24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3408:0013:4616:5219:2320:38
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد تحول "حمقى ومغمورين" إلى مشاهير على مواقع التواصل بالمغرب؟
  1. خمسينية تنهي حياتها بالارتماء في بئر بسطات (5.00)

  2. الدار البيضاء تحدث ستة مرائب أرضية لتفادي الاختناق والضوضاء (5.00)

  3. احذروا تُجّار الدين.. وجحافل المحتالين.. (5.00)

  4. التدبير الحضري في البيضاء .. أزمات مُستفحِلة ومسؤوليات متعددة (5.00)

  5. ديمقراطية أمازيغية عريقة بالمغرب .. دستور لا يحكم بالسجن والإعدام (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | الدعوة إلى تمثيلية علماء الدين في البرلمان تثير جدلا في المغرب

الدعوة إلى تمثيلية علماء الدين في البرلمان تثير جدلا في المغرب

الدعوة إلى تمثيلية علماء الدين في البرلمان تثير جدلا في المغرب

أثارت دعوة حزب "النهضة والفضيلة" ذي التوجه الإسلامي، إلى تخصيص حصة "كوطا" لعلماء الدين في البرلمان المغربي، ردود أفعال متباينة، بين رافِض ومُرحّب وآخر مشترط لنوعية العلماء الذين سيدخلون المؤسسة التشريعية للمشاركة في الحياة العامة والحديث بإسم الدين والشريعة.

وكان "النهضة والفضيلة" قد طالب في بلاغ له إلى ضرورة ضمان تمثيل العلماء بمبدأ "المُحاصَصة" داخل المؤسسة التشريعية، كما هو المعمول به مع تمثيليات أخرى كالنساء والشباب والجالية المغربية بالخارج، فيما اعتبرت قيادة الحزب أن هذا المطلب من شأنه تمكين فئة العلماء من المكانة التي تليق بهم داخل المجتمع ومؤسسات الدولة، من أجل لعب دور في محاصرة التطرف والدفاع عن وحدة البلاد.

الترشح قبل الكوطا

الداعية عبد الباري الزمزمي، النائب البرلماني السابق بإسم حزب النهضة والفضيلة، رفض، في تصريح لهسبريس، مقترح حزبه الأسبق من جانب تخصيص "كوطا" للعلماء، "من واجب العلماء أن يخرجوا إلى الميدان ويترشحوا ليكون للناس حرية الاختيار أو الرفض حسب شعبيتهم.. لأن الكوطا تُمنح لفئة لا شعبية لديها".

وفي رده على سؤال علاقة عالم الدين بالسياسة، اختار رئيس الجمعية المغربية للدراسات والبحوث في النوازل أن يهاجم حزب العدالة والتنمية بالقول إنه "استغل الدين لأغراضه السياسية"، مضيفا "الحزب لم يقدم شيئا للإسلام حين أعلن في البداية أن مشروعه إسلامي.. بل بات مثله مثل الأحزاب الاشتراكية"، مشددا على أن نموذج الحزب الإسلامي دليل على أن علاقة الدين بالسياسة "أكذوبة وورقة لاستغلال أصوات الشعب".

وعن تقييم لتجربته كنائب برلماني سابق، اعتبر الزمزمي أن تلك التجربة كانت ضعيفة بالنسبة له، "كنت وحيدا في البرلمان، خاصة أن الحزب الذي مثلته ليس لديه أنصار ولا شعبية"، مشيرا إلى ضرورة مساندة العالم داخل البرلمان، من أجل أن يلعب دوره في التوجيه والإرشاد، قبل أن يعود لحزب "المصباح" مهاجما بقوله "الكوطا رغم ذلك لن تنفع مع حكومة يقودها حزب العدالة والتنمية لأن العالم سيتعرض للعرقلة والمضايقات".

مكسب مهم

أما الداعية والناشط السلفي، حماد القباج، فاعتبر أن المطلب السياسي لصالح العلماء مشروع، على أن تحققه "سيكون مكسبا مهما إذا كانت ممارسته حرة ونزيهة"، مشددا على أن تمثيلية العلماء في البرلمان المغربي يجب أن تبقى "غير مسيسة ولا موجهة.. بل تعبر عن اختيار المغاربة الحر وعن رأي الفقهاء الذي يتأسس على اجتهادات شرعية تنبني على الأصول والأحكام الشرعية".

وأوضح القباج في تصريح أدلى به لهسبريس، أن رأي العلماء داخل القبة التشريعية يجب أن ينبني بعيدا عن "آراء وتصورات غير المتخصصين من سياسيين ومفكرين"، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن المذهب المالكي يمثل مرجعية صالحة في هذا المطلب، "مع الانفتاح على أصول واجتهادات المذاهب الفقهية الأخرى كما جرى به العمل في المغرب في عدد من القضايا".

زيادة في الخير

خطيب الجمعة بمسجد طارق بن زياد بطنجة، محمد الفزازي، قال لهسبريس إن حضور العلماء، "باعتبارهم ورثة الأنبياء وملح البلد"، في البرلمان "زيادة في الخير وبركة ستحلّ"، مشيدا بمقترح حزب النهضة والفضيلة بتخصيص حيز لمن أسماهم "أهل الكتاب والسنة وأهل الذكر".

