24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1113:2616:4919:3120:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

3.60

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مدارات | أكاديمي: فحولة المولى إسماعيل "مبالغ فيها" ودمويته لها مسوغات

أكاديمي: فحولة المولى إسماعيل "مبالغ فيها" ودمويته لها مسوغات

أكاديمي: فحولة المولى إسماعيل "مبالغ فيها" ودمويته لها مسوغات

أثار الموقع العلمي الأمريكي "لايف سيانس" والمنابر الإعلامية الغربية التي نقلت عنه، بخصوص فحولة السلطان المولى إسماعيل وخصوبته التي أنجب بها أزيد من ألف ولد، فضلا عن قسوته وتعطشه للدماء، العديد من الأسئلة أكثر من إماطتها اللثام عن هذه الشخصية الفريدة في تاريخ المغرب.

وكان الموقع قد أفاد بأن السلطان المولى إسماعيل عُرف بأنه كان محاربا متعطشا لدماء، وكان غزير النسل وكثير المضاجعة، باعتبار أنه خلال فترة حكمه قتل أكثر من 30 ألف شخص، كما أنه خلف أزيد من ألف طفل من أربعة زوجات وأكثر من 500 جارية كان يملكهن.

ولأن ما ذكره الموقع استنادا إلى باحثين حاليين وشهادات دبلوماسيين في فترة المولى إسماعيل، يثير الغبش أكثر من الوضوح، حملت هسبريس هذه المعطيات إلى طاولة الأكاديمي والمؤرخ المغربي الدكتور إبراهيم القادري بوتشيش، والذي بحث في الموضوع اعتمادا على مصادر تاريخية.

مدى صحة رواية الأبناء

وقال أستاذ التاريخ الإسلامي بجامعة مولاي إسماعيل بمكناس، إن المجلات والجرائد أثارت مدى قدرة مولاي إسماعيل على الاحتفاظ بفحولته الجنسية طيلة حكمه، وما يتبع ذلك من أسئلة حول قدرته على ممارسة الجنس يوميا رغم مشاغله السياسية وحركاته العسكرية في الداخل وعلى جبهة الجهاد، وحول ما إذا كانت نفسيته دائما سليمة رغم ما تفيده بعض الروايات من إصابته أحيانا بالاكتئاب.

وأثارت المصادر أيضا أسئلة من قبيل "هل كان السائل المنوي في فترة شيخوخة السلطان مولاي إسماعيل نشيطا كما في مرحلة الشباب؟، وما إذا كانت فترة خصوبة النساء اللائي ضاجعهن تناسب دائما يوم المضاجعة، وغيرها من الأسئلة.

وأكد بوتشيش بأنه بغض النظر عن كل هذه الأسئلة التي أصبحت تطرحها الحواسيب والحسابات العلمية حول فرص الإنجاب وقدرة السلطان على ذلك، فإن مهمة المؤرخ تبدأ بالتساؤل أولا عن مدى صحة الرواية المحلية والأجنبية التي تشير إلى هذا الرقم القياسي، أي حوالي 1000 بين الذكور والإناث في الرواية المغربية، وأكثر من ألف في الرواية الأجنبية 1147، كما حددها الدبلوماسي دومينيك بيسنو.

وذهب بوتشيش إلى أن "هذا الرقم الذي تم به تحديد عدد أبناء السلطان المولى إسماعيل في بعض المرويات التاريخية يفتقر إلى دقّة التوثيق، فهو لا يوجد ضمن لوائح أو وثائق إحصائية تجعل المؤرخ يطمئن إلى صحته" يقول المؤرخ المغربي.

وتابع الأكاديمي بأن هذا الرقم بالنسبة للرواية المغربية ورد في كتاب "البستان الظريف" للمؤرخ أبي القاسم الزياني الذي عاصر السلطان محمد بن عبد الله والمولى سليمان وجاء فيه: "كان للمولى إسماعيل من الولد على ما تواتر به الخبر خمسمائة ولد ذكر، ومن البنات مثل ذلك أو قريب منه".

توثيق تاريخي

واعتبر بوتشيش أن هذا النص الذي تداولته المصادر، والذي اعتمد في إثبات الرقم المشار إليه يفتقر للدقّة، فهو مستقى من مصدر شفهي غير محدد، وهو ما تعكسه عبارة "ما تواتر به الخبر" الواردة في النص، وتواتر الخبر الذي لم يحدد قائله عادة ما ينتج صورة مركّبة ينتقل فيها النصّ من صورته الأصلية إلى صورة جديدة تتدخّل فيها ذات الراوي وتوجهها بما يؤثر في أصالتها ومصداقيتها".

واستطرد المتحدث بأن "المؤرخ الذي نقل النص يحدد عدد البنات بصيغة التقريب، علما أن الإحصاء بالتقريب يعتبر ضعيفا من ناحية التوثيق التاريخي، ولا يتّسم بالدّقة، وهذا عكس ما ذكره عند حديثه عن أولاد المولى إسماعيل الذين عقبوا، أي تركوا ذرية، إذ استند إلى إحصائية دقيقة استقاها من دفاتر السلطان محمد بن عبد الله، وتعد الدفاتر من الوثائق الأساسية التي يعتمد عليها المؤرخ.

وبمقارنة الخبرين، يضيف بوتشيش، يتّضح أن الأخير اعتمد على التوثيق الدقيق في الخبر الثاني، بينما الخبر الأول المتعلق بعدد أبناء المولى إسماعيل، يفتقر للدّقة من جهة، ولا يعتمد على أيّ مصدر أو وثيقة مكتوبة من جهة أخرى".

رمز أسطوري

وأورد بوتشيش بأن هناك معطى آخر يجب وضعه في الاعتبار، وهو أن المولى إسماعيل بعظمة ملكه الذي دام 57 سنة، وشهرته التي بلغت الآفاق، أصبح رمزا أسطوريا تنسج حوله الأخبار الطريفة والخوارق غير المألوفة في البشر، حتى قيل فيه أنه "السلطان الذي لا يموت"، فإذا كانت صفة الخلد في الحياة قد نسجت حوله، فما بالك بعدد الأبناء الضخم الذي نسب إليه" يتساءل الباحث.

وشدد الأكاديمي على أنه من جهة أخرى، ينبغي التمييز بين الأبناء الذين هم من صلب السلطان وأبناء الحريم، وهو ما يفسّر قول صاحب البستان "وأما ما أدركناه من أولاد المولى إسماعيل لصلبه في دولة السلطان المولى محمد فثمانية وعشرون رجلا بالاسم والعين، ومن بناته لصلبه مثل ذلك".

ولفت بوتشيش إلى أن الروايات الأجنبية كان لها دور في تضخيم عدد أبناء السلطان المولى إسماعيل بما في ذلك رواية الدبلوماسي الفرنسي وغيره، لأن الرؤية الأجنبية كانت تحرص على جعل المغرب بلد العجائب والمشاهد الغرائبية، وتضافرت مع ما أفرزه المخيال الشعبي لإنتاج هذه الصورة المبالغ فيها حول أبناء السلطان".

