24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2607:5513:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | دراسة: "الإسلام المغربي" يحارب التطرف والفزازي خضع للترويض

دراسة: "الإسلام المغربي" يحارب التطرف والفزازي خضع للترويض

دراسة: "الإسلام المغربي" يحارب التطرف والفزازي خضع للترويض

قدمت دراسة جديدة أنجزها معهد الدراسات الإستراتيجية والدولية "سانتر أوف ستراتيجيك آند أنترناشيونال ستايدز" بواشنطن، قراءة تحليلية للحقل الديني بالمغرب، مبرزة أن الدولة أنتجت ما يمكن تسميته الإسلام "المغربي" بهدف منافسة الإسلام السياسي، والتيارات المتطرفة.

وأفادت الدراسة التي أعدها الباحث حايم مالكة، بأن المغرب بات ينهج إستراتيجية جديدة في مجال تدبير الشأن الديني، من أجل محاربة التطرف الإيديولوجي دون مواجهات صادمة، وبهدف تعزيز الشرعية السياسية والدينية للنظام السياسي الموجود في البلاد".

وتبعا لذات الدراسة، فإن الإسلام المغربي يعني مقاربة دينية لا تدمج الدين في السياسة ولا تفصل تماما بين المكونيْن، لافتة أنه من ثمار هذا الإسلام الخاص بالمغرب إدماج شيوخ السلفية في المجتمع والسياسة، في إشارة إلى الشيخين محمد الفزازي الذي يقدم آراء سياسية، وأبو حفص الذي انخرط في حزب اليقظة والفضيلة.

الدراسة تناولت نموذج الشيخ الفزازي، الذي أم الملك محمد السادس في صلاة جمعة قبل أسابيع خلت، ما اعتبره مراقبون حدثا هاما ذا دلالات كبيرة، معتبرة أن الفزازي يعد نموذجا للشيوخ الذين تم ترويضهم داخل النظام السياسي بالمغرب، ما يفضي إلى تقسيم المعارضة السياسية والدينية".

وقرأ مايكة الإسلام المغربي على أنه ذو خصوصية لا توجد في بلدان أخرى، من قبيل أن المجال الديني يشرف عليه الملك بصفته أميرا للمؤمنين، وهو المعطى الذي يمنع وقوع مشاكل تتعلق بالتأويلات السياسية للدين، كما يحظر المغرب استغلال الدين في السياسة من خلال منابر المساجد أو تأسيس أحزاب على خلفية دينية.

وبخصوص التحديات المستقبلية في مجال التدبير الديني للمملكة، أفاد نائب مدير برنامج الشرق الأوسط بمركز الدراسات الإستراتيجية والدولية، بأن إقبال العديد من الشباب السلفي على الهجرة إلى سوريا للقتال، قد يخلق تشكيل تيارات دينية في المستقبل، خاصة بعد ترويض التيار السلفي القائم، ما يعني أن المعركة لا تزال مستمرة من أجل الحسم مع مثل هذه التيارات الناشئة.

وإذا كانت الدولة قد استطاعت ترويض التيارات السلفية والدينية الأخرى، وفق الدراسة الأمريكية، فإن الذي خرج عن القاعدة جماعة العدل والإحسان التي عجز النظام عن ترويضها كليا، بخلاف حزب العدالة والتنمية الذي يقود الحكومة اليوم، ما يؤشر على تفرد الحالة المغربية عن باقي دول شمال إفريقيا مثل الجزائر وتونس وليبيا.

ولم يتوقع مايكة أن تخضع جماعة العدل والإحسان لشروط اللعبة السياسية القائمة بالمغرب على الأقل في المدى المنظور، حيث ستستمر في معارضة النظام الذي تسميه "المخزن"، كما أن قرارات الجماعة ستكون لها تأثيرات ملموسة على المشهد السياسي للبلاد.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (34)

