24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. هل يتوقف بناء "مستشفى النهار" على زيارة ملكية إلى مدينة مرتيل؟‬ (5.00)

  2. حملة تضامن واسعة تندد بتأديب "أستاذة سيدي قاسم" (5.00)

  3. "ثورة صناديق" تُحمّس طلبة قيس سعيّد مرشح الرئاسيات التونسية (5.00)

  4. العثماني: هيكلة الحكومة جاهزة .. والأسماء بعد العودة من نيويورك‬ (5.00)

  5. الإصلاح القيمي كمدخل للنموذج التنموي الجديد (4.00)

قيم هذا المقال

2.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | مغاربةٌ "يلجئون" إلى الإمام مالك لتفادي صيام أيام شوال

مغاربةٌ "يلجئون" إلى الإمام مالك لتفادي صيام أيام شوال

مغاربةٌ "يلجئون" إلى الإمام مالك لتفادي صيام أيام شوال

في خضم هذه الأيام التي ارتفعت فيها الحرارة بشكل مفرط، وبسبب الزيادة في الساعة القانونية، دعا مغاربةٌ إلى الاحتماء بفقه الإمام مالك، المذهب الرسمي في المغرب، لكونه اشتهر بكراهيته صيام ستة أيام من شهر شوال، الذي يلي شهر رمضان، والتي جاء فيها حديث نبوي بعظم أجر صائمها.

وانقسم متابعون في فضاء الانترنت إزاء دعوة البعض إلى الاقتداء بفهم الإمام مالك لموضوع صيام ستة أيام من شوال، بين من اعتبرها فكرة مناسبة بسبب صعوبة الصوم في هذا الطقس الحار، وبين من انتقد لَي أعناق النصوص واجتهادات الأئمة والفقهاء الكبار، من أجل التهرب من صيام أيام حث عليها الرسول الكريم.

ووجد البعض في موقف الإمام مالك من صيام 6 أيام من شوال، فرصة مواتية تعفيه من مشقة الإمشاك عن الطعام والشراب خلال ساعات طويلة، خاصة بعد إضافة ساعة على التوقيت القانوني للمملكة، ودرجات الحرارة المرتفعة، فيما أكد آخرون أن صيام هذه الأيام في مثل هذه الظروف له ثواب جزيل".

وأورد المعتمدون على كراهية صيام 6 أيام من شوال ما جاء في موطأ الإمام مالك "صوم ستة أيام من شوال لم أر أحدًا من أهل العلم والفقه يصومها، ولم يبلغه ذلك عن أحد من السلف، وأن أهل العلم كانوا يكرهون ذلك ويخافون بدعته، وأن يلحق برمضان أهل الجفاء والجهالة ما ليس منه لو رأوا في ذلك رخصةً عند أهل العلم، ورأوهم يعملون ذلك".

ولفهم سياق كراهية الإمام مالك لصيام ستة أيام من شوال، بغض النظر عن أية سياقات خارجية، مناخية أو زمنية، اتصلت هسبريس بالدكتور رضوان بنشقرون، الباحث في العلوم الشرعية، والذي أشار في البدء إلى حديث نبوي معروف يُرغب الناس في صيام ستة أيام من شوال.

وذكر بنشقرون في هذا السياق الحديث الشريف الذي رواه الإمام مسلم، وغيره من أصحاب السنن، عن أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر"، وفي رواية: "فكأنما صام الدهر".

وأوضح بنشقرون أن الإمام مالكا ذكر في "الموطأ" أنه يكره صيام هذه الأيام، وعلل فقهاء المذهب ذلك بأن حديث أبي أيوب الأنصاري الذي هو المرجع في سنية هذا الصيام واستحبابه إما أنه لم يبلغ مالكا، وإما لأن الحديث نفسه فيه مقال حيث إن في سلسلة رواته رجلا لا يصح منه التحمل".

واستطرد الباحث أن علماء المذهب المالكي قيدوا كراهية صيام 6 أيام من شوال بأربعة قيود، هي: أن يصومها متصلة، وأن يصلها الصائم بالعيد، وأن يعتقد أنها سنة ملحقة برمضان كالرواتب البعدية، وأن يظهرها من يقتدى به"، مبرزا أنه "إذا انتفت القيود كان صيام الست من شوال عند المالكية أيضا سنيا مشروعا مندوبا إليه".

وبالنسبة للشيخ سعيد كميلي، فقد أوضح في أحد دروسه الفقهية، أن كراهية مالك لصيام أيام شوال قول قديم، وليس هو قول المالكية في المشهور، باعتبار أن منهم من يجعلون من الأيام المستحبة صومها ستة أيام من شوال، مشيرا إلى أن سبب كراهية مالك لذلك خشيته أن يظن الناس أن ذلك فرض عليهم".

ويكمل الفقيه ذاته بأن هذه العلة التي خشيها الإمام مالك رحمه الله انتفت في الوقت الراهن، لأن لا أحد يخلط بين فريضة الصيام في رمضان وسنة الصيام في شوال"، مضيفا أن "الحكم يدور مع علته"، قبل أن يؤكد كميلي أن الإمام مالك كان يصوم هذه الأيام من شهر شوال في نفسه".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (106)

1 - ج مصطفى الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:15
لايكلف الله نفسا إلا وسعها. من استطاع أن يصوم الأجر فله دالك ومن لم يستطع فإن الله رؤوف بعباده.
2 - العبادة يسر و افعل ما تطيق الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:16
التوضيح و التوضيح من جديد دائما مهم
حتى يفقه الناس و لا تختلط الأمور عليهم
لم يجعل ربي علينا من حرج و جعل دينه ميسر فلا تكلف نفسا إلا وسعها
المطلوب من العلماء تبسيط الخطاب الديني
و من العامة المطلوب أن يسددوا و يقاربوا
3 - Zakaria from Oujda City الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:18
الإمام مالك رحمه الله من أئمة السلف وهو الذي : (إنما أنا بشر أُصيب وأخطئ ، فاعرضوا قولي على الكتاب والسنة) والإمام الشافعي كان يقول: (إذا صح الحديث فاضربوا بقولي عرض الحائط) وقال أبو حنيفة والشافعي رحمهما الله (إذا صح الحديث فهو مذهبي)

لقد كان أئمة السلف متمسكين بالسنة وما كانوا يفتون بشيء إن كان فيه كلام الله أو حديث. فإذا وصلهم حديث لم يسمعوا به تراجعوا عن قولهم. ولكن اليوم للأسف انتشرت البدع ونسبوها لمالك رحمه الله وهو منها براء وقال الناس نحن مالكية.

