24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1013:2616:5019:3320:48
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. مساطر إدارية تعيق تفعيل صندوق التعويضات لضحايا مافيا العقارات (5.00)

  2. أول خط جوي مباشر يجمع قريبا الدار البيضاء ومطار أنديرا غاندي (5.00)

  3. جبهة تطرح خمسة سيناريوهات لإنقاذ "سامير" وتطالب بجبر الضرر (5.00)

  4. زيارة بوريطة إلى واشنطن تؤكد ثبات الموقف الأمريكي من الصحراء (5.00)

  5. الهند تقترب من تجريم الطلاق الشفهي "بالثلاث" (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | "المغرب الموحد" وصفة ملك المغرب لمواجهة "العابثين بالاستقرار"

"المغرب الموحد" وصفة ملك المغرب لمواجهة "العابثين بالاستقرار"

"المغرب الموحد" وصفة ملك المغرب لمواجهة "العابثين بالاستقرار"

شكلت لازمة "المغرب الموحد" عمادا أساسيا انطلقت منه كل محاور خطاب الملك محمد السادس بمناسبة الذكرى التاسعة عشرة لتربع الملك محمد السادس على العرش، حيث شدد الخطاب الملكي على أن "الله منَّ على المغرب، عبر تاريخه العريق، بنعمة الوحدة والتلاحم، في كل الظروف والأحوال. وما الاحتفال بعيد العرش، الذي نخلد اليوم ذكراه التاسعة عشرة، إلا تجسيد للبيعة التي تربطني بك، والعهد المتبادل بيننا، على الوفاء الدائم لثوابت المغرب ومقدساته، والتضحية في سبيل وحدته واستقراره".

وأضاف الخطاب الملكي أن "المغاربة الأحرار لا تؤثر فيهم تقلبات الظروف، رغم قساوتها أحيانا، بل تزيدهم إيمانا على إيمانهم، وتقوي عزمهم على مواجهة الصعاب، ورفع التحديات، وأن الخاسر الأكبر من إشاعة الفوضى والفتنة هو الوطن والمواطن، على حد سواء"، مشددا على "أن العهد بين ملوك هذا الوطن وأبنائه لا يزال بمثابة الحصن المنيع، الذي يحمي المغرب من مناورات الأعداء ومن مختلف التهديدات. كما مكننا من تجاوز الصعاب، ومن تحقيق العديد من المكاسب والمنجزات، التي نعتز بها، في ظل الوحدة والأمن والاستقرار".

وأردف ملك المغرب، ضمن الخطاب الموجه إلى الأمة مساء أمس الأحد، أن "المغرب هو وطننا، وهو بيتنا المشترك، ويجُب علينا جميعا أن نحافظ عليه، ونساهم في تنميته وتقدمه"، مسجلا أن "الوطنية الحقة تعزز الوحدة والتضامن، وخاصة في المراحل الصعبة".

وفي هذا السياق، يرى محمد الزهراوي، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاضي عياض، أن "توظيف مُصطلح الوحدة ومكان إلقاء الخطاب في السياق الحالي يحمل العديد من الأبعاد؛ أولها أن الملك يؤكد على وجود تحديات كبيرة تهم وحدة المملكة، وثانيها مسألة ربط الوحدة بقضية الفتنة والفوضى، وهي رسالة مفادها أن الدولة لن تتسامح مع كل من سولت له نفسه أن يعبث بالوحدة والاستقرار".

وأكد الزهراوي، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "الرسالة من أعلى سلطة إلى قوات الدرك والأمن مفادها عدم التسامح والتهاون مع كل التجاوزات الصادرة من بعض الأفراد"، مشيرا إلى أن "الملك أجاب على انتظارات العفو عن معتقلي حراك الريف، ووجه رسالة مباشرة تبين أن الدولة غير مستعدة للتساهل مع مثيري الفوضى ومن يهدد استقرار البلاد".

وأكمل المتحدث أن "الملك حسم النقاش والقراءات التي كانت سائدة، بإلقائه الخطاب من مدينة الحسيمة، حيث أوضح أن لا مشكل مع منطقة بعينها، بقدر ما يرتبط النقاش بإنفاذ القانون على مجموعة من الأشخاص"، مسجلا أن "عبارات الفتنة والفوضى يوجه من خلالها الملك رسائل كذلك إلى التنظيمات التي تشتغل خارج المؤسسات والتي لا تحظى بالشرعية القانونية، كما أنه يحاول أن يُعيد الاعتبار إلى بعض المؤسسات بعد أن صارت في الآونة الاخيرة عرضة للنقد اللاذع والسخرية".

وختم الزهراوي تصريحه بالقول إن "الخطاب حمل إقرارا صريحا ومباشرا من رئيس الدولة بخصوص التحديات والرهانات المرتبطة بأمن واستقرار البلاد، والتي باتت تطرح نفسها بقوة كبيرة خلال السنتين الأخيرتين".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (72)

1 - رشيد الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:11
وصفة الاستقرار : استفادة الوطن و المواطنين من ثروات أرضهم، ليس بإعطائهم المال و لكن بتوفير حاجياتهم الأساسية من صحة و تعليم و عدالة و كرامة و رفع الحد الأدنى للأجور و القضاء على الريع و الفساد..
2 - Ziga الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:14
محاولة ادراج بقية الشعب المتبقبة اعني 85 في المئة الى جانب المