24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | منظمة الأمم المتحدة تبعث ملايين الدولارات إلى "مينورسو" بالصحراء

منظمة الأمم المتحدة تبعث ملايين الدولارات إلى "مينورسو" بالصحراء

منظمة الأمم المتحدة تبعث ملايين الدولارات إلى "مينورسو" بالصحراء

تُواصل منظمة الأمم المتحدة التي تُشرف على تدبير قضية الصحراء دعمها لحلحلة هذا النزاع الإقليمي؛ إذ وافقت اللجنة الأممية الخامسة على منح 6.69 مليار دولار لـ13 عمليات حفظ السلام في العالم، من ضمنها بعثة MINURSO المتمركزة بمدينة العيون.

وبلغ مجموع الدعم المالي الذي خصصته المنظمة الأممية للبعثة الدولية، التي تتولى مراقبة وقف إطلاق النار قي الصحراء، ما يفوق 52 مليون دولار خلال الفترة الممتدة ما بين فاتح يوليوز 2018 و30 يونيو 2019.

وكشفت وثيقة صادرة عن منظمة أنطونيو غوتيريس أن اللجنة الخامسة للجمعية العامة وافقت على مشروع تمويل بعثة "مينورسو" بالصحراء، وتقرر إيداع مبلغ 56 مليون دولار في حساب البعثة خلال الفترة المشار إليها.

يتعلق الأمر بـ52.35 مليون دولار مخصصة للصيانة، و2.7 ملايين دولار لدعم عمليات حفظ السلام بالمناطق المتنازع عليها، و679.800 دولار لدعم قاعدة إمداد MINURSO، و265.000 دولار تحت إشراف مركز الخدمات الإقليمي.

ويأتي هذا بعد أيام قليلة من انتهاء لجنة افتحاص تابعة لمنظمة الأمم المتحدة لمالية بعثة "مينورسو"؛ إذ حلت بالعيون لجنة رفيعة بتعليمات مباشرة من الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، من أجل القيام بجرد كامل للآليات والمعدات اللوجستية للبعثة.

وتتوخى الأمم المتحدة، في إطار سياسة جديدة ناتجة عن أزمة مالية خانقة، مراجعة الدعم المقدم إلى بعثة "مينورسو" والاستغناء عن النفقات المالية الجانبية دون عرقلة عمل البعثة الخاصة بمراقبة وقف إطلاق النار.

وتعيش MINURSO أزمة مالية منذ تفعيل قرار الولايات المتحدة الأمريكية القاضي بتخفيض مساهمتها المالية بأكثر من النصف، وهو ما دفع البعثة إلى تبني سياسة التقشف والعمل على ترشيد النفقات إلى الحدود القصوى.

وعموماً، قررت الأمم المتحدة تقليص الميزانية السنوية الخاصة بعمليات حفظ السلام في العالم، البالغ عددها 13 عملية، بنسبة 6%. ومن المقرر أن تصل ميزانية عمليات حفظ السلام الأممية 6.698 مليار دولار خلال 2018-2019، بعد أن وصلت 7.3 مليارات دولار خلال العام المنصرم.

وتعتبر عمليات السلام الأممية في إفريقيا من أكثر العمليات الأممية تأثرا بهذا التقليص، وينتظر أن يتراوح حجم تقليص ميزانياتها بين 18 و32 مليون دولار.

ويصل عدد القوات الأممية المنتشرة في العالم نحو 100 ألف جندي، أكثر من نصفها بالقارة الإفريقية، خصوصا بمالي والكونغو الديمقراطية وجنوب السودان وجمهورية إفريقيا الوسطى، وهي البلدان التي ينتشر بها أزيد من 58 ألف جندي أممي.

