24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0907:3513:1716:2018:4920:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مراكز جهوية لتحاقن الدم تواجه نقصا فادحا في أعداد المتبرعين (5.00)

  2. سابقة مغربية .. الفردوس يقرب الأمازيغية من عمل أكاديمية المملكة (5.00)

  3. "مقصيون خارج السلم" يضربون ويطالبون وزارة أمزازي بحق الترقية (5.00)

  4. المنطقة العازلة تتحول إلى متنفّس "الجبهة" لمواجهة "تمرّد الرابوني" (5.00)

  5. سلطات اشتوكة تلتمس إعطاء المنحة لكافة الطلبة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مدارات | أكاديميون يبحثُون بالصخيرات أسباب عجز "جامعة الدول العربية"

أكاديميون يبحثُون بالصخيرات أسباب عجز "جامعة الدول العربية"

أكاديميون يبحثُون بالصخيرات أسباب عجز "جامعة الدول العربية"

حصيلة متواضعة ومحدُودة تحققت إلى حدِّ اليوم تحت سقفِ الجامعة العربيَّة، بحسب قراءةٍ للأستاذ الباحث في العلاقات الدوليَّة، حسَّان بوقنطَار، بعدما عجز "البيت المشترك" عن مجاراة الأهداف التي تأسس، بادئ الأمر لأجلها، باستثناء دول مجلس التعاون الخليجي، الذي استطاع أن يبلغ مستوى مهمًّا من التعاون.

بوقنطَار أردف في ندوةٍ على هامش مؤتمر فكر الثالث عشر، بالصخيرات، أمس، أنَّ ديناميَّة الجامعيَّة العربيَّة ضعيفة جدًّا في المنطقة، ومما زاد من وهنها، جمود الاتحاد المغاربي، الذِي أنشئَ سنة 1989، لكنهُ ظلَّ عرضة للخلافات، في حين استطاعتْ القارة الإفريقيَّة أنْ تتوحد أكثر، وقدْ تشكلَ بها أربعة عشر تكتلًا إقليميًّا.

ويرى الباحث أنَّ هناك حاجة، إلى إعادة بناء خطاب عربي عن التكامل والوحدة، بعدما باتت الأفكار التي بنيت عليها الوحدة في السابق متجاوزة، سيما أن قوى جديدة برزت على الساحة، بات تلمي إدراك سبل إعادة الاستقرار.

ومن الإشكالات التي تحُول دون تحقيق التكامل بين الدول العربية، بحسب بوقنطار، أنَّ السياسي يبقى ذا كلمة فصل في القرار بالبلدان العربية، فحتى إن كانت هناك قطاعات تستطيع التنسيق فيما بينها لتتكامل، إلا أن قرارًا سياسيا واحدا، يظل قادرًا على نسف كل ما تقوم به. سيما أن المجتمع المدني لا يزالُ غير مشرك في اتخاذ القرار.

أما الباحث العربي، حسن شريف، فيرى أنه بالرغم من محدودية ما تحقق على المستوى السياسي، إلا أنَّ هناك منظمات واتحاداتٍ عربيَّة استطاعتْ أنْ تحقق التكامل في بعض المجالات، مستدلًا بالصندوق العربي للإنماء الاقتصادِي والاجتماعِي، وصندوق النقد العربي، والاتحاد العربي للاتصالات.

من جانبه، يرى الباحث، محمد أنفلُوس، أنَّ الإشكال التنموِي أكثر ما يبعثُ القلق اليوم، بالعالم العربي، بعدما انتقل معدلُ الفقر من 8 في المائة سنة 1991، إلى 18.3 في المائة، سنة 2006.

وإنْ كان ثمَّة رهانٌ على المجتمع المدنِي، كيْ يشتغل بالموازاةِ مع القنوات الرسميَّة من أجل بلوغ التكامل، فإنَّ رئيس منتدَى الخليج لمؤسسات المجتمع المدنِي، أنور الرشيد، يرسمُ صورة عن الصعوبات التي تلاقيها الجمعيات في الاشتغال بالخليج، الذي يتوفر بلدان منه فقط على قانون يؤطر الاشتغال فيه هما البحرين والكويت.

