24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

05/12/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4308:1513:2315:5918:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. تتويج "أوزون" أفضل شركة عربية سنة 2020‎ (5.00)

  2. وزارة الصحة تنفي انطلاق عملية التلقيح ضد فيروس "كورونا" المستجد (5.00)

  3. شبح بنايات آيلة للسقوط يحوم فوق رؤوس ساكنين بالدار البيضاء (5.00)

  4. احتجاجات الطلبة تعرّي ضعف التكوين في معاهد الهندسة بالمغرب (5.00)

  5. غياب التدابير الاحترازية يزيد مخاطر نقل اللحوم داخل الدار البيضاء (5.00)

قيم هذا المقال

2.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مدارات | منظمة دولية تشتكي المغرب أمميا لإطلاق بليرج وتعويضه عن السجن

منظمة دولية تشتكي المغرب أمميا لإطلاق بليرج وتعويضه عن السجن

منظمة دولية تشتكي المغرب أمميا لإطلاق بليرج وتعويضه عن السجن

بحسب رواية الزوجة رشيدة ومقربين منه وفريق دفاعه، وعدد من الهيئات الحقوقية الوطنية والدولية، فإن عبد القادر بليرج، المتزعم لخلية توبعت بقانون الإرهاب تحمل اسمه، والمدان بالمؤبد، يكون اليوم، 18 يناير، قد بلغ العام الثامن من إلقاء القبض عليه بمراكش، أو "اختطافه" بحسب الرواية ذاتها؛ فيما أعلنت السلطات المغربية، وقتها، أن البلجيكي من أصل مغربي، الذي قدمته باسم "بلعيرج"، "اعتقل يوم 18 فبراير 2008 ضمن شبكة إرهابية كان يتزعمها".

بحلول التاريخ المعتمد من طرف دفاع بليرج، وجهت منظمة "الكرامة" الدولية، المستقرة في جنيف السويسرية وتعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان، طلبا إلى منظمة الأمم المتحدة، عبر مجموعة العمل الأممية المعنية بالاعتقال التعسفي، للضغط على السلطات المغربية من أجل الإفراج الفوري عن بليرج وتعويضه عن سنوات الاعتقال.

وتصف المنظمة ذاتها هذا الاعتقال بـ"التعسفي"، مشيرة إلى أن بليرج، 59 سنة، مدان بالمؤبد منذ 2008 بتهم ثقيلة هي "الضلوع في ارتكاب ست جرائم قتل"، و"التخابر مع الأجهزة البلجيكية"، و"قيادة تنظيم إرهابي يُهدد الأمن القومي المغربي والبلجيكي"، تمت إدانته بناء على "تعرضه للاختطاف والتعذيب من طرف السلطات المغربية".

المعطيات التي أوردتها "الكرامة" تشير إلى أن عبد القادر بليرج ألقي القبض عليه يوم 18 يناير 2008 بمراكش، ضمن عملية قالت إنها تمت "خارج القانون دون مبرر أو توجيه تهمة"، مضيفة أنه اختفي عن الأنظار لمدة 28 يوما، "تعرض خلالها للحرمان من مختلف حقوقه، ولتعذيب يحمل آثاره إلى حدود الساعة، ووقع على إثره محضر إدانته".

أما رشيدة بليرج، زوجة عبد القادر القاطنة رفقة ابنيهما في بلجيكا، فما تزال متشبثة، وفق "الكرامة"، بكون اعتقال زوجها هو "سياسي بالدرجة الأولى، ولا صلة له بالتهم الموجهة إليه، خاصة وأن أعضاء الخلية ينتمون إلى حزب البديل الحضاري ذي المرجعية الإسلامية"، مشددة على أن عددا من قادة الحزب الذين أدينوا بأحكام ثقيلة في الملف تم الإفراج عنهم بعد عامين من متابعتهم بموجب عفو ملكي، "مقابل الاحتفاظ بعبد القادر و17 آخرين".

وترى منظمة "الكرامة" أن المغرب مطالب بالإفراج الفوري عن بليرج وتعويضه، مستندة في ذلك إلى الفصل 19 والفصل 14 من العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية ، "الضامن للحق في عدم الاعتقال بشكل تعسفي ودون مبرر"، مشددة على أن تحركها يأتي عبر الآلية الأممية "الضامنة لحماية حقوق الإنسان"، فيما أحالت على قرار القضاء البلجيكي بعدم متابعة بليرج في أكتوبر 2013، المستند إلى الحجج نفسها المقدمة ضده في المغرب.

