24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/11/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3006:5912:1815:0217:2618:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

من المسؤول عن تنامي الاعتداءات ضد الأساتذة؟
  1. "ستيام" تراهن على حجز التذاكر عبر الهواتف الذكية (5.00)

  2. الكهرباء تغضب ناظوريين (5.00)

  3. الفقر يهدد المتقاعدين فوق 75 عاما في ألمانيا (5.00)

  4. المغرب ينضم إلى مبادرة "الحزام والطريق" الصينية (5.00)

  5. علماء فرنسيون يكتشفون "دنانير مغربية" من القرن الثاني عشر (5.00)

قيم هذا المقال

4.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | إلغاء قمة "إسرائيل ـ إفريقيا" في التوغو .. تل أبيب غاضبة من الرباط

إلغاء قمة "إسرائيل ـ إفريقيا" في التوغو .. تل أبيب غاضبة من الرباط

إلغاء قمة "إسرائيل ـ إفريقيا" في التوغو .. تل أبيب غاضبة من الرباط

نجحت الحملة التي قادها كل من المغرب وفلسطين في إقناع القادة الأفارقة بمقاطعة مؤتمر "أفريقيا-إسرائيل"، الذي كان من المقرر عقده نهاية شهر أكتوبر المقبل بالعاصمة التوغولية لومي.

وحسب ما كشفته وسائل إعلام إسرائيلية فإنه جرى تأجيل أول قمة "إفريقية-إسرائيلية" بعد "الضغط العربي الذي قادته الرباط، إلى جانب السلطة الفلسطينية، على رئيس دولة توغو أفور نياسينغبي".

بدورها أكدت وزارة الخارجية الإسرائيلية، في بيان لها اليوم الاثنين، أنه "تم تأجيل القمة المرتقبة إلى وقت غير محدد، وذلك بناء على طلب من الرئيس التوغولي، بعد التشاور مع الرئيس الإسرائيلي بنيامين نتنياهو".

وبرر رئيس دولة توغو، التي كان من المرتقب أن تحتضن القمة المثيرة للجدل، التأجيل بـ"ضمان نجاح الحدث عبر المزيد من الاستعدادات"، وكذلك بسبب "الأحداث والأزمة السياسية التي تشهدها توغو، والتي تهدد استقرار الحكم في البلاد".

وكان بنيامين نتنياهو كشف، بعد زيارته قبل أيام توغو، تحضيراً لعقد القمة، أن هناك ضغوطات تواجه الرئيس التوغولي، تسعى إلى عرقلة التواجد الإسرائيلي في إفريقيا، متهماً المغرب، دون ذكره تصريحا، بـ"الوقوف وراء حملة تحريضية من أجل إقناع الدول الإفريقية بقطع علاقاتها مع إسرائيل".

وأشارت صحفية "جيروزاليم بوست"، نقلاً عن مصادر دبلوماسية إفريقية، إلى أن السلطة الفلسطينية تمارس ضغوطاً على أفور نياسينغبي، لإلغاء القمة، كما تعمل على حث الدول الإسلامية في إفريقيا على عدم الحضور، معتبرةً أن المشاركة تعتبر "تأييداً لإسرائيل ونكسة للنضال الفلسطيني".

وكان الموقع الرسمي لقمة "أفريقيا ـ إسرائيل" أوضح أن الهدف من هذا المؤتمر هو "توفير إطار يسمح بالتجارة ومناقشة قضايا الأمن والدبلوماسية ومد جسور التعاون بين إفريقيا وإسرائيل؛ ومن المقرر أن ينظم ما بين 23 و27 أكتوبر المقبل بلومي، بحضور ما بين 20 و30 من رؤساء الدول الإفريقية، وحوالي 150 شركة إسرائيلية".

وسبق لإسرائيل أن هاجمت المغرب، على لسان مصادر دبلوماسية، معتبرة أن "موقف الرباط من القمة لا علاقة له بدعم الفلسطينيين؛ بل له دوافع اقتصادية أكثر منها سياسية".

وتتحدث الصحف الإسرائيلية عن أن "المغرب يرغب في أن يصبح قوة عظمى، ويدرك أن إفريقيا سوق مهمة، ولذلك يعتبر إسرائيل كمنافس، تماماً مثلما هو الحال بالنسبة إلى الصين والهند واليابان".

في المقابل، قالت وسائل إعلام فلسطينية إن إلغاء القمة الإسرائيلية الإفريقية "يعد صفعة قوية لدبلوماسية نتنياهو، التي يزعم من خلالها بأن العلاقات الدبلوماسية الخارجية لتل أبيب لا تتأثر بالصراع مع الفلسطينيين، وذلك خلافا لما كان في السابق".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (71)

1 - نوراليقين الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:08
أعتقد أن ماجاء على لسان الصحف الإسرائيلية بشأن معارضة المغرب لهاته القمة، دافعه اقتصادي وليس موقفا من القضية الفلسطينية، بدليل وجود علاقات اقتصادية في الخفاء بين تل أبيب والرباط، والجميع على علم بذلك.

