24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

10/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4708:1813:2516:0018:2219:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

4.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | إيران: طهران ردت على أدلة المغرب .. والقطيعة خطأ استراتيجي

إيران: طهران ردت على أدلة المغرب .. والقطيعة خطأ استراتيجي

إيران: طهران ردت على أدلة المغرب .. والقطيعة خطأ استراتيجي

في ثاني موقف رسمي لإيران بعد قرار المغرب قطع علاقاته مع طهران، بسبب ما اعتبره تورطا ثابتا بأدلة دامغة لحزب الله اللبناني في تدريب عناصر جبهة البوليساريو، أكدت وزارة الخارجية الإيرانية أن هناك قوى كبرى دفعت المملكة إلى هذا القرار الذي وصفته بالخطأ الإستراتيجي.

واعتبر بهرام قاسمي، المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، في مؤتمره الصحافي الأسبوعي، أن "المغرب قطع علاقاته الدبلوماسية مع إيران بناء على مزاعم خاطئة وكاذبة"، موردا أن وزير الخارجية المغربي زار طهران يوم الثلاثاء من الأسبوع الماضي والتقى جواد ظريف في مقر الخارجية.

وكشف المسؤول الإيراني أن ناصر بوريطة "تلقى الردود اللازمة من ظريف على الأدلة التي قدمها"، واصفا ما بسطه وزير خارجية المغرب بكونه "مزاعم خاطئة وكاذبة يحتمل أنها موجهة من مصادر معينة، وبعد عودته للمغرب أعلن قطع العلاقات، وأن السفارات ستغلق".

واسترسل قاسمي بأن طهران ضمن مبدأ حسن النوايا حققت في الشكاوى المغربية، فأصبح لديها يقين بأن "تلك الاتهامات كاذبة وخاطئة وليس لها أي دليل"، مردفا بالقول "لقد كان خطأ إستراتيجيا من جانب الحكومة المغربية، وهي ليست المرة الأولى التي يقوم فيها المغرب بمثل هذه التصرفات".

وأكمل المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بأن "هذا الإجراء من جانب المغرب قد جرى بتوجيه من بعض القوى الكبرى وبعض الدول المناهضة لإيران" ـ دون أن يسمي هذه البلدان ـ قبل أن يضيف "كل ما طرحه الجانب المغربي كان كلاما خاطئا".

وبشأن موعد مغادرة الدبلوماسيين الإيرانيين للتراب المغربي، أفاد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بأن "ليس هنالك مهلة محددة للتمثيلية الإيرانية في المغرب، وستغادر في الوقت المناسب"، ليخلص إلى أن "هذا الأمر سيتم في غضون الأيام المقبلة"، على حد قوله.

وكانت إيران، في أول رد فعل رسمي مباشرة بعد قرار الرباط قطع علاقاتها مع طهران، قد وصفت الاتهامات المغربية بكونها لا أساس لها من الصحة"؛ فيما ذهب حزب الله الشيعي في السياق ذاته، وطالب المغرب بإعلان تلك الأدلة التي يستند إليها في قرار قطع العلاقات مع إيران.

وأجج قرار المملكة القطيعة مع إيران علاقاتها مع الجزائر التي استدعت القائم بأعمال السفارة المغربي بالجزائر للاحتجاج على الاتهامات المغربية بشأن تورط دبلوماسيين إيرانيين في سفارة طهران بالجزائر في تيسير مهام عسكريين من حزب الله في تدريب ميليشيات البوليساريو.

ومقابل "التحالف الرباعي" بين إيران وحزب الله والجزائر والبوليساريو، وهي الأطراف التي كذبت جميعها أدلة المغرب، ظهر تحالف آخر دعم المملكة في قراراها ضد إيران، وجسدته عدد من بلدان الخليج، خاصة السعودية والإمارات العربية المتحدة، وبدرجة أقل قطر والكويت.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (75)