1 - الجوهري الاثنين 19 ماي 2014 - 01:17
وﻻ حيلة مع الله الامركان يبحثون على إسلام ممسوخ ويعتقدون ان المغاربة كذلك لكن يجب ان يميزوا بين اسﻻم وزارة الاوقاف وإسلام المواطنين
2 - الغيثس عزيز الاثنين 19 ماي 2014 - 01:22
ان تكون سلفيا معناه ان تكون على نهج السلف الصالح و تلك الشعلة الخالدة من الامل و السيرورة و الحياة و السلفيون المغاربة ابانوا عن عبقرية فذة تلائم بين مقتضيات النص المقدس و ضرورات الحياة و تعقيداتها- و هم و ان اطلقوا اللحى و تزوجوا رباعا فلانهم سلفيون يتبعون السلف لا لانهم من دعاة العلمانية و الاشتراكية او التقدمية او ما شابه ذلك من "تخرميز" و "خزعبلات" اي البدع المستحدثة- و منذ القديم و المغرب سلفي و يفتخر لان السلفية فيه تعني فيما تعنيه جملة من القيم و الاسس و المبادئ و الاحكام و القوانين و التشريعات و الطقوس و البديهيات الواضحة مثل الفطرة و السليقة و التنبيع و التأصيل بخلاف ديكارت المسيحي الذي اعتمد اسسا دينية خاطئة جعلته يتوب و يعلن فشله في كتبه الاخيرة بما فيها العلمية المخصصة للهندسة العددية و من هنا انهيار السلفية الكاثوليكية و حلت محلها العلمانية الرقطاء ذات الوجهين و الذماغين و القرنين (لكرون)- عند بن رشد السلفية لا تعني السلف و لا القروض الربوية بل السلف من وجهة الدين ليس الدين الربوي طبعا و لا الاجر المعروف بل الاجر في الاخرة الخ- السلف من سلف يسلف سالف (اطلق السوالف) و سلوف
3 - أحمد الاثنين 19 ماي 2014 - 01:32
أروع ما في ديننا الحنيف هو الرفق. رفقا بهذه الأمة التي اعتبرها الله عز و جل خير أمة أخرجت للناس أيهأ الساسة !
4 - MOHA RAISS الاثنين 19 ماي 2014 - 01:41
تدجين وليس ترويض الدولة الاسلامية لن تقوم الا بازالة كل المتاسلمين والتكفيريين والمحرضين على قتل المسلمين في سوريا والعراق امثال القرضاوي والفزازي وغيرهم وياتي من يقول للحاكم كما قال ابو ذر الغفاري لمعاوية حين نسب معاوية الهال لله فقال ابو ذر المال مال الامة والفيء فيؤها يعطى لهم كما في عهد الرسول -ص- والصحابة هل الفزازي او غيره قادر ان يقول للمخزن ان الفسفاط والاسماك للشعب وليت للحكام نحتاج لابي ذر في زماننا ليرى ما يفعله حكام البترودولار باموال الشعوب وكيف يسخرونها في التحريض على القتل وسفك الدماء في سوريا
5 - المغرب الاثنين 19 ماي 2014 - 01:42
انا كمواطن مغربي مسلم بياعت الملك امير مؤمنين ولا اقارنه بعمر رضي الله عنه لكن لاننسى ان زمان اليوم تغير فاصبح الالحاد جارى به العمل والعلمانية اصبحت طاغية على المجتمع والاحزاب الدينية ايضا فسوريا وليبيا خير دليل وبما ان وطننا يحكمه ملك مسلم من سلالة الرسول الكريم بياعته باقتناع انا لست ضد اي حزب او مذهب انا مع الملك في جميع قرارته والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته...
6 - adil الاثنين 19 ماي 2014 - 01:45
ناس وصلت للفضاء وحنا مزالين معرفناش وش المغرب دولة اسلامية ولا يهودية . و فوقتش غدي تناقشو مشكل ديل البطالة . وبرك من القولب وش لي ملقى ما يدير ينود يهدر على الدين
7 - المغاربة مسلمون الاثنين 19 ماي 2014 - 01:49
المغاربة مسلمين بالاسلام الذي اتى به الله و رسوله و ليس هناك ما يسمى باسلام مغربي و هذا المعهد يضحك على نفسه و من يصدقه
لا وجود للإسلام المغربي الاسلام هو الاسلام و اعداء الله رسوله و الاسلام و المسلمين يريدون خلق هذه المسميات لتشتيت المسلمين و لكن رغم ذلك فالاسلام هو الاسلام و الاسلام هو الذي يدك الاعداء و الحاقدين ومن يلف لفهم و الله ناصر الامة الاسلامية و لو فعل الاعداء و عملاءهم ما فوق جهدهم بالاموال و كل ما اتوا فالاسلام قادم إن شاء الله
يقول الله سبحانه و تعالى ( إن الذين كفروا ينفقون أموالهم ليصدوا عن سبيل الله فسينفقونها ثم تكون عليهم حسرة ثم يغلبون والذين كفروا إلى جهنم يحشرون ليميز الله الخبيث من الطيب ويجعل الخبيث بعضه على بعض فيركمه جميعا فيجعله في جهنم أولئك هم الخاسرون)
لا إلاه إلا الله محمد رسول الله
رضيت بالله ربا و بالاسلام دينا و بمحمد صلى الله عليه و سلم نبيا و رسولا
8 - الجهراتي الاثنين 19 ماي 2014 - 01:50
عندما تاتي الفتنة لن ينفع الترويض ولا يحزنون