إذن، يمكن اعتبار المغرب قد بدأ بالفعل بوضع عينه على إفريقيا عبر التوغل بها اقتصاديا ودبلوماسيا.
2 - أييه أيوا الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:14
الحملة الدولية الأخيرة على المغرب بإتهامه مصدرا للإرهاب أشك أنه عمل إسرائيلي إنتقاما لعدم حضور الملك بعد أن أكد أنه سيأتي لها لقمة عقدت في السنغال كان قد حضرها نتنياهو أنذاك
---
حذاري من اللعب مع إسرائيل هل تتذكرون فرنسا عندما صوتت لصالح فلسطين في قضية ما فما أتى بعد ذلك كان سوداويا في تاريخ فرنسا إرهاب يليه إرهاب وهناك أحداث أخرى نسيتها
3 - nounouss الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:14
فلتغضب و لتشرب من أقرب بحر ،نتمنى دوام التضامن الإفريقي العربي الدائم
4 - انت الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:16
مبروك النصر ودعا، إلامقابلة قادمة
5 - مخلص الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:16
إسرائيل توجد ضمن خريطة اوربا و واقعيا في اسيا فما عليها إلا تسوية وضعيتها أولا قبل التكلم في الاقتصاد و السياسة
6 - عبد المجيد الكرسيفي الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:17
لسنا قوة عظمى ولكن لنا ملك يقودنا اسمه محمد السادس "فلسنا مصريين وملكنا ليس هو السيسي"
7 - rodéo الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:21
إن كان المغرب فعلا قد ضغط من أجل عرقلة القمة الإسرائيلية الإفريقية ( و هذا فيه شك ) فنحن و لأول مرة نعتز بما قام به المغرب
8 - ام فدوى الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:22
زعما تل أبيب غادا دوزها للمغرب بسهولة..؟
9 - ملالي عربي حر الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:23
عاش المغرب حرا طليقا تحت الرعاية السامية والمولوية لمولانا أمير المؤمنين بشعارنا الخالد الله*****الوطن******الملك
10 - ocs الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:23
أرجو من الدبلوماسية المغربية ان تقنع الدول الافريقية على عدم التعامل مع الجبهة الانفصالية واعتبارها حركة ارهابية وطردها من الاتحاد الافريقي لانها تلوته . ولا احد يستفيد منها سوى الجزائر التي تسخرها لمعاكسة المملكة المغربية .
11 - الغزواني الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:24
أين هي الجزائر من هدا كله . لا يهمها سوى معادات المغرب و اعتراضه هو فقط . أما أن تقوم إسرائيل بالتوغل في أدغال أفريقيا لا يهم.
12 - Abdou الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:24
نعم قاطعوا إسرائيل هاذو الجبناء لكن اسرائيل تقترب من خطر السقوط الله يستدرجهم من حيث لا يعلمون
13 - nour Ber الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:27
واشنو حرق شطاطتنا مانخلوش إسرائيل تعقد القمة. إسرائيل تبني وتشيد مشاريع لي صالح فقراء افرقيا من مستشفيات لي سرطان وووو أما الدول العربية والإسلامية فقد نفضو غبارهم من أفريقيا المنسية والمنهوبة
14 - سلمى سلا الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:28
غضب إسرائيل وراءه ما وراءه. سوف تتحد كل القوى العظمى في العالم ضد المغرب وتكون نتائجها وخيمة على المغرب سياسيا و اقتصاديا. ورغم ذلك أحيي المغرب على موقفه الداعم لفلسطين والمعادي للتواجد الإسرائيلي في قارة افريقيا حيث ان المغرب أولى ان يستثمر فيها لأنها امتداد جغرافي و تاريخي له