وخلص الأكاديمي إلى أن "السلطان المولى إسماعيل كان له ألف ولد تحمل طابع المبالغة"، مرجحا أنه "كان للسلطان عدد من الأبناء ربما تجاوز به العدد المألوف لدى الملوك، وهو ما شحذ المخيال الشعبي للمبالغة في حصر عددهم".

مسوغات صرامة السلطان

وجوابا على سؤال هسبريس بخصوص تعطّش المولى إسماعيل للدماء، قال بوتيش إنه إذا رجعنا إلى المصادر والوثائق، نجد أن السلطان كان فعلا مبالغا في الحدة والقساوة، ولا يتورع عن قتل كل معارضيه بما في ذلك ابنه محمد وابن أخيه المسمى ابن محرز، لكن تأويل هذه الظاهرة يختلف حسب منظورات المؤرخين".

وأبرز أستاذ التاريخ بأن "المولى إسماعيل لم يكن متعطشا للدماء بالمفهوم القدحي الذي حاول المؤرخون الأجانب أن يلصقوه بشخصيته، بل إن ظرفية البلاد حتّمت عليه أن يكون مستبدا".

ويشرح بوتشيش بعض مسوغات قسوة السلطان إسماعيل التي تصل إلى إراقة الدماء، بالقول "إن الوحدة الوطنية للدولة كانت مهددة، وهو ما يستوجب وجود رجل صارم وحازم في دولة يغلب عليها التشرذم السياسي والتعصّب القبلي".

وزاد بوتشيش عاملا آخر لقسوة السلطان يتمثل في "طموح الطامعين في الاستيلاء على السلطة"، مشيرا إلى أنه من الأصح والأرجح استبدال مصطلح "المتعطّش للدماء"، بالمستبد الحازم، بدليل حالات عفا فيها المولى إسماعيل عن المتمردين عليه وسالمهم"، وفق تعبيره.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (74)

1 - لكديري - دارالكبداني الاثنين 03 مارس 2014 - 23:09
اسماعيل هذا له تاريخ اسود حتى مع وعند المغاربة، فعل فيهم الافاعيل قهرا واستعبدهم عبيدا وإيماءا. إذن قال الأمريكان ام لم يقولوا كان جلادا حجاجاً في زمانه. المرجو النشر. وشكرا.
2 - الهروشي التطواني الاثنين 03 مارس 2014 - 23:13
الاسلام عبر تاريخه كان شامخا بالخلافة الاسلامية "وأمرهم شورى بينهم" حيث كان تداول الحكم أمرا شرعيا..
أما هؤلاء السلاطين والملوك فهم سبب نكسة الامة العربية والاسلامية وبسببهم سقطت الاندلس..
3 - amazigh - zayan الاثنين 03 مارس 2014 - 23:20
الغربيون المكبوتون يحاولون دائما تلطيخ سمعة السلاطين المسلمين ،نفس الشيئ قيل عن هارون الرشيد وكذلك السلاطين العثمانيون.
هؤلاء المنافقون يلفقون الأكاذيب للآخرين حتى يغطوا عن عوراتهم. لماذا لا يكتبوا عن ساركوزى وهولاند ،بل كلينتون وغيرهم.
المولى إسماعيل لم يقتل 50 مليون من البشر كما فعلوا في الحرب العالمية الثانية ولم يلق بالقنبلة النووية على الأبرياء ،إنما كان صارما مع الذين يحاولون إثارة السيبة والفتنة.
4 - سلمان هادي الاثنين 03 مارس 2014 - 23:25
نشكر الأستاذ بو تشيش على توضيحه الذي اميل الى تصديقه كمهتم بتاريخ المغرب في ما بين فترة العصر الوسيط و العصر الحديث. شكرًا كثيرا كذلك لهسبريس خصوصا للاستاذ حسن الاشرف على الموضوع التاريخي المهم من الوجهة التصحيحية. مقال فعلا يستحق الاهتمام.
5 - Plombier الاثنين 03 مارس 2014 - 23:37
L'histoire de moulay Smail était un grand virage dans l'histoire du Maroc, malgré son problème intime et sexuel, il a pu stopper l'invasion Turc pour le Maroc et la libération de plusieurs villes Marocaines des Portugais et des Espagnoles
6 - xmen الاثنين 03 مارس 2014 - 23:38
وأورد بوتشيش بأن هناك معطى آخر يجب وضعه في الاعتبار، وهو أن المولى إسماعيل بعظمة ملكه الذي دام 57 سنة، وشهرته التي بلغت الآفاق، أصبح رمزا أسطوريا تنسج حوله الأخبار الطريفة والخوارق غير المألوفة في البشر، حتى قيل فيه أنه "السلطان الذي لا يموت"، فإذا كانت صفة الخلد في الحياة قد نسجت حوله، فما بالك بعدد الأبناء الضخم الذي نسب إليه" يتساءل الباحث.
7 - مواطن الاثنين 03 مارس 2014 - 23:44
تخصص وزارة الاقتصاد كل سنة 8 ملايير درهم للتنمية الفلاحية و 500 مليون درهم فقط للتنمية الصناعية و تصدير الخدمات و بناء مدارس المهندسين. القيام بالعكس هو الصحيح.
يجب على وزارة التربية الوطنية ان تطور جودة التعليم والصناعة العالية التكنولوجيا الوطنية بمخطط واحد: كمخطط "الفاتح "في تركيا.
نظام تعليم و إعلام يقدم المقاولين المغاربة الناجحين ك (data plus, laraki) للأطفال كقدوة بالعربية والانجليزية بدل الفرنسية.
ساعات التدريس في المغرب يجب أن تكون 23 ساعة في الأسبوع (كما في البلدان المتقدمة) عوض 30 ساعة.
نحتاج 2.5 من الأطباء لكل 1000 نسمة (كما في البلدان المتقدمة)، لذلك يجب وزارة الاقتصاد أن تبرمج بناء المزيد من المراكز الاستشفائية الجامعية في قوانين المالية.
1 ٪ أمية (كما في البلدان المتقدمة) إذن لا ينبغي أن يتجاوز الأميون 000 330.لذلك يجب علينا خلق المزيد من
الجمعيات.
8 - redouane الاثنين 03 مارس 2014 - 23:44
ملك همام المولى اسماعيل وشريف ابن الاشراف
9 - maghribi الاثنين 03 مارس 2014 - 23:45
هدا العدد يجعل من المغرب بلاد الشرفاء و بركة ال البيت تحفض هدا البلد الامين
10 - عادل الاثنين 03 مارس 2014 - 23:47
الناس وصلوا للقمر ونحن مازلنا نناقش الاعضاء التناسلية لرجل مات منذ مئات السنين... ومن قمة الجهل ايضا ربط الفحولة الجنسية بعدد الاطفال... الفحولة الجنسية شيء والاخصاب شيئ آخر.
11 - سامي الاثنين 03 مارس 2014 - 23:49
لو كان فعلا قد انجب 1000 فربع سكان المغرب الان من احفادة و من يدري فربما فلاح او نجأر او عاطل من شجرة الاسرة العلوية و هم لا يعلمون بدلك و عليهم ان يبحثوا عن اصلهم و المطالبة بحقوقهم
فقط فكرة لا يمكن اثباتها و الارزأق بيد الله
12 - رشيد الاثنين 03 مارس 2014 - 23:52
وأين المشكل ؟ الحمدلله الفحولة سمة عند المغاربة و الحمدلله. مكراهتش نعيش المدة التي اعاشها سيدنا آدم عليه السلام و انجب حي كامل من الاولاد وبهم نستعمر الجزائر . المهم ارى غير الصحة و السلامة .
13 - abd الاثنين 03 مارس 2014 - 23:56
لمذا هذه المعاهد لاتتحدث عن دماوية أمريكا واوروبا في الحرب العامية 1 و2 وضربهما لهوريشيما وكنازاكي بالقنابل الذرية؟؟؟؟
14 - البوهالي محمد الثلاثاء 04 مارس 2014 - 00:10
قال تعالى { تِلْكَ أُمَّة قَدْ خَلَتْ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُمْ مَا كَسَبْتُمْ وَلَا تُسْأَلُونَ عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ}}}}}}} ماذا عنا نحن ؟؟؟؟؟ أوجه كلامي إلى بلدان العالم الثالث .
الهند زارت المريخ من دون إستإذان العام سام , قام هذا الأخير بتعرية ديبلوماسيتها في أحد مخافر الشرطة .
محمد سادس زار إفريقيا إمتداده الجغرفي , ماما فرنسا قامت بما قامت به.
أظن أن العلاقة التي تربط بين المغرب الحديث نسبيا وفرنسا التي تحس بالوهن وشيخوخة أدمغتها على جميع الأصعدة من دون إستثناء , ونتائج جوائز نوبل للسنة الفارطة شاهدة على ذالك ولا إسم فرنسي
بصارحة ساركوزي ظلمه الفرنسين كثيرا
15 - الأيام طه حسين الثلاثاء 04 مارس 2014 - 00:28
هدا العدد يجعل من المغرب بلاد الشرفاء والأولياء و بركة آل البيت تحفض هدا البلد الامين... لأن 1000 ولد وبنت لتلك الفترة تزاييدت وتكاثرت ,اصبحت ربع أو نصف مغاربة القرة الواحد والعشرون. إدن ، معظم المغاربة أبناء السلطان مولاي إسماعيل ويدافعون عن أسرتهم بالغالي والنفيس لكي ...
16 - HMED الثلاثاء 04 مارس 2014 - 00:31
سر "قوة" مولاي اسماعيل مرده لجوءه الى القوة عوض الديبلوماسية لدحر القبائل الاطلسية القوية المتمردة باستمرار..قبائل واصلت تمردها ضد سياسة السلاطين العلويين الى ان احتموا بفرنسا وتحالفوا معها..تحالف عوقبت على اثره القبائل الامازيغية وقبائل الاطلس ليتم اقصاؤها وتغييبها وتهميشها وتفقيرها وسيحكم ببقاء المغرب شعب مفقر تحكمه دولة تستمد قوتها من فرنسا- عدوة الشعب المغربي وحليفة الدولة المغربية- مقابل ابقاء المغرب بلدا ضعيفا تابعا لفرنسا وخادما لها-هذه هي حالة الشعب المغربي المسكين ودولته حليفة فرنسا الى اليوم..

