24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4606:2913:3917:1920:3922:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟
  1. بوريس جونسون .. صاحب مواقف مثيرة للجدل رئيسا لوزراء بريطانيا (5.00)

  2. الحاتمي: الدعوة إلى الخلافة وهم يُخفي المصالح المادية لرجال الدين (5.00)

  3. العنصرية تطال المتحدثة باسم الحكومة الفرنسية (5.00)

  4. خطاب ديني وسلوك لا أخلاقي .. "سكيزوفرينية" تصيب المجتمع المغربي (5.00)

  5. مسؤوليات الحمل وتربية الأطفال تبعد المغربيات عن المناصب العليا (1.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | إسرائيل تسعى لمنع آذان الفجر في القدس المحتلة

إسرائيل تسعى لمنع آذان الفجر في القدس المحتلة

إسرائيل تسعى لمنع آذان الفجر في القدس المحتلة

بشكل جدي وبتأييد واسع في إسرائيل يمضي حزب "كاديما" قدما في عرض مشروعه الداعي لمنع رفع أذان الفجر في مدينة القدس والأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، أمام الكنيست الذي بدأ بالفعل بمناقشة المشروع وسط غضب فلسطيني واسع مع استمرار سياسة التهويد في القدس بشكل غير مسبوق.

حزب كاديما الذي أسسه رئيس الوزراء السابق ارييل شارون الغارق في غيبوبة منذ سنوات، عرض مؤخرا مشروعه الذي جاء في حيثياته أن رفع أذان الفجر يسبب إزعاجا للسكان اليهود في القدس وداخل المدن ذات الأغلبية العربية في إسرائيل، لذا فإن من واجب الكنيست مناقشة طلب الحزب حظر الأذان بشكل تام، وهو ما حظي بتأييد أحزاب يهودية متشددة تبدو عازمة على انتزاع أغلبية أعضاء الكنيست لكي يصبح المشروع نافذا.

وتقدم بمشروع القانون النائب اليميني آرييه بيبي بزعم أنه "تلقى مئات الطلبات الخطية والشفهية التي تعبر عن انزعاج ملايين اليهود من رفع الأذان في ساعات الفجر الأولى"، وأضاف بيبي أن "المسلمين في القدس وفي غيرها من البلدات العربية يطلقون الأذان في ساعات الفجر الأولى ويزعجون بذلك ملايين اليهود من غير المسلمين" قائلا "إذا كان المؤمنون المسلمون مضطرين إلى سماع الأذان ينبغي لهم أن يجدوا طريقة أخرى لرفع الأذان من دون إزعاج الآخرين".

وادعى أن "هذه القضية باتت مشكلة عالمية في كل دولة يعيش فيها مسلمون إلى جانب أبناء طوائف دينية أخرى"، مضيفا أن "ما جرى في سويسرا من حظر لبناء مآذن للمساجد دليل على أن البشرية بدأت تعالج هذه المشكلة".

ومن وجهة نظر الشيخ عكرمة صبري مفتي القدس السابق ورئيس الهيئة الإسلامية العليا وخطيب المسجد الأقصى فإن مشروع القرار ينطوي على خطورة كبيرة، ويأتي تكريسا للمساعي التي تُبذل ليلا ونهارا لتهويد مدينة القدس وتغيير معالمها.

ويقول صبري في تصريحات صحفية إن مجرد طرح المشروع غير مقبول على الإطلاق ويجب أن يجابه بردة فعل قوية من الدول العربية والإسلامية، وفي حال تم إقراره فسيكون من أخطر القوانين التي فرضتها إسرائيل في القدس منذ احتلالها.

ويشدد صبري على أن إسرائيل تستغل حالة الانقسام الفلسطيني والانشغال بقضايا جانبية وكذلك حالة التردي العربي الرسمي لتستفرد بالمدينة المقدسة وشن حملات غير مسبوقة عليها عبر قوانين ومشاريع مختلفة الهدف منها القضاء على الوجود العربي والإسلامي في القدس وتهويدها بشكل كامل.

ويتساءل الشيخ صبري "كيف يقبل العرب والمسلمون أن يناقش الكنيست الإسرائيلي قانون يدعو لحظر الأذان في مدينة مقدسة وفي مسجد هو الثالث من حيث الأهمية بالنسبة للمسلمين؟.. كيف يجري ذلك دون أن يحرك احد ساكنا ودون أن يعترض احد ودون أن يتظاهر احد؟!".

