24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1013:2616:5019:3320:48
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | العمل السياسي "يُفرق" بين أبو حفص والكتاني والفزازي

العمل السياسي "يُفرق" بين أبو حفص والكتاني والفزازي

العمل السياسي "يُفرق" بين أبو حفص والكتاني والفزازي

شكل النقاش حول مدى جدوى العمل السياسي، خصوصا بالنسبة لشخصيات إسلامية عُرفت من قبل بانتمائها إلى التيار السلفي، وسبق لها أن ذاقت ويلات الاعتقال في السجون المغربية، محور خلاف في المواقف والأفكار بين الناشط الإسلامي، محمد عبد الوهاب رفيقي، والشيخ حسن الكتاني.

وظهر هذا الاختلاف عميقا بمناسبة عقد الكتابة الإقليمية لحزب النهضة والفضيلة بفاس، لندوة علمية حول تخليق العمل السياسي ودوره في بناء الدولة الحديثة، بحضور الأمين العام للحزب، محمد خاليدي، وأبو حفص رفيقي، والدكتورة سعيدة العثماني، والشيخان حسن الكتاني، ومحمد الفزازي.

وأكد أبو حفص، في مداخلته بصفته نائب الأمين العام لحزب "الشمس"، على أنه "ما كان يتصور، قبل 13 سنة خلت، أن تجلس هذه الأسماء المتواجدة في مؤتمر لحزب سياسي، وأن يقفوا جميعا لتحية العلم الوطني، وأن يتحدثوا عن تخليق العمل السياسي"، وفق تعبيره.

وأفاد المتحدث ذاته أن "إيمانه بالعمل السياسي، وتغير موقفه منه لا علاقة له بالسجن، بل هو تطور فكري حاصل قبل ذلك"، كاشفا أن "أول من أقنعنه بجدوى العمل السياسي هو الشيخ حسن الكتاني الذي مدنه ببعض الكتب في الموضوع، وناقشه في هذا المسار مناقشات واسعة.

واسترسل أبو حفص بالقول "كان ذلك سبب تغييري لموقفي ودعمي لحزب العدالة والتنمية في تجربته سنة 2002؛ ثم كانت محنة السجن وما تعرضنا له من ظلم زادني اقتناعا بأن مسلك الدعوة بشكل فردي، يعرض المرء لمخاطر قد تجني عليه وعلى محيطه" بحسب قوله.

واستطرد الناشط الإسلامي، الذي قضى زهاء 8 سنوات سجنا بمقتضى قانون الإرهاب، قائلا "تجربة السجن زادتني اقتناعا بأننا كنا على مسافة من المجتمع، وأننا بحاجة لمزيد من الاحتكاك به عبر المؤسسات المدنية، كما زادتني اقتناعا بأن الإصلاح والتغيير، سبيله المدافعة والمزاحمة، والسعي للقرب من مصانع القرار".

وطلب الشيخ الكتاني تعقيبا على مداخلة أبو حفص، فأبرز أنه يعارض العمل السياسي، وأنه حتى لو شارك في بعض المؤتمرات الحزبية، فلا يعني موافقته على خوض العمل السياسي"، مؤكدا أنه "لم يراجع شيئا في حياته، والأفكار التي كان عليها قبل السجن ما زال يؤمن بها".

وانتقد الزميل السابق لأبي حفص في الزنزانة، ضمن مداخلته في الندوة المنظمة من طرف النهضة والفضيلة، الحديث عن مراجعات فكرية لمشايخ السلفية، ورفض مبدأ المراجعة، داعيا الذين دخلوا السجون أن يثبتوا على نفس الخطاب الذي كانوا عليه" وفق تعبيره.

وتدخل الشيخ محمد الفزازي معقبا على الكتاني، بأن العالم كله يتغير، والدول تتغير، وكل الأحزاب تغيرت، فالتغير نحو الأفضل ليس عيبا ولا مذمة"، مؤكدا أنه يختلف مع الكتاني في موقفه من العمل السياسي، ويحترم رأيه، وإن كان يرى أنه ليس على صواب، ويحتاج لمراجعة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (53)