ووافق المغرب بالأمم المتحدة على ميزانية البعثة الأممية الجديدة بالصحراء، وأكد ممثل المملكة باللجنة الخامسة المشرفة على تدبير قضايا الإدارة والميزانية أن الرباط تؤيد مقترحات الأمين العام للأمم المتحدة، التي ستمكن من تطوير ممتلكات المنظمة الأممية من أجل الوفاء بالتزاماتها.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - مغربي السبت 07 يوليوز 2018 - 18:16
بل هي من اموال المغرب الذي يدفع سنويا جزءا كبيرا منها.
2 - ايت يحي السبت 07 يوليوز 2018 - 18:44
.....ما يفوق 52 مليون دولار خلال الفترة الممتدة ما بين فاتح يوليوز 2018 و30 يونيو 2019

من بين 52 مليون دولار منهم 6 ملايين دولار يدفعا المغرب لبعثة MINURSO
3 - Said Amsterdam السبت 07 يوليوز 2018 - 19:15
خصصته المنظمة الأممية للبعثة الدولية، التي تتولى مراقبة وقف إطلاق النار قي الصحراء MINURSO هي بعثة الامم المتحدة من جل الاستفتاء فى الصحراء الغربية.... لم يتغير شئي سواء على اسمها او مهمتها منذ نشاتها فى 1991.

تزوير الحقائق و"معزة ولو طارت" التى تبيعون بها الوهم للتريح عن النفس لم ولا تغير شيئ فى وجود البعثة على ارض الواقع باسمهما الاصلى.

على الاقل امتنعوا على استعمال minurso كما منعتم من استعمال الصحراء الغربية للتقليل من الصدمة النفسية التى اصابتكم منذ 27 سنة .
4 - زهير السبت 07 يوليوز 2018 - 20:12
"6.69 مليار دولار "لا أضن، مبلغ كبير جدا !
الصحراء مغربية و القبائل جزائرية !
5 - مبارك السبت 07 يوليوز 2018 - 20:18
حتى لو اشتدت الأزمة المالية على المينورسو فان هناك دول يمكنها أن تمول هذه البعثة ولو طال الزمن
نحن في الجزائر المبلغ الذي تحتاجه المينورسو لا يساوي شيء بالنسبة لنا لأن الاستفتاء هو خط أحمر و هو قلب الأمن القومي الجزائر و هو عقيدة الجزائريين لا يمكن القفز عليه و لو اجتمعت الدنيا كلها
6 - المختار السبت 07 يوليوز 2018 - 23:43
لو قامت الأمم المتحدة بزيارة تندوف و تطلب ممن أراد العودة إلى المغرب و فرقت بينهم 52 مليون دولار، مع تقديم كل الحماية، لرجع كل المحتجزين إلى وطنهم المغرب....
7 - رد على 3- Said Ams و5- مبارك الأحد 08 يوليوز 2018 - 01:18
هي للأسف، البعثة الأممية الأكثر فشلا في التاريخ، هكذا يجب تعريفها. فلا هي إستطاعت تنظيم الإستفتاء المستبعد أمميا وفق القرارات المتتالية لمجلس الأمن منذ سنة 2007، ولا هي إستطاعت أن تخبر مجلس الأمن بالخروقات المتتالية لقرار وقف إطلاق النار المرتكبة من طرف جبهة الوهم. وقريبا جدا سينضاف إلى تعريفها تعريفا آخر متطابق مع المثل العربي الخاص بأم عمير. فقط أدعوك وكل الإنفصاليين إلى العودة إلى جادة الصواب قبل أن تهلكوا بسراب الصحراء، وقبل التفكير في إستحالة تحقيق أوهامكم، فكروا في معاناة إخوانكم وأخواتكم المحتجزين، وهل يسمح الضمير الإنساني بمزيد إستغلالهم من أجل أوهام كاذبة لم يكن لها أي وجود أو رواج زمان الإحتلال الإسباني وقبل أن يرفع المغرب القضية إلى الأمم المتحدة من أجل تصفية الإستعمار وبعدها إلى محكمة العدل الدولية بسبب إدعاء الإستعمار الإسباني أن الصحراء كانت أرضا خلاء قبل دخوله إليها، لتؤكد المحكمة وجود سيادة الدولة المغربية على الصحراء من خلال روابط بيعة السكان للملوك العلويين.
8 - Mohamed الأحد 08 يوليوز 2018 - 01:57
حكومة الجزاءر و الشعب الذي ربته على هذا الشكل منذ سنين، لا تحب لا مغربي ولا سعودي ولا شيعي ولا أمريكي ولا روسي و لا صيني ولا فرنسي ولا تونسي ولا الخليج كله، الجنرالات في الجزاءر تحب الفلوس فقط لا غير، تأخذ الفلوس و تبيع كل التراب الجزاءري و من فيه! اينك يا شعب الجزاءر؟؟؟
9 - الحـــــ عبد الله ــــاج الأحد 08 يوليوز 2018 - 02:15
وبلغ مجموع الدعم المالي الذي خصصته المنظمة الأممية للبعثة الدولية، التي تتولى مراقبة وقف إطلاق النار قي الصحراء، ما يفوق 52 مليون دولار خلال الفترة الممتدة ما بين فاتح يوليوز 2018 و30 يونيو 2019.

