24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

3.67

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | هذه أسباب دعوة الملك المغاربة لرفض مذاهب الشرق والغرب

هذه أسباب دعوة الملك المغاربة لرفض مذاهب الشرق والغرب

هذه أسباب دعوة الملك المغاربة لرفض مذاهب الشرق والغرب

كان لافتا عودة الملك محمد السادس في خطابه الذي ألقاه يوم أمس بمناسبة الذكرى الـ16 لتربعه على عرش البلاد، إلى التأكيد على قضية الهوية الدينية للمغرب، ودعوته المواطنين بالافتخار بمذهبهم المالكي السني، واعتزازهم بدينهم المغربي المتفرد، ورفضهم للمذاهب الوافدة من الشرق والغرب على حد سواء.

وكان العاهل المغربي قد تطرق في مناسبات سابقة إلى موضوع الهوية الدينية للمغرب والثوابت الاعتقادية في البلاد، خاصة في المناسبات التي أشرف خلالها على إطلاق بعض المشاريع التي تندرج في نطاق إصلاح المؤسسات الدينية وهيكلة الحقل الديني، لكن عودته إلى ذات الموضوع في الظرفية الراهنة له قراءات شتى.

سياقات ضاغطة

ويقول إدريس الكنبوري، الباحث في الجماعات الإسلامية والمسألة الدينية، في هذا الصدد إن عودة الملك في خطاب العرش إلى موضوع الهوية الدينية للمغاربة، تعني تأكيد الحرص عليها من جديد، في ظل ظروف داخلية وإقليمية ودولية، أصبحت تلقي بثقلها على الجميع، ولم يعد أحد في منأى عنها".

ويشرح الكنبوري لهسبريس بأن التطرف الديني أصبح اليوم ظاهرة ملحوظة، ولم يعد الأمر مرتبطا فقط بتطرف الجماعات المتشددة والمسلحة التي تنشر خطابها التكفيري على نطاق واسع عبر وسائل الاتصال الحديثة وتستقطب الأتباع، بل بدأ هذا التطرف يزحف إلى داخل المجتمع نفسه".

وتابع الكنبوري بأن ذلك ظهر من خلال مجموعة من السلوكات المتطرفة التي باتت تعكس تحولا في الوعي الجماعي إزاء عدد من الظواهر الاجتماعية، من منطلق ديني، كما حصل في الأسابيع الماضية في بعض المدن المغربية"، مبرزا أن "هذا تحول بدأ يظهر في المجتمع بسبب ثورة الاتصالات التي جعلت الخطاب الديني المتطرف قريبا من الجميع".

واسترسل المحلل بأن "ما يلفت النظر في الخطاب الملكي المقارنة بين الوضع الحالي في المغرب والوضع قبل 60 عاما، حينما تم نفي السلطان محمد الخامس، وحصل إجماع وطني واسع حول السلطان الشرعي، كأن الخطاب يثير الانتباه إلى ضرورة إحياء هذا الإجماع الوطني اليوم حول الثوابت الدينية والقيمية للمغاربة، واعتبار الهوية الوطنية المحور الذي يلتف حوله الجميع".

وبين الكنبوري بأن خطاب العرش ذكر بالقيم الروحية والإنسانية التي ناصرها المغاربة في تلك الفترة، وعلى رأسهم السلطان محمد الخامس، الذي اتخذ موقفا بطوليا آنذاك من اليهود المغاربة عندما طالبت بهم حكومة "فيشي" الفرنسية التي كانت موالية للنازية، وفيه اليوم تذكير بقبول الاختلاف والتسامح الديني والثقافي".

وشدد المتحدث على أنه يتعين اليوم إدراك أن المشكلة ليست في التنوع، فقد كان دائما موجودا، ولكن في التعصب الذي غير نظرة الناس إلى هذا التنوع، فأصبحوا يرفضونه بينما كان أجدادهم يعيشونه بشكل طبيعي، وهذا الأمر كان موجودا دائما في المغرب دون أن يثير مشكلة، طالما لم يرتبط بأي فتنة سياسية يمكن أن تمس بالوحدة الوطنية أو الثوابت المجمع عليها".

وبين الكنبوري أن التأكيد على الثوابت لا يلغي حق الآخرين في الاختلاف والتنوع، باعتبار أن هذا التنوع يجب أن ينطلق من القاعدة العامة التي تمثلها تلك الثوابت من ناحية، ومن كونه يشكل أقلية لديها الحق في الاختلاف، لكن مع واجب احترام الثوابت، وفي قلبها المؤسسة الملكية، التي يعطيها الدستور دورا مزدوجا، دينيا وسياسيا، باعتبار أن مؤسسة إمارة المؤمنين تمثل الجميع".

رفض دروس الخارج

ونبه مؤلف كتاب "الإسلاميون بين الدين والسلطة" إلى أن الخطاب الملكي كان صريحا في الإشارة إلى رفض المذاهب القادمة سواء من الشرق أو من الغرب، وهذه إشارة جديدة في الخطب الملكية في ما يتعلق بالتوجهات الدينية للمملكة، إذ أن هذه المذاهب باتت تهدد ثوابت المملكة المتعارف عليها تاريخيا".

وأردف الباحث بأن الحديث عن السلفية ومشتقاتها ومنظومتها الاعتقادية صار يفوق بكثير الحديث عن المالكية أو الأشعرية، بل إن هناك في الكثير من الأحيان نوع من الانفلات في هذه النقطة، حيث يعيد البعض طرح الخلافات القديمة بين الأشعرية والحنبلية أو السلفية الكلاسيكية، فهذا المجال ما يزال غير محسوم حتى الآن".

وذهب الكنبوري، في هذا الصدد، إلى أن النقاشات الأخير عن السلفية، في الندوة التي نظمها المجلس العلمي الأعلى، قبل أشهر خلت، أو في بعض الدروس الحسنية التي ألقيت في شهر رمضان الأخير، مؤشر على أن هذا المجال غير محسوم، ومن هنا هذه الإشارة الملكية الهامة في خطاب العرش" وفق تعبيره.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (93)

1 - مصطفى التازي السبت 01 غشت 2015 - 00:30
الا تريدون مثلا ان ياتي شيخ مشرقي ويقول للناس ان الربى حرام والتعامل مع الابناك الربوية حرام؟؟ لم افهم ما يريد المخزن من الناس بالظبط؟؟ انا في متاهة من امري ولم اعد استوعب الاعيب مسيري الشان الديني!!
انا شخصيا ساستهلك اية فتوى تدعو للحق وللبصيرة حتى لو خرجت من فم رجل اشعت اغبر.
2 - فيصل السبت 01 غشت 2015 - 00:33
لقد تحدث الملك عن الهوية المغربية وعن المذهبية والمقصود هنا ليس فقط المذهب الاسلامي وإنما اي مذهب يأتي من الغرب او الشرق او الشمال او الجنوب وهذا يفضي الى القول ان النموذج المغربي السياسي والديني والمذهبي والثقافي يشكل هوية المغرب وحتما سنذكر هنا ضرورة نبذ العصبية القبلية والتطرف الديني والانفتاح اللا مشروط على الغرب ومع الأسف لازال بعض من يدعون السياسة لم يفهموا ان سر قوة المملكة الشريفة هو هويتها التي تجتمع حولها كل تلك المواصفات الدينية والأخلاقية والثقافية لازال البعض يحلم بدولة ماركس وآخر بدولة الاخوان وآخرون بدولة الخلافة وقد عميت أعينهم عن النموذج المتفرد. للحكم في ظل الدولة العلوية الشريفة مثل العين لا ترى ما حولها وتنظر الى ما هو ابعد ان معالم الهوية المغربية اليوم بدات تتضح وهاهو أمير المؤمنين. يقوي الاعتقاد في هذه الهوية ويدعو المغاربة للالتفاف حولها فعلى من تعجبهم رياح الشرق والغرب ان يرجعوا عن غيهم ان تاريخنا مليء بالملاحم والمنجزات التي اتحد فيها العرش والشعب وخلقوا المعجزات الوحدة ثم الوحدة ان المذاهب المستوردة توحي لكم زخرف القول غرورا ثم تهوي بكم في واد سحيق
3 - krimou السبت 01 غشت 2015 - 00:34
اين انتم يا جيوش الاسلامويين يازارعي الفتنة ويا متامرين على البلد وياخواجة بتعبير المصريين لماذا تحاولون زعزعة وحدة واستقرار الامة
اليس للمغرب مذهبة الاسلامي الذي يميز المغاربة قاطبة او لم يكن للمغاربة جامعتهم في قرويين خاصة بالدين واليوم جلالته يعيد لها الاعتبار من جديد
المغرب بشعوره لايحتاج لخيوط كما يقال
ان السلفية والجهادية والتكفيرية كلها دخيلة على ارض المغرب ارض السلام ارض التعايش والوئام بين جميع الاالحضارات والاديان
ردوا على ملك المغرب وعلى حكيم المغاربة انظروا الى حكمة خطبه وخذوا منها العبر والدروس
اسلام المغاربة اسلام التعايش والوسطية والحداثة ولم يكن ابدا اسلام التطرف والجهادية والفوضى والارهاب اسلام جنبنا كل الويلات والتمزقات بفضل حكمة وعبقرية ملوكه الذين لو يفرطوا في وحدة هذا البلد وامنه
انظروا كيف اصبح الامن في بلادنا بعد ان تركنا المالكية حيث تركنا الجوهر ورحنا نبحث عن القشور في الفتن من الشرق والغرب
ان التشبت بالملكية والمالكية هو ضمان وحدة المغاربة سياسيا ودينيا يعود الفضل اليهما في استقرار المغرب
والحزب الحاكم عليه ان ينظر الى الخارج باعين الداخل وليس العكس
4 - مغربي السبت 01 غشت 2015 - 00:35
الثوابت المغربية التي ضمنت له الاسقرار على جميع الأصعدة هي العقيدة الأشعرية والمذهب المالكي والتصوف السني وإمارة المؤمنين برغم أن بعضهم ألغى الحديث عن التصوف في درس حسني لهذا كان الأولى التأكد من الموضوع مسبقا
5 - باحث السبت 01 غشت 2015 - 00:37
نحن لا ننتمي لمذهب فمذهبنا هو كتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم أما وصف باقي الأئمة أبو حنيفة و الشافعي و أحمد بالتطرف فهذا ظلم وكأن الإسلام الصحيح فقط في المغرب فمثلا لماذا أفتى المجلس العلمي بجواز اخراج زكاة الفطر نقدا فيما نهى الإمام مالك عن ذلك وقال بالحرف لا يجزئ اخراجها قيمة. فالحنفية فقط هم من أجازوا ذلك إذن لماذا اتبعنا المذهب الحنفي أليس هذا تناقض و اتباع هوى
6 - FUSIA OTMANINO السبت 01 غشت 2015 - 00:47
المغاربة يعرفون ويعتنقون ويعترفون بالدين الاسلامي الدي اتى به النبي محمد ,مند اربعة عشرة قرن ,الدي يشهدون له بنبوته وبرسالته وبانه اخر الانبياء والمرسلين وغير دلك فهو بهتان وباطل ولن نقبل من احد ان يعلمنا من الدين الا ما وجدنا عليه اباءنا او ان يغير لكنتنا وتقاليدنا واعرافنا فهده الميزات هي التي تجعلنا مغاربة نختلف عن باقي الشعوب
7 - محمد السبت 01 غشت 2015 - 00:57
اظن والله أعلم ان الاختلافات الموجودة عند الائمة الاربعة هي طريقة فهم كل واحد حديث الرسول ص فمثلا المسبوق في الصلاة و من اكل رمضان عمدا ....
لذا فبالنسبة الي أرجع دائما الى قول أهل الجمهور وشكرا
8 - أشعري السبت 01 غشت 2015 - 00:58
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته.
الصورة المرفوقة لهذه المقالة تستوجب الأخد بعين الإعتبار مفهوم رؤية جلالة الملك الراحل الحسن الثاني رحمه الله، و الذي كان فقيها في الشأن الديني. إذ قال في إحدى الحوارات بأنه كان يرى في بناء مسجد الحسن الثاني بمدينة الدار البيضاء، على الماء و بأحدث تقنيات الهندسة المدنية ليكون صلة وصل بين الماضي و الحاضر و المستقبل كما أنه صلة وصل بين إفريقيا و أوروبا.
بهذه الرؤية يستحسن توحد راي المغاربة بكون الشأن الديني مساير لتطورات العصر "الحاضر"، و متشبتا بالأصل أبا عن جد "الماضي"، و طموح لمزيد من مسايرة التقدم في شتى ميادين الحياة "المستقبل".
السبيل الوحيد لاستقبال آراء و أفكار خارجية في الشأن الديني هو طرحها أمام أمير المؤمنين في الدروس الحسنية. و إلا فهي تعتبر تشويشا على استقرار الناس !
9 - جد هاجر السبت 01 غشت 2015 - 01:02
المغرب مند الفتح الاسلامي عرف اسقرارا في الهوية والعقيدة ودالك راجع لكون المغاربة لهم عقيدة اشعرية ومذهب مالك والتفافهم حول سلاطنهم جعلهم في مامن من الفتن والاقتتال والتناحر كما يقع الان في الشرق الاسلامي حيت كثرت المذاهب والمدارس الفقهية والثيارات الفكرية تجد بين مذهب ومذهب مذهب و نحن المغاربة نعيش تحت امارة المؤمنين في امن ورخاء لانريد بين ظهراننا اي مذهب غير المذهب السني المالكي الوسطي "المغرب لا شرقي ولاغربي بل مالكي سني او بس"
10 - المغرب السبت 01 غشت 2015 - 01:12
المشكلة ليست في الدين او في السنة او في اي مدهب من المداهب.. المشكلة الكبرى هي لما يساغ الدين في السياسة والاخطر لما تساغ السياسة بالدين مثل ما وقع في بلادنا مند ما يناهز عشرين سنة حين تم الترخيص لاناس بتشكيل حزب باسم الدين وكان الاخرين غير مسلمين او اسلامهم غير مكتمل. هده الخطورة ستدفع الى المطالبة بفصل الدين عن الدولة المدنية كما حدث في اوربا وهل نحن قادرون على دلك ومستعدون له. اعتقد ان النقاش في هدا جدري لانه ما دفع العاهل الى المطالبة بالتشبت بقيم المغرب لانها تجمع بين الحداثة والقيم التصيلة عكس ما ينادي به السلفيون والظلاميون.
11 - بنت السعوديه السبت 01 غشت 2015 - 01:32
جميع المذاهب السنيه وان اختلفت فهي تشترك في الاصل لقد كان الامام القرافي المالكي المذهب من انجب تلاميذ العز بن عبد السلام الشافعي المذهب فاذا درسنا جميع المذاهب ليس هناك مشكله فكلها باذن الله صحيحه والاهم الاخوه بالدين
12 - عثمان السبت 01 غشت 2015 - 01:37
"وذهب الكنبوري، في هذا الصدد، إلى أن النقاشات الأخيرة حول السلفية، في الندوة التي نظمها المجلس العلمي الأعلى، قبل أشهر خلت، أو في بعض الدروس الحسنية التي ألقيت في شهر رمضان الأخير، مؤشر على أن هذا المجال غير محسوم، ومن هنا هذه الإشارة الملكية الهامة في خطاب العرش وفق تعبيره"،تحليل وجيه،أعتقد أن صاحب المقال يقصد من خﻻله توجيه عتاب إلى الجهات الوصية على الشأن الديني سيما المؤسسة العلمية عندما لوحظ أن هذه الجهات عمدت إلى محاولة احتواء السلفيين بما فيهم من يعتقدون بالوهابية من خﻻل توجهها بخطاب صريح لهؤﻻء خﻻل ندوة مكناس بأن مجال الشأن الديني ليس حكرا على أحد وأنه يسعهم أيضا،إضافة لما تم اعتباره تنكر ﻷحد المكونات اﻷساسية للثوابت الدينية بأحد الدروس الحسنية يتعلق اﻷمر بالتصوف،إذن هناك من المﻻحظين من يعتقد أن الخطاب موجه بالدرجة اﻷولى للجهات المعنية ﻷجل أخذ هذا الجانب بالصرامة المطلوبة خشية حصول انتكاسة ﻻ قدر الله تجعل إصﻻح الحقل الديني في مهب الريح.
13 - الجوهري السبت 01 غشت 2015 - 01:38
لو كانت وزارة الأوقاف في المستوى المطلوب وعلى رأسها علامة ممن لا يخشا في الله لومة لما اتبع المغاربة مذهب آخر
فوزير الأوقاف لما نراه يركض خلف الملك نشفق عليه ونتأسف
لحالنا الديني وسامحوني
14 - عبدالرزاق البقالي السبت 01 غشت 2015 - 01:39
سبب البلاء هي السلفية الوهابية .. المغرب والعالم العربي كان يعيشان في هناء وفي خضم ثورة علمية دينية شهدتها القرويين والزيتونة والأزهر بحكم وجود علماء كبار لا يوجد لهم شبيه الان ، ولم يتبث ان كفر او بدع احد مخالفه الا لما ظهرت الحركة الوهابية وبدعم من المال السعودي صرنا نسمع هذا مبتدع ضال وهذا كافر يتمسح بالقبور وهذا مشرك يستغيث بالرسول ... فالتاريخ يتبث ان الوهابية السعودية هم شر البلاء في الوطن العربي ... المشكلة انه لا حوار معهم لأنهم يَرَوْن الحق معهم والانحراف مع سواهم .!!! وما حركة بن غطعط في الحجاز سابقا والقاعدة وداعش اليوم الا اولاد للسلفية الوهابية . وكل مؤسسة علمية او شخصية علمية قامت في وجه السلفية الوهابية والرد عليها مثل الأزهر وعلمائه والقرويين وشيوخه وعلماء اخرين كثر من المشرق والمغرب الا ونعتوا بالمبتدعة الضالين القبوريين بسبب قوة الدعم المالي الذي توفره الحكومة السعودية لأذرعها الدينية المتمثّلة في جمعيات الدعوة والإرشاد التي يرأسها علماء هيئة كبار العلماء السعوديين وهاهم خريجون الجامعات الاسلامية في السعودية كالمغراوي وبلا فريج اخطر على الهوية المغربية
15 - sunna السبت 01 غشت 2015 - 01:42
ikhwan,khilafa,marx, sunna est tres claire ,khilafa va venir,c'est sur

je suis malikite,je suis avec le roi descendent du prophete sws

pourquoi on autorise a une partie politique marxiste qui veut eliminer la religion et on autorise pas une partie politique avec un referntiel islamique malikite

moi,je suis apolitique,meme si un parti a referentiel islamique veut voter une loi antiislamique,je serais le premier a s'y opposer

si cette partie est corrompue,je suis le premier a s'y opposer, l'islam est avant tout des moeurs

comme quelqu'un la dit ,je suis avec la verite meme si ca vient du pole nord

laisser les savants marocains malikites montrer la source de l'islam,et laisser les combattre la corruption

fermer la porte au partis laiques de s'ingerer dans la religion,comme une x qui dit que les fukkhas devrait autoriser la minijupes,et que aladan alfajr la derange