قال الملك مؤخرا ان افريقيا لم تعد مستعمرة(بفتح الميم) ..نتمنى ذلك..

قال ذلك باللغة الفرنسية!!
17 - مغربي و أفتخر الثلاثاء 04 مارس 2014 - 00:37
إلى صاحب التعليق رقم 11 يوجد العديد من المنحدرين من الأسرة العلوية يمارسون النجارة ؛الفلاحة أو غير ذلك من المهن و هذا ليس عيبا مادام في الحلال
18 - [email protected] الثلاثاء 04 مارس 2014 - 00:53
لا أظن أن إسماعيل قد أنجب 1000 ولد . فأمير الكويت السابق جابر كان يتزوج عذراء كل ليلة خميس منذ أن كان شابا وإلى أن مات طوال 60 سنة ولم يلد إلا حوالي 100 ولد.
19 - Mohamed الثلاثاء 04 مارس 2014 - 00:57
اليهودي إبن مشعل هو مؤسس و ممول دولة عبيد سجلماسة و السلاح فرنسي إسباني و الجند من العبيد السود 160 ألف عبد لقمع المسلمين في المغرب و مواجهة الدولة العثمانية الزاحفة من الشرق
20 - sultana الثلاثاء 04 مارس 2014 - 00:58
السلطان اسماعيل كان معقدا بسبب لونه فهو ابن أمة سوداء ولد من أبيه محمد الشريف بمعتقل السملاليين بتازروالت، وكان لونه من أسباب عقده النفسية، ومرضه النفسي يظهر في بعض هواياته مثل القفز للركوب على الحصان مع ضرب عنق العبد الذي يمسك بزمام الحصان، كما انه كان يطالب قواد جيشه بان يأتوه بآلاف الرؤوس المقطوعة لأعدائه كروان او زيان أو غيرها من القبائل المحيطة بمكناس، وعندما لا يستطيع هؤلاء ذلك كانوا يقطعون رؤوس العامة من المسافرين ليأتوه بها خوفا منه
21 - HAFID_2013 الثلاثاء 04 مارس 2014 - 01:07
الحقيقة هي انه كان يسمى السلطان الجبان. الخوف هو الذي جعله يبني الجدار لحماية نفسه من الثوار ''المتمردين''
22 - وليد الثلاثاء 04 مارس 2014 - 01:29
انا هدا السلطان لا احبه رغم اني اسكن في المدينة التي بناها مكناس لكن قرات عن تاريخه الداموي وانه كان السلطان مستبد قاسي القلب ظالم هو الدي رسخ العبودية والعبيد في المغرب ومازال في المدينة الشواهد تدل على فضاعات هدا السلطان في المدينة متل السجن قالا وهو السجن تحت الارض والزنازين السجن عبارة حفر وقبور كان يبقى فيها السجين طيلة حياته حتى الموت لا يدخل له الهواء او الشمس وعلى استاد بوتشيش عدم الاستمرار في التزوير التاريخ وضع مساحيق التجميل وتجميل صورة المستبدين الدين مروا وحكموا المغرب لا احد في المغرب اليوم بان الملك الحسن التاني لم يكن الحاكم الديكتاتور وصاحب السجن تازمامارات لكن في كتب المدرسية نقرا على الحسن التاني والمولي اسماعيل الاشياء الاخرى غير موجودة يتخيل للتلميد والطالب انهم كانوا من الخلفاء الراشدين التاريخ المغربي القديم والحديث كله مزور ويجب اعادته كتابته مرة الاخرى الحاكم الظالم الى العادل والعادل يتحول الى الظالم حسب الاهواء ورغبات السلطة الحاكمة افظل السلطان العلوي حكم المغرب حسب كثير المؤرخين السلطان مولاي سليمان سلطان عادل جاهد يتبع منهج سلف الصالح حارببدع وخرافات
23 - moroccan citizen الثلاثاء 04 مارس 2014 - 01:49
Tuer 30000 personnes au 17ème et 18ème siècles et équivalent à tuer des millions au 20ème siècle. Celà explique pourquoi on est encore là. No comment.
24 - Ahmed الثلاثاء 04 مارس 2014 - 02:33
يشرفني انني كنت تلميذا للأستاذ ابراهيم القادري بوتشيش. وأود ان اسأل فضيلة الاستاذ عن تقييمه لهذه المرحلة من تاريخ حكم المولى اسماعيل في إطار المنهج السوسيوقتصادي باعتباره راءد هذا الفكر في المغرب سيرا على نهج الدكتور محمود اسماعيل
25 - أنس الثلاثاء 04 مارس 2014 - 02:36
وﻻ ننسى أنه في هذه الفترة تحت حكم المولى اسماعيل عاش المغرب أسوء حاﻻته , ماكان يهم السلطان في تلك الفترة هو البحت عن الجاريات في أروبا وجلب العبيد من افريقيا والمتاجرة بمصالح المغرب ,
26 - الرازي الثلاثاء 04 مارس 2014 - 02:39
"أنه خلف أزيد من ألف طفل من أربعة زوجات وأكثر من 500 جارية كان يملكهن". من الذي غير ديننا و منع الجواري؟ لا شك أنهم اليهود و النصارى و أفكارهم الماسونية من سبب لنا أن نتنازل عن الجواري و السبايا و ما ملكت اليمين! لولا تدخلهم في حياتنا لكانت عندي الآن أربع زوجات و فرقة من العشيقات تحت سقف واحد.
27 - soussi الثلاثاء 04 مارس 2014 - 02:42
the bloody prince was a merciless murderer,an Irish kid who was one of his slaves
wrote in his diary ,the king liked pageants ,while he was feeding one of them from his hand a black kid aged around ten came with a message for the king ,he called his name ,the pageant got scared and flew away .the bloody prince got mad took his dagger and planted it in the poor boy chest.My country men don t believe the official history, it s all lies i had more horrible stories about the bloody prince ,
