24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4908:2113:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

4.10

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | هل تعزز صرامة المغرب في رصد الأهلة خصوصيته بالمنطقة؟

هل تعزز صرامة المغرب في رصد الأهلة خصوصيته بالمنطقة؟

هل تعزز صرامة المغرب في رصد الأهلة خصوصيته بالمنطقة؟

يعتمد المغرب شروطًا صارمة في رصد الأهلة، ولا يعلن عن انتهاء شهر هجري في يومه 29 ما لم تتم رؤية الهلال من طرف فريق يضم الكثير من موظفي وأعوان الأوقاف زيادة على وحدات من القوات المسلحة الملكية. إصرار المغرب على رصد الهلال بالرؤية عبر أشخاص مكلّفين بهذه العملية كلّفه أكثر من مرة الخروج من بوثقة غالبية دول العالم التي تعلن عن عيد الفطر مثلًا في يوم، بينما يعلن عنه المغرب، أحيانًا رفقة سلطنة عمان، في اليوم الموالي.

وتؤكد الأوساط المعنية أن عملية رصد الهلال بالمغرب تبقى تقنية ودينية ولا تحتمل أيّ تفسير سياسي، أو مجرّد رغبة المغرب التباين عن باقي دول المنطقة، خاصة وأن هناك إثناءً كبيرًا على صرامة المغرب في إعلانه عن الهلال من الأوساط العلمية والدينية، بل إن الكثير من الأبحاث التي قام بها المشروع الإسلامي لرصد الأهلة، أكدت أن نسبة خطأ المغرب في تحديد أيام المناسبات الدينية، كانت منعدمة في العقود الأخيرة، بينما وقعت أخطاء في رصد المملكة العربية السعودية.

حول الخصوصية المغربية من الزاوية الدينية، يقول محمد عبد الوهاب رفيقي، الداعية الإسلامي: "ما ينبغي فهمه أن الدين الموّحد لا يختلف بين شرق وغرب. الأصول الكبرى والقيم الأساسية لا تتغيّر بزمان أو مكان، أما تنزيلات الأحكام فهي من تتغير. لذلك كان لكل بلد خصوصياته الدينية، والمغرب بحكم بعده الجغرافي وعوامل تاريخية أخرى من أهمها استقلاله عن الدول الإسلامية الكبرى التي حكمت العالم، صنع شكلًا للتدين خاص به لا يخرج عن الإطار العام للدين".

ويضيف رفيقي المعروف بأبي حفص: " لقد اختارالمغرب مذهب مالك وقراءة ورش، كما تتفرّد الطريقة المغربية في الآذان وشكل المساجد وما يجري من طقوس ملازمة للعبادة والتفرد في الصيام والافطار، صحيح أن عوامل سياسية دخلت علي الخط واستغل هذا الامر سياسيا حاصة في عهد الملك الراحل الحسن الثاني الذي كان يركز على هذه الخصوصية، لكن هذا لا ينفي حقيقة هذه الخصوصية التي أراها أمرًا حميدًا لحماية التدين المغربي ولجعله متلائمًا مع سياقه".

يعزز الموقف الصارم للمغرب من عملية رصد الهلال ما يعرف في المجال السياسي بـ"الاستثناء المغربي"، وهو المفهوم الذي تطوّر أكثر خلال فترة ما يعرف بـ"الربيع العربي"، عندما بقي المغرب صامدًا بل وخرج من تلك الفترة بمكاسب كثيرة، جزء كبير منها أتى تحت ضغط الشارع خاصة حركة 20 فبراير، ومن ذلك الإعلان عن إصلاح دستوري مهّد لأول وثيقة دستورية في عهد الملك محمد السادس، رغم تباين الآراء بمدى استمرار الدولة في نهج الإصلاح بعد انقضاء الحراك الشعبي.

من العوامل السياسية التي تساهم في هذه الخصوصية، حسب أستاذ العلوم السياسية، محمد مفيد، طبيعة النظام السياسي المغربي: "النظام الملكي يعد عامل قوة لمواجهة العديد من التحديات، كما أن المؤسسة الملكية هي صمام أمان لاستمرارية الوحدة في ظل النوع الثقافي والتعدد السياسي بالمغرب. فضلًا عن الاستثناء المغربي في طريقة التعاطي مع المطالب الشعبية، في وقت لم تشكل فيه المطالب المتعلقة بالإصلاح السياسي والدستوري والاقتصادي والاجتماعي أيّ استثناء عن بقية دول المنطقة".

ويتابع مفيد: "ساهمت الكثير من العوامل الأخرى في تفرّد المغرب رغم ما يعرفه من إشكالات اقتصادية واجتماعية، خاصة قطعه مع ممارسات القمع بعد تقرير هيئة الإنصاف والمصالحة، ووضع خارطة طريق حقيقية للعديد من الإصلاحات الدستورية والقانونية والمؤسساتية والسياسية. وبالتالي يمكن القول إنه يشكل نموذجا في المنطقة وبأن مصيره غير مرهون بما تعرفه العديد من الدول الأخرى، ولكن هذا الأمر ينبغي أن يكون عاملا محفزا للاستمرارية في مسار البناء والإصلاح".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (79)