الله المستعان
4 - antlies الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:19
كل ما في الأمر : وقال بعضهم : إنما كره متابعتها بعد العيد حتى لا يُظن أنها من رمضان فيأتي زمان يعتقد الناس أنها كالفرض والواجب فكان من باب سد الذرائع ومن أصول مالك-رحمة الله عليه- التي بنى عليه مذهبه القول بسد الذرائع ، فكان يقول بالمنع من الصيام على هذا الوجه سداً للذريعة ، وقيل إنه كان يكره تتابعها ، وهي أن يصومها ستاً سرداً وراء بعضها حتى لا يعتقد أن ذلك فرض
..
وقد رجح الشيخ الألباني رحمه الله هذا ودلل به على فقه مالك رحمه الله الواسع
5 - olama الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:22
ال الحافظ ابن عبد البر في الاستذكار 10/259: ( ... وأما صيام الستة الأيام من شوال على طلب الفضل وعلى التأويل الذي جاء به ثوبان - رضي الله عنه - فإن مالكا لا يكره ذلك إن شاء الله؛ لأن الصوم جنة وفضله معلوم لمن ردّ طعامه وشرابه وشهوته لله تعالى، وهو عمل بر وخير، وقد قال الله عز وجل: وافعلوا الخير ومالك لا يجهل شيئا من هذا، ولم يكره من ذلك إلا ما خافه على أهل الجهالة والجفاء إذا استمر ذلك، وخشي أن يعدوه من فرائض الصيام مضافا إلى رمضان، وما أظن مالكا جهل الحديث والله أعلم، لأنه حديث مدني انفرد به عمر بن ثابت وقد قيل: إنه روى عنه مالك، ولولا علمه به ما أنكره، وأظن الشيخ عمر بن ثابت لم يكن عنده ممن يعتمد عليه، وقد ترك مالك الاحتجاج ببعض ما رواه عن بعض شيوخه إذا لم يثق بحفظه ببعض ما رواه، وقد يمكن أن يكون جهل الحديث ولو علمه لقال به والله أعلم).
6 - youssef الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:25
ونعم الموضوع؛ يلاه عاد كتعجبني هسبريس
7 - ابو سعد الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:26
لست ادري لماذا تضخمون الأمور من أراد ان يصوم ستة ايام من شوال فله أجرها و من لم يرد فلاشيئ عليه و السلام.
8 - مروان الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:26
الصيام إخلاص لله لا علاقة له لا بساعة قديمة ولا جديدة وليس هنالك ما هو أصدق من الكتاب و السنة النبوية الشريفة
الناس المثاليون يصومون لربهم حتى و لو تطلب منهم ذلك زيادة ستعة من التأخر عن موعد الإفطار علما أن تمرة واحدة و كأس حليب أو ماؤ تكفي لاسترجاع الطاقة الضائعة يوم الصيتم
كفانا جهلا و تجارة بالصيام .
9 - إلهام الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:28
شخصيا ومع كل الإحترام للإمام مالك و كل الأمة المجتهدين إلا أني أحتمي بالله فهو يعلم السر و العلن و يعلم أني ليست لي القدرة على صيام هذه الآيام التي كنت لا أتركها ففي مدينة مراكش لا نستطيع حتى التنفس بشكل طبيعي و اكثرنا يعيش على الماء حتى الأكل زهدنا فيه و فكرة الصوم حتى التاسعة ليلا تصيبني بالدوار لم يسبق أن فرحت بخروج رمضان لكن هذه السنة الغالب الله و من عنده قدرة التحمل فل يصم وإن شاء الله الآجر على قدر المشقة و لايكلف الله نفسا إلا وسعها
10 - عمراني الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:28
مشكل من لا مشكل.
من يلزم احدا صيام ست من شوال؟ حتى نبحث عن طريقة تعفينا .
11 - هناء الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:30
أ ليست سنة فليصمها من شاء و ليتركها من شاء بفقه مالك أو غيره؟؟!!! أحولتموها إلى فرض؟ متى ستتحول الأخلاق أيضا إلى فرض فقد انعدمت للأسف ؟!
12 - زرادشت الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:30
بعض المناقشات في أبجديات أمورنا الدينية تثير اﻻستغراب وكأننا توا دخلنا لﻹسﻻم.
الفرائض الواجبة معلومة.والنوافل والسنن كل مسلم مخير بين فعلها أو تركها.وﻻ نحتاج إلى أقوال أحد قديما كان أو حديثا.يسروا وﻻ تعسروا.
13 - said الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:30
Rien d autre à faire que jeûner . 30 jours c est largement suffisant pour un humain simple on n'est des prophètes . si vous l'êtes faite comme sidna mohamed qui jeunait trois quatre jours jour et nuit on appelait cela Elwasl . Arrêtez vous êtes au Maroc le pays de la vie
14 - الجوهري الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:31
كيف للإمام مالك أن يكره ما عظمه النبي ( ص )
15 - الإيمان في القلب الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:31
من كان يريد الأجر والثواب فإننا نعلم ويعلم الكل بأن صيامها فيه أجر كبير أما الذين يتعللون بالحرارة فإننا صمنا شهر رمضان كامل والحمد لله كما أن رسول الله صل الله عليه وسلم والصحابة رضوان الله عنهم كانوا يصومنها والكل يعرف حرارة الجزيرة العربية والله المستعان على كل حال
16 - simo الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:33
يجب علينا الاقتداء بالرسول الكريم محمد صل الله عليه و سلم,اما الذين يختلقون الاعذار لافطار,فلا احد حاسبكم,هذه سنة نبوية من اراد الاقتداء بها فليفعل,و من لم يرد فهذا شأنه,المهم لا يختلق الاعذار و يمس الدين.فطريق الجنة و الفوز بها يتطلب عملا كبير جدا طول حياتك,فالناس كانت تضحي بالغالي و النفيس من اجل نصرة الدين,و اخرون كانوا يقطعون اميالا طويلة في الصحاري من اجل الحج.غذا سوف نسمعكم تختلقون عذرا من اجل رمضان كل شيء بات ممكن سماعه في هذا البلد الغريب
17 - taha الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:36
من ارد الاجر فله دلك ومن لم يستطع فله دلك لكن الاساس من الفتوى هو ما قاله الرسول عليه الصلاة وسلم. بخصوص ايام شوال. ومن يبحت عن الهروب منها فل يكن له عدر قوي وليس التلكك باعدار. تافهه فهناك من المسلمين من يوجد في اماكن اشد قسوة من حيت الطبيعة والوقت ومع دالك. توجد قوة ورغبة في ربح الاجر والامتتال لما جاء به الاسلام.
18 - محمد الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:42
محمد صلى الله عليه وسلم أهم من كل شئ لأنه هو مصدر التشريع الإسلامي.
19 - جمال التازي الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:42
لا حول ولا قوة الا بالله العظيم اي بدعة في المغرب تنسب للامام مالك وهو اعظم امام اهل السنة فالحديث في هذا الباب واضح والله غني عن الخلق فمن شاء فليصوم ومن لم يستطيع فلا حرج اما قول لجوء المغاربة للامام مالك فنحن بعيدون كل البعد عن مالك
20 - محمد المغربي الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:43
وكراهة صيام تلك الأيام عند فقهاء المالكية مشروط بعدة شروط ذكرهاالدردير في شرحه لمختصر خليل عند قوله: كستة من شوال: فتكره لمقتدى به، متصلة برمضان، متتابعة، وأظهرها معتقدا سنة اتصالها. انتهى

وقد ثبت الترغيب فى صيام الست من شوال فى الأحاديث الصحيحة، فينبغي للمسلم الحرص على صيامها وحثه غيره على ذلك.
21 - Marocain الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:45
و الله إني لأستغرب لحالنا، نحن المسلمين .... لماذا نبحث دائما على الخلاف و الفرقة و الإنقسام ؟؟؟
الموضوع بسيط و الحديث واضح ....من له القدرة على الصوم فليصم و له الأجر، و من لم يستطع فليس عليه حرج ، لماذا التحجج بالإمام مالك ؟؟؟ و لماذا الإنقسام ؟؟؟