ويوضح الداعية السلفي، في اتصال مع هسبريس، أن العلماء المعنيين بدخول المؤسسة التشريعية للبلاد "هم الذين يدركون الشريعة والواقع المعاش إدراكا حقيقيّاً وصحيحاً ويتعاملون بشكل جدي مع الشرع الحنيف"، وليس "الفقهاء الذي يصلون بالناس في المساجد"، مضيفا، في جانب آخر، أن "النهضة والفضيلة" بهذا المقترح يظهر أن الخريطة السياسية بالمغرب ستتغير "سيكون له شأن بهذا في الانتخابات القادمة"، وفق تعبيره.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (55)

1 - مروكي الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 01:42
الشان السياسي يجب ان يبقى للسياسيين فقط اما الفقهاء والعلماء فاعتقد ان دورهم هو الوعض والارشاد لمن احتاج اليهم طبعا غير هدا فهو العبث بعينه والشؤون الدينية لها مؤسساتها منضوية تحت وزارة الاوقاف وتحت الرعاية السامية لامير المؤمنين حفظه الله وغير هدا فهو فقط تلمزيد من الكراسي ومزيد من مناصب لا فائدة منها مسبقا ولن تغني الشعب المغربي شيئا هدا مااراه
2 - [email protected] الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 01:54
الأمة إدا حتقرت علمائها وهمشتهم لامستقبل لها ان يمارسو المسؤلية علنا احسن فهم مشكات وأنوار ودليل الى الخير ,فقط لنرى ُ الكيان الصهيوني ً وكونكريس ومجلس العموم امريكي والإبرطاني وبرلمات المنيا في اي قرار العلماء الدين هم اول ثم سياسيين ,نحن بياعنى أمير المومنين محمد السادس ونتخبنى الحكومة الحالية ,ادن يجب تمتيل جميع شرائح المجتمع ولو كانو يهود المغاربة.
3 - oueld hmidou الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 01:55
le parlement est reserve pour les ignorants
cherchez ailleurs
4 - bassou الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 01:55
العلماء يطالبون بكوطة في البرلمان لكونهم يفهمون في امور الشرع ادا قسنا علا هدا فان الاطباء ايضا يجب ان يمثلوا في البرلمان لانهم يفهمون في امور الطب و الاساتدة لانهم يفهمون في اكور التعليم و القطات و المحامون لانهم يفهمزن في امكور العدالة . بهدا المنطق سيصبح لدينا برلمان تيقنوطراطي .
ادا العلماء يعيبرون انفسهم فئة من المجتمع لها مطالب خصوصية كالمراة او الجالية بالخارج فعليهم ان يشكلوا نقابة
اما ادا كانو يعتبرون انفسهم يمثلون هموم فئة من الشعب او هم ضمير الشعب فليتقدموا للانتخابات و هدا الشعب سيصوت لهم. اما ان يفرضوا على الشعب لن يقبلها احد .
5 - البيضاوي الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 01:58
من حق العلماء أن يطالبوا بحصة - كوطا - في البرلمان كما هو الشأن بالنسبة ل - الدراري ولعيالات - من الأولى بالتشريع العلماء أم - لعيالات والدراري -
6 - Citoyenne du monde الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 01:59
On dit souvent que le ridicule ne tue pas. Mais la vérité c'est que le ridicule tue . On l'a vu: des millions d'innocents, musulmans et non -musulmans (mais surtout des musulmans) ont été massacrés, égorgés, violés par les hordes de barbus déchainés et lachés dans le monde pour souiller l'image de l'Islam et ruiner l'image des musulmans. Qu'ont fait nos chers "Oulamas"? Quand ils sont sortis de leur silence complice, ils nous ont répetés la légitimité du mariage des petites filles de 9ans et la nécessité de tuer ceux qui quitent l'Islam (meme s'ils ne l'ont jamais adopté). La religion pollue tous les aspects de notre societé et à plusieurs niveaux. Aucun effet salutaire sur les valeurs morales des individus. Des gens qui ne ratent aucun priere n'hésitent pas à tricher, frauder, forniquer et meme tuer; comme s'ils ne croyaient en rien. Quelle valeur ajoutée si on met plus de barbus malicieux ambitieux et malveillants dans notre parlement déja grouillant de ces spécimens ?
7 - DODO الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 02:10
إذا دخل العلماء إلى البرلمان لم يبقو علماء ،بل سيصبحون شناقة بالدارجة لأنهم سيدخلون إلى سوق النفاق والكذب والبيع والشراء في رخص الصيد ومقالع الرمال والتجارة والصناعة والفلاحة وسيصابون بعدوى الهرفة على المال العام وينسون ما قال الله وما قال رسول الله ، ويفقدون استقلاليتهم ومصداقيتهم . اللهم لا تؤاخذنا بما فعله السفهاء منا .
8 - khalil الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 02:16
في هاذي، الزمزمي صدق راجل إذا ما قارننا موقفه في الأمر مع الفيزازي، حيث هذا الأخير بدأ يظهر إهتماما جديا بالمسألة، شكون بحالو، باغي يتأهل مباشرة البرلمان. بانت ليه المرقة. الله يعفو.
9 - Izem الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 02:20
ازول فلاون، السلام عليكم، وانا ايضا ادعو الى تخصيص مقاعد لعلماء الاقتصاد والفزياء والكمياء والتربية، والاطباء، ها هم العلماء اما شيوخ الوضوء فيجب ان تخصص لهم مقاعد في الحمام، والمجازر. اي علماء هؤلاء هل اخترع احدهم شيء، فقط هبلونا لعقل، مرا هاك ومرا هاك، ايوز
10 - جبران الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 02:23
اذا تحقق ذلك فسيصبح بامكان المثليين ان يحدوا حدوهم و بامكان بائعات الهوى فعل نفس الشئ و بامكان بوليزاريو الداخل فعل نفس الشئ و سيطالب اليهود المغاربة بنفس الشئ ثم المسيحيون و الافارقة المقيمين و ربما يكون اللصوص و سراق المال العام جماعة تطالب بمن يمثلها كرجال الدين داخل البرلمان. و ستطالب جماعة العدل و اﻻحسان و هي اكبر جماعة من حيث العدد بمن يمثلها داخل البرلمان و سينقسم رجال الدين الى خوارج و روافض و شيعة و سنة و داعشية و وهابية و سنة جهادية و جبهة هزمة؛ تطالب كل واحدة بثمثيل رجال دينها داخل البرلمان ... و هلم جرا. اما الشعب المغربي فيجب ان يطالب بحل البرلمان الى الابد لأنه اصبح عالة عليه.
11 - Morabet - Al Hoceima الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 02:28
التنوع داخل البرلمان هو جيد بالنسبة للمغرب.