1 - medagadir الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:15
وا عباد الله واحد القمر لي كاين لعالم كامل عيد إلا المغرب
2 - أبُوإسْحَاق الوَسَطِي الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:22
السلام عليكم
عيدكم مبارك سعيد
صرامة المغرب في رصد الأهلة لا تكفي، يجب أن يسوقها ويقنع بها العالم للحد من هذا التشرذم في الأعياد والصيام والوقوف بعرفة ...
3 - الجوهري الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:23
لاول مرة نشعر بأننا صمنا رمضان كاملا ولم تتدخل فيه نزوات الحكام كما اننا اعطينا المثل على الصبر والرجولة التي عرف بهاالمغاربة من أيام عقبة بن نافع فهنيئا لنا وشكرا لجلالة الملك
4 - morchid france الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:25
توضيح وتفسير معقول جدا شكرا وعيد مبارك سعيد لكل المغاربة
5 - مواطن الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:31
ماهية علاقة روية الهلال بالربيع العربي و المسماة عشر فبراير
6 - ostade lwiyen الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:33
يجب ان نعتز بمغربيتنا .المغرب وسلطنة عمان احسن دولتين في مراقبة الهلال وهذاعلى طول السنة ومن اكثر من 200مرصد
7 - عابر سبيل الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:36
المسلمون ينضرون الى السماء مرتين في السنة في بداية رمضان ونهايته و يستعملون العلم الدي لا ينفع من ادوات الغرب الفاسق و الفاجر .. وكل عام نسمع نفس الكلام .. العالم و العلم وصل الى نهاية المشموعة الشمسية و نحن مازنا ننضر فقط الى القمر مرتين في السنة و نسب العلم و العلوم و الغرب خمس مرات في اليوم في كل صلاة .. امة التخلف لا تنضر الى السماء الا مرتين في العام
8 - eucalyptus الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:37
قبل انتشار الانترنيت وتكنولوجيات التواصل كان بعض المواطنين يستهزؤون من قرارات الحكومة المغربية بخصوص بداية رمضان ويوم العيد٬ فكان بعضهم يقول ان الدولة تتعمد تأجيل يوم العيد و رمضان بيوم واحد لدواعي سياسية وأحيانا كانوا يقولون أن الدولة تتعمد ترتيب يوم العيد ويوم العطلة حسب المنافع التجارية والاقتصادية .
بل الاغرب هو بعض الناس اقتنعوا بان دولتنا تتلاعب بهلال رمضان وليست جدية في قراراتها فلجؤوا إلى الصوم والإحتفال بالعيد حسب السعودية وليس حسب المغرب ولا زلت أذكر بعض الناس يعيدون "سريا" قبلنا ويذبحون سريا قبل عيد الأضحى بالمغرب وكانوا يدّعون أنهم يفعلون ذلك لتوحيد يوم العيد في كل الدول الاسلامية " في حين أنهم كانوا يُفرقون عن جيرانهم وعائلاتهم.."

أنذك كانت المعلومة قليلة وشحيحة فكان بعض الناس يعتقدون كل ما يأتي من السعودية صحيح وكل ما يأتي من المغرب بدعة.