28 - موحــ Atlas ـــى الثلاثاء 04 مارس 2014 - 02:51
انتبهوا أيها الأعراب، أنت في صراع من اجل البقاء، سواءا كانت أنظمتكم علمانية، أو إسلامية، أو قومية، فأمريكا وبريطانيا والغرب بكل تلاوينه هم أعداء أبديين لكم، وعدائهم ليس عداء أيديولوجي ولا اختلاف حول الديمقراطية وحقوق الإنسان والحرية، وإنما هو عداء عقائدي صليبي دفين مستمد من الكراهية العميقة التي خلفتها الحروب الصليبية.
كيف تتقون في تقارير الغرب الذي غزاكم واستعمركم وسلب منكم كرامتكم وأهانكم في عقر داركم واغتصب كبريائكم وقسم بلدانكم ونفخ في نزاعاتكم الطائفية وحرف سيرورة تاريخكم عن سكتها الحقيقية ؟
أمريكا غزت العراق غزوا مباشرا وأسقطت دولته في الحضيض وكذالك فعلت مع ليبيا واليمن، والآن تمول وتدفع بجحافل الإرهابيين من القاعدة وكل تلاوينها إلى ذبح سوريا وليبيا وغدا مصر وتونس والجزائر والمغرب.
هذه الشراذم الإرهابية التي لا تمثل حتى ما نسبته 1% من الشعوب العربية أصبحت سيف مسلط على أوطنانا ولا يكاد تخلوا دولة عربية واحدة وإلا وفيها هذا الفيروس السرطاني الإرهابي الخطير.
أجلوا خلافاتكم وتوحدوا من اجل البقاء توحدوا من اجل الأوطان، توحدوا من اجل أبنائكم واحفاذكم لتتركوا لهم وطن (بيت) أمن يأويهم.
29 - AMDIAZ الثلاثاء 04 مارس 2014 - 02:54
قصة على مولاي إسماعيل تتداولها قبائل ايت عطا ،ايت عطا إتحاد قبائل في الاطلس الجنوب الشرقي ساهم في صعود العلويين حيث أصلهم ، بعد أن استقر بهم الحال في فاس صارت بينهم مشاكل و حروب حتى دخول الأستعمار الفرنسي، القصة أن مولاي إسماعيل أسر في أحد المعارك و أخذه شاب يتيم كغنيمة إلى بيت أمه فدخل عليها فرحا ، فوبخته بكلام مازال مثلا يضرب به'' الناس ادو الغنايم و أنت جبتي ليا مولاي إسماعيل.."
30 - خ /*محمد الثلاثاء 04 مارس 2014 - 03:36
ارتباط حكم المولى إسماعيل بقدرات خيالية؛ بينها قدرته الخارقة على الإنجاب، حيث كان له قرابة ألف ولد، بين الإناث والذكور، فضلا عن مئات الأحفاد. كما يكشف الملف، أيضا، عن شيوع تملك المولى إسماعيل، في فترة حكمه، لخاتم سليمان وقدرته العجيبة على تسخير الجن.
،والمولى إسماعيل هو الذي قضى جزءا من حكمه يطارد خصومه والقبائل الثائرة عليه بل ذهب بعيدا في هذا التمثل حينما شكل جيشا من العبيد لا علاقة لهم بالمغرب ولا عصبية لهم على رأي ابن خلدون سوى الولاء المطلق للسلطان وقد بلغ عددهم فيما يذكر الناصري 150000 جنديا موزعين على جميع أرجاء المغرب
31 - **LEMBIRIKOVICH** الثلاثاء 04 مارس 2014 - 03:45
المولى اسماعيل قاهر الانجليز و الفرنسيين و الاسبان و البرتغاليين حيث قضى على صهوة جواده 26 سنة من حكمه الذي دام 57 سنة في محاربتهم و طردهم من المدن الساحلية المغربية التي استعمروها بعد موت احمد المنصور الذهبي سنة 1603 . و قد وحد المغرب و اوقف زحف الاتراك في ثخوم تلمسان. و ان الهيبة التي تركها المولى اسماعيل على المغرب جعلته محميا من اطماع الاوروبيين لعقود و حتى مجيئ السلطان مولاي عبد الرحمن ابن هشام الذي لبى نداء الامير عبدالقادر الجزائري و جهز جيشا و اوفده الى الجزائر لنصرة الامير عبد القادر حيث لم يعد منهم الا القليل بعد ان خسروا معركة للا مغنية.
32 - وتلك الأيام ... الثلاثاء 04 مارس 2014 - 04:11
أقول للأخ سامي صاحب تعليق 11 فعلا أحفاد الملوك في المغرب يعيشون مثل أيها الناس منهم الفلاح وصاحب حرفة و منهم الفقير والغني في تافيلالت مثلا قد تسأل فلاحا بسيطا فقيرا جاء لزيارة ضريح مولاي علي الشريف عن جده الخامس فيجبك أنه السلطان فلان الفلاني.
ولهذا فالملك الذكي هو الذي يسعى للرفع من مستوى الشعب كله و تحسين احوال معاييشه بدون استثناء لانه يعلم ان احفاده قد ينتهي بهم المطاف في اسفل السلم مثلهم مثل عامة الناس.
فأغلب المغاربة المستضعفين من احفاد الملوك مثل الادارسة والمرابطين والموحدين والمرينيين والسعديين والعلويين ومنهم كذلك الفقراء احفاد الأغنياء (وتلك الايام نداولها بين الناس لعلهم يتفكرون) وليعلم كل غني خصص من ثروته نصيبا للأعمال الخيرية أن احفاده الفقراء قد يجدون من يحسن اليهم. ويا ليت أغنيائنا لهم نفس قناعة Bill Gates الذي وعد بتخصيص 95% من ثروته لمؤسسته (Fondation Bill-et-Melinda-Gates) التي أنشأها وخصصها للأعمال الخيرية منذ سنة 2000.
33 - abdo الثلاثاء 04 مارس 2014 - 05:49
كل هدا عادي فالملوك و السﻻطين بشر متلنا و ﻻ
أرى في هدا اي شيء خارق للعادة......
34 - أحمد الثلاثاء 04 مارس 2014 - 06:33
محمد بن السلطان عبد الله بن الملك إسماعيل العلوي الحسني رحمهم الله:
"قال الثعالبي رحمه الله في الفكر السامي: :... وبالجملة، فقد كان قريبا من درر هذه الدولة الفاخرة وأنجمها الزاهرة، وقد كان سلفي العقيدة على مذهب الحنابلة، كما صرح بذلك في تآليفه،...،ومن مآثره أنه كان يحض على قراءة كتب المتقدمين، وينهى عن المختصرات، ويرى الرجوع إلى الكتاب والسنة، ولو عملوا برأيه، لارتقى علم الدين إلى أوج الكمال، وترجمته واسعة، ومحاسنه شاسعة،..." اهـ المراد. الفكر السامي في تاريخ الفقه الإسلامي ج 2 ص 624
"
35 - مواطن الثلاثاء 04 مارس 2014 - 06:47
أهل فيه دموي أكبر من أمريكا في تاريخ البشرية
أين دماء الهنود الحمر أكثرمن 30مليون
ودماء الفتناميين
والدماء التي لازالت لم تنشف في أفغانستان والعراق
الأمريكان ليس لها الحق أن تتكلم على من هو دموي أو لا
نحن نعرف تاريخنا أحسن منها
ولكن أمريكا تريد دائما تتباها أمام العالم
وكذلك تريد أن تكون في العالم شرطي غير عادل
36 - مكناسي الثلاثاء 04 مارس 2014 - 07:01
إلى رقم 11 إقليم مكناس تافلالت هو الإقليم الدي يوجد فيه عدد كبير من السكان من أصل علوي مكناس,لقباب,لهري,خنيفرة,الرساني......
37 - الإدريسية الثلاثاء 04 مارس 2014 - 07:53
شكرا للأستاذ المؤرخ اللامع البودشيشي على هذا المقال الذي يكشف فيه بمنهجه النقدي عن مغالطات رؤية الآخر للمغرب ولسلاطينه التي حاولت أن تظهر أن ملوك المغرب لا يعرفون إلا الجنس وكثرة الجواري ، متناسين ما أنجزه المولى إسماعيل من منجزات في تحرير الثغور
38 - Ani الثلاثاء 04 مارس 2014 - 08:01
والله أصبحت الحرية من غير حدود. فألان ليس عندكم شغل فقط التنقيب عن الملوك. انني أفتخر بالمولى اءسماعيل فهو نعم الملوك. لقد قرأت عنه كثيرا ففي أيامه كان المغرب يحسب له الف حساب.
39 - berbere الثلاثاء 04 مارس 2014 - 08:02
كانوا يتصرفون بتصرفات زمانهم .رجال اوروبا واسيا وامريكا وحكامها كانوا نفس الشيء لايرحمون ضعيفا واستعبدوا ما استعبدوه وقتلوا وسفكوا دما بغير حق.
اما بالنسبة لعدد الاولاد راه يالاه ولا تحديد النسل كاين لي والد 24 بنت وولد من زوجة واحدة . وعمة ابي انجبت 20 ماتوا 7 وبقي13 حيا. اما لي مزوج 4 دلعيالات خلاص راه المنافسة على اشدهاماتفوتهاش باش مايقولوا عليها شرفات تامايبقى يعرف ولادو شحال ولا اسمائهم.
يعني حتى هو الا تزوج بزاف دلعيالات + العبدات والجواري لحقاش هداك الوقت كايحللوهم راه يولد يزاف.
40 - hicham bachari الثلاثاء 04 مارس 2014 - 08:54
هذه معطيات مزورة عن تاريخ المغرب ,فالسواد كان دائما للقبائل الامازيغية ,الى حين استقدام الاستعمار من قبل هؤلاء ,اما هذا الشخص فكان مشغول بحفر ابار و مطامر المياه التي قطتعها عليه قبيلة ايت مطير ,و كذلك حفر المخابئ (كذبة حبس قارة)للهروب من الهجمات الشرسة للقبائل الامازيغية,اما حكمهم فكان محصور في الزوايا التي كانوا يسكنون بها.
41 - ب.مصطفى الثلاثاء 04 مارس 2014 - 09:06
يقول ابوالقاسم الزياني في كتابه الترجمانةالكبرى الجزء 2 والموثق عند الاسرة الملكية انابناء مولاي اسماعيل 25 اذا نحن نأخد معلوماتنا من رب البيت أما المصادر الغربية من مؤلفيها (مارمور وديغو طوريس ولفي بروفنسال وتيريس وكولان وفوانو واف كتون وغيرهم ) فجميع هؤلاء مصادرهم غير نزيه وفيها من التدليس الكاشف يجعلنا نشك في مصادرهم
42 - متابعة من أزيلال الثلاثاء 04 مارس 2014 - 09:35
التاريخ المغربي حافل بملوكه و احداثه لم لا يقوم المهتمون بالسينما و التلفزيون و يخرجوا إلى الوجود مسلسلا عن هذا السلطان العظيم و يضهروا كل شيء يتعلق به في حياته و يصححوا كل لبس حتى يكون هناك متابعة من طرف كل الخارجيين و يتعرفوا على تاريخ المغرب و يتوافد السياح على المغرب و خاصة مدينة مكناس الجميلة كما فعل الأتراك إذ عرفوا ببلادهم من خلال مسلسل القرن العظيم
43 - moghtarbia الثلاثاء 04 مارس 2014 - 09:40
للاسف نحن لا نعرف تاريخنا ونقرؤه من زاوية غربية ملؤها الحقد على التاريخ الاسلامي,انهم معقدون و يريدون ان يبدوا انهم هم الافضل ويوهمون انفسهم وباقي العالم بذلك لهذا هم حريصون على تشويهنا وسرقة تاريخنا ونسب علومنا
وانجازاتنا لهم بكل وقاحة.فعلوا هذا ولا زالوا يفعلون.
44 - عاشق المغرب الثلاثاء 04 مارس 2014 - 10:03
بل هذا دليل على انه ضعيف الفحولة لان اي شخص يملك 504 زوجة