أنا شخصيا ، هذه السنة لن أصوم 6 أيام من شوال ، لمشقة عملي و لإرتفاع درجة الحرارة ، لكن لن اتحجج بفتوى من أحد
صيامكم مقبول إن شاء الله
22 - hamid الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:46
الدين عموما شئن شخصي.
من اراد الصيام لشهرين اضافيين فطوبى له.
من لم يرد فلا حرج عليه...
رغم هاذا اتسائل دائما..هل فقهاء زمان كان لهم عقلا اكبر من عقولنا.
لماذا لايجتهد الفقهاء وعامة الناس لتحيين بعض التوجهات.
هل تعتقدون انه في درجة حرارة تصل45 لمدة 16ساعة يجب صيام 6ايام.
المعلقة-10-الهام قالت حقيقة امرها.امثالها كثيرون
23 - ali الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:52
ces gents la au lieu d aller chercher le savoir faire et la vrais science occupe et perdent leurs temps dans des futilité qui n on aucun plus ni aucune valeur ajouté pour notre pays . se n est pas pour rien que notre maroc restera a la traine . vraiment dommage et aussi cette article n a aucun interet d etre diffuser . diffuse hespress.
24 - الشريف المغربي الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:57
إن من رحمة الله على عباده أن جعل اﻹختلاف بين الائمة فلا حرج على من صام ولا حرج على من لم يصلم ومن تطوع فهو خير له فالصيام عبادة العبد بينه وبين ربه فهو يجازي بها لمن شاء بما شاء.
كما يجب العلم أنه لا يكلف الله نفسا إلا وسعها فمن لم يستطع الصيام فلا حرج أما من يتهرب فلا حيلة مع الله كما يقول المثل الشعبي.
25 - السملالي الخميس 23 يوليوز 2015 - 14:58
ماتوقعه الامام مالك هو الذي حدث ،فالنالس اليوم اصبحوا يلزمون انفسهم بصيامها، مع انها مرغب فيها وليست بوجبة بحيث يعاقب من تركها ،بل الذي تركه الناس اولى منها ،وهو :صلة الارحام ابتداء من يوم العيد وخلال عطلته ،اما صيم الستة من شوال فالناس اخذوها كما سمعوا الحديث ولم يفقهوا معناه ولم يدركوا مقاصده ،فالحديث نصه هو (من صام رمضان ثم اتبعه بست من سوال كان كصيام الدهر )ولفظ ثم لايفيد التعقيب بالضرورة بل المعروف في اللغة ان لفظ ثم هو للترتيب مع التراخي اي انفصال بين السابق واللاحق وبناء عليه :الخطأ في فهم الناس للحديث ومقاصده، وليس في الحديث نفسه،بل الادهى هو ان بعض الناس اصبحوا لايفصلون بين رمضان وصيام الستة ايام الايوم العيد، والاخطر انه اصبح بعضهم يعتقد ان يوم العيد بالنسبة اليه هو بعد ان يتم هذه الستة ايام، وهذا خطأ فادح، تنبه اليه الامام مالك بفقه، فكره صيام هذه الستة ايام حتى لايقع ماذكرنا، فرحمه الله ورضي عنه وارضاه.
26 - Montagnard الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:00
ماذا لو طلب الامام مالك من الصائمين ٦٠٠ درهم بدل صيام ستة أيام ، هل سيكون التهافت على الإنفاق أكثر من الصيام ؟
27 - رضوان الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:00
السلام عليكم ورحمة الله

ماعلاقة إضافة ساعة إلى التوقيت القانوني للمملكة بالصيام؟

مع العلم أن الساعة أضيفت كذلك إلى مواقيت الصلاة، يعني أن مدة الصيام لن تتغير .
28 - saylar الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:05
رمضان وكنصوموه بالزز بقالينا غير شوال ههههه
29 - Mohtam الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:06
Hhhhhhhh
Nous les Marocains sommes extraordinaires!
Nous ne faisons que " jongler " entre les quatre Imams pour suivre ou ne pas appliquer ce qui répond ou ce qui ne répond pas à nos caprices et à notre fainéantisme et comme cela nous sommes tour à tour des malékites, des hanafites etc. , et qui sait de quoi sera fait demain ! !!
30 - الواقعي الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:08
بهذا الموضوع سيخيل للقارئ ان 6 من شوال هي تتمة لرمضان و انها فرض من الفروض . و لماذا اصلا اللجوء الى الامام مالك في سنة ليست مفروضة ؟ غريب كيف تصنع المواضيع و النقاشات من لا شيء . هذا النقاش يناقش في حالة الفرائض اما بالنسبة للسنن لا داع للجوء الى الحيل و التحايل .
31 - بولعوان الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:09
للتوضيح : لا يكفي الحديث أن يكون صخيحا ليلزم العمل به فكم حديث صحيح وسنة ثابتة متروكة لأسباب بعلمها الفقهاء ومنها أن النبي(ص) فعله ثم تركه، ومنه صيام 6 أيام من شوال، وكراهية مالك لها لأن من أدرك من الصحابة والتابعين بالمدينة لم يكونوا يفعلونها لأن رسول الله (ص) تركها، ثانيا كثير مت الناس يصومونها رياء وسمعة فتجد بعضهم يفتخر على بعض.. وبعضهم يصوم 2 أيام العيد أو 3.. ثالثا أفضل الصيام بعد رمضان هو صيام 10 الأوائل من محرم ثم الأيام البيض ثم الاثنين والخميس فلماذا تترك هذه كلها ويتعلق الناس بأيام شوال.. أخلصوا العبادة لله أيها الناس.
32 - md larbi الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:12
لا يكلف الله نفسا الا وسعها من يبحث عن سبل الهروب من الثواب عند الله فامانه ضعيف وهذه هي الحقيقة الصلاة الخمس مفروضة ولكن من احب الله اكثر من النوافل مازال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه ومن أحبه الله احبه الملائكة مالإنس ومن صام غير رمضان فهو عربون لمحبة الله والتقرب إلى الله
33 - نجم الدين الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:15
للأسف مسائل الدين اصبحت فيها المباهات والرياء الناس أصبحت تتعبد ليقال عنها فلان متدين متقي. ولاو الناس تيصوموا حيث مالين دار صامو أو أصدقاء صاموا وكذلك سائر الأعمال ، أين التقوى والنية هذا هو الرياء
34 - boutarwa الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:15
و ما هي العلاقة بين الصيام و الساعة الإضافية فالاذان غير مرتبط بالساعة المُضافة
35 - إبراهيم الغيور الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:16
صيام 06 من شوال ليس بالواجب فمن رغب في زيادة الأجر فليصم، -وأبواب الخير كثيرة ومتنوعة- ولاتجعلوها واجبة، فكراهية الإمام مالك واضحة خوفا أن يعتقد الناس أنها واجبة،الآن بالجهل اعتقدتم ذلك، ثم إن العنوان الذي وضع للمقال فيه شئ ما...، بعض الناس يحتمون بفقه مالك حتى لايصوموا من أجبرهم بالصيام ومن فرض عليهم الصيام ثم ربطه بالساعة القانونية وما العلاقة بين العبادة التي بين العبد والمعبود وبين اضافة ساعة، يوم صيفي لم يتغير بزيادة ساعة ولانقصانها إذا فلاتتعبوا أنفسكم بالبحث عن المبررات فأنت حر
36 - مسلم الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:16
هذاك راه سميتو إتباع الهوى ماشي إمام مالك
من إمام مالك أفتى بتحريم إخراج زكاة فطر نقذا
ماعجبهم حال ...
لاحول ولا قوة إلا بالله
37 - الطيبي الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:24
كلما زاد الحر زاد الأجر
لا هروب إلى الأمام مع الدين
الحديث عن زيادة ساعة مردود لأن المهم وقت المغرب والفجر.
38 - عبداللطيف الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:25
ياحبدا لو تأخذون بأقوال الامام مالك رحمه الله التي خالف فيها جمهور العلماء وتناقشونها مثل هذا النقاش.
ولوأنها قليلة، وياحبذا لو إعتقدنا بعقيدة الامام مالك كذالك كما أخذنا بفقهه.
39 - mohamadi الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:26
فليتنافسوا المتنافسون.نحن صمناولم يبقالنا سوا يومين اتشاا الله الداراابيضاا
40 - noureddine الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:27
هو ليبغئ يصوم يصوم من بعد العيد باش كيكون الانسان مالف صيام الحمدالله علئ كل حال الله يتفبل الجميع
41 - أبو أنس الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:32
السلام عليكم
من أراد الصيام فله الاجر ومن لم يرد فلا يجب عليه البحث عن ألأدلة على اسقاط هذه العبادة ﻻنها صوم تطوع وليست فرض ان أديتها فأنت مأجور وان تركتها فلا حرج ولا اثم عليك اما عن الامام مالك فهو لم يقل بمكروهية صيام الست من شوال لأن هذا يعارض قول النبي عايه الصلاة والسلام
42 - احمد+++ الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:33
انا متفق مع المعلق MAROCIN لم نسمع من قبل متل هدا الكلام والدي فيه شئ من الفتنة .فالنبي صلى الله عليه وسلم تحدت عن الستة من شوال وأجرها
عند الله صبحانه وتعالى. فادا حدت النبي صلى الله عليه وسلم .رفعت اقاويل اصحاب المذاهب الاربعة .
اما الضعفاء فهم من يحتمي بأ قوال تقيهم من الافعال
التي هي مصدر الاجر .فالنتبع ما حدت عنه صلى الله عليه وسلم ونترك ما يتداوله اصحاب ( قلة الأجر )
43 - لقمان الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:34
كلما أراد غبي من الأغبياء إتيان بدعة أو ترك سنة ألصقها بمالك رحمه الله، انطلاقا من السدل وصولاً إلى تقليعة كراهة صوم الست أيام من شوال، كفاكم من التمسح بمالك و أنتم بعيدون كل البعد عنه، بل حتى الدولة التي تدعي أنها تتبع مذهب الإمام مالك هي تدلس على الناس ، فهي تتبع دين البودشيشية الصوفية و عقيدة الأشاعرة المبتدعين
44 - حميد مراكش الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:37
كنت كنصوم 6 شوال ولكين معهاد الحرارة 46 مقدرت نصوم.ولرجل اجي مراكش وصوم.مشي سكن فمدينة فيها بحر او 22 ديال الحرارة.وقل نصوم
45 - sen fen الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:39
تالله انكم لتضخمون الامور. فالصيام اصلا كله جنة و وقاية و تطهير للذات و النفس من الامراض الجسمانية و الاجتماعية كما جاء في الحديث: "صومو تصحو". اما في مسألة صيام الست من شوال فالخلاف حولها ليس من ناحية صحة الحديث التي وردت فيه بل في كيفية صيامها؛ فمن الناس من يحرص على صيامها كحرصه على صيام رمضان، بل منهم من يحس بالتأنيب عند تركها. فغالبا ما نلاحظ من يبدأ صيامها مباشرة بعد العيد مما يجعلها تبدو كانها ملحقة بشهر رمضان و في الاونة الاخيرة و رغم ان الوقت وقت صيف و حرارة مفرطة هناك من يأتي بدريعة "ما زالين مولفين الصيام و خايفين لا نعكزو عليها" و هذا للاسف ما يطغى على سلوكات الكثير من الناس. فالله عز و جل لا يكلف انفسنا ما لا تستطيع. فيمكن ان يصومها المرء متفرقة كصيام الاثنين و الخميس او ان يزيد على 6 ايام او صيام الايام البيض فقط لمن لم يستطع ان يصوم اكثر. او ان يصوم يوما و يفطر يوما كما فعل بني الله داوود.
خلاصة القول، سواءا في هذا الشهر او في غيره من الشهور، فالصيام لا يضر صاحبه فكله اجر و ثواب سواءا قل او كثر فالاعمال كلها بالنيات..
46 - 3la qqiw الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:43
"....مشيرا إلى أن سبب كراهية مالك لذلك خشيته أن يظن الناس أن ذلك فرض عليهم"...."
مالك مسلم كسائر المسلمين و ذاته لا علاقة لها بالشعائر. فليس له حق او صلاحية كراهية سنة جاء فيها حديث.
المطلوب التحقق من صحة الحديث اما كلام مالك فملزم له وحده.
غاديين تخرجونا من هاد الدين غير زيدو
47 - nada الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:44
دابا بالزربة الامام مالك ولى كيصومها . وشوية تاني عمرو مقالها و كاينة غير رواية واحدة ديال الانصاري . و طبقتوها بالقوة و انتما كتكولو تاني لالالالا خاص لابد تكون مع هاد الرواية ديال الانصاري روايات اخرى باش يكون عندها السند و القوة . و فمواضيع اخرى ديال الشيعة مع السنة تفركعتو على الشيعة بمذهب امام مالك القوي و الصحيح و الشيعة كدا و كدا و أنا ماشي شغلي فالشيعة لكن الي شغلي هو علاش تقلبتو على الامام مالك فهاد 6 شوال و غمقتو على الرجل و هو فقبرو البارح الامام مالك مزيان و اليوم غالط هههههه يااا على دين مسختوه وسيييييييرو بعدو من دين الله و يكفينا غير اللي فينا يا منافقي المساجد و العباد و يا أحبة المخزن . انتما و الله حتى غير المخزن للي مخوفكوم راه الرسول (ص) قال لنا : اجتنبوها فأنها نثنة ... يعني هاد الفتنة ديال واش الحنفي معندوش مع الشافعي و لا هاد الشافعي كيتفاهم غير مع المالكي وعلاش الحنبلي مكيتفاهمش معهم كاملين . و الله هدي هي الفتنة الي نهانا عليها الرسول الكريم . نااااااااري على أمة ديال الضحك و الناس بناو الحضارة بالعلوم و انتما باغيينها بأفواهكم والله لا كانت ليكم
48 - خالد الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:44
Réponse à commentaire 24