لكن مع مر الزمان وانتشار التكنولوجيا والمعلومة٬ أصبح بإمكان اي شخص أن يطلع بنفسه ويبحث بنفسه في كتب التاريخ والدين والعلم كما انتشرت برامج و علوم الفلك ورصد الأهلة وظهرت الحقيقة أن المغرب "المتخلف اقتصاديا و دينيا.." هو الأكثر دقة
9 - Marocain et j'en suis fière الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:37
لم أكن على علم بصرامة المغرب فيما يتعلق برأيه اﻷهلة إﻻ في السنين اﻷخيرة و كم مرة نددت خطأ بتأخرنا في الصيام أو العيد، و كم مرة ناديت بإستعمال التقنيات الحديثة و بتوحيد أيام الصوم و اﻷعياد بين جميع الدول اﻹسلامية و أعترف اليوم أنني كنت على خطأ، فالتقنيات التكنلوجية لم تكن في عهد الرسول عليه الصلات و السلام، و النص واضح و ضوح الشمس( من شهد منكم الشهر فليصم ).
10 - أميمة الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:38
مافهمتش مال بنادم كيحكر على هاد المسألة
بعتيونا نديرو بحال السعودية اللي فطرت على كوكب زحل وكله موثق في اخبار الجزيرة ومن اراد فليتأكه
نسبة خطأ المغرب تكاد تنعدم فلما كثرة البلبلة و الهرج
هل هناك نص ينص انه علينا ان نعيد كجميع الدول !!
11 - عبدالله الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:46
الطريقة الصحيحة هية الرؤية بالعين المجردة ولكن يجب تحديد أو تقسيم مناطق الرؤيا بأن تكون في المغرب العربي رؤية موحدة .والشرق الأوسط رؤية موحدة ووووووو
12 - هشام الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:47
انا لم افهم المقال هل يتحدث عن رؤية الهلال عند المغاربة ام عن السياسة المغربية .نحن نتق في علمائنا و نحن في المغرب و لسنا في السعودية او في غيرها .فدينيا اختلاف المطالع وارد .اما السياسة فما دخلها و ما علاقتها . مقال مخربق و لا بوصلة له و يفتقر للمهنية و لأدنى الكفاءات .هذا رأيي
13 - rabah الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:49
هذه المسألة دينية محضة ولكنها لا تنفصل عن الشأن السياسي , ورأي رفيقي ,الداعية الاسلامي ,لا يخلو من الطابع السياسي . البارحة مساء الخميس, في احد احياء الرباط , قام رجلان بالنفخ في الغيطة اعلانا عن عيد الفطر يوم الجمعة , وسرعان ماتم توقيفهما من طرف الشرطة , وهذه الحادثة ايضا تعبير عن موقف سياسي .وانتظرت الجزائر كثيرا مساء الخميس لتتأكد من اعلان السلطات المغربية عن السبت كيوم عيد الفطر , لتعلن ان العيد هو يوم الجمعة حتى تعبر عن معاكستها للمغرب . والمنطقي هو ان تتبع الجزائر المغرب في مراقبة الاهلة نظرا لتفوق المغرب في رصد الاهلة , ونظرا لكون الجزائر كانت عبر التاريخ ولاتزال تسترشد بالمغرب في المجال الديني وفي كثير من القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية.
14 - Hamada الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:49
نعم دوما يضبط المغرب هذا الامر وهذه ليست خصوصية وإنما المسالة تستلزم صرامة خاصة ويشرف عليها علماء وأهل الاختصاص ولا مجال للمزايدة في أمور الدين ويشرفنا هذا الضبط
15 - sami الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:52
اشمن؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ كتهدر من نيتك
وهدا الشي لي كبرنا عليه باللي صيامنا وعيدنا حتى عرفتنا بعد السعودية بيوم، واش هدا الشئ عندو علاقة بالرؤيا او عوامل سياسية ترفض التبعية لدول المشرق حتى في الدين، غير فكرني فوقاش جاء يوم عرفه في المغرب في اليوم د المسلمين وهذا يطرح تساؤل مهم جدا الا وهو اما أن تكون السعودية على خطأ او يكون المغرب على خطأ فان كانت السعودية على خطأ فان الحجاج الذين حجو في السنوات العشرين أو ربما الخمسين التي مضت حجهم باطل ومنهم الحجاج المغاربة وبناءا عليه لماذا لا تنقل المشاعر المقدسة للمغرب حتى يضمن المسلمون أن حجهم وصيامهم وعيدهم صحيح ؟ بالمناسبة أنا لا أذكر أن رمضان أو العيد اثبت في المغرب بالرؤية دائما نتم الشهر وهذا دليل واضح على عدم وجود الناس المؤهلين للرؤياء وينتهي بنا الوضع الى بيان بتعذر الرؤياء
ناهيك عن أن بعض الناس العارفين بخفايا الأمور يضحون قبل عيد الدولة بيوم أي في يوم نحر المسلمين في منى
16 - مسلم الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:54
لقد شكلت هذه الخصوصية حائط صد منيع امام الثيارات الدينية والثقافية والسياسية الوافدة. وحتى بعد التسربات لم تحد لها حاضنة في المغرب. بل ان هذه الخصوصية كادت ان تصيرنموذجا يحتدى به من طرف دول عديدة في الشرق والغرب على حد سواء. خصوصية تحفظ التنوع في الوحدة وايضا الوحدة في التنوع ويطلق عليها اصطلاحا تامغربيت.
17 - Hicham الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:54
اوا دابا يا خوتي لمغاربة غدي نحصلكم وجاوبوني على هاد السؤال الذي سيحيركم٠ لنفترض أن المغرب حدوده تمتد إلى ليبيا والهلال تم رصده في طرابلس هل سيصوم سكان الغرب الذي هو المغرب والباقي يفطر؟ السؤال الثاني إذا المغرب تقسم لدولتين والهلال تم رصده في وجدة فهل ستفطر الدار البيضاء التي لم ترصده؟ والسؤال الأخير لو الجزائر فوتت لنا أرضها وأصبحنا المغرب الكبير وتم رصد الهلال في عنابة هل نصف المغرب الآخر سيفطر؟ الآن غادي دوخو بزاف وغادي تعرفوا أننا كدول عربية اسلامية مجاورة لبعضها وجب علينا الصيام والإفطار في نفس اليوم, مبوك العيد
18 - أكبر كذبة الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:58
الله يحفظ حتى في الهلال فيه النفاق امريكا تصور كوكب بلوتو والمغرب أفضل بلد في رؤية الهلال؟؟! منطقيا في الشمال اسبانيا في الغرب كاناريا في الجنوب موريتانيا في الشرق الجزائر كل هذه الدول أفطرت ونحن صائمون نعم انه كوكب المغرب، نظرة بسيطة على الدول الخارجة عن الجماعة ستجد ايران وعمان والمغرب كلهم يغلب عليهم الطائفية او حب الاختلاف