( 500 امة زوجة + 4 زوجة حرة ) و1000 ابن اي بمعدل اقل من 2 ابناء

عن كل زوجة في حين ان هنا في المغرب المعدل الى بداية السبعينات هو 8

ابناء لكل امراة بل اعرف اناس وصلوا الى 13و14 ابناء .

بالاضافة الى ان الجواري رغم انهم بذمة الامير فهم يمارسون الجنس مع

الاشخاص الاخرين من الحاشية وغيرهم .
45 - Rachid الثلاثاء 04 مارس 2014 - 10:03
سؤالي هو : اين توفي المولى اسماعيل تقول احدى الروايات انه توفي في اقليم تنغير فكتموه إلى ان وصلوا الى مراكش ؟؟
46 - a.karim الثلاثاء 04 مارس 2014 - 10:20
les pays imperialistes ont envahis les pays pauvres en afrique en asie et en amerique.ils ont tues des centaines de millionsde citoyens civiles dans des guerres non equilibrees ils ont vole les richesses de ces pays ils ont aussi deplaces les territoires entre les pays voisins pourcreer fes conflits entre ces paysils ont meme exclu les palestiniens fe leur terrepou les israeliensen applicant le terrorisme de l etat et maintenant ils veulent nousdroguer avecla vie du soltane my ismail dans laquelle le reelle et l irreelle se confondent
47 - kana 3archo الثلاثاء 04 مارس 2014 - 10:36
سيقولون نفس الشيء على الحسن الثاني ، أنه لم يكن هناك تزمامارت ، لقد كان فقط موقع لسياحة ، وكان عرشه فوق الماء ....وفي الواقع كان في عهده العديد من المشاكل الإجتماعية والإقتصادية ، وعرف في عهده الكتير من الهجرة السرية ، حيت كان يموث الشباب ليفروا من البلد حيا أو ميثاً ...........
48 - Salah_Gerany الثلاثاء 04 مارس 2014 - 10:38
العلم الحقيقي البسيط الدي لا تفهمه الأقلام المأجورة حتى لو كانت تطلق على ننفسها علماء ومن اميركا:

المغربي انداك وحتى الغد القريب كان كتير النسل يعني كل شخص يخلف 9 إلى 12 فرد

نحتمل أن كل شخص من 1000 خلف 9 أبناء وبنات

نحن هنا نتحدت عن 300 سنة أو 5 أجيال

السوال كم عدد حفدة السلطان حتى الأن..... ؟

الجواب: 1000x9x9x9x9x9

تساوي= 59049000

نحتمل أن 10% لم يخلفو أطفال

يعني أن الباقي وهو 53144100 كلهم سلاطين

كل زوج يخلف 9

يعني أن نسبة النمو 4.5 %

عدد الأحياء من حفدة أبناء السلاطين أبناء مولى إسماعيل

53144100x4.5%

يساوي 2391484!!!!!!!!!!!

يعني أن كل سكان فاس مكناس والرباط هم حفدة مولى إسماعيل
49 - محمد ب. الثلاثاء 04 مارس 2014 - 10:41
إن زمن السلطان مولاي إسماعيل جزء من تاريخنا العريق الذي لا نسمح لأي كان أن يخدش فيه. السلطان كان نموذجا للشجاعة و الرجولة و كان مهاب الجانب حتى من طرف ملوك عصره من الإفرنج و غيرهم حيث كانت فرائصهم ترتعش لمجرد سماع إسمه. إن الجهات الأمريكية التي أنجزت البحث عن السلطان مولاي إسماعيل اجتهدت كثيرا في تعداد عدد نكحاته، الأمر الذي يكشف عن معاناتهم من الضعف الجنسي علاوة على كونهم يجعلون زوجاتهم من حيث لا يدرون يشتهين فحولة غيرهم. أما عن البطش الذي يتهمونه به فأقول لأولائك المكبوتين و المفترين إن البطش هو بطش أسلافكم و بطشكم أنتم و الأمثلة على ذلك كثيرة جدا تنطق بها مختلف بقاع العالم و يشهد عليها التاريخ. الحمد لله على تاريخنا المليء بالأمجاد والشكر لله على أن أنعم علينا بمملكة شريفة نعيش في ظلها بأمان و سلام و وحدة و تكافل. اللهم احفظ بلدنا و ملكنا المحبوب محمد السادس و شعبنا المغربي البار و المسالم من شر الأعداء القريبين و البعيدين ومن كيد الكائدين المتربصين أينما حلوا و ارتحلوا. آمين يا رب العالمين.
50 - الناسوتي الثلاثاء 04 مارس 2014 - 10:50
هذا أمر يدخل في إطار الأساطير والحكايات الشعبية، إذ أربع زوجات عاجزات على إنجاب هذا الكم من الأطفال. أما الجواري فمن أعراف السلاطين عدم الاعتراف بأبناء الجواري حتى لا تكون لهم أطماع في الحكم.
إن الجارية هي مجرد متعة في الفراش لسيدها الذي قد لا يراها بعد أول ليلة معها لكثرة الفاتنات من حوله.
كل هذا يجعلنا نشك في مصداقية هذه الرواية نظرا لتعذر ضبط عدد الأطفال من الجواري للأسباب التي أوردت أعلاه.
بالنسبة لدموية المولى اسماعيل فإن ما راج في السبعينيات بين ساكنة مكناس هو أنه عند انهيار بعض أطراف السور الحائط بالمدينة فقد عُثر على هياكل عظمية بشرية مدفونة داخله وأجمعة الذاكرة الشعبية على أنها ترجع لعهد المولى اسماعيل.
51 - fatima zahra maghribiya الثلاثاء 04 مارس 2014 - 11:24
السلام عليكم
اخر من يتكلم عن تاريخ المغرب، امريكا، اولا المغرب من الدول التي اعترفت بها، ثانيا من لا تاريخ له لا يحق له ان يتحدث عن التاريخ، و من كان بيته من زجاج لا يلقي الاخرين بالحجارة، الكل يعلم ان امريكا هي للهنود الحمر و ان الطبقة البرجوازية الاوروبية من ابادت الهنود و استولت عن اراضيهم و اتت بالافارقة و اضاقتهم الويلات من تعذيب و ابادة لانشاء امريكا و هذه ليست بحكايات او روايات او في قرون غابرة، الكل يعلم ما وقع في امريكا
دائما يبحثون عن اشياء تافهة للاطاحة بالمسلمين و الشخصيات المهمة للاساءة بها و المشكل ان بعض المعلقين يقعون في هذه المصيدة>
52 - berbere الثلاثاء 04 مارس 2014 - 11:28
الاخدينا غير 57 سنة لي حكم فيها .
يعني كل سنة تايتزاد عندو 18 طفل يعني 4 زوجات و14 عبدة و جارية حاملات في نفس العام. يعني اكبر رفيسة في العالم دازت بلا خبار غنيس.
53 - ahmed52 الثلاثاء 04 مارس 2014 - 12:49
ردا على رقم 2،

"الاسلام عبر تاريخه كان شامخا بالخلافة الاسلامية "وأمرهم شورى بينهم" حيث كان تداول الحكم أمرا شرعيا.."

