24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4507:1213:2616:4919:3020:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

4.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | الشبيبات الحزبية .. بين الامتداد للأحزاب والقيمة السياسية المضافة

الشبيبات الحزبية .. بين الامتداد للأحزاب والقيمة السياسية المضافة

الشبيبات الحزبية .. بين الامتداد للأحزاب والقيمة السياسية المضافة

تُعد الشبيبات الحزبية تنظيمات موازية للأحزاب، متبنية لتصوراتها و موجهة للاهتمام بالشباب و قضاياه، وتهدف بالأساس لإيصال وجهة نظر الحزب حول مختلف القضايا للشباب، إضافة إلى تكوين الأطر الحزبية و تأطيرها، و استقطاب الطاقات الشبابية للتنظيم السياسي.

مع توفر طاقات شابة تصل في المغرب إلى 13 مليون نسمة، حسب إحصائيات البنك الدولي، يبقى الفاعلون الجمعويون و السياسيون لا يتعدون الـ25 ألف شاب في المجتمع المدني و 1 في المئة من ناشطين في الأحزاب السياسية.

هذا المعطى يدفع للتساؤل عن مدى قيام الشبيبات الحزبية بعملها التوعوي و الاستقطابي، وحضور اهتمام الشباب بالعمل السياسي، وكذا مآل المشهد السياسي المغربي بين التطور واستنساخ القيادات الحالية..

تأكيد على العمل

يقول خالد البوقرعي، الكاتب العام لشبيبة العدالة والتنمية، إن 300 فرع لشبيبة حزب العدالة و التنمية لا تتوقف عن الاشتغال، إذ تعكف على أنشطة في المجالات الفنية و السياسية و الثقافية و الرياضية، في مختلف مدن المملكة.. نافيًا أن يكون لشبيبته أي مشكل، نظريا، في إبداء ملاحظات أو استدراكات أو حتى مناقضة القرارات الرسمية لحزب العدالة و التنمية.. لكن هذا لا يعني الوقوع في صراعات بين مكونات الشبيبة لخدمة القوى الحزبية، أو الدفع نحو الانشقاقات.

بالجانب الآخر، يرى الكاتب العام لشبيبة الإتحاد الإشتراكي عبد الله الصيباري أن المؤتمر الثامن للشبيبة الاتحادية كان لحظة مفصلية بعد الركود الذي عرفه التنظيم، إذ سطر مجموعة من الأهداف لاستعادة وهج المنظمة و تأثيرها في الجامعة المغربية، مضيفًا أن عمل الشبيبة الاتحادية مستمر، مذكرا بالتظاهرات التي قامت بها؛ كالجامعة الشتوية في دجنبر 2014، إضافة إلى مجموعة من المواقف ضد النكوص و الردة الحقوقية للحكومة المحافظة، حسب تعبيره.. و احتجاج الشبيبة ضد تسريبات الباكالوريا ودعما لتكافؤ الفرص.

أما من الشبيبة الاستقلالية فيؤكد الكاتبها العام عمر عباسي أنها ظلت دوما مرتبطة بنضالات الشباب المغربي، معطيًا المثال بآخر مؤتمراتها الوطنية الذي كان هو الثاني عشر وانعقد نهاية العام الماضي، مبرزًا أن ما ميز المنظمة هو تركيزها على الجانب الفكري والتكويني، ومتحدثًا عن كونها "تنتصر لقضايا المظلومين في البلاد كقضية المعتقلين الستة، أو مصطفى العمراني".

تأثير الشباب ودينامية الحزب

يرى محمد ضريف أن حزب الإستقلال لا يجد مشكلا في علاقته مع شبيبته؛ فالشبيبة الإستقلالية منضبطة لقرارات الحزب و متماهية معها، و نادرا ما يرصد نوع من الإختلاف في القرارات بينهما.. بينما تظهر الشبيبة الاتحادية أكثر راديكالية في مواقفها من القيادة الحزبية، وهو ما أرجعه ضريف لما مر به الإتحاد الإشتراكي من مشاكل سابقا، وهو التمرد الذي خلق الكثير من المشاكل داخل السفينة الاتحادية، فمواقف الحزب محافظة بينما تجنح الشبيبة نحو توجه أكثر معارضة.