الرشيد حكى كيف اضطرَّ إلى تأسيس المنتدى في باريس، إلى حجم الصعوبات التي تعترضُ الجمعيَّات في تأمين التمويل اللازم لعملها، سيما أنَّ بعض الدول، لا هي تساعد الجمعيات، ولا هيَ تذرها تستفيدُ من التموِيل الأجنبِي، الذي غالبًا ما يتمُّ تصويره بمثابة مدخل إلى العمَالة والتآمر.

ونبهَ المتحدث إلى أنَّ الدول الخليجيَّة تنظرُ إلى نشطاء حقوق الإنسان كما لوْ كانُوا أعداء، فيما ليسُوا كذلك، دون أنْ تستمع إليهم، قائلًا إنَّ المضايقات التي يتعرضُ لها المجتمع المدنِي في المنطقة هي التي دفعتْ بمنظمات مدنية إلى مغادرة مصر، في الآونة الأخيرة، مثلما فعلت مؤسسة كارتر للسلام.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (31)

1 - dadda السبت 06 دجنبر 2014 - 13:07
الجامعة العربية هو تكتل شاد لتوحيد دول على أساس عرقي وهذا هو السبب حاله حال اتحاد المغرب العربي.
2 - المهدي السبت 06 دجنبر 2014 - 13:30
باستعمال التوصيف الميتافوري métaphorique يبدو العالم العربي أشبه بمدينة بأحيائها الراقية وتلك الغارقة في البؤس وأخرى تقتات ساكنتها من التنغيص على الاثنين ، وطبيعي ان يتكتل الميسورون في نواديهم بعيدا عن هبش الذي لا يصلح الا لتوفير الخدم والحشم للطبقة المحظوظة او بعض الفتوات من اولاد الدرب لتأمين السلامة لهذه الشريحة المدلعة (مجلس التعاون الخليجي ) ، ولا يمكن باي حال ان تكون هناك جامعة في ظل عدم تماسك الجسم العربي وفي ظل تربص كل طرف بآخر ، فانتصاب هيئة توحد وتجمع كيانات ذات قواسم مشتركة يأتي كتتويج لمسار طويل من البناء والتأسيس لهذه الوحدة اي la cerise sur le gâteau ، اما ونحن في خناقات لامنتهية بين الجيران وعداء مستشري لأتفه سبب فلا معنى لوجود السانديك ( الجامعة) والعمارة تكاد أعمدتها تتهاوى من ضربات المعاول ، قد يبدو الامر سورياليا لكن لنعتبرها فسحة السبت .
3 - محمد غنام السبت 06 دجنبر 2014 - 13:33
العقلية العربية الاستبدادية توجد خصوصا في أعلى مراكز صنع القرار.
فبالنسبة للحاكم في بلد عربي, البلد بلده و الدولة دولته و هو الدولة و هو البلد.
فإن تصرف جاره في بلد عربي آخر بتصرف لم يعجبه, يمكن له و بأسرع وقت, لا أقول بجرة قلم, بل بنطق لسان أن يقطع مع ذاك البلد جميع العلاقات السياسية و الدبلوماسية و التجارية.
و الخيط الرفيع و الرابط بين الدول العربية و الذي لا يمكن أن يقطع أبدا هو التنسيق على مستوى وزراء الداخلية حتى تبقى الشبكة العنكبوتية القمعية العربية متحكمة في أنفاس 250 مليون عربي درجة 2.
فلهذه الأسباب ستبقى دائما جامعة الدول العربية عاجزة إلا في ما يحقق الأمن لحكامها.
4 - youdxb السبت 06 دجنبر 2014 - 13:33
و الله غريب أمركم هل تستخفون بعقول الناس فأنتم هم المشكلة فالجفاف بدأ يقص أطراف الأرض و الأسماك تموت بالآلاف و النحل و الطير و زلازل و فيضانات و قتل الخ ففتى الشرق العظيم خارج اليكم ليضع كل شي في موضعها الحقيقي فأنتضرو.
5 - Abrouti trimicha السبت 06 دجنبر 2014 - 13:35
الجامعة العربية هي اكبر كذبة في القرن العشرين بالنسبة للعربعبثيتها .هيءة احدثتها الإمبريالية والصهيونية لتمرير كل القرارات التي تهدف الى حماية إسراءيل .فهذه المنضمة خدمت إسراءيل اكثر مما خدمت العرب .الم يحن الاوان لاندثارها والحلول دون مضيعة المال والوقت .لقد أصبحت أضحوكة ومبعث للتنكيت والسخرية
6 - MATAHARI السبت 06 دجنبر 2014 - 13:36
التواطؤ العربي مع إسرائيل ، أمر معيب يتحمل مسؤوليته زعماء أذلوا شعوبهم لعقود من الزمن من اجل الفوز بصكوك الاعتدال الأمريكي و التنافس على إرضاء الكيان الصهيوني ، الم يقم السادات بزيارة إسرائيل في سنة 1977 ، أليس المقبور أول من أسدى خدمة البث المباشر لتجمعات الجامعة العربية لصالح إسرائيل ، الم تعترف مصر والأردن بدولة الكيان الصهيوني، الم تطبع معظم الدول العربية مع الدولة العبرية بطريقة مباشرة أو غير مباشرة .