لم يحدث عبر التاريخ القديم شيئ شامخ بالعدل والديموقراطية وحقوق الانسان فكل من حكموا كانوا قساتا مستبدين الى درجة الدموية الوحشية.

والاسلام نفسه لم يتوسع بالتبشير والوعض والارشاد بل بالشيف واسلم تسلم.

اما المثالية في تقييم الاحداث التاريخية فهي نفسها تعد تضليل واستبداد وترسيخ للهمجية واعتراف بالظلم والوحشية.
وشكرا.
54 - محمد الثلاثاء 04 مارس 2014 - 13:17
افضل واحد مر في الحكم في المغرب هو موﻻي حفيض العلوي
55 - hicham الثلاثاء 04 مارس 2014 - 13:22
c vraiment genial on va laisser ce que les islamique nation soufferts et on vise les testecules de my ismail
56 - ismail zidane الثلاثاء 04 مارس 2014 - 14:32
قال مؤرخ فرنسا سان ألون سفير' لويس الرابع عشر' ملك فرنسا في الرسالة وجهها إلى ملكه و بالجملة بي أنه لم يظهر ملك ذو قوة و تباث على أصول الذين مثل الراحل المولى إسماعيل مند قرون مطلع على العلوم الدينية و يعظم أرباب الزوايا و أهل صلاح . و وصف المولى إسماعيل بأنه آية في الدهاء السياسي كان دا جد و الشهامة و الشجاعة
57 - Aziz الثلاثاء 04 مارس 2014 - 14:55
اذ ا كان هذا الملك الشريف قد انجب 1000 طفلا خلال الزمن الذي كان فيه اي 1697 فحاليا
سيكون ما يعادل عشرة ملايين من السكان من سلالة مولاي إسماعيلًً
هل هذا صحيح كفا من الكذب اتقوا الله أيها الناس و شكرًا لاحول ولاقوةالاباللله......
58 - ahmad الثلاثاء 04 مارس 2014 - 15:35
ردا على تعليق الأول دار الكبداني والثاني التطواني ومن أنتم حتى تتهمون سلطانا شريفا بهذه التهم أنه مستبد وديكتاتور ..........هاتوا برهانكم إن صدقتم في ادعاءاتكم الباطلة.وكذلك مركز لايف سيانس الأمريكي لنا أساتذة مؤرخون أمناء ولسنا بحاجة إلى أكاذيبهم الزائفة.
59 - عبدو. سفيان الثلاثاء 04 مارس 2014 - 16:24
مولاي اسماعيل كان في عصر الطغات الغرب
كانوا يهاجمون المغرب لليلة نهار من شماله الي
جنوبه مع جغرافيتي المغرب خطيرة جذا مادا اقول الغرب انهم وحوش آدمية هل التمستم اصوار مكناس وآسفين. ومراكش وغيرها كان ان. يغلق المغرب باسوار دخمه لكي يحمي
الشعب المغربي من اجداد هدا الكاتب الا مريكي
المرتشي لمادا لم يكتب علي بوش لاب. والابن
وفي. هدا العصر عدد القتلي. بالملا يير
او اضعف الايمان يكتب علي ا سرايل
ما فعل شارون من جرائم أطفال ونسا٤
قتل جماعيه ومات في رايهم بطل
وابطالنا الحقيقين يتحولوا الي جبارين قتلة
لا تاريخ. لهم. كما فعلوا. بصدام. حسين
جعلوه في لاول بطلا. تم جبارا. تم. قتالا
تم عدموه. في بيته. هدا. الظلم الغربي هو
لي جعل العالم العربي متأخرا وادا. راو. فينا
ان نتقدم حتي بخطوة امام. يرجع بنا خطوتين
الي الورا٤ إخواني العرب قومو انهضوا
ترابطوا ان الغرب هو السبب حياتنا الاولي
والأخيرة الرجل الحر هو لا يباع ولا يشتري
والسلام. والله الموفق