انظرو إلي ليبيا وسوريا

من كان يظن أنها ستقع فيهما ما يقع
اللهم جنبنا الفتن ما ظهر منها وما بطن
9 - علي الاثنين 19 ماي 2014 - 01:53
لا يوجد "اسلام مغربي" يوجد اسلام و كفى، و الاسلام دين ليس سياسة لكنه دين شامل به حياة للمؤمنين و قوانين عادلة انزلها الله علينا لنعدل فيما بيننا لان الله الدي خلقنا و يعرف عبده غير قادر على ان يعدل بنفسه وبما اننا مسلمون وجب علينا احترام قانون الله و الا فاننا غير كدلك لانه لا يجوز ان تأمن ببعض الكتاب و تكفر ببعضه. فيما يخص العنوان و كلمة ترويض فهده كلمة غير اخلاقية، لان الحيوان هو الدي يروض و ليس الانسان، و الشيخ الفيزازي راجع افكاره و اذهب الاشياء الخاطئة و اسثمر في الاشياء الايجابية و الصالحة و ما فتئ يقولها و لهدا وجب علينا تشجيعه حتى يتسنى له ان يقوم بدور فعال في تنقية افكار بعض الناس الدين يتبنون بعض الافكار التي تتناقض مع الدين الاسلامي
10 - Muslim الاثنين 19 ماي 2014 - 01:59
"الإسلام المغربي" او "الاسلام المشرقي". إ تقو الله
قدمت دراسة جديدة أنجزها معهد الدراسات الإستراتيجية والدولية "سانتر أوف ستراتيجيك آند أنترناشيونال ستايدز" بواشنطن، قراءة تحليلية للحقل الديني بالمغرب، مبرزة أن الدولة أنتجت ما يمكن تسميته الإسلام "المغربي" بهدف منافسة الإسلام السياسي، والتيارات المتطرفة.
and this should make us happy, huh? because they gave us a pad on the back. this is more divide and conquor if you ask me (more like the story of the white bull, red bull and black bull.) they just want to see us get hard on each other while they sit back and watch. Moreover how much does this center knows about islam that we should care, I hope we don't go next and ask them for fatawi
11 - الزمن القادم الاثنين 19 ماي 2014 - 02:23
وهل المغرب دولة إسلامية؟ وهل المغاربة مسلمون؟ حتى تحاربون التطرف.دولة تباع فيها الخمور و المخدرات و فيها العاهرات و الدعارة الراقية.و تسمنه بلد مسلم.عجيب
12 - hocymi الاثنين 19 ماي 2014 - 02:25
التطرف
في الحقيقة أكبر خطر هم العلمانيون العرب الذين لا يؤمنون بالديمقراطية. وأحسن نموذج في التطرف العلماني هو نموذج مصر وما فعله العلمانيون في الجزائر في التسعينات والعصى في العجلة التي تمر منها الحكومة المغربية حاليا. وما نلاحظه في تونس وفي ليبيا ومن قبلها في فلسطين وما وقع لحركة حماس. وإبادة الشعب التي تشهدها سوريا ....
أمثلة كثيرة جدا. والعلمانيون العرب هم المسئولون عن التخلف الذي يعيشه العالم العربي. أغلب العلمانيين العرب ديكتاتوريون بامتياز. وهم من يسخر أشخاصا ملتحين في عمليات إرهابية حتى يجدونها ذريعة لمحاربة الإسلام والمسلمين، وكل من يختلف معهم في الرأي. هم يريدون الحكم بأي طريقة أو يحرقوا البلد.
13 - Ziyad الاثنين 19 ماي 2014 - 02:38