15 - صحراوية مغربية الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:28
اللهم وحد الأمة العربية و الإسلامية ووحد صفوفهم مع القضية الفلسطينية,
اللهم احمي بلادنا واهدي شبابنا الي ولا كيوسخ بسمعة مغربنا
عياشية وافتخر
وني بيكم
16 - السوسي الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:35
المغرب أصغر بكثير من أن يؤثر في حدث بهذا الحجم
و يكفي التذكير أن المغرب عانى الأمرين لآستعادة مقعده بالإتحاد الإفريقي.
كل ما هناك أن الطوغو تشهد حاليا مضاهرات حاشدة جدا يتقدمها زعيم المعارضة
و قبل أيام فقط سقطت عدة ضحايا في صفوف المتظاهرين.
سبب المظاهرات هو أن زعيم المعارضة يقود حملة "كفى" لإرغام الرئيس الحالي على عدم تغيير الدستور
لأن الرئيس الحالي خلف أباه في الرئاسة و هكذا فأسرته تحكم الطوغو منذ حوالي 40 سنة
و هذا ما دفع السكان للتظاهر و المطالبة بآنتخابات نزيهة لا يكون فيها لا الرئيس الحالي ولا أفراد أسرته مترشحين فيها.
بالعربية تاعرابت بدأ الإعداد للقمة
لكن هذه المظاهرلت الحاشدة لم تكن في الحسبان
لهذا طالب الرئيس الطوغولي إسرائيل منحه بعض الوقت حتى تهدا الأوضاع و هذا الهدوء مستبعد حاليا بالنظر لغليان الشارع الطوغولي
أما المغرب مايقدرش يتعاند مع إسرائيل
لأن إسرائيل بوسعها أن تكبدالمغرب خسائر فادحة جدا على كل الأصعدة الديبلوماسية. أقلها قضية الصحراء التي لولا اللوبي اليهودي و حتى الصهيوني في الكونغريس و الذي يدفع له المغرب أموالا طائلة، لولاهم كانت قضية الصحراء غادي تحماض مزيان.
17 - شوف تشوف الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:38
علمناهم السعاية وسبقونا لديور لكبار . المثل لا ينطبق على إسرائيل فهي ليست في حاجة بأن تمد يدها لغيرها وهي ديموقراطية مع نفسها وشعبها أكثر من اللازم عكس بيروقراطية مسؤولي الدول العربية اللذين يشرفون عليها ويحافضون على ثوابتها ليديروها حسب إنتمائهم وإرتباطهم العميق بسدة الحكم وتوجهها طبقة معينة من كبار الموظفين الحريصين على مصالحهم الشخصية أكثر من الدولة نفسها فيصبحون جزأ لا يتجزأ من النظام .
18 - khdija الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:40
على مااظن ان افريقيا كانت منبودة من جميع دول العالم وبعد الزيارة الملكية لها اصبح التنافس عليها حامي الوطيس مادا حدث؟
19 - OUSSAMA الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:40
قرار صائب من المغرب، لكن حذاري من اليهود قد نشاهد في المغرب مشاكل سياسية مدبرة كما حدث لمرسي القدافي اردوغان ......
20 - عبد الغني الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:42
يا ترى المصلحة الاقتصادية للمغرب في إفريقيا ماذا نصدر لهم ؟
إلا إذا أخذنا بالاعتبار العمالة المهمة التي اصبحنا نستوردها
لسوق التسول والفراشة المزدهر عندنا
21 - نور المغربي الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:45
أظن أن الجزائر وقطر فقط من يمكنهما الضغط في إفريقيا للقوة الدبلوماسية للأولى ولمكانة البترودولارات للثانية أما المغرب المغرور فأقول له عذرا!
22 - Lamya الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:51
"وتتحدث الصحف الإسرائيلية عن أن "المغرب يرغب في أن يصبح قوة عظمى، ويدرك أن إفريقيا سوق مهمة، ولذلك يعتبر إسرائيل كمنافس، تماماً مثلما هو الحال بالنسبة إلى الصين والهند واليابان"."

