24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2506:1413:3517:1520:4722:20
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟
  1. الاقتصاد في فاتورة الكهرباء يرفع مبيعات أنظمة اللوحات الشمسية (5.00)

  2. أمزازي: معدل 14,40 لدخول كليات الطبّ الخاصّة (5.00)

  3. هيئة تربط "اختفاء الأدوية" بمسؤوليّة وزير الصحة (5.00)

  4. المرأة ذات الخمار الأسود (5.00)

  5. "زيرو جائع" .. مبادرة تُشبع بطون المتشرّدين بمحاربة هدر الطعام (5.00)

قيم هذا المقال

3.40

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | مصر تحتفي بـ"السويس الجديدة" وسط مركزها الثقافي بالربَـاط

مصر تحتفي بـ"السويس الجديدة" وسط مركزها الثقافي بالربَـاط

مصر تحتفي بـ"السويس الجديدة" وسط مركزها الثقافي بالربَـاط

وسط حضور لافت احتفى أفراد الجالية المصرية في المغرب بالافتتاح الرسمي لمشروع قناة السويس الجديدة الذي انطلق اليوم تحت إشراف الرئيس المصري،عبد الفتاح السيسي، وجرى الموعد بالمركز الثقافي المصري بالرباط، في وقت تواجد وزير الشؤون الخارجية والتعاون، صلاح الدين مزوار، على رأس وفد مغربي في الاحتفال الذي أخذ صبغته العالمية وأقيم في مصر.

السفير المصري، أحمد إيهاب جمال الدين، قال: "لم يتوقف هاتفي طيلة اليوم عن تلقي اتصالات مغاربة يقدمون لمصر التهنئة والتبريك"، معتبرا أن حضور الوزير صلاح الدين مزوار بجانب قادة وممثلي مختلف الدول، ممثلا عن المغرب في احتفال افتتاح قناة السويس الجديدة، يوضح "العلاقة الوطيدة بين البلدين ومشاركة المغرب لمصر في السراء والضراء" وفق تعبيره.

وأشار جمال الدين، ضمن تصريح لهسبريس، إلى أن "مشروع قناة السويس الجديدة، سيعبر بمصر إلى مستقبل يليق بما يتوقعه شعبها، وسيعيد لمصر وجهها الجميل الذي ارتبط به المغاربة كدولة مدنية يشارك الجميع في بناءها وتكون إشعاعا للمنطقة"، وأضاف: "الحضور المغربي مصدر اعتزاز لنا".

وتابع السفير المصري قائلا إن "الملك محمد السادس اتفق مع الرئيس المصري على أن تكون مصر مدخلا للمغرب نحو شرق افريقيا والخليج العربي، وأن يكون المغرب بالمثل مدخلا لمصر إلى الغرب الافريقي وأوروبا"، وزاد: "ننتظر أن نسمع أخبارا سارة تليق بالعلاقات بين البلدين وننتقل بها نحو جيل جديد من الشراكات بين الحكومتين وممثلي القطاع الخاص.. في أفق انعقاد اللجنة العليا المشتركة".

ويرى يحيى طه حسنين، مدير المركز الثقافي المصري بالمغرب، أن مشروع قناة السويس الجديدة الذي جرى إنجازه في عام واحد فقط تتضمن آثارا إيجابية على تنمية محور قناة السويس، وعلى التجارة العالمية وحركة الملاحة الدولية، وسيتيح فرصا لتنمية العلاقات الاقتصادية بين مصر والمغرب.

أما محمد فتوح مصطفى، رئيس المكتب الإعلامي المصري بالرباط، فعلق على مشاركة المغرب في حفل افتتاح القناة بكونه "يعكس محورية العلاقات بين البلدين، وما يميزها من تنسيق وتعاون على كافة المستويات، ويعد امتدادا لمواقف المملكة المشرفة والداعمة لمصر في مجال تحفيز نمو الاقتصاد وجهود التحول الديمقراطي ومكافحة الارهاب، وفي غيرها من ملفات العمل الوطني".

وأضاف مصطفى أن افتتاح القناة يعطي دفعة للعلاقات الاقتصادية بين الرباط والقاهرة، عبر إنشاء مراكز لوجيستية مشتركة في منطقة القناة وفي ميناء طنجة المتوسط، "لتيسير نفاذ منتجاتهما لأسواق جديدة، حيث يمكن لقناة السويس أن تكون بوابة تجارية للمغرب إلى منطقة شرق أفريقيا وأسواق الخليج العربي، وأن يكون ميناء طنجة المتوسط بوابة عبور المنتجات المصرية الى أسواق دول غرب أفريقيا".