Au contraires mon pauvres,c'est parcequ'on a délaisser les enseignements divin et du prophètes qu'on est à la traîne et non pas le contraire .mais c'est parceque t'ignore l'histoire des musulmans que tu dis de tels futilités .c'est a cause des gens comme toi qui s'accroche au modèle occidentale avec acharnement qu'on est à la traîne plutot
49 - رشيد الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:44
المرجو من بعض قراء هسبريس التعليق بالعربية احتراما لها ولنبينا العربي.
50 - محسن من فاس الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:47
الحمد لله تعودنا على صيام ستة أيام من شوال بالرغم من درجة الحرارة المرتفعة في فاس زد على ذلك اضافة ساعة على التوقيت المعتاد صمت 3 ايام وبقيت 3 ايام اخرى والله يقدرنا على كل اجر والله يوفق الجميع
51 - سمير الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:50
موضوع لامجال لنقاش فيه..ارجو ان تختارو مواضع مفيده
52 - roche الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:52
نورون جزاكم الله
على حسب علمي و الله اعلم
صيام ستة ايام في شهر شوال لم يتم تحديد و قتها
المهم تصام على حسب اختيارالصائم
نورون جزاكم الله
53 - Karim الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:52
على الدول الاسلامية ان تلغي المذاهب الاربعة لانها لاتساير العصر ابدا. فلايعقل ونحن نعيش في سنة 2015 والتقدم العلمي والتكنولوجي يسير بسرعة صاروخية ونحن مازلنا نتشاور مع السي الشافعي او المالكي في تسيير امورنا. لاالاه الا الله ومحمد رسول الله
54 - محمد**المغرب الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:53
نناقش الشكل وننسى الجوهر.العقل المفكر يستنتج ان الحديث غير صحيح اصلا ويحمل حكم غير منطقي : كيف صيام 6 ايام = صيام الدهر كله ! ? حكم غريب ,ادن من صام هذه الايام 6 فمعفي باقي ايام عمره من الصيام.
لا اظن ان الرسول قد يصدر هكذا حكم وهو الذي لا ينطق عن الهوى...
55 - عبدالرحيم الخميس 23 يوليوز 2015 - 15:55
الم يحن الوقت لهذه الامة ان تتنافس على ما من شأنه ان يحسن من مكانها بين الامم ؟ الم يحن بعد الوعي بضرورة التسارع الى العلم والمعرفة وتجويد مرافقنا العمومية من ادارات ومستشفيات ؟ لانه كما يبدو لن تجدينا لا اسدال اللحي المحمرة بالحناء ولا الاقمشة التي تكفن نساءنا احياء ، كلما احتجنا الى شيء " دواء ، آلة ، كتب ، علم نافع ، ملابس ، سيارات ، ..." نلجأ الى الغرب "الكافر" . حاشى ان يفضل الله قوما لا ينتجون الا الفتن والقهر والكبت ويعولون على "الكافرين" في كل شيء نافع. غير معقول بالمرة ، والحال هذا كان منذ القرن الاول للاسلام. لما كانت الفرس والبيزنطيين يسايرون الحضارة بينما كانت قبائل العرب في الحجاز والشام تتناحر على الحكم ، الجواري ، والمال.
56 - عبد التواب البقالي الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:01
هذا دليل على من يرغم الناس في اتباع المذهب المالكي فقط فهو خاطئ. لذلك لابد من اتباع المذاهب جميعها فهاهو الامام مالك يخطئ في كراهية صوم ست من شوال رغم وحود الحديث في تفضيله . لانه لم يصله الحديث !! وعلى مثل هذا هناك أشياء خالف الامام مالك السنة النبوية . من أراد التوسع فعليه بقراءة البحث القيم الذي كتبه العلامة المجتهد المغربي السيد عبدالحي بن الصديق رحمه الله وسماه إقامة الحجة على عدم إحاطة الأئمة الأربعة بالسنة . فعليكم بمطالعته.
57 - abderrahim الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:02
عجيب غريب ما صرنا إليه نتجاهل الفرض الذي فرضه الله في محكم كتابه وكالصلاة والزكاة و غض البصر والحجاب وغيرها ونبحث عن المستحب ، كم من شخص يصوم رمضان ولا يصلي والصلاة مفروضة قبل الصيام ، اما المأمن الذي يبحث عن الاجر لا يلتفت الى الحر أو البرد فهو يتدكر قوله تعالى نار جهنم أشد حرا لو كانوا يعلمون ، فالذي يخاف الله يخرج من طاعة الى أخرى وأما الذي لا يخافه فمن شهر الغفران و الصيام الى المعاصي و الذنوب والعري الذي تفشى في مجتمعنا وبالاخص مانراه في شواطئنا ولا حول ولا قوة الا بالله
58 - داعي الى الخير الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:06
يقول الله سارعوا الى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السماوات والارض اعدت للمتقين ويقول الله فاستبقوا الخيرات نعم ايها الاخوة يجب على المسلم ان يسارع الى الخير لان هذه فرصة لكسب الحسنات لان يوم القيامة اذا احتاج الواحد منا حسنة واحدة لا يجدها ولا يجد من يعطيه حسنة المسالة صعبة جدا لهذا لا نضيع مثل هذه المناسبات يقول الحبيب ص الصوم جنة الصوم له علاقة قوية بالتقوى نعم الصوم يحقق التقوى الكاملة موسى عليه السلام قبل ان يكلفه الله بالوحي امره الله بالصوم لتهييء نفسه قال الله وواعدنا موسى ثلاثين يوما واتمناها عشرا امره الله بصوم شهر تم امره بصوم عشرة ايام اخرى ليحقق التقوى الكاملة تم انزل عليه الله عز وجل الوحي يقول الحبيب ص من صام رمظان واتبعه ست شوال كانما صام الدهر والله هذه خيرات كثيرة وحسنات سهلة في متناول الجميع لهذا يجب علينا ان نسارع الى الخير لان الشيطان عدو الانسان والنفس كذالك سوف اصوم غدا بعد غدا حتى يضيع هذه الخيرات اسرع اخي اسرعي اختي الى الخير اسال الله ان يوفقنا الى الخير وما احوجنا الى الخير
59 - youzz الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:06
لو ذهبت إلى أي مسجد على صعيد المملكة لوجدت معظم الشياب في صيام يومهم الخامس من الست للشوال إن لم أقل جلهم، ثم تسأل عن شباب يلتمس الأعذار لكي لا يصوموا الأجر، أقول لهم لاتبرروا عجزكم أو عدم رغبتكم في الصيام بسفاسف أمور هي متجاوز عند أهلها... فالموفق من وفق الله... أسال الله لي ولكم الثبات...
60 - من مراكش الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:13
الصيام من أفضل العبادات، فمن يستطع ان يصوم هذه الايام الست فله ثواب ذلك،والحديث المعروف هنا قول النبي صل الله عليه وسلم من صام رمضان وأتبعه ست من شوا كصيام الدهر يعني العام ، وقال النبي صل الله عليه وسلم،من صام يوما لله أبعده الله من النار سبعين خريفا ،وقال الله تعالى**ومن تطوع خيرا فهو خير له**والصيام في النهار الطويل و الحار ثوابه افضل من الصيام في النهار القصير البارد ، والله اعلم.
61 - رشيد الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:14
لو قدر لمالك ان يرى ما نحن عليه اليوم في تديننا لتبرأ منا ومن تديننا الإمام مالك رحمه الله لا يترك سنة لرسول الله إن تبث له الحديث وحديث الست من شوال رواه مسلم أي لا شك في صحته وبالتالي فالمتعللون بمالك لترك سنن الرسول صلى الله عليه وسلم ليسوا على شيء وإلا فإن صيام الست من شوال ليس فرضا فهي سنة إن تيسر فصيامها أولى وإن كان هناك عذر ولم تتيسر فالله يعلم عللنا وعباداتنا وهو غني عنها وعنا سبحانه وتعالى...
62 - مهدي الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:22
لماذا يسيئ البعض للامام مالك لقد فهم الحديث احسن مني و منكم ولكنه خشي من الناس ان ياخدوه فرضا انا لم اقلل من علمكم و السلام عليكم تقبل الله منا ومنكم
63 - youzz الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:33
أعجبني كثيرا تعليع أحد الإخوة حيث أن فتوى الإمام مالك بعدم إخراج زكات الفطر نقدا لأنها لا تجزئ، بيد أن هذه لم يستسغوها والتي هي فرض، ثم يقبلون برأي وليس فتوى في صيام سنة، فالأصل في التشريع هو القرآن والسنة... وعجباه... إتباع الهوى
64 - Zakaria الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:36
و شكون لي قاليكم صوموا رمضان، من صام فلله عز وجل ومن لم يصم فان الله غني عن العباد. مواضيع اخر الزمان
65 - hiba الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:41
من الذي استطاع الصوم ليصوم فله الاجر و الثواب
66 - عياد الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:41
خاصة بعد إضافة ساعة على التوقيت القانوني للمملكة
ماهذا؟؟؟؟؟؟ هل الساعة ستضاف الى الصيام ؟ فهذا غباء في فهم زيادة الساعة . الصوم ياأخي من طلوع الفجر الى غروب الشمس بغض النظر على الساعات . شوهتونا
67 - hiba الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:41
من الذي استطاع الصوم ليصوم فله الاجر و الثواب
68 - أبو عبد الرحمن المراكشي الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:43
كراهة صيام تلك الأيام عند فقهاء المالكية مشروط بعدة شروط ذكرها الدردير في شرحه لمختصر خليل عند قوله: كستة من شوال: فتكره لمقتدى به، متصلة برمضان، متتابعة، وأظهرها معتقدا سنة اتصالها. انتهى