وبتاريخ 18 فبراير 2008، خرج وزير الداخلية وقتها، شكيب بنموسى، في ندوة صحافية أعلن من خلالها تفكيك السلطات المغربية لخلية إرهابية تضم قرابة 30 شخصا ويتزعمها "عبد القادر بليرج"، مضيفا أن الخلية اتخذت في هيكلتها واجهة سياسية علنية، تهم تأسيس "الحركة من أجل الأمة" سنة 1998 وحزب "البديل الحضاري" سنة 2005، وأخرى سرية تعتمد العمل المسلح في كل من الدار البيضاء والقنيطرة، ضمن مشروع يهدف "إلى زعزعة الاستقرار داخل المملكة"، وفق تعبير بنموسى.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - adil Boston الاثنين 18 يناير 2016 - 20:16
بطبيعة الحال سوف تنهال التنديدات و الإحتجاجات و الضغوطات مما سيؤدي إلى إطلاق صراحه.لو طبق عليه حكم الإعدام لما آلت النتيجة إلى ما عليه الآن.يا حكام المغرب المرجو تطبيق حكم الإعدام على مغتصبي الأطفال و على كل الخلايا االإرهابية.لأنهم ضد سلامة و استقرار الشعب و الوطن.
2 - ج مصطفى الاثنين 18 يناير 2016 - 20:44
هذه المنظمة تمشي تدخل سوق رأسها ،المغرب راه دولة قائمة الذات بمؤسساتها ،مشي عصابة أو مجموعة ديال المرتزقة.Silence
3 - Ahmed Omar Senhaji الاثنين 18 يناير 2016 - 21:00
un conseiller qui a été choisi probablement pour son prénom peu commun et un rifin ex Ila Amame sont mariés à 2 sœurs et leur tente était conseillère dans le social!
beaucoup de coïncidences !
God save the King!
4 - منير الزرعي الاثنين 18 يناير 2016 - 21:54
طيب لما يصير انفجار في المغرب وهذا لا يتمناه أي مغربي بعد ذلك خلي الجمعيات و المنظمات تنفعكم . المتهم مغربي وهذا شأن داخلي للبلد المرجو من المسؤولين المغاربة عدم الإنصياع للغرب..
5 - منير الزرعي الاثنين 18 يناير 2016 - 21:54
طيب لما يصير انفجار في المغرب وهذا لا يتمناه أي مغربي بعد ذلك خلي الجمعيات و المنظمات تنفعكم . المتهم مغربي وهذا شأن داخلي للبلد المرجو من المسؤولين المغاربة عدم الإنصياع للغرب..
6 - youssef de sygh الاثنين 18 يناير 2016 - 22:14
السلام عليكم
على اسر ضحايا الاعتداء الإرهابي بالمغرب أن يرفعوا دعوى ضد هاده المنضمه لمساعدتهم الإرهاب بالبلاد
7 - باكوك الاثنين 18 يناير 2016 - 22:29
الاعدام مطلب الجبناء الذين يعشقون الدم والظلم فهم لا يختلفون عن مصاصي الدماء .ماذا تعرف عن الملف ايها الداعي لاعدام بليرج ؟ أتحداك ان تقدم للقراء تفاصيل وخبايا وكواليس الملف .اذا كان البلد الذي يعيش فيه لم يعثر على دليل ادانة ضد بليرج .
8 - Ahmed Omar Senhaji الاثنين 18 يناير 2016 - 22:34
Aujourd'hui très tôt vers 8h30 j 'ai été a côté de Nadara Awkaf avant je suis passé par le dos de la Mosquée de Mohammed V....la ou fait entrer les défunts .
J ai remarqué des SDF dormant dans la partie air libre de la mosquée en face de l'institut espagnol !
Est ce que ceci est une pure coïncidence ou bien un défi ?
ou bien il y en a tellement de SDF!
9 - مواطن مغربي الاثنين 18 يناير 2016 - 22:39
ردا على السيد Adil de Boston
السيد عديل لشك انك انسان سادج بحكم انك تعيش بعيدا عن المغرب كما أعتقد . و كل ما تقرأه في الصحف
المغربية تامن به بسرعة بدون تفكير و بدون استخدام المنطق و العقل . هل تعرف أن عبد القادر بلعيرج بريىء