ويرى ممثلو الدبلوماسية المصرية في الرباط أن إنجاز قناة السويس الجديدة في سنة واحدة، "ما يعادل ثلث المدة الزمنية التي كان من المفترض أن يستغرقها تنفيذ المشروع وفق الشركات العالمية والدراسات الاستشارية"، يعد "رسالة للعالم بأن مصر تنعم بالأمن والاستقرار، وأنها مصممة على استعادة مكانتها المتميزة على الساحة الدولية، كشريك دولي قوي وموثوق به".

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، قد وقع اليوم الخميس، وثيقة افتتاح قناة السويس الجديدة، حيث سبق وأن ظهر بزيه العسكري دقائق قبل مراسم الافتتاح، مستقلا "يخت المحروسة"، وهو المركب التي استقلها الملك فاروق آخر ملوك الأسرة العلوية بمصر عام 1952، ليتحرك السيسي قناة السويس القديمة إلى منصة الاحتفال، حيث ألقى خطابه.

إلى ذلك، شارك في الاحتفال حوالي 17 رئيس دولة و8 نواب لرؤساء دول و6 رؤساء حكومات، و65 وزيرا، و145 وفدا من جنسيات مختلفة، أبرزهم الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند، ورئيس جنوب أفريقيا جاكوب زوما، ورئيس الوزراء الروسي ديمتري ميدفيدف، إلى جانب الرئيس الفلسطيني محمود عباس، والرئيس العراقي فؤاد معصوم، والرئيس السوداني عمر البشير، مع حضور لملوك وأمراء البحرين والكويت والسعودية والكويت، وسط غياب لكل من تركيا وإيران وسوريا وإسرائيل.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (25)