اسرائيل هي منزعجة من النجاحات الاقتصادية و الديبلوماسية للمغرب في افريقيا و تريد ازعاجه و التضييق عليه حسدا منهم, بدليل ان بنيامين نتنياهو هرول الى قمة دول غرب افريقيا عندما عرف ان المغرب تقدم بطلب الانضمام لهذه المجموعة و ان ملك المغرب كان سيحضر لالقاء خطاب بهذه المناسبة.

اتركوا المغرب و افريقيا بسلام!
23 - لا نعم العمل الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:55
لا تبكي ايها الخائف اسرائل يحميها دائما المغرب و هي تعلم ان الملك محمد السادس نصره الله يدافع و بكل ما لديه من قوة على القدس و المسجد و اخيرا طلب الملك من اسرائل ات تبتعد عن المسجد القصى و التي تدمره يوميا و لقد اشترت اسرائل و حجزت بالعنف كل الممتلكات المجاورة للمسجد و غيرت ملامح باب المغاربة و هي سائرة في تهويد المسجد و تهجير الساكنة العرب تخطيطا ليس لتهويده و لكن ليهوديته و هاذا ما دفع بالمملكة ان تندد بهذه الافعال فكان جواب نطنباهو ببناء ثلاثة الاف سكن استطاني جدبد لقطع الطريق ببن القدس و الاراضي العربية.
في رايك ايها الخايف ماذا نفعل. ساند المغرب اليهود منذ الاجيال و هي لا تحترم احد. انحن جبناء الى هذا الحد. اما عن القيمة فاسرائل لها رايا اخرى في الموضوع.
24 - رشيد الاثنين 11 شتنبر 2017 - 16:56
هذه ضربة موجعة لمن كان يتهم المغرب بالتطبيع السري مع سلطة الاحتلال .وهو درس. لهم حتى يعلموا جيدا ان المغرب دولة عظمى عبر التاريخ ولمن فاته ذلك فليبحث في كتب اصحابها اجانب وهو ماجاء على لسان صحافتهم المغرب يريد ان يصبح قوة عظمى .وانا اقول لهم كان من الواجب ان تكتبوا يريد ان يعود كما كان قوة عظمى.يا مغاربة لا تستهينوا ببلدكم.
25 - ماسين الريفي الاثنين 11 شتنبر 2017 - 17:06
الذي فوت الفرصة على اسرائيل ليس المغرب ، ولكن الدي يودي ثمن التفويت هو المغرب بسبب حلان الفم وتقرقيب الناب.
اسرائيل هي العالم وإسرائيل تستطيع ان تركع أقوى الدول فما بالكم بالمغرب او الجزاير او جنوب افريقيا...
ألزموا حدودكم قبل ان تؤدوا ثمنا باهضا على شيء لم تفعلوه.
26 - نورالدين الاثنين 11 شتنبر 2017 - 17:21
صحيح أن المغرب سعى مع حلفائه في القالرة الافريقية لمنع عقد القمة.. لكن تأثير المغرب في قرارات دول القارة الافريقية مازال ضعيفا والحقيقة هي أن حالة عدم الاستقرار السياسي و المظاهرات في الطوغو هو السبب في تأجيل عقد القمة..
27 - وديعه الاثنين 11 شتنبر 2017 - 17:21
السلام عليكم .....المغرب صاحب سيادة في قراراته ، فما دوافع انزعاج البعض !!


السلام امان.
28 - لا للتطبيع الاثنين 11 شتنبر 2017 - 17:23
هناك مواقف للمغاربة تدفىء الدم العربي ودم المسلمين تتلج صدور من في الشرق وتدفىء قلوب من في الغرب هي مواقف رجولية رغم تبعاتها فنحن شعب لايهاب نعيش بكرامة او نموت شهداء لسنا في حاجة للغرب نلبس مما نصنع وناكل مما نزرع
29 - كريستين من لبنان الاثنين 11 شتنبر 2017 - 17:35
ع شو قوة عظمى ؟ ليش عندكن القنبلة النووية ونحنا ما بنعرف ؟ او بيجوز عم تصنعو في الطائرات والدبابات والصواريخ والموبايل والكومبيوتر ونحنا مو داريين بهالشي !!!!!! والغريب ان الناس عندكن مصدقة هالحكي ومبسوطة كتير .. لك فضو المشاكل يلي عندكن متل الامية والبطالة والتحرش والسكن العشوائي والتطرف الديني والمستوى المتدني للتعليم والمستشفيات وبعدين احكو هالحكي الفاضي ... يعني على شويت سياحة وشويت انتاج طماطم وبطيخ وسردين وشويت قفاطين وجلابيب بدكن ياكن تصيرو قوة عظمى ؟ لك لك كرمال الله كونو واقعيين . تحياتي
30 - oussous الاثنين 11 شتنبر 2017 - 17:45
لماذا سيضغط المغرب على التوغو هل لقوتها العسكرية ام الاقتصادية ام المالية على من تضحكون ثم ان الدول الاسلامية جلها تحت الوصاية الامريكية .طوغو تبحث فقط عن من يدفع اكثر لا يهمها المغرب ولا السعودية ولا فلسطين ولا اسرائييل.
31 - مغربي الاثنين 11 شتنبر 2017 - 17:52
يشهد العالم اليوم حرب العالمية شعواء سرية ومعلنة بلاهوادة حول المجالات اقتصادية بشتى اسقاع الكرة الارضية توظف فيها كل السبل و كل آليات متاحة بمافيها المليشيات الارهابية بالغض النظر عن القيم الإنسانية و الحقوق و الديمقراطية وغيرها التي تتغنى بها دول بعينها على رأسها القوى العظمى و بالتالي المغرب له المصالحه التي تعد فوق كل اعتبار بالقارة الأفريقية وغيرها وبالتالي عرقلة استراتجية إسرائيلية بافريقيا ليس هينا و يمكن ان يفتح ابواب صراع عدة ايجابية وسلبية في نفس الوقت مع إسرائيل سيدة العالم استخبارتيا اقتصاديا باختصار الولاية 51 بالولايات متحدة أمريكية التي تقود العالم اليوم بأسره وبالتالي التحصين الجبهة الداخلية والاستعداد لكافة الحلول بل لاسوا بشأن ملف الصحراء المغربية في ظل أجواء منافسة حرب المصالح اقتصادية مع العلم أن مصدر قوة الدول الراءدة بالعالم اليوم على المدى البعيد هو مدى التحصين و الصلابة و القوة الجبهة الداخلية ولعل تركيا عبرة وقدوة و مثال يتحدى بها خصوصا بعد استهدافها بالانقلاب المقيث.
32 - hrazem الاثنين 11 شتنبر 2017 - 17:52
encore les Etats Arabes seront à l'origine de la désorganisation de l'Afrique.
Israel est un Etat reconnu par les Nations Unies tous les arabes siège au sein de nations unies et ne veulent
.pas le faire dans des organisations régionales
Quel est leur but?
33 - وديعه الاثنين 11 شتنبر 2017 - 17:57
الى السيد المحترم كيرستين من لبنان32