من تسلط سفاكين الدما٤
وهادا الإصوار مبرر قاطع مولاي اسماعيل
رجل شجاع بطل فارسا شديد.
60 - kuhen الثلاثاء 04 مارس 2014 - 16:52
السلطان إسماعيل مثله مثل باقي السلاطين في تلك الحقبة، ولعلّ القاسم المشترك بينهم كلهم هو " قمة البذخ و الفسق" فمنذ زمن هذا السلطان بدأت بوادر التطور الفكري، الإجتماعي و الصناعي تظهر وبوتيرة متسارعة بداً من ألمانيا والنمسا و فرنسا و إنجلترا. بينما سلاطيننا نحن لم يكن شغلهم الشاغل سوى الشهوات الحيوانية و المرضية والجواري وقتل كل من ُيبدي أي نوع من التَّحدي للسلطان أو لذويه ... إن الإنتكاسات والإختلالات التي تعيشها الدول العربية من تخلف وجهل ... هو ليس وليد اللحظة بل هو ثمن تفاهات سلاطين جُهّل و مرضى السلطة والدماء في زمان كان يا مكان.
61 - samy الثلاثاء 04 مارس 2014 - 17:09
Je suis l'un des petits fils de Moulay Ismail et ce vous racontez sur son histoire n'a aucun sens. Moulay Ismail était un homme qui aimait son pays et aimait ses enfants si vous allez à Meknes vous allez voir qu'il n'y a pas 1000 enfants à côté de sa tombe mais comme ils se sont disputés l'un après l'autre le pouvoir après sa mort les gens avaient l'impression qu'ils sont plus nombreux qu'on pourrait imaginer....
62 - abdelhalim الثلاثاء 04 مارس 2014 - 17:41
هذه معلومات تاريخية غير صحيحة، هدف اﻷمريكيين منها هو الاساءة للسلاطين المسلمين و تشويه تاريخهم وحضارتهم ،بحيث ان السلطأن ينجب 1000 ابن. فهذا رقم غير صحيح ومبالغ فيه .
63 - احسن إلى من أساء إليك الثلاثاء 04 مارس 2014 - 17:49
هواسماعيل ابن الشريف الابن الاصغر علي الشريف الحسني المراكشي ابن محمد ابن علي ابن يوسف ابن علي الشريف الاكبر السجلماسي الحسني العلوي تولى حكم المغرب بعد اخيه الرشيد ولقب بابي النصر بويع سنة 1082ه مبايعة المولى إسماعيل و الصعوبات التي واجهها: لما توفي الرشيد رحمه الله تعالى، بلغت وفاته أبا النصر إسماعيل... و كان خليفة بفاس الجديد، فبويع... فنهض بأعباء الخلافة و أحسن السيرة و ضبط الأمور كلها و تمهدت له البلاد و دان له قريبها و بعيدها مع محاربات طويلة و منازلات عديدة مع الثوار عليه. كان ولد أخيه مولانا أحمد بن محرز بن الشريف ثار عليه... و شق عليه العصا أيضا أهل فاس، و لم يزل رحمه الله في مقاتلة العادين من الثوار و العاصين من القبائل إلى أن دوخ بلاد المغرب كلها و طوعها... بعض صفات إسماعيل: كان إسماعيل رحمه الله مطيعا لأوامر الله رفيقا بالمساكين و الأرامل و الأيتام، مسلطا على الظلمة و الطغاة العظام، مواظبا لمقابلة الكفرة...
64 - عادل الثلاثاء 04 مارس 2014 - 19:24
مع كامل الاحترام والتقدير للأستاذ ابراهيم القادري بوتشيش، لكن الموضوع ليس موضوعه فهو مختص في التاريخ الوسيط ، وكان على هسبريس أن تتوجه بتساؤلاتها لأستاذ مختص في تاريخ المغرب الحديث والمعاصر وما أكثرهم ،إلا أذا كانت هذه المجلة تعتبر المولى اسماعيل جبار العصر الوسيط كما سبق وأن نشرت ولم تنتبه لخطأها بعد.
65 - dadas الثلاثاء 04 مارس 2014 - 19:57
أسوء تاريخ هو تاريخ أمريكا إبادة الهنود الحمر وتجارة الرقيق
66 - ARAM الثلاثاء 04 مارس 2014 - 22:29
لا ننسى ان جنكيز خان قام بابادة جماعية لبعض الاهالي وكان غزير النسل الى درجة يعتقد ان نسبة مهمة من رعيته تتحدر من صلبه. مع ذلك اصبح اليوم رمزا يفتخر به الناس على امتداد الامبراطورية العظيمة ا لتي اسسها بالحديد والنار. المولى اسماعيل يجب الترحم عليه لانه حافظ على وحدة واستقلال المغرب في محيط لا يرحم. لا يجب مقارنة قيم هذا العصر مع قيم العصور الوسطى.
67 - المصطفى الثلاثاء 04 مارس 2014 - 23:21
Sa tentative de mariage avec une princesse française et son caractère tyrannique contribuèrent à donner une image de Moulay Ismaïl conforme à l'idée que se faisait le XVIIe siècle du monarque oriental, au pouvoir fantasque et absolu. Admirateur de Louis XIV, Moulay Ismaïl fit édifier par ses esclaves une cité digne de lui à Meknès
Microsoft ® Encarta ® 2009. © 1993-2008 Microsoft Corporation. Tous droits réservés.
68 - صالح الصالح الأربعاء 05 مارس 2014 - 08:43
ان عهد السلطان مولاي إسماعيل العلوي كان في عهده المغرب مهدد بالاستعمارمن طرف الأسبان والبرتغال كانت تغزوا سواحل المغرب ومدنه الساحلية وكانت اليهود المغاربة تتعاون وتمد المساعدة الي المستعمر لكي يستعمر المغرب ولهدا السلطان المولي إسماعيل كان يبني باجسام الغزات والمستعمر حيوط وأسوار السجون ومنهم سجن مكناس أما اليهود الدين كانوا يتعاونون مع المستعمر لغزو المغرب فعمل لهم مدابح والعديد منهم اجبرهم الي الدخول الي الإسلام فكان لهم اختيارا الموت أو الدخول الي الدين الإسلامي ، ان الاخطار التي تهدد المغرب اليوم تشابه وتفوق الاخطار التي كانت تهد المملكة عهد السلطان المولي إسماعيل دالك الزمان .
69 - صهيب الأربعاء 05 مارس 2014 - 10:49
أنا أتساءل لماذا يركز هؤلاء على فحولة المولى إسماعيل وعدد أولاده هل طيلة فترة حكمه الطويلة كان مشغولا بممارسة الجنس هذا مستحيل الدولة المغربية في عهده كانت في أزهى عصورها وعلى جميع المستويات والتاريخ يشهد على هذا هؤلاء لم يتخلصوا بعد من الحقد الصليبي على تاريخنا الناصع
70 - nour eddine الأربعاء 05 مارس 2014 - 15:29
je ne vois pas la realitee de ce monde la qui s interesse des autres criminels sans parler de leurs.comme Columbus qui a tue des millions des natifs Indians americains et celebre Columbus day,alors que les natifs americains manifestent dans ce jour la.et Jackson [photo $20]qui a oblige les Indians de marcher a pieds de Virgina a Oklahoma avec peu de nouritures et de mourir en route.sans parler de nucleaires bombs.sans parler des millions des guerres mondiales.sans parler de holocaust.sans parler de l occupation du tieres monde,et le partager comme un gateau et massacre contre les opposants.et le nombre des victims de l Irak,Afghanistan,,Somalie,Bosnia.chetchynia,Palestine.........etc
71 - أنا الأربعاء 05 مارس 2014 - 16:31
الموقع الامريكي لم يأت بعدد ابناء السلطان اعتباطيا ، بل هذا العدد تلقيناه ونحن في الابتدائي .
72 - ali الأربعاء 05 مارس 2014 - 23:02
les turcs, ils n ont pas approché le maroc pour eviter de s ouvrire un autre front de croisades avec l europe, surtout pour éviter un front à proximité de l' espagne chretienne
73 - اوعطا الخميس 06 مارس 2014 - 21:13
النكاح النكاح و لا شيء غير النكاح هو الدي ادى بالعرب الى ما وصلوا اليه الان خراب فساد رشوة قهر استبداد...في كل مكان .الغربيون يتنافسون في الاختراعات و الاكتشافات و انتم يا عرب تتباهون بالجنس عجبا و الله عجبا من هذا القوم الذي همه الوحيد هو: الاكل و النكاح!! فانتظروا ما ينتظركم. اتقوا الله يا عرب ولا تجعلوا الجنس من اولاوياتكم لان حبكم له من اسباب انهيار مجتمعاتكم فلماذا لم تاخذوا العبرة من الاندلس التي طردتم منها و سببكم كان هو الجنس. استفيقوا يا عرب يا عرب يا عرب ان العجم وغيرهم يسخرون منكم.
74 - مهتم بالتاريخ الأحد 09 مارس 2014 - 11:53
تعليق على رقم 64
هل من الضروري أن يكتب باحث في مجال تخصصه؟: لقد ولى زمن التخضصات ولم تعد الحدود الفاصلة بين التاريخ القديم والوسيط والحديث قائمة ، علما بأنني قرأت للدكتور إبراهيم بوتشيش كتبا في الفكر المعاصر كان فيها متفوقا حتى على بعض ما كتبه هو نفسه في العصر الوسيط
المجموع: 74 | عرض: 1 - 74

التعليقات مغلقة على هذا المقال