وفي حديثه عن شبيبة العدالة و التنمية رأى محمد ضريف أنها تقف في الوسط إذا ما قورنت بالشبيبتين الاتحادية والاستقلالية، فأحيانا تبدي مواقف لا تعبر عن المواقف العامة للقيادة، لكنها سرعان ما تنضبط، مذكرا بتأييد شبيبة العدالة و التنمية لحراك 20 فبراير، و تراجعها بعد ذلك انضباطا للموقف الرسمي للحزب.

الفعالية و"كوطا للشباب"

يشير ميلود بلقاضي، أستاذ العلوم السياسية بكلية العلوم القانونية أكدال من جامعة محمد الخامس بالرباط، إلى أن ضعف تأثير الشباب يرجع إلى غياب الديمقراطية الداخلية وسط الأحزاب، وتحكم الزبونية و العائلية و الولاءات، إضافة إلى ضعف قيام الأحزاب السياسية بمهامها التأطيرية و التثقيفية.

ولم ينف المتحدث ذاته وجود مجموعة من الأسباب الموضوعية ،كالقوانين المنظمة للانتخابات و ضعف التكوين، و المسؤولية السياسية لمجموعة من الشباب المتحزب، وضعف الجانب المادي للمترشحين الشباب في مناخ انتخابي يتطلب توفر المال، معيبًا على القيادات الحزبية نظرتها للشباب كأرقام انتخابية موسمية تخدم أجندة القيادة، وهو التوجه الذي يعود إلى اعتماد الأحزاب على الأعيان والكائنات الإنتخابية، و تخوفها من تشبيب القيادة و استبدال الزعامات التقليدية للأحزاب.

وأضاف بلقاضي أن للدولة دورها أيضا في ضعف القيادات الشبابية و قلتها، مؤكدا أن بناء كفاءات شبابية و نخب جديدة سيوسع حتما من هامش مطالبة الدولة بالتغيير، ومشدّدًا على أن كل الوسائل تبقى غير فعالة في زيادة تمثيلية الشباب في المجالس المحلية، و الوطنية، دون تحديد "كوطا للشباب" .

* صحافي متدرب


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (17)

1 - ومــاذا بعــد؟؟؟ الأربعاء 05 غشت 2015 - 02:45
وما قيمة الأحزاب المغربية اصلا لدى المغاربة؟؟؟؟