je suis contre le salafsite jihadiste
16 - السي عبدالله السبت 01 غشت 2015 - 01:48
الهوية الدينية للمغاربة ولغتهم الأمازيغية والدارجة هي صمامة الأمان وهي ما يتميز به عن باقي شعوب الشرق الأوسط حيث الطوائف والصراعات والفتن ...
17 - رضو١ن السبت 01 غشت 2015 - 01:50
المغاربة لا يعرفون أصلا حتى أسماء علمائهم وأحد أهم أسباب ذلك تفاهة إعلامنا، فقد لا نسمع إسم عالم ما في وسائل الإعلام المحسوبة علينا إلا عند وفاته عندها فقط نعلم أنه كان لدينا عالم بذلك الإسم، و بالمقابل تهتم قنواتنا الإعلامية بتكريم الفنانات العاريات و تتسابق لشراء حقوق بث المسلسلات التركية و المكسيكية و الكورية ...
لذلك لا يجب أن نكذب على أنفسنا لأن علماءنا مهمشين إعلاميا و ماديا، وكان من الأجدر لتلك الأصوات التي تشتكي انفتاح المغاربة على علماء المشرق أن ترد الإعتبار لعلمائنا و أن لا تحارب كل من قال منهم كلمة حق و تضيِّق عليهم.
18 - Amine_Madrid السبت 01 غشت 2015 - 02:03
اذا جاء التحريم في كتاب الله او في سنة رسوله , فلا يجوز للسياسيين التدخل لالغاء احكام الله !!!! ابناك الربا حرام, الترخيص للبيع الخمر حرام, العري في الشواطئ غير مباح..... الوسطية و الاعتدال في اطار شرع الله !!!!!!
19 - الورزازي السبت 01 غشت 2015 - 02:17
على مر القرون كانت الزوايا هي الدرع الحصين ببلاد الغرب الاسلامي وهذه الزاويا كانت راس الحرب في الدفاع الاسلام والوقوف في وجه مختلف الحملات الصليبية
مع ظهور المذهب الوهابي في بلاد الحجاز والاخوان المسلمين بمصر وتحت راية نقاء العقيدة ببلاد الحجاز و الاسلام السياسي بمصر و اختلاط الكل بنظرية القومية العربية التي جاء بها ميشل غفلق. اصبح المشرق لايعرف اي اتجاه ياخذ وسالت بحار من الدماء
اخفاق نخب القومية العربية في احداث التقدم الاجتماعي والاقتصادي المنشود و تراكم الهزائم ترك فراغا لم يملءه الا الاسلام السياسي
دول المغرب الكبير وبداية سنوات للاستقلال سنت سياسة تعريب التعليم وبصفة خاصة في الجزائر حيث ادخلت الافا من "المدرسين المشارقة الحاملين لنظريات الاسلام السياسي ونقاء العقيدة و التكفير و فتحت لهم المدارس وعقول الصغار فبداءت معها lendoctrination في غفلة من الجميع وماهي الا 20 سنة (62-82) حتى ظهر الفيس في الجزائر و الحرب الاهلية والجماعات الارهابية.و tache d'huile على المغرب.
ومع بزوغ القرن 21 تكلفت الفضائيات والانترنت باستكمال بالباقي.
وليس هناك بد من الرجوع الى الاصل
20 - أمازيغي السبت 01 غشت 2015 - 02:28
نحن لدينا دين واحد ألا وهو الاسلام ما جاء به الله وسنة رسوله وهو آتي من جزيرة العرب ونحن هل لدينا إسلام مغربي؟ فمذا نقصد بذلك ؟هل الاسلام المغربي هو اتباع الزوايا وهي فرق ضالة تقدس شيوخها لدرجة الالوهية وتفعل أفعالا مجوسية لا صلة لها بالاسلام بها خرافات وبدع بصفة عامة هي فرق أنشأها الحكام على مر الزمان ويدعمونها ماديا للسيطرة على الشعب فمن يتبع الاسلام لا يقدس أي شخص أو إمام أو عالم ديني نحن كمغاربة نحب دكاترة وأئمة من الخليج ونأخد فتواهم ونستمع دروسهم ولا تقة لنا بعلماء الدولة المسيرين لا يطبقون حتى السنة دقونهم محلقة .
21 - think thank السبت 01 غشت 2015 - 02:41
les think thanks americaines et europeens ont passe vos manuels scolaires au crible

ils ont implementer des associations des droits de l'homme chez vous pour defendre leur interets

et elles veulent pousser le maroc a plus de secularisation du pays

il y a des ecrivains des journalistes des avocats,des magistrats des parlementaires qui suivent leur agendas ect

etant marocain musulman,je suis avec le roi jusqu'a la mort mais je suis la verite partout ou il est

hespress si vous etes vraiment objectif passer le message
22 - أبو فاطمة السبت 01 غشت 2015 - 02:51
بارك من التأويل وتحميل الخطاب ما لم يحتمل خطاب الملك واضح المغرب بعلماءه ومؤسساته قادر أن يجيب عن كل تساؤلات الشأن الديني في هذا البلد فهو خطاب جمع شمل علماء المغرب بتنوع مشاربهم حول الثوابت التي لا يختلفون عليها بالجملة فهو نبذ للخلاف وليس للاختلاف الذي هو سنة كونية.
23 - عبد الصمد السبت 01 غشت 2015 - 03:09
السلام عليكم.
الكل أصبح يأخذ من الدين ما يريد و الذي لا يجده على هواه يقول تطرف . الدين إما يؤخذ كله أو يترك كله فلا أحد يغصبك على أن تدخل في الإسلام لكن إذا دخلت فيجب أن تطيع الله و الرسول.
فمثلا ادا ذهبت إلى بلاد غربية فهل يطبق علي قانون بلدي أم قانونهم ؟ الجواب عندكم
24 - sef alah السبت 01 غشت 2015 - 03:10
المغرب والمغاربة غرباء الاطوار وغربان على الارض.
اخدو الدين عاداة وتقايد وطقوساة موسمية.
يتدكرون الله في الموة.
يعبدون ويتعبدون الى في رمضان.
ابتعاد عن الدين جعل المغارب يلبسو وياكلو ويتكلمو وبفعلون الفواحش ووووووو مثل الغرب. الى من رحم ربي وهدى دعائي لكم.
Allah protect safe and guide all muslim and none muslim to right way, for none muslim wish you do some search and look for the truth, Islam is real and allah is god. you must find the truth before your times comes up, there will be no exception for these people disbelievers,my allah safe all and peace to you.
25 - أمازيغي السبت 01 غشت 2015 - 03:25
نحن لدينا دين واحد ألا وهو الاسلام ما جاء به الله وسنة رسوله وهو آتي من جزيرة العرب ونحن هل لدينا إسلام مغربي؟ فمذا نقصد بذلك ؟هل الاسلام المغربي هو اتباع الزوايا وهي فرق ضالة تقدس شيوخها لدرجة الالوهية وتفعل أفعالا مجوسية لا صلة لها بالاسلام بها خرافات وبدع بصفة عامة هي فرق أنشأها الحكام على مر الزمان ويدعمونها ماديا للسيطرة على الشعب فمن يتبع الاسلام لا يقدس أي شخص أو إمام أو عالم ديني نحن كمغاربة نحب دكاترة وأئمة من الخليج ونأخد فتواهم ونستمع دروسهم ولا تقة لنا بعلماء الدولة المسيرين لا يطبقون حتى السنة دقونهم محلقة .
26 - tunisie السبت 01 غشت 2015 - 03:26
est ce que vous avez vu la tunisie,avec une secularisation de la societe a fond.les premiers sont les tunisiens qui partent dans un conflit geopolitique qui n'a rien avoir avec la religion et du terrorisme a la cle

comme dit monsieur merzouki,arreter de lire les rapports des services secrets et combattez l'ignorance,la corruption, donner au gens du travail