1 - ماشي سياسي الثلاثاء 08 ماي 2018 - 01:13
مالقيتو معا من تعايبو هامعا بلاد وحل معاها العالم على سلاحها نهار تشبك وتسيفط شي عابر القارات كلو ناواوي عيطو لخليجين يزمرو ليهم فلوس غادا جايا هاهو العيب خايب بعدا تعايبو هامعا حزب ,,,, المشكل الاساسي فهاد الجرة
2 - karim الثلاثاء 08 ماي 2018 - 01:16
الحق يقال يجب على المغرب أن يعلن على الأدلة التي بحوزته وإلا مصداقيته في مهب الريح.
3 - يوسف الثلاثاء 08 ماي 2018 - 01:20
ايران معروفة بالتدخل في شؤون الدول وإستعمال الصراعات الإقليمية لمصالحها الخاصة. ولكن لم نرى أي دلائل من طرف المغرب على ما يقوله. لذلك لا يمكن القول إلا الله أعلم.
4 - محماد الليط الثلاثاء 08 ماي 2018 - 01:27
اكيد أن إيران ستنفي.. هل دولة ستعترف.. الحقيقة ظهرت من اهل الدار .. مسؤولون جزاءريون اعترفوا بما قام به مستشار إيران الثقافي في سفارة الجزاءر ..من تخطيط لزعزعة استقرار المملكة المغربية وتهديد أمنها القومي .. نثمن ما صرح به الأشقاء الأحرار في الجزاءر وهو منشور هنا في جريدتنا هيسبريس.. إيران متورطة هي وحزب الله والبوليزاريو في زعزعة استقرار المغرب.. اما ان تصرح إيران أن المغرب استجاب لاملاءات خارجية فهو باطل .. وكاذب .. الأمر صحيح .. ولا حاجة إلى النفي ..
5 - حسونة السوسي الثلاثاء 08 ماي 2018 - 01:27
ولو طارت معزة ... المهم أن البوليساريو لها علاقة مع منظمات إرهابية وبمباركة وتمويل من الجزائر وإيران . ..
6 - كرومي لخضر الثلاثاء 08 ماي 2018 - 01:28
ادلة المغرب دامغة ولا تحتاج مناقشة فالموضوع واضح وضوح الشمس...دويلة الجزائر ترتعش من موسكو وطهران واللتي تحتضن حزب اللات بكل المعدات والاموال وتسهيل سفرهم الى تندوف لتدريب مرتزقة تندوف ولكن الله كشف المستور وفضح الجارة الجبانة اللتي تتواطئ مع الروافض اللذين يقصفون بيت الله الحرام ...قاليك شعب النيف وعندهم الاسلحة هيا اطلقوا رصاصة واحدة على تل ابيب او على فرنسا اللتي تحتل كل حواسي النفط واللتي ترفض تسليمهم الجماجم....همهم وعقدتهم الوحيدة هي المغرب اللذي لا يعتبر الجزائر في مرتبة منافس ....فالمغرب يستعد للجار الشمالي القوي وليس لدويلة لاتعرف سياقة طائرة حربية والصحافة توهمهم وتنفخ في جيشهم اللذي مهمته الوحيدة هي قتل وذبج شعبه
7 - casaoui الثلاثاء 08 ماي 2018 - 01:32
Ils n'ont pas de courage pour nous dire qu'on rompre nos relations avec l'Iran par solidarité avec les saoudiens il faut être bête pour croire à cette histoire de Hizbollah
8 - Aziz Canada الثلاثاء 08 ماي 2018 - 01:33
ايران وعسكر الجزائر عملتان لوجه واحد: الكذب
9 - امغار ناريف الثلاثاء 08 ماي 2018 - 01:34
لازال المغاربة يتساءلون عن خلفيات فطع العلاقة مع ايران حبث اهتدى الكثير من المحللينالسياسيين الى كون الخطوة المتسرعة التي اتخذها بوريطة في قطع العلاقة مع ايران لم تكن في محلها لكون الاسباب الحقيقية غير معروفة
10 - محمد طنجة الثلاثاء 08 ماي 2018 - 01:36
هذه الدولة مارقة. .ولانكاد نفرق بين إيران الدولة التي ينتظر منها احترام سيادة الدول. .وبين إيران الثورة الغارقة في تصدير الثورة ونشر الفكر الشيعي. ..ولاادل على ذلك أعمالها القدرة وايديها الملوثة العابثة بأمن الدولة. ..زاعمة أن كل ما تقوم به على حق ويستند إلى "نصرة ال البيت والتهييء لخلافة المهدي "...وكل ذلك مجرد تاويلات خاطئة لاتستند إلى أي أساس ديني صحيح ..!!!..اللهم ماكان من آلاف الأحاديث الموضوعة والمنسوبة زورا وبهتانا لآل البيت عليهم أفضل الصلوات. ..
11 - Marwane الثلاثاء 08 ماي 2018 - 01:37
"السياسة واد عميق يصعب السباحة به" لن يفهم هذا الكلام الا عاقل متزن
12 - علواني الثلاثاء 08 ماي 2018 - 01:37
ويبقى السؤال اللذي يخجل ان يجيبك عنه اي واحد من العسكر هو لماذا هيسبريس تنشر تعليقاتكم وارائكم بكل حرية وتستمتعون بطعم التعبير عكس جرائد كايد صالح اللتي والله واقسم بالله العزيز العليم لا تنشر تعليقا واحدا مغربيا خوفا من بطش النظام العسكري
13 - الطنز البنفسجي الثلاثاء 08 ماي 2018 - 01:38
ايران اصلا لا تحتاج لمن يسود وجهها الاسود.. كل البلاوي من تحت رأسها.. في سوريا والعراق واليمن وموريطانيا قبل سنوات وهاهو المغرب كاد يذوق من كأسها..
المعلومات جاءت من الموساد.. وبغض النظر عن صحتها من عدمه ولو كانت من عند ابليس نفسه فلا احد يشك في خبث النظام الايراني وغدره.
ما أحبه شخصيا هو التهدئة المتبادلة مع الجزائر وعدم التصعيد.
14 - atlas الثلاثاء 08 ماي 2018 - 01:39
يتكلمون عن توجيه القوى الكبرى للمغرب كما لو كانت هاته القوى تعترف بمغربية الصحراء
المغرب اليوم يفاوض الاتحاد الأوروبي ند للند حول اتفاقية الصيد وهو مستعد لقطع علاقاته معهم في حال تم تهديد مصالحه في صحرائه