وقد ثبت الترغيب فى صيام الست من شوال فى الأحاديث الصحيحة، فينبغي للمسلم الحرص على صيامها وحثه غيره على ذلك
69 - Insight الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:43
لكن ما علاقة زيادة ساعة بالموضوع؟ فعدد ساعات الصيام هي نفسها. في الايام الاخيرة لرمضان كنا نمسك على الساعة 3 و 55 ونفطر على الساعة 7 و 46 . اما الان فالامساك على الساعة 5 و 02 والافطار على الساعة 8 و 40 . انا شخصيا لم اضف الساعة بعد
70 - ouhdiddou الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:48
ألأئمة رحمهم الله لم يعارضوا ما جاء به الرسول (ص) ستة أيام من شوال ليست فرضا و لا يكلف الله نفسا الا وسعها و اين انتم من الفرائض يا بني آدم؟؟؟
71 - رشيد الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:49
والله كثر اللغط حتى اصبح الصوم وغيره من العبادات فقط من اجل التباهي
انظروا ما جاء في الحديث القدسي حول الرياء .
فايها المراءون صومكم وعبادتكم مرقوضة عند الله تعالى
فاتقوا الله في انفسكم وفي بلدكم وفي عملكم وابنائكم
صوموا او افطروا سرا
72 - محمد الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:52
حسبي الله ونعم الوكيل فيكم والله نفسي بيده للتتبعن سنة الجهلاء منكم ومن النصارى واليهود حتى يظلوكم عن دينكم وإذا أظلوكم فأنتظروا مصيركم من العذاب اللذي إكتسبتوه بأيديكم وأرجلكم وألسنتكم ومن هذا المنبر أحذركم الله الله في أنفسكم وإتقوا الله فإن الله غفور رحيم لكن لا تنسوا أنه شديد العقاب وكل من أعرض عن الحق سبحانه وتعالى أو أعرض عن أنبياءه ورسله أو علماءه فوالله نفسي بيده ليخسر خسرانا مبينا ولا تكونوا مثل اليهود قتلة الأنبياء بكونكم قتلة العلماء بجهلكم وبقولكم ما ليس لكم به علم لكنها جهالة منكم للأسف ومن آباءكم وقلة التربية والأخلاق اللتي فقدتموها وفقدها آباءكم أيضا إلا من رحم ربي والله المستعان على ما تصفون فلا حول ولا قوة إلا بالله
73 - Abo Mohammed الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:56
بحمدلله، وإضافة لما ذكره الأستاذه قبل هذا -وباختصار شديد- :صيام ثابت بالنص الصحيح الصريح وهو شبه إجماع؛
ومن تكلم من الأئمة والعلماء في المسالة من جهتين كلاهما مردودتين :
الاول من حيث الرواية للحديث وان فيه عله ، قالوا: لأن الحديث (فرد) وهذه ليست بعله لان الحديث ليس له الا هذه الرواية باتفاق المسلمين.
لان الذين تكلموا في الحديث قالوا انه متفرد فيه راويه سعد بن سعيد الأنصاري اخو يحيى؛ ولم يروه سواه عن عمر بن ثابت عن ابي أيوب الأنصاري رضى الله عنه. وليس فيهم من يضعف.
وليس فيه لهذا الحديث الا هذا الاسناد عن ابي أيوب الأنصاري
وقالوا اين الحفاظ الآخرين عنه؟!
وهذه عله الحديث الوحيدة؛ وليست بعله كما سبق
أيضاً؛ وقالوا ان الحديث مدني ولم يعرفه مالك!. وهنا وجه الأشكال عند المالكية؛ وجوابة ليس كل ما يعرفة مالك ورواه غيره يسقط او يضعف العمل به، كما اعتذر هو عن نفسه رحمه الله في رفع الملائم فالاشتغال بالتشويش علي الأمة بهذه المسألة وأمثالها هو المشكل، مع كون الامر نرغب فيه وسنه وليس بواجب، والله مستعان.


‏‫
74 - mohammed souiri الخميس 23 يوليوز 2015 - 16:58
وذكر بنشقرون في هذا السياق الحديث الشريف الذي رواه الإمام مسلم، وغيره من أصحاب السنن، عن أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر"، وفي رواية: "فكأنما صام الدهر".
75 - محمد سيدي سليمان الخميس 23 يوليوز 2015 - 17:10
من صام الست من شوال مجتمعة او متفرقة فله الاحر و الثواب باذن الله
و من لم يستطع فلا حرح و لا اثم عليه غير انه لا ينبغي له ان يصدر و يبحث عن بعض الاقاويل التي لا تجيز صيام الست من شوال والتي لا اساس لها من الصحة لانه فقط لم يستطع لكن يجب ان يعرف انه لا حرج عليه ان لم يصم و في نفس الوقت ان،لا يشجع الاخرين،علئ عدم صومها
اما بالنسبة للحديث الصادر عن رسول الله و الذي قال فيت " من صام رمضان ثم اتبعه ست من شوال فكانما صام الدهر كله" فهذا امتداد لحيث نبينا الكريم " الخسنة بعشر امثالها" لان صيام شهر رمضان يعني صيام،غشرة اشهر وصيام شت شوال يعني صيام 60 يوما اي شهرين و هو ما مجموعه 12 شهرا
76 - عبد الله الخميس 23 يوليوز 2015 - 17:17
الأخ محمد المقصود بحديث من صام رمضان ثم أتبعه ست من شوال كان كمن صام الدهر بمعنى أن الحسنة بعشر أمثالها أي أن 30 يوما من رمضان مضروبة في 10 تعطينا 300 إذا أضفنا 6 من شوال مضروبة في 10 أي 60 زائد 300 تساوي 360 يوما كان كمن صام الدهر بمعنى عام
فرمضان بعشر و ست من شوال بعشر أي 360 هذا هو مجموع العام وليس الدهر المقصود به الأبد , وعلى هذا فالحديث لا غبار على صحته
77 - مسلم بلا مذاهب الخميس 23 يوليوز 2015 - 17:24
صمت هذه 6 أيام من شوال لمدة عشرين عاماً متصلة (من رمضان 1994 إلى رمضان 2013) حتى صرت أخشى التوقف عن صيامها ظانا أن في ذلك "إثما"(وهذا ما خشيه الإمام مالك إن صح عنه ذلك الأثر).قررت بعد الاستيقاظ من هذه الغفوة" أن لا أصومها بشكل متصل بل أفطر عامين وأصومها عاماً مثلاً.
78 - م ع الخميس 23 يوليوز 2015 - 17:32
البشرية التي تعيش القرن 21 تتقاتل لافادة الكرة الارضية من الخطر الذي يشكله الانسان عليها.
والعرب مازالوا يعيشون في القرن السابع الميلادي. بماذا سنفيد البشرية بهذا النقاش.؟ بين هذا النقاش وداعش خطوة واحدة
79 - hisham الخميس 23 يوليوز 2015 - 17:38
اذا كان صيام ستة ايام من شوال لا يجوز فكذلك صلاة التراويح لا تجوز لأنها لم تتبت على رسول الله صلى الله عليه و سلم و لكن يجب علينا فهم المغزى و هو ان نفرق بين الفرض و السنة.
فالفرض لا يجوز التخلي عنه الا لمن له عذر واضح و أما السنة و اعمال الخير و البر فهي كلها مقربات الى الله و الصوم افضلها و أعظمها لأنه خالص لوجه الله تعالى فلا احد يعلم هل انت صائم ام لا.
المغزى من كلامي هو معرفة ان ستة ايام من شوال ليس فرض و لكن من يستطيع صيامه فله الاجر ان شاء الله. و لا يتوقف الامر على شوال فقط فهناك الاتنين و الخميس و كذلك الايام البيض و ... و كذلك بر الوالدين و صلة الرحم و الحب و التآخي و لا تؤدي اخيك المسلم سواء بفعل او قول و ان تحب له ما تحبه لنفسك...