"وإذا كانت الدولة قد استطاعت ترويض التيارات السلفية والدينية الأخرى، وفق الدراسة الأمريكية، فإن الذي خرج عن القاعدة جماعة العدل والإحسان التي عجز النظام عن ترويضها كليا، بخلاف حزب العدالة والتنمية الذي يقود الحكومة اليوم"
14 - الفاروق عمر الاثنين 19 ماي 2014 - 02:43
بسم الله الرحمن الرحيم
الى الرد 2 - انير
الاسلام حرر قيود البشر من عبادة الخشب و الحجر ووئد البنات و قتل الضعفاء ...
التخلف بدء منذ ان خرجتم للعلن اول مرة اصبحنا نحتل المراكز الاخيرة في كل شيء لدرجة ان احد مواقع الالكترونية وضعت المغرب مع الموزمبيق جنبا الى جنب في مؤشر التنمية البشرية ''مع العلم ان كل السلطات القضائية و الاعلامية و الاقتصادية و الثقافية في يد بني علمان'' ولعل الائحة التي اصدرها المرصد الوطني لناهضة التطبيع مع اسرائيل كشفت عن بني علمان الذين يختبئون في دواليب الدولة المغربية ...
كل امم العالم تفتخر بتاريخها بل حاضرها ومستقبلها رهين الماضي وسال المانيا وبريطانيا كيف وصلت الى ما هي عليه الان بل الهند التي يعبد شعبها كل الحيوانات و الاصنام تعتز بهويتها الهندوسية الا الجهلة الاغبياء امثالكم لا هم اضافوا شيئا للبلاد ولا هم رحموا انفسهم كل ما يفعلونه هو جرنا الى بحر من الجهل و الامية و الاقتتال الاهلي بداعي الاختلاف وضرورة وجوده بيننا واستعباد المراة و الاطفال لقضاء مصالح الامبريالية المتوحشة ويا ليتها كانت تخدم مصالح المسلمين وكمغاربة بل تخدم عدو الحاضر و المستقبل ...
15 - خريج دار الحديث الحسنية الاثنين 19 ماي 2014 - 02:44
لا نبخس حقوق الناس والدولة يجب ان تقوم بدورها وتقوم باحترام التخصص فالعلم علم والدين لا يفقهون في الدين والدراسات الاسلامية لا يمكن أن يعطوا دلك ، فلمادا يتم تهميش المتخصصين في الفقه /والدراسات الاسلامية العليا ولا يتم خلق ولو حتى مباريات في التعليم العالي لاحتضانهم كغيرهم من الشهادات والمعروفى ضعيفة ولا زالت التوظيفات في الجامعات المغربية بالزبةنية كما وقع على عهد الوزير الداودي ومن سبقوه بالعلاقات العائلية والحزبية والمولاة الفاسدة والدافع هو ان لا نفكر في هدا الوطن ومن تم نخلق شعبا يحقد على البلاد والعباد وتسمونهم انتم متطرفون.
لدلك يجب على الدولة ان تحترم العلم والعلماء والمتخصصون في هده المادة واحترام تعاقب الاجيال والابتعاد عن الزبونية والقبلية فادا كنا فعلا نريد ان نبني مستقبلا لهده الامة مطمئنين على حالها يجب نحترم الحقوق لدويها وتداول العضوية في المجالس العلمية وتغيير رابطة العلماء وجعل الانتخاب هو عماد الرأسة والعضوية واشراك جميع العلماء وعدم الاستغناء عن العلماء فكيف يمكن توظيف خريجي دار الحديث وهم من العاطلين المظربين من اجل العمل وترك من سبقهم في حمل هدا العلم يجب احترام
16 - جلال الاثنين 19 ماي 2014 - 03:05