كل دولة لها صلة ولو بسيطة مع البوليزاريو فلا يمكن اعتبارها بالصديقة أو حتى الحليفة وبالتالي فالأجدر أن تهتموا بشؤونكم وتبحثوا عن من يقصف جنودكم في سوريا بالدليل بدل اتهام اسرائيل دون رد فعل حقيقي أم أنها مجرد مسرحية شد وجذب منكم و إلى اسرائيل فقط لاستنزاف وتفرقة الدول السنية
15 - ولد حميدو الثلاثاء 08 ماي 2018 - 01:40
أمور معروفة فهل إيران ستتم سفارتها بالجزائر أو حليفها حزب الله و حتى الدول أو المليشيات الشيعية عكس الدول السنية التي تتخاصم بينها فهل الإخوان شيعة أو قطر فحتى و ان كانت مشاكل فوجب إيجاد حلول لها بدل القطيعة التي جعلت إيران تقوى و تستغل الظروف
16 - Hhhh الثلاثاء 08 ماي 2018 - 01:40
سياسة الناس في لارض اصبحت تحرق لاخضر واليابس وعرضنا الرسالة علي السموات والارض فحملها لانسان انه كان جهولا
17 - Vladi الثلاثاء 08 ماي 2018 - 01:48
le maroc a du couper les relations avec Alger pas l iran, c pas seulement une faute stratégique mais c une vraie connerie qui montre bien que les responsables sont des vrais amateurs
aucun pays du golf a accusé un jour l Algérie,
18 - louardi dz الثلاثاء 08 ماي 2018 - 01:54
لم تعد هناك الالولية الحمراء في ايطاليا و الا لحاول المغرب ان ينسب لها علاقة بالبوليزاريو حاول ربط البوليزاريو بالحرب على ليبيا و زعم ان هناك طائرات تنقل مقاتلين من البوليزاريو لدعم القذافي حاول المغرب اجاد علاقة بمختار بلمختار و بوكوحرام و القاعدة بشبكات المخذرات لكن دون جدوى العالم يعرف الحقيقة و ليس مغفل الصحراوين يدافعون عن بلادهم و ستتحرر الصحراء عاجلا ام اجلا بالطرق السلمية او بالحرب
19 - عمر الحر الثلاثاء 08 ماي 2018 - 02:00
المشكلة ليست مشكلة حزب الله و لا ايران المغرب و بكل بساطة قطع علاقته مع ايران راجياً إعادة الدفء لعلاقته مع السعودية التي تضررت بسبب موقفه الحيادي في قضية قطر التي تملك الجزيرة و ما ادراك ما الجزيرة فالمغرب بموقفه هدا حاول تفادي شر الجزيرة ولاسيما هناك حراك الريف و حراك جرادة
20 - شفيق بن المختار الثلاثاء 08 ماي 2018 - 02:09
ايران قالت انها لا تتدخل في العراق اانظروا كيف هو حال العراق اليوم.....لا ةتتدخل في لبنان انظروا حزب ألله كيف اصبح اليوم...لا تتدخل في سوريا انظروا سوريا الأسد و الجرائم التي يرتكبها...لا تتدخل في اليمن لا تتدخل في البحرين الخ الخ الخ...الحصول هاذ ايران ملاءكة غي كنظلموها!!!!!!!!؟؟؟£؟؟؟
21 - jeo الثلاثاء 08 ماي 2018 - 02:11
إيران متورطه. في جميع البقاع العالم وخربة عدة بلدان منها العراق واليمن وسوريا .ولبنان . والجزئر في الطريق ان تبعوا هدا النظام الشيعي . اصبحت اكبر دولة متخصص في الاٍرهاب . وتسليح الميلشيات . كما حصل في اليمن ولبنان وسوريا والعراق .
22 - مغربي الثلاثاء 08 ماي 2018 - 02:16
المصالح العليا للمغرب و المغاربة فوق كل اعتبار مع و ضد اي كان باستمرار ايران لها سياسات و استراتجيات واهداف مبطنة تخدم المصالحها بالدرحة الاولى عكس ما تدعي علنا بحيث بات دور منوط بها من الطرف قوى الاستعمار واضح المعالم ليس كالسابق كان تامر على الدول العربية من تحت طاولة من اجل الابتزاز اما اليوم بات معلنا عبر دعمها لوكلاءها من مليشيات ارهابية و الخونة و العملاء بكل سبل متاحة لديها لزعزعت الامن و الاستقرار بدول مستهدفة خصوصا متحالفة مع عدوتها اللذوذة الشقيقة العربية السعودية وبالتالي ايران استزاتجياتها تنبني على الاصطياد في الماء العكر باختصار ويمكنها فعل كل شيء من اجل مصالحها وفق اجندات حلفاءها من الكبار للحفاظ على نفسها و مصالحها خصوصا وان تطورات بالعالم اليوم تقطع الشك باليقين ان العالم يخوض حرب عالمية الثالثة خصوصا بين كبار على الزعامة و النفوذ و على منابع الثروات من اجل التقوية الاقتصاد على المدى البعي.د
23 - fattah rif الثلاثاء 08 ماي 2018 - 02:21
ليس في مصلحة إيران ولا حزب الله استعداء المغرب في هاته الضرفية الحساسة .مبدئيا حزب الله لم يسبق له أن تورط في صراع خارج لبنان منذ الحرب الأهلية اللبنانية باستثناء سوريا التي يعتبرونها خاصرتهم الأمنية. ثانيا إيران سترد على المغرب بالاعتراف مرتا ثانية بالبوليساريو. المغرب قد يكون تلقى وثائق استخباراتية مزيفة للإيقاع بين المغرب وإيران نزولا عند رغبة بعض الدول الخليجية وأمريكا.
24 - الطنطاوي الثلاثاء 08 ماي 2018 - 02:22
حزب الله اللبناني وليس حزب الله الشيعي.
25 - البوهالي الثلاثاء 08 ماي 2018 - 02:25
أحب بلدي وأعادي من يعادي حقيقة بلدي ولكنها السياسة الملعونة وهذه ليست المرة الأولى التي يقطع فيها المغرب علاقته مع إيران وسيأتي يوم تعاد فيه العلاقات ثم وثم وثم يعني: اللعب فقط
26 - mosi. الثلاثاء 08 ماي 2018 - 02:29
بكل بساطة تعترفون ان هناك ادلة و لكن تعتبرون الادلة غير كافية و كزاعم ليس الا...في القانون كلمة مزاعم هي ادلة تفتقر الى العنصر المادي...وهنا كنتم تحسبون ان المغرب سيقدم لكم الصور و الفيديوهات التي لن تعطيكم الدليل المادي فقط بل ايضا ستفضح مصدر المعلومات و مواقعها....يا متذاكي المخابرات المغربية التي يشهد العالم بكفاءاتها با ويطلبون مساعدتها و استشارتها لن تمنحكم مصدرها لتقتلوه...كما فعلتم بالحريري و غيره...
لن ياخد وزير الخارجية المغربي الطائرة الى طهران ليقول لكم مزاعم...ولا شكوك...اغلب الضن ان بوريطة حمل معه جهاز به الادلة واراه لهم..و عنذما طالبوه بنسخ لدراستها رفض...و ادركو ان المغرب لن يكشف الادلة المادية مهما حصل...ليعلم كل مخبر يتعامل مع المخابرات المغربية بانه محمي ولن يتم بيعه او التفريط فيه...و بالمقابل...الدول الارهابية يمكنها ان تعتبر ببساطة ان المغرب له كاااامل الحرية ان يقيم علاقات دبلوماسية مع من يريد و يقطعها مع من يريد...وبدون مبرر ان اراد.
اما ان يتحذث بالخطاء الاستراتيجي فذلك ينم عن تهديد فارغ و المغرب لن يتلقى الدروس الدبلوماسية من دول تسخر كل موظفيها لنشر الفتن.
27 - Zak الثلاثاء 08 ماي 2018 - 02:34
سأظل اصدق خارجية ايران الى ان يعلن المخزن العظيم المفدى الادلة "الدامغة" للرأي العام.
أليس من حقي كمواطن دافع للضرائب ان ارى الادلة؟!
28 - سعيد الثلاثاء 08 ماي 2018 - 02:34
الدليل هو سيد الموقف .
نحن نسمع هناك دلائل لكنها لم تظهر .
وهذا يدعوا للتسائل .....................
والمتهم بريئ حتى تثبت إذانته ...... طبعا بالدليل .
29 - محمد طنجة الثلاثاء 08 ماي 2018 - 02:49
هذه الدولة مارقة. .ولانكاد نفرق بين إيران الدولة التي ينتظر منها احترام سيادة الدول. .وبين إيران الثورة الغارقة في تصدير الثورة ونشر الفكر الشيعي. ..ولاادل على ذلك أعمالها القدرة وايديها الملوثة العابثة بأمن الدول في أكثر من مكان بطرق مباشرة وغير مباشرة... ..زاعمة أن كل ما تقوم به على حق ويستند إلى "نصرة ال البيت والتهييء لخلافة المهدي "...وكل ذلك مجرد تاويلات خاطئة لاتستند إلى أي أساس ديني صحيح ..!!!..اللهم ماكان من آلاف الأحاديث الموضوعة والمنسوبة زورا وبهتانا لآل البيت عليهم أفضل الصلوات. ..
30 - ابو وئام الثلاثاء 08 ماي 2018 - 03:06
لا للعلاقات مع دولة ايران حتى تعطي للسنة وهي أكثر من ثلث السكان حقوقهم وحتى تتوقف من دعوة السنة الى دين الرفض وحتى يلج الجمل في سم الخياط
31 - ملاحظ الثلاثاء 08 ماي 2018 - 03:07
لم تكن قط علاقتنا بايران جيدة في اي وقت من الاوقات.الذي كان هو محاولات كن هنا و هناك لتصفية الاجواء او لنقل لتحييد الطرف الاخر من ساحته و خثوثا من جانب طهران التي كانت ولا تزال في حرب مفتوحة مع حكام السعودية.الذي استجد هو موقف المملكة من الازمة الخليجية مع قطر فخو لم يدن الدوحة و لم يؤيد الرياض و هذا موقف حسبته ايران موقف معتدل ويخدم موقعها وبدت تتقرب من المغرب دون ان يجد اي تجاوب من المملكة ايران اقتصاديا تساوي صفر على الشمال لكن استراتيجيا و عسكريا قوة يضرب لها الف حساب ولهذا سخرت كل طاقاتها وبهذا تكون تدافع عن نفسها عن رؤيتها وعن نفوذها فوصلت الى ما وصلت اليه في البحرين و الكويت و اليمن و سوريا و ....فلم لا ندافع عن هويتنا و نفوذنا و وحدة ترابنا بالاسلوب نفسه و بالطريقة نفسها إن كنا نملك من القوة ما يلزم و عوض ان نقدم وثائق نقدم اسرى و حينذاك يتغير اسلوب ايران و العالم
32 - المجيب الثلاثاء 08 ماي 2018 - 03:21
يعتبر النظام الايراني ان يوم الاعلان الرسمي عن الجمهورية الاسلامية الايرانية هو بمثابة عيد وطني يحتفل به بتاريخ فاتح نيسان الذي يوافق اطلاق كذبة سمكة أبريل؛ قرار استراتيجي يسري على كل ايامهم طيلة السنة.
33 - منعم الثلاثاء 08 ماي 2018 - 03:37
أيا كانت الأسباب والمبررات سواء مقنعة أو لا العلاقة مع إيران والتمدد الشيعي ما ورائه إلا المشاكل . سوسة في المجتمع أنظروا إلى الدول التى فيها الشيعة كيف حالها من العراق ولبنان واليمن وسوريا كلها ممزقة ودول الخليج كالكويت والبحرين ولو بدرجة أقل.
الباب اللي غادي يجيني منو الريح نسدو ونستريح.
34 - tomtom الثلاثاء 08 ماي 2018 - 04:03
سياسة ايران هي التقية وشعارهم هو إكذب حتى يصدقوك ووالله ما ينفع معهم إلا شَلّحْ مَلّح , وما سوريا ببعيدة عنا
35 - محمد الثلاثاء 08 ماي 2018 - 04:05
أغلقتم الحدود مع الجزائر من طرف واحد وإلى اليوم يدفع المغرب ثمن التهور والآن مع إيران للمرة الثانية لأسباب واهية ،أين حكماء هذا البلد ألم يبق إلا الأغبياء لٱتخاد القرارات في هذا البلد حسبي الله ونعم الوكيل من هذا العبث داخلي وخارجي.
36 - كمال اسبانيا الثلاثاء 08 ماي 2018 - 04:24
الحسن الثاني كان داهية سياسي كبير في الدبلوماسية .. كان لا يقطع العلاقات مع احد مهما كانت الامور .. لأن قطع العلاقة بالطريقة هذه هو فعل صبياني .. وجاءت قطع العلاقة في خضم الحرب بين العرش السعودي وايران من جهة وبين اسرائيل امريكا وحزب الله ايران ... وادخلوا المغرب في خضم حرب عرش آل سعود ... السعودية والمماليك البترولية (مدن الملح) تخاف من ايران على عروشها لأن ايران لديها مشروع اسلامي ثوري مقاوم للغرب واسرائيل.. اتعقلون كم قتلت واعتقلت من الامريكيين واليهود منذ مجيئ الثورة الاسلامية فبي ايران ؟ حزب الله كذالك هز اركان بنو اسرائيل ... اما ما يلفقون ملوك الشرق لأهل الشيعة عن طريق السنة فهو بهنان سياسي ... لأن ايران تعمل رسالة حقة ستنفع الجميع...
37 - khalid الثلاثاء 08 ماي 2018 - 04:33
l'erreur startegique du maroc c est d avoir etablit des reltions avec l iran en 2016. il n aurait pas du faire ca car le maroc n a rien a gagne avec ce pays et ca lui a cree des problèmes avec d autres pays avec lesquelles le maroc a plus d interet economique.
heureusement que le maroc viens de corriger son erreur sinon ca va lui apporter que des problèmes,
38 - hmida la feraille الثلاثاء 08 ماي 2018 - 04:47
كان على المغرب قطع العلاقات مباشره مع الجزائر النظام الذي يكن عداوة للمخزن و حتى للشعب المغربي. الجزاير تمول و تسلح البوليزاريو للدخول في حرب اقليميا. حلم الجزاير انها تظن نفسها دوله عظمى و صناعيه يضرب لها الف حساب لان لديها غاز و مساحه كبيره طالما تريد نافذه على المحيط لتسهيل استيراد نفط و غاز تندوف التي اضافتها فرنسا وراء البحار في مطلع 1954. لا افهم لماذا هناك علاقه دبلوماسيه مع الجزاير و هي تريد الحرب و سفك الدماء عبر البوليزاريو مع المغرب. الشعب يريد طرد السفير الجزائري حتى نعرف من هو الاخ و من هو العدو
39 - Ibrahim الثلاثاء 08 ماي 2018 - 05:11
يجب علينا التريث قبل اتهام الآخرين لأننا كمواطنين لم نطلع على أية حجة أو دليل يفيد بتورط إيران و حزب الله، فكلما تعلق الأمر بقضية الصحراء، من الملاحظ أن العواطف الجياشة تلغي أي تفكير عقلاني. و الغريب في الأمر أننا أصبحنا نحدو حدو الحكومات الغربية التي تتهم روسيا بالتدخل في الانتخابات الأمريكية و تسميم العميل المزدوج السابق سكريبال بالرغم من أنه لم يقدم و لا دليل دامغ واحد في كلتا الحالتين.
40 - Ighoud Mountain الثلاثاء 08 ماي 2018 - 05:25
since Iran, Hizb Allah and Algerian have a plan to kill Moroccan the complaint has to reach nation union before is too late
now we have evidence against them as our foreign minister said we have to build report and show the world the criminal faces of Iran, Algeria, and Hizb Allah
So proud to be Imazighan
41 - Jamil الثلاثاء 08 ماي 2018 - 05:43
Les iraniens sont nos frères musulman, j’espère un rétablissement diplomatique entre le Maroc et liran le plus tôt possible inchallah.
42 - AbouMeryem الثلاثاء 08 ماي 2018 - 05:59
يا سبحان الله ،
يمشي وزير الخارجية حتى طهران و يقدم الادلة على تورط إيران و هذه الأخيرة لاترد على"التهم" و تبقى إيران ساكتة حتى يقرر المغرب قطع العلاقات و تخرج إيران بالشفوي زاعمة أن المغرب مدفوع من جهات أخرى.
الدول التي تحترم نفسها ترد فورا على الأدلة المغربية و لنفرض أن ما قدمه الوزير المغربي للجانب الإيراني كان مجرد أكاذيب :لماذا لم تردوا في وقتها و في طهران و تقرروا انتم قطع العلاقات بما أنها مجرد أكاذيب و إفترإت على حزب الله و الجزائر و إيران.
اتقوا الله هذا راه شهر شعبان......
43 - الى من يهمه الأمر الثلاثاء 08 ماي 2018 - 06:23
لنكن منطقيين قليلا لو كانت الأدلة دامغة وليست ملفقة لإيران،لما اضطر المسؤول الدبلوماسي الإيراني للدفاع عن موافقه و حقيقة محاولة توريط المغرب و ايران ونحن نعرف ان من ابجديات السياسة العالمية،المتورط في الخفاء لا يبرر موفقه و يلجأ للشرح و النقاش بل يلتزم الصمت،أظننا سنندم و الله أعلم على قطع علاقاتنا مع دولة كبيرة من حجم ايران و ما أدراك ما ايران من اجل معلومات ملفقة و من اجل عيون دولة لم ترضى بالتصويت على ملفنا المونديالي فمابالك بالملفات الكبرى هل ستقف معنا وهي عبيدة لأمريكا في كل شيئ،و المشكل أننا في زمن التكتلات و الأحلاف قال الله سبحانه تعالى "يأيها الذين أمنوا إن جآكم فاسق بنبإ فتبينوا ان تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين" صدق الله العظيم
44 - أشرف الثلاثاء 08 ماي 2018 - 06:42
مهما بررت وزارة الخارجية قرارها ،فهو قرار متسرع ،يتسم بالارتجال و يطرح أسئلة من قبيل ،أين هي هذه الحجج الدامغة!؟،أين هي المشورة مع لجنة الخارجية بالبرلمان،!؟،بالفعل مهازل الديبلوماسية المغربية ستظل متواصلة ليظل المغرب مصنفا دائما مع الصغار المتخلفين، المتحضرون لا يلجؤون أبدا إلى قطع العلاقات،فقطع العلاقات لا يستفيد منها أحد!!، طبعا ليست هي المرة الأولى التي اتسمت فيها سياسة البلد بالتسرع و الاندفاع،و هذا ليس بغريب على بلد قطع علاقته سابقا مع إيران لأجل سواد عيون دولة قزمية كالبحرين !!
45 - تاوناتي الثلاثاء 08 ماي 2018 - 06:49
اولا, شكرا للدول العربية التي اعلنت انها صد تقسيم المغرب.
ثانيا, ايران لم تعترف ابدا بمغربية الصحراء وحزب الله مليشيا مجرمة يدها ملطخة بدماء الشعب السوري.
ثالثا, ماذا عن الجزاءر التي تحتضن وتسلح وتمول البوليزاريو ,متى ستمتلك المملكة الشجاعة لطرد سفير ها.
46 - Azoul الثلاثاء 08 ماي 2018 - 07:31
لماذا لا يعلن المغرب عن تلك الاذلة إن كانت لديه ويحرجهم بها. لكن يبدو لي أن ما قام به المغرب هو نيجة ضغوط أمريكية سعودية، لهذا اقول ان كنتم تاردخون لي الضغوط فلا تحكم عل جنوب إفريقيا سلبا بعد ان راذخت لي الضغوط الأمريكية في دعم ملف امريك الكوراوي
47 - ايت السجعي الثلاثاء 08 ماي 2018 - 07:40
المغرب قام بما يتوجب عليه في مثل هكذا حالات والمغرب لا يتردد حينما يتعلق الأمر بالمصالح الوطنية العليا وأكيد أن القرار ستكون له تداعيات والمؤكد أن صاحب القرار قد قام بحساب نسب ما سيربحه المغرب من قطع العلاقات مع إيران وما قد يترتب عن نفس القرار من نتائج لذلك ندعو بعض المعلقين السلبيين بل والعدميين إلى جعل الوطن فوق كل اعتبار .
المغرب أولا والباقي تفاصيل.
48 - قايد راسو الثلاثاء 08 ماي 2018 - 08:00
كلام عجيب : «الاطراف الاربعة كلها تكذب مزاعم المغرب». ومن كان ينتظر أن تعترف احدى تلك الاطراف بفعلتها؟ طبعا سيكذبون كل ما من شأنه ان يورطهم ، المغرب او غير المغرب لا ينتظر منهم اعترافا. المغرب فطن بالخطر ولديه الدلائل فتصرق بما تمليه عليه مصلحة شعبه، وانتهى الأمر، اما اذا اعترفوا بفعلتهم فعند ذاك سيكون كلام اخر من دول عديدة.
49 - حديدان الثلاثاء 08 ماي 2018 - 08:23
من بين الأشياء التي تحسنها ايران الكذب، هل اعترفت ايران يوما بما تفعل في العراق وبتدخلها في سوريا، هل اعترفت بتزويد الحوتيين بالصواريخ الباليستية؟
50 - Ahmed الثلاثاء 08 ماي 2018 - 08:49
هل هناك أكثر من الأدلة وضوحا مما قدمه رئيس الدبلوماسية المغربية شخصيا السيد بوريطة بالصور الواضحة والملموسة والمسموعة إلى نظيره الإيراني وطرحها فوق مكتبه؟
سابقة في الأعراف الدبلوماسية باعتراف أكبر خبراء السياسة.
- سقوط الطائرة العسكرية الجزائرية ومقتل كل أفراد البوليساريو الذين تدربوا على أحدث الأسلحة الإيرانية المخصصة لإسقاط طائرات F16. بمعية خبراء إيرانيين ولبنانيين، تحت مراقبة لصيقة للجزائريين.
- صور لأفراد البوليساريو في لبنان ودعمهم من طرف جمعيات وأحزاب لبنانية.
- تصريح وزير الدبلوماسية المغربي في إيران بقطع العلاقات الدبلوماسية فورا دون انتظار الرد الإيراني ودعوة سفير إيران لمغادرة البلاد.
هذا دون الكلام عن السكوت الصارخ للجزائر حول القضية. وتوقيف الديبلوماسي الإيراني عن مهامه بالعاصمة الجزائر.
51 - aziz الثلاثاء 08 ماي 2018 - 09:05
حان الوقت كي يظهر المغرب مصداقيته في التعامل مع القضايا المصيرية التي تهم المملكة. البلاد لها مخابراتها والمؤثته أخيرا باقوى معهد للاستخبارات ومن اجودها في العالم. لماذا لا يفضح بالصور والفيديو. تملص الجزائر وإيران وحزب الله والكذب أن ليست لهم أي علاقة بالموضوع . ويرسلها لكل قنوات العالم. بينما هم يشهرون ورقة الهروب الى الامام. فأين هي اذا السياسة الهجومية التي يريد المغرب نهجها ضد خصوم وحدتنا الترابية. إذا لم نعطي بعد أكبر للقضية والبداية بكشف مستور هاده القضية. ووضع رؤس أعدائنا في السطل.
52 - zakaria75 الثلاثاء 08 ماي 2018 - 09:16
Le Hizbollah libanais est entité libanaise (parti allié avec la partie chrétien de Michel AOUN) . Qui n'a ni représentation diplomatique ni lien avec l'Algérie (On
est sunnite et eux Chiite) L'Iran soutient les Chiites Au Yemen ( les Houtis) en Syrie ( les Alaouites) , et en Irak.Mais il n'y pas de Chiites en Algérie, Au Maroc ni au sahara : C'est une blague cette histoire : la vérité l'Arabie a demandé au Maroc de couper ces relations avec l'Iran si elle veut bénéficier de l'aide et du soutien diplomatique des pays du Golfi '
53 - مواطن الثلاثاء 08 ماي 2018 - 09:20
لم أرى في حياتي أي دولة تكذب في واضحة النهار و تنفي كذبها أكثر من إيران . الكل يعرف أنها متورطة في كل الحروب الإقليمية : العراق، سوريا، اليمن، لبنان ... و لكن سياييها يقولون دائما أن إيران ليست لها أية علاقة دون خجل . إنها الدولة الماكرة . مهمتها إشعال فتيل الحروب و الة للقتل . أقول هذا الكلام و أنا أحترم الشعب الإيراني الذي ربما سيستفيق يوما من غسل الدماغ و يندمج في الحضارة العالمية السلمية .
54 - abdoul الثلاثاء 08 ماي 2018 - 09:39
On assiste au réveil de la guerre froide avec de nouvelles alliances. L’épicentre n’est plus le mur de Berlin, mais le moyen orient et l’Afrique du nord. Russie Turquie et Iran contre le monde libre. Il faut choisir son camp, ce qu’a fait l’Algérie par son soutient traditionnel et son appartenance au camp de l'URSS et maintenant à celui de la Russie. Cette dernière est entrain de régler le problème de l’Ukraine en emmenant ses ennemis sur le sol Syrien et peut être Algérien prochainement.
55 - SOUIDI AZIZ الثلاثاء 08 ماي 2018 - 09:42
إيران متورطة هي وحزب الله والبوليزاريو في زعزعة استقرار المغرب.. اما ان تصرح إيران أن المغرب استجاب لاملاءات خارجية فهو باطل .. وكاذب .. الأمر صحيح .. ولا حاجة إلى النفي
56 - aziz الثلاثاء 08 ماي 2018 - 09:52
الخطا التاريخي هو عدم امتلاك القنبلة النووية لان بواسطتها تحترمك الدول و تخاف منك
57 - Mourad الثلاثاء 08 ماي 2018 - 09:54
والله إن الحكام العرب ليرتكبون خطأ تاريخيا جسيما بتحاملهم ظلما على ايران البلد الإسلامي فقط لإرضاء امريكا واسرائيل.
58 - daoud الثلاثاء 08 ماي 2018 - 09:55
إذا انطلقت الحري سيكون أول مشارك فيها من جانب المغرب مغني راب مسلم صاحب المهمات الصعبة وكل المطربين والفناننين الحاصلين على أوسمة ملكية.. لكن هناك تخوف من أن يفروا جميعا إلى الخارج. فهم مع الوطن فقط في الموازين وضد الشعب لمجرد رأيهم في المقاطعة وجبناء عندما يتعلق الأمر بالحرب.
59 - karim الثلاثاء 08 ماي 2018 - 09:56
ان قرار قطر قطع العلاقات الدبلوماسية مع ايران لم يكن قرارا انفراديا من بوريطة بل قرار حكومي مغربي مائة في المائة .ومن اتهمه فهو متحيز لايران .فايران بلد الفتن والمهاترات يريد توسيع المدهب الشيعي في اي مكان من العالم والكلام كثير في هدا المجال وقد صدق من وصفه بمحور الشر.......
60 - HAKYMA الثلاثاء 08 ماي 2018 - 10:24
قال له "اين اذنك ؟ قال هناك " المثل المغربي المشهور ومع الاسف لانعرف الحكمة منه نحن المغاربة عندنا قناعة كبيرة ان اصل الدمار في الدول العربية هي ايران وحزب الله اللبناني وأن أصل المشاكل في المغرب العربي هي الجزائر التي صنعت كيانا لتقسيم الجنوب المغربي هذا لاينكره احد لكن عندنا تساؤلات موضوعية أليس من حق المغرب أن يعامل الجزائر بالمثل ؟ مثلا لماذا لاندعم إقليم أزواد والهكار والاباضية على اقامة دولتهم المستقلة مع العلم انهم شعب مستقل تماما عن الشعب الجزائري لان الجزائر لاتتوقف عن ادائتها للمغرب مادام المغرب "ساكة "حان وقت العمل حتى تشعر وتعيش الجزائر مرارة ماصنعت ايديها خلال 40 سنة
61 - Marocain الثلاثاء 08 ماي 2018 - 10:42
قتلتونا بكنخلص الضرائب،راه كاين شي حوايج ماخاص حتى واحد اجيب ليهم الخبار.امريكا التي تتغنى بالديمقراطية،لا تعلم شعوبها بما يدور في الكواليس.لنا كل الثقة في ممثلي هذا البلد و السلام
62 - عبدالمجيد الثلاثاء 08 ماي 2018 - 10:52
رأني أن المغرب كان عليه ان يتريت قليلاً قبل أن يقطع علاقته مع إيران ، ربما هذه العلاقة لو استمرت تكون ورقة ضغط على دول الخليج و الولايات المتحدة الأمريكية
63 - Brainiac الثلاثاء 08 ماي 2018 - 10:56
Le Maroc a partager ses preuves Avec nos allies et aussi Avec les Iraniens.....biensure que les Iraniens vonts dementire....ils disent qu'ils ne sont
Pas present au Yemen aussi......
Voici ce qui est important pour nous....il y a une connection strategic et militaire entre l'algerie, l'iran, Hezbollah et le Polisario.....nous parlerons de cette alliances partout au monde...aux nations unis, a l'OCI, a l'UA, aux europeens......le mask est tombe, c'est un gain geostrategics immense pour notre pays de devoiler cette liaison.....les Algeriens ne savent plus common repondre .....l'algerie peut être sera la prochaine cible des forces democratics mondiales
64 - hamza الثلاثاء 08 ماي 2018 - 11:08
حسب علمي المتواضع عن سياسة المغرب انه لا يخطأ في متل هدة القرارات و غالبا ما يتعامل بحكمة و بخطوات تابتة
65 - levoyageur الثلاثاء 08 ماي 2018 - 11:13
le but des dirigeants iraniens c'est détruire le monde arabe,nous ne voulons pas de relations avec l'iran.
66 - منار الثلاثاء 08 ماي 2018 - 11:22
الاندفاع خايب هاحنا دينا العيب. .لوكان غي جمعنا أدلة وبراهين قبل ما نقطعو العلاقات مع إيران. .رايني خايفة غي ديرها وتسلح البوليساريو بصح هاد المرة