هذه أول مرة اقوم فيها بالتعليق هنا. شكرا لكم و اتمنى ان يتقبل من جميعا
80 - أخوكم الخميس 23 يوليوز 2015 - 17:54
الجواب:
الحمد لله .. ثبت عن أبي أيوب رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : «من صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال فذاك صيام الدهر» رواه أحمد(5/417) ومسلم (2/822) وأبو داود (2433) والترمذي (1164) .
فهذا حديث صحيح يدل على أن صيام ستة أيام من شوال سنة ، وقد عمل به الشافعي وأحمد وجماعة من أئمة من العلماء ، ولا يصح أن يقابل هذا الحديث بما يعلل به بعض العلماء لكراهة صومها من خشية أن يعتقد الجاهل أنها من رمضان ، أو خوف أن يظن وجوبها ، أو بأنه لم يبلغه عن أحد ممن سبقه من أهل العلم أنه كان يصومها ، فإنه من الظنون ، وهي لا تقاوم السنة الصحيحة ، ومن علم حجة على من لم يعلم . وبالله التوفيق
81 - ali الخميس 23 يوليوز 2015 - 18:04
c'est de N'importe quoi ces hadit faibles quand on lit dans le Coran que même le Ramadan on peut ne pas le faire et à la place nourrir au minimum une personne par jour non jeuner . Il faut qu'on actualise notre religion et la simplifier
82 - nadori الخميس 23 يوليوز 2015 - 18:05
من صام شهر رمضان وستة من شوال كأنم صام دهر كله
83 - شوال ًو رمضان الخميس 23 يوليوز 2015 - 18:08
صيام الست من شوال في طريقها ان تصبح. فرضا. و يتبعها ما يسمي. العيد الثاني. أي ان من صامها باتصال مع رمضان. يحتفل بعيد ثاني. للفطر ،،،و مع الدوام ستصبح. بدعة. و الله اعلم. ،،في حين ان صيامها سنة. و ليس فرض . و لتفادي الشبهات. يمكن صيام الاثنين و الخميس. علي طول و حسب الاستطاعة و بذلك. تدخل الستة من شوال ضمن صيام ايام الأشهر المستحبة. مثل الأيام البيض. و العشر دي الحجة. و كل عمل صالح هو مقبول عند الله شرط ان لا يكون فيه حرج و لا ضغوطات ،المطلوب من فقهاء نا التيسير و ليس التعسير ،،،يسروا و لا تعسروا علموا الشياب كيف يحبون دينهم بطريقة سهلة و بالله التوفيق
84 - Lhou الخميس 23 يوليوز 2015 - 18:20
الدين المعاملة.فإن كان سلوك الانسان في مجتمعه ايجابيا وأدى فرائضه الدينية فهذه هي الحكمة من الدين.أما ان كان سلوكه سلبيا فإن جميع عباداته ليس لها معنى وإن صام الدهر كله.
85 - مراكش الخميس 23 يوليوز 2015 - 18:27
من يبحت عن الأجر والثواب فل يصم شهر رمضان الأبرك والستة من شوال في مراكش العام المقبل ان شاء الله. الحرارة الآن 52 درجة 23/07/2015
86 - لعريسي محمد الخميس 23 يوليوز 2015 - 18:42
لا علاقة بالساعة الإضافية بالصيام .فنحن نصوم من قبل طلوع الشمس إلى غروبها .وأما صيام ست من شوال فهي سنة من سنن الرسول صلى الله عليه وسلم من صامها فله أجرها.
87 - محقق الخميس 23 يوليوز 2015 - 18:45
بسم الله
عبد الله بن المبارك عالم زاهد تاجر 40 سنة وهو يصوم النوافل وﻻ أحد يعلم بصيامه أهله يرسلون غداءه وهو في السوق وأهل السوق يشهدون بفطره
الفرائض تعلن والنوافل تسر
والصوم أرقى من الصيام
فالصوم أعم والصيام أخص
الصوم يشمل الجوارح والحواس
والصيام يمنع اﻷكل والشارب
88 - رشيد الخميس 23 يوليوز 2015 - 18:46
من صام رمضان و6 من شوال كأنما صاماللدهر..يعني سنة...ادن 30 يوم+ 6 =
36 والحسنة ب 10 ادن 36 × 10 =
360
89 - المعطل الخميس 23 يوليوز 2015 - 18:54
رواه الامام مسلم رضي الله عنه عن ايوب الانصاري رضي الله عنه ان رسول الله ص قال :من صام رمضان ثم اتبعة بستا من شوال كان كصيام الدهر "
وكان الامام مالك رضي الله عنه وارضاه يكره صيام ستة ايام من شوال !!!
90 - yassine الخميس 23 يوليوز 2015 - 19:13
مفهمتش هاد لمغاربة شحال تيعقدو فالامور تيخدو فالدين غير دكشي اللي تيسلكهم اشنو فيها الى صمتو 6 يام لعام اللي فات مصمتوش فحال هاد لوقيتا فشهر 7 او لحرارة و باز ليكم زدنا بالاسلام بكري
91 - krimou الخميس 23 يوليوز 2015 - 19:29
المتاسلمون الجدد يريدون ان يقولوا للمغاربة ان مذهب مالك ضد سنة النبي في مسالة صيام شوال
بمعنى اخر ان الامام مالك الذي هو مذهب المغاربة مذهب باطل لانه ضد السنة
في حين قبل ان ياتي عينا هؤلاء المسيلمون كنا زاجدادنا واباؤنا نصوم ستة ايام بعد العيد مباشرة كما تجد النساء فرصة رد الدين في هذه المناسبة .
المشكل فقط يطرح مع ارتفاع درجات الحرارة خاصة في بعض المناطق المغربية
اقول لهؤلاء ''انت وايمانك '' انت وصحتك '' ''انت وقدرتك '' لايكلف الله نفسا الا وسعها '' لاتلقوا بانفسكم الى التهلكة ''
واخيرا يسروا ولاتعسروا
ومن اراد الفتنة لهذا البلد نطلب له من الله الهداية والتوبة فلا رهبانية في الاسلام .حتى في رمضان هناك ترخيص من الله سبحانه للمسافر والمريض واقس على ذلك كالحيض عند النساء مثلا الذي هو مرض ايضا
لماذا هؤلاء المتاسلمين لايطرحون قضايا معرفية او علمية اهم المجالات التربوية والاجتماعية والسياسية تراهم فقط يناقشون القشور واشباه القضايا التي لاتتجاوز التحريم والتكفير لان ميتافيزيقاهم لاتتجاوز ثنائية الكفر والايمان فاللون عندهم اما اسود تلبسه النساء او ابيض يلبسه الرجال ''البانكوانات ''
92 - abo adam الخميس 23 يوليوز 2015 - 19:39
لماذا تضخمون الأمور لا علاقة بالساعة الإضافية بالصيام من أراد ان يصوم ستة ايام من شوال فله أجرها و من لم يرد فلاشيئ عليه و السلام من يتحدث في هدا الموضوع يتحدث على نفسيه فقط اما نحن معشر المسلمين نصوم شوال وكل يوم فيه اجر و كيفما كانت الظرفية و سلام
93 - Raxid الخميس 23 يوليوز 2015 - 19:39
لله المستعان بعض الناس فقط يتتبعون الرخص