وهل القوة تقدر بما لديك من سلاح نووي ( سلاح الدمار الشامل ) !! او صناعة السلاح المدمر !!! ....دع صناعة السلاح المدمر لصناع الدمار !!! نحن بلد لا نسعى الى صناعة دمار !!! ....

احترامي ،
34 - سمية من فاس الاثنين 11 شتنبر 2017 - 18:09
انها اول بوادر نجاح العلاقات المغربية الافريقية.و اظن انها خطوة تظهر على الاقل ان هناك من يسكت اللعينة اسراءيل.و عاش الاسلام و ملك المغرب
35 - الزبير الاثنين 11 شتنبر 2017 - 18:11
المغرب قاطرة و جسر افريقيا أحب من أحب و كره من كره، و من حقه أن يكون دولة عظمى فقد كان كذلك في الماضي أيام العظماء يوسف بن تاشفين و أحمد المنصور الذهبي و عبد الملك السعدي...إلخ، ارجعوا و اقرؤوا التاريخ لتدركوا أننا شعب لا يرضى الذل و لا يهاب أحدا كبر شأنه أو قل، فحذاري من اللعب مع الأسد!!!
36 - العيد الاثنين 11 شتنبر 2017 - 18:17
من يتكلم عن الانجزات العضيمة في وسائل الاعلام هي المغرب ومنيعمل في الكواليس هي جنوب افريقيا قطر الجزائر تركيا الصين لاتحبث دخول الكيان الى المعترك الاقتصادي الافريقي
37 - علاء الاثنين 11 شتنبر 2017 - 18:37
المغرب خادم فرنسا..والاستثمارات في افريقيا ارباحها تعود كلها لفرنسا...فاذا وقف المغرب في وجه اسرائيل اقتصاديا بافريقيا...فهذا يقينا من وراءه فرنسا خوفا على مصالحها....
ملاحظة:لايمكن للمغرب ان يخطو اي خطوة او يتخذ قرارا استراتيجيا الا باذن وامر ماما فرنسا...هذه هي الحقيقة..بل كل مستعمرات فرنسا السابقة(الجزائر.تونس.مالي.موريطانيا.السينغال.........
38 - khalid الاثنين 11 شتنبر 2017 - 18:47
توغل اليهود في إفريقيا يشكل خطرا على مصالح فرنسا
لهذا تأجل موعد هذا المؤتمر
39 - جواد جواد الاثنين 11 شتنبر 2017 - 19:05
إذا كان. بلفعل المغرب قام بذلك نحن نعتز كل اعتزاز بما قاما به ولكن يجب الحذر من الوبي الصهيوني ولموسد
40 - مواطن5 الاثنين 11 شتنبر 2017 - 19:14
هزيمة لنتانياهو الذي اصبح من الماضي مع تنصيب آفي غاباي رئيسا لحزب العمل الاسرائيليو وهو من اصول مغربية وبالضبط الدارالبيضاء اذن فهي خصارة لنتانياهو وليس لاسرائيل اذ من المرجح ان يصبح آفي غاباي رئيسا بدل نتنياهو وبذلك تصبح الكعكة لاسرائيل ولكن بيد المغرب
41 - ستتم القمة بعدالترتيب الاثنين 11 شتنبر 2017 - 19:33
إسرائيل تنافس المغرب ولكن لن تؤذيه بينهم مصالح مشتركة ثنائية، ولكل مصالح إقتصادية خاصة وكل منافس يكافح لمصلحته ، المغرب لا يطمح إلى تبوؤ قوة إقليمية كما تدعي مصر وإسرائيل المغرب بلد إفريقي وهو في بيته يدافع عن حرمة قارته مع إخوانه الأفارقة.
42 - انا غير داوي...... الاثنين 11 شتنبر 2017 - 19:33
اولا يجب عليكم ان تقولوا ..الكيان الصهيوني...
لانها دويلةقاءمة بالقوة وقتل الابرياء اصحاب الحق والارض..وبالتالي هي غير شرعية !!!!!
المغرب ان كان ناويا ايقاف هذا الكيان لمنع منافسته الاقتصادية...او ناويا نصرة القضية الفلسطينية...
..فهو تدخل واع وناضج في كلتا الحالتين
ادا دخل هذا الكيان العنصري الى افريقيا فسيحرق الاخضر واليابس...
43 - Mohamad mazine الاثنين 11 شتنبر 2017 - 19:38
المغرب لايمزح عندما تتجرأ أي دولة باللعب على مسألة الوحدة الترابية للمملكة ولو كانت امريكا أو فرنسا .تدخل المغرب لمنع هدا اللقاء الاقتصادي بين الدول الأفريقية والصهاينة كان رد على
الصورة التي نشرتها مؤخرا إحدى الصحف الاسرائيلية تجمع بين إبراهيم الرخيص زعيم المرتزقة مع مسؤول صهيوني
44 - abdu الاثنين 11 شتنبر 2017 - 19:53
بسم الله الرحمان الرحيم:صاحب التعليق رقم 18 هو الأقرب الى الصواب،إسرائيل طبعت مع دكتاتوريات إفريقيا منذ زمان وتستغل موارد إفريقيا كما تشاء،لكن في عالم السياسة ليس هناك صديق دائم ولا عدو دائم ،بقدر ما هنالك مصالح ظرفية والعالم الآن في وضعية جد دقيقة وغير محسومة وكل التوقعات واردة!!!فالحذر كل الحذر من المغامرات
45 - هنا وهناك الاثنين 11 شتنبر 2017 - 20:14
