود اسرار للحبيب المصطفى و ليس سر واحد و اعتقد بوجود اهل الله في الكون يسبحون فيه كما يشاؤؤون،و لا تزعزعني الكرامات مهما علت او اتصلت بعالم الاموات او الجن او الارواح او الملائكة لانني ببساطة اؤمن ان الله على كل شيء قدير و اسأله سبحانه و تعالى الثبات و ان يبعثني مسلما لا لي و لا علي...
لكن دعني اتحدت معك بصراحة قضيت في الطريقة زهاء 10 سنوات ويم عن يوم احاول طمس حقيقة باخرى...
الشيخ حمزة يفضل الاغنياء و اصحاب النفوذ و هو امر غير خاف على الجميع بل يقسم المريدين الى "ذباب و نحل؟؟؟"وسمعت بام اذني ان من خرج من الطريقة شقي و قد خرج من الرحمة؟؟؟الله يا حبيبي يا رسول الله ..العطفة يا اهل الله الحقيقيون...
ثم ان شخصا قال و انا حاضر "ان المبيت بالمسجد يسبب الحساسية للاغنياء و الاساتذة الجامعيون و الاجانب..."
ثم اليس من المجحف ان تجعلوا من لا شيخ له "الشيطان شيخه" و لما لا يكون رسول الله شيخه"وقد فعلها مع مولاي عبد السلام بن مشيش كولي ظاهر و كثيرون لا يظهرون...
7 - hamid الجمعة 28 فبراير 2014 - 09:36
و انا لااعيب هذا على المريدين بل على الشيخ "وقد اكون مخطأ و اتمنى ان يكون صمته نابع من اشياء لا نعرفها؟؟؟ و ان كنت على يقين ان لا جواب مقنع.."
ثم انكم اخي لاتملكون الحقيقة وحدكم و ملكنا ووطننا نحبه و لم تمنحونا انتم محبته...
اشياء كثيرة اخي و سيدي تقال و تحبك و يمكن ان نتواصل عبر البريد الالكتروني
ثم اني اعيب عليك شخصيا حيث عمدت في يوم من الايام الى جمع مجموعة من الشباب من اجل تكوين صحفي ثم.....لا جواب لااعتذار لا اشارة...اتدري لماذا؟
لان هناك ذبذب و نحل؟؟؟
حاولوا اخي ان تقدموا نقدا ذاتيا لانفسكم من اجل استعادة انوار اهل الله
حاولوا ان تكونوا واقعيين و لا تميزوا بنوع من الهالة العمياء بين شريف و غير شريف؟؟؟
و اقول لكم قطب الزمان موجود لكن حتما ليس الشيخ حمزة ...
و ادعوا الله رغم عصياني و تعلقي بدنيا زائلة ان يعثرني فيه كي احس بسر رسول الله ...
فبصفتك الناطق الرسمي ارجو منك تبليغ الكلام الى الشيخ شخصيا لعله يتذكر ان رسول الله ما فرق بين بلال و ابو بكر و لابين عمار و عمر...
8 - بيبيح الجمعة 28 فبراير 2014 - 10:07
الصوفية فرقة مجانبة لمنهج أهل السنة والجماعة ، أخذت أسمها العام من الصوف ، أي لبس الصوف ، ذلك أنهم يعتقدون أن لبس الصوف مما يقرب إلى الله تعالى ، لان فيه نوع تعذيب للنفس ، وهم يعتقدون أن طلب العبد إذلال نفسه وإذاقتها ما يؤذيها ، مما يقرب العبد إلى الله تعالى مطلقا ، وهذا في حد ذاته بدعة منكرة ، فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يلبس ما تيسر له ، ولم يخص الصوف بشيء من الفضل ، وكان يأكل ما تيسر له من الطعام الطيب ، ويلبس الحلل الجميلة ، ويحب العسل ، وما طاب من الطعام والشراب ، وقال : من رغب عن سنتي فليس مني
و من طوائف الصوفية : القادرية ، والرفاعية ، والعدوية ، والبيانية ، والجشتية ، والشاذلية ، والسطوحية ، والعلوية ، والبرهامية ، والبرهانية ، والنقشبندية ، والتيجانية ، والنور بخشية ، والعيدروسية ، والمهدية ، والخلوتية ، الادريسية ، والرشيدية ، والفرغلية ، والسالمية ، والمشعشعية ، والعزمية .. إلخ .
9 - ali الجمعة 28 فبراير 2014 - 10:26
بطبيعة الحال لا يمكن لمن يتبع طريقة إلا أن يدافع عنها لكن للأسف السيد الناطق الرسمي لايعتمد على تحليل علمي دقيق فقط إعتمد على خطاب صوفي لا يليق بمستوى الصوفية الحقيقية واعتمد على بعض الأحاديث النبوية الشريفة ولكن سأقول باختصار ارجعوا واقرؤو للدكتور أحمد الريسوني وستجدونه يرد على أحلامكم وكيف يسفهها فكيف تؤكدون أن من ترونه في منامكم هو رسول الله صلى الله عليه وسلم هل تعلمون شيئا عن مواصفاته وجماله أم أنكم متى رأيتم شخصا في المنام تدعون أنه رسول الله كما أن الشيطان قديأتي في أي صورة.أما تلك الطريقة التي تسمونها احوال الخشوع فأنا حضرت لطريقتكم في عدة مناسبات وبالتالي ليس هناك خشوع فالفرق بينكم وبين السحرة والمشعوذين لاشيئ وأنتم لا تمدحون في حضرة الرسول لأنه صلى الله عليه وسلم غني ومنزه عن هذه الطريقة وهذه المعتقدات السيئة بل أنتم تؤذون رسول الله "ص" ....
10 - عبد الواحد أفيلال الجمعة 28 فبراير 2014 - 11:10
السلام عليكم
للواقع حقيقتان:
1/ واقع موجود على الحقيقة يتمثل في أن الطريقة القادرية البودشيشية مدرسة حقيقية موجودة فعلا وأنها أعطت ولا زالت تعطي نتائج ملموسة لا ينكرها إلا من أراد تغطية الواقع بشيء غير معقول.
2/ واقع موجود في مخيلة من احترف التحليلات والإستنتاجات وإصدار الأحكام المسبقة وسجن نفسه في عالمه الخاص به مستعينا بالأوهام والأحلام الخاصة به.
أي حكم على أي كان سواء شخص أو مؤسسة أو طريقة أو جماعة او.... يجب أن يكون مبنيا على رؤية موضوعية غير متأثرة بالأيديولوجيات المختلفة خصوصا المستوردة منها .
سئمنا من المناقشات العقيمة التي تتكرر كل مرة والتي لا فائدة منها والطريقة والحمد لله تزداد توهجا وانتشارا - على أرض الواقع - كل يوم........
11 - كاتب صحفي الجمعة 28 فبراير 2014 - 11:22
التعليق رقم 3 لم يقنعنا سيدك السباعي في شيء بل بالعكس كانت حجج الزموري و كتابته تدهب الى عين الحقيقة اما السي السباعي فكلام منمق لا اقل و لا اكثر
12 - Lila الجمعة 28 فبراير 2014 - 11:46
أي هراء هذا؟ تحققت لي و لوالدتي عشرات الرؤى فهل هذا يجعلني مباركة مسعودة على الناس أن ينهلوا من علمي و كراماتي!!! هل هذا يجعلني مشتركة في غيب الله!!! مكشوف علي الحجاب!!! حتى مسيلمة الكذاب ادعى الرؤى الصالحة فما أدراكم بصدقي من كذبي؟ ثم ما علاقة هذا بالبناء على القبور و طقوس الرقص و التمايل و الأبخرة....؟
كفاكم استهزاء بعقولنا فأنتم مسؤولون عن انغماس آلاف المغاربة في الشرك.
من هو البودشيشي, أليس بشرا كسائر البشر أهو خير من خير خلق الله الذي أوصى قبل وفاته بألا يتخذ قبره مسجدا و ظل يكررقبل وفاته " لعن الله اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد"
أي دفاع تدافعون و عم تدافعون؟ عودوا إلى بارئكم قبل أن يفوت الأوان
13 - مرشان بن الطنجي الجمعة 28 فبراير 2014 - 12:31
حكاية مثل هذه المرائي للعامة هو الذي يفتح باب النقد والسب في التصوف وطريقه ، لأنهم يفهمون الامر بسطحيته . وهذا ما وقع لجماعة العدل والإحسان في رؤيا شيخها ، وهذا ما وقع نفسه لبودشيشين بسب رؤى رآها الاستاذ جمال القادري وكذلك قبله رؤيا والده الشيخ حمزة في رؤيا المخاطر التي تنبأ بها للمغرب وأمر بذكر اللطيف ،، من الأفضل لهؤلاء ان يعملوا بما لديهم ظاهرا وان يتركوا الأمور الغيبية من احلام ومبشر ات لأنفسهم وحدهم لا للعوام وذلك لان شرعيتهم لا تنبني على المغيبات بل على العمل والنتائج
14 - mohamed almuslim الجمعة 28 فبراير 2014 - 13:10
السلام عليكم
عندما ينزل عيسي عليه السلام هل ينزل بدين البدششيين القادريينن
الشيعي او بملة خليل الرحمن ابراهيم و ملة محمد عليهم الصلاة و السلام
قال الشيطان اللعين هلكت بن ادم بالمعاصي فهلكوني بالاستغفار فزينت لهم البدع فتركوني
قال رسول الله عليه الصلاة و السلام سحقا سحقا لمن بدل بعدي
15 - مسلم مغربي الجمعة 28 فبراير 2014 - 14:02
هؤلاء يعتزون بالطريقة القادرية البودشيشية
و الآخرون يعتزون بالطريقة القادرية الجيلانية
و الأخرون يعتزون بالطريقة التيجانية
و الأخرون يعتزون بالطريقة العيساوية