ياسيدي معروف عن الأحزاب المغربية أنها لاتحظى حتى بثقة 15 في المئة من مجموع الشعب المغربي، ويكفي أن الحزب الإسلامي الحاكم لم يستطع حتى في أيام بريقه عندما كان في المعارضة أن يستقطب سوى 1 مليون ناخب فقط في ربوع المغرب كله من اصل اكثر من 25 مليون مغربي من تجاوز سنه ثمانية عشرة وما فوق ويحق لهم التصويت.
2 - ضىض الأربعاء 05 غشت 2015 - 02:53
شباب في هذا السن و مغيب عت الواقع !!!!على الصورة حمل شارة امر بها قردوخان للتعبير عن الوهم.
العثمانيون عجزوا عن دخول المغرب الابي و للاسف هناك من يعمل على ادخالهم بمسيمات شتى.
3 - hamouda الأربعاء 05 غشت 2015 - 03:10
لا آعتقد بآن هناك شبيبة حزبية بمعنى الكلمة،فإذا كانت الآحزاب لا تمتل إلا 20% من المغاربة فماهو معدل الشباب فيها؟ والدليل على دلك آن نفس الوجوه الهرمة تطالعنا كل إنتخابات .
4 - Brahim الأربعاء 05 غشت 2015 - 04:14
La plupart des jeunes prennent les parties politiques comme objet garantissant un emploi idéal dans des grandes villes du royaumes.Lorsque ils atteignent cet objectif il abandonne leurs parties en s'intéressant seulement à leurs affaires .
5 - محسن لوجدي الأربعاء 05 غشت 2015 - 05:07
للاسف أهم عامل يجب ان يتوفر لدى هؤلاء الشباب، هو النفاق "أو لحيس لكابا" ادا أرادوا الوصول لمناصب مهمة داخل الحزب.
6 - sarah الأربعاء 05 غشت 2015 - 05:58
Les frères musulmans de notre époque sont intolérants, c'est eux qui jettent les pierres a la place des fruits.
7 - عزيز الأربعاء 05 غشت 2015 - 07:47
اذاسلمنا الا ديمقراطيةبدون احزاب فما على الشباب سوى ان يقتحمها و يفرضو يفرض احترام الديمقراطية الداخلية وتصوراته
8 - كاره الظلاميين الأربعاء 05 غشت 2015 - 08:01
سياسة اللاوطنية واللاشعيية الموجهة ضد الطبقتين الوسطى والفقيرة ان استمرت على هذا النحو ستكون سببا في قيام ثورة عارمة لتطهير البلاد من هذه العصابة التي اجرمت بحق الشعب باسم الدين وتمادت في غيها وظنت انها نجحت في تدجين المغاربة
لذا فان ما يسمى ظلما وزورا باصلاح صندوق التقاعد ورفع الدعم عن البطاغاز ستكون نهاية ;;;;
9 - المواطن الأربعاء 05 غشت 2015 - 08:38
الوهم بعينه, الشباب ينتظر العمل الذي يوفر العيش الكريم وبعد ذلك يمكن الحديث عن الشبيبة الحزبية
10 - الرامي الأربعاء 05 غشت 2015 - 10:28
لاقيمة للسياسة في المغرب لحد الآن ، لأنها ليست حرة ، ووجود 60 حزبا لايعني شيئا
11 - طارق الأربعاء 05 غشت 2015 - 11:35
يحملون شعار رابعة.؟
لا. اعلم. لماذا شباب. بي جي دي. يهتمون بموضوع مصر. ومرسي اكثر. من. بعض المصريين. ان. لمً اقل. المصريين. جميعا. وهدا يضع خط استفهام. كبير. والخوف. ان يتحول. الحزب. الي. تابع الي. الاخونجية العاليمة. فيصبح. له دراع. مسلح. الله يستر. من هدا. التوجه
فقد رأيت بعض شباب العدالة في الفيس لا. يمكن ان تدخل علي بروفيلاتهم. وصفحاتهم.
الا. وتجد شيء يخض. ميدان رابعة ووووو. وهدا شيء. غريب. والموضوع. ليس. موضوع. حقوق. إنسان للان الكثيرون. يلقون مصرعهم في بورما. او في سوريا او في العراق من وراء. التنظيم الإرهابي. في العراق وسوريا او حتي قضية فلسطين. و كل هدا ضرب. بعرض الحائط والجميع مهتم. فقط. بميدان. رابعه. في مصر. ومرسي. وهدا. يضع. علامات. استفهام. كبيرة. عن السبب. والتوجهات. وحقيقة الحزب. ولماذا إعطاء. الأوامر. للشبيبته. علي ان يهتموا. بشعار. رابعه. ومرسي. ووووو. غريب جداً. ومريب هدا. الامر.
12 - mirouch الأربعاء 05 غشت 2015 - 11:43
هل السياسي الناجح كما يقولون هو الذي يتفنن في الاكاذيب ويسوقها علي انها حقائق, وهو الذي يوعد ولا ينفذ ماوعد به وهو الذي لا يخشي في قول الكذب لومة لائم