قاعدة تدرس: اذا صمنا مع الدول مجتمعة فلن نفطر معها
19 - soussi الجمعة 17 يوليوز 2015 - 23:59
سبق للمغرب ان اخطاء في رؤية الهلال في يوم العيد 2013
ثم رؤية الهلال يوم العيد وهو في يومه الثاني
لازلنا لم نجتهد في هذه القضية
عيدكم مبروك سعيد لجميع المغاربة ذاخل وخارج الوطن والى جميع المسلمين
20 - حامد المغربي السبت 18 يوليوز 2015 - 00:02
المملكة المغربية متميزة عن الشرق بلباسه التقليدي الرائع وزخرفة بيوته ومساجده الاندلسية المبهرة. زد على ذلك تنوع ثقافته الضاربة في جدور التاريخ. وكامثلة على هذا التفرد نجد القفطان المغربي يفوز دائما بوسام الاناقة في المهرجانات المختلفة. كما يعتبر المطبخ المغربي ثانيا على المستوى العالمي. كما ان اعداءنا يموتون غيظا على نعمة الامان من العواصف التي تهز المشرق.كلنا فداء لهذا الوطن. الله الوطن الملك
21 - citoyen السبت 18 يوليوز 2015 - 00:03
اتفق العرب على ألا يتفقوا وهذه هي الحاجة الوحيدة التي فلحوا فيها و يا للأسف! الأوربيون والأمريكيين و الآسيويين كلهم وحدود كلمتهم و دينهم و عملتهم و سياستهم و هاهم ناجحين متقدمين يسيرون العالم. وحنا مازالين حاضيين لي كتلبس الصاية أو الشورط و عاطينها لكدوب و النفاق و النصب و هاكدا غاديين نبقاو يلا ما صلحناش راسنا في أقرب وقت!!!
22 - نابلسي السبت 18 يوليوز 2015 - 00:04
الاهم من هذا كله، قولوا لنا كم من ليلة قدر موجودة في الإسلام، إذا كانت بعض الدول لها يوم عيد مختلف؟
23 - حميد السبت 18 يوليوز 2015 - 00:06
هي ميزة ينفرد بها المغرب عن سائر الدول الاسلامية. بفضل تمسكه بقيم السلف الصالح.
24 - mr.rachid السبت 18 يوليوز 2015 - 00:09
حسبنا الله ونعم الوكيل على كل من يتلاعب بالدين.
25 - عبدالله السبت 18 يوليوز 2015 - 00:09
هناك طائفة كبيرة في المغرب اليوم افطروا الحقيقة انهم افطروا عمدا فيجب عليهم القضاء والكفارة المخلفة الاولى والثانية انهم خالفوا اولياء الامر حيث قال عز وجل واطيعوا الله والرسول واولي الامر ثالثا يعون الى الفتنة والرسول ص قال الفتنة نائمة لعن الله من ايقضها.
26 - ostade lwiyen السبت 18 يوليوز 2015 - 00:10
من سنة 1983 الى 2007 الدولة التي لم تخطىء المراقبة هي المغرب.دول الخليج تعتمد على رؤية الشخص الواحد ثم تتبعها باقي دول الخليج.فلكيون عرب يجمعون على المغرب وسلطنة عمان الاحسن عربيا.
27 - ostade lwiyen السبت 18 يوليوز 2015 - 00:10
من سنة 1983 الى 2007 الدولة التي لم تخطىء المراقبة هي المغرب.دول الخليج تعتمد على رؤية الشخص الواحد ثم تتبعها باقي دول الخليج.فلكيون عرب يجمعون على المغرب وسلطنة عمان الاحسن عربيا.
28 - مغربي وافتخر السبت 18 يوليوز 2015 - 00:10
الدي حيرني كيف لجميع الدول رات الهلال في رمضان وفي اخره تم رؤيته بعين واحدة .
ان كان فرق في الزمن يفوق 12 ساعة فنعم وان كان اقل فلا .
علاش حنا نتحجوا معهم في نفس اليوم .
المهم الدنب على من ضلنا.
29 - عيد سعيد السبت 18 يوليوز 2015 - 00:14
في الصيف تكون رؤية الهلال سهلة جدا خاصة للناس الذين يسكنون في الأرياف
والبوادي لأن السما تكون صافية عكس الشتاء الذي تكون السماء فيه غائمة.
30 - HAMOUDA السبت 18 يوليوز 2015 - 00:15
لقد اعلن السيد بنكيران قبل يومين على ان العيد سيكون يوم السبت ،كيف تبين له ذلك ؟ هل السياسة لها دخل في تأخير عيد الفطر
31 - عنيد السبت 18 يوليوز 2015 - 00:21
و ماذا نقول عن عيد الأضحى ،الدول الإسلامية جميعها تعيد في نفس اليوم إلا المغرب فهو إستثناء!!!
تبيعون الأوهام باسم الدين .
32 - سعيد السبت 18 يوليوز 2015 - 00:22
عندما ارى ما بحدث من صراعات في الدول الاسلامية بسبب كثرة التفاسير والتاويلات الى حد السب والقدف والتكفير والقتل وارى مغربي الحبيب بدينه الحنفي السمح وملكه امير المومنين صمام الامان لكل التجادبات احمد الله على مغربيتي وعلى ملكي والله العظيم اسال الله ان يحفظه من كل شر وبلاء وان يطيل عمره ويبقيه للاسلام ذخرا وملادا المغرب بلد مسلم رغم النقاشات الهامشية التي تقع هنا وهنا لان الاسلام ضمن للجميع حريته في التفكير والمغرب قدوة يحتدى به من جميع الدول هدا رايي وشكرا
33 - وسام السبت 18 يوليوز 2015 - 00:22
نتمنى ان تكون هنالك صرامة وانفراد من نوع اخر وذلك بفك الارتباط الاقتصادي والاجتماعي والأكاديمي مع ماما فرنسا وتطبيق مبدأ الاستثناء في تطوير التعليم وتنويع الاسواق لتشمل دول اسيا وأمريكا الجنوبية وأوروبا الشرقية اقتصاديا وسياحيا. ويكفي من ماما فرنسا واخواتها.
34 - السوسي السبت 18 يوليوز 2015 - 00:40
وماذا تنتظرون من شعب الحْضْية
35 - BRANS السبت 18 يوليوز 2015 - 00:42
لا يجوز اعتماد الحساب الفلكي في تحديد أو تعيين بدء الصوم أو الفطر، ويجب اعتماد الرؤية العينية في ذلك. والدليل على هذا:
عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (صوموالرؤيته وأفطروا لرؤيته فإن غبي عليكم فأكملوا عدة شعبان ثلاثين) رواه البخاري ومسلم، وفي لفظ: (صوموا لرؤيته فإن غمي عليكم فعدوا ثلاثين) رواه أحمد، وفي لفظ: (إذا رأيتم الهلال فصوموا وإذا رأيتموه فافطروا فإن غم عليكم فعدوا ثلاثين يوما)
36 - مغربي السبت 18 يوليوز 2015 - 00:44
حبدا لو كانت الصرامة في جميع المجالات و عيدكم مبارك سعيد
37 - Fatima Ezzahra السبت 18 يوليوز 2015 - 00:52
صمنا 29 او 30 يوم غدي تلقى دائما من هم غير راضين و يشككون ... تقبل الله صيامكم و عيدكم مبارك
38 - Eucalyptus السبت 18 يوليوز 2015 - 00:55
إلى هشام 17 Hicham

لنفرض أن الارجنتين أعطت المغرب قطعة أرضية بجنوب القارة الأمريكية وحدث أن ظهر الهلال هناك فقط وهذا ممكن هل يجب على السعودية وكل الدول الاسلامية أن تفطر على رؤية الهلال هناك؟ مع العلم انه إذا ظهر هناك يوم الخميس عند الغروب سيكون في السعودية يوم الجمعة منتصف النهار وفي أندونيسيا سيكون ليل السبت قد اقترب فما العمل؟
الله خلق الأرض كروية الشكل وأعطانا عقلا نتدبر به

كيف يمكن توحيد بين نقطتين تبعدان عن بعضهما 24 ساعة؟ بل لا يمكننا حتى معرفة من يسبق الآخر مادامت الأرض كروية أي ليس لها بداية ونهاية
39 - محمد السبت 18 يوليوز 2015 - 01:03
إذا كان المسؤولون عندنا يعتمدون على الطرق التقليدية في تحديد اوائل الشهور ويستغنون عن التقدم العلمي والتكنولوجي، فعليهم أيضا أن يعتمدوا على الطرق التقليدية لتحديد أوقات الصلاة : بزوغ الفجر، طول الظل، غروب الشمش، الشفق الأحمر... . إن الإستعانة بعلم الفلك و التكنولوجيا هو الذي سوف يوحد الأمة بعكس الإعتماد على الوسائلالتقليدية التي أكل عليها الدهر و شرب والتي لا يمكن إلا أن تزيد في تشردم الأمة لأنها نسبية و تحتمل الخطأ.
فقول الرسول صلى الله عليه وسلم : صوموا لرؤيته زافطروا لرؤيته... خطاب موجه لأصحابه الذين لا يتوفرون أنذاك على وسيلة أخرى لمعرفة أوائل الشهور. والله أعلم.
40 - سعيد السبت 18 يوليوز 2015 - 01:15
تعتبر الطريقة المغربية هي الاصح في مراقبة الهلال وذللك بشهادة شيوخ من الشرق، والحمد لله فهذا الامر له رجاله القائمون عليه. قال الرسول صلى الله عليه وسلم :"صوموا لرؤيته و افطروا لرؤيته" و قال ايضا في حديث آخر "إذا التبس عليكم فأتموا الثلاثين" وعملا بهذا الحديث الاخير ونظرا لكثرة الولوتات في الجو ودون استعمال التقنية الحديثة كنا سنصوم سنين عديدة 30 يوما فاتقوا الله واتركوا الامر لاهل الاختصاص وشكرا.
41 - يونس المغرب السبت 18 يوليوز 2015 - 01:18
المغرب وعمان لديه خبرة واسعة في هدا المجال لايعتمد على كلام الناس فقط له خبراء مرخصين من الدولة عكس دول الحليج لاخرى التي تعتمد على اقوال الناس
42 - مغربي السبت 18 يوليوز 2015 - 01:20
يا سيدي راه المغرب هذا ونحن في المغرب وليس في المشرق وشتان ما بينهما لنا اعرافنا ووسائلنا للرصد علمية وقديمة جدا ونعمل بها عى مدى قرون والمغرب لا يتبع احدا في مثل هذه الامور ولم يكن هذا مثيرا للاهتمام ا ابدا الا بعد الطفرة الاعلامية خلال العشرات السنين الاخيرة bonne fête à tous les marocains.
43 - علي السبت 18 يوليوز 2015 - 01:21
إلى صاحب التعليق رقم 9.. كلمة شهد التي ذكرت في الآية الكريمة..لا تعني بالضرورة شاهد..فالمعنى الدلالي لكلمة شهد مطاط جدا يشمل الرؤية و العلم أيضا و ليس الرؤية فقط و ليس مطلوبا شرعا أن تتحقق الرؤية للجميع و إنما العلم يكفي و حتى داخل الوطن الواحد الذي يتحقق الغالبية العظمى هو العلم بثبوت الشهر و ليس الرؤية.. تحياتي
44 - said12 السبت 18 يوليوز 2015 - 01:23
الى 15
المغرب فالرباط ف 8س و 44د و فتطوان ف 8س و 43د . اما فالسعو دية فهي قبل منا بربعة ديال الساعات. اذا شحال من مغرب كاينة? نص الارض فيه الليل و النص الاخر فيه النهار.
اللي دوخ الجهلاء هو التقويم الكريكوري grégorien اللي عملتو الكنيسة.
ا لعالم Einstein اكد فالنسبية ديالو بان الزمن كيتغير حسب المكان هدشي علاش ليلة القدر مامعروفاش. اما يوم عرفة فهو مشروط بالمكان و الزمن. الزمن نسبي الا عند سيدي ربي.
فلاخير سمحو ليا على الدارجة
45 - عبداللطيف السبت 18 يوليوز 2015 - 01:28
إن ما يحز في النفس، هو اﻹهمال الذي يتعمده بلاغ مراقبة الهلال. ذلك أن من بين الأجهزة واﻷشخاص الذين يخولهم القانون مراقبة اﻷهلة. هو جهاز العدول.
فلست أدري لماذا يذكر قضاة التوثيق في المراقبة مع غيابهم الكلي عن العملية. وفي المقابل يستثنى ذكر العدلين مع واقع حضورهم بل وأكثر من ذلك فإنهم يدلون في اليوم الموالي لعملية المراقبة بعقد رسمي يتم حفظ نسخة منه بأقسام التوثيق لدى المحاكم.
46 - برهيم السبت 18 يوليوز 2015 - 01:47
لماذا هذا اﻹختﻻف نحن عندنا احسن اﻷئمة وأحسن شعب وأحسن ملك والله العظيم من قلبي وﻻأنافقكم نحن أحسن شعب في العالم ومنبقاوش نهبش على بعظنا ﻷن ليس في مصلحة دولتنا العظيمة ﻷن لدينا أعداء كثر فإد صام ملكنا فنحن مجندون ورائه ونتمنى للمغاربة جميعا عيد مبارك سعيد يوم السبت ولملكنا الهمام الصحة والعافية وجميع اﻷسرة العلوية
47 - اسماعيل اسفي السبت 18 يوليوز 2015 - 01:47
رؤية الهلال في المغرب كانت جد طبيعية، لأنه بالكاد كان يظهر في الأفق اليوم .لذلك فأنا اعتقد أن وزارة الأوقاف كانت على صواب .لو افطرنا بالأمس لأحسسنا بالذنب هذا اليوم، الحمد لله الذي هدانا لهذا. عيد مبارك سعيد لكل المغاربه والمسلمين في كل بقاع العالم.
48 - نفس الصرامة السبت 18 يوليوز 2015 - 01:52
نريد نفس الصرامة مع الزكاة
اليس امير المؤمنين اول المانعين ادائها واتحدى احدا ان ينف ذلك
اليس الملك اكبر فلاح في المغرب فهل يخرج زكاة الحرث والانعام
اليس للملك حسابات بالخارج يدور عليها الحول وتفوق 10 ملايير دولار ووجب فيها الزكاة
وكالعادة اي كلمة حق ضد امير المؤمنين لاتنشر
49 - citoyen السبت 18 يوليوز 2015 - 01:54
مالنا فهاد الصداع كامل؟ يديرولنا رمضان فيه 30 يوم والسلام. و نتهناو من هاد الضجة كلها. و لكن حنا عزيز علينا الخواض و الغموض.
50 - مواطن غيور السبت 18 يوليوز 2015 - 02:00
السلام عليكم. لنفرض جدلا أن الدول الإسلامية متحدة و هناك اتفاق على الرؤية المشتركة للهلال في أي بقعة في العالم ولو كان هذا مستبعدا الن نعيد متحدين ونبارك بعضنا لبعض.
الملائكة لا تتنزل مرتين في ليلتي قدر والحجاج لا يقفون عرفات مرتين فالله يهديكم. مبروك العيد وشكرا هسبريس
51 - هل معي لاتنسى تصويتك يهمنا السبت 18 يوليوز 2015 - 02:04
قال الرسول صلى الله عليه وسلم. ادا رأيتم الهلال فصومو وادا رايتمه فافطرو .ولم يربط الرايا بمكة سوؤل لم يصوم معا السعودية هل الناس في هدا البلد او المغرب كانو يصومون معا مكة في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم .والطريقة التي يتبعها المغرب من السنة النبوية
52 - lamia السبت 18 يوليوز 2015 - 02:16
الاعتراف بالخطأ فضيلة والرجوع عنه قوة وبطوله
53 - juriskom السبت 18 يوليوز 2015 - 02:23
لكل من يخلط الحابل بالنابل أقول: من أراد عرفة فلا توجد إلا واحدة بالسعودية. فطقوسيتها مرتبطة لزاما بقتران الزمان والمكان. ولا يمكن التبرك بها إلا من خلال التواجد في المكان والزمان المناسبين لذلك. فإذا انعدم المكان فلا يبقى للزمان أي معنى. وعليه، لمن يرى في عدم توحيد يوم الصيام واﻹفطار تهديدا لعقيدة المسلمين، أقول بأن القاعدة واضحة جدا: من رأى ... فليصم. ومن أراد عرفات فليذهب لجبله.
54 - med السبت 18 يوليوز 2015 - 02:42
الهلال لما كيطلع يطلع على الشرق والغرب المشكل سياسي وصافي وكيعني انتم وحدكم وحنا وحدنا المفروض صمنا معاهم نعيدو معاهم
55 - رشيد السبت 18 يوليوز 2015 - 02:53
خصوصية المغرب العلمية والدينية والسياسية ثابتة
بفعل تمازج ثقافته العربية والامازيغية واليهودية مكنه من التميز الايجابي عن الشرق الاسلامي .والامبراطورية المغربية التي عجزت الدولة العثمانية التوغل فيها زادته هيبة ومجدا وتاريخنا افضل شاهد على تميزنا .نعم تاريخ حديث ان قرن بتاريخ الشرق لكن ان اعتمدنا الفتح الاسلامي فنحن سويا .
اما عن تميزه عن الدول الاخرى في مطلع الهلال فالمرجو تتبعها خلال السنة القميرية كلها وليس فقط في رمضان .
اذكر في احد الاعياد كم كلف خطا في رؤية الهلال في المملكة السعودية خزينة الدولة حين تقرر ان تتحمل الدولة كفارة الاكل في رمضان
56 - عيد مبارك السبت 18 يوليوز 2015 - 02:55
عيد مبارك على جميع المغاربة والمسلمين في كل مكان.وقد اثبتت كل الحسابات الفلكية ان يوم العيد هويوم السبت وعليه فلا مكان لاهواء مشايخ السعودية في تحديد يوم العيد للمغاربة اوغيرهم ما دامت التكنلوجيا متوفرة .السعودية لم تعد مرجعا للاسلام بل اصبحت مرجعا للطائفية المقيتة وتجييش وتمويل الجماعات الارهابية والاعداء على دول دات سيادة وتدميرها وابادة شعوبها ودعم وتمويل الانقلابيين .الحمد اننا لم نحتفل مع اولائك الانجاس في نفس اليوم انه لشرف عظيم.كل عام والمغرب بخير.
57 - محمد السبت 18 يوليوز 2015 - 03:03
مغربي حتى النخاع.
مغربي حتى الثمالة.
ولي ماعجبو الحال عندنا 2 بحور.
58 - العربي السبت 18 يوليوز 2015 - 03:05
يا عرب قولوا عيد مبارك سعيد لجميع المسلمين و ثقبل الله منا و منهم وكفانا ثفرقة حثى في امور ينفرد بها رب العزة لكي يجازي عنها. ادعوا للامة الاسلامية لكي يجمع شملها و يوحدها و عيد مبارك سعيد لكل مسلم و تقبل الله من الجميع.ه
59 - عبد العزيز خربوش السبت 18 يوليوز 2015 - 03:24
أما فيما يتعلق بالخصوصية وحرص المغرب على الرؤية الشرعية فذاك لم يأت الا من جهود ثلة من أهل العلم المؤقتين الذي يعملون في الخفاء بتنسيق مع الجهات المسؤولة أيام الحسن الثاني رحمه الله ولا زالت المسيرة متواصلة والحمد لله
وحتى لما كانت هنالك بعض الأخطاء في إعلان رؤية الهلال عند المغاربة فأئمتنا نددوا بها واستنكر ذالك
وعلى على سبيل المثال .لذاك فهل مراقبة مشتركة
سنة 1427الموافق 2006 اعلنت الاذاعة المغربية في الساعة العاشرة مساء يوم السبت29 شعبان  23 شتنبر  في نشرة الاخبار ان هلال رمضان ثبت مع عدم رؤيته في جمع انحاء المملكة وقالت ان ارتفاعه كاف في ثبوت الرؤية وقالت ان هذه الحالة حالة استثنائية
والحالة ان الرؤية ممتنعة مساء يوم السبت مع حدوث كسوف والاجتماع واقع 11:45 من يوم الجمعة 22 شتنبر ولم تذكر الوزارة آنذاك الناحية التي رئي فيها الهلال لأن رؤيته مستحيلة مع ان الحساب قطعي والشهادة ظنية. والشريعة كلفت الناس بما تعرفه جماهيرهم وهو الرؤية او استكمال العدة ثلاثين يوما
60 - من أمة محمد السبت 18 يوليوز 2015 - 03:37
الناس كانت تصوم بدن اختلاف حتا أتت وسائل الاتصال وهنا ظهرت الخلفات
61 - سعيد السبت 18 يوليوز 2015 - 05:22
فضل الله واسع نقلا من صحيح مسلم :باب بيان أن لكل بلد رؤيتهم وأنهم إذا رأوا الهلال ببلد لا يثبت حكمه لما بعد عنهم