هكد تحكم الصهيونية الغرب عن طريق المئسسات الخيرية والإنسانية الزائفة واللوبيات المتنوعة الإقتصادية والسياسية أما مبادئ السلام فهي لا تهمها إذ تضرب بها عرض الحائط. إته في مصلحة إفرقيا والأفارقة أن لاينخدعون بالوجه الملائكي والزائف الصهيوني فإنه لا يأتي منهم إلا الخراب؛ يتحكمون في الخفاء بمصير الفرد كبُر أم صغُر شأنه وبمصير الجماعات فهي التي تقرر كيف ومتي ومدى وإتجاه الشعوب وتتصلط على خيرات ألأفراد والجماعات بالمكر والخدع ولاحول ولاقوة إلا بالله.
46 - عبدالكريم بوشيخي الاثنين 11 شتنبر 2017 - 20:14
المغرب يدافع عن مصالحه و لا يهم ان ساهم في الغاء قمة اسرائيل افريقيا مادام يعتقد انها ستكون منافسة له اما الجزائر فما محلها من الاعراب بعد كل هذا فيكفيها مصالح جمهورية ابراهيم غالي الفاضلة التي اعادت الجزائر الى 50 سنة نحو الوراء.
47 - 3 جوازات مغربي فرنسي كندي الاثنين 11 شتنبر 2017 - 20:19
قريت جميع الصحافة الفرنسية و السويسرية الالكترونية و لا احد تكلم عن الرباط! يعني انه المغرب ما عندو علاقة بهاد الالغاء ... و الله اعلم
لا اظن المغرب و السيد ازولاي اوقفوا ضد اسرائيل ...
48 - ادريس الاثنين 11 شتنبر 2017 - 20:50
اسرائيل حليفة المغرب ما هده الا سياسة bluff جديدة... trump بارع في هدا النوع من السياسة...
49 - جزائري من رام الله الاثنين 11 شتنبر 2017 - 21:31
الاقرب الى فلسطنيين هي الجزائر تدافع عنهم قادتا وجيشا وشعبا
50 - أمازيغي باعمراني عبدالله الاثنين 11 شتنبر 2017 - 22:11
الجزائريين فالمغرب حاركين وهم كُثر ببلدنا يتحينون الفرص مع الأفارقة للهروب الى اسبانيا فلو كان نظامكم يدافع على فلسطين لدافع على شعبه المحكور .
51 - يونس ألمانيا في عطلة الاثنين 11 شتنبر 2017 - 22:30
الجزائريين يتقمسون أسماءً مغربيةً وأخرى لبنانيةً لفرض أنفسهم كالعادة. و يقول أحدهم أن بلاده الأقرب للدفاع عن الفلسطينيين. فما رأينا أسلحة مُنحت للفلسطينيين مثل التي عند البوليزاريو و ما رأيناها تتصدى لإسرائيل في القمة الإسرائيلية-الإفريقية.
فكفاكم لغوًا و تكلموا في الموضوع بدل حشر انوفكم في كل موضوع يخص المغرب و إنجازاته.
52 - جزائري من رام الله الاثنين 11 شتنبر 2017 - 22:37
الى رقم 52
ومذا تقول عن شباب المغرب فهل هو احسن حال من شباب الجزائري ام انك تتفاخر انا ااكد لك شباب الجزائري الذين يردون الهجرة فهم des hommes bras casser يكرهون العمل ويردون la belle vie انصحك ان كنت تكره العمل وتريد ان تهجر فلا داعي للمغامرة وشكرا لهسبريس
53 - عثمان الاثنين 11 شتنبر 2017 - 22:50
الواقع ان الوضع الامني و السياسي هده الأيام في الطوغو هو السبب الوحيد وراء تأجيل القمة .ومن يدعي العكس فهي مغالطات .المغرب فعلا اقدم و بشجاعة على المطالبة بإلغاء القمة لكن الحقيقة هي ما سبق ذكره
54 - عبدالكريم بوشيخي الاثنين 11 شتنبر 2017 - 23:06
المدعو جزائري الذي يدعي انه من رام الله لماذا لم نسمع هجرة شعوب الدول الاخرى النفطية و الغازية من اوطانها مثل ما يهاجر ابناء الجزائر دولة النفط و الغاز فالحياة السعيدة التي يبحث عنها ابناء وطنك كما جاء في تعليقك رقم 54 يعيش فيها سراق نفطكم و غازكم من كابرانات الجيش و اقطاب النظام و بيادق جمهورية السراب و المؤسف اننا نجد امثالك مازالوا يعطوا تبريرات واهية عن وضعية الشباب الجزائري الذي يفكر فقط سوى في الهجرة و الفرار من وطنه لاطرح سؤالا عن نفسك لماذا لا يفر السعوديون و الليبيون و الاماراتيون و القطريون من اوطانهم اليست الجزائر اغنى منهم في كل شيء لكن مصيبتكم العظمى انكم تصفقون لجلاديكم و لصوصكم دون ان تدري انكم تعيشون في مذلة و اهانة ما اتى الله بها من سلطان و مع ذالك تتطاولون على الدول الاخرى التي ابتعدت عنكم و تركتكم في المؤخرة بمليون سنة ضوئية.
55 - BLAL الاثنين 11 شتنبر 2017 - 23:26
اخطا المغرب لما حشر نفسه مع الفلسطينيين في هذه الخطوة التي سيؤدي ثمنها في المستقبل الغير بعيد غاليا.الفلسطينيون لا صوت لهم يسمع اما اسرائيل فبقيت لحد الان محايدة من قضيتنا في الصحراء سواءا منها المغربية او حتى الكبرى ان نادينا بها يوما.