1 - حسن الهبيل ™ الخميس 06 غشت 2015 - 23:31
هنيئاً وألف مبروك أنا تابعت الحفل عبر فضائية mbc وأعجبني ما أنجزتموه في وطنكم وبأموالكم وحاربوا الإخوان بكل ما أوتيتم من قوة لأنهم قوم يستغلون الدين الإسلامي للوصول للحكم لكن السيسي وقف لهم بالمرصاد رغم أنني ضد حكم العسكر إلا أنه أفضل من الإخوان وكم كنت أتمنى لو كان البرادعي رئيسا لمصر.
2 - maghriban الخميس 06 غشت 2015 - 23:44
دولة مدنية مسكينة كبل ايديها وارجلها و كمم فمها و غطا عينيها العسكري الغدار. يا لها من دولة دمقراطيات ومساواة فكذالك هي الدولة المثال والتي يجب على كل ديمقراطي و ديمقراطية ان يحذو حذوها ولابد!!!!!!!!!!!؟؟؟؟،،
3 - OMARABOUMEHDI الجمعة 07 غشت 2015 - 00:19
هنيئا للاشقاء في مصر العظيمة بهذا الانجاز العظيم.وهنيئا لامتنا العربية بمصر.
4 - محمد الجمعة 07 غشت 2015 - 00:23
يسقط يسقط يسقط يسقط حكم العسكر.
5 - mohamed الجمعة 07 غشت 2015 - 00:50
بالتوفيق لدولة مصر العظيمة بقيادة الرئيس السيد عبد الفتاح السيسي أعظم رئيس حكم مصر و أنقدها من الجهل و الظلام وحكم الخفافيش المغاربة معك يا بطل
6 - النمر الاقرع الجمعة 07 غشت 2015 - 00:56
الهيلالة على والو مثل هذه المشاريع بحال لعكر فوق لخنونة
7 - عبدالصمد الأندلسي الجمعة 07 غشت 2015 - 01:27
كل هذا جميل ، لكن كيف ستلقى الله وأنت قاتل لآلاف المصريين وهم عزّل يدافعون عن الشرعية الديمقراطية ؟؟؟؟
8 - يساري ديمقراطي الجمعة 07 غشت 2015 - 02:01
جدوى أي مشروع تقاس طبقا لعدد المستفيدين، المستفيد من المشروع هو الشركات التي تلقت أموال من أجل التنفيذ، و كلها شركات تابعة للجيش و الشرطة و المخابرات أما بشكل رسمي أو بشكل غير رسمي و بالتالي يظل المواطن المصري العادي بعيد عن أي استفادة مادية من المشروع و كأن مصر دولتين، واحدة مليئة بالمال و ملك للمخابرات و واحدة خاوية على عروشها و ملك للشعب...
ا سيسي...المشكلة ليست في ضيق قناة السويس...المشكلة هي في ضيق شرايين القلب نتيجة ضغط الدم الذي أصيب به الشعب المصري من جراء انقلابك على الشرعية وقتلك وسجنك للمطالبين بالحق وسوء تدبيرك للشأن المصري عامة...إرحل يا سيسي و"خلي" شرايين المصريين تتوسع وتتنفس...رحيلك يا سيسي وإطلاق سراح المعتقلين وعلى رأسهم مرسي سيكون أعظم إنجاز تقوم به بدل توسعة القناة : "توسعة شرايين الشعب المصري وإعادة البسمة له"...
9 - واقف فالنص الجمعة 07 غشت 2015 - 02:17
المتتبع للشأن المصري يعلم أن فنكوش القناة الجديدة ماهو إلا تفريعة لا تتجاوز طول 35 كلم . تبكدت الأمة المصرية بسببها عشرات المليارات في إن إنتظار المزيد من الخسائر . خبراء و مهندسون مصريون أكدوا أن ما يسمى القناة الجديدة ماهو إلا خدعة سياسية و مفرقعة إعلامية لصناعة مجد شخصي للفرعون الإنقلابي ...
مشاريع من حجم ما أعلن عنه عند بدئ التفكير بالمشروع لا يمكن إنجازها خلال سنة واحدة و دون دراسات هندسية و إقتصادية و بيئية تتطلب عدة سنوات ...
هذه التفريغة مجرد ذر للرماد في العيون ...
10 - مغربي الجمعة 07 غشت 2015 - 03:23
من المؤسف وجود بعض المغاربة السذج الذين يعيدون نفس كلام المصريين بأن هذا المشروع هو إنجاز لمصر و العالم و ما إلى ذلك... مشروع توسعة طريق بحري تم تضخيمه و تعظيمه
11 - مراد الجمعة 07 غشت 2015 - 03:26
سبحان الله كذبا كذبة وصديقها. ما تم انجازه ليس سوى منفذ او رافد مائي وهو جزء من قناة السويس وليس كما يطبل لها اعلام الانقلاب وهي عبارة عن توسعة جزء بسيط من القناة وليس انشاء لقناة جديدة وقد عمل الانقلاب على اللعب بهذا المشروع الذي كان أساسه بناء قناة جديدة وهو مشروع للرئيس مرسي فقام الانقلابيون بالضحك على الشعب وجمعوا المليارات من الاغبياء واوهموهم ان أموالهم التي استثمروها في المشروع عن طريق شراء سندات من البورصات ستدر عليهم أرباحا بالملايين. ما عليكم الا البحث في يوتيوب واستمعوا لرأي الخبراء الأجانب والخبراء العرب الاحرار وليس للمطبلين للأنظمة.