إدارة الظهر لغزة من طرف الحلف السعودي الإماراتي المغربي المصري المتواطئ مع الكيان الصهيوني المزروع في الوطن العربي ،يساهم جنبا إلى جنب مع أمريكا في ما تتعرض له غزة من حرب إبادة بتمويل سعودي إماراتي وبمباركة مغربية وحصار مصري انتظر طويلا انتصار الجيش الذي (لا يقهر) .
7 - مسلمة السبت 06 دجنبر 2014 - 13:40
السبب واضح و جلي
لبعدهم عن الدين و عدم الالتزام بالشعائر الإسلامية
8 - Yahya السبت 06 دجنبر 2014 - 13:40
Il y des peuples de l'Amazonie ils n'ont jamais eu du contacts avec le monde que dans les années 70 et maintenant ils fabriquent des pièces détachées automobiles et ils les envoient dans le monde arabes et ne plus de ça ils viennent nous donner des leçons de démocratie et droits de l'homme bravo à notre nation
9 - ana hewa السبت 06 دجنبر 2014 - 13:41
الأسباب واضحة والكل يعرفها. ولكن اين هي الجرأة . الكل يسعى وراء المال.
10 - عمر السبت 06 دجنبر 2014 - 13:43
و الله العظيم الا هؤلاء حمقى حمق لا نظير له عند جميع الكائنات لماذا?يبحثون عن عجز الجامعة العربية كطفل صغير لا يقوى على حمل 100كيلوغرام. هذا طبيعي جدا مجرد طرح هذا السؤال حمق. 1-الجامعة العربية اسستها بريطانيا لترسيخ الدكتاتورية و اضطهاد الشعوب و ترجون منها الخير? 2- العرب منقسمون ومتحاربون فيما بينهم و متشبتون بكراسيهم و لا تهمهم اي مصلحة للشعب الا شهواتهم. 3- الغرب اختلق صنم الدمقراطية و المساواة للسيطرة و توهيم العرب الجهلة. هل حق الفيتو دمقراطية و مساواة ? هل دعم الانقلابيين و التعامل معهم مساواة? تقسيم العالم الى دول عالم 1 و2 و3 و منع بعض الدول امتلاك صناعة متطورة مساواة? و القائمة طويلة ....ارى انه اذا بقي في المسلمين العرب بصيص خير ان يجتمعوا و يستقيلوا من جميع الهيئات الدولية وعلى راسها مجلس الرعب و ان يعرفوا عدوهم و يصلحوا دات بينهم و ان ينشروا العدل في دولهم هذا رايي الله المستعان و الموفق
11 - AFRIQUE DU NORD ET KURDISTAN السبت 06 دجنبر 2014 - 14:25
لأنها تضم دولا ليست عربية هناك الكورد الأمازيغ ...
12 - yassine amine السبت 06 دجنبر 2014 - 14:30
Il vaut mieux epargner ses depenses car elle ne sert a rien
13 - karim belgique السبت 06 دجنبر 2014 - 14:33
عجز الجامعة العربية سببه عجز الدول المنخرطة،و عجز الأخيرة من عجز قادتها و شعوبها التي لم تسطيع ان تلد قادة بمعنى حقيقيين...غير ذلك ممن الأسباب لا يعدو ان يكون محاولة لتزييف الواقع
14 - A.M. السبت 06 دجنبر 2014 - 14:38
Quelle question pertinente?! Sur tous les plans: philosophique, politique et scientifique! C'est comme si on se demande "pourquoi on ne peut pas marcher sur la mer?" Bravo les organisateurs du colloque.
15 - colere السبت 06 دجنبر 2014 - 14:44
tout monde sait ce que sa va donner une rencontre de ce niveau la .rien rien de chez rien .la réponse c est tout simple que les dirigeant des pays arabes rois; président arrêtent de lécher les bottes des américain et de israel .parce qu ils pensent que a leur trône et humilier leur peuple est leur intérêt personnel et l intérêt de la mafia qui leur protège .mais sa va pas durer longtemps car chaque chose qui est construit sans fondation sa c effondre trop vite
16 - lahcen de bni mellal السبت 06 دجنبر 2014 - 15:00