1087 حدثنا يحيى بن يحيى ويحيى بن أيوب وقتيبة وابن حجر قال يحيى بن يحيى أخبرنا وقال الآخرون حدثنا إسمعيل وهو ابن جعفر عن محمد وهو ابن أبي حرملة عن كريب أن أم الفضل بنت الحارث بعثته إلى معاوية بالشام قال فقدمت الشام فقضيت حاجتها واستهل علي رمضان وأنا بالشام فرأيت الهلال ليلة الجمعة ثم قدمت المدينة في آخر الشهر فسألني عبد الله بن عباس رضي الله عنهما ثم ذكر الهلال فقال متى رأيتم الهلال فقلت رأيناه ليلة الجمعة فقال أنت رأيته فقلت نعم ورآه الناس وصاموا وصام معاوية فقال لكنا رأيناه ليلة السبت فلا نزال نصوم حتى نكمل ثلاثين أو نراه فقلت أو لا تكتفي برؤية معاوية وصيامه فقال لا هكذا أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم وشك يحيى بن يحيى في نكتفي أو تكتفي
62 - خربوش عبد العزيز السبت 18 يوليوز 2015 - 05:41
توضيح وبيان في آخر رمضان
بسم الله الرحمن الرحيم . والصلاة والسلام على رسول الله
هذه الأيام وقع نقاش واسع جميل وصحي في رصد الاهلة وإمكانية رؤيتها، والحمد لله بتقدم العلم ووجود شباب مهتمين متفاعلين عبر مواقع التواصل الاجتماعية أو الاكترونية أريد أن أبين في أخر هذه النقاشات بصفتنا نحسب للاهلة ومواقيت الصلاة بما أوتينا من علم وما تزودنا به من شيوخنا جزاهم الله كل خير
إن معظم الدول التي أفطرت يوم الجمعة وأعلنته يوم العيد تنقسم إلى ثلاثة أقسام
فمنها من يعتمد الحساب الفلكي صراحة ويعلن بذالك -فبمجرد وقوع الاقتران قبل الفجر أو الغروب ووجود القمر في السماء بعد غروب الشمس ولو لبرهنة من الزمن يعد ذلك لديها كافيا لإثبات دخول الشهر-مثل تركيا وليبيا و...وبعض دول أوربا
أما القسم الثاني من هذه الدول كالسعودية ومن يتبعها من دول الشرق الأوسط و أوربا فالحقيقة المخفية أنهم يصومون ويفطرون بالحساب لا بالرؤية الشرعية، ولكن للاسف ليست لديهم الشجاعة الدينية والسياسية للإعلان عن ذلك ،ولو أنهم فعلوا وأعلنوا عن ذلك لكان خيرا لهم وأقوم
63 - خربوش عبد العزيز السبت 18 يوليوز 2015 - 05:42
تتمة البيان
القسم الثالث:طائفة هم تبعية للسعودية إمعةيعلنون عن الرؤية معللين ذلك بتوحيد المطالع وجمع كلمة الأمة ،ولكن الاشكال في رؤية من يتبعون ومذا صحتها واتباعها للمنهج الصحيح نقلا وعقلاً
أما من يتحرى الهلال بالعين المجردة التي هي الأصل مع الاستعانة والاستئناس بالحساب الدقيق الذي لا يكتفي فقط بالاقتران قبل الفجر أو الغروب ولكن لديه حدود أخرى تضبط الرؤية وتمحصها كقوس المكث وارتفاع الهلال وعمره وقوس النور وقوس الرؤية وبعد السواء، وهذا كله مؤكد حسا وعلما
هؤلاء هم قلة قليلة والحمد لله بوجود بلدنا -حرسها الله وأمنها وحفظ القائمين عليها- في قائمتهم ومقدمتهم وهذا بشهادة البعيد قبل القريب
وأظن انهم على المنهج الصحيح الوسطي والله أجل وأعلم
حرر بأكادير عرض 30 درج و25 دقيقة
الساعة الثالثة صباحا من يوم العيد فاتح شوال 1436
64 - sadek السبت 18 يوليوز 2015 - 06:37
7- عابر سبيل: هذا المعلق الذي يعتبر نفسه يعرف شيئا و هو يقول: ..العالم و العلم وصل الى نهاية المشموعة الشمسية و نحن... امة التخلف لا تنضر الى السماء الا مرتين في العام..