الجريدة الاميراكية الفيزازي تما ترويضه من طرف المخزن متلما قام العسكر في مصر بترويض ياسر البرهامي والحزب الزور لي الانقلاب على الرئيس محمد مرسي اصبح لقب البرهامي الدي يطلق عليه الدجال مصر السفيه من شدة نفاقه لي الانقلابيين ودجله ويبدوا الفيزازي اعجبته كثيرا لباس والشاشية المخزانية وسوف ينتهي قريبا متل الشيخ المهرز وخيزوا متل الشيخ لكريمات عبد الباري الزمزمي الفيزاري اضاع المستقبل الالاف شباب المغاربة وجعلهم المتطرفين والارهابين ليبيع الماتش هو في الاخير على الفيزازي ان يقدم الاعتدار لكل الشاب وام تالمت للتطرف ابنها
17 - مغربي الاثنين 19 ماي 2014 - 03:19
دابا هاد المسمى حاييم مايكة ذو الجنسية الاسرائيلية هو المخول له ان يشرحنا دينيا و لعلمه فإن نظريته خاطئة لان من تشبع بفكر غير فكر اباءنا ظل الطريق و الامور حاليا تجري مجرى طبيعيا لان الشباب المغربي عرف أن التطرف ليس من شيم المغاربة و لا نتيجة له اما الدولة فلم تقدم اي وصفة من الوصفات و لن تقدر
18 - مواطن الاثنين 19 ماي 2014 - 03:26
"الإسلام المغربي" يحارب التطرف والفزازي خضع للترويض هذا الكلام غير دقيق ويحتاج إلى التحقيق كيف ذلك أقول في تصوري أن المغرب يشمل مجموعة من ألوان الإسلام إذا صح التعبير 1 يوجد الإسلام الشعبي وغالبية ذويه ممن يحافظوت على الصلوات في المساجد وعند هذه الفئة الفهم الكنسي للدين لأن أكثرية هؤلاء لايدركون الإسلام بالمعنى الشمولي للحياة فهم فقط يحسبون الإسلام طقوسا وطلاسم ورموز 2 إسلام الجماعات المنفصمة عن الواقع هؤلاء يعيشون الحماس بانتمائهم للثقافة الإسلامية بحيث يعيشون إسلام الطقوس وزيادة من مثل اجتناب المحرمات والبعد عن الفسوق المعلن وعندهم إدراك بأن الإسلام يجب أن يحكم في القصاص والحدود وغير ذلك لكن الواقع غير مؤهل لذلك 3إسلام من يزعم الإسلام هذه الفئة بالأمس أيام الحرب الباردة كانت تحارب الإسلام وتلفظه قولا وفعلا وبعد مرور سنين على الصحوة الإسلامية ركبت الموجة وصارت تزعمه ولكنها تتحفظ على كثير من أدبياته وفي الحقيقة هي منافقة ترفع المنطوق وتسقط المفهوم 4 الإسلام السلفي الماضوي الذي يستنسخ الماضي ليعيش به في الحاضر وهذا الإتجاه هو مكمن تفريخ التطرف والذي خضع للترويض من سنخهم لكنه أفلس
19 - Amiral الاثنين 19 ماي 2014 - 06:14
l'Islam n'est pas pluriel; il est singulier
Par contre , il y a des musulmans au Maroc et des musulmans en Iran
C'est d'abord une question d'éducation et développement humain
L'ignorance fait la différence
20 - الفيزازي ليس من الكبار الاثنين 19 ماي 2014 - 06:28
الفيزازي كان أمام خيارين: إما البقاء على العهد وعدم الخضوع للمساومة وبالتالي الفناء وراء القضبان شأن الكبار أمثال إبن تيمية وإمام أهل السنة أحمد بن حنبل وشهيد الإسلام سيد قطب و غيرهم كثير.. وإما أن يخضع ويركع ويخنع مقابل التمتع بالحرية وملذات الدنيا من مأكل ومشرب وملبس وتعدد في الزوجات وعيش بين الأهل والأحباب وسفر وتجوال في الأقطار و.. فاختار الفيزازي الخيار الثاني.

