24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. احتجاج ضد محل لبيع الخمور (5.00)

  2. طلبة يشتكون تأخّر المنح بدار الحديث الحسنية (5.00)

  3. مديرية الضرائب تشجع تسوية وضعية المخالفين (5.00)

  4. الحكومة تلتزم بضمان التعليم الأولي لأبناء الفقراء (5.00)

  5. الجزائر تنفي توقيف الغاز عن المغرب بسبب الأزمة بين البلدين (4.50)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | أسطول "الناتو" يجري مناورات بالمغرب ضد "الإرهاب البحري"

أسطول "الناتو" يجري مناورات بالمغرب ضد "الإرهاب البحري"

أسطول "الناتو" يجري مناورات بالمغرب ضد "الإرهاب البحري"

رسا الأسطول البحري الدائم الثاني لحلف شمال الأطلسي "الناتو"، أخيرا، في ميناء الدار البيضاء، مكونا من مدمرات، وفرقاطات، وسفن خاصة بالتموين البحري، وذلك في سياق دعم حلف شمال الأطلسي لعلاقاته متعددة المجالات بدول جنوب حوض البحر الأبيض المتوسط.

وأفادت مصادر من حلف شمال الأطلسي أن الأسطول البحري الدائم الثاني الذي حط رحالة بالمملكة، يتكون تحديدا من مدمرة أمريكية، وفرقاطات قادمة من كندا، وتركيا، وإيطاليا، ورومانيا، وسفينتين مخصصتين للتكوين والدعم قادمتين من ألمانيا وفرنسا.

ويتألف الأسطول البحري من الطراد الأمريكي من طراز "فيكسبيرغ"، وأربعة فرقاطات تركية من نوع "تورجوت ريس"، وفرقاطة إيطالية من صنف "أليزيو"، وكندية "فريديريكتون"، ورومانية "ريغينا ماريا"، فضلا عن المجموعة الناقلة الألمانية "شبسارت".

ويسعى حلف "الناتو"، من خلال هذه المناورات، إلى دعم العلاقات مع البحرية الملكية، على المستويات العسكرية والثقافية والرياضية، من خلال مجموعة من الأنشطة المزمع إقامتها، وتنتهي الزيارة كما جرت العادة، بتمرين بحري بين هذا الأسطول وأحد قطع البحرية الملكية.

وتقوم الأساطيل البحرية الدائمة لحلف شمال المتوسط بزيارة المغرب، باعتباره أحد المشاركين في الحوار المتوسطي، والفاعلين الأساسيين إلى جانب كل من أوكرانيا وإسرائيل، في عملية الحلف لمواجهة الإرهاب البحري بالمتوسط، والمعروفة ب Active Endeavour.

ويعتبر المغرب أحد سبعة بلدان من حوار حلف شمال الأطلسي، التي تشهد تنظيم مناورات بحرية تستند على التواصل والتعاون بين "الناتو" ودول الحوار المتوسطي، من أجل استتباب الأمن والاستقرار الجهوي في المنطقة، في خضم متغيرات وتهديدات متنامية.

وأفاد حلف شمال الأطلسي أن المناورات البحرية التي يشرف عليها "براد ويليامسون"، وهو أميرال من البحرية الأمريكية، وأطلق عليها اسم S N M G 2″"، تروم ضمان التزام الدول المشاركة في "الناتو" بإستراتيجية الدفاع المشترك، عن طريق تنفيذ تمارين وتداريب مشتركة مع البحرية الملكية.

وقال ويليامسون، في تصريحات صحفية، إن العلاقات التي يقيمها الحلف مع الدول المشاركة في حوار المتوسطي تحظى بأهمية كبرى، في سياق مواجهة محيط وبنية جديدة تستوجب ضمان الأمن والاستقرار، مشيدا بالتعاون مع البحرية الملكية، للرفع من درجة التفاهم والتعاطي مع التحديات الموجودة".

وقبل المغرب نظم أسطول حلف "الناتو" مناورات بحرية في ميناء "كونستانتا" في رومانيا، ودخلت سفنه مياه البحر الأسود، حيث أجرت مناورات عسكرية بمشاركة القوات البحرية البلغارية والرومانية والتركية، وشملتالتدريب على الدفاع الجوي والمضاد للطائرات، ورد هجمات السفن الصغيرة، والعمل ضمن المجموعة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (17)

1 - Samir10 الأربعاء 01 أبريل 2015 - 18:30
un message très clair pour la Russie et une tite tape sur le dos du Maroc...
2 - المهدي الأربعاء 01 أبريل 2015 - 18:41
أصبحنا نقاتل بعيدا عن الديار بآلالف الكلمترات ، نقصف في العراق واليمن ، والمدمرات والفرقاطات ترسو في موانئنا في مشهد يذكر بالإنزال الامريكي بالدار البيضاء إبان الحرب العالمية الثانية ، والخلايا الإرهابية تفكك بوتيرة مخيفة ، والبلد يستقبل جحافل اللاجئين من سوريا ومنبوذي افريقيا بما فيهم بعض مجرمي الحروب المدربين على السلاح والذين يسعى الغرب بكل طاقته لتوطينهم في المغرب ، وانفصاليو الداخل الخونة يصولون دون رقيب ، هذه كلها مؤشرات تبعث على السوداوية وعدم الارتياح ، انتهى الغرب من المشرق العربي وفتت من الدول ما فتت والباقي يتكفل بهم عرب من بني جلدتهم في حرب عربية - عربية وهاهي الأنظار تتجه نحونا بعد ان كان المغرب لا يحشر انفه في شؤون الآخرين الا للمساعي الحميدة فإذا به ينسلخ عن حياده ، ونسأل الله اللطف من وراء كل هذا ....
3 - شروق الأربعاء 01 أبريل 2015 - 18:58
انا ضد كل علامة تضم اسراءيل وامريكا كل المصاءب والبلايا تاتي من جهتهم فلا داعي ان نمد ايدينا اليهم باسم المصالح العليا مبادءنا ليست للبيع ولا للشراء ...
4 - WATANIONE الأربعاء 01 أبريل 2015 - 19:21
Active Endeavour et Project Prophécy sont des mensonges qui cachent la vraie cause :
le piège d’un affrontement entre musulmans sunnites et musulmans chiites.
La Fin de l’Arabie Saoudite !

L’antéchrist semble vouloir accélérer la destruction de l’Islam, à travers une guerre totale entre musulmans sunnites et chiites ou il n’y aura que des perdants des deux cotés.
L’OTAN achève son expansion vers l’est et le conflit avec la Russie. on ne peut plus faire marche arrière.
toute la région de la mer Noire est enflammé Troisième guerre mondiale est sur nos portesT.
تْسْلَتْ الحْفْلَة .
5 - رعد العملاق الأربعاء 01 أبريل 2015 - 19:42
الارهاب البحري...البري...الجوي...وبالنسبة لهؤلاء ااحمقى اارهاب هو ان تدافع عن دينك ارضك وعرضك وشعبك...الارهاب هو لصيق الشعوب الاسلامية المضطهدة...الارهاب هو من قال اللهم ان هذا منكر...الارهاب الحقيقي خو انسياق الاغبياء العرب وراء هذا البعبع الامريكي الصهيوني الصنع
6 - ابن سوس المغربي الأربعاء 01 أبريل 2015 - 19:45
أهلا وسهلا بالاصدقاء المغرب، لقينا الخير في الغريب وماليقناه في الجار الحقود
7 - ابن سوس المغربي الأربعاء 01 أبريل 2015 - 20:08
أهلا وسهلا بالاصدقاء المغرب، لقينا الخير في الغريب وماليقناه في الجار الحقود
8 - arrifi bruxelles الأربعاء 01 أبريل 2015 - 20:44
البلاد اصبحت عرضة للفساد برا وبحرا وجوا .البلاد الاسلامية عبارة عن مزرعة للاستعمار وما مفهوم الاستقلال الا كذب وخداع الاستعمار باق ولا يزوله الا الرجال
المخلصين لأمتهم ودينهم واعراضهم الدول الكارطونية القائمة في العالم الاسلامي
عبارة عن سفارات للدول الاستعمارية امريكا وفرنسا وبريطانيا وحكومات تلك الدول الكارطونية عبارة عن موضفين وعملاء لتلك الدول الاستعمارية وكلامي لا يحتاج الى أدلة وهو حكم على واقع لا يختلف فيه اثنان ومن يقول عكس ذلك الا احد الاثنين جاهل غارق في جهله او آخر يدعي انتمائه الى امتنا والامة منه بريئة
برائة الذئب من دم ابن يعقوب البلاد الاسلامية تحتاج الى قائد رباني يوحد شعوبها وجيوشها ويوحد كلمتها ويطرد الاستعمار واذناب الاستعمارويقود الامة اللى سبييل النججاة لتحتل صدارتها التي ارادها الله تعالى (كنتم خير امة اخرجت للناس) الامة الاسلامية قادت البشرية اكثر من 12قرن من الزمن وستعود بأمر من الله وعد وبشرى من خالق السماوات والارض ويومئذ يفرح المؤمنين بنصر الله
9 - TAGADA الأربعاء 01 أبريل 2015 - 20:51
Le maroc doit demanader a ces alliers ci vraiment le sont de livrer au maroc les dernier modele de lr fabrique des armes sertout les soumarines et de consederer poulizibale-harker comme une organisation terroriste.
10 - hassan الأربعاء 01 أبريل 2015 - 21:36
الي ارقم 10 تسلم المغرب في 2014 المدمرة فريم FREMM اول دولة في العالم العربي وفي افريقيا تمتلك هدا النوع من السفن الحربية
11 - marocain الأربعاء 01 أبريل 2015 - 21:38
Oui le maroc a raison et doit participer à ce genre d'activités autant de fois que cela est possible pour dėvelopper les compétences de nos forces armées royales qui disposent d'un courage exemplaire et qui méritent un coup de chapeau et bien plus. Vive le roi, vive notre armée et vive le maroc. Allah yahfad lina bladna man tanga lagouira.
12 - LE MAROCAIN الأربعاء 01 أبريل 2015 - 21:46
La Guerre Froide est de retour,mais cette fois-ci elle peut se transformer en Guerre CHAUDE,un véritable conflit mondial s'annonce,même l’Arabie Saoudite montre ses muscles face à l’Iran,le ministre saoudien des affaires étrangères avait tenu un discours extrêmement fort et clair et sans ambiguïté adressé particulièrement en direction de L'IRAN,LE PAKISTAN a promis de détruire L'IRAN si un seul missile est tiré envers L'ARABIE SAOUDITE hasard du calendrier le programme nucléaire pakistanais a été financé par l’Arabie saoudite à l’époque de l'actuel premier ministre pakistanais Nawaz Sharif revenu au pouvoir depuis l’Arabie saoudite