و أين هي طريقة محمد بن عبد الله رسول الله صلى الله عليه و سلم من هذه الطرق؟

و الله عز وجل يقول: "إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا لَسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُمْ بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ". [الأنعام:159].

و يقول أيضا: "وَلَا تَكُونُوا مِنَ الْمُشْرِكِينَ * مِنَ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا كُلُّ حِزْبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُونَ " [الروم :31-32].

و قال عبد الله بن مسعود رضي الله عنه : خطَّ لنا رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وعلى آلِهِ وسلَّمَ خطًّا ثمَّ قالَ هذا سبيلُ اللَّهِ ثمَّ خطَّ خطوطًا عن يمينِهِ وعن شمالِهِ ثمَّ قالَ هذهِ سُبُلٌ متفرِّقةٌ على كلِّ سبيلٍ منها شيطانٌ يدعو إليهِ ثمَّ قرأَ " وَأَنَّ هَذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيمًا فَاتَّبِعُوهُ وَلَا تَتَّبِعُوا السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَنْ سَبِيلِهِ ".
16 - مسلم سني الجمعة 28 فبراير 2014 - 14:06
والله اني اجد ان هده الطرق الضالة اشبه ببعضها البعض وتكاد تكون جزءا لايتجزأ من الشيعة و هي بعيدة عن الاسلام عقيدة و سلوكا و هم يتمسكون بها لانها تعود عليهم بالارباح الطائلة عن طريق استعباد اتباعهم المغفلين

قال صلى الله عليه وسلم
((تتفرق أمتي إلى بضع وسبعون شعبة كلها في النار الا واحدة .. قال الصحابة ومن هي يارسول الله ؟ قال عليه افضل الصلاة والتسليم : من كان على مثل ماأنا عليه وأصحابي))
17 - بودشيشية و احمد الله الجمعة 28 فبراير 2014 - 14:24
إِن الذين طعنوا في التصوف الإِسلامي، واتهموه بشتى أنواع الافتراءات، ورموه بالانحراف والزيغ؛ إِما أن يكون باعثهم على ذلك الحقد والعداوة المتأصلة للإِسلام، وإِما أن يكون سبب وقوعِهم في هذا الإِثم جهلهم المطبق بحقيقة التصوف.
1 - أما الصنف الأول:
فهم أعداء الإِسلام من الزنادقة المستشرقين وأذنابهم وعملائهم الذين صنعتْهم الصليبية الماكرة والاستعمار البغيض، لطعن الإِسلام ودك حصونه، وتشويه معالمه، وبث سموم الفرقة والخصام بين صفوف أبنائه.
2 - وأما الصنف الثاني:
فهم الذين جهلوا حقيقة التصوف الإِسلامي ولم يأخذوه عن رجاله الصادقين وعلمائه المخلصين أمثال سيدي حمزة؛ بل نظروا إِليه نظرة سطحية بعيدة عن التمحيص والتبين، وهؤلاء أقسام:
أـ قسم أخذوا فكرتهم عن التصوف من خلال أعمال وسلوك بعض الدخلاء والمنحرفين من أدعياء التصوف؛ دون أن يُفرِّقوا بين التصوف الحقيقي الناصع، وبين بعض الوقائع المشوهة التي تصدر عن الدخلاء على الصوفية والتي لا تَمُتُّ إِلى الإِسلام بصلة.
ب - وقسم خُدعوا بما وجدوه في كتب السادة الصوفية من أمور مدسوسة أو مسائل دخيلة؛ فأخذوها على أنها حقائق ثابتة، دون تحقيق
18 - Bakkal الجمعة 28 فبراير 2014 - 14:24
فالتربية الصوفية منهج إسلامي أصيل يعمل على تزكية النفوس،

Oui, je suis d'accord avec vous mais pas à la Façon des BOUTCHICHI,
juste un rappele, beaucoup qui confondeBOUTCHICH avec Abdesalam Ibn Machich
Abdesalam Ibn Machich est innocent de ces pratiques et Boutchich ça vient de Dchicha comme couscous point final.
Et on plus Al KADIRIA n'a rien avoir avec Chadilliya de Abous Hassan Achadili dont le maitre est Ibn Machich.
Dikr c'est bien mais le reste désolé, cela n'a rien avoir avec l'islam

Merci Hespress
19 - صهيب أخروف الجمعة 28 فبراير 2014 - 14:31
إن احتفال الطريقة القادرية البودشيشية بالمولد النبوي الشريف لهو فرح برحمة الله وبفضله مصداقا لقوله عز وجل : " قُلْ بِفَضْلِ الله ِوِبِرَحْمَتِهِ فَبِدَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا" أليس الفرح بميلاد الرسول الله صلى الله عليه وسلم هو فرح بميلاد الرحمة ؟؟؟ وكيف لا والرسول صلى الله عليه وسلم يقول : إِنَّمَا أَنَا رَحْمَةٌ مُهْدَاة" وقول الله وتعالى في حقه " وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين" أليس ميلاد رسول الله صلى الله عليه وسلم هو ميلاد للرحمة، ولولاه لبقيت الموءودة توءد ولبقيت الدماء تفسك، إن الاحتفال بميلاد رسول الله صلى الله عليه وسلم ليس احتفالا بولادة بشرية بيولوجية طبيعية كما يرى بعض الذين في قلوبهم جفاء ، بل إنها ولادة لقيم سامية جاء بها ورحمة عالمية " وعندما تذهب إلى بركان فتجد أناسا أتوا من بقاع المعمو من الفيتنام والصين وفرنسا .. يعلنون إسلامهم أمام رجل مصلح أليست هذه رحمة محمدية عالمية وجب الاحتفال بها ؟ وعندما نحضر مسجد الزاوية في مداغ فنرى اناسا جاءوا من بقاع المعمور لا تجمعهم علاقة تجارة ولا أرحام وإنما الجلوس على قراءة القرآن والسيرة النبوية أليست هذه رحمة عالمية وجب الاحتفال بها
20 - الموضوعي الجمعة 28 فبراير 2014 - 14:38
- توجد الزاوية الأم بمداغ بإقليم بركان لها فروع في كل مدينة مغربية من طنجة إلى الكويرة.
- لها فروع في أكبر مدن العالم تغطي القارات الخمس اسبانيا، فرنسا، بلجيكا، هولندا، تركيا، الولايات المتحدة كندا المكسيك الشيلي الجزائر تونس ليبيا مصر اندونيسيا الفييتنام الصين استراليا ودول افريقيا والقائمة طويلة.
-يحضر في هذه الزوايا يوميا المئات من المريدين وتقام أذكار وسلك القرآن وصلوات بين المغرب والعشاء، وخلال اليوم دروس في مختلف العلوم تكوينات في مختلف المجالات ولمختلف الفئات وتحفيظ القران.
-تقوم بأعمال اجتماعية متنوعة.
- تلقن المنتسبين إليها أوراد يومية تأخذ من وقتهم ساعتين في اليوم إضافة إلى ساعتين بالزاوية خلال الأذكار الجماعية.
- بالزاوية الأم تقام كل شهر غشت وشهر رمضان اعتكافات جماعية لجميع المريدين تتخللها برامج تعبدية وتكوينية.
- تنظيم مؤتمرات وندوات علمية
- ينتمي إليها كبار علماء المغرب وكبار علماء ومفكري المشرق والعالم.
- الشباب هم الفئة العمرية الأكثر توافدا على الطريقة، ولكم أن تتفقدوا حال شباب الطريقة وأخلاقهم لتلمسوا ثمرات هذه الصحبة في الله، وأنتم تعلمون حال شبابنا اليوم....
21 - aziz الجمعة 28 فبراير 2014 - 14:39
اسيدي الطريقة سرها واضح للعيان وتجمعؤالعلماء من كل البلاد. وقد تجاوزت مرحلة التشكيك والددفاع عن مصداقياتها.المشكل فيمن يشكك وينتقد.اما البودشيشيين مرتاحين في دارهم مع شيخهم وليس لديهم اشكأل ولو كره المغزضون الفتانون.
22 - أشرف عبدالجليل الجمعة 28 فبراير 2014 - 14:45
السلام عليكم . من أقوال شيخنا سيدي حمزة رضي الله عنه .طريقتنا مبنية على الكتاب والسنة *ما أتاكم الرسول فخده وما نهاكم عنه فنتهوه * والله يذوق الجميع من رحمة والسعادة لهن كنعيشوها فطريقتنا المباركة
23 - بودشيشية وأحمد الله الجمعة 28 فبراير 2014 - 14:59
تتمة:وقسم هم المغشوشون المخدوعون الذين أخذوا ثقافتهم وعلومهم عن المستشرقين كما بيَّنَّا سابقاً، وتَبنَّوا مزاعمهم وأباطيلهم كأنها بَدَهياتٌ لا تقبل الجدل، أو تنزيل من حكيم حميد. ولم تسعفهم الفطانة والذكاء إِلى إِدراك حقيقة هؤلاء المستشرقين الذين نَصَبُوا أنفسهم وجنَّدوا ثقافتهم لهدم الإِسلام، بتشويه معالمه، وطعنه في جوهره وروحه.
إِلا أن هذه الأمة الإِسلامية لا تزال فيها طائفة ظاهرة على الحق لا يضرهم من خذلهم ولا من خالفهم حتى يأتي أمر الله [أخرج البخاري في صحيحه في كتاب الاعتصام أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين حتى يأتيهم أمر الله وهم ظاهرون” ومرَّ الحديث وعزوه ص42]، ولو اجتمع الثقلان على حربهم قبيلاً، يدعونَ مَنْ ضل إِلى الهدى، ويصبرون منهم على الأذى، ويبصرون بنور الله أهلَ الضلال والعمى، اهتدوا بهدي النبي الكريم صلوات الله وسلامه عليه، واستضاءوا بنوره على مر الأزمان والدهور.فالتصوف لم يكن البتة في يوم من الأيام طريقة مستقلة، ولا دينا جديدا، وإنما هو تطبيق عملي لدين الله تعالى، واقتداء كامل برسوله صلى الله عليه وسلم.
24 - د.محمد الهاطي الجمعة 28 فبراير 2014 - 15:00
يتأسس المنهج الإصلاحي للشيخ سيدي حمزة على التأهيل الروحي والأخلاقي للمريدين ليس عن طريق الخطاب الوعظي ولكن عبر حثهم على الإكثار من ذكر الله فالشيخ دال على الله بحاله قبل مقاله وكلما تقدم المريد في سيره إلى الله كلما كانت اختياراته متلائمة مع متطلبات الشريعة الإسلامية، وبعيدة عن الهوى وحظ النفس وعندما يأمر شيخ الطريقة مريده بالاستدامة على ذكر الله وتلاوة القرآن وقراءة صحيح البخاري والشفا للقاضي عياض فهو يسعى إلى ربط قلب المريد بالشريعة الإسلامية وهو القائل حفظه الله: طرقتنا مبنية على الكتاب والسنة وقال أيضا : قلبي معلق بالشريعة فإذا زاغ قلب المريد عن الشريعة يزيغ قلبه عن قلبي.
25 - boudchichiya الجمعة 28 فبراير 2014 - 15:11
نقل الفقيه الحنفي الحصكفي صاحب الدر: أن أبا علي الدقاق قال: " أنا أخذت هذه الطريقة من أبي القاسم النصرابادي، و قال أبو القاسم: أنا أخذته من الشبلي، و هو من السري السقطي، وهو من معروف الكرخي، وهو من داود الطائي، وهو أخذ العلم و الطريقة من أبي حنيفة رضي الله عنه، و كل منهم أثنى عليه و أقر بفضله" (عبد القادر عيسى، حقائق عن التصوف باب بين الحقيقة والشريعة. ص 490).
***
الإمام مالك بن أنس (ت:179هجرية)

" من تفقه و لم يتصوف فقد تفسق، و من تصوف و لم يتفقه فقد تزندق، و من جمع بينهما فقد تحقق." (حاشية العلامة العدوي على شرح الإمام الزرقاني على متن العزية في الفقه المالكي ج3. ص195.)
***
الإمام الشافعي (ت: 204هجرية)