وهو الذي لا يستحي ابدا ولا يرعوي عن الانزلاق في مهابط الفساد والنفاق

وهو الذي تستهويه المناصب السياسية والقيادية والتلميع الاعلامي من كافة الاوجه

ولا يهمه من يمثلهم او من اوصلوه لهذه المواقع ولا يكترث بمهموهم ولا مشاكلهم ولا يعنيه امرهم في شئ ؟
13 - HAMOUDA الأربعاء 05 غشت 2015 - 12:20
اصبحت الاحزاب والجمعيات تنتشر في المغرب كالفطر الا لقضاء مصالحهم وتقسيم العكة ،اما مصلحة الوطن والمواطن فهي آخر ما يفكرفيه هؤلاء النمادج.
14 - حمزة الأربعاء 05 غشت 2015 - 12:49
يحملون شارة اخوانية رفعت في رابعة العدوية وعقيدة قطبية تكفيرية اللهم احمي وطننا المغرب من هذه الجماعات
15 - كمال الشبيبة الدستورية //الحوز الأربعاء 05 غشت 2015 - 17:27
الشبيبات الحزبية يدب أن تعطى لها المكانة التي تستحقها ، وا يسمع صيتها لدى القيادة السياسية للحزب ، كما يجب أن يعترف لها باستقلاليتها في أنشتطها دون التدخل في شؤونها من طرف فروع الحزب ، كما حدت في اقليم الحوز مؤخرا بتحناوت وأغواطيم مع الشبيبة الدستورية ، الحالي والشرعي للمكتب المحلي لشبيبة الحزب المذكور، إستنكر في نفس الوقت الخطوة التي قام بها المستشار البوزيدي في تدخله في شؤون الشبيبة وفرض آرائه بعد توجيهه خطابا لأعضاء المكتب الشرعي بقوله “ أنه من حقه أن يعقد الجمع العام رغما عن الشبيبة في تحد خطير للقوانين المنظمة لشبيبة الحزب مستغلا صفته كعضو في المكتب السياسي وله كل كامل الحق والصلاحية في ذلك”.

هذه الواقعة، وحسب مراقبين للشأن السياسي بجماعة أغواطيم، ستكون لها عواقب وخيمة على مستقبل الحزب و مكانته خلال الإستحقاقات الانتخابية المقبلة بهذا التصرف الغير المحسوب للشخصين في محاولة لإنقلاب على مكتب قائم قانونيا ويشتغل لمدة طويلة بالمنطقة دون أن يتم الرجوع فيه الى القوانين والبنوذ المنظمة لعمل شبيبة الحزب.
لذا فاقول اهم ومن اجل مصالحهم الشخصية يتحدون القانون ..هذا ما وقع في شبيبتنا.
16 - yassine الأربعاء 05 غشت 2015 - 19:24
إن حزب المصباح خذل الشعب المغربي بسبب سياسة بنكيران التي أدت إلى سخط المواطنين وعزوفهم عن السياسة , لذلك فإن على المواطنين المغاربة الذهاب إلى صناديق الإقتراع والتصويت على مرشحي الأحزاب الأخرى لقطع الطريق على مرشحي حزب المصباح الذي أساء إلى المغاربة وإلى الإسلام السياسي لأن قادته رفعوا الأسعار واندمجوا مع الفساد وتنكروا للقيم الإسلامية بعدأن أغرتهم الكراسي الناعمة.
إن عزوف المواطنين عن التصويت سيفسح المجال لعودة حزب المصباح الذي انطغأ بعدما منحناه أصواتنا ثم خدعونا مرشحوه .
على جميع الموظفين والمعطلين والكادحين والمستضعفين أن يتآزروا لإسقاط جميع مرشحي حزب النذالة والتعمية في الانتخابات الجماعية حتى يكف بنكيران عن إذلال المغاربة والزيادة في الأسعار...
شاركوا في الانتخابات الجماعية وصوتوا على المرشح الذي يروقكم ولا تصوتوا على مرشحي حزب النذالة والتعمية حتى لا يزيد بنكيران في تجبره وطغيانه وخذار من عدم التصويت لأن ذلك سيؤدي إلى عودة من يشوهون صورة الإسلاميين باسم الإسلام
17 - بركاني الأربعاء 05 غشت 2015 - 22:24
الله المستعان وحسبنا الله و نعم المولى و نعم النصير هؤلاء الشباب المغرر بهم خدعو بعد الحزب المنافق الذي يدعي انه اسلامي و يطمح للتحكيم شرع الله بالاختلاط و التبرج النساء و الزنا انه الفكر الاخواني الذي اوله تمييع ثم تكفير ثم تفجير نقول لهم الحكم بيننا و بينكم منهج اعل السنة السلفييون
المجموع: 17 | عرض: 1 - 17

التعليقات مغلقة على هذا المقال