1 - أنس من تطوان الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 00:39
أجل الكل يتغير.. إلا مواقف الرجال الصادقة والتي لا تغيرها لا الزمان ولا المكان ولا المنصب ولا "الهبات"
والأعطيات وسياسة الوعد والوعيد..
أنشري يا هسبريس لعل الرسالة تصل
2 - طالب حق الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 00:43
السلام عليكم هؤلاء ليسوا سلفيين إنما كانوا تكفريين ثم أصبحوا ضد لأفكارهم بعدما كانوا يكفروا من يدخل السياسة.
أما السلفية الحقة فضد السياسة الغير شرعية وضد التكفير الغير منضبط بضوابط الشرع وان يكون من أهله العلماء الربانين نسأل الله لنا ولكم الهداية والتوفيق
3 - hamid الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 00:47
.....بناء الدولة الحديثة....مع اناس لايؤمنون بالحداثة...!!!!!???????
اكيد سي الفزازي وابي الحفص اعجبتهم ملذات الترف.والعيش فابور..
خاصة الفزازي الذي يحلم بكوطا في البرلمان...
ويفتي ان ممارسة السياسة هو تغير نحو الافضل...بتعرابت كل رفاقك في ظلالة...بما فيهم انت.
على كل مادام المغرب يعج بالسذج فلن استغرب ان رئيتكم مسؤولين سامين
4 - Ait Ali الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 00:52
Je pense que la politique n'est pas votre domaine. Vous avez pris un chemin qui n'aboutit guère à la chose politique. Continuez, c'est peut-être mieux pour vous! Je ne peux imaginer aucun de vous aux commandes du pays. Ce serait le retour au Moyen-Age, parce que vous ne pouvez pas voir devant.
5 - lin الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 00:54
la presence de ces barbus est le signe de notre sous developemenr,comment voulez vous que notre pays avance avec des gens qui raisonnent au moyen age,ces gens remenent que la guerre et au mieu perte du temps
6 - منى التطوانية الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 01:01
فقهاء السياسة ........قال تعالى كل حزب بما لديهم فرحون.....الكل اقول الكل والله والله والله يجري وراء الشهرة والمال والجاه ....لا نحتاج لفقهاء الزرادي كل شيء موجود في الانترنيت....الله يخلف على علماء التكنلوجيا الامريكان والاوروبيين اللذين اخترعوا كل ما يخطر على البال ...الطائرة لسيارة الجوال الساعة الالة الحاسبة الفضائيات التلفزة الراديو الحاسوب المكيف الكهرباء المصباح العلاجات الخطيرة الادوية الدراجة النارية الرياضة ولوازمها الاقمار الاصناعية ناطحات السحاب النووي نضرية الطاقة الة الخياطة البيانو لقد اقذوا العالم والبشرية بفضل الله وبدون ضجيج
7 - الحجاج الثقفي الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 01:07
ما طفرناه مع بنكيران المسالم عاد معاكم انتوما اللي حنا ما عارفين اش في روسكم!السي الريسوني راه في قطر بارك يطبخ في شي وصفة مع القرضاوي °°°°°°°باش يفرتكو لينا الشمل حيت بقينا غير حنا اللي هانيين في هاد لبلاد.علاه ما فروسكمش?اللي باغي يدخل للحقل السياسي بوطنية خالصة مرحبا واللي باغي يخلق البلبلة يمشي يحوص في شي قارة اخرى.انتهى الكلام.
8 - الضرورةتبيح المحضورة الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 01:11
الكل يبحث عن مصالحه المادية والدنيوية والباقي هو بمثابة وساءل.فعندما تتعارض المصالح كل واحد يمضي الى الطريق المناسب له لان الضرورة تبيح المحضورة.
9 - Zakaria from Oujda City الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 01:17
السلفية لا علاقة لها بمن يدخل السياسة ولا علاقة لها بخوارج داعش. السلفية هي قال الله، قال رسول الله، قال صحابة رسول الله.
10 - ابن زاكورة الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 01:22
كل داعية ديني او امام مسجد اوخطيب جمعة او منخرط في الوعض والارشاد،دخل السياسة فهو منافق بما في الكلمة من معنى،لأن السياسة افسدوها واخرجوها من ثوبها الحقيقي،الا وهو من كان سياسيا حقيقيا فانه يجعل العدو صديق والفاسد صالح والمفسد مصلح والعصي طائع والجاهل عالما،°°°°°°°°°°°°،اما سياسة اليوم؟هي النفاق،الكذب الغدر الخيانة،يقولون ليس للسياسة دين،لهذا سعوا لإبعاد الدين عن هذه اللعبة القذرة التي تسنى السياسة،والتي اصبحت شر لامفر منه،
11 - لعيوني الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 01:25
السلف الصالح هم أناس عاصروا النبي صلى الله عليه وسلم امنوا به و صدقوه وماتو على ذالك ثم تلاهم اناس ااخرون ساروا على نهجهم تسموا بالخلف و كلهم على سنة الله و رسوله ان شاء الله و كلهم موحدون من اهل الجنة ان شاء الله
________________كفانا مظاهر________________________
12 - ولد حميدو الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 01:31
الحركات الاسلامية اصبحت عندنا مرضية و تهتم بالسياسة و على بنكيران ان يحتاط من اصدقائه في الانتخابات المقبلة و ليس من شباط و لشكر
13 - hamid الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 01:32
ممتاز!
رئيس الحكومة:الفزازي(10مليون)
وزير العدل:ابو النعيم
وزير التجهيز:النهاري
وزير التعليم العالي والبحث:المغراوي
وزير الخارجية:..لكم الاختيار....
مرحبا بالدولة الحديثة!....
لن انخدع ابدا...ابدا..الانسان يبحث عن مصلحته اولا واخيرا...اما الجلباب والتدين والنضال والصراخ...فتبقى وسائل للوصول الى الهدف.
باختصار احسن ممثل هو الذي يصل.
14 - محمد الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 01:36
هذه محاولة لاستنساخ حزب النور المصري.
وهي رسالة لمن يهمه الامر.
ملاحظة: حزب النور وقف الى جانب الانقلاب والكنيسة وإسرائيل.!!!
ايوا الفاهم يفهم.
15 - البيضاوي الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 01:43
إذا دخلتم إلى عالم السياسة فلن تبقوا لا سلفيين ولا شخصيات دينية إسلامية ولا فقهاء ولا علماء بل ستصبحون أشخاص عاديين كشباط ولشكّر بن كيران والراضي ومولودة حازب وخديجة الرواسي وتشيك يطو لأن رجل السياسة يفكر في المصالح الحزبية والشخصية ورجل الدين يفكر في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر سياسيا ومجتمعيا وأخلاقيا فهل ستدخلون إلى البرلمان كرجال سياسة أم كرجال دين إذا دخلتم كسياسيين أزيلوا الجلابيب واحلقوا اللحي - وخصوصا الفزازي والكتاني - وإذا دخلتم كرجال دين فهل ستقولون للمحق أحسنت حتى ولو كان من الجهة التي أنتم ضدها وللمسيء أسأت حتى لو كان من الجهة التي أنتم تساندونها لأن القاعدة الشرعية تقول - الساكت عن الحق شيطان أخرص -فهل ستكونون رجال سياسة ملتزمين بمبادئ حزبكم أم ستكونون رجال دين ملتزمين بمبادئ عقيدتكم إذا كنتم رجال سياسة مرحبا بكم في عالم النفاق السياسي و4 مليون شهريا وإذا كنتم رجال دين فابتعدوا عن السياسة والكفاف والعفاف والغنى عن مال الشعب
16 - TROUBADOUR الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 01:47
با الله عليكم يا قراء هسبريس امتا كان الزحاف بنقز الحيطان وكان الاعمى يخيط القفطان والذيب يحضي القطعان والزريبة بحال الفدان?واش الحداد يدير خدمة النجار?واش السفناج يصبح بناي ?واش شباط هو بنكيران?واش المصباح هوالوردة ولا الميزان?قال ليه حرفة بوك لا يغلبوك.......
17 - مواطن غيور على وطنه الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 02:06
أجل إن الأستاذ محمد الفزازي هداه الله لنوره وأتم عليه نعمته ،وإن كل من يطعن فيه ليست لديه الغيرة على بلده وإنما هو مخرب ويريد الفتنة في أمته وفي وطنه وليس همه سوى أن يخالف الجماعة.
هذا بالنسبة لعامة الناس، أما بالنسبة لمن يدعون العلم وانى لهم مراتب العلماء الذين يرون ان"دفع المفاسد أولى من جلب المصالح"وهؤلاء مع احترامي وتقديري لهم فليحذروا أن يكونوا مثل الذين يقولون"لن نؤمن بهذا القرآن ولا بالذي بين يديه".
اتقوا الله يامن نصبتم أنفسكم للفقه والفتاوى إن الفقيه هو من ينظر إلى الحال والماال فهل تتصور يافقيه أن يحاسبك الله يوما على نية كنت تريد من ورائها مصلحة امة،إنكم لتظنون بالله ظن السوء.
أم أنكم تفترون على الله الكذب "إن الذين يفترون على الله الكذب لايفلحون. فالشيخ محمد الفزازي حفظه الله انطلق من الحكمة والتريث ورأى أنه لاداعي للفتن، فلماذا تضخمون الأمور وترون أنه أحب الترف.
الكم أعين تبصرون بها أم أنتم لاتبصرون.
وفي الأخير أسألكم بالله أن تفهموا أني لا انتقص من قدركم وإنما أريد أن تفهموا ماينتظركم تجاه امتكم.
18 - مصطفى الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 02:30
مجموعة من المتملقين يسعون للمناصب والدنيا ويضحكون على الشباب النفاق سمتهم البارزة والرياء عنوانهم وحب الظهور شعارهم مساكين يدورون مع اهوائهم ويتبعون الشهوات وهم مع الاقوى وان كان باطلا وضد الحق ادا كان مرا يحللون لانفسهم الحرام ويحرمون لانفسهم الحلال وصدق من قال من كان مقتديا فليقتدي بمن مات فالحي لا تؤمن عليه الفتن ادا ابتليتم على الاقل ادخلو للمجالس العلمية وادعو الناس على مذهب الامام مالك وابتعدو عن السياسة فهو خير لكم
19 - حسن ازوغ الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 03:08
صحيح أنه لا عيب في التغير إذا كان نحو الأفضل. لكن أظن و الله أعلم أن كل المراجعات التي تمت داخل السجون تبقى مشبوهة، إذا لم يكن بسبب الإكراه غير المباشر فعلى الأقل بسبب بيئة السجن. فكيف لمفكر كيفما كان أن يتراجع عن أفكار سعى إليها فكره في فضاء الله الواسع، بين غابات الله الفسيحة و وديانه الجميلة و سمائه الزرقاء ليعوضها بأفكار أخرى استلهمها في زنزانة نتنة تحت سقف مظلم.. أظن أن سياسة المراجعات الفكرية التي تنتهجها الدولة المغربية مقاربة مغلوطة. فالمفروض فتح النقاش حول الإسلام و قضاياه أمام المواطنين في وسائل الإعلام بكل حرية لنستبين الصحيح من الخطأ بدل سهرات المجون التي تدفع شبابنا إلى التطرف كرد فعل طبيعي على التوجه الرسمي الإعلامي.. ثم نأتي بعد فواة الأوان لمناظرتهم و ترغيبهم و ترهيبهم داخل الزنازن
20 - Mohammed الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 03:09
السلام عليكم أحبائي

أهل هسبريس أحبتي تحية طيبة مباركة

جيت على ود نقول و ندعي مع سيدنا الله ينصرو ، هو اللي جامعنا


حفظ الله صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله
21 - said الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 03:22
الى صاحب التعليق hamid إتقي الله فإن الحوم العلماء مسمومة ولا تستهزء بالعلماء لوكانوا كما وصفتهم وزراء لكونا من احسن الناس لاتستهزي بالدين
22 - سعيد الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 04:32
لا تتقوا اخواني في هؤلاء المشايخ بعدما بانت عوراتهم واتضح للقاصي والداني بانهم ليسوا علماء ربانيين وما يهمهم سوى المال والمنصب
قاتل الله النفاق
23 - ابو عبيد الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 05:43
إذا لم تستحي فافعل ما شئت..من تكفير المجتمع الى دعوى إنقاد المجتمع...أﻻ ساء ما تفعلون ......السلفية بريئة من أفكاركم ومن أعمالكم ومن منهجكم..فأهل البدع و الضلال يطرقون ابواب الشياطين لنشر بدعهم وضلالهم...فكل حزب بما لديهم فرحون."من يشاقق الرسول من بعد ما تبين له الهدى ويتبع غير سبيل المؤمنين نوليه ما تولى ونصليه جهنم وساءت مصيرا"
24 - حاتم الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 06:02
من كان يقول إن الديموقراطية كفر وصنم من كان يقول إن الشعوب شبعت من ديموقراطية الغرب وزبالتها من كان ينادي بتحكيم الشريعة و يقول الشعوب المسلمة تطالب بتحكيمها عوض القوانين الوضعية يستغرب لموقف هؤلاء .حيت يعرف الحق بالحق لا يعرف بالرجال لا يلينه لاسجن ولا دهر محنة التبات عن الحق والدود عنه مهما اختلف الزمان والمكان واشتدت المحن والإبتلاء
25 - بوجمعة الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 07:39
مشينا فالهاوية اذا سيرنا أمثال هؤلاء كرهنا رؤية وجوههم التي لا تبشر بغد أفضل عانينا من حكومة الاسلامين أما هادو الله أعلم ماذا سيقع إذا وصلوا الى الحكم
26 - غير هوما الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 07:45
كان على هسبربي ان تقول العمل الدنيوي عالم الملدات عالم الشهرة عالم المناصب عالم ....وليس عالم السياسة !!!!!!!
27 - عبد ربه الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 07:51
العمل السياسي من حق الجميع والديمقراطية تعطي الحق لكل افراد المجتمع في المشاركة السياسية، لكن بعض أعداء الديمقراطية يتبنون منطق الإقصاء ، ويعتقدون انهم وحدهم لهم حق تسيير شؤون البلاد، والآخرون في رأيهم هم الجحيم. المغرب بلد كل المغاربة. وكل من يحمل مشاريع تنموية ويختاره المغاربة عبر صناديق الاقتراع مرحباً به،
28 - anders ben7ssayn الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 08:20
بغاو يدخلو العمل السياسي باش يديرو الفلوس. فكرة زوينة !!! صافي مابقاتش الديموقراطية كفر وصنم . هاد الشيوخ والفقهاء وعلماء الدين اش من دور كان عندهم في اختراع السيارة او الطائرة او الحاسوب او الانترنيت.
29 - صاحي الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 08:33
لا يزال القوم مختلفين يبحثون عن انفسهم بين فقه العالم المتهتك " معاوية، والجاهل متنسك " الأشعري".
ولا يداويهم سوى مداوي كلوم العرب وعترته القائمة: يقول سيدنا علي رضي الله عنه في نهج البلاغة عن حربه للخوارج ولغيرهم: { أمّا بعد.. أيّها الناس! أنا الذي فقأت عين الفتنة، شرقيّها وغربيّها، ومنافقها ومارقها، ولم يكن ليجترئ عليها أحد غيري، بعد أن ماج غيهبها، واشتدّ كلَبها. وأيم الله، لو لم أَكُ فيكم لَما قوتل أصحاب الجمل الناكثون، ولا أهل صِفّين القاسطون، ولا أهل النهروان المارقون...
ولا تزال تطلع على تكرار عناصر الفتنة: الناكث والقاسط والمارق... ويوشك أن يسبقهم الحكام للتوبة بالتحالف مع دولة العترة القائمة بالسلطان والقرآن عند إخواننا العجم وتلك من ثوابت التداول على نصرة الرسالة. دليلنا أنه في آخر الزمان، سيكون آخر الناس التحاقا بمهدي آخر الزمان فقهاء المذاهب. لماذا ؟ استفت نفسك...
30 - BMW الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 08:48
l'adage : l'habit ne fait pas le moine n'est pas applicable au Maroc ;car c'est leurs habits qui fait d'eux des oulema et des religieux, c'est un tenu de travail
Apropos des oulemas ce terme est en ce temps devenu caduc , on parlait de aalim à l'epoque où l'analphabetisme etait total ,
31 - مليكة ملاك الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 08:53
أستغرب كثيرا كيف لهؤلاء الشيوخ أن يتوفقوا من العودة إلى المشهد العمومي، دون مراجعات حقيقية، تشمل ثلاثة عناصر: الإعلان عن التراجع عن أفكارهم المتطرفة السابقة، تفصيلا، أي بجرد كل ما كتبوه و إيضاح ما غيرو مما هم لا يزالوا يتشبتون به، الإعتذار ممن لحقهم الاذى منهم و هم كثيرون، خاصة الفزازي الذي لا تزال رسائله التي سفهت و كفرت سياسيين و مفكرين مغاربة تتناقل عبر الانترنت، ثم الاعتذار من الدولة.
أما الاقتصار على المصالحة مع الدولة، بادعاء المراجعة فهذا أمر مردود، و لا نقبله نحن دافعو الضرائب.
فلا يكفي ان تقول لي انا تغيرت لان ما يعنيي هو ما غيرت و كيف و كيف تفكر الان، و هل قبل منك العذر من لحقه اذاك؟ هذه امور لا يمكن للدولة ان تتولاها الدولة بالنيابة عن المجتمع، و العرفين بالقانون يميزون بين الحق و العام و الحق المدني
32 - صحاب الزرادي الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 09:03
اين تكنلوجيا العصر الواحد والعشرون اين هي صناعة الطائرات التي تفوق سرعة الصوت اين mirage وmig و f16 اين صناعات السفن الحربية التجارية اين صناعة القطارات اين صناعة الحافلات والسيارات اين هي صناعة السدود اين صناعة الطرق السيار المختلفة اشكالها اولاها تنسيك اخرها اين صناعة الاسلحة البيولوجيا والكيماوية اين هو تنضيم العمران من مساكن وشوارع اين هي.......مثل هاؤلاء يستهلكون ولا ينتجون مقابلين غير الزرادي والسلف الصالح كان يأكل بيديه وليحس اصابعه ويشطب لحيته ويقول لو اننا....لو اننا.... انضروا كيف كان يفعل اجدادنا اتقوا الله في انفسكم واعملوا فصدق رسول الله محمد عليه الصلاة والسلام حين قال " .....اخوك اعبد منك......" الحديث.
33 - عبدالعزيز الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 09:23
ان هي الا اسماء تسمونهاانتم لاسلفية في الإسلام كاين المومنين والمسلمين والإخوان في الاسلام
34 - السلف الصالح الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 09:50
حزب النهضة و الفضيلة برموزه السلفية يعتمد العمل السياسي الراشد الدي تاسس على مقصده . هدا الحزب يغلق الباب في وجه اصحاب المال الحرام كباعي الخمور و المخدرات و العلب الليلية و الفنادق المشبوهة و الا لتكاثر عدديا.وهو لا يتقاضى من الدولة حتى ما يسدد به نفقات مؤتمراته المحترمة عكس احزاب الاغلبية التي تاخد من الدولة مايناهز 500مليون في كل مناسبة واحدة لتغطية مؤتمراتها الحزبية و النقابية ولكم مثال في الحزب الحاكم .فاسالوا بصدق عن دلك
35 - hmida الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 09:51
je vais a la mosquee quand je peux je ne triche pas dans mon travail je suis serieux j aime mon pays j aime les pauvres je veux que tout le monde soit heureux je n ai jamais donne de corruption je n appartiens a aucune formation politique parfois je prends mon balaie et je nettoie le trottoire et la chaussee je rends service aux gens mais je ne crois nullement a ces gens objet de l article pour moi un homme de religion quand il parle de politique c est qu il a envie de manger au gateau la politique c est plein de problemes de promesses qui ne seront jamais tenues de mensonges d hypocrisie un hommes de religion doit s occuper de la religion point barre
36 - انني من المسلمين الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 09:54
أتمنى أن يستفيد هذا الحزب من تجربة غيره في المغرب والدول و الإسلامية ... الحزب سينجح إن شاء الله وسترون ذلك بأم اعينكم لست سلفيا بل انا ضد الفكر المتشدد للسلفيين لكن دخولهم غمار السياسة يعني انتهاء عهد السلفية المتشددة.
37 - منهج السلف الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 10:12
السلام عليكم ورحمة الله وصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم
ما لا يريد ان يفهمه كثير من الناس ان السلفيه منهج ليست حركه ولا حزب فمنهج السلف هو ما اشار اليه الرسول صلى الله عليه وسلم لما سال عليه قال ما انا عليه واصحابى فكل من خالف هذا فهو ليس على المنهج فكلمت سلفيه جهاديه او سلفيه السياسه ووو هده كلمات مخترعه ولا تبث الى منهج السلف بصله
38 - الدين لله و السياسة للانسان الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 11:24
الإسلام دين و ليس سياسة . و إذا ببعض من يدعون أنهم أكثر إسلام من الآخرين و استغلال الدين ليصلوا لاغراضهم الشخصية و ا لسلطوية . لا يقبل منهم الله إسلامهم . لأن
الإسلام مسألة روحانية و شفافة و طاهرة اما السياسة فهي خدعة و مراوغة لا يستطيعان خلطهما .
39 - الجلاليب الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 12:01
هاؤلاء النمادج الا يستحيون من انفسهم نحن مسلمون نحن مع كل مايرضي الله عز وجل ورسوله وكل من لا يحمل في راسه عقلا ينفع به الناس من صناعات ومن تدبير اقتصادي ومن اختراعات اما ان نلوك كل سنة وكل عقد وكل قرن 1000 سنة ونحن نقول السلف الصالح نعم السلف الصالح بنو لبنة اولى او درج اول لنتموا ونكملو بنيانهم بالصناعات بالاختراعات بتسخير العقول لهدا ليس بالتشلهيب كل من حفظ سورة وكيفية الوضوء الصغير الا وجمع حوله اناس يناقشهم في السورة والكيفية لا غير اين هو منظورك ورؤيتك للمستقبل يوم لا ينفع هراءك اما دول تتكلم بصناعاتها واختراعاتها وليس بجلابيبها التي تدل على تكاسلهم ومنعهم من العمل في الورشات الصناعية!!!!!
40 - wadou Hassan الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 12:15
Je pense que le maroc a besoin d un grand debat ou bien une commission ki parcours le pays ds des debts et ds laquelle tout les courants politiques s assoient pr savoir qel pays ils veulent. Un pays de moyen age oubien un pays modernevqui puisse avoir une place dans le monde moderne. Ces gens barbus qui veulent le pouvoir mais n ont pas de solutions pr les problemes qe vi leNotre cher pays je leur di laissez le pays trankil en paix votre place c les mosqueés oubien aller s isoler ds les montagnes a prier. On est chanceux d avoir un roi moderne et Amir Mouminin c est lui le seul qui est capable de mener notre patrie pour le bien. Les autres ni Brnkirane ni les salafistes personne ne leur fait confiance de mener le Maroc ver le bien. Rebi ikhali lina Malikna 7ami lblad mn had les malades qui ont les pensees extremistes
41 - عائشة أبو درار الدكالية الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 12:24
قد تصنع منهم الدولة العمقة حزب زور جديد على شاكلة حزب الزور بمصر..وقد تتدخل المملكة العبرية السلولوية لمدهم بالمال، ليفشلوا تجارب الحكم التي تهدد بربيع إسلامي جديد..!!!
ليس طعنا في علمائنا الأجلاء، ولكن خوفا عليهم وعلى أمتنا من لوثة السياسية ومكر النظام وخضوعه لإملاءات الخارج، وقد بدا ذلك في تدخلاتهم المرائية في قضايا عرفها المغرب ومحيطه، وعرفتها الأمة من مشرقها إلى مغربها..فكانوا معتدلين إلى حد التواطؤ..
42 - maghribi الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 12:28
اصبحت الحقائب الوزارية تسيل لعاب السلفيين اصحاب اللحي الطويلة والطرابييش الحمراء .دخول مثل هذه الاشكال عالم السياسة دليل على ان المغرب
يسير الى الظلمات .
43 - حسن الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 12:31
أنتم لاتمثلون إلا نزرا يسيرا من سلفيي المغرب، ولا تملكون حق الحديث عنهم، والصادقون من السلفيين يجمعون ولا بفرقون، ولذلك يختارون دعم من يرونه صالحا من الأحزاب الموجودة، والعدالة والتنمية على رأس هؤلاء.
44 - yahiyaoui الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 12:54
هؤلاء هم السلفيين في كل مكان فهم بالنسبة للشعائر التعبدية يغبطون على تطبيقهم الحرفي لتعليمات النبي صلى الله عليهم و سلم . لكنهم في الميدان السياسي لا يفقهون شيئا و يمكن التلاعب بهم بكل سهولة .. و انظروا لمصر حيث استطاع الانقلابي السيسي في استمالة حزب النور السلفي الى جانبه في حربه على الاخوان الفائزين في الانتخابات ...
45 - x/s/off الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 13:02
ياخسرة النفاق طغي على كلشي وها النتيجة الخوت اما اعينكم اذن الفاهم يفهم الكل يجري وراء التمكن من السلطة ليحققا اهدافه ومصاحه ولكن الله مع معاه حيلة وحبنا الله ونعمة الوكيل لا حولة ولا قوة الا بالله العلي العظيم شنو بغاو اوصلو هاد الناس منعرف حيرتونا في امرنا الله ادير الخير لهاد لبلاد السعيدة
46 - لحوم العلماء الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 13:09
الى صاحب التعليق 21الذي يزعم ويدعي بهتانا وزورا بان لحوم علماء الكلام مسمومة اقول له بدوري ان اللحوم المسمومة هي لحوم الناس العاديين البسطاء الذين يغرر بهم بالتحريض للقتل والفتن وليس تجار الدين ((البزناسة)).اضافة اقول ان لحم العلماء مسمومة ولكن لحوم اؤلاءك الذين قدموا للبشرية خدمات لا تقدر بثمن كادسون وباستور وجاليليوغيرهم.
47 - rafi9 الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 13:21
تواجد هؤلاء في الساحة السياسية يعني:
التخلف الذهني.
-الجمود السياسي.
-التشوه الثقافي.
-إعاقة السلوك الاجتماعي الحر.
-تمييع العمل الحزبي.
-إشعال الفتن بين الجماعات.
-تعدد و حرب الفتاوى.
-ظهور مواقف حربائية.
-صمت و تزكية للأعمال الإرهابية.
48 - بلغيتي طنجة الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 13:34
اناس لهم خبرة دينية و اصبحت لهم خبرة سياسية ليسوا بظلاميين كما يصفهم البعض
49 - Chrif الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 14:08
ثلاثة لاتثق بهم،سياسي تحول الى رجل دين ورجل دين تحول الى سياسي وثالثهما يفتي في السياسه من باب الدين
50 - الاختلاف الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 14:21
الى صاحب التعليق الذي يقول بان هؤلاء لحومهم مسمومة سوف نتفق معه ليس فقط لحومهم بل حتى السنتهم هي الاخرى تنفت السم الزعاف بنشر الكراهية والتكفير والتحقير بدل المحبة والا يخاء السلام.قبول الاخر مهما اختلف معه .
51 - ابو سلمى الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 16:09
السلام عليكم ا قول لهؤلاء الذين يقولون ادا حكمونا الاسلامين فلا نرى منهم الا التخلف والجهل وسفك الدماء فمذا صنعوابنا الاحزاب العلمانية والاشترااكية الي البؤس الفقر والتخلف والعرى وكل الفواحش ما ظهر منها وما بطن اقول لهؤلاء محلقين ادقانهم مذا صنعثم انتم الطائرات الصواريخ الهواتف الدكية .....اتقوا الله وارجعو الى رشدكم عسى الله يرحمنا جميعا
52 - مواطن مغربي. الثلاثاء 09 يونيو 2015 - 17:13
بالأمس شاهد العالم أجمع التطاحن والحرب التي دارت رحاها في أفغانستان بين طالبان والجماعة الإسلامية الأخرى لأربكان عندما خرجت الإتحاد السوفياتي .

