24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4607:1213:2516:4819:2920:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. أزمة جديدة في "لارام" .. الربابنة يرفضون مهادنة الخطوط الملكيّة (5.00)

  2. رصيف الصحافة: محمد الخامس حبس الحسن الثاني بسبب "نتائج الباك" (5.00)

  3. أردوغان يراهن على التكنولوجيا باستدعاء العلماء المغتربين إلى تركيا (5.00)

  4. أطلال وقوارض وأزبال تُكسد التجارة في "أسواق الأحياء" بسطات (5.00)

  5. موجة الهجرة السرية تضرب الريف وتغري مستفيدين من العفو الملكي (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | التهديدات الأمنية بالساحل تتوج مسار باحث مغربي

التهديدات الأمنية بالساحل تتوج مسار باحث مغربي

التهديدات الأمنية بالساحل تتوج مسار باحث مغربي

شهدت رحاب كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية التابعة لجامعة القاضي عياض في مراكش مناقشة أطروحة لنيل الدكتوراه في الحقوق، في إطار مختبر الدراسات الدولية حول تدبير الأزمات، تقدم بها الباحث عبد الواحد أولاد مولود في موضوع: "المغرب والتهديدات الأمنية بمنطقة الساحل والصحراء الإفريقية، دراسة لحالة الإرهاب".

الأطروحة نوقشت أمام لجنة علمية تشكلت من إدريس لكريني، أستاذ بكلية الحقوق بمراكش، مشرفا ورئيسا، وعبد الجبار عراش، أستاذ بكلية الحقوق بسطات، ومحمد بنطلحة، أستاذ بكلية الحقوق بمراكش، وعبد اللطيف بكور، أستاذ بالكلية متعددة التخصصات بآسفي، وأعضاء ومقررين، والعربي بلا، أستاذ بكلية الحقوق بمراكش، عضوا، ونال بموجبها شهادة الدكتوراه بميزة مشرف جدا.

يشير الباحث في أطروحته إلى أن الفضاء الجغرافي لدول الساحل والصحراء تحوّل إلى فناء خلفي لمختلف التنظيمات الإرهابية والممارسات الإجرامية، وتفشي ظاهرة الهجرة السرية، مشددا على أن استقرار المغرب طالما ارتبط باستقرار بلدان هذه المنطقة، لا سيما أنها ظلت مصدر مشاكل تلقي بثقلها على الموازنة الأمنية للمغرب.

وتمثلت إشكالية الأطروحة في بحث في العلاقة القائمة بين تحقيق التنمية وغياب مفهوم الأمن الشامل، مما يولد مظاهر الحرمان والعزلة ويؤدي إلى مخاطر وتهديدات تأخذ نمطا تقليديا وغير تقليدي للتعبير عن السخط والتمرد داخل مجتمع الساحل والصحراء، خصوصا أن المساحة الجغرافية للإقليم غير متحكم فيها... والمغرب ليس بمنأى عن هذه المخاطر نظرا لموقعه الجغرافي الذي يشكل صلة وصل بين الجنوب والشمال عبر المتوسط.

عرض الباحث في القسم الأول: حدود تأثير التهديدات الأمنية لمنطقة الساحل والصحراء على التوازن الأمني للمغرب، فيما خصص القسم الثاني لدور الفاعل الإقليمي والدولي في منطقة الساحل والصحراء والرؤية المغربية لحفظ الاستقرار.

وقد توصل الباحث إلى مجموعة من الخلاصات في هذا العمل الأكاديمي، تمحورت حول التأكيد على أن التهديدات الأمنية الحديثة على المنطقة بدأت ملامحها تلوح في الأفق بعد 11 سبتمبر 2001، مبرزا بعض مظاهر الخلل التي طبعت المقاربات المعتمدة لحل مشاكل الساحل والصحراء في ظل تغييب منطق الشمولية والاندماجي.. ومؤكدا أيضا على أن التصدي للتهديدات الأمنية، رهين بضرورة التنسيق والتعاون الإقليمي والقاري وكذلك تفعيل الدور الإيجابي للقوى الدولية الفاعلة في الإقليم..

ويضيف الباحث بأن المغرب مطالب بالحضور أكثر داخل هذه المنطقة وكسر كل الحواجز والمكائد التي تحاول بعض دول الجوار فرضها عليه..

أما على المستوى الداخلي، فاعتبر الباحث أن حفظ استقرار المغرب من الضربات الإرهابية، موازاة مع كل المجهودات والتأهب الدائم، يتطلب إسهام عدد من الفاعلين من هيئات سياسية ومجتمعية وتربوية وإعلامية ودينية عبر التحسيس بمخاطر الإرهاب والتطرف، والتركيز أكثر على أسس التنشئة الاجتماعية واستحضار محاربة الإرهاب الشعبية في هذا الخصوص أيضا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - soufiane الاثنين 09 يوليوز 2018 - 09:44
Je sais pad pourquoi il a recu son doctorat avec mention mais dans la fin de l article il n a meme pas parler sur les causes principales de terrorism qui sont vraiment encomiques, la pauvreter et l abscence democracy reele
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.