67 - iraki الثلاثاء 08 ماي 2018 - 11:23
هدا كله كلام فارغ ليس هناك اي أدلة أو تسليح أو ما قيل عن إيران و حزب الله انا لا أدافع عنهم ولاكن قول الحق واجب هاده أجندة و المؤتمرات و تحالفات في الخفاء اتجاه دول مستهدفة و المغرب ما هو إلى بيدق في يد امريكا و الخليج العربي اعرف ان الكثير سينتقدونني أو لن ينشر كلامي ولاكن هدا هو الواقع و في القريب العاجل سيقطع المغرب علاقته مع قطر
68 - Abel الثلاثاء 08 ماي 2018 - 11:44
Pour les commentateurs qui veulent avoir les preuves (n°2). Je vous conseille de lire un article paru dans le jeune Afrique, qui a réussi à avoir ces preuves et decrit cette problematique. C'est un journal independant et qui reconnais que les faits sont troublants et que le Maroc ne parle pas dans le vide. Bien sur l'Iran va dire imperialiste americains, sionistes qui ont pousser le Maroc ou utiliser, comme d'habitude la cause Palestinien, bref les trucs habituel de l'Iran.
69 - ابراهيم الثلاثاء 08 ماي 2018 - 12:31
لا تصدروا حكما على موضوع حساس كهذا تجاه دولة إيران حتى تتبينوا. الله سبحانه وتعالى أوصى عباده بهذا السلوك الرزين في كتابه الحكيم. فستكونون متضلعون في إدارة شؤون بلادنا السياسة الخارجية تجاه الدولة الإسلامية المتطورة عسكريا، إيران، إن أزحتم اللثام أمام العالم عن الأسباب و المسببات الحقيقية و من يقف وراءها فجرتكم الى قرار قطع العلاقات. على المغرب أن يتفادى توجيهات دول الخليج اللتي حارت بها الدنيا مند سنوات الى يومنا هذا في حربها الضروس بالوكالة عبر اليمن المسكين اللتي جرت عليه الجوع و التمزق. فدول الخليج لا يصلح لنا نحن كمغاربة أحرار الإقتداء بها فهي تغير لون جلدها كالأفعى كلما حلت بها مصيبة سياسية. هي دائما وأبدا مع الأقوى كيفما كان دينه أو ملته طالبة النجاة و الخروج من المأزق.
70 - العيد الثلاثاء 08 ماي 2018 - 13:20
المغرب هذه المرة يريد من كل هذا ضرب ثلاث عصافير بحجر واحد وخاصة الوقت ستة اشهر امام الامم المتحدة للمفواضات.
71 - عربي في باريس الثلاثاء 08 ماي 2018 - 13:53
المغرب بكل بساطة قطع علاقته مع ايران حبا و طمعا في اسرائيل و التي بدورها تحشد الجيوش و تعد العدة من اجل حرب عالمية ثالثة بين دول التحالف و دول المحور.
دول التحالف بقيادة أمريكا و اسرائيل تشمل أيضا دول الخليج العربي و القوى التقليدية في اوروبا الغربية كفرنسا و بريطانيا و الهند و باكستان و مصر و الان ينضم المغرب
دول المحور بقيادة روسيا و الصين و تشمل ايضا ايران و حزب الله في لبنان بالاضافة الى الجيش النظامي في سوريا و كل من كوريا الشمالية و بعض دول أوروبا الشرقية الموالية لروسيا
اذن و بكل بساطة كفى من الكذب و كفاكم ايها الشعب من تصديق اكاذيب الدولة المصنفة كأكثر الدول كذبا و الاكثرهم عدم جدارة بالثقة.
72 - مفتاح الثلاثاء 08 ماي 2018 - 16:06
يتضح جليا ان المقاطعة كانت تحت الضغط . والدليل المحور الداعم لقطع العلاقة . فالسعودية ولامارات هما محور الشر الحقيقي. ودليل ذلك افعالها باليمن من احتلال جاءر . بطعم دعم الشرعية للانقضاض على كل الدول العربية بقوة المال والسلاح . فما فعلوه في مصر وفي ليبيا وفي سوريا واليمن وللاسف كون المغرب يعد داعما لهذه السياسات . يجعله محط فقدان الثقة من طرف الشعب . كما انه ليس معقولا ان لا يطلع الشعب على الادلة ان وجدت . ما دامت الدولة تعتبر القضية قضية وطنية
73 - عبد الغني الثلاثاء 08 ماي 2018 - 17:57
الخطأ الاستراتيجي هو التمدد في الشمال الأفريقي من جهة ومن جهة أخرى كان واضح وحتى لو اعتبرنا أن المغرب مدفوع من جهات اخرى أن تؤكد إيران على وحدة أراضي المملكة وموافقتها للتيار الدولي حول الحكم الذاتي وموقفها المنسجم مع عدم انفصال الاكراد في العراق و سوريا وموقفها من الحركات الانفصالية الخاضعة لصراعات الحرب الباردة من جهة أخرى في هدا الحدث نجد أدلة ثابت حول أحداث 2017 تبين من الجهة التي كانت وراء العنف بين الإباضية المالكية أو السنيين والحملات الإعلامية الضخمة بعض الحركات الصوفية في الجزائر وأين تختفي اموال زاوية معلومة يقال ان لها إشعاع في اوروبا و يتزعمها مثقف بين قوسين حينما تتضح معالم الصورة سيكون كما يقال فات الفوت
74 - ساهيم الثلاثاء 08 ماي 2018 - 18:35
إيران بلد يناور على جميع المستويات ويضع أهدافا السيطرة والقضاء على الإسلام السني لتحقيق المزاعم والأحلام وإخراج المهدي من السرداب معتمدين على أسلوب التقية أحد أهم مبادئ الشيعة وتحقيق الأهداف
75 - Saas الجمعة 26 يوليوز 2019 - 02:42
يجب اعادة العلاقات المغربية الايرانية حالا . دابا انا كيفاش نشوف مراتي لفايران
المجموع: 75 | عرض: 1 - 75

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.