إذا كنتم مسلمين بالفعل كما تدعون وتؤمنون بالإسلام الواحد والأوحد فلماذا لا تجتمعون في حزب واحد إدن بدل هده التفرقة والإختلاف وكل واحد منكم اصبح يبحث عن مصالحه الشخصية الضيقة؟!
الفيزازي في حزب والكتاني يبحث عن حزب سياسي آخر يعارضه وأبو الحفص عينه في حزب آخر وسنراهم غدا يتطاحنون من أجل مصالحهم الشخصية مثل الدي يقع اليوم بين حزب الفضيلة وحزب العدالة والتنمية دون أن ننسى جماعة العدل والإحسان التي تعارضهم كلهم وتدعي أنها هي التي توجد على صواب وتمثل الحق.

تبــا لكم جميعا...
ياسيدي الحمد لله على أن الشعب المغربي شعب ذكي فطن لكل مناورات وتْنوعيرْ تجار الدين والأحزاب السياسة وهذا مادفع الغـــــــــــــــــــــــــالبية الساحقة من المغاربة وجعلهم يقاطعون دائما الإنتخابات مهما كانت.
53 - momo الثلاثاء 16 يونيو 2015 - 20:22
حداري اخواني المغاربة من هؤلاء لا يخفى على احد منكم ان فكرهم الضال لا وجود لمعنى الوطن فيه هو صنم من مخلفات الاستعمار الدمقراطية كفر الانتخابات كفر هنا الدلائل على ما اقول موجودة على يوتيب من فاه شيخهم الفزازي الحمد لله على ان الله تعالى لم ولن يمكنهم وكل من هو على شاكلتهم من العلم النير من فزياء وكمياء و رياضيات الخ التي تعود على الانسا نية بالخير ولو استطاعوا ولن يستطيعوا. اول ما سيقومون به هو صناعة سلاح يفتكون به كل من خالفهم حفض الله هدا البلد وادام عليه نعمة الاسلام النير وحفض الله مولانا الملك امين اللهم صل على الحبيب واله
المجموع: 53 | عرض: 1 - 53

التعليقات مغلقة على هذا المقال