وعن الخطوات المطلوب اتخاذها لوقف سياسة التهويد في مدينة القدس يؤكد صبري في تصريحاته أن من واجب الجميع في هذه المرحلة إدراك مدى الخطر الذي يحدق بالمسجد الأقصى وبمدينة القدس وبجميع العرب والمسلمين في المدينة المقدسة "وعلى الفرقاء الفلسطينيين الكف عن خلافاتهم الجانبية والوقوف صفا واحدا لمواجهة الغطرسة الإسرائيلية، أما الدول العربية والإسلامية فتتحمل العبء الأكبر وعليها التدخل دبلوماسيا على الأقل قبل فوات الأوان".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (18)

1 - لا منتمية الثلاثاء 08 دجنبر 2009 - 13:51
في ظل الخمول و التواطئ العربي الاسلامي باستطاعة اليهود خيب الله سعيهم فعل المزيد
2 - امازيغية اصيلة الثلاثاء 08 دجنبر 2009 - 13:53
حسبي الله و نعم الوكيل و لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم
تلك الافاعي و العقارب من فصيلة اليهود الانجاس يحاولون منع كلام الله مع ان هذا ليس بجديد على المسلمين لان التاريخ يشهد لهم بالدناءة و السفالة منذ وجودهم على هذه الارض و لكن مهما فعلوا و سيفعلون فالله متم نوره و لو كرهوا و سيظل الاذان يتردد على مسامعهم و جباههم ساجدة و الاهم من ذلك انه سياتي يوم يتحرر فيه المسجد الاقصى من براثن الاعداء و لا مفر من تلك اللحظة سواء بلغناها ام ادركنا قبورنا قبلها و ان غذا لناظره لقريب كما تقول الحكمة
3 - OSSAN الثلاثاء 08 دجنبر 2009 - 13:55
انا لا استغرب اكثر من ذالك في ظل ما يعيشه العرب والمسلمين من ضعف وذل .
اكثر من هذا سبق وان سمعت ان احدا ما في المغرب وهي دولة اسلامية دعى الى منع آذان الفجر كي لا نزعج السياح لذا لا استغرب ان يصدر هذا من اليهود
اللهم انصر الاسلام والمسلمين
4 - أبوذرالغفاري الثلاثاء 08 دجنبر 2009 - 13:57
يبدو أن اسرائيل نقلت الفكرة من النظام المخزني العلوي الذي حاول منع آذان الفجر .ألم تطالب"الشيوعية"السابقة(نزهة الصقلي)بمنع آذان الفجر في مساجد المهلكة؟ترى من ينقل ممن؟
5 - Kamal*//*كمال الثلاثاء 08 دجنبر 2009 - 13:59
كما أشار الأخ فتحي العجوز /فلسطين، تستمر إسرائيل في تنفيذ برنامجها على سطح الأرض، توسع المستوتطنات، تنشئ مسستوطنات جديدة، تدفع بالفلسطينين خارج القدس الشرقية التي يطالب الفلسطيون بها كعاصمة لدولتهم، هكذا تخلق واقعا على الأرض لتجاوز العقبات التي ستقوم عند بدء مفاوضات، فتكون نتيجة المفاوضات محددة مسبقا على أرض الواقع....
وإسرائيل العارفة بسطحية بعض نشطاء العرب و المسلمين الذين يركزون على القشور، يركزون على الشكليات... هؤلاء تخلق لهم قضايا يناضلون من أجلها ، تصطنع لهم مطالب ثانوية ينشغلون بها و يتركون المهم جانبا...
و في آخر المطاف قد يسمح لهم بالآذان، آذان لن يجد إلا آذان إسرائلية بالجوار... فيسمعونها و قد تذكرهم بزمان كان فيها الفلسطنيون يسكنون ها هنا.. وليستمر الاذان آنذاك كعلامة مذكرة بغياب من كان حاضرا و صار بعيدا مشتتا...بينما مناصروه بالشكليات مهمتمون، داما مناضلون ليسو بأهمية الأمور الحقيقية واعون...
6 - 8melloul الثلاثاء 08 دجنبر 2009 - 14:01
I think we should take a move back to Jihad that's the ONLY solution to get Al qods back not by pointless negociations or sh*tty leaders.
7 - The Californian الثلاثاء 08 دجنبر 2009 - 14:03
Well, Nezha Skalli banned the Azan especially early mornings, she claimed that the Azan at dawn bothers tourists who are staying in hotels and that they can't sleep and that will infect the tourism industry.
I don't think she is Jewish nor Israeli, she is Muslim and she can do it anyone else can.
I think that was her advise to the Israelis.