الحكومات العربية تكدب على شعوبها اولا هناك ثلات انواع من الحكومات العربية دول تابعة لبريطانية كدول الخليج هناك دول تابعة لفرنسا ثم هناك دول تابعة لروسيا او مايسما بدول المقاومة اوالاشراكية وهي اكثر الدول استبدادا وهي حكومات عسكرية ادن كيف ان نكون هده الجامعة بثلات رؤوس حيققة يوجد من الحكومات من حاول تقريب وجهات النظر لتكون للدول عربية قوةحتى يكون لها تاثيرعلى المجتمع الدولي ولاتزال هده الجامعة تدافع على المصالح البريطانية ومحاولة ابعاد اي تقارب من واشنطن اومحاولة نشرافكارحقوق الانسان اوحقوق المواطنين يعني ان الجامعة تدافع على الاستبداد يعني يجب اعادة جامعة جديدة تدافع على الشعوب العربية وعلى حقوقهم وعلى حريتهم وعلى ابعاد اي حاكم لايحترم شعبه ثم جعل الوطن العربي لجميع المواطنين العرب من اجل الدراسةاوالسياحة اوالشغل اوالزواج اما الجامعة الحالية فلاعلاقة لها مع الشعوب العربية والسلام
17 - شاهد على العصر السبت 06 دجنبر 2014 - 15:27
خاوي قبهم
مابان ليهم غير جامعة ميتة ومدفونة هادي 13 سنة يهضروا فيها
هضروا على الفساد والديموقراطية وحقوق الشعوب ولا حرام ؟
18 - Haddam السبت 06 دجنبر 2014 - 15:33
Les peuples arabes sont conscients de l'inefficacite de leur ligue arabe,un machin grippe et hors service qui ne merite plus d'exister aujourd'hui comme c'est le cas aussi de l UA ex OUA et meme le mouvement des non alignes qui en realite sont tous des alignes .
La ligue arabe est une charge inutile pour les contribuables arabes,elle n'a acucun poids notable sur l'echiquier mondial et c'est le fiasco la ou elle intervient comme en syrie recemment comme dans d'autres cas d'ailleurs avant.
19 - imad السبت 06 دجنبر 2014 - 15:43
العقلية العربية لن تتقدم واي دولة تتبنى العقلية الخربية سيبقى حبيس التخلف ماذ اقدم الخرب للعالم.الجواري .الدواعش .الوهابيون .الذكتاتوربة.احتفار المراة
20 - محمد السبت 06 دجنبر 2014 - 15:53
"ولو أنفقت ما في الأرض جميعا ما ألفت بين قلوبهم " من معجزات سيدنا محمد التي لا تذكر قدرته على توحيدهم .فبمجرد ما غاب بدأت الردة بل والردات بعد ذلك .وسيدنا محمد آخر الأنبياء والرسل وبالتالي لا أمل في توحيدهم .
21 - j'ai bien rigole السبت 06 دجنبر 2014 - 16:22
Quand j'ai lu al jameaa alarabiya. J'ai bien rigole. Ca m'as fait ride. C'est comme une blague. Je pense qu'elle doit fermer ses portes depuis longtemps. Les dirigeants arabes se reunissent La bas juste pour rigoler et echanger des cadeaux. Et bien sur pour manger le desert comme baklava, le the marocain. C'est ca la politique arabe, une politique des paresseux.
22 - واعقنا بكم السبت 06 دجنبر 2014 - 16:23
إنجلترا هي من أسست جامعة الدول العربية لحماية حدود إسرائيل وللتمكين لهذه الأنظمة من السيطرة على شعوبها ، وكذلك لمحو مصطلح الأمة الإسلامية والخلافة الإسلامية وتعويضه بأكذوبة الأمة العربية،ولمن لم يصدق فعليه بالبحث
23 - superbougader السبت 06 دجنبر 2014 - 16:40
أعتقد أنه لا يجب أن تبقى رئاسة الجامعة العربية حكرا على مصر لأن بلاد الكنانة لم تصبح قادرة حتى على مشاكلها الداخلية فكيف تستطيع وضع الجامعة على السكة ؟ ابو صلاح و ريان العرزيغ
24 - Ahmed السبت 06 دجنبر 2014 - 16:42
C'est simple, ca ne marche pas car nous sommes des arabes c'est tout. Franchement avec ces algériens Est-ce qu'on peut construire quelque chose ? Jamais ! Abdelazize El Merrakchi a dit dernièrement a salué la position ferme des généraux algériens sur le Sahara. En fait , il voulait dire la fermeté de l'esprit, qui ne veut pas évoluer de ces généraux. Leur fin on la connait, elle sera la même que celle de Kaddafi, les algériens leurs mettront des bouteilles dans leurs cu** même morts.
25 - عبد الله الحارث السبت 06 دجنبر 2014 - 16:44
هي محكومة بالفشل لأسباب :