"حبب إلي من دنياكم ثلاثة: ترك التكلف و عشرة الخلق، و الإقتداء بطريق أهل التصوف" (كشف الخفاء ومزيل الالباس عما اشتهر من الأحاديث على ألسنة الناس للإمام العجلوني المتوفى سنة 1162هـ. ج1 ص 341.)
26 - الموضوعي الجمعة 28 فبراير 2014 - 15:14
لقد مُني الإسلام منذ انبثاق فجره بخصوم ألداء، حاولوا تهديم أركانه، وتقويض بنيانه، بشتى الأساليب ومختلف الوسائل. ونحن اليوم نعاني موجات إلحادية، وتيارات إباحية، ترد إلينا من الشرق والغرب، تضلل شبابنا، وتفسد أجيالنا، وتهدد مستقبلنا الفكري العقائدي بمصير أسود قاتم، وتنذر أمتنا بتدهور خطير، وشر مستطير، ولا يسعنا في هذا الجو المائج بالصراع الفكري، إلا أن نعتصم بحبل الله المتين، وننبذ الخلافات الفرعية الاجتهادية ونربط القلوب بالله تعالى، لنستمد منه القوة والطمأنينة والعزة والكرامة.
وإذا كانت مهمة دعاة الإسلام المخلصين أن يعيدوا لهذا الدين روحه، وأن يفتحوا له مغاليق القلوب، فما قصد الصوفية في كل عصر وزمان إلا العودة بالمسلمين إلى ظلال الأنس بالله تعالى، ونعيم مناجاته، وسعادة قربه، بإرجاع روحانية الإسلام إليه.
وإذا كان خصوم الإسلام قد عملوا على تشويه معالمه، فوصموه بالجمود والقصور، واتهموا أتباعه بالرجعية والتأخر، ومن ثَم صبوا عليه حملاتهم المغرضة بأساليبهم المدروسة المبتكرة ؛ فتارة يشككون الناس في المذاهب الفقهية المعتمدة، وتارة أُخرى يطعنون في بعض رواة الحديث من صحابة رسول الله ...
27 - مسلم سني محمدي وسطي الجمعة 28 فبراير 2014 - 15:31
إن كل من يحاوب تشويه المفاهيم حول الطريقة القادرية البودشيية أو جميع الطرق الصوفية التربوية في المغرب فعليه أن يصحح مفاهيمه فبحكم تجربتي الشخصية فإني كدت أن أسقط في سوء الظن بهذه الحركة الإسلامية الإصلاحية، فقد كنت أنعتهم بالقبوريين وبأنهم يقدسون الشيخ وأن الاحتفال بمولد النبوي الشريف بدعة وقد ورثت هذه الأفكار أثناء قراءتي لبعض الكتب التي تباع في أرصفة الشوارع للسلفية الوهابية لابن عثيمين، ولبعض الكتب التي تباع في الحافلة، حتى وصلت إلى درجة أُبَدِّع وأُضَلِّلُ فيها من يسيد الرسول صلى الله عليه وسلم،لكنني بعد أن جالست شيخ الطريقة الحاج حمزة وتحاورت معه وجدته رجلا متواضعا عالما وتلمست منظوره الإصلاحي للقيم حيث أن دعوته كلها تصب حول المحبة العالمية خصوصا عندما قال لي " حنا ما نكرهو حاد" وقوله: لا تكره يهوديا ولا نصرانيا وإنما اكره نفسك التي بين جنبيك" ولما رأيت دعوته الإصلاحية أحيت عالمية الإسلام وزاويته لا تحمل طابعا قبوريا وإنما هي جامعة إسلامية لتدارس العلوم الإسلامية واللغوية، إنني لا أنكر عليكم الاعتراض لكن عليكم أن تشربوا الماء من أصله ولا تكتفوا بالكتابات الجرائدية أوكتب الحافلات.
28 - الموضوعي الجمعة 28 فبراير 2014 - 15:49
فالصحابة والتابعون، كانوا صوفيين فعلاً وإن لم يكونوا كذلك اسماً، وماذا يراد بالتصوف أكثر من أن يعيش المرء لربه لا لنفسه، ويتحلى بالزهد وملازمة العبودية، والإقبال على الله بالروح والقلب في جميع الأوقات، وسائر الكمالات التي وصل بها الصحابة والتابعون من حيث الرقي الروحي إلى أسمى الدرجات فهم لم يكتفوا بالإقرار في عقائد الإيمان، والقيام بفروض الإسلام، بل قرنوا الإقرار بالتذوق والوجدان، وزادوا على الفروض الإتيان بكل ما استحبه الرسول صلى الله عليه وسلم من نوافل العبادات، وابتعدوا عن المكروهات فضلاً عن المحرمات، حتى استنارت بصائرهم، وتفجرت ينابيع الحكمة من قلوبهم، وفاضت الأسرار الربانية على جوانحهم.
وما وصل المسلمون إلى هذا الدرْك من الانحطاط والضعف إلا حين فقدوا روح الإسلام وجوهره، ولم يبق فيهم إلا شبحه ومظاهره.
لهذا نرى العلماء العاملين، والمرشدين الغيورين، ينصحون الناس بالدخول مع الصوفية والتزام صحبتهم، كي يجمعوا بين جسم الإسلام وروحه، وليتذوقوا معاني الصفاء القلبي والسمو الخُلقي، وليتحققوا بالتعرف على الله تعالى المعرفة اليقينية، فيتحلوا بحبه ومراقبته ودوام ذكره...
29 - بودشيشي حمزاوي الجمعة 28 فبراير 2014 - 16:00
السلام عليكم
" فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور"
اني اسف على هؤلاء المنكرين الذين لم يهتدوا لهذا السر المحمدي الموجود عند هذا العارف بالله الواصل الموصل سيدي حمزة القادري البودشيشي "الرحمن فاسأل به خبيرا " ؛ فالطريقة القادرية البودشيشة مبنية على الكتاب و السنة "ما أتاكم الرسول فخده وما نهاكم عنه فنتهوه".
اتمنى من هؤلاء المنكرين المدعين ان يزوروا فرع الزاوية البودشيشية في مدنهم ليروا منهج الطريقة البودشيشية في التربية الروحية لإصلاح الفرد و المجتمع .
30 - وديع الجمعة 28 فبراير 2014 - 16:11
باعتبار العلم : المقولات المستندة الى المرجعية الوهابية بخصوص التصوف وأهله والتي غرست في عقول كثير من أهل زماننا طيلة القرنين بسبب وفرة المال عند اهلها وقلة البحث العلمي عند المتلقين لها، أصبحت اليوم محط الاتهام والتشكيك من لدن أهلها الذين نافحوا عنها و حملوا لواءها مدة حياتهم فضلا عن غيرهم من الباحثين عن العلم أولا ثم عن نفع الامة ثانيا (لان من العلم ما لا ينفع).
باعتبار التاريخ : فالتمثل والتطبيق الوهابي للدين الحنيفي السمح عبر وأعرب -بلسان مؤرخي الوهابية انفسهم- عن نزعة اقصاء وتكفير وتقتيل اهل القبلة والتي طبعت تاريخ الوهابية برمته.
باعتبار الواقع : استطاعت الوهابية بجدارة ان تجسد اليوم نموذج التدين القائم على التشبيه في الاعتقادات والغلو والتعصب في العمليات و التطرف في السلوكيات

بعد هذه الاعتبارات أليس من حق المسلمين اليوم ان يطالبوا بحقهم من الحقيقة التي غصبوها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
أليس أقل عمل المؤمن ان يكلف نفسه عناء البحث العلمي والاطلاع ؟؟
31 - مريد قادري بودشيشي تونسي الجمعة 28 فبراير 2014 - 16:13
قال ـ الإمام أحمد زروق الفاسي ـ

الطَّرِيقُ إِلَى الله تَعَالَى مَبْنِيَّةٌ عَلَى الكِتَابِ وَالسُّنَّةِ، وَمَدَارُهَا عَلَى ثَلَاثَةِ أَوْجُهٍ: عِبَادَةٌ، وَإِرَادَةٌ، وَمَعْرِفَةٌ.

والطريقة القادرية البودشيشية المباركة كذلك ولله الحمد .

وقد تعلّمنا مع شيخها العارف بالله سيدي حمزة رضي الله عنه وارضاه أنّ الحقيقة بلا شريعة زندقة ... وأنّ الطريقة قائمة على الذّكر الكثير وتحرّي الصدق والإخلاص في الطاعات والعبادات .. والحمد لله على ذلك .
32 - رجاء الجمعة 28 فبراير 2014 - 16:16
التصوف تجربة وليس تحليل ودراسة.فالطريقة البوتشيشية تعمل على اصلاح الفرد بتربية النفس وتدريبها على مكارم الاخلاق بالذكر اليومي وقراءة سلك القران.وتستند على هذا الاصلاح انطلاقا من القران والسنة وهممها ظهرت في كل بقاع العالم نحن لسنا مضطرين للدفاع عنها ولا حتى للرد عن معاديها فهي تدافع عن نفسها بنفسها فجذورها عميقة ضاربة والشيخ احواله ظاهرة مستنهضة ما رأيناه الا ناهيا عن المنكر ناصحا للتشبت بسنة نبينا الكريم حافظا لحدود الشريعة المحمدية سرى سره وتجلى نوره واجتمع العلماء والذاكرون حوله فخلية العسل لولا طيب عسلها وحلو مذاقها لما اجتمع النحل حولها
33 - بيبيح الجمعة 28 فبراير 2014 - 16:21
سؤال بسيط، هل كان رسول الله صلى الله عليه و سلم و صحابته يذكرون الله بطريقتكم أيها القادريون؟
بمعنى هل كان الرسول و أصحابه يقومون و يقفزون كما تفعلون و يتنفس بطريقة غريبة كما يفعل الهندوس؟، و هل كان صلى الله عليه يقول كل الأدعية و الأذكار التي تقولونها في صلاتكم، هل كانو يطلقون البخور و يحيون الموالد و المواسم؟ و هل ورث أبناء الصحابة الولاية عن ابائهم مثلا؟ اذا كان جوابكم نعم فهاتوا برهانكم، أما اذا كان جوابكم لا فمن اين اتيتم بدينكم هذا، فانما هو بدع و مصير البدع النار كما قال رسولنا.
34 - فقير بودشيشي الجمعة 28 فبراير 2014 - 16:23
'' كل ما يقال من تنكير و تنقيص اتجاه الزاوية القادرية البودشيشية
هو مرض انحدر من جهل أمية في الشريعة المعمقة ''