By the way, I am still confused about that fat and short creature, I still don't know if she is a man or a women!!!!!!
8 - khadiri abdelilah الثلاثاء 08 دجنبر 2009 - 14:05
عليها ان تمنع الماء و الهواء و تجرم كل من ينطق حرف عروبة عليها ابادة الحجر و الشجر ليستريح اهل فلسطين من هاذا الطاغوت لتتدوق بقية الاعراب حقها من الاستفزاز و الظلم و العذاب لان هاذا الشعب ذاق من الهوان ما يكفيه و الدور لبقية اهل العمائم و الطوق المخصية
9 - عبده الثلاثاء 08 دجنبر 2009 - 14:07
وقع للعرب في هذا الزمان ما وقع للأندلس ...يتحارب العرب بينهم بالسلاح والإعلام وتركوا القدس التي ستذهب منهم....لو أن كل الدعم السياسي الذي يوفره العرب لبعض القضايا صخر للقدس ولفلسطين لحلت القضية...
لو الديبلوماسية التي تصخرها الجزائر والمغرب والسودان والصومال والسعودية واليمن ولبنان وتونس وليبيا ومصر وقطر والبحرين للفلسطينيين لكان لها أثر كبيير.
وإنما الجزائر صخرت ديبلوماسيتها لدعم انفصاليين ، خوارج. واليمن ضد الحوتيين، والمغرب ضد الجزائر وانفصالييها والسودان ضد أكامبو، واتشاد ضد الانفصاليين والسودان ومصر ضد إيران والإخوان والسعودية ضد الحوتيين، والصومال ضد الجماعات وتونس ضد المارقين، وهكذا مجموعة جهود تذهب كالريح ..لا فائدة منها سوى تمزيق الثوب العرب ومعهم الأعراق الأخرى
شيء مخجل حقا...فهل سيستفيق البيت العربي من سباته ليدق جرس الخطر.أم
10 - مصطفى الثلاثاء 08 دجنبر 2009 - 14:09
ليفني تقتل أطفال غزة ثم تأتي تتجول في المغرب و تدعي السلام و حوار الأديان ثم تعود لمنع الآذان في القدس و تضحك على العرب و حكامهم لأنهم يدعونالحرص على حماية القدس
11 - Mustapha.B الثلاثاء 08 دجنبر 2009 - 14:11
to : Simo HG
I just want to point out us some dreadful and appaling misspellings as well as using words in the wrong context.You dont "made" an age rage, but you specify or limit one.Banning instead of baning.The call for not the cry or crying if you might.Messaging and not mesaging." You dont own a part" is an incomplete and dificient sentence.Apply and not applay. You said and I quote" the point IS.......ARE....???
I advocate that you either get the assistance of an educated individual who can provide you with some guidance or simply use Spell Check, eventhough the last one is only for those who have issues with spelling only. Unfortunately, this is not the case here. If you happen to be Moroccan and I hope you are not, then advise you to utilize the Arabic language since the article is in Arabic and the majority of your audience here reads Arabic.By the way, I am Moroccan and so very proud to be.Have a good day my friend
12 - يوسف الثلاثاء 08 دجنبر 2009 - 14:13
إنه أمر مألم لما نراه ليس من ليهود لأنه معروف عليهم ذلك لكنه من السملمين الذين لم يعرف عليهم هذا الخوف و إن لله و إن إليه راجعون...
13 - Abdul الثلاثاء 08 دجنبر 2009 - 14:15
المرجو من الإخوة مراجعة تراثنا الإسلامي قبل الحكم على الآخر. سواء تعلق الأمر بمنع آذان الفجر في القدس أو حضر بناء الصوامع بسويسرا. إقرؤوا ما جاء في العهدة العمرية. ثم بعد ذلك إصدروا أحكامكم.
نص العهدة العمرية
من كتاب لأبن القيم الجوزية
عن عبد الرحمن بن غنم : كتبتُ لعمر بن الخطاب رضي الله عنه حين صالح نصارى الشام، وشرَط عليهم فيه
الا يُحدِثوا في مدينتهم ولا فيما حولها ديراً ولا كنيسة ولا قلاية ولا صومعة راهب،
ولا يجدِّدوا ما خُرِّب،
ولا يمنعوا كنائسهم من أن ينزلها أحدٌ من المسلمين ثلاث ليالٍ يطعمونهم،