L'arrivée d'une force navale des pays de L'OTAN dans le port de Casablanca est aussi symbolique que le message qu'il véhicule vers certains pays concernés y compris l’Algérie,d'ailleurs le Maroc participera prochainement aux manœuvres militaires qu’organiseraient L'OTAN en Europe au cours du mois de septembre 2015 selon des sources médiatiques
13 - الناتو الأربعاء 01 أبريل 2015 - 21:46
عملية Active Endeavour لحلف شمال الأطلسي "الناتو"، تشارك فيها كل سنة تونس والجزائر ومصر والمغرب من الجانب العربي اي الدول الواقعة بجنوب اوروبا

وقد قام هدا الاسطول بزيارة الجزائر في السنة الماضية والسنة من قبلها زار مصر
14 - morad الأربعاء 01 أبريل 2015 - 22:17
الي ما عجبو حال يتفرقع.اللهم تكون بلادنا قوية و نكونو قادرين نحميو بلادنا.او نبقاو نتسناو في اعداءنا ياكلونا.و لي تيقول حنا دخلنا راسنا في اشياء بعيدا علينا هداك مفاهم ومعارف والو او غير داوي.لي دارها سيدنا حنا قابلين عليها وتيقتنا كبيرة فيه.
15 - Zouhair اصيلة الأربعاء 01 أبريل 2015 - 23:53
ان المغرب بحكم الموقع الحساس و المتغيرات التي يشهدها العالم كذالك الاستقرار العالي النسبة يضع بلدنا العزيز بين اختيارات في بعض الاحيان هي امر واقع و اسراءيل امر واقع و اتمنى من ملكنا الحبيب ان يعترف بالدولة العبرية
16 - المصطفى الخميس 02 أبريل 2015 - 08:03
حقيقة، سياسة محمد السادس نصره الله على مستوى تدبير ملفات الداخل والخارج أكثر من ممتازة، فهو وإن كان قليل الظهور في المحافل الدولية بالمقارنة والظهور اللافت في كل مشاريع الداخل، فإن العبرة بسلامة المواقف، ولعل آخرها حرب اللاشرعية الحوتية/الشيعية باليمن، التي تكشف الانتماء الحقيقي لآل البيت...سدد الله لك الخطوات، وأمد الله لك في العمر حتى تربي أوغاد البوليزاريو على نفس نسق أبيك الحسن الثاني رحمه الله. مراكشي يحب بلده وملكه تدينا.
17 - rachid الاثنين 06 أبريل 2015 - 15:58
all I can see that's this world have been made a big changed and everything gets mixed to another. but me i believe in democracy and god save America and morocco for all enemy who makes the world and economic difficult for us . will I hope that's everyone must understand that's America is working for democracy and make people free. rachid from tangier.
المجموع: 17 | عرض: 1 - 17

التعليقات مغلقة على هذا المقال