اما الفلسطينيين فلا زالوا يعتبروننا من مستعمري هذه المنطقة .
السياسة لم تكن يوما عاطفة.
وكل هذا لايعني انني ضد هذا او مع الاخر فبعيدا عن ذلك.
56 - Nichane الاثنين 11 شتنبر 2017 - 23:43
رد على رقم 27 المدعو " جزاءري " .
نعم يا ابن الافرنج ، بالقفطان و الجلباب و الدراعية و البلغة و مءات الاف الاطنان من الخضر و الفواكه و صناعة و تركيب السيارات و الطاءرات و صناعة الادوية و المواد الغداءية الجاهزة و الكرق السريعة و المطارات و التيجيفي ووووو .....
اللهم اكثر من حسادنا .
اللهم قينا شر الجارة الشريرة حفيدة ديكول الافرنجي و ابناءه اللقطاء . امين .
57 - Mimo الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 00:02
حقيقة تعليق موعد المؤتمر يعود لما يقع في التوغو أما غير ذلك فهو كلام لا معنى له لا بالنسبة لفلسطين والمغرب ولا بخردة الدول التي حكى عنها بعض المعلمين ولا ادري لماذا مثل قطر و الجزائر إلى آخره
58 - sara الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 00:27
المعلق رقم 3 انت جزائري طبعا تنتحل صفة مغربي كما تعودنا منكم دائما ..على العموم الدول التي ذكرتها لم تتدخل في الموضوع اما بالنسبة لقطر فعلاقتها جيدة مع اسرائيل والشيخة موزة تقضي عطلتها هناك
59 - حذار الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 01:22
حذاار من اسراءيل سواء معارضة او معاملة. فهم اشد مكرا و دهاء..ويعلمون علما مكتوما لا يتداول...و الجهر بمعاداتهم خطر
60 - لعربي الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 03:20
الا ما سكتاتش اسرائيل راه عندنا واحد الباب ديالنا فالقدس نحيدوهلها حتى هو. الا فتحو الحدود معاها و طلقو غير المشرملين عليهم ياكلوهم كاملين. هادوك راهم غير كمشة ديال الخوافة جامعينهم فطرف ديال الارض مسروقة و مكبريلهم الشان
61 - اسراءيل الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 08:39
اسراءيل دولة بلا حدود..... عددهم مكتوم..... اولءك المتواجدين في فلسطين هم لاشيء
62 - محمد الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 12:14
المغرب لإفريقيا وإفريقيا للمغرب ولا لإسرائيل. فيروس العالم.
63 - غريب الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 17:22
هل هناك حقا فرق بين المغرب واسرائيل !!!! تتكلم عن المغرب وكانه دولة !!!! جميع الدول العربية تسير من طرف سفراء فرنساء وامريكا وغيرهم . الدي احبط هذ الاتفاق اعداء نتنياهو من الداخل الاسرائيلي في حرب الانتخابات القادمة حثى لا يوضف هذا النصر في حملته الانتخابية !! اما المغرب وفلسطين وغيرها من الدول العربية الى مزبلة التاريخ ! بعدما كنا نتملق لاسرائيل من اجل تسهيل صفقة f 16 ياتي غبي ويقول لنا المغرب انتصرت على اسرائيل !!!!
64 - سر المرجان الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 18:03
يبدو لي والله أعلم أن إسرائيل تلاحق مؤخرا المغرب وخصوصا وسط أدغال افريقيا !!!!! اينما حط المغرب رجله إلا وحاولت إسرائيل أن تحط رجلها أيضا. هل هو الغاز وسياسة المغرب القوية في هذا المجال مستقبلا اصبح يشكل صغطا عليها خوفا من لوبي مغربي افريقي يمنع عنها هذه المادة وخصوصا الغاز المسال ؟؟؟! على أي الايام كفيلة بالاجابة على كل هذه التساؤلات
65 - محمد الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 18:39
وتتحدث الصحف الإسرائيلية عن أن "المغرب يرغب في أن يصبح قوة عظمى...
حبذا لو ذكرتي لينا الصحف و العدد الذي تطرقت فيه لهذا الموضوع لمزيد من التدقيق.
66 - العوفي الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 19:02
اليوم السفيرة الاسرائلية في فرنسا صرحت للصحافة الفرنسية بأن الجزائر هي من خاضت الحملة الشرسة على اسرائيل لانها هي من تدير مؤسسات الاتحاد الافريقي مع جنوب افريقيا ولها علاقات وازنة مع الدول الافريقية الكبرى ومن بينها الطوغو البلد المستضيف للقمة ولم يذكر اسم المغرب البلد الجديد الانظمام