حظا سعيدا للعلماء المسلمين لأن الكلمة الأخيرة للمواطنين.
12 - المهدي رقم 12 الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 02:31
ليس من المفيد ان يرتكب علماء الامة خطئا او اخطاء فيما اوتوه من ربهم من اشراق رباني مكنهم الاتعاظ لمجريات ما يحدث ويملاون صدور الناس باتوات استشفائية تغنيهم عن البرلمان ومسؤولية الدين عليهم امام العزيز الجبار، وقبل ان تشرعوا فكروا فهل هذا الدخول كان او فرضته العقول لتخلط الاوراق وساعطيكم مثلا فما هو دورهم ان اعتلوا الكراسي البرلمانية حول ظاهرة كذا والرقصات التي ترسل من الاذاعة الوطنية والسهرات المتبرجة في استوديو دوزيم ايعتبرون ذاك من ثقافة العصر او انه اضمحلال الشخصيىة ومنح قنوات للضحك من لدن كافري اليهود ومشركي النصارى اللي كايشوف الزمزامي غير كايركععععععععععع والله الموفق لرجال الخلافة لشطرها ثم تكون ملكا جبرية وراء قائدنا المفدى جلالة الملك المعظم محمد السادس اعزه الله اتقوا الله في دين محمد ياعرب ولا تلعبوا باوراقه الرابحة عبثا ولهوا كما هو حال اليهود والنصارى في دينهم ان انتم الا في الظلمات ورب العزة والجبروت والسبب انكم لا تعلمون الكتاب ولذلك اضعتم الامانات ،والنصر لمولانا الامام اعزه الله
13 - مطلب خاطئ الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 03:04
المهمة الاولى لعلماء الدين هو الامر بالمعروف والنهي عن المنكر. وما يقع للبرلمان منكر ينبغي النهي عنه. حصة للنساء تبعها حصة للشباب اليوم مطلب حصة لعلماء الدين وغدا حصة للامازيغ وبعد غد حصة للاطفال ثم بعدها للمهاجرين ولم لا للمثليين ووووو
اتقوا فتنة لا تصيبن الذين ظلموا منكم خاصة. البرلمان ينبغي ان يكون رمز وحدة البلد بعد الملك.اما هذا التفتيت الذي تذهبون اليه فلا مبرر له. ما الضرر ان يكون برلماننا لا يتجاوز المئة .
ثانيا علماء الدين لهم مكانهم الصحيح . انها المجالس العلمية التي ينبغي ان تسهر على الامن الروحي ووحدة المذهب الذي يتطلب الاجتهاد و معالجة قضايا الناس من زاوية العلم والفقه وليس السياسة التي تخضع لتقلبات عدة.
14 - محمد الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 03:56
اطلبوا العلم و لو في البرلمان
15 - زرادشت الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 06:31
هذه دعوة صريحة وبداية ﻹلغاء اﻻنتخابات الديمقراطية وتعويضها بمجالس الشورى التي تعين من طرف أولياء اﻷمور.ومصدر ومرجع الدعوة معروف .
اﻷمم تتقدم وتنظر إلى اﻷمام.والبعض يحلم بالعودة إلى الوراء إلى السلف !
16 - Houria الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 08:14
ان البرلمان للسياسيين و يا ربي، اما الفقها مكانهم الجامع لكي يبقوا محترمين و نقدروهم

يدخلون للبرلمان و سيفتون بان المرأة ثريا وماعندهاش الحق تبات في فندق في نفس المدينة و نرجعو للتخلف ، و الله بلاش