حيث أن الناس يتكلمون بجهل لم يتعلموا على يد شيخ نوره سبق كلامه و حكمته أعجزت العقول
ف سيدي حمزة القادري بودشيش رضي الله عنه و أرضاه
مربي و عالم عارف واصل موصل لا يريد إلا تحقيق عبودية الله في أرضه عز وجل كما جاء
في السنة الشريفة ...
و هذا الإهتمام من المنكرين يؤكد لنا نحن الفقراء المريدين على أن طريقتنا على حق و ثمرتها ظاهرة في مجتمعنا و في العالم كله ، تربية الروح والتزكية الأخلاق .
35 - RABOU ABDELFATTAH الجمعة 28 فبراير 2014 - 16:26
كل الشكر ل استاذنا الفاضل السباعي على هذا المقال الممنهج وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على ثمرة التربية التي يلقنها شيخنا ل كافة مريديه والفرق واضح جلي بين المقالين الأول بناه على الظاهر وما يشاع على السنة العوام ممن يكيدون للتصوف و الثاني الذي أحاله على الكتاب والسنة او بين شرعية او تأصيل ما يقام في طريقتنا المباركة وصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم "إني تارك فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا بعدي أبدا كتاب الله وعترتي "
36 - ناصر أمة محمد الجمعة 28 فبراير 2014 - 16:26
السلام عليكم ما هذا الهراء؟؟
هم اناس يحُلقون لحيتهم ولا يقَصرون ثوبهم ونساأهم تكتفي بالحجاب دون نقاب إنهم، يتساهلون في الدين ألم يعرفو حديت الرسول محمد الذي يقول : " أسفل ما الساقين في النار؟ قصروا فإنه أنقى وأرقى .. ويسيدون الرسول محمد، كلهم يقولون " سيدنا محمد" والإطراء منهي عنه قال في الحديث: " لا تطروني كما أطرت ابن مريم". أقول لكم معشر المبتدعُن كل من يعارض" فضيلة وسيادة معالي ابن عثيمين" في آراءه وأفكاره الدينية فهو جاهل ضال
إن الهضرة كما يقَل: لا تشري خُضْرَة.. عليكم باتباع سنة محمد يا أمة محمد ، ولماذا يعارضون علماء السعودية فالسعودية أرض العلم والأردْ المبَركة.
كيف نحب النصرى والكفار؟؟ وهم اعداء الله، وأعداء ديننا الحنيف. لا حول ولا قوة إلا بالله اقول قولي هذا وأستغفر الله العظيم لي ولكم والحمد لله رب العالمين
37 - عبدالرزاق الجمعة 28 فبراير 2014 - 16:38
الغاية، من محبة الصالحين والتعلق بهم، أو الحضور في حضراتهم، أو قراءة كتبهم أو كلامهم أو قصائدهم، أو الحضور في جمعياتهم أن تنتهي إلى الحضور تحت ذاك اللواء، وتحت ذاك اللواء درجات، ودرجات ودرجات، ليست بما يخطر على بال الناس في ذا أو ذاك، ولكنها بحكمةٍ من حكيم، وعلمٍ من عليم، هو والي التقسيم جل جلاله، وإنه يهب مَن يشاء ويعطي الحظَّ العظيم جل جلاله وتعالى في علاه، فالله يجعلنا في خيار تلك الزمرة، ومن الذين سبقت لهم سابقة السعادة الكبرى، آمين اللهم آمين برحمتك يا أرحم الراحمين.
38 - RACHID WARZAZATE الجمعة 28 فبراير 2014 - 16:39
من الجمبل أن نسلم بالواقع ونكون ذوي فصاحة ورأي سليم، طريقة صوفية تزداد كل سنة بل كل يوم قوة وعددا وتعاطفا ومنذ عشرات السنين، لا يمكن أن يكون ذلك بالشعوذة فزمن الظلمات ، و"زعموا" و "قيل" و... قد ولى، لننظر من جانب آخر : لا يمكن أن ننكر أنه قد انخرط في هاته الطريقة عدد مهم من الأطر والمثقفين وأصحاب الفكر و الباحثين والطلبة بل أكاد أجزم بأنها التجمع الذي يضم أكبر عدد من المثقفين في المغرب، وخارجه ، يمكن أن يكون ذلك عن طريق الشعوذة كما يحاول البعض إيهام نفسه والناس، أعجبني قول الصوفية: كل منكر مذكر، الطريقة البودشيشية لا تتنافس على "مصالح" وفق "أجندات" بل تتنافس في الإتيان بالطاعات وفعل الخير وذكر الله ذكرا كثيرا، ( وفي ذلك فليتنافس المتنافسون) صدق الله العظيم
39 - AISSA الجمعة 28 فبراير 2014 - 16:43
كفاكم كذبا و بهتانا عن أمور تجهلونها هم أناس يصبحون و يمسون عن ذكر الله ويجاهدون في الله حق جهاده كما أمرهم الرحمان ولهذا أدعو كل من يتنطع و يتكلم بغير علم حضور إجتماعات الذاكرين في جميع المدن المغربية ليرى كيف يقضون أوقاتهم بعيدا عن الفتن والملاهي و الملذات التي أصبحت لامفر منها ولا سبيل من تجنبها إلا الفرار إلى الله تعالى
40 - Souad Hamza الجمعة 28 فبراير 2014 - 16:44
صدقتم سيدي السباعي ،
الطريقة القادرية البودشيشية مدرسة روحية ! كم ربت من اجيال و انتجت للمجتمع افراد صالحين . فالاصلاح عندها يبدأ من اصلاح الفرد لنفسه ، فإذا صلحت كل الافراد صلح المجتمع كله . قد يعجب البعض من هذه المدرسة : اين هي ؟ كيف الانخراط فيها ؟ كم تكلفنا شهريا ؟.. اقول لكم ، كواحدة من تلاميذة هذه المدرسة : انها مدرسة مجانية ، تتلقى دروسها بين جدران بيتك ! كيف ؟ عن طريق اذكار ربانية مؤذونة من طرف المعلم الرباني الروحي سيدي حمزة القادري البودشيشي .فبضل الله و عن طريق ذكره ترى تغييرا جذريا في نفسك : تزرع في روحك المحبة بكل انواعها , محبة الخلق : فتحبهم كنفسك و تتمنى لهم ما تتمناه لنفسك و يتحقق فيك بذالك الحديث الشريف : لا يؤمن احدكم حتى يحب لاخيه ما يحب لنفسه ! فتخيلوا معي و لو للحظة مجتمع كهذا !.. و هذا ما تسعى اليه طريقتنا المباركة عن طريق ذكر الله . اتقوا الله يعلمكم الله و الله على كل شئ قدير .. فكفانا رجما لنا لا نفهمه !.. و لا نكون كمن كسر منبه ساعته ، لا لشئ سوى انه أيقظه من نومه و غفلته !!...
41 - احمد الجمعة 28 فبراير 2014 - 16:51
الانسان بطبعه يخاف من التجربة المعيشية ويفضل ان يحكم على اشخاص وسلوكات ولو تحت مسمى الدين، بدلا ان يخوض تجربة تزكية نفسه بنية خالصة، فمن السهل ان تتكلم على الخلق الحسن وان تعطي دروسا فيه، من السهل ان تتكلم على الخشوع في الصلاة، من السهل ان ان تتكلم على المحبة والتسامح وعدم كراهية الغير، من السهل ان تتكلم عن الحلال والحرام، لكن من الصعب ان تطبق هذه الامور على ارض الواقع، من الصعب ان تتحقق بها، والانسان بدلا من ان يرى هذه العيوب فيه ويبحث عن اصلاحها او يبحث عن من يرشده لاصلاح نفسه يفضل ان يبقى في النظريات والنقد عدم البناء وتتبع عيوب الغير، الشيخ حمزة رجل يرشدك لاصلاح عيوب نفسك والتخلق بالخلق المحمدي عن طريق الذكر الكثير، يرشدك ان تطبق اصول الدين على ارض الواقع بدلا من ان تبقى في السياق النظري، يرشدك الى التحقق بالخلق الحسن الذي هو اساس الدين الاسلامي، فمن لا خلق له فدينه ناقص فاسد ولو اظهر من الطاعات والعبادات ما اظهر، وصحبة هذا الرجل الحكيم بصدق النية تظهر ما قلت .
42 - عبد الله الجمعة 28 فبراير 2014 - 17:17
يقول سيدي حمزة رضي الله عنه:
الناس فئتان:
فئة مهدية و فئة في طريق الهداية
رحمة أهل الله
43 - rachi الجمعة 28 فبراير 2014 - 17:19
J"ai lu l"article d'hier et celui d'aujourd''hui, il y a une grande différence dans le style ans le style . Même un non musulman , s'il lit l'article de Me SBAI aurait envie de connaitre plus l'ISLAM , le vrai , pas celui des terroriste sanguinaires qui ont fait plus detort à l'islam que les pires ennemis de l'islam .
44 - arsad الجمعة 28 فبراير 2014 - 17:43
بودشيشي حمزاوي
لسنى من اصحاب ابو جهل نحن مسلمون نؤمن بالله وبرسوله والاية الكريمه انها لاتعمي الابصار ولكنها تعمى القلوب التي هي في الصدور نزلت على من كانوا يعترضون رسالة الاسلام التي انزلها الله على رسوله ونحن هنا نعارض طريقة ذخليلة لم يأمر بها الله ولا رسول الله ص لهذا ليس من حقك ان تتهمنى بعمي فلست انت اعلم من غيرك وليس في استطاعتك ان تنكر على غيرك اسلامه ان لم يكون مقتنعا بالطرق الصوفية ولا يشد الرحال الا لمسجد الصخرة ومسجد الحرام والمسجد النبوي والعلم والاخلاق ان لم نتعلمه من مدارسنا فلن نكون الا مسغلين لان هذا دور المؤسة التعليمية وليس دور الجمعات او اصحاب الطرق.
45 - ن.ش. الجمعة 28 فبراير 2014 - 17:47
كثر الشيوخ في القنوات الإذاعية، البث متواصل، التواصل معهم في كل حين عبر النيت وعبر الهاتف، و يجيبون ويفتون عن كل ما سُؤلوا ، رأينا فتيات وضعن الحجاب تأثرا بحلقات الحجاب ثم إزالته بعد أيام ، ورأينا شباب متأثر أيضا بأحدهم، عمروا بيوت الله أيام ثم عادوا لمقاهيهم ونزواتهم وغفلاتهم كأنهم لم يسمعوا كلام الله حقا.أين الخلل؟ أتحتاج الأمة اليوم إلى من "إذا رأيتهم تعجبك أجسامهم وإن يقولوا تسمع لقولهم كأنهم خشب مسندة" ؟ أم تحتاج إلى أصحاب النور المحمدي، من يمشون بنور الله قال تعالى:"وجعلنا له نورا يمشي به في الناس" ، يكفيك أن تنظر إليهم وتجالسهم ليخترقك ذلك النور ويمحو من قلبك السوى، أذا كان حال الحس والجسد "بائع الطيب" الذي ينفحك بعطره ويغمرك بنشره فإما ان يهديك وإما أن تجد عنده ريحا طيبة فما بال المعنى والسر؟؟؟ ما بالك إذا جالست الخواص أهل الله، وسرى السر في قلوبنا، واستنشقنا نسيم الجنان و طار القلب و سجد تحت عرش الرحمن هناك أقول : نظرت فلم أنظر سواك أحبه ولولاك ما طاب الهوى للذي يهوى.
46 - وديع الجمعة 28 فبراير 2014 - 18:22
بخلاصة :
لابد للمؤمن اذا اراد طهارة قلبه من صحبة شيخ مرب
ولا يمكن اطلاقا تحصيل الاخلاق المحمدية بمجرد المطالعة والاشتغال بالعلم ولا حتى بمجرد التعبد الفردين قال تعالى "يا ايها الذين آمنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين"
47 - مداغي الجمعة 28 فبراير 2014 - 18:22
لمدا سكان مدينة بركان وبالخصوص سكان مداغ لا يعطون اي اهمية لهده الزاوية ?
48 - ياسين الجمعة 28 فبراير 2014 - 19:00
الحلال بين، و الحرام بين.