* لأنها قومية عنصرية مقيتة تفرق بين المسلمين بسبب العرق
* أنشأتها بريطانيا لتضمن عدم اتحاد المسلمين
* لأن المسيحي العربي اللبناني لا يمكن أن يكون أقرب للعربي المسلم من أخيه الأمازيغي المسلم أو الباكستاني أو غيره من المسلمين الغير عرب
* لأن العرب بدون إسلام لا يساوون "بصلة" بالتعبير المغربي، وبالإسلام والتقوى والعدل هم سادة الدنيا
وفاشلة لأسباب أخرى يطول المقام لذكرها...
26 - khalid السبت 06 دجنبر 2014 - 16:53
يا اخواني يا أخواتي المسلمين أقول لكم شيئا، فمهما تربصتم بالحقيقة فانها ستبقى اسمها الحقيقة، نحن المسلمون نعلم كامل العلم أنه لا اتحاد الا بطرد النفاق و الغش و المحسوبية بين رؤساء و ملوك العرب، البحث الدي يجب أن يتم و هو الرجوع الى كتاب الله و سنة رسوله و بعدها سيتدهور العجز أمام كلمة الحق.
27 - منا رشدي السبت 06 دجنبر 2014 - 18:57
الجامعة ( العربية ) لا يجمع بين مكوناتها أي قاسم مشترك ! لا سياسي ( الديمقراطية ) ؛ لا إقتصادي ( سوق مشتركة ) ولا ثقافي ( ثقافة الأرز تختلف عن ثقافة الكسكس ) !!!!!! فما الذي تبقى يا ترى ! اللغة ؛ إتحاد الكومنويلث لا أساس سياسي له كما الفرنكوفونية ! إذن هي إتحاد أيديولوجي يسعى إلى الهيمنة ! عنوانه البارز القومية العربية قصد الهيمنة على مناطق جغرافية لم تدخل في تاريخ تحت مسمى الوطن العربي ! فالتاريخ الإسلامي مثلا يعرف شمال أفريقيا بأرض البربر !!!!! فهل أبيدو لينتقل التعريف إلى أرض العرب !!!!!!! جميع الإتحادات المنبثقة عن الجامعة ( العربية ) وضعوا لها قاسما مشتركا مصطنعا وهو العرب ! إن كانت العرب تحيل على الثقافة فقد ضحدته أعلى ! إن كان يحيل إلى عروبة الإسلام فإن أكثر من 90% من المسلمين ليسوا عربا ! إن كان يحيل على اللغة فلماذا لا تسمى البرازيل برتغالية !!!!!! إذن فالعرب تحيل على العرق ينفي وجود التنوع !!!!!!
فهل نحن زمن القبيلة ! لماذا لم تستفذ الجامعة من معايير كوبنهاغن فهي الطريق لتغيير إسمها قبل التطلع إلى الإقتداء بكل الإتحادات المنبثقة عن الإتحاد الأوربي !!!!!!
28 - والي منشاوي السبت 06 دجنبر 2014 - 19:34
لماذا شكل المغرب الإستتناء رغم الزعزعة التي هزت أنظمة العار العربية ؟؟ لأنه لم يتورط ولم يوظف في مجموعة من الأنشطة الإقليمية المشبوهة التي يستدرج إليها لاستتمارالاستناء المغربي وتلميع صورة أعداء الثورة في الوطن العربي الذين هتكوا الأعراض ودنسوا القيم وقتلوا وشردوا ، ولكي يتستروا على زلاتهم دعوا إلى هذه الاجتماعات المشبوهة التي يظهر فيها رموز الفساد في الوطن العربي وكأنهم يحملون هم الأمة ونسوا بأنهم هم الهم نفسه لو أزاحوا أنفسهم لارتاحوا وأراحو،بالأمس حضر من يمثل علماء المغرب رسميا في القاهرة لمناقشة الإرهاب ، أي إرهاب يتحدث عنه الطيب وشاركه فيه يسف والبابا ، واليوم يأتي هذا المسكين ليناقش موضوعا ميتا من الأصل بموت قادة العرب فعن أي جامعة يتحدث ، هل يقصد الكرسي الذي تناوب عنه المصريون وأقسموا أن لا يسلموه لغيرهم من إخوانهم ، أم يقصد الجامعة التي تجمع لهم المساعدات الدولية على ظهر أشقاهم ، إلى متى ستستمر هذه المنكرات التي تكرس الاستبداد والظلم والجهل والغباء الذي تتميز به النخبة العربية ، ولكن ما ذنب الذئب إذا كان الراعي عدو الغنم ؟؟؟؟؟
ألتمس من إخواني المغربة أن يكونوا أحرارا مستقلين
29 - المنصوري السبت 06 دجنبر 2014 - 20:16
يجب حل هده الجمعية العبربية او (الجامعة العربية ) قولي ماالدي قدمته هده الجمعية مند تاسيسها لشعوب هده المنطقة لاشيئ حتى الحدود المتنزع عليها في مابينهم لم تحلها هده الجمعية ما الدي قدمته للقضية الفلسطنية لاشيئ سوى تكريس الاحتلال ودعم الاحتلال الصهيوني حتى اصبحنا نرى الصهاينة على قنواتهم شيئ واحد التامر على الشعوب لتكريس الاستعمار الداخلي متل مصر اليمن ليبيا دعم حفتر