ولا يؤووا جاسوساً،
ولا يكتموا غشاً للمسلمين،
ولا يعلّموا أولادهم القرآن،
ولا يُظهِروا شِركاً،
ولا يمنعوا ذوي قرابتهم من الإسلام إن أرادوا،
وأن يوقّروا المسلمين،
وأن يقوموا لهم من مجالسهم إذا أرادوا الجلوس،
ولا يتشبّهوا بالمسلمين في شيء من لباسهم،
ولا يتكنّوا بكناهم،
ولا يركبوا سرجاً،
ولا يتقلّدوا سيفاً،
ولا يبيعوا الخمور،
وأن يجُزُّوا مقادم رؤوسهم،
وأن يلزموا زيَّهم حيثما كانوا،
وأن يشدّوا الزنانير على أوساطهم،
ولا يُظهِروا صليباً ولا شيئاً من كتبهم في شيءٍ من طرق المسلمين،
ولا يجاوروا المسلمين بموتاهم،
ولا يضربوا بالناقوس إلا ضرباً خفيفاً،
ولا يرفعوا أصواتهم بالقراءة في كنائسهم في شيء من حضرة المسلمين،
ولا يخرجوا شعانين،
ولا يرفعوا أصواتهم مع موتاهم،
ولا يَظهِروا النيران معهم،
ولا يشتروا من الرقيق ما جَرَتْ عليه سهام المسلمين.
فإن خالفوا شيئاً مما شرطوه فلا ذمّة لهم،
وقد حلّ للمسلمين منهم ما يحل من أهل المعاندة والشقاق.
14 - عزيز الثلاثاء 08 دجنبر 2009 - 14:17
سم الله الرحمان الرحيم لو كان بالفعل حكام مخلصين لله ولشعوبهم لما تجرا هؤلاء الاوغاد لاغتصاب تلك الارض المقدسة والطاهرة التى دنست من طرف اقبح وشر المخلوقات على الارض ووجودهم على هده الارض فقط نشر الفساد والقتل والخراب فيهاوالتطاول على الدين والمقدسات
15 - nabilino الثلاثاء 08 دجنبر 2009 - 14:19
و ماذا يعمل رئيس لجنة القدس؟ يترك المجرمة ليفني تأتي و تتمتع في بلاده و خيرات شعبه فابور بلا فرنك لا جوج و القدس تنادي واإسلاماه
لا حول و لاقوة الا بالله اللهم أعنا على بني صهيون و لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا
16 - فتحي العجوز /فلسطين الثلاثاء 08 دجنبر 2009 - 14:21
الضجه الدينيه اللتي تثيرها اسرائيل بين الفينه والاخرى كانت وما زالت تستخدم غطاء لما تقوم به فعليا على الارض من عمليات تهويد كامل للقدس وعزل سكانها العرب وحرمانهم من الانتماء لمدينتهم مستخدمه كافة الاساليب والسبل الغير قانونيه ومن اجل حرف الغضب الفلسطيني عن كل هذه الاعمال تفجر اسرائيل هذا الغضب باتجاهات اخرى وخاصة بالاتجاه الديني الى درجة ان اصبح موضوع القدس مقتصرا فقط على الاقصى والاذان .
17 - سلوى الثلاثاء 08 دجنبر 2009 - 14:23
إدا أتى العيب من اهله لا يسمى عيبا. شيء طبيعي انا هاد الخبر محركش فية شعرة حيت عادي ينزعج يهودي من اذان الفجر. لِمشي عادي ومشي منطقي ومشي طبيعي أُغير معقول. ان نزهى صقلي الوزيرة المكلفة بالأسرى يحصرى؟ تطلب نفس طلب من زميلها وزير الاوقاف وشؤون الإسلامية. بحجة ان أذان الفجر يزعج السياح؟ انا هادا هو لِصدمني اما باش يطلب يهودي هاد الطلب. عااااااااااااااااادي
18 - abdessamad الثلاثاء 08 دجنبر 2009 - 14:25
السلام عليكم
إن العدو يبقى عدو مهما ففعلت معه.
اليهود يطالبون بمنع الأذان في الفجر،سويسرا تحظر منع بناء المأذن،ما هذا الصمت الرهيب من قبل مليار ونصف مسلم؟أين زعماء الأمة؟اين هو رئيس لجنة القدس؟لقد بعنا الأخرة بعرض من الدنياولا حول ولا قوة إلا بالله.اليهود يعملون ليل نهار لتهويد القدس والبيت الفلسطيني مشتت بسبب خلافات جانبية الشعب الفلسطيني في غنى عنها،لقد صدق من قال إتفق العرب على ألا يتفقا.
ألا يوجد زعيم رشيد حكيمذو نخوة،ينبين لي بأن زمن الرجال ولى وحلى محله القردة والخنازير...
أسأل الله سبحانه وتعالى أن يرنا في اليهود يوما أسودا،اللهم زلزل أقدامهم،اللهم جمد أصلابهم،اللهم يتم أطفالهم ورمل نسائهم،الهم اجعل أموالهم وأولادهم غنيمة للمسلمين.
اللهم أأخذ من الحكام العرب الذين لا يحكمون بما أنزلت أخذ عزيز وقتدر...
المجموع: 18 | عرض: 1 - 18

التعليقات مغلقة على هذا المقال