لا يدافع عن الزوايا إلا المبتدعة، و لا يتبعهم إلا الجهلة بالدين أو الباحثين عن الإنعتاق النفسي من ضغط الحياة عبر الطقوس و الصياح و الإهتزاز و ما إلى ذلك، أو يتبعهم الطامعون في قضاء حوائجهم.
الزوايا بدعة لا يحللها إلى كاذب أو جاهل.. و أما الحديث عن الوهابية للرد على من انتقد الزاوية فمردود على صاحبه، لأن الوهابية كذلك بدعة لما تحمل من تشدد، فليست هذه بأفضل من تلك.
طريق الله بين لا غبار عليه، و الله تعالى يخاطب في قرآنه أولي الألباب، من يمتلكون زمام أنفسهم و يعقلون الحق، و لا يخاطب عز و جل المريدين والنساك...
كدتم تبلغون مراتب المسيحية و اليهودية ... لا حول و لا قوة إلا بالله
و أما راحة النفوس عند الصوفية فمردوده عليهم كذلك، و ذاك بحجة أنها ليست بحجة في ذاتها، فأنتم تجدونها عند البوذية و الشنتو و غيرها و أنتم تعلمون أنهم في مراتب الكفار.
و أما آخر المقال فمن لم يهده الله فلا هادي له.
49 - احمد الجمعة 28 فبراير 2014 - 19:36
"ولكم في الرسول (ص) إسوة حسنة".
فهل كان صلى الله عليه متصوفا بهذا الشكل؟
كان يعبد خالقه متخشعا ،دون ان يسلك هاته السبل التي يسلكها هؤلاء، فلماذا تحدثون هاته المحدثات و كأن الإسلام لن يكون تاما إلا إذا مر عبر هاته الزوايا
50 - يـــحيـــــــــــــى الجمعة 28 فبراير 2014 - 19:44
يكفيني مقال التعليق رقم 15 الدي أشفى غليلي، ثم وقد سبق أن خاطبت اهل وجدة وبركان، وقلت لهم، اياكم ثم اياكم.. واليوم أقول، والله لن أنساق أبدا وراء المحدثاث التي تنجب البدع، ثم الضلالة التي ترمي ببني آدم في النار, وأخيرا أنادي أحبتي في المنطقة الشرقية بالخصوص، وعامة الناس، وأناشدكم في الله أن
تتمسكوا بالحديث والقرآت وإياكم أن تسلكوا طريق الاوثان والشيطان والاحزان
51 - مرشان بن الطنجي الجمعة 28 فبراير 2014 - 19:49
المشكلة تكمن في البوتشيشين أنفسهم ، لأنهم لا يرون الحقيقة الا في طريقتهم وشيخهم هو شيخ الزمان ، وهذا هو عين الغلو . حتى ان الطرق الصوفية الاخرى لا معنى لها عندا لبودشيشين ويقولون عنها انها طرق تبركية . والمشكلة الكبرى التي يقولها الشيخ حمزة والتي ينبغي لرئيس رابطة علماء المغرب الدكتور العبادي وكذلك الناطق الرسمي لبودشيشين تحليلها وقياسها على أصول الشريعة هو قوله التحلي قبل التخلي . فهذه هي ام الطوام لان في الشريعة لاتوجد توبة مع معصية .!!!! وانا أتحدى لهؤلاء ان يجدوا أصلا في الشرع ... ومسائل اخرى تؤخذ على اتباع الشيخ حمزة هو عدم انضباطهم بظاهر الشريعة كالحجاب للنساء وعدم الاختلاط بين الرجال والنساء ... ولاخير في التصوف والحقيقة ان لم يوافق الشريعة ؟؟؟؟
52 - Lila الجمعة 28 فبراير 2014 - 20:27
صحيح مسلم
كتاب المساجد و مواضع الصلاة
باب النهي عن بناء المساجد على القبور, و اتخاذ الصور فيها, و النهي عن اتخاذ القبور مساجد:
حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة, و عمرو الناقد, قالا: حدثنا هاشم بن القاسم, حدثنا شيبان, عن هلال بن أبي حميد, عن عروة بن الزبير, عن عائشة رضي الله عنها قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في مرضه الذي لم يقم منه :
لعن الله اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد
قالت : فلولا ذاك أبرز قبره غير أنه خشي أن يتخذ مسجدا .