12 - محمد جواد الجمعة 07 غشت 2015 - 06:36
الإنقلاب العسكري ، سفك الدماء، سجن الأبرياء، علماء مهندسين واطباء ، اطفال ونساء تشريد عائلات ، بمادا تحتفلون ايها الغافلون ، بوءد الشرعية و دفن الدمقراطية ، الا ترون انكم اصبحتم اضحوكة الشرق والغرب. ،
13 - عبد الحكيم التونسي الجمعة 07 غشت 2015 - 07:07
اود فقط ان أبين للذين يمدحون السيسي الانقلابي ان هذا المشروع هي فكرة للرئيس الشرعي محمد مرسي وبما أن للإنقلابي سيرة ذاتية لا تتجاوز الاسم والعنوان ومستوى دراسي لا يختلف عن مثله في محو الأمية فقد اخذ كل المشاريع التي درست في عهد الرئيس الشرعي. فكفاكم تطبيلا لعرص لا يجيد الا قتل العزل من شعب مصري المسكين
14 - أبو أشرف- ماليزيا الجمعة 07 غشت 2015 - 08:38
السيسي رجل الأفعال والإنجازات وأبان في ظرف سنة واحدة أنه يستحق قيادة بلد كبير مثل مصر. أغلب الشعب المصري يحب السيسي ويثق فيه لأنه يتكلم قليلا ويعمل كثيرا، يعد ويفي. حل مشاكل الكهرباء وطوابير السولار والبنزين والخبز في ظرف وجيز، وبنى الجسور والطرق، وشغال في استصلاح المليون فدان وبناء الوحدات السكنية ومشروع الضبعة النووي وغيرها من المشاريع الوطنية العملاقة.
السيسي أعاد بناء الدولة المصرية ومؤسساتها وأرجع هبة الدولة ومكانتها إقليميا ودوليا.
السيسي جمع خيرة علماء مصر وفق الكفاءة في مجلس رئاسي استشاري ليستعين بخبراتهم وعلمهم، ولم يعين مستشارين من القبيلة والعشيرة بموجب الطاعة والولاء.
الشعب أعرب عن حبه وتقديره للسيسي في عدة مناسبات، آخرها أمس في الاحتفال الباهر لقناة السويس الجديدة التي أنجزت بأيادي مصرية خلال سنة واحدة فقط.
الجيش المصري هو الوحيد في العالم الذي يحظى بشعبية جارفة من الشعب لأنهم واحد.
الفاشلون هم من يحقدون لأن الشعب أطاح بهم وطردهم خارج الملعب، وأتباعهم من المغرر بهم مساكين ندعو لهم بالهداية والتنوير لكي يروا الحقائق على الأرض عوض طاعتهم العمياء لتجار الدين.
تحيا مصر
15 - رشيد لوس انجلوس الجمعة 07 غشت 2015 - 09:05
مصر دولة عظيمة بزاف لكن العسكر يعتبرون انفسهم هم من خلصوهم من الملكيه اواسط القرن الماضي ويعتبرون انفسهم اولي بحكمهم لذا هم يتحركون من فشل الي فشل اخر اشد منه والشعب طيب وبسيط يصدق هؤﻻء العسكر الخونه الذين اقسمو علي الحفاظ علي النظام وهيجو الشعب بالاعلام الفاسد البليد الرويبضه ولا نملك الا ان ندعو لهذا الشعب المكبل بالقيود الحديديه بان يزلزل الارض من تحت ارجل الطغاه امثال العسكر الغاشمين
16 - مهتم الجمعة 07 غشت 2015 - 09:08
السلام عليكم
لم تعد مصر كما كانت من قبل على الأقل في علاقاتها مع دول العالم....الكل يتعامل مع أم الدنيا في ظل النظام الحالي بحدر شديد لعدة اعتبارات منها : الانقلاب العسكري(والذي لا تريد بعض الدول البوح به حفاظا على مصالحها مع مصر لا أقل و لا أكثر ) ثم ما تلى ذلك من خرق سافر لحقوق الإنسان : مداهمات بالجملة (تصفية 4 من رافضي الانقلاب يوم الاحتفال بقناة السويس الجديدة )، اعتقالات ، قتل.....كل هذا يحدث بهذا البلد الشقيق باسم القضاء على الإرهاب.
احتفالات قناة الجديدة وحضور بعض الوفود وعلى رأسهم الرئيس الفرنسي هولاند تدخل من وجهة نظري في محاولة يائسة لإضفاء الشرعية على النظام القائم.....باعتبار أن الشرعية تعود للرئيس المنتخب محمد مورسي.
نتمنى لمصر الشقيقة كل الخير و لن يتأتى هذا إلا بإطلاق مسلسل المصالحة الشاملة مع جميع أبناء مصر بدون تمييز.
تحيا مصر و يحيى الشعب المصري الشقيق
17 - عصير الفاكه الجمعة 07 غشت 2015 - 09:13
المركز التقافي حضر فيه الكتير منهم لاجل اكل الحلوى
و عصائر الفواكه . بمناسبة عصر دم المصريين بالاكاديب
عن مشروع توسيع قناة السيسي لا قناة السويس! !!!!
18 - متألم. الجمعة 07 غشت 2015 - 10:37
اللهم انا نسألك بكافة أسمائك الحسنى وصفاتك العلى. الهم أغث.أغث. أغث.