انما الدين للروحانيات لمن اراده، و هو اختياري و لن تفرضوه بزز علينا في البرلمان

بانو على حقيقتكم ايها الفقها ، بغيتو المناصب حيت حافظين او كاردين القران ؟؟؟ هذا الكتاب الدي اصبحت بعض تعاليمه غير صالحة في زماننا
17 - ضد الاحزاب الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 08:43
يريد حفظة الموطأ و صحيح البخاري الحصول على تقاعد مريح بواسطة البرلمان و إذا صح هذا الخبر فيجب تعديل تسمية البرلمان ب "مجلس الطوائف المفروض قهرا على الشعب" و لابد من فرض كوطا العيطة و الطقطوقة الجبلية كذلك و لا ننسى كوطا النكافات
18 - milano الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 08:59
عبر التارخ كان لعلماء الدين المغاربة دور بارز في تربية الاجيال وإرشاد المجتمع إلى الاعتدال في التدين ومكارم الاحلاق وحسن السلوك مما حافظ للمغرب على استقراره و للمغاربة على أمنهم الروحي الشيء الذي أبعدنا عن الصدام الطائفي ولله الحمد وهذا ماوطد العلاقة بين العلماء والعامة محبة وتوقيرا متبادلين ..ومن أجل استمرار هذا يجب على العلماء الابتعاد عن أماكن الشبهات ومواقف التهم فبرلماننا سرك للمهرجين والكاذبين لايليق بمكانة العلماء
19 - moha الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 09:29
ا لعالم هو الدي صنع السيارة, صنع القطار, صنع الطاءرة, صنع الهاتف النقال, واخير صنع كل ما تتمتع به الانسانية. هولاء المخترعين هو العلماء الحقيقيين.
اما المشعودين فهم فقهاء الدين في التكفير والتقتيل والتشريد. لا يصنعون شيءا يدكر.
اظن ان كل برلمان داعش شيوخ الدين القاتل.
20 - خثيري الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 09:45
اتركوا العلماء وشأنهم فدورهم التوجيه والإرشاد لجميع المغاربة لا خندقتهم في حزب سياسي أو مزايدة سياسوية
لو أن المقترح جاء من العدالة والتنمية لثارت الدنيا ولم تقعد لكن الحمد لله جاء من حزب لا رأي له
21 - agoulide الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 09:56
كلمة علماء لا تنطبق على هؤلاء ،هم مجرد فقهاء لا غير ،قد نقبل تسمية العلماء على كثير من القدماء الذين لهم نظريات علمية واجتهادات فقهية فلسفية ،كالرازي وغيرهم اما هؤلاء فيبيعون وايشترون في معنى الكلمات والجمل لا غير
22 - العمريتي هولندا الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 10:12
يقال ان ما لله فهو لله وما لقيصر فهو لقيصر. انه من الخطا ان يقال ان السياسة
للسياسيين والدين للعلماء, الاسلام دين وحياة, وهذا لا يدل على فصل الدين عن
الحياة والحياة تعني السياسة ايضا. ان السياسة واردة في كتاب الله ولو لم يذكر
فيه لفظ السياسة, اما السنة فقد وردت فيها السياسة لفظا وتوجيها. اذن فكل شئ
لله فلا دخل لقيصر في هذا المعنى ليجرد العلماء من السياسة. بل العلماء هم المجهون للمجتمع كله, ان يكون كلامهم الفصل في كل مناحي الحياة.
ومن قال بفكر ايجا د العلماء في البرلمان فهي فكرة جيدة تستحق التفكير والنقاش حولها, ويجب ان تتحقق ليكون المغرب له الجراة وسباقا لمثل هذه
الامور.
وقيل ايضا يجب ان تكون للعالم شعبية ليدخل للبرلمان, لا بل العالم يجب ان يكون عالما معروفا له اسهامات ودور بارز في المجتمع وابن بيئته وله بعد النظر في التجديد وفقه النوازل بدون ان تكون شعبية ولاحزب ولا انتماء.
ولكن يجب ان يكون له حق ابداء الراي والتوجيه والتصويت بلا او نعم عند
الحاجة لذلك والله الموفق.
23 - BENBEN الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 10:17
Ces héologiens qui rappelle clercs moyen âge ne sont promoteurs de l’ignorance pire qui ils n’ont pas dénoncé attentats terroristes au Maroc de 2003, ni Al Qaeda, ni les monstruosités actuelles des groupes armés au Sinaï et en Irak… groupes qui restaurent, avec les moyens de notre époque, les méthodes gouvernance des ex Califats successifs notamment Omeyades, Abbassides, Calife de ce dernier ne s’est-il pas nommé ASSAFAH et un de ses généraux ne s’enorgueillit-il pas avoir massacré 600 MILLE personnes ces pratiques furent aussi celles des Mongoles lors invasion fin califat abbasside . Ces politico-théologiens avides du pouvoir totalitaire, type Da3ich dont ils partagent l’idéologie, par cession gratuite ils font demande parce que ils sont sûrs de ne rien obtenir lors d’élections à l’instar Zamzami. De+ ces ignorants rêvent en secret, après l’impossible et sans droit quota, demander revenir à l’ex Makhzen féodal où les foqaha parasites validaient l’intronisation du sultan.
24 - mourad الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 10:24