حدثني زهير بن حرب: حدثنا يحيى بن سعيد: حدثنا هشام: أخبرني أبي عن عائشة أن أم حبيبة و أم سلمة ذكرتا كنيسة رأينها بالحبشة -فيها تصاوير- لرسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : "إن أولئك إذا كان فيهم الرجل الصالح فمات, بنوا على قبره مسجدا, و صوروا فيه تلك الصور, أولئك شرار الخلق عند الله يوم القيامة " .
53 - مصطفى الرباني الجمعة 28 فبراير 2014 - 21:44
من الأشياء الخطيرة التي تنتقل من الزوايا إلى عالم السياسة
أن أتباع الطرق الصوفية في معظمهم ينقادون وراء شيخ
الطريقة بنوع من الإنقياد الأعمى . باختصار أغلب الزوايا
تشكل مجتمعا صغيرا ذي أخلاق مغلقة و الأخطر من كل هذا
أن ذلك ينعكس على الحياة السياسية إذ تنبهر الشعوب
بأصحاب القيادة وتلبسها لبوس القداسة كما يتعامل أتباع
الزوايا بشيوخهم .
54 - بيزضاض الجمعة 28 فبراير 2014 - 21:51
أقسم بالله العظيم الذي لااله غيره أن الطريقة البودشيشية فيها الصلاح والعلم والسر هذا الأخير معناه حلاوة الذكر وطعم الايمان والحضور مع الله عز وجل
ولانعبد ولانقدس شيخا ولاقبرا لكن نقدر ونشكر الشيخ الكريم سيدي حمزة الذي ساقه الله عز وجل في هذا الزمان وكان له الفضل العظيم في تربية أجيال فيهم الفقيه والأستاذ والدكتور من مختلف التخصصات وفي جميع قارات العالم.
أيها السادة الكرام نعذركم جدا جداان كنتم تنكرون على الصوفية أحوالهم وتصمون تلك ألأحوال بالجنون،فهنيئا لمن جن بالله في الله فمن ذاق عرف ومن عرف أغترف،فخر موسى صعقا عندما تجلى المولى تبارك اسمه للطور فجعله دكا،وقطعن أيدهن لما قالت له أخرج عليهن وكانت متأكدة جدا عندما ناولنتهن السكاكين وقلن حاشا لله ماهذا بشرا ان هذا الاملك كريم.
قربوا جربوا ثم أحكموا بأنفسكم
55 - جواد الجمعة 28 فبراير 2014 - 22:26
السلام عليكم ورحمة الله سلام لكل اصحاب التعاليق،انا مسلم مثلكم لا فرق بيني و بينكم قلة كانت او كثرة الا بالتقوى، دخلت الطريقة القادرية البودشيشية بنية الوصول الى معرفة الله تعالى وأن اعبده كما يحب ويرضى سبحانه لان العمر قصير مهما طال وسياتي اليوم الذي يندم فيه كل على ما فاته من وقت لم يذكر فيه ربه الرحيم بعباده،ولم اجد في هذه الطريقة إلا كل خير،استغفار،قراءة القران،الصلاة على الحبيب المصطفى،تعلم محبة الكل و احسان الظن بالناس، مجاهدة النفس و ترطيب اللسان بذكر الجليل الغفار...
هذا ما يوصينا به شيخنا حفظه الله و هو ليس الا بشر مربي يدل على الخير و الصلاح في سبيل خبره عن شيخه و نحن لانقدس احدا غير الله كما ان سبل الله كثيرة { وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ } صدق الله العظيم.
56 - مسلم مغربي الجمعة 28 فبراير 2014 - 22:51
إلى 25 - boudchichiya

روى القاضي عياض رحمه الله في كتابه "ترتيب المدارك وتقريب المسالك لمعرفة أعلام مذهب مالك" (2ـ54) عن عبد الله بن يوسف التنيسي وكان أحد الحاضرين لهذه القصة وهو من مشاهير أصحاب الإمام مالك.
قال التنيسي: كنا عند مالك وأصحابه حوله فقال رجل من أهل نصيبين: يا أبا عبد الله عندنا قوم يقال لهم الصوفية يأكلون كثيراً ثم يأخذون في القصائد ثم يقومون فيرقصون.
فقال مالك: أصبيان هم؟
قال: لا.
قال: أمجانين؟
قال: لا ، قوم مشائخ وغير ذلك عقلاًء.
قال مالك: ما سمعت أن أحداً من أهل الإسلام يفعل هذا.
قال الرجل: بل يأكلون ثم يقومون فيرقصون نوائب ويلطم بعضهم رأسه وبعضهم وجهه. فضحك مالك ثم قام فدخل منـزله.
فقال أصحاب مالك للرجل: لقد كنت يا هذا مشؤوماً على صاحبنا، لقد جالسناه نيفاً وثلاثين سنة فما رأيناه ضحك إلا في هذا اليوم.

و روى ابن الجوزي (تلبيس إبليس صفحة: 371) عن الشافعي قوله: "ما لزم أحد الصوفيين أربعين يوماً فعاد عقله أبداً".

وقال الإمام أحمد: "قبور أهل السنة من أهل الكبائر روضة ، وقبور أهل البدعة من الزهاد حفرة ، فسّـاق أهل السنــة أوليـاء الله ، وزهــاد أهل البدع أعداء الله".
57 - alah wa rassoulho a3lam الجمعة 28 فبراير 2014 - 23:09
je ne suis pas d'accord avec la methode de boutchich cette methode n'est que des bidas à decouvrir car n'as pas existé en temps de sayidona maohamad
58 - Polar السبت 01 مارس 2014 - 00:03
I'm not a Bouchichi, but I say to this man, thank you for a very nice response to the ignorant wahabis, who wants to paint all the good Toroq with the same paint.
Yes there are Charlatans in Soufia, but not all Soufiya are charlatans, especially like Tariqa Qadiriya, and Tariqa Arrifa3iya and so on, they follow AL Quran and Sunnah.
Wahabis all they want, is to accuse people with Kufr, which they don't even understand its rules.
Al Kufr or Rida is 3 types, as was defined by Malikiiya, Shafi3iya, Hanibila, and all AHnaf
1) The sayings, as someone who insult the prophet
2) the deeds (AL AF3al), as someone who worships idles
3) the beliefs, as those who believe that Allah has a son, or that he sits on the throne, or that he resembles any of his creation, as some of the wahabis believe.
The rule is that anyone who, says, does or believes
something that disgraces or puts down Allah, his prophets, his books, his angels, his wa3d (as al Jannah, or any of the islam's symbols is Kufr
59 - citoyenne السبت 01 مارس 2014 - 00:19
jai jure toute ma vie de ne prier qu'a dieu et ne demander que directement a dieu cest sa liberte d#expession le reste c'est que des personnes qui prient des personnes sous pretexte des walis c'est dans l'islam seul que tous les humains sont egaux devant dieu
60 - bouhachimi السبت 01 مارس 2014 - 06:34
والحق اقول ان صاحب المقال الدكتور لحسن السباعي هو الرجل العالم المفوه الدى يصلح ان يكون شيخ الشيوخ للطريقة البوتشيشية على الاقل عنده علم وليس جاهلا...
61 - منير السبت 01 مارس 2014 - 06:43
السلام عليكم
كما رأينا جميعا فشتان مابين جواب اﻷستاذ السباعي الخالي من كل حقد وتنكير وترهيب و بين ماقاله الزموري. فهنا يمكن ملاحظة ما زرعته الطريقة القادرية البودشيشة على يد الشيخ سيدي حمزة بن العباس من رقي في الخطاب وعدم الإساءة للأشخاص وإحترام اﻷراء. سيدي الحاج حمزة شيخ مربي عارف بالله والذين يتسألون عن عدم الخروج عن صمته فذلك لإنشغاله بذكر الله أما كل هذا الذي يدور من مقالات ضد الطريقة فلا ينقص من حبنا لشيخنا شيء بل يزيد من يقيننا بأننا مع شيخنا على الحق . الحمد لله لم نرى مع شيخنا إلا الخير والحب. والذين يقولون بأن محيط الشيخ حمزة هو من اﻷغنياء فيؤسفني بأن 10 سنزات التي قضيتها لم تتعرف إلى الطريقة عن حق. والذي يتساءل عن سكان مذاغ لم لا يعطو أهمية للزاوية فأقول له بكل بساطة الرسول صلى الله عليه وسلم كان من قريش ولم يلقى من قبيلته إلا اﻷذى.
سيدي حمزة لا نقول بأنه إله أو نبي مرسل. فوالله منذ عرفته وهو يحث على الإكثار من الذكر والتمسك بالكتاب وعترته صلى الله عليه وسلم
62 - الداعي الى الله الاثنين 03 مارس 2014 - 09:51
إن للصحبة أثراً عميقاً في شخصية المرء وأخلاقه وسلوكه، والصاحب يكتسب صفات صاحبه بالتأثر الروحي والاقتداء العملي، والإنسان اجتماعي بالطبع لا بد أن يخالط الناس ويكون له منهم أخلاء وأصدقاء ؛ فإن اختارهم من أهل الفساد والشر والفسوق والمجون انحدرت أخلاقه، وانحطت صفاته تدريجياً دون أن يشعر، حتى يصل إلى حضيضهم ويهوي إلى دركهم.
أما إذا اختار صحبة أهل الإيمان والتقوى والاستقامة والمعرفة بالله تعالى فلا يلبث أن يرتفع إلى أوج علاهم، ويكتسب منهم الخُلق القويم، والإيمان الراسخ، والصفات العالية، والمعارف الإلهية، ويتحرر من عيوب نفسه، ورعونات خُلُقِهِ. ولهذا تُعرف أخلاق الرجل بمعرفة أصحابه وجلسائه.