et surtout arreter d'ingerer la religion ,pour les partis laiques
27 - الورزازي السبت 01 غشت 2015 - 03:44
العلمانية لاتعني الالحاد و اغلبنا مسلمون .
العلمانية هي خدم عقلك. والله سبحانه يخاطب اولي الالباب و لا يخاطب الجهال واللذين لاياخذون من الدين الا قشوره.
الاسلام دين يسر وليس دين عسر .
جعل الله لاكل رمضان الكفارة حتى يكفر عن ذنبه ولم يضع حدا لااكل رمضان . الا ان الجاهلين من القوم يكفرون ااكل رمضان ويفتون بالقتل
لم يضع الله الحد على تارك الصلاة
ولم يضع الحد على ماسك الزكاة
ومن اراد فليؤمن و من اراد فليكفر .حتى الكفر بمعنى الالحاد فالانسان حر فيه
و وكل واحد بينو وبين الله
...الخ
اختلط الحابل بالنابل و اصبحنا نستفيق على فتاوي غريبة وتبيح القتل المجاني واصبحت فوضى الفتاوي ولن يوقف هذه الفوضى الا بتقديم كل من افتى بفتوى دينية من غير الجهات المخولة لذلك ان يعاقب بالسجن مدى الحياة لانه يخلق الفتنة والفتنة اشد من القتل .
تعطل العمل بالعقل وحتى بايات القران الكريم حيث لا اجتهاد مع وجود النص اصبح يعمل لدى البعض بكتب مشكوك حتى في صحتها و"علماء" و اشباه فقهاء اتاح لهم البيترو دولار الدخول لعقول الصغار ومحدودي المعرفة عن طريق الفضائيات والانترنت
لاحول ولاقوة الا بالله
28 - فؤاد الادريسي السبت 01 غشت 2015 - 03:46
واعتز بمايربطه بشقيقه الملك سلمان نصره الله من الهوية الاسلامية فاستجاب لنداءه في محاربة الإرهابيين باليمن (الحوثيين).
وشكرلرجال الأمن والعسكر صنيعهم
في حماية ديننا وارواحنا وأهلينا وشعبنا ووطننا من كل خطرومحاربة
الاٍرهاب بشتى أنواعه (اللفظي والعملي)(داعش والقاعدة والشيعة ودُعاتهم وكل مايمس هوية المغاربة
الاسلامية )
وختم بمايثلج صدر الصادقين من المسلمين ،وهو وصيته لشعبه المغربي بالتمسك بهويته الاسلامية وذكره بتضحيات اجدادهم وملوكهم بارواحهم من اجل الحفاظ عليها
وأوصى بالتمسك بالمذهب السني المالكي (والحمد لله ولم يذكر أشعرية ولا صوفية رغم انين دعاتها في رمضان تلبيسا على جلالته ولم يذكرها ولو مرة واحدة )وذكر المذهب المالكي (الذي يشتمل على العقيدة الصحيحة وشدة التمسك بها اكثر من غيره وشدته في حرصه على الدليل والتحذير من الشركيات والبدع والغُلو )
كماحذر من قبول مذهب ولامنهج من الشرق (الشيعة )ولا من الغرب (الديانات المحرفة والعلمانية والليبرالية واباحياتهم)
ولا شمالا ولاجنوبا لان المغرب ليس محتاجا لمن يعلمه دينه ولا قيمه وأخلاقه فالمغرب حضارته ممتدة الى أوروبا وأمريكا وغيرها
29 - حرة السبت 01 غشت 2015 - 04:17
لما ارى مغربيا يسمع قناة دينية مشرقية بدل ان يسمع الى شيخ مغربي مؤمن ومواطن مغربي صادق اتنمى لهذا المغربي ان يرحل بدون رجعة
فالله يرحكمك يا شيخنا العظيم فريد الانصاري مغربي اصيل لا يباع و لا يشترى --فبركا ما تكبروا الشان لخزعبلات المشرق لاننا نحن الاسياد في العلوم الدينية وبفكر الانوار و ليس لتقديس الجهل و لبس العبايات الخليجية كاننا ابناء متعة البدو الاعراب و جعل صانع ملابسنا التقليدية الراقية المغربية يتسول ليعين اهله فتعلموا يا ناس انعاش المنتوج المغربي التقليدي و كفايا من النقاب الاسود كذلك لا يلبسه الا جثت من مجتمعنا المعفنة بالجهل و التبعية و اكثر نسائه من عاهرات الخليج العربي --- فالله يحمي مملكتنا من الخونة التابعين للغرباء عن الوطن لا ثقة في اي منهم و لنتصالح مع انتمائنا للوطن قبل كل شيء -هذا الانتماء يجمع الكل كمغاربة و لا يفرق عكس تشعب مذاهب المشرق و سياساته المعقدة و بمصالح مؤقتة تبنى ليلا قبل ان يمحوها النهار
30 - أمازيغي السبت 01 غشت 2015 - 04:33
نحن لدينا دين واحد ألا وهو الاسلام ما جاء به الله وسنة رسوله وهو آتي من جزيرة العرب ونحن هل لدينا إسلام مغربي؟ فمذا نقصد بذلك ؟هل الاسلام المغربي هو اتباع الزوايا وهي فرق ضالة تقدس شيوخها لدرجة الالوهية وتفعل أفعالا مجوسية لا صلة لها بالاسلام بها خرافات وبدع بصفة عامة هي فرق أنشأها الحكام على مر الزمان ويدعمونها ماديا للسيطرة على الشعب فمن يتبع الاسلام لا يقدس أي شخص أو إمام أو عالم ديني نحن كمغاربة نحب دكاترة وأئمة من الخليج ونأخد فتواهم ونستمع دروسهم ولا تقة لنا بعلماء الدولة المسيرين لا يطبقون حتى السنة دقونهم محلقة .
31 - المكي السبت 01 غشت 2015 - 04:41
هل المذهب السني المالكي يبيح الربا؟ هل يبيح تصنيع و بيع الخمر؟ هل يبيح انفاق الملايير على أمثال جينيفير لوبيز و هل و هل و هل ..........
32 - حميد السبت 01 غشت 2015 - 05:02
دعوى التمسك بالمذهب المالكي يناقضها الواقع يبينه ما يلي
اولا ايهما اولى بالاتباع في باب العقيدة الامام مالك رحمه الله او الامام الاشعري الذي جاء بعده !! وكيف يكون الامام مالك اشعريا وعقيدته تناقض معتقد الاشاعرة اشد المناقضة !! فكيف نترك عقيدته التي نص عليها في كتبه وهي قح مذهب اهل السنة والجماعة ونتبع معتقد علم الكلام وتحريف الصفات الذي تاب منه الامام الاشعري رحمه الله في اخر حياته كما قاله غير واحد من اهل العلم !!
ثانيا كيف يقولون باتباع مذهب الجنيد رحمه الله في السلوك والزهد وفي الواقع يتبعون التصوف القبوري البدعي المبني على الخرافة والشرك والبدع والمحدثات التي ما انزل الله بها من سلطان !! فهل الامام الجنيد والامام مالك رحمهما الله كانا صوفيين خرافيين !! ثالثا هل كان الامام مالك يقول بحصر الدين في الشعائر التعبدية وبعض الاحكام المتعلقة بالاسرة او ما يسمى بالاحوال الشخصية !! وهل كان الامام مالك يتخيل ان يترك الشريعة المحكمة المنزلة على محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم ويحكم ويتحاكم الى شرائع الغرب في السياسة والاقتصاد والاجتماع وسائر مجالات الحياة !! وهل وهل وهل !!
33 - ابو رباب السبت 01 غشت 2015 - 05:03
و الله موقف حقيقي في رمضان الماضي و بعد صلاة العثر كنت بالمسجد و جلس جنبي مجموعة من الفتية و بداز بتناقشون عن موضوع و النقاش كان محتدا بين اثنين الاول كان يركز على فتوى و كلام احد الداعية الخليجيين الدي يظهرو في الفضائيات و الثاني كان يستشهد بداعية اخر و كل واحد يدافع عن داعيته و يريد ان يظهرهىالاحسن والغريب انهم الاثنين كانا تقيريبا شبه متفقين لكن الصيغة تحتلف فمت كان لصديقهم الثالث ان قام و اخد مصحفا و تلى عليهم اية شرحت لهم ما اختلفو عليه بوضوح تام فعاد الهدوء لمجلسهم
34 - حسن شكير السبت 01 غشت 2015 - 05:09
ان ما يفرق بين المسلمين اليوم ويعجل بدمارهم هو كثرة هذه المذاهب واختلافها، والله لو استمسك المسلمون بالعروة الوتقى فقط لبقوا خير أمة اخرجت للناس
35 - الورزازي السبت 01 غشت 2015 - 06:02
ا لى رقم 7
كل المراجع تحتمل الخطاء وتحتمل الصواب و فتاويها كانت لعصرها ومنها ما فيه من الفتاوي قيلت "لحاجة في نفس مفتيها قضاها"(*)
المرجع الوحيد الذي لا جدال فيه هو القران الكريم و مرجعنا هو المجلس العلمي وما يشيرون به ولا اعتداد لنا بفقهاء عصور الانحطاط

الى رقم 6 باحث
وما ادراك ان الامام مالك لما اصدر فتواه كان عاما عم فيه الجوع والقحط او على الاقل الندرة في المحصول الزراعي و اصبحت النقود لاقيمة لها لهول المصاب ?

ام ا نك بين عشية وضحاها اصبحت عالما . قالو ليك سيادنا العلماء نتاعنا ديال المجلس العلمي يمكن استخراجها نقدا اخرجها نقدا واذا كان لك شكوك فاستخرجها لنفسك عينيا و لا تخلق الفتنة ومحاولة الظهور وكانك اعلم من المجلس العلمي
احسن الله اجر علمائنا لان اغلبية سكان المدن الكبرى يستعصي عليهم استخراج الزكاة عينيا . اجتهدوا فان اصابوا فلهم اجران وان لم يصيبوا فلهم اجرهم الوحيد الاوحد على كل حال
والله اعلم
36 - مغربي السبت 01 غشت 2015 - 06:53
لنكن واضحين