ة
30 - le marocain الأحد 07 دجنبر 2014 - 06:28
La Ligue Arabe,l'OUA,l'UA,l'oNU, le C.S,l'OMS,le FMI, la BM, tous ces machins ne sont qu'une invention des Européens pour récolter de l'argent pour l'Europe, et les USA. Quant au Monde Arabe,il est toujours sous domination des ex-puissances colonialistes.
depuis sa création la Ligue Arabe n'a pas solutionné aucun litige entre les états arabes.Donc sa disparition est souhaitable.implanté en Egype,pays limitrophe avec isréal,ses secrétaires ne feront auun geste sans consulter l'état hébreux.Toutes ces organisations doivent disparaitrent des mémoires des habitants du Monde.Actuellement c'est la orce qui prime sur la stabilité du Monde.
La ligue arabe n'est qu'une antenne de l'état d'israél,pour espionner le monde arabe.
Vous croyer que les responsables Egyptiens sont lbres de leurs mouvements.Non.
Le coup d'état contre Morsi est un exemple.
L'Egypte n'est qu'un passage israélien vers le monde arabe.
31 - abou Sara الأحد 07 دجنبر 2014 - 08:27
Depuis la chute du Parti Baat
En Irak les arabes se trouvent en État de guerre et d
instable te
tous les richesses
pétrolières arabes
sont utilisées
pour l Armement
les efforts politiques
pour unir ces pays
s affaiblissent

De joursen jour
المجموع: 31 | عرض: 1 - 31

التعليقات مغلقة على هذا المقال