وأنا لو كنت مكانه لاخترت أيضا الخيار الثاني والجواب ببساطة لأنني لست من الكبار الذين قيل فيهم:

إذا كانت النفوس كبارا ^^^ تعبت في مرادها الأجسام
21 - المهدي الاثنين 19 ماي 2014 - 07:27
هذه المنظمات الامريكية تعتقد انها تعلم ما في النفوس اكثر من اصحاب هذه النفوس ، تأتي الأحداث دائماً عكس توقعاتهم ، يعتمدون على متعاونين ومترجمين رديؤو المستوى ، لا يمكن ان يفهموا خصوصية الانسان المغربي لسبب بسيط انهم يحللون انطلاقا من ذواتهم المجردة من المشاعر والشبيهة بالروبو في تعاطيه مع العالم الخارجي ويسقطون ذلك على الآخرين ، فأولا الشيخين الفيزازي والكتاني لم يتم ترويضهما ، لان هذه الكلمة تليق بالحيوان وليس الانسان ، بل راجعاً أفكارهما عن تأمل وقناعة ، وربما ساعد في ذلك المعاملة والتقدير الذين عوملا بهما رغم الاعتقال وكان لليد الممدودة لعاهل البلاد اضافة الى ما وقانا الله منه من شرور عصفت بدول عربية ، الدور المسرع لاختيار نهج التفاعل مع وداخل العائلة المغربية دون السماح بالمساس بنواتها وأمنها ، ودون ذلك يبقى لكل الحق في الاختلاف وإبداء الرأي.
22 - jillali الاثنين 19 ماي 2014 - 09:07
اذا اسلمت وجهك لله تحس بالاسلام العين والقلب والاذن والسان وكل الجوارح تخضع للقانون السماوي بذون حرج .فهذا هو السر في الاسلام صنع الله. يوجد اسلام واحد جاؤ به جميع الانبياء والسلام عليكم ورحمت الله.
23 - Mouss الاثنين 19 ماي 2014 - 09:52
?Haim Malka
وماذا تنتظرون منه ان يكتب عن الاسلام و بلاد الاسلام لهدا يجب تجاهل هذه الدراسة والمغاربة يعلمون هذا من دون دراسات لا بحوت لا فيزازي ولا قرضاوي فالإسلام له رب يحميه .
24 - driouch الاثنين 19 ماي 2014 - 10:22
هناك فرق كبير و شاسع بين الاسلام عند المغاربة الذي هو من الكتاب و السنة , من قول الله تعالى , و قول رسوله الكريم على فهم الصحابة الكرام البررة. و الاسلام عند وزارة الاوقاف الذي منبعه من احمد التيجاني و الدرقاوي .... هل يستويان ابدا
25 - صدعتوني الاثنين 19 ماي 2014 - 10:25
شخصيا لا تهمني مثل هذه الدراسات لأنني لا أثق بكل ما يمث للولايات المتحدة الأمريكية، نحن لدينا إسلام واحد أكرمنا الله عز وجل به، وبعث لنا خاتم واحد لجميع الديانات هو سيدنا محمد عليه أفضل الصلوات وهذا مصدر فخر واعتزاز لي
26 - Samir الاثنين 19 ماي 2014 - 10:27
"الدين النصيحة, قلنا لمن, قال لله ورسوله ولاامة المسلمين وعامتهم".. ان لم يتحرك علماء المغرب ويدخلوا في السياسة ويامروا بالمعروف وينهون عن المنكر سيزداد الفقر في البلاد والفجور والاهانة .... لو كان المغرب في اتجاه النهوض لما هرب منه الشباب لاوروبا ولما اخرج مغتصب الاطفال من السجن ... الكل يعلم ان النظام فاسد من اعلى الى ادنى ولكن الخوف من ان نقول الحق جعل الامر اسوا واسوا. مستشار الامير يهودي فاسال اهو اميرا للمسلمين ام اليهود?? العائلة الملكية بعيييد عن الشعب وتحدياته ويعيشون في القصور والطائرات المتجه الى باريس لشراء اغلى عطور وملابس....
27 - انير الاثنين 19 ماي 2014 - 11:22
الى رقم 15 اضحكتني اخرجتني من الظلمات الى النور ونموت في النور .اي نور واي ظلمات .لو لم يدخلوا العرب الى شمال أفريقيا.ستكون أكثر من امريكا .لاكن دخل العرب وجاؤا بخرفاتهم وقتلوا .اي خير جأت به تخلف وجهل وخرافات ماذا قدمتم غير الخراب والفساد.حتى العلماء الذين قدموا العلم للعالم ملحدين ملحدين لايؤمنون بالخرافات .ابن سيناء قال فيه ابن تيمية .انه شيخ الملحدين .الرازي الفرابي ابن رشد طه حسين عبدالله القصيمي وغيرهم .كلهم متهمون بالخروج عن الملة .فيهم من قتل ومن عذب حتى الموت ومنهم من انفي من بلده .