مئة في المئة لا علاقة له بالإرهاب . ثم لم يقتل أي بلجيكي يهودي في بلجيكا هذا ما كدبته السلطة البلجيكية . كما أن هناك شخص من مدينة الناظور مقبوض عليه اسمه عبد الغاني لديه دكان صغير في الدور الذي ينتمي إليه بلعيرج و أنه انسان امي و شيء ما غبي لم يسافر قط في حياته إلى أي مدينة مغربية حتى اللغة العربية لا يتقنها يتكلم فقط الريفية . كيف لهؤلاء اتهموا بالإرهاب مع وجود أسلحة متطورة معهم
هذا لا يصدق . إنما يردون اتهام بلعيرج اما كان جسوس
لصالح السلطة البلجيكية أو له علاقة تجسسية مع دولة أخرى . لكن برىء بما اتهم به و انا على حق ما أقوله .
10 - Yamazaki الاثنين 18 يناير 2016 - 22:49
الملف ايضا اثار استغرابي كيف يتم العقو عن اشخاص اخرين في الملف متهمين بنفس التهم الثقيلة
11 - Lfadl الاثنين 18 يناير 2016 - 23:56
DES SANS RIEN A FOUTRE COMME ÇETTE ORGANISATION QUI SE MELE DE ÇE QUI NE LA REGARDE PAS laisse peser des soupçons de complicité sur elle . Il faudrait vraiment une tres sérieuse alliance entre Çe Bel3irejet ce genre d'Association jusqu'à vouloir mettre ce dossier aux Nations Unies. Le Maroc devrait procéder à une poursuite judiciaire contre çette Karama qui n'a rien de karam pour complicité à supporter des gens qui ont voulu detruire un peuple et déstabiliser une Nation. N'oublions pas combien la femme Bel3irej a insulté toutes les Institutions et la Monarchie partout en Europe. Çe traitre à ete pris la main dans le sac avec des armes. Notre police n'est pas si bête et folle pour présenter Çe genre d'accusations si elle n'avait pas de preuve. Une condamnation à PERPETUITE ne se prononce pas aussi facilement . Il faut absolument qu'il y est des preuves flagrantes et indiscutables !!!!!!!!
12 - رد تعليق (مواطن مغربي) الثلاثاء 19 يناير 2016 - 00:16
شكرا أخي العزيز على تعقيبك المحترم.سأعطيك حقائق يمكن تسمعها للأول مرة.أولا بلعيرج عمل جاسوسًا لصالح المخابرات البلجيكية ضد تنظيمات إسلامية في كل من الجزائر والمغرب وأفغانستان ودول عربية أخرى.لكنه استفاد من الصراع الخفي بين أجهزة المخابرات البلجيكية المختلفة، وحصل منها على أموال طائلة بدعوى كشف مخططات تنظيمات متطرفة، إلا أنه استخدمها في تمويل أنشطة إرهابية".ولحفظ ماء وجه الديبلوماسية البلجيكة تم التنسيق مع المغرب بإطلاق سراحه بواسطة تمثيلية زوجته و شهاداتها.إضافة إلى لوبي حقوق الإنسان و ضغوطاته المستمرة.و بهذا يا أخي تم طي صفحته نهائيا وكل هذا الرواج الإعلامي ما هو إلا لطمس الحقائق و تضليل للرأي العام وكل إرهابي أو خائن أو مغتصب وجب في حقه الإعدام لأنه يمس بالشعب و أنا واحد من ذاك الشعب.مع فائق احترامي لك
13 - رد تعليق (باكوك) الثلاثاء 19 يناير 2016 - 04:54
الإعدام مطلب الجبناء هكذا قلت حسنا إذن و ماذا سنفعل لهاداك للي غتصب ديك لوليد للي عندو 6 سنين و هاداك للي غتصب ديك لبنيتة و رماوهم فلبير هذه الأيام؟و هاداك السلاح للي لقاو عند السي بليرج ديالك ديال عاشورا؟ هاداك للي راك دافع عليه كان جاسوس ديال بلجيكا و حاجة طبيعية تسقط عليه بلجيكا جميع التهم. وتبرئته تمت بتنازل المغرب لبلجيكا عليه مقابل مكاسب ديبلوماسية.وهاد الضجة اللي نايضة دابا فقط من أجل إثبات براءته دوليا. سير يا أخي بحث و كأنك نتايا هو القاضي للي كان شاد هذه القضية جاي كتحدى.ومنين تبقى تعقب على شي تعليق بلا ما تتحدى لأنك تتكلم من وراء شاشة فقط.لا تقلق من تعليقي إن هو استنتاج و رأي شخصي.مع احتراماتي لك.