في صغري لم اكن ارى الا نادرا مغربيا ملتحي اقل من 60 سنة اما البناة فكن عارياة الشعرواليوم اصبحن لا نميز على المشارقة استوردناكل شيء كانت فينا النية كمانقول والسماحةواصبحنا قوالبيةمن الطراز الاولى واهل نفاق وعم الكبت كنا مسلمين واصبحنا من بنو وهاب واخوانيين رغم بشاعة ما يقترفون على مرءا من العالم ما يحيرني اذا لم تقتدو بالغرب عقدتكم الابدية لماذا لا تقتدو بالصين او اليابان او امريكا اللاتينية وو ماليزيا المسلمة لا للسلفية المقيتة ولا لعقيدة بني وهاب والاخوان وعاش المغرب الحبيب
37 - Abdelhak laabdi السبت 01 غشت 2015 - 08:33
J ai lu tous les commentaires presque mais j ai remarqué qu il y a commentateurs qui n ont pas bien compris le message du discours royal, le plus important c est que tous les marocains doivent être unis en un seul sens de medheb el maliki qui nous incite à suivre le bon chemin de l islam central et non au terrorisme, et il ne faut pas tomber dans le piège chiite, oui le maroc est un pays musulman mais dans le bon sens. Que dieu protège notre roi en lui souhaitons bonne santé et longue vie afin de nous protéger contre tout méfait ou acte de terrorisme.
38 - AARIM السبت 01 غشت 2015 - 08:52
كل ما يأتي من الشرق فهو شر بعينه. شيوخ الفتنة، وعلماء بول البعير هم مصدر كل الخراب. ما دخلوا بلدا إلا ودمروه وزرعوا فيه الموت والتخلف كما في سوريا والعراق واليمن وليبيا........إلخ. لولا الولايات المتحدة الأمريكية التي تدعسهم دعسا، أدام الله عزها وقوتها، لأرجعوا العالم إلى القرون البدائية.!!!
39 - الريفي السبت 01 غشت 2015 - 08:57
الإسلام جاءنا من الشرق والمذهب المالكي أيضا حتى رواية ورش عن نافع من الشرق فمرحبا بالشرقيين ... اما الفساد فتأتي من الغرب والظلم أيضا فلا مرحبا للغربيين...
40 - بين الفتنة و التنوير السبت 01 غشت 2015 - 09:11
ليس هناك إسلام خاص بدولة معينة. الاسلام دين عالمي المشكل في الفهم و الاجتهاد صحيح ان لكل دولة مذهبها حسب تاريخها و اءمتها و هذا ما جعل كل مذهب في صراع مع الاخر خاصة بعد تكاثر الفضاءيات فمن حق أي دولة ان تتبع مذهبها و الكل يحتكم للكتاب و السنة هذا الأساس اما الباقي فكل دولة حرة فيه و المغرب ليس كباقي الدول بل مفروض عليه التعايش مع الديانات الأخري و الشعوب لانه صلة وصل بينهما و لذلك من واجبه إعطاء القدوة الصحيحة مع ترك الحرية للوافدين يعجبني ان أميز كل دولة بلباسها الخاص و تقاليدها و لا احب الزي الموحد حتي في المساكن ما يسمي type المغرب له دستور يجعل من التوابث الرقم الأول و مناسباتها الدينية ترحب بالمهتدين فمن شاء فليؤمن و من شاء فليكفر و الله المحاسب انك لا تهدي من أحببت فقط يجب التركيز علي شيء واحد هو المحبة و التسامح و التعايش و لا يمكن تحقيق هذا الا بتحقيق العدل و تكافيء الفرص بين مكونات الشعب حتي لا ينمو الحقد ،،و البدء بالتعليم الأولي ثم الإعلام ،،،
41 - الورزازي السبت 01 غشت 2015 - 09:16
"ا لدواعش" الذين فورماطاتهم قنوات الوهابية ينقطون لي بالسلب. عوض فتح حوار . اين انتم من "ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ" ام مات فيكم هذا الحس وادنى خلاف الضغط على الزناد!!!
شيئ مقرف!!!
42 - الـــــــــفـــــــــــلاح السبت 01 غشت 2015 - 09:20
نحن نحتكم لشرع الله لا لسياسيين، لا نتسنى الفتوى من الذين لا يعلمون في دين الله شيئا.
لو كان هذا الكلام من رسول الله لاتَّبعناه ولو وجدناه في كتاب الله لاهْتَدَيْنا به.
لكن ما قال الرسول:"عليكم بالمالكية والتصوف السني".بل قـــــال:"عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين من بعدي عضوا عليها بالنواجد".
وقال الله تعالى:"وان هذا صراطي مستقيما فاتبعوه ولا تتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيله،ذلك وصاكم به لعلكم تتقون".
الشعب واعي وعارف اكثر منكم.
43 - محمد السبت 01 غشت 2015 - 09:50
ما يؤرقني هنا هو حينما نتكلم عن المذهب المالكي و الدعوة لاتباعه و التوحد حوله.فهل يا ترى قراءة الورد من القران دبر كل صلاة فجر و مغرب وبتلك الطريقة الفوضوية مما دعى له امامنا مالك ؟ و هل يا ترى سدل اليدين في الصلاة كذلك مما جاء به الامام مالك ؟ و منع سنة الاعتكاف في المساجد في رمضان و السكوت عن دعاة الفاحشة و المنكر في بلدنا الحبيب، بالاضافة الى فرض حلق اللحية في بعض المهن مما جاء به و دعى له امامنا مالك.اقرؤوا "موطأ" الامام مالك لتعرفوا حقيقة مذهبنا المرة و هي أننا على مذهب "التخربيق".و ان افترضنا أن الامام مالك أفتى بهذا فعلا، فهل نترك سنة الحبيب المصطفى و نتبع كلام الامام مالك؟ يا ليت قومي يعلمون...
44 - خديجة السبت 01 غشت 2015 - 10:02
المغاربة دائما مسلمين أهل سنة على المذهب المالكي ولم ولن تعرف عنهم الفرقة بل كنوا ولازالو أهل للخير أينما كان.
لذا أتمنى من اخواني ترك التعبير الغلط عن طريق التدين لإن الحرة حرة سواء لبست العباءة أو الجلابة.
لعمري ماعرفت أن اللباس هو من يبين أخلاق المسلم إنما تقاس بالحلم والعلم وحسن المعاملة لقوله تعالى : " ﴿فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظّاً غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ(159)﴾." ولقوله صلى الله عليه وسلم : " أنما بعثت لاتمم مكارم الأخلاق.
ومن هنا أقول : تقوا الله في رمي المحصنات وترك التعصب لآن ديننا دين رحمة وحوار ولم يأمر إلا بالستر سواء كان الساتر جلابة أو عباية لكن المهم والأهم ان نكون اخوة، سنة مسلمين مغاربة.
هدانا الله جميعا.
45 - المغرب يفقد هويته السبت 01 غشت 2015 - 10:06
أصبح واضحا اليوم أن الفكر الوهابي المتطرف قد استشرى في المجتمع كالنار في الهشيم ،
أنا أدخل الفايسبوك مثلا فأجد كل ما يكته الأصدقاء دو طابع ديني : لا مناقشة ،لا أفكار ،لا ثقافة للا لا لا...
تدخل هسبريس تجد أغلب التعليقات كلها مغلفة بالدين سواء كان موضوع المقال عن الدين أو السياسة أو الإقتصاد أو الفن أو الثقافة أو الرياضة أو أو ......
تدخل المنتديات التي ينشط فيها المغاربة فيخال إليك أنك في منتدى سعودي.
بعد عقدين أو تلاثة عقود من الآن إن استمر الغكتساح الوهابي والمشرقي عامة للمغرب ستصبح أشياء مثل التعدد الثقافي واللغوي والحزبي والفكري والجمعوي بالمغرب أشياء من الماضي "الجاهلي"
فاللهم جاهليتنا ولا إيمان المتطرفين.
46 - مالكي السبت 01 غشت 2015 - 10:11
نحن نتخد المذهب المالكي كشعار فقط و لا نطبقه في المغرب.ماذا يقول المالكية عن التبرج الفاضح في للشارع و عن المثلية و عن مهرجانات العري و الابناك الربوية و و و....نريد تنزيل الدستور و تنزيل امارة المؤمنين و تنزيل المذهب المالكي.
47 - الحسين السوسي السبت 01 غشت 2015 - 10:26
كثيرا ما يقع آخوتي القراء ضحية لبعض مناوئي الاسلام،إذ يحاول هؤلاء التفريق بين المشرق والمغرب وهذا مستحيل من عدة أوجه:
1-الامام مالك مغربي أو مشرقي؟
2-هل نتجه في الصلاة الى الشرق أو إلى الغرب؟
3-اين نحج؟
4- من أين جاءنا الاسلام؟
5-اين أصل صاحب الجلالة؟نصره الله
لا تكن تابعا ومقلدا في كل شيء، استعمل عقلك أيها المسلم، فنحن أمة واحدة من المشرق إلى المغرب.
أحبكم في الله
48 - Ghir ana السبت 01 غشت 2015 - 11:04
الخطاب كان قويا منيرا مطمئنا على المستقبل.
49 - المعربي السبت 01 غشت 2015 - 11:09
اين هي مذاهب الغرب من تحليل هذا الباحث.. ان ما يلمسه جليا كل متتبع لما ينشر في جريدتكم التي احترمها هذا التحامل عاى الاسلام وعلى المتدينيين عموما . لفد كنت اننظر من الباحث ان يستجلي لنا كذلك هذه المذاهب الغربية التي اشار اليها الملك..لكن يبدو ان التركيز تم على الشرق فقط.. خلفية فكرية تتحكم في الكاتب
50 - Hard Talk السبت 01 غشت 2015 - 11:13
أتفق مع المعلقة باسم حرة، و كنت سأدلي بنفس التعليق لولا أنها سبقتني بوقت قصير. لا يهمك، أختي، عدد الديسلايك فأصحابه من الجهلة عباد الشرق الأوسخ و الخليج و الشرذمة العلمانية الملحدة عباد الغرب الصهيوني.
51 - وجهة نظر السبت 01 غشت 2015 - 11:39
لماذا في الامور الدنيوية يريدوننا ان ننفتح على الغرب و الشرق و و و و ،وفي الامور الدينية يجب علينا ان ننغلق على انفسنا، اريد جوابا شافيا يرحمكم الله
52 - غيور السبت 01 غشت 2015 - 12:06
ماذا يا جلالة الملك عن هده الجمعيات المتطرفة التي تدعوا للحرية الفردية والمثلية؟
53 - باحث السبت 01 غشت 2015 - 12:06
إلى الورزازي .ما دليلك على أنه كان عام قحط ثانيا ليس فقط الإمام مالك من أفتى بذلك بل علماء المالكية منهم تلاميذه والذين أتوا من بعده. هل كان القحط سنين هههه؟ ثالثا الحديث واضح ليس فيه مال رابعا رأيت لك أكثر من رد وتحسب نفسك مثقف فلا تتكلم فيما لا يعنيك
54 - مواطن السبت 01 غشت 2015 - 12:15
قد يأتيك "مشرقي.. داعشي.." ولأنك على قد الحال ثقافة ووعيا .. سيطوح بك في أتون التطرف ..والارهاب دون أن تدري؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
55 - Rachid agadir السبت 01 غشت 2015 - 12:29
السلام عليكم
رأيي يوم إختفى الركن المفتي الذي كنا ننتظره كل مساء جمعة بشغف، إختفت معه قيمنا وانتشرت بعده السيبة فلم يعد من يذكرنا بديننا ولا من يأخذ بأيدينا ولا من يعذرنا إن أخطأنا، حتى أصبح الشعب صغيره و كبيره يفتي و أصبحنا بين عشية وضحاها علماء دين نحل و نحرم كل على هواه.