في نظري أن علماء الدين هم الأولى بتمثيلنا في البرلمان شريطة إختيار النخبة التي تقول الحق و لا تخشى في الله لومة لائم ... الغرفتين و على مدى تأسيسهما مملوءتين بالفلاحين"أصحاب الضيعات الكبرى" والمحامين و الأساتذة و الدكاترة في العديد من الإختصاصات و رجال الإعلام .. يمثلون "في الواجهة" كل شرائح المجتمع لكنهم في الحقيقة لا يمثلون إلا أنفسهم ...سياساتهم مفضوحة...نسينا أباطرة المخدرات الذين يستحوذون على حصة الأسد في الغرفتين لهم سوابق و خريجي سجون و مع ذلك هم الذيم يدفعون"الجبهة" على المواطنين في الكلام الخاوي.... نقول ...اللهم ول علينا خيارنا و لا تول امورنا شرارنا.... رجال الدين ربما يكونوا هم من يوقض الضمائر اللاهثة وراء المادة و النفوذ مللنا من الكلمات الزائفة التي تغير الحقائق و تضع العصى في العجلة السياسة الدينية البعيدة عن الكذب و الزيف أهم و أجدى لبلاد مما عايشناه نحن و آباءنا طيلة الخمسين عاما..."فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون"
25 - abdeljalil الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 10:28
الطريق القصير لتدعيش أو دعشنة البرلمان
26 - مغربي الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 10:36
كوطا للنساء
كوطا للشباب
كوطا للمهاجرين المغاربة بالخارج
كوطا ''للعلماء''
يجب اضافة :
كوطا للمعاقين
كوطا لسكان الأرياف المهمشين
كوطا للأمازيغ
كوطا للأفارقة المقيمين بطريقة غير شرعية بالمغرب
كوطا
27 - brahim الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 10:39
عمتم صباحا
اصبح الشعب المغربي المسكين فريسة للجميع حتي الفقهاء الذين كان من المفروض ان يكونوا بجانبه كشروا عن انيابهم ويطمعون في الحصول على قطعة لحم منه اوعلى الاقل بعضم منه لانه في اعتقادي لم يبف فبه الا الهيكل العضمي .
في الايام القليلة الماضية اقيمت ضجة اعلامية للتبرع بالدم واليوم نقرا في الجرائد ان هناك زيادة في ثمن اكياس الدم الذي تبرعوا به.
اليوم نقرا ايضا ان الفقهاء يطالبون بحصتهم في البرلمان.
ما عساي ان اقول ,لله دركم.
اماالحديث عن الدين وممثليه فاتحدى ايا كان ان يفتح نقاشا موضوعيا وهادئا حوله وسنرى من سيكون صاحب الكلمة الاخيرة في شانه.
شكرا للطاقم الصحافي لهسبريس
28 - ERRACHDI ABDELLAH الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 10:42
"وما فرطنا في الكتاب من شئ"
جاء كتاب الله، ورسوله لتنظيم علاقة الفرد بربه وتنظيم علاقة الفرد مع الآخر.
"علاقة" كلمة تشمل كل، أقول "كل"الأمور...بصفة عامة:
* علاقة الفرد بربه: ملْأ الجانب الروحي.
*علاقة الفرد مع الآخر:ملْأ الجانب المادي. مع التركيز على كلمة" تنظيم".
فمن الأحق بسن النظام بين الناس؟ العالم؟ ام الجاهل؟
من طبيعة الحال الجواب واضح.
فالعالم إذن هو أولى بتنظيم وتسيير أمورنا، كل حسب اختصاصاته.
دون أن ننسى أن عالم دين فهو حتما رجل سياسي بالدرجة الأولى
لأنه قد نهل ما فيه الكفاية وزيادة ،من الكتاب والسنة، مصداقا
لقوله " وما فرطنا في الكتاب من شئ"
اتضحت الأمور وأزيل اللبس، ومن له نية مبيتة فليحذر نقمة الله!!!
29 - واحد من الناس الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 10:55
1. الديموقراطية الحقيقية تستوجب إلغاء مصطلح الكوطة نهائيّا من قاموس جميع أنواع الإنتخابات
2. على غرار - (نموذج الحزب الإسلامي دليل على أن علاقة الدين بالسياسة "أكذوبة وورقة لاستغلال أصوات الشعب") - يمكننا أن نقول نموذج الحزب الإشتراكي دليل على أن علاقة الإشتراكية بالسياسة "أكذوبة وورقة لاستغلال أصوات الشعب" - ونموذج الحزب الليبرالي دليل على أن علاقة الليبرالية بالسياسة "أكذوبة وورقة لاستغلال أصوات الشعب"
30 - ناصر الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 11:24
البرلمان مسرح للتباري السياسي والفيئات الممثلة بنظام الكوطا تنتمي الى مختلف الاحزاب الوطنية اذ خلال الانتخابات يتقدم كل حزب بدون تمييز يذكر بما لديه من مناضلين من الفيئات المطلوبة . اذا اخد مطلب " رجال الدين " بعين الاعتبار ستكون قوانيننا الانتخابية مقصية و مجحفة اتجاه الاحزاب الماركسية اذ لن تجد من ينتمي اليها من " رجال الدين ". ويبين هذا المطلب بكل و ضوح المبتغى الحقيقي من وراء " التبحر " في الدين ليس ابتغاء رضوان الله كما يدعي اهله وانما ابتغاء الريع المادي الدنيوي .
31 - - أحمد - الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 11:27
معارضة تمثيل العلماء في المؤسسة التشريعية أمر يدعو الى الاستغراب كيفما كانت مبرراته ، في زمن تسير فيه أحزاب مسيحية دولا أوربية لانجد حرجا في تقليدها في كل شيء ، فهل جودة أداء مؤسساتنا ترتفع بارتفاع مستوى تعليم و تكوين ممثلينا أم أن الرافضون يرون عكس دلك ؟
- كفى من اجهاض دور المؤسسات التي تطلب بناؤها أجيالا و مجهودات لا تحصى بتركها رهينة في أيدي من لا يناسبونها ؟
32 - Mounir الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 11:35
لا فائدة ، دائما رجال الدين يصبحون تجار الدين