14 - Ahmed Omar Senhaji الثلاثاء 19 يناير 2016 - 05:31
Ce prénom ( en Arabe pure) la traduction de son vrai sens n'existe en aucune autre langue et je connais parfaitement la personne qui a ce surnom !
15 - متابع الثلاثاء 19 يناير 2016 - 09:21
بليرج لم يكن ارهابيا، بل كان مهربا للسلاح الى الجزاءىر ابان العشرية السوداء، والسلاح وجد على الحدود الجزاءىرية بالناضور وبقي مطورا مند الوءىام المدني ولم يستعمل لاغراض ارهابية في المغرب،
بليريج المتزوج من جزاءىرية متهم بالتخابر مع المخابرات البلجيكية،وتعتز المخابرات البلجيكية بتعاونه ومساهمته في تفكيك العديد من الخلايا،فكيف يكون ارهابيا؟
بليرج ادخل كميات هاءىلة من السلاح خلال سنوات الحرب في الجزاءىر فكيف يكون ذلك بدون تواطىء جهة ما؟
المهم ان قضية بليرج قضية حرب مخابرات مغربية بلجيكية جزاءىرية وليست قضية ارهاب!
16 - jamal الثلاثاء 19 يناير 2016 - 09:33
c du n'importe quoi tt ce qu'on dit n'a aucun fondement le maroc l'a trouvé en train de prépaer des attentas avec des armes et tt .il n'a rien à se reprocher le maroc ts ces connards doivent perger leur peine et ces associations n'ont aucun droits de s'immiscer des problèmes de pays quand il s'agit du terrorisme.je crois pas que le maroc va chercher une personne en belgique pour le mettre en prison.ils disent que c politique ,de quelle politique il s'agit ,est-il chef de parti, réside t-il au maroc
17 - BOUTAZOUT الثلاثاء 19 يناير 2016 - 10:21
salam alaykom. je voudrais savoir quand ses abrutis commises des attentas contre des innocents et ils tuent des centaines de personnes femmes enfants vieux et d'autre, leurs familles sont contents et quant ils se fonts attrapés ses cons ;ils parlent des droits de l'homme bla bla.soubhana allah
18 - ali b الثلاثاء 19 يناير 2016 - 11:03
انا مع تنفيذ حكم الاعدام على كل مجرم وخائن هذه المنظمات تدافع على المجرمين لم نسمع اي منظمة تدافع على الجرمين في الغرب الافي المغرب
19 - مواطن مغربي الثلاثاء 19 يناير 2016 - 12:50
مواطن مغربي ردا على التعليق رقم 12 .
أشكرك على مداخلتك في هذا الموضوع . إننا متفقين بأن بلعريج غير إرهابي و ليس متطرف يمكن انه لا يصلي لكن انسان يحب مصلحته الشخصية و ليس وطنيا . لدي اليقين بأنه جسوس يخدم مصالح البلجيكية حتى دولة أخرى . بالنسبة لى لا يقدم شيء لبلاده الأصل .لا أستطيع أن أقول أنه خائن . بالنسبة للإرهابيين و المتطرفين الجهادين الظالين لاعتقادي الشخصي أرى بأن يقتلوا لا بالمحاكمة هذا ما يطرح جدل بحقوق الإنسان و الدعاية من خصومنا ضد المغرب بأنه يقتل شعبه و الفتنة التي تقع من بعد بل يجب قتلهم إما أن وقعته حادثة سير أو انتحر أو مرض توفى في المستشفى الى آخره . لا تعتقد اني انسان بدون رحمة لا بل للحفاظ عن الوطن لأن أولائك الارهابيون كيف ما تعمل معهم بالمحاكمة و السجن لكن عندما يكونوا أحرار
يرجعوا إلى عملهم القتالي و إلاحصائيات تأكد ذلك .
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.