الأوقاف أوقفت بالفعل عملها وإكتفت بتحديد رؤية الهلال من عدمه وبإحصاء المساجد وعدد المسجلين في قرعة الحج، الى متى يا وزارة الشؤؤن الإسلامية ستبقين على هذا الحال؟ أليس منك رجل رشيد؟ أم أن فاقد الشيء لا يعطيه؟
أتمنى صادقا أن يعنى إعلاميا بالجانب الديني وأن تستعيد الأوقاف هيبتها وتعين الرعية على الحفاظ على دينها و دنياها.
وفقنا الله جميعا لما فيه خير لبلدنا الحبيب وشكرا لكم
56 - عبد الله السباعي السبت 01 غشت 2015 - 12:32
ممارسي لشعائر الدين الاسلامي تخصني فهي مستقبلي عند الله اسأل عنها وحدي فمنبع الدين هو القرآن والسنة وبما ان المدهب المالكي اختاره المغاربة مند قرون فلا بأس في الاخد به حتى تكون الشعائر موحدة ولكن هناك امور ننسبها للمدهب المالكي وهي براء منه فلكل منا عقله وفكره ولا اقبل ان يحجر على احد في امر ديني فانه بيني وبين ربي ولن انكر على احد مخالفته لي كما لا ينكر احد علي مخالفتي له في الامور التي ارى انها مخالفة للمدهب المالكي واسأل الله ان يبصرنا بعيوبنا وان يرينا الحق حقا والباطل باطلا انه ولي دلك والقادر عليه.
57 - arsad السبت 01 غشت 2015 - 12:37
التوابث الدينية للمغاربة كانت سائدة في عهد الموحدين والمرابطين اما اليوم لا اعتقد ان لنا توابث نتمسك بها الدولة التي ترخص لبيع الخمور وفتح الحانات و الملاهي وترخص للقمار والميسر لا توابث دينية لها مع احترامي لمن يخالف هذا الرأي.
58 - أبو سلمى المغربي السبت 01 غشت 2015 - 12:41
أقول بالدارجة المغربية "أسيدي حنا قانعين بمذهب الإمام مالك بن أنس إمام دار الهجرة" فهو إمام من أئمة سلف هذه الأمة، رضينا بمذهبه في الفقه والعقيدة والسياسة الشرعية, فعلى الدولة أن لا تخون مذهب مالك بن أنس إمام المدينة النبوية أمام مذهب إمام المدينة الماركسية، وأمام إمام المدينة اللبرالية الإباحية، فهذه المذاهب الوافدة من الشرق والغرب بدأ بعض رموزها على الملأ وفي المؤتمرات ينالون ويسخرون لا أقول من مذهب الإمام مالك، ولا من مالك نفسه، بل يسخرون من إمام الأنبياء والمرسلين محمد الله صلى الله عليه وسلم!!! ومن الكتاب الذي أنزله الله عليه !!! حدث هذا في مدينة الرباط لما استضاف حزب الأصالة والمعاصرة الملحد المصري سيد القمني الذي سفه رسالة النبي صلى الله عليه وسلم إلى هرقل كما فعل عصيد من قبل وافترى القمني في محاضرته على رسول الله صلى الله عليه وسلم، وسخر من وافترى على الإسلام افتراءات كثيرة، وجمهوره من اليساريين يضحكون ويصفقون. أخشى إن ترك لهؤلاء الحبل على الغارب أن يعمنا الله بعقاب من عنده حكومة وشعبا ﴿ فَأَذَاقَهَا اللَّهُ لِبَاسَ الْجُوعِ وَالْخَوْفِ بِمَا كَانُوا يَصْنَعُونَ ﴾
59 - محمد السبت 01 غشت 2015 - 12:46
ان ما يجري الان في المشرق من فتن مفتعلة و تنازع و ضلم ليس مرده الى مذاهبهم او نحلهم او مللهم، وانما الى هتك مبدا الديمقراطية. ودالك بتسلط الاقلية العميلة على الاغلبية من الشعب،
60 - متطوع السبت 01 غشت 2015 - 13:20
ما يريده الملك قوله هو :المغرب له مدهبه وعلماؤه ولا حاجة له لاي تدخل في شؤونه الدينية والهدف هو التوحيد
61 - abid السبت 01 غشت 2015 - 13:23
حين اقرأ هذه التعليقات لا استغرب من التخلف الذي نعيش فيه.الكل ينصب نفسه مفتي وعالم في الدين ويعتبر نفسه اتقى واكثر اسلاما من غيره .العلماء اذا اخطؤوا فقد اخطؤوا عن علم لم يتعمدوا ذلك بل تعلموا واجتهدوا وبدلوا الجهد ثم تكلموا وافتوا فلا يجوز ان ياتي شخص من العوام ويفتي ويهاجم العلماء .
من لا يعجبه المغرب فارض داعش تناديه بدون فيزا لا باسبور هناك ستجدون ماتحلمون به!خصوصا انهم يشاطرونكم نفس الافكار ونفس التخلف .
هيا اضغطوا على غير موافق كما شئتم فهذا ليس دليل على كثرتكم!
62 - الدفاع المدني السبت 01 غشت 2015 - 13:58
لكم دينكم ولي دين ديننا دين فطرة أنا شخصيا لن أحتاج لمن يعلمني الدين الحلال بين و الحرام بين
63 - حسن مير السبت 01 غشت 2015 - 14:07
قرأت في المقال: " تأكيد على الثوابت لا يلغي حق الأخرين في الإخلاف والتنوع " أعتقد أن الكاتب لم يستوعب جيدا خطاب جلالة الملك أمير المؤمنين محمد السادس ، أو أن له خلفية سياسية فيما كتب ، فمسألة المذهب المالكي حسمها جلالة الملك منذ سنوات ، وأي إختلاف أو تنوع خارج المذهب المالكي فلا يجوز بل هو ممنوع منعا كليا ، وذلك من أجل الحفاظ على وحدة المغاربة المذهية ، وتجنبهم خطورة الطائفية المخربة المهدمة، فليس لأي أحد حق في زرع هذه الفتنة في المجتمع المغربي بإسم حق الإخلاف والتنوع.
قضية السلفية جلالة الملك ليس له موقف سلبي من السلفية التجديدية ، التي تساهم في تطوير المجتمع المغربي ، وفق الثوابت المغربية ، ولكن جلالته سيتصدى بكل القوة القانونية لما يطلق عليه السلفية التكفيرية او الجهادية ،
مسألة ماوقع حول اللباس ، فإن هذا ليس له أي علاقة بالتطرف الديني فهي حالات منعزلة تم تضخيمها لأغراض سياسية .
لقد سبق لي منذ عقود وأنا أحدر من خطورة الحرية المذهبية بالمغرب وذلك في العديد من الندوات واللقاءات الفكرية ، وأنا اليوم بعد خطاب جلالة الملك محمد السادس جد مرتاح وسأستمر في الدفاع عن وحدة المذهب المالكي.
64 - زهير السبت 01 غشت 2015 - 14:35
وااا اللي فهمت انه المغرب عنده هويته ما بعيداش عن الاخرين لكن ثابتين عليها المذهب المالكي السني و اللي باغي يدخل الشيعة او الوهابيين او حتى اللي سخن عليه راسه و بغا يكفر عباد الله حده تم.
و بالموازات كاين شي متخلفين ( المنحلين دينيا و خلقيا) اللي دوا معاهم و قال لهم اتقوا الله في نفسكم و اخوانكم و تحشموا او تستروا، عندهم هو داعش هادوك هم رجلين الفتنة و رؤوسها باينين و الله كفيل بهم
65 - Sniper السبت 01 غشت 2015 - 14:38
ارى ان المقصود الاول من المذاهب الاخرى هو المذهب الشيعي. اعتقد ان المغرب سيشدد في المراحل القادمة على المذهب الشيعي وسيعمل على الحد من انتشاره خاصة بعد الأزمات المتتالية بين الرباط وطهران. وسترون ....
66 - مغربي السبت 01 غشت 2015 - 14:41
التمذهب على مذهب فقهي من المذاهب الفقهية السنية المعتبرة ليس عيبا العيب هو التعصب المذهبي وترك الدليل من أجل قول فلان. قال إمام دار الهجرة مالك بن أنس : "كل يؤخذ من كلامه ويرد إلا صاحب هذا القبر" وأشار بيده إلى قبر رسول الله صلى الله عليه وسلّم. أما قولكم أسعرية صوفية..... بالله عليكم جلالة الملك قال المذهب السني المالكي. واعلموا يل رعاكم الله أن أئمة الإسلام المعتبرين هم على طريقة واحدة طريقة السلف الصالح في العقيدة والمنهج والعبادة والسلوك رغم أخلاقهم في الفروع الفقهية التي مردها إلى أمور قد بينها أهل العلم منها ما هو من ناحية ثبوت النص ومنها ما هو من ناحية دلالته. واعلموا أن السلفية الحقة هي ما كان عليه النبي صلى الله عليه وسلّم وأصحابه والتابعون. لهم أهل القرون الثلاثة المشهود لهم بالخيرية. ومن صار على نهجهم وسلك سبيلهم إلى يوم الدين.. لا إرهابية ولا تكفير ولا إخوانية ولا داعشية إلا قاعدة. الإسلام جماعة لا جماعات وصراط واحد لا عشرات. وكما قال إمام دار الهجرة لن يصلح آخر هذه الأمة إلا بما صلح به أولها.
67 - مغربية السبت 01 غشت 2015 - 15:01
45 - الريفي
ما تريد جهله هو ان المغرب كشجرة جذورها على ارض افريقيا و اوراقها تطل على اروبا --فلنا ارث افريقي و متوسطي معا منهما يمكننا ضمان مستقبل زاهر ومكانة مرموقة بين الامم ثم ما اتى من المشرق اخترنا ما يلازمنا والباقي لا يلازمنا بل يلازم اصحابهم في المشرق يخصهم هم عن قرب -ثم الا يكفيك نكسة تونس اقتصاديا بعد ان تخلت عنها السياحة الغربية ام تفضل ان تضعف اقتصادية فيستباح ارضها عرضها ببتردولار المشرقي ---لا نريد العزلة عن العالم المتحضر لكن لن ناخذ منه الا ما ينفعنا منهم و ليس لاي قوم لا من المشرق او الغرب وصاية علينا ثم نحن اسياد المشرق في علوم الدين ولهاذا قد يعتمد علينا اكثر في الغرب و لا تنسى ان لنا ابناءنا في المهجر الغربي و يعتمد عليهم و نعتمد عليهم فحتى تطور فننا لا مكانة له الا في الغرب و ليس في القنوات المشرقية التابعة تقلد الامريكان تقليدا مشوها فلسنا كجارية يتصارع الغرب والمشرق لشرائنا -فننا وصناعتنا التقليدية يعيشان منه اسر بدل التسول -ثم كل ما يفرقنا من تيارات متشعبة مشرقية لا يهمنا لكن لا ننسى ان نظل نساعد المشرق انسانيا عند الحاجة ذون ان نتدخل في ما يقررنوه ذون اذن منا
68 - Youness السبت 01 غشت 2015 - 15:06
الى رقم 6 أنا بدوري تتبعت هذه السنة قضيةالزكاة ودفعها نقدا وقد أتي العلماء بالحديث الشريف ً يسروا ولا تعسروا ً والعلماء من حقهم الاجتهاد والبحث فيما ينفع الناس ويخفف عنهم وييسر ويبسط لهم الدين
وأعود لخطاب سيدنا المنصور بالله في موضوع عدم الانسياق لتأثيرات دينية خارجية فلقد لاحظنا ان عددا من المتوافدين على بعض المساجد ببلدنا للصلاة وكأنهم أناس افغان أو جاؤوا من  الشيشان فمظهرهم لا يبعث عن الارتياح كما ان افكارهم بعيدة عن الواقع المعاش فمتلا لايسلمون على من لا يطلق لحيته
يفرقون أرجلهم بطريقة مستفزة وقت الصلاة أفكارهم ناقصة وعقلياتهم ضيقة ومستواهم منحط ومع ذلك طارت معزة
اريد أتارة انتباه المصالح الأمنية أن هناك شيء جديد يجب تتبعه وهو في العطلة الحالية هناك مغربيات قادمات من المشرق كالبحرين والكويت وغيره وهن متزوجات برجال من. الشيعة وهناك من لديها ابناء شباب يلتقي بافراد اسرته بالمغرب يجب ان تحرص المصالح الأمنية وتتبع خطوات هؤلاء وتحركاهم حتى لايصبحوا يوما ما أقلية مقلقة
 