من يتكلم عن استثمارات المغرب في افريقيا ويتبجج بها فهي مجرد استثمارات خدماتية فقط
67 - abdo rabat الثلاثاء 12 شتنبر 2017 - 21:55
ليس تواجد إسرائيل في قمة إفريقية هو المشكل المرفوض عند عامة المسلمين هو تواجد إسرائيل في فلسطين وخصوصا مقدسات المسلمين وهو المسجد الأقصى ستبقى دائما عدو للشعوب المسلمة.
68 - هنا وهناك الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 04:24
الى 66 العوفي
هذا يكفي
قالت وسائل إعلام فلسطينية إن إلغاء القمة الإسرائيلية الإفريقية "يعد صفعة قوية لدبلوماسية نتنياهو، التي يزعم من خلالها بأن العلاقات الدبلوماسية الخارجية لتل أبيب لا تتأثر بالصراع مع الفلسطينيين، وذلك خلافا لما كان في السابق".
69 - Med الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 06:06
اولا, المغرب ليس له دور فما يتعلق الامر بالاتحاد الافريقي رغم حاول عديد من المرات ان يكون يضم اسرائيل الا ووجد جنوب افريقيا و الجزائر في المرصاد و من يظن ان المغرب له دور في الساحة الافريقية فهو واهم.
سياسة المغرب هي بين ايدي فرنسا و اسرائيل التاني يعتبره الثغرة الوحيدة لضرب استقرار الدول المجاورة.
الى 56 - Nichane
لا تقلق و لا تتسرع كثير, كون على يقين ان الشعب الصحراوي لم يستسلم حتى يخرجك من جحرك يوما تعلم بان هذا الشعب الذي كنت تظنه انه ضعيفا اليوم اصبح قويا اكثر ما يتصره البعض. اما الشتم يدل على مستواك المتدني. انصحك ان تفتح عيونك و ترى من خلفك و امامك و يمينك و يصارك ستجد كل الحدود مغلوقة, حتى اصبح حالك مهدد و ليس لك حل, يا .....
70 - Aliane الأربعاء 13 شتنبر 2017 - 07:54
Il faut lire la presse internationale pour s'apercevoir qui sont les États qui ont été contre le sommet Afrique Israël. Le Maroc est un allié d'Israël.
71 - عاديل الخميس 14 شتنبر 2017 - 15:00
أباركا ما تقوالبونا،زعما المغرب ضد إسرائيل وش كتفلو علينا ولا كتستحمرون ولا كيفاش ......
المجموع: 71 | عرض: 1 - 71

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.