إذا كنتَ في قوم فصاحب خيارَهمو *** لا تصحب الأردى فترْدَى مع الردي
عن المرء لا تسأل وسل عن قرينه *** فكل قرين بالمقارن يقتدي
63 - الداعي الى الله الاثنين 03 مارس 2014 - 12:01
ما نال الصحابة رضوان الله عليهم هذا المقام السامي والدرجة الرفيعة بعد أن كانوا في ظلمات الجاهلية إلا بمصاحبتهم لرسول الله صلى الله عليه وسلم ومجالستهم له. وما أحرز التابعون هذا الشرف العظيم إلا باجتماعهم بأصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم.
وبما أن رسالة سيدنا محمد عليه السلام عامة خالدة إلى قيام الساعة، فإن لرسول الله صلى الله عليه وسلم وُرّاثاً من العلماء العارفين بالله تعالى، ورثوا عن نبيهم العلم والخُلق والإيمان والتقوى، فكانوا خلفاء عنه في الهداية والإرشاد والدعوة إلى الله، يقتبسون من نوره ليضيؤوا للإنسانية طريق الحق والرشاد، فمَنْ جالسهم سرى إليه من حالهم الذي اقتبسوه من رسول الله صلى الله عليه وسلم، ومَنْ نصرهم فقد نصر الدين، ومن ربط حبله بحبالهم فقد اتصل برسول الله صلى الله عليه وسلم.
ومن استقى من هدايتهم وإرشادهم فقد استقى من نبع رسول الله، هؤلاء الوراث هم الذين ينقلون للناس الدين، مُمَثَّلاً في سلوكهم، حيَّاً في أحوالهم، واضحاً في حركاتهم وسكناتهم، هم من الذين عناهم رسول الله بقوله:
"لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق لا يضرهم من خذلهم حتى يأتي أمر الله وهم كذلك"
64 - الداعي الى الله الاثنين 03 مارس 2014 - 13:02
وهؤلاء الوراث المرشدون صحبتهم ترياق مجرب، والبعد عنهم سم قاتل، هم القوم لا يشقى بهم جليسهم ؛ مرافقتهم هي العلاج العملي الفعَّال لإصلاح النفوس، وتهذيب الأخلاق، وغرس العقيدة، ورسوخ الإيمان، لأن هذه أُمور لا تُنال بقراءة الكتب، ومطالعة الكراريس، إنما هي خصال عملية وجدانية، تُقتبس بالاقتداء، وتُنال بالاستقاء القلبي والتأثر الروحي.
فكل إنسان لا يخلو من أمراض قلبية، وعلل خفية لا يدركها بنفسه، كالرياء والنفاق والغرور والحسد، والأنانية وحب الشهرة والظهور، والعجب والكبر والبخل... بل قد يعتقد أنه أكمل الناس خُلقاً، وأقومهم ديناً،
قال تعالى {قُلْ هل نُنَبِّئُكم بالأخسرين أعمالاً الذين ضلَّ سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبون أنَّهم يُحسنون صنعاً} فكما أن المرء لا يرى عيوب وجهه إلا بمرآة صافية مستوية، تكشف له عن حقيقة حاله، فكذلك لا بد للمؤمن من أخ مؤمن مخلص ناصح صادق، أحسن منه حالاً، وأقوم خُلقاً، وأقوى إيماناً، يصاحبه ويلازمه، فيريه عيوبه النفسية، ويكشف له عن خفايا أمراضه القلبية إما بقاله أو بحاله.
ولهذا قال عليه الصلاة والسلام: "المؤمنُ مِرآةُ المؤمن"...
65 - الداعي الى الله الاثنين 03 مارس 2014 - 15:44
فإذا ثبت في الطب الحديث أن الإنسان لا يستطيع أن يطبب نفسه بنفسه ولو قرأ كتب الطب، بل لا بد له من طبيب يكشف خفايا علله، ويطلع على ما عمي عليه من دقائق مرضه، فإن الأمراض القلبية، والعلل النفسية أشد احتياجاً للطبيب المزكي، لأنها أعظم خطراً، وأشد خفاء وأكثر دقة.
ولهذا كان من المفيد عملياً تزكية النفس والتخلص من عللها على يد مرشد كامل مأذون بالإرشاد، قد ورث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم العلم والتقوى وأهلية التزكية والتوجيه.
وها نحن نورد لك يا أخي من كتاب الله تعالى، وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، ومن أقوال علماء الشريعة من المحدثين، والفقهاء، والهداة المرشدين العارفين بالله ما يثبت أهمية صحبة الدالين على الله الوارثين عن رسوله صلى الله عليه وسلم، وما في ذلك من الآثار الحسنة، والنتائج الطيبة: (يتبع)
66 - الداعي الى الله الاثنين 03 مارس 2014 - 16:07
الدليل على أهمية الصحبة من كتاب الله:

قال تعالى: {يا أيها الذين آمنوا اتقوا اللهَ وكُونوا معَ الصادقين} والصادقون: هم الصفوة من المؤمنين الذين عناهم الله بقوله: {مِنَ المؤمنين رِجال صَدَقوا ما عاهدوا اللهَ عيهِ}
قال تعالى: {واصبر نفسك مع الذينَ يدعون ربَّهم بالغداةِ والعشيِّ يُريدونَ وجهَهُ ولا تَعْدُ عيناك عنهُم تُريد زينةَ الحياةِ الدنيا ولا تُطِعْ مَنْ أغفلنا قلبَه عن ذكرنا واتَّبَعَ هواهُ وكان أمرُه فُرُطاً}
قال تعالى: {واتَّبِعْ سبيلَ مَنْ أنابَ إليَّ}أناب: رجع.
قال تعالى: {ويوم يعضُّ الظالمُ على يديهِ يقولُ يا ليتني اتَّخذتُ مع الرسولِ سبيلاً . يا ويلتى ليتني لم أتَّخِذْ فلاناً خليلاً. لقد أضلَّني عن الذكر بعدَ إذ جاءَني وكان الشيطان للإنسان خذولاً}قال تعالى: {الأخلاءُ يومئذٍ بعضُهم لبعضٍ عدوٌّ إلا المتقين}
قال تعالى: {ثم استوى على العرشِ الرحمنُ فاسألْ به خبيراً}
قال تعالى حاكياً على لسان سيدنا موسى عليه السلام حين التقى بالخَضِر عليه السلام بعد عزم صادق، وعناء طويل، وسفر شاق: {هل أتَّبِعُك على أنْ تُعلِّمَنِ مما عُلِّمْتَ رُشداً . قال إنَّك لن تستطيع معيَ صبراً}..
67 - الداعي الى الله الثلاثاء 04 مارس 2014 - 12:03
الدليل على أهمية الصحبة من الأحاديث الشريفة:

1 - قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إنما مَثَلُ الجليسِ الصالح وجليسِ السوءِ كحاملِ المسكِ، ونافخ الكير، فحاملُ المسكِ إما أن يُحْذِيَكَ (يعطيك) وإما أن تبتاع منه، وإما أن تجد منه ريحاً طيبة، ونافخُ الكيرِ إما أن يحرق ثيابك وإما أن تجد فيه ريحاً منتنة) [رواه البخاري في صحيحه في كتاب الذبائح ومسلم في كتاب البر والصلة عن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه].
2 - عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قيل: يا رسول الله أيُّ جلسائنا خير؟ قال: "مَنْ ذكَّركُم الله رؤيتُهُ، وزاد في علمكم مَنْطقُه، وذكَّركم في الآخرة عملُه" [رواه أبو يعلى ورجاله رجال الصحيح كما في "مجمع الزوائد" ج10/ص226].
3 - عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "الرجل على دين خليله، فلينظر أحدكم من يخالل" [رواه أبو داود والترمذي في كتاب الزهد وقال حديث حسن غريب].
(يتبع)
المجموع: 67 | عرض: 1 - 67

التعليقات مغلقة على هذا المقال