اذن لماذا لا نتبع الامام مالك في زكات الفطر

فعلا ستة يوم من شوال هي سنه من اراد الصوم له اجرها وإذ لم تصمها لا تاثم

السنه السنه يا عباد لله عضو عليها بالنواجد
94 - mosslim الخميس 23 يوليوز 2015 - 19:46
بسم الله و السلام عليكم.
هل اشتكئ لك احد يا هسبريس. ام انك تفوضين نفسك محاميا ومدافعا عن وكالين رمضان و اصحاب القلوب و النفوس المريضة ... ام انت لا الئ هؤلاؤ ولا الئ هؤلاؤ ... والفاهم يفهم . الله يهديك.
95 - حمزة الخميس 23 يوليوز 2015 - 20:03
ياأيها الناس!!!
ماعلاقة الصيام بزيادة الساعة الإضافية!!؟؟؟
الصيام يتعلق بوقت الفجر وغروب الشمس، فما دخل التوقيت الإداري في الموضوع؟؟!!
96 - الحسين بولحية الخميس 23 يوليوز 2015 - 20:07
ومتى كان صيام ستة أيام من شوال مفروضا حتى نلجأ للإمام مالك أو غيره لتفادي صيام هذه الأيام المباركة؟
عيش نهار تسمع خبار
97 - عبد الخميس 23 يوليوز 2015 - 20:27
من شاء فل يصم ومن شاء فليفطر
98 - yahya ziani الخميس 23 يوليوز 2015 - 21:17
الحسنة بعشر أمثالها (30+6) *10= 360 سواء صام المسلم 6 ايام في شوال او غيره وانما حث النبي صلى الله عليه وسلم عليها في شوال لينال الثواب في اسرع الاجال لان الانسان لا يعلم اجله متى يحن.
مجرد رأي.
99 - دانيا الخميس 23 يوليوز 2015 - 21:21
برأيي ان تعمل خيرا وتنفق من مال الله اهم بكثير من صيام ستة ايام لأن الأنفاق قدتدخل البسمة على الفقير وفي نفس الوقت ترضي الله
100 - مسلم الخميس 23 يوليوز 2015 - 21:34
من اسباب تخلف المسلمين هو اختلافهم المزمن في امور دينهم والسبب في هذا الوضع الفظيع هو هجرهم لكتاب الله واتباع اقوال البشر ، قال الله عز وجل في كتابه العزيز :( أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا ) النساء (82)
101 - محمد امسمرير الخميس 23 يوليوز 2015 - 22:50
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته،
أكن لكم التقدير و الاحترام في المجال الصحافي لكن ما اطلبه منكم هو احترام الدين الاسلامي الحنيف و بالأخص المدهب المالكي، لانه مع كامل الاحترام لبي من "هب ودب" له الحق في التكلم في المجال الديني!!!!! الامام مالك رحمة الله عليه لم يقل الدا ان صيام الست من شوال مكروه ، انه افتراء على اكبر الأئمة التي عرفها التاريخ الاسلامي العطيم. الامام مالك رحمة الله عليه قال فقط انه يستحسن الستة ايام بشكل متفرق حتى لايتخد الناس هده السنة فريضة. و الله اعلم و أقول لكم اتقو الله في هدا الدين العظيم.
102 - معلقة الخميس 23 يوليوز 2015 - 23:30
دابا غير دخلن عليكم بالله واش تسطيتو وهاد شي اللي بقا اشدكم دابا لصوم ستة ايام شوال شكون توما اللي تدخل مابين العبد وربه ﻻيكلف الله نفس اﻻ وسعاها اللي ستاطع يصوم وكان قادر عندو اجر وللي مستاطعش الله رؤوف بعباده وﻻ غادين تحاردو بنادم على الدين ديالو
103 - mouss الجمعة 24 يوليوز 2015 - 00:29
قريبا سيعاقب من لا يصوم الست ايام من شوال يعاقب الناس على الجرائم ونعاقب نحن العرب على العقائد , خطأ كبير سؤال الفقهاء في أمور الدين لأنك ستتوه في الأخير ولن تعرف من تتبع لكثرة المذاهب والطوائف , صدق الامام الصادق حين قال استفتي قلبك يفتيك
104 - عبد الصمد الجمعة 24 يوليوز 2015 - 00:35
السلام عليكم.
((عن أبي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ يَقُولُ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ اللَّهُ كُلُّ عَمَلِ ابْنِ آدَمَ لَهُ إِلَّا الصِّيَامَ فَإِنَّهُ لِي وَأَنَا أَجْزِي بِهِ وَالصِّيَامُ جُنَّةٌ وَإِذَا كَانَ يَوْمُ صَوْمِ أَحَدِكُمْ فَلَا يَرْفُثْ وَلَا يَصْخَبْ فَإِنْ سَابَّهُ أَحَدٌ أَوْ قَاتَلَهُ فَلْيَقُلْ إِنِّي امْرُؤٌ صَائِمٌ وَالَّذِي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بِيَدِهِ لَخُلُوفُ فَمِ الصَّائِمِ أَطْيَبُ عِنْدَ اللَّهِ مِنْ رِيحِ الْمِسْكِ لِلصَّائِمِ فَرْحَتَانِ يَفْرَحُهُمَا إِذَا أَفْطَرَ فَرِحَ وَإِذَا لَقِيَ رَبَّهُ فَرِحَ بِصَوْمِهِ))
من اراد الصيام فليصم أما الإمام مالك فلم يقل بكراهية الصيام في شوال و من كان عنده دليل فليقله وأماعند أهل السنة فالكل يأخذ من و يرد إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم
105 - mohamed qacim الجمعة 24 يوليوز 2015 - 01:27
بسم الله والصلاة والسلام على حبيبنا ونبينا وشفيعنا محمد وعلى آله ً امابعد. الامام مالك رحمة الله عليه امام كبير من اهل السنة واهل الفريضة مع الله والرسول تفقهوا شيأ من علمه اتركوا العلم لاهل العلم ًً اما الدين لاعلاقته بالساعة ولا بالحرارة. فمنصام 6. ايام في شوال كانما صام الدهر كله كما قال رسول الله ً اما الصيام لله وحده كما قيل الصوم لي فأنا اجزي به ً. اخواني أخواتي في الله الفتوى للعلماء الحلال مااحل الله والرسول والحرام ماحرم الله والرسول وحدار من الفتنة ً. والسلام عليكم
106 - ayoub الجمعة 24 يوليوز 2015 - 14:21
انا مسلم كانشهد ان لا اله الا الله محمد رسول الله و اذا مبغيتش ( مبغــــيــتش.......) او لا ما فسطتاعتيش نشري حولي ديال العيد مانشرهش انا تايهمني الله ما شي البشر السنة سنة و الفرض فرض
المجموع: 106 | عرض: 1 - 106

التعليقات مغلقة على هذا المقال