ما يطلبون هو المال والحصانة ، وليس خدمة الشعب

القران و احاديث محمد بن عبد الله مكانهم الجامع و ليس البرلمان

ارجوكم يا ايها الفقهاء ، فكروا في مصلحتنا ، راحنا اتقهرنا ماديا و معنيا و نفسيا
33 - بوغالب الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 11:41
نريد احزابا قوية حاملة لمشاريع مجتمع ونخبة مستقلة فكريا ونظام مؤسسات دات مصداقية وكفانا من الكوطات هالنساء هالشباب هالعلماء وغدا المثليين واللي بعده مانعرف شكون السياسة العوجة المبنية على الغش
34 - عمر الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 11:41
من خلال تقييم بعض المعلقين لتعليقات زملائهم بناقص رغم جدية و حقيقة ما كتبوه, استنتج ان اكثر من 50% من القراء المغاربة مازالوا اميين و قصيري النضر و لا يفهمون مكانة العلم و العلماء. و لا استغرب عندما ارى المغرب الحبيب يرجع بخطوات الى الوراء. لكن اقول كزملائي العلماء ورثة الانبياء قال الله"انما يخشى الله من عباده العلماء" لا تتبعوا عصيد و امثااله من المدفوع لهم. ثانيا اقول للجهلة كل برمان في الدول الغربية فيه حزب مسيحي مثلا سويسرا و المانيا CVP حزب الشعب المسيحي . ياسفني كما قلت ان كثير من المغاربة ضلوا الطريق و يبحثون عن التقدم
35 - ahmed arawendi الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 11:50
"الحزب لم يقدم شيئا للإسلام حين أعلن في البداية أن مشروعه إسلامي.."
واجب اي نائب منتخب هوان يقدم الاهتمام بالمواطن المغربي لا بالاسلام
من اراد الدخول الى البرلمان عليه ان يترشح للانتخابات و ان كانت انتخابات تنقصها المصداقية بدل المطالبة بالحق الالهي في تمثيل الناس
هؤلاء الناس الذين لو ادركوا فعلا ما يعنيه الاسلام السياسي لطردوه بالزرواطة من هنا الى السعودية
و هنا دورنا رغم ضيق مساحة الحرية لاننا مجتمع لا قبل لنا الى حد الان بالحرية
الاسلامي ياخذ حقك في البث في حياتك منك ليعطيه للله اي لنفسه لان هذا الله لم يراه احد و لن لن ياتي بنفسه ليخبرك بما يريد
و هذا هو الاستبداد اي منع الناس من تحديد الاطار السياسي و الاجتماعي و الاقتصادي لمجالهم مع امكانية تبديله و الزيادة و النقصان فيه و نقضه كليا او جزئيا في اطارمن حريةالفكرو التعبير
العالم الاسلامي خبر الاسلام ل14 قرنا و النتيجة هم نحن اناس ياكلنا العنف و القمل و الجهل
36 - alawi الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 12:04
هذا مخالف لما جأء به الدستور الجديد الذي دعا إلى الفرق بين السياسة و الفقهاء و العلماء وخطيبي الجمعة.
37 - Mouna الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 12:15
انتم اذن جماعة اسلامية هدفكم السلطة و الحكم ، و طبعا