نت لي متخلف ؤ كدنتمي للامة دلمتخلفين لي كيكونها المتخلفين فهالك, لي كيضنو ؤ عندوم التقا العمياء فكل مكيجي من عند الكفار(..العالم و العلم وصل الى نهاية المشموعة الشمسية.. ؤ وصلو لقمر.. ؤ كل ما مجي من عندوم هو الحق...).

قال الله تعالى (وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ قَالُوا إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ أَلا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ وَلَكِنْ لا يَشْعُرُونَ).
65 - مسلم السبت 18 يوليوز 2015 - 06:44
هذا شيء إيجابي و إتباع للسنن لاكن في ما يخص آذان الفجر فيعتمدون على الفجر الفلكي وليس الشرعي الذي هو إتراض الأحمر أي حمرة الشمس و يصلون في العتمة .
المرجوا الإتباع في كل شيء وخصوصا أن مواقيت الصلاة أهم من مذا كله ، فحسب ملاحظاتي الخاصة فنحن نصلي و نحرم الأكل في 3:13 بينما الفجر الصادق حسب المشاهدة في 4:25 أي ما يزيد عن ساعة .
إذا ما رابكم كلامي المرجوا التأكد بأنفسكم ما عليكم إلى مراقبة طلوع الشمس .
الدين النصيحة و لا تحرموا طيبات ما أحل الله من الأكل و الشرب ولا تحرموا صلاتكم و شكرا ومن الله الهداية
66 - عمر من البيضاء السبت 18 يوليوز 2015 - 08:11
لمااذا لا يتم صنع فيلم وثائقي يرصد إلينا طريقة عمل هاد 200 مرصد باش نحبسو علينا من هاد القيل والقال
67 - محمد الوجدي السبت 18 يوليوز 2015 - 08:16
" من شهد منكم الشهر فليصمه", في الحديث لا توجد دعوة لتوحيد الصوم و لا دعوة لاستعمال علوم الفلك"."
68 - Bouhlal السبت 18 يوليوز 2015 - 08:40
ملي gاع كاينة هاد الصرامة في تحري الهلال ،لاحظوه اليوم غادي يبان ليكم خبزة ما شي شعرة يعني ماشي ولد اليوم يعني ولد يومين المهم لاحظوه اليوم
69 - مولاي زاهي السبت 18 يوليوز 2015 - 09:02
أتسأل عن هذه الإجراءات المبالغ فيها،طلبا للتميز و الاختلاف عن جمهور الدول الإسلامية،فما هي المصلحة الدينية الإسلامية وراء هذا الاختلاف؟!
هل الإسلام يسعى في روحه إلى التفرقة والتشرذم،أو أن روحه مع مبدإ الوحدة والتماسك،حتى يشعر المسلمون في كل صقيع بانتمائهم لدين موحد؟
وهل كان الرسول(ص) يجهز ويعد لضبط رؤية الهلال نفرا من الصحابة وطائفة من الأنصار والمهاجرين وعامة المسلمين لهذه الغاية؟!
ما ثبت في السيرة وكتب التاريخ ومن الأحاديث المنسوبة للرسول شيء من هذا الحرص على الدقة في رؤية الهلال.
بل كان الأمر بسيطا وعاديا،ولم يحط بكل هذا التشدد،وهذا مبدأ الوسطية وعدم الحرص على المبالغة التي ليست من الدين في شيء.
ثم إن كل صواب يدعو إلى الاختلاف والتفرقة شيء منبوذ وغير جائز في الإسلام.وكل تشدد في الرؤية الحسية يوقع في المكروه ،الذي يحصل بالوسائل العلمية الصرفة ووو.
والحرص الشديد مطلوب فيما له علاقة بتنظيم المجتمع اقتصاديا وتشريعيا وفي العلم والثقافة ووو وليس في الأمور التي اعتمد الإسلام فيها على اليسر والبساطة وتجنب المشاحة فيها، طلبا للوحدة المفقودة.
70 - Abdo السبت 18 يوليوز 2015 - 09:23
انا في نظري يجب توحيد و التعاون في مرافبة الهلال في الشهور الهجرية بين جميع الدول العربية و الاسلامية لاننا امة واحدة ...وزيدون هد التطور و الخبرة في علم الفلك عند المغرب كما يقولون يجب ان نراها و نحس بها في مجالات تكنولوجية اخرى
71 - راضيه سعدون السبت 18 يوليوز 2015 - 12:38
لا توجد خصوصية للمغرب ، الرؤية واجبة فإن لم يـُر الهلال صام الناس
في الجزائر رأى الناس الهلال في ولاية غيلزان وهي غرب الجزائر ورأوه
في ولاية المسيلة وهي وسط الجزائر ورأوه في بسكرة وهي ولاية جنوب شرق
الجزائر ورأوه في وادي سوف وهي ولاية شرق الجزائر ، وقد خضعت 48
ولاية لمراقبة لجان مراقبة الأهلة وهي لجان شرعية . وعليه إذا لم ير المغاربة
الهلال عليهم بالصوم ، وأنا أظن الهلال ظهر في الصحراء ولكن الحكومة المغربية تعمدت عدم السماح بالعيد يوم الجمعة ، وعليه لا خصوصية للمغرب
لأن الأمر يتعلق بالرؤية لابالخصوصية .
72 - عابر سبيل السبت 18 يوليوز 2015 - 12:42
من يجيبني على أسئلتي :
- كم من "ليلة القدر" توجد فوق الأرض ؟
- كم "يوم عرفة" كذلك ؟
- كم "يو النحر" ؟
أخشى أن نكون فوق كوكبين مختلفين . لأن الحدود الجغرافيا في الدين لا معنى لها .
أظن أنه آن الأوان لمراجعة الحساب في هذا الموضوع لأن التكنولوجيا تطورت وعلينا أن نحتسب الرؤية العالمية للكوكب
73 - مغربي وافتخر السبت 18 يوليوز 2015 - 13:50
راه وزارة الاوقاف اعلنت 30 يوم مند اليوم الاول الم تلاحظوا في لائحة توقيت الصلاة فيها 30 يوم وليس 29/30
74 - بوقرة السبت 18 يوليوز 2015 - 14:05
إلى صاحب التعليق60: حنا كنا زمان في الدشرة صايمين وولاد مخلوف ورانا لجبل فاطرين وتقلي وسائل الإتصال أدخلت الفرقة والإختلالف لا خويا راجع حسابك ، صح عيدكم خويا المغاربة
75 - مغربية السبت 18 يوليوز 2015 - 15:23
بغيت غير نعرف علاش كدخلو السعودية فينا واش هي المرجع الدينى ديالنا هل السعودية تمثل الاسلام لو كانت كذلك لوقفت بجانب المظلومين ولما ساندت المجرمين السياسيين ولما سمحت لامريكا في التدخل في شوون المسلمين المغرب كيتبع سنة الرسول والحديث واضح في هذا الشي وبراكا من الفلسفة الزائدة ووقبل مانختلفو في يوم الافطار والصيام حنا كنختلفو في اللغة والعرق الله خلقنا شعوبا وقبائل نتفق في شي واحد وهو التوحيد والايمان بالله
76 - Ingénieur chômeur السبت 18 يوليوز 2015 - 16:57
هل من يسكن في تندوف وسبتة ولكويرة وفكيك صام وأفطرمع المغرب؟!
موعد الصيام والإفطار يتداخل فيه السياسي والإقتصادي تماما كزيادة ساعة أونقصها.
هل من ثبت إفطاره البارحة من المغاربة لإجتهاداته الفقهية الخاصة سيناله عقاب القانون أم أنه فعل يدخل في باب الحريات الفردية؟
77 - بوديت علي السبت 18 يوليوز 2015 - 21:12
الذين.يقع على عاتقهم شرعاوقانونا مراقبة الأهلة بالمغرب هم السادة العدول ويحررون بذلك موجبا يرسل إلى وزارة الأوقاف مصلحة مراقبة الأهلة وليس غيرهم.
78 - lمحمد المهدي الأحد 19 يوليوز 2015 - 21:27
الكرة الارضية في الكون الواسع كحبة رمل في صحراء شاسعة ومن يضع حدودا لحالة فلكية في جرم بهذا الحجم يستحق الشفقة
79 - كفاره خطأ تحديد عيد الفطر الاثنين 20 يوليوز 2015 - 14:00
بعد تونس السعودية تقول ان ما تمت مراقبته هو كوكب زحل وليس هلال شوال .. وتدفع مقابل هذا الخطأ كفارة مليار وستة ملايين ريال عن الشعب السعودي .. فمن سيدفع عن باقي شعوب الدول الأخرى التي تبعتها في رؤيتها ..
برافو المغرب وسلطنة عمان

قناة العربية : السعوديه تدفع مليار وستة مليون ريال كفاره عن الشعب السعودي بسبب خطأ تحديد عيد الفطر


أكدت قناة العربية المملوكة للعربية السعودية في اتصال مع محمد النجيمي عضو مجمع الفقه الاسلامي في السعودية خبر قيام السعودية بدفع مليار وستة مليون ريال كفاره عن الشعب السعودي بسبب خطأ تحديد عيد الفطر

جاء ذلك من بعد ما أكدت الجمعية الفلكية بجدة ان ما تم رصده هو كوكب زحل و ليس هلال شهر شوال
و من المعروف ان هذه ليست المره الاولى التى تخطىء فيها المملكة فى رصد هلال شوال .
المجموع: 79 | عرض: 1 - 79

التعليقات مغلقة على هذا المقال