69 - أحمد وهابي السبت 01 غشت 2015 - 15:07
بعض التعاليق التي اتارت انتباهي تقذف في المنهج "الوهابي" الذي لا علاقة له بالتطرف و لا بالارهاب و لا اي شيء محمد بن عبد الوهاب رحمه الله جاء في فترة كانت الشركيات فيها منتشرة فقام بالدعوة الى الرجوع الى الله لكن المشكلة تكمن في ان هذه البلاد لا تطبق المذهب المالكي و العقيدة الاشعرية عقيدة فاسدة يكفي ان مؤسسها رجع الى عقيدة اهل السنة و الجماعة ثم اي تصوف سني هل كان النبي صلى الله عليه وسلم متصوف هل جاء في حديث و ذكر فيه التصوف هل هناك آية في القرآن تذكر لنا التصوف الجواب لا ثم نحن لا نريد ان نأخذ العلم من المشرق او اي اتجاه آخر لكن ممن سنأخذ الدين من عند من يعتبر موازين فيه خلاف فقهي و يصرف الملايين على الزوايا و الاضرحة و الذبح لغير الله مثل هؤلاء قطعا لا يؤخذ عنهم العلم ثم نحن في المغرب اين علماء هذا البلد لا نراهم في التلفاز و لا نسمع لهم اشرطة اخرجوا لنا هؤلاء نتعلم على ايديهم و نسمع لهم لكن للأسف... أنا وهابي و اعترف بذلك و أقول بأن الملك يجب ان يطاع و لو ظلم او اخذ او ضرب يطاع يطاع واي شخص يسب الملك او يكفره فهو خارجي... للأسف
70 - جعفر العلمي السبت 01 غشت 2015 - 15:36
الخونة الدين استغلو هامش الحريات التى تنعم بها بلادنا لنشر مداهب وأفكار غربية عن مجتمعنا المسلم المحافظ بين السلفية الوهابية الجهادية والشيعة الأمر لا يقتصر على هدا هناك من استغل نعمة الحرية والأمان ببلادنا ونظم حفل دينى للشيخ جزائري بمنزل عون سلطة بمولاي عبد السلام بن مشيش السبت الماضى هدا الشيخ وطريقته معروفة بمعادات المغرب فى امارة المؤمنين والوحدة الترابية فى تكتم كبير من طرف السلطات المحلية بالعرائش عاش الملك الموت للخونة وخطاب جلالة الملك نصره الله واضح
71 - hicham25 السبت 01 غشت 2015 - 15:42
انا كمغربي متشبث بالهوية المغربية اتسائل ايضا هل رقصة جنيفر لوبيز من الهوية المغربية هل فيلم عيوش من الهوية المغربية هل ما وصلنا اليه من عري و قلة حياء فاق في بعض الاحيان ما نراه في اوروبا ايضا من الهوية المغربية هل الدعوة للافطار في نهار رمضان و الحق في اضهار الشذوذ الجنسي علنا مدعين انهم مرضى مثليين هل كل هذا من الهوية المغربية. اذا اضفنا الجهل و الفقر الى انعدام قيم الحياء و الاخلاق في المجتمع فاكيد انتظر الارهاب باسم اي مذهب
72 - انسان السبت 01 غشت 2015 - 16:13
الملك دعى المغاربة الى عدم الأخذ من المذاهب التي تأتينا من الشرق ومن الغرب،السيد الكنبوري تحدث فقط عن المذاهب التي تأتينا من الشرق ولكن لم يحدثنا عن مذهب الغرب لماذا لم يركز عليه ؟الملك أراد ان يقول يجب ان نبقى مغاربة يجب ان تكون لنا هويتنا الدينية والثقافية والوطنية ونتبع دستورنا ولا يجب ان نكون لا شرقيين ولا غربيين ،يعني لا سلفيين ووهابيين ....ولا علمانيين وحداثين يعني لا متطرفون دينيون ولا متطرفون حداثيون،لا للباس... الوهابيين والافغان ولا للباس .... الغرب
73 - أمازيغي السبت 01 غشت 2015 - 16:39
الى الاخوة الكرام المهاجمين لعلماءنا الاجلاء ومنهم ابن تيمية هل انت في مستوى ابن تيمية؟ فإن أعطيتك كتابا من كتبه وقرأته فهل ستفهمه ؟ والله لن تفهم منه شيئا لان مستواك لا يصل اليه ولن تصل إليه فهناك القليل ممن يفهمون كتبه فهو علامة بمعنى الكلمة حافظ لكتاب الله متواضع كثيرا غير متعصب مات وهو يختم القرأن في السجن دخلة تجنبا للفتنة لاختلافه في فتوى مع علماء عصره رأى رأيات كثيرة وتحققت لان الله يعطي شيءا من علم الغيب لعباده الصالحين إبحثوا عن كتبه واقرؤوها وكفى من سب علمائنا الاجلاء فالمسلم ليست صفته اللعن والسب .
74 - INSTITUTION TAIBA السبت 01 غشت 2015 - 16:49
Sa majeste a tout a fait raison de dire ce qu'il a dit et a insister dessus, parce que chez nous au Maroc on commence a voir et a constater des phenomenes bizzar, je cite par exemple la misere suivante que je vis actuellement avec ma famille:
L'Ecole Privée "INSTITUTION °°°° " °°°° , l'Oasis Casablanca. Elle enseigne des méthodes très déviées de l’Islam aux élèves. Une méthode très stricte avec des traditions et un comportement des Ouahabis de l'Arabie Saoudite, une méthode qui ne pardonne pas. Mon frère a totalement change quand il a atteint cette Ecole. on a souffert avec lui. Maintenant, Il ne cesse pas de repeter qu'il veut faire le Jihad par tous les moyens
75 - محمد البخاري السبت 01 غشت 2015 - 17:07
ليس هنالك أشعرية ولاماتريديه ولاسلفيه ولامالكية ولاهم يحزنون ....هناك شيء اسمه الحفاظ على المكتسبات المادية والشركات الخاصة ولو كان ذالك على حساب الدين الذي هو مقدم على كل شيء والذي هو الاساس والاول في الشعار الوطني ..الله ...الوطن...الملك ...فلا وجود للوطن ولا للملك الا بوجود دين الله وفي غياب الدين ....الوطن والملك في خطر
76 - نقــطة نظــــام. السبت 01 غشت 2015 - 17:20
وما هو أصلا وزن وحجم دوو الأفكار المتزمة والمتطرفة في المغرب مقارنة بباقي أفراد المجتمع المغربي؟؟؟؟؟؟
من حسن حظ المغرب بالطبع أن شرذمة قليلة من الإسلامويون هي فقط من يتأثر بأفكار شيوخ الظلام والتطرف في المشرق بينما الغــــــــالبية الساحقة من الشعب المغربي لايكثرتون لهم ولا لثقافة الحقد والكراهية التي فشلوا في زرعها داخل المجتمع المغربي. ولولى ذلك لوقع للمغرب لا قدر الله من دمار وخراب وحروب أهلية مثل التي يعيشها الآن العديد من الدول الإسلامية كما في علم الجميع.
لهذا لن يستطع بالطبع المدهب الوهابي أو المدهب الخرافي أو أي مدهب تطرفي آخر أن ينال من المجتمع المغربي المسلم الحداثي مهما كانت قوته في الشرق الأوسخ.
77 - salem t r السبت 01 غشت 2015 - 17:30
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كان من المفروض الدعوه للاعتدال لا الي الاختلاف و التعصب لمذهب معين....كل اهل السنه اخوه في الله.....الله يصلح الحال و القلوب...
78 - امازيغ عربي السبت 01 غشت 2015 - 18:20
كلام الكنبوري متناقض و يضرب بعضه بعضا
فهو يدعو للتمسك بالثوابت ثم ينعت المجتمع المغربي بالتطرف بعدماأظهر المغاربة تمسكهم بثوابتهم
و لم يكتف بهذه المغالطات بل افترى على أجدادنا أنهم كانوا يعيشون مع الرذيلة والعري والشذوذ والإباحية بشكل طبيعي !
ألا تؤمن يا كنبوري بأنك ستحاسب على كل كلمة قلتها .اتق الله في نفسك ثم في هذا البلد
79 - جدهاجر السبت 01 غشت 2015 - 18:41
رداعلى ام زين رقم14 بالنسبة لنا نحن المغاربة شعارنا وعقيدتنا حسم فيهما مند قرون الاوهو "الله الوطن الملك" شعارنا الدائم و عقيدتنا"عقيدة اشعرية سنية مالكية" والتي جدد مفهومها صاحب الجلالة بمنا سبة الذكرى16 لتربعه على عرش اسلافه المنعمين حيت قال مامعناه "نحن على مذهب مالك منذ قرون ولسنا في حاجةلاي مذهب من اي التجاه كان شرقي اوغربي او شمالي اوجنوبي " وبالنسبة للتشيع"شيعة كسرى الروافص" فقد حاول ابو عبد الله الشيعي نشر هدا المذهب في منطقت اكتامة في شمال المغرب فطردوه المغاربة واستقر بي تونس وحاولت الدولة الفاطمية الشيعية الاسماعلية محاصرت مدينة فاس فهب المغاربة عن بكرة ابيهم وفكوا الحصار والحقوا بالروافض شر هزيمة نحن نعيش تحت مظلة امارة المؤمنين ولا مكان لاي مرجعية دينية اخرى ولااي معمم شيعي بيننا هدا شيء مرفوض فديننا هو دين نبينا محمد(ص) وما نقلوه لنا صحابته الاجلاء "الاولون من المهاجرين والانصار" كما جاء في القران الكريم اما الامام الحسين فليس من هؤلاء فهو واخوته ازذاذوا بالمدينة المنورة ولم يتكلم القران عنهم اما العصمة فقد اختص الله بها رسوله(ص) وحده فقط ولم يعطيها لاحد غيره
