24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1113:2616:4919:3120:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. مساطر إدارية تعيق تفعيل صندوق التعويضات لضحايا مافيا العقارات (5.00)

  2. جبهة تطرح خمسة سيناريوهات لإنقاذ "سامير" وتطالب بجبر الضرر (5.00)

  3. ويفشل الكتاب المدرسي.. (5.00)

  4. الهند تقترب من تجريم الطلاق الشفهي "بالثلاث" (5.00)

  5. النقاش اللغوي حالة شرود وانفلات عاطفي (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | بنعيسى: النموذج المغربي إطار مرجعي للإصلاح السلمي والتوافقي

بنعيسى: النموذج المغربي إطار مرجعي للإصلاح السلمي والتوافقي

بنعيسى: النموذج المغربي إطار مرجعي للإصلاح السلمي والتوافقي

قال محمد بنعيسى، الأمين العام لمؤسسة منتدى أصيلة ووزير الخارجية الأسبق، إن الإرهاب المنتشرة مظاهره في عدد من الأقطار العربية قد فتح أبوابه للتدخلات الخارجية، وضاعف من شهية اﻷطماع الأجنبية في المنطقة، مشددا على أن "هذه التدخلات ترمي لمحو الكينونة العربية.. وفي أخف السيناريوهات تفتيتها إلى جزيئات متناثرة ومبتاعدة".

وأشار بنعيسى، الذي تحدث في ندوة "العرب نكون أو لا نكون" ضمن فعاليات الدورة 37 من موسم أصيلة الثقافي الدولي، إلى أن هذا التوجه الأجنبي يلوح في الهيمنة وبسط النفوذ الذي ينتج أقطارا عربية منكفأة على نفسها وتابعة لقوى نافذة، فيما نبه إلى أن "هذا الوضع يجب ألا يغيب عن أذهاننا نزعة التفاؤل بأن العالم العربي، كقوة استراتيجية، قادر على قهر التحديات إذا ما راهن على العمل المشترك وهجر المختلف".

واستحضر المتحدث التجربة المغربية في التعاطي مع احتجاجات "الربيع العربي"، بقوله إن العاهل المغربي "أصغى بجرأة متبصرة إلى جوهر الرسالة التي رفعها الحراك"، مضيفا أن محمد السادس أخرج أجندته لﻹصلاح ومضى قدما في تنفيذها بسرعة، "إيمانا بأن واقع البلاد، بالحراك أو دونه يتطلب تلك الوثبة وإن صاحبتها موسيقى الشعب"، وفق تعبيره.

إلى ذلك، اعتبر بنعيسى أن المغرب يبقى معبرا عن الاستثناء العربي "الذي يمكن لأي بلد أن يحوزه"، مضيفا أن الاستفادة من النموذج المغربي ممكنة "كإطار مرجعي للإصلاح السلمي والتوافقي.. يمكن من مواجهة اﻷخطار وتكسب البلدان المناعة"، فيما انتقد مقابل ذلك الاستمرار في تحميل الأجنبي تبعات "الفشل العربي"، موردا أن الحلول تكمن في مقاربات مستقبلية "تستشرف خطورة ما هو آت".

في سياق ذلك، أشار محمد بنعيسى إلى أن الموضوعية في تشريح ما آلت إليه العالم العربي تفرض التسليم "بأن الواقع العربي مرير جدا وأن الزمن لا يرحم وعجلاته تدوس المترددين ممن لم يحسنوا الفرص التاريخية"، مشددا على أن الحديث عن هذا الواقع، بالرغم من إثارته لمعاني اليأس والإحباط والإحساس بإخفاق المشروع العربي، "فهناك أيضا بصيص أمل".

وفيما تأسف بنعيسى عن الظروف الحالية التي تطورت أحداثها في السنة الأخيرة، في عدد من الأقطار العربية، من "المشاهد المقلقة والمرعبة التي تحاصرنا بكثافة"، شبه ما تعيشه من مظاهر التفكك بالإعصار المدمر "الذي لا يعرف أحد كيف يوقفه"، على أن الأمر يدفع إلى التفكير في رؤية استراتيحية موحدة على المستوى العربي "وليس فقط التباكي"، يقول الوزير المغربي الأسبق في الشؤون الخارجية والتعاون.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (10)