الفلوووووس
38 - amazighi الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 12:22
يجب ان يلج الى البرلمان اناس متدينين و يعرفون الله و رسوله و ليس اناس لهه افكار ليس اها علاقة بالثقافة المغربية انا من شبيبة العدالة و التنمية لكنني ارفع القباعة لحزب النهضة و الفضيلة
39 - youssef benomar الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 12:27
السلام عليكم،
ومتى كان العالم يتزاحم مع العامة ويخوض في أحوال المتغير من شؤونهم؟؟
يشكل العلماء فئة النخبة داخل المجتمعات الاسلامية، وفي حالتنا نحن المغاربة يعتبر العلماء سند السلطان ومرشدي الامة وحماة الشريعة السمحة. وبهذا تكون هذه الفئة التي دأب المسلمون على تسميتها ب "أهل الحل والعقد"، سلطة عليا يحتكم إليها عند الضرورة، ولا يمكن أن تنزل إلى مقام المنافسة مع أشخاص أو فئات اجتماعية أخرى. إنها الحكم والقاضي وليس الخصم أو الجاني.
وبهذا المعنى يفهم المرئ معنى صدور قانون يحرم على العلماء والخطباء والأئمة والدعاة الولوج الى الحياة السياسية العامة شأن باقي الجمهور.
باختصار، على العلماء أن يلتفتوا الى أمور أكثر أهمية من التهافت على السياسة والبحث عن الحظوة ةالمنصب. كما أن العسكر يلازم ثكناته، كذلك العلماء "باعتبارهم جندا بأحد المعاني" ينبغي ان يلازموا أماكنهم الطبيعية، ويمضوا قدما في نشر ثقافة السلام والاسلام الحقيقي والاجتهاد أكثر للتأقلم مع المتغيرات الجديدة لعصر الحداثة.
40 - محمد الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 12:29
ردا علي رقم واحد كلامك باطل لا اساس اله من الصحه هذا هو فكر القاعدين المثبطين لما ابتعدت الامه عن علمائها المخلصين ضاعت امة محمد..... واصبحت لا تعرف راسها من رجلها .
41 - talal الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 12:34
Une porte ouverte encore pour les ..... pour injecter leur venin sur la société.A ton jamais vu un chretien ou un juif attaquer sa societe de cette empleur? Si on est malade doit on consulter un medecin ou plutot un psy ou attaquer ses proches meme si ce n est ce qu ils pratiquent n est que coutume et tradition.
42 - حسام الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 12:57
بادرة جد مهمة ولكن يجب ان يمثل الجميع من فقراء ، معاقين ، اغنياء عفوا الاغنياء ممثلين وهكذا ...................
43 - عاشق المغرب الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 13:13
بل نتمنى ان يكون جميع البرلمانيين علماء لكن علماء حقيقيين امثال بن خلدون وبن النفيس وبن رشد والكندي والفرابي والرازي ...الخ .