80 - kasiin amin السبت 01 غشت 2015 - 19:42
Il s'agit ici de partage de role: les associations franco-sioniste d'une part et le makhzen en d'autre part pour en finir avec le peuple marocain et le rendre plus passif, regardez maintenant le peuple grycque, portuguais, ispagnol et français, ils vivent dans la misère absolue, après avoir les faire gouter la "rafahia" comme symbole de partage, les sionistes ont maintenant dominé tous dans ces pays et laissent les muiettes aux peuple, donc le maroc il raignera de la misère absolue des famines et guerres civiles quand les sioniste arrivront à neutralisé l'islam dans ce pays... comment le peuple peux se défondre si il ne possède pas sont âme comme dans le passé??? c'est les allaouittes qui ont apporter le colonialisme et déarmesnt les tributs et tuent les vrais opposant et les gens qui peuvent bouger les choses... ce qui se passent en moyen orient et bien planifie par CIA Mossad et autre services et pas la ba olars, pourquoi le pétrole coule à flotte au moyen orientsurtout en Iraq?v
81 - mehdi السبت 01 غشت 2015 - 19:46
نحن كمغاربة يكفينا فخرا و شرفا ان ننتسب الى المذهب المالكي و لكن يجب العمل بالمذهب في العقيدة و الفقه و المعاملات و ما وافق فيه الامام الدليل فنحن نتبعه و ما خالف فيه الدليل نلتمس له العذر لان من المستحيل ان ناخذ بالمذهب قبل السنة و هذا من قول الامام مالك رحمه الله قال "كل واحد يوخد قوله او يرد الا صاحب هذا القبر و اشار الى قبر النبي عليه الصلاة و السلام"
82 - mostapha السبت 01 غشت 2015 - 19:53
عند ما يتم إستدعاء جينيفر لوبيز الى عاصمة المملكة وتصعد على منصة وهي عارية وينقل هذا العهر إلى جميع بيوت المغاربة ألا يعتبر هذا ضربا للتقاليد المغربية والدين الذي يدين به المغاربة والمذهب المالكي لما ذا لم يعاقب اولئك الذين قامو باستقدام هؤلاء الفسقة حتى يكون قدوة لنا في التشبث بالهوية المغربية أو الهوية المغربية عندكم تتمثل في الجلباب والكوسكس فقط
83 - الورزازي السبت 01 غشت 2015 - 20:04
1-ا ولا الامر يهمني لانني مسلم و مغربي وانت كفرتني بقولك ان الا مر لا يعنيني
2- قلت و مادراك هل كان عام قحط ...? وهومجرد تساؤل. واعوام الحقط والجفاف قد تمتد لسنوات كما عاشها المغرب سنوات عام الجوع اوحتى الثمانينات حيث عمد المغرب الى الاستدانة لتوريد القمح . في عهد الامام مالك لم يكن ذلك متاحا لان العالم لم يكن كقرية صغيرة كما هو اليوم . كان الاعتماد على النفس والتخطيط للسنوات العجاف كما افتى سيدنا يوسف عليه السلام في رؤيا الفرعون :﴿وَقَالَ المَلِكُ إِنِّي أَرَى سَبْعَ بَقَرَاتٍ سِمَانٍ يَأْكُلُهُنَّ سَبْعٌ عِجَافٌ وَسَبْعَ سُنْبُلاتٍ خُضْرٍ وَأُخَرَ يَابِسَاتٍ يَا أَيُّهَا المَلأُ أَفْتُونِي فِي رُؤْيَايَ إِن كُنتُمْ لِلرُّؤْيَا تَعْبُرُونَ ‏﴾‏ (يوسف‏:43). فاكمل السورة وستعلم الاجابة.
اسكن بالغرب الامريكي بمدينة مترامية الاطراف اخرجت الزكاة نقدا كما افتى امام المسجد فلا وجود للقمح و لايوجد الا السوبر مارشيات كمرجان . في رايك الزكاة العينية الواجب على اخراجها ستكون على اي شكل :هل الزيت ? وكم ليتر?هل السكر وكم كلغ او البطاطا او الزعفران....الخ
الله يهديك اوصافي
84 - hassan السبت 01 غشت 2015 - 20:20
ان الاعتقاد الراسخ.. بأن على اعضاء المجتمع كافة.. ان يتقاسموا علانية منظومة المعتقدات نفسها... هو اعتقاد غبي.. ولا يمكن ان يقضي الا الى قهر مستدام.
85 - omar السبت 01 غشت 2015 - 21:10
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته قرأت بعض التعليقأن وجدت أكثرها لم تفهم خطاب جلالة الملك هي القضية واضحة وهو هذا الشبح الذي يكتسح العالم وتكمل خطورته في الدعوة إلى القتال والفتنة أما المذهب المالكي فهو مذهب المغاربة أبا عن جد والعدول عنه ليس خروجا عن الإسلام وإنما يوشك أن يفتن في دينه والخطاب كان نصيحة للشعب المغربي وأما ما قيل من خروج عن المذهب المالكي في بعض الفروع هو أمر يفرضه الاجتهاد ممن له أحقية الاجتهاد والمجلس العلمي الأعلى هي الجهة الوحيدة المسؤولة عن الفتوى وبعده فإنه لا يحق لأحد كائنا ما كان التحدث في الفتوى لأن الحديث بعده هو خلق فتنة
86 - ALIDRISI السبت 01 غشت 2015 - 21:49
والمرحلة الثالثة الي 324 للهجرة وهى الأخيرة فى حياة الامام الاشعرى هو عودته لعقيدة السلف الماضين وتبرؤه من كل العقائد الكلامية والمناهج الفلسفية والف فى ذلك كتاب (الإبانة عن اصول الديانة ) وهو أخر كتاب الفه بشهادة كل من ترجم له وهم بالعشرات من المؤرخين ويشهد لذلك تلخيص كتاب الإبانة من يد تلميذه مؤرخ دمشق الحافظ الامام غبن عساكر صاحب تاريخ دمشق الشهير فى كتابه ( تبيين كذب المفتري فى ما نسب الى الإمام ابى الحسن الأشعرى والكتاب مطبوع عدة مرات. فالحقيقة أن عموم المغاربة على العقيدة الكلابية التى تخلى عنها الأشعري فى أخر حياته وليس على العقيدة المالكية ومنظومة ابن عاشر تشهد بهذا إذ تقول ( فى عقد الأشعرى وفقه مالك وفى طريقة الجنيد السالك ) فهذا الكوكتيل التعبدي اختار من مالك الفقه وفى الفروع فقط لافي الأصول واختار من الأشعرى العقيدة اللاغية من الامام ومن الجنيد السلوك والتصوف
...يتبع
87 - مواطن مغربي السبت 01 غشت 2015 - 21:56
لنكن واقعيين فالمغاربة لهم أن يختاروا ببن أمرين لا ثالث لهما إما أن يتشبتوا بهوية دينية موحدة و يعارضوا أي هوية دخيلة كما دعا إلى ذلك الملك وإما أن يفصلوا الدين عن السياسة و الحكم و يسود قانون يضمن حرية الدين و المدهب و إحترام الأخر المخالف في الرأي و العقيدة و المدهب غير ذلك فلن يكن هناك إلا الفتنة و التكفير و قطع الرؤوس، أعرف أن هذا الرأي لن يعجب الكثيرين و هذا سببه أن الكثير منا متأثر و مفتون بنعرات المشرق عموما من له خيارا آخر يجنبنا الويلات بيدلنا عليه جزاه الله
88 - ابو خالد الأحد 02 غشت 2015 - 14:10
الملك يريد من المغاربة ان ينفتحوا على الحظارات الغربية، الذين سبقونا الى التمكن من العلوم الحديثة، اما الانغلاق على الذات فلن يولد الا الارهاب والتطرف في الافكار.
89 - سعادة الوزير الأحد 02 غشت 2015 - 14:11
باختصار قال مسؤول امريكي سنصنع للدول الاسلامية .
الاسلام الذي نريد
made in usa
رئيس المخابرات الامريكية اطلعو على الفيديو واستمعو اليه عنوانه على اليوتيوب.
سنصنــع لهــم إسلامــاً يناسبنــا
90 - youssef الأحد 02 غشت 2015 - 14:58
الى من ينتقدون و يشككون في الثوابث الدينية للمملكة اقول لهم حسبكم ان المغرب هو البلد الوحيد في شمال افريقيا ان لم نقل في العالم هو الذي اكمل صيام 30يوما في رمضان...
91 - abbas الأحد 02 غشت 2015 - 16:41
le maroc c un paye musulman mais c n'est pas un paye moumen
92 - إلى abid الأحد 02 غشت 2015 - 19:41
الناس أحرار في أن تعبر عن آرائها ! الإختلافات في الآراء ليست عيب ! فالإختلاف رحمة ! آراك تنتقد المعلقين لأنهم يدلون بآرائهم حول أمور يعتقدونها و ما المانع في ذلك ؟ يا إخوة إنفتحوا شوية! و كفى من الإنغلاق !
93 - مواطن الاثنين 03 غشت 2015 - 00:11
قال عزوجل وان تنازعتم في شيء فردوه الى الله ورسوله ان كنتم تؤ منون بالله واليوم الاخر دلك خير واحسن تاويلا .فانظرو هل عقيدة المغرب توافق كتاب الله وسنة رسوله؟؟؟
المجموع: 93 | عرض: 1 - 93

التعليقات مغلقة على هذا المقال