ياامة ضحكت من جهلها الامم .هذا البيت قاله احسن شاعر عربي ابو العلاء المعري لاكن للأسف ملحد .اما قولك كان الناس يدفنون البنات احياء .قبيلة في قريش هي التي تدفن البنات وتزوجهم وهن قاصرات .اما الامازيغ فحاشا ان يدفنوا فلذات اكبادهم .لايفعل هاذا الا من تربى على غزو الناس وسبي نساءهم وقتل رجالهم وبيع ولدانهم .الحقيقة لاتخفى على احد .اقول الى اللقاء يازمان الظلم وعصر الحجر .فالامم تتقدم بالعلم وليس الخرافات .فالخرافات والاساطير هم سبب تخلف العرب وخلفونا معهم .الله لايرحم من كان سبب.
28 - el rhabori الاثنين 19 ماي 2014 - 12:03
la somme des forces politiques est egale zéro alors la vitesse du duvelopement reste cte .besoin de force non conservative pour accelerer...au moin mr benkiran va comrendre car il est physicien! ..merci hespress
29 - omr الاثنين 19 ماي 2014 - 12:17
Tout a fait d accord avec anir comm.nº 2
30 - ملاحظ الاثنين 19 ماي 2014 - 12:34
كثير من المعلقين ركزوا على مضمون التقرير ولكن لم يبالوا بصاحب التقرير من يكون، إنك الإسرائيلي حاييم مالكا، نائب مدير مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية بأمريكا.
31 - genener الاثنين 19 ماي 2014 - 14:05
ترحب القصر بسلفية و فتح باب لهم بتكوين جمعيات و تجمعات مرخصة, لم ياتي للترويض فالقصر ان المسلمين الذين يتخدون الاسلام مذهب حياة و مصفات بداء يرجع للارتفاع, فلى يخلو حي من هذه المظاهر, "لا ا قصد هنا الستهزاء". حيث ان هده الفئة او غلبيتها لتتبع اى خبر مثل هذا الدي يبين ايدينا خصوصا و نحن في زمن امصالح ليس مبداء و القيام "لا ا قصد هنا لعرب ولا وروبا فا وامريكا و روسيا يقمون بضمار في باكستان و افغان لمصلحهم". وياتي ترحب بسلفية للمحربت التشيع بطريقة غير مبشرة خصوصا ان اجهزة تنسب لسنة. وهدا كدلك ردع للطرق او بعض المتصويفين المعرفون الغير المولين للنظام في الوقت الذي اصبح فيه انترنت وسيلة فعالة لم تعد الاشعات سيلحا الثنفر الناس من بعد الجمعات التي لايمكن استعمال سلاح و نفي و تهم الملفقا للتخلص منها, مثال : زواج المتع كانت من بين الاشعات عن العدال و الاحسان. وووووو الحصول فهد البلاد كلشي محكوم و الحق راكد
32 - تعزى الاثنين 19 ماي 2014 - 14:37
ازول أيْتما دِإيسْتما
من يقرأ هذا المقال ويتمعن قليلا في جملة: الاسلام المغربي!، سيعتقد بنزول وحي في غار بجبل طبقال وان نبيا آخر ادعى النبوة ظهر في المغرب!!
بالخضوع لقبضة المسلمات وبتغييب العقل والتفكير سيبقى الناس على الدوام خرفانا عميانا يساقون الى المسلخ متى أُريد بهم ذلك...
33 - abdou الاثنين 19 ماي 2014 - 14:56
l'islam est le message divin et tous les mortels doivent le sacraliser à tel point de suivre à lettres le chemin tracé par DIEU le tout puissant sans se poser des questions ou avoir des doutes ou reproches et nullement chercher de le apprivoiser selon vos orgueils et vos caprices.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: والذي نفس محمد بيده لن يؤمن أحدكم حتى يكون هواه تبعا لما جئت به.
il n'y a ni islam soft ni islam hard ni islam modéré mais il y a l'islam pur et unique vécu par le prophète Mohamed et sahabatihi al kiram.
34 - Said الاثنين 19 ماي 2014 - 16:08
الإسلام المغربي يعني مقاربة دينية لا تدمج الدين في السياسة ولا تفصل تماما بين المكونيْن، واش هدي هي العلمانية ؟ اولا كذبت !!!!
المجموع: 34 | عرض: 1 - 34

التعليقات مغلقة على هذا المقال