أي أن المينيرسو ستحصل على 50 مليار سنتيم فقط لتغطية نفقات 13 شهر بمعدل 3 مليارات و800 مليون سنتيم في الشهر !!

وعدد أفرادها لا يجاوزون 84 شخص !

يعني الى قسمتي 3.8 مليار سنتيم على 84 شخص كا طير فيهوم 45 مليون للواحد في الشهر !!
واخا أسيدي نديرو حساب اخر

لنفرض ان المصاريف (المازوط والتليفون وصيانة السيارات والفنادق...) تكلف مليار و800 مليون في الشهر
كا تبقا 2 مليارات كأجور هؤلاء الكسالى الذين لا يقومون بأي شيئ ما عادا التجول على سيارات رباعية الدفع والهيلكوبتريات فيوق الصحراء وكتابة بعض التقارير التي لا تكلفهم حتى 5 ساعات في الشهر

ويحصل كل واحد منهم على اجرة لا تقل عن 25 مليون في الشهر !
هادو غير الي باينين في أما مرتزقة النزاعات الدولية الذين يعملون في الظل وفي ردهات الأمم المتحدة فهم بالآلاف ويشتغلون تحت أوامر أمريكا وفرنسا وبريطانيا روسيا والصين

وهاد الشي علاش هاد النزاع ما عمرو يتحل !
10 - مغربي الأحد 08 يوليوز 2018 - 02:36
في مغربنا ممنوع تنطق كلمة الصحراء الغربية
لكن مسموح تنطق كلمة المينورسو.
ههههههههه الي فاهم تفهمنا..
لعجب.
11 - افران الاطلس المتوسط الأحد 08 يوليوز 2018 - 04:08
الأمم المتحدة تبعث ملايين الدولارات إلى "مينورسو" بالصحراء المغربية هذا الكلام لا يهمنا نحن المغرب
il faut juste que notre pays le Maroc ne paye pas cette note de sa poche de l'argent de nos richesse ou du contribuable marocain en faveur de cette mission de la minurso qui ne nous concerne pas d'ailleurs
12 - ولد حميدو الأحد 08 يوليوز 2018 - 04:23
لو كان المبلغ يحول للأبناك المغربية
خليهم ديما
حتى هدا استثمار مهم يدخل العملة الصعبة
13 - عدنان الأحد 08 يوليوز 2018 - 10:04
الولايات المتحد تبحت عن منفذ للدخول في الصحراء المغربية و تحاول جاهدا خلق الفتن بين العرب وهذا شكل من أشكال السياسة وكما تقول الفلسفة "الغاية تبرر الوسيلة"
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.