1 - Ziryab الأحد 09 غشت 2015 - 02:39
أنت تتربع على إدارة أصيلا لسنوات عديدة و مطلوب للعدالة في عدة قضايا فساد فلا أظن أن أناس مثلك في موقع يسمح لهم بإعطاء النصائح و الدروس للآخرين.
2 - Expert - Ma الأحد 09 غشت 2015 - 03:01
On est chanceux c est tout. C est nous étions frontalier avec la Syrie ou la Lybie nous étions coules.le peuple marocain est comme tout les autre peuples arabes y a ni specifite ni rien
...baraka min les analyster qui sont payes par le palais.
3 - o.majid الأحد 09 غشت 2015 - 08:53
عرب اطاعو رومهم. غرب وباعو روحهم. عرب وباعو. (ظلمو انفسبهم والقوم الظألمون يسلط عليهم الله القوم الكافرين). وبقينا ثما.
4 - بلغيتي طنجة الأحد 09 غشت 2015 - 09:30
ستحضر المتحدث التجربة المغربية في التعاطي مع احتجاجات "الربيع العربي"، بقوله إن العاهل المغربي "أصغى بجرأة متبصرة إلى جوهر الرسالة التي رفعها الحراك"
نعم اطال الله عمر امير المومنين محمد السادس و ابقاه دخرا للبلاد و العباد فقد اصغى للشارع و يعمل ليل نهار من اجل اسعاد بلده و اسعاد افريقيا و الدول الشقيقة العربية و غيرها عرشه فوق سيارته و طاءرته ساعيا الى تحقيق السلم و
السلام و النماء الاقتصادي في اطار التعايش و
التمازج و حب الخير للجميع و خير ما نستدل. به خطاب العرش المجيد الاخير الدي نعتبره ورقة
عمل وضعها سيدنا الهمام و التي يتوجب على الجميع العمل من اجل تحقيقها و عاش الملك و عاش المغرب و المغاربة من طنجة الى لكويرة
5 - baba الأحد 09 غشت 2015 - 09:50
عكس ما يقول السيد بنعيسى المغرب كان تحت وطأة الأجنبي خصوصا في الفترة التي اضطلع فيها بمسؤوليات رسمية، أما مع محمد السادس و فريقه فالمغرب أصبح يتعامل بندية مع الأجنبي الذي كنتم تعبدونه، بل و دخل حلبة التنافس الإستراتيجي الجيوسياسي و الإقتصادي و هذه مفاهيم لم تكونوا تستطيعون التفوه بها حتى بل هي أكبر من أن تستوعبها العقول البسيطة.
أما عن الواقع العربي فهو واقعين، واقع المشايخ و واقع الشعوب. الأولى تعيش أزهى فتراتها و الثانية تعيش أتعسها. انفصام نلمسه في مهرجان ثقافة أصيلة.
6 - ali الأحد 09 غشت 2015 - 10:24
افكار في الصميم ونظرة تاقبة بلا مكياج
7 - الرامي الأحد 09 غشت 2015 - 11:19
لااصلاح في البلد لحد الان والدليل رجل يربح 50 مليون شهريا واخوه من نفس البلد واللون واللغة و... يربح 1500 درهم . او ملايين العاطلين لادرهم لاريال . اهذا اصلاح مستحيل .لاكنه اصلاه الزيار والضغط والفقر ليفتقر اكثر .
8 - المهاجر الأحد 09 غشت 2015 - 11:55
وكيف هو حال أصيلة السي الوزير الاسبق لقد همشتها وتركتها تعيش في فقر مذقع اللهم يومان في الصيف الذي تعيش فيهما رفقة ضيوفك اما البقية فتموت على طول السنة...كفاك استهتارا بالساكنة والا ستحدث ثورة لم تكن في الحسبان
9 - مغربي NL الأحد 09 غشت 2015 - 13:28
السلام عليكم و الله هذا شخص عليه أن يخرس و أنا لا يعطي الدروس أخرين اامسوؤلين العرب أمثلك من أوصل الخرب إلى بلادهم أنت دمرت أزيلا و الله أحس أن ثورة أو حراك كبير سايقع في أزيلا بسبب هذا ديكتاتوري الله يحفظ و الله يحس أنه فوق الملك محمد السادس هذا ديكتاتوري سرق جميع ثروات المدينة و لا مسوؤل تكلم ضده و أزيلا تحت حكم طنجة و لا مسوؤل طنجوي أوقفه عندا حده يا ملك محمد السادس إعزل هذا الديمتاتوري قبل فوات الأوان
10 - اصيلا حرف الصاد واللام الأحد 09 غشت 2015 - 14:19
اصيلا حرف كاف ونون

رغم موالاتك للبعض دون البعض الاخر تبقى المواقف ك عنصرية،بعض المواضيع التي تسجلونها في الجمعية تبقى مهمة رغم تاكلها مع الزمن ولا تسجل سبقا علميا حلا للازمات.
جل الازمات في طريق الانفراج بالرغم من الصرعات الطائفية او الاثنية المطروحة اليوم في العالم او في الواقع العربي او العالم الاسلامي والساحة الدولية نتيجة الفيتوا الاحادي او النصفي او الاغلبي يبقى كدلك مشكلا كبيرا في العالم وغياب حلول منصفة دون ظلم او جهل او انحياز.
العالم اليوم يعرف كثيرا من الازمات ومنها من لا يصل حد المشكلة لكنها تستفحل بتعميقها نتيجة الاحقاد السياسية والبشرية الدولية،والحل في نظرنا هو الرجوع الى الموضوعية والاهتمام بالعلماء والفقهاء دون تمييز للرفع من مستوى تاهب الشعوب للضفة الناجية.
مهما عاش الانسان الا وياتي يوم يحاسب فيه المرأ نفسه لكن يجد نفسه فات الاوان.
اصيلا مدينة جميلة بمشروعها الثقافي للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية افضل بكثير من مدينة تفتقر لرجالاتها العظام.
محمد بنعيسى ينتعش كلما اقترب الصيف لدعوة اصدقاءه دون دعوة المغاربة المثقفين الجدد،لكن نحبك ونقدرك على عزمك واصرارك.
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

التعليقات مغلقة على هذا المقال