اما هؤلاء الذين يعتبرون انفسهم علماء فهم عملاء لقطر او تركيا او السعودية او امريكا او اسرائيل ولا يتجاوز علمهم نواقض الوضوء ويسعون فقط الى مصالحهم الشخصية وبعقلية انتهازية مقيتة .
44 - أحمد الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 13:38
أنا شخصيا أحبذ هذا الاقتراح لكن شريطة عدم الانجراف نحو إستعمال الدين للوصول الى المناصب السياسية بل تقديم إقتراحات و توصيات شرعية مستنبطة من كليا من ديننا الحنيف لاننا بلد إسلامي و نحن مسلمين و يجب على من يمثلنا داخل قبة البرلمان أن يكون عالم بإمور الدين بدل أولئك الذين يستلقون في الكراسي و لا يبالون إلى مشاكلنا اليومية
45 - moh الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 13:51
اي علماء انتم ؟ماذا يصنع علمكم هذا؟..انطرو االى شرقكم منبعكم =الطائفية الاقتتال .الاستبداد القاعدة داعش القّصّص = العين بالعين...وما ملكت ايمانكم ..ولن تعدلوا...ادعاء العلم ( وعلماء المسلمين) لم يصنعوا حتى الابيرة؟..
هل تبحثون عن الغناءيم؟والتقاعد المريح في رداهة البرلمان؟هل ستعودون بالبلد الى بداوة الجزيرة العربية؟ وتكبلون الشعب بمتاهة فتاواكم وتجهضوا حقوق المرءاة ...تزويج القاصر .. للمراءة خرجتين في العمر ,للزوج وللقبر..حرام عليكم حلال علينا..
البلد في حاجة الى علماء الطب الفزياء البيءة الفلك .التقنيات الرياضيات الفلاسفة الفنون...الاقتصاد الاجتماع ...
اقترح حدف المدارس العتيقة ووزارة الشؤون الثقافية والكتب الصفراء لانها تساهم في تكليخ المغاربة وستفرخ اجيالا من هؤلاء (العلماء)=(مشارع الطاءفية الاقتتال وو.. .وباب البرلمان مفتوح للامييين..والنوام الشاخرين والممثلين لناخبيهم خادعين ... ولما لرجال الدين والشوافات والمثليين والمشعودين و البزانسة والسماسرة والحراكة واولياء الاضرحة..
46 - مصطفى الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 14:35
آن الأوان لنسمع كلمة العلماء الربانيين في مؤسسة تتحكم في أمور الناس صغيرها وكبيرها والجدير بالأمر تحكيم الرأي الصائب و الرباني في ذلك، والخير سيعم حتى الناس بمختلف مشاربهم والله المستان في ذلك
47 - ضد الاحزاب الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 14:56
أقول للسيد عمر صاحب التعليق رقم 34 لقد صدقت عندما قلت ان في البرلنمانات الأوربية احزاب مسيحية و هل نسيت ان البرلمان المغربي أغلبيته للحزب الاسلامي العدالة و التنمية و لكن هل في البرلمانات الأوربية كوطا لرجال الدين والنساء و الشباب؟ و ما دور حافظ الموطأ و صحيح البخاري في البرلمان ما دام ان كل المغاربة يتقنون احكام الوضوء؟
48 - مسلم حر الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 16:18
مثل هذه الامور يجب ان يستفتى فيها الشعب الذي لايرضى عن الاسلام بديلا, أما شرذمة العلمانين والحداثيين والاشتراكيين واللبراليين والاستغلاليين واصحاب دعاوي الحريات فقد لا تعجبهم هذه الخطوة المباركة التي تقدم بها حزب النهضة والفضيلة الاسلامي لاتها تمس مصالحهم , ومصالحهم هي التحكم في مقاليد السياسة إلى الابد. فمنذ الاستقلال غيب علماء المغرب تدريجيا عن الحياة السياسية بل عن الواقع بسبب التهميش. أما الآن فنقول آن الاوان ليتحمل علماء الدين مسؤليتهم وليخرجوا عن صمتهم ولينقذوا البلاد والعباد من الهاوية ومن غضب رب العالمين. وإلا فهم المسئولون عن انحراف الامة. ألا هل بلغت اللهم فاشهد ألا هل بلغت اللهم فاشهد ألاهل بلغت اللهم فاشهد
49 - جمال المغربي الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 16:55
تمثيل العلماء في البرلمان هو بداية مفسدة كبيرة لا يعلم عواقبها الا الله..العلماء مكانهم الوعظ والارشاد العام وليس اعتلاء البرلمان .. ولو سمحت الدولة المغربية والملك بهكذا امر لا سمح الله فهذا يعني ضمنيا اتخاذ العلماءا منابرهم في المساجد للموضوعات السياسية والحزبية والدعاية لتوجهاتهم وهذا سيعكر صفو المجتمع
والاخطر في الامر استغلال الدين والعاطفة الدينية للناس خدمة للمشاريع السياسية التي يسعى اليها هؤلاء عبر السيطرة على السلطة التشريعية.. لنأخذ الدروس العبر من تجارب الدول التي عصفت بها فتن تجار الدين بشعارات الدنيا .. جنب الله بلادنا الفتن ما ظهر منها وما بطن .. (الرجاء النشر)
50 - حسين الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 19:31
اعتقد ان الامر لا يحتاج الى نقاش في المغرب فالعلماء خارج وظيفتهم الدينيية احرار كسائر الناس لهم الحق في الانخراط في العمل السياسي كالاحزاب ومنظمات المجتمع المدني وبالتالي خوض معركة الانتخابات للعمل داخل قبة ابرلمان كاغلبية او معارضة ،اماوجودهم كفئة بغرفة المستشارين ممثلةللمسلمين فاعتقد ان الامر متجاوز فالمغاربة والحمد للله لا توجد لديهم خلافات مذهبية ولاعقائدية كما ان هذا الامر محسوم فيه دستوريا وبامارة المؤمينين زيادة على ان مدونة القيمين على الشؤون الدينية بالمساجد واضحة المعالم .
51 - اسلامي الأربعاء 10 شتنبر 2014 - 20:46
العدالة و التنمية انتهت ننتظر قدوم النهضة والفضيلة والعدل والإحسان لان مع حركة التوحيد والإصلاح سجلنا الفشل اجتماعيا واسلاميا
52 - متتبع الخميس 11 شتنبر 2014 - 00:42
لو افترضنا أن لدينا علماء حقا وهم الذين يتصدون للشأن الديني جهرا ولا يخافون في الله لومة لائم ويملكون من المعرفة الدينية والدنيوية لكان للموضوع حظ من المقبولية للنقاش . والحال أن لفظة عالم ـ مع احترامي وتقديري للذين يستحقونها ـ ابتذلت حتى أصبح من لا يحفظ ستة أحزاب يتصدى للفتوى ويؤم الناس ويخطب ويأكل الحرام ويجمع بين كل المتناقضات ، أمام هذه الحالة مجرد طرح موضوع التمثيلية فيه شبهة وكيد ، إذ في مدينة صغيرة كسيدي قاسم حيث العلماء بكيف تؤكل الكتف يشكلون تكتلا تطغى فيه الأمية بالدين والجهل بشؤونه ولا رقيب وتقاضي العلاوات ولا رقيب ، فهل بعدهذا كله يريدون أن يمثلوا ( بالثاء مكسورة) في البرلمان اللهم إن هذا أكبر المنكرات على الإطلاق ، مع اعتذاري للفقيه بن يسف وبنحمزة وآخرين أما من لا يقوم بواجباته اليومية ويفتي فكأني به يؤسس لدولة لا حد للفساد فيها ويتمادى دون خجل في رفع سقف المطالب . على كل حال ستكتب شهادتهم ويسألون
53 - bassou10 الخميس 11 شتنبر 2014 - 01:08
بعد دعوة بمكيران للجماعة بالدخول لمعترك الانتخابات هاهي هده الدعوة لتخصيص كوطة لعلماء الدين دون غيرهم من العلماء . ادا اللعبة واضحة . منكيران يبحث عن تعويض المقاعد التي سيفقدها حثما في الانتخابات القادمة . الراجل عجبو الكرسي.
54 - keazy السبت 13 شتنبر 2014 - 20:47
, Chacun veut sa part du gâteau voilà l'histoire
55 - طارق بنهندا الأحد 28 شتنبر 2014 - 15:32
أمام استمرار هذه العادة القبيحة التي سموها بالكوطا ،والتي أتبتت فشلها، بل كرست الزبونية وشجعت على العزوف الحزبي،سنضطر يوما لإلغاء التنافس عبر صناديق الاقتراع ونكتفي بتوزيع الحصص تحت قاعدة باك صاحبي.اللهم الطف بأماكن.
المجموع: 55 | عرض: 1 - 55

التعليقات مغلقة على هذا المقال