امة نيك عليه الصلاة والسلام. فانك تعلم ما حل بها من أهوال وفتن وتقتيل وتشريد

لأوليائك المخلصين وليس لها من دونك كاشفة. يارب العزة والكبرياء سبحانك.

اصبح الظلم ديمقراضية .وأصبح العدل ديكتاتورية وأصبح الخائن حاكما

والحاكم مكبلا في قفص. اللهم احفظ لي وطني المغرب من سوء العسكر ونجي

لنا يارب سليل نبيك قائدامحنكا بارا يارب وانتم أعلى وأعلم سبحانك.
19 - Nameless الجمعة 07 غشت 2015 - 10:54
"مشروع قناة السويس الجديدة"
"مصر تفتتح مشروع توسعة قناة السويس"
اريدكم ان تضعو عشرين خطا أحمر على كلمة توسعة لأني سأوسع عقلك عزيزي القارئ, يا محدود التفكير,, مصر أم الدنيا فاجئتنا بأن أظهرت للعالم أجمع أن ترجمة كلمة توسعة في أرض الواقع تعني تضييق,
هنيئا لمصر ب "الترعة" الجديدة, و هنيئا لكم يا مؤيدي الإنقلاب بالرجوع إلى سنوات الاستعباد, فأنتم لا و لن تستحقو الحرية يا عبيد "البيادة",,, الشعوب الحرة تمضي قدما و أنتم أبيتم إلا أن تحكمو و السيف على أرقابكم و السوط يضرب أدباركم.
و كما قال رجل يحكى أن اسمه "معمر القدافي ابن آل هتلر" تبا لكم.
20 - حنان مهاجره الجمعة 07 غشت 2015 - 11:08
والله السيسي أفضل من الاخوان.في حاجات كثيره أنتم مش عارفنها ومش عايشنها بس لمجرد أنكم سمعتو اخبار في الاعلام ،بس الحقيقه احنا الي عايشينها.قناه السويس مكانش فكره مرسي د كانت فكره من زمان من ايام الملك فاروق،لكن النهارده أنجزها السيسي ومصريين كلهم شاركو فيه من اموالهم وشغلهم وتشجيعهم. محدش غصب على الشعب ، الشعب بادر من نفسه وساهم . فعهد الاخوان ما كناش نعرف الأمان صدقوني متعرفش تخرج الشارع مليان حراميه وبلطجيه وكل ماشي على هواه تحس انك عايش في غاب مش في دوله قانون،السيسي نظف الشوارع من الأشكال د ورجع الأمن من جديد بقينا عايشين في دوله قانون، السيسي جاب استثمارات كثييييييره للبلد في ظروف صعبه بواجه فيه الارهاب بكل أنواعه،السيسي ساعد المرضى الفيروس سي الكبدي وجعل العلاج الي هو غالي جدا في كل العالم مجانا والنَّاس اتعالجت منه نهائيا ولي مريض في العيله اتعالج كانت حالته ميؤوس منها بس الحمدلله ربنا شفاه وعفاه بفضله وبفضل مجهودات السيسي. هو وعد وبينفذ راجل بيشتغل عشن بلده والمصريين كلهم بيحبوه واثقين فيه، وعلى فكره انا مش مصريه وانا مغربيه بس عايشه هنا فمصر وبقول الحق الي انا عايشاه ،
21 - محمد الجمعة 07 غشت 2015 - 11:48
هذا المشروع لا أهمية له على الإطلاق، هذا المشروع هو فقط وسيلة السيسي للبحث عن الشرعية في الساحة الدولية.
هل تعلمون أن أشهر الخبراء الاقتصاديين أكدوا أن هذه القناة لا جدوى منها و أنها تشكل خطرا على سكان سينا و الجوار و ذلك لعدم قدرة تلك الأرض على تحمل القناة، و أن الصين تجهز خط سكة حديدي يمتد من شرق آسيا حتي غرب أوربا، و أن شركة ميرسك الدنماركية قامت بشراء حق استعمال القناة لمدة 50 عاما.
22 - hakim الجمعة 07 غشت 2015 - 12:08
c'est très bien c'est bien le prix payé à sissi par Israil de sa loyauté d'avoir vendu son pays et massacré des milliers des frères la mauvaise besogne quoi
quelle réponse va donner demain devant le seigneur?
23 - تاتا الجمعة 07 غشت 2015 - 12:52
تدشين قناة السويس ظهر في جميع قنوات العالم والملك محمد يدشن ليل نهار و لم يظهر حتى في القنوات الليبية أو حتى الموريطانية
24 - bargach الجمعة 07 غشت 2015 - 14:14
ليست مصرمن انجزت المشروع بل شركة امريكية التي ستستغل القناة حتى تشبع و انا شخصيا كنت هنالك على متن سفينة جرافة بلجيكية مستاجرة من طرف الامريكان
25 - عبد الحكيم التونسي الجمعة 07 غشت 2015 - 15:52
دع الاستفتاء على التعاليق تتكلم و تعبر عن راي الشعب المغربي
المجموع: 25 | عرض: 1 - 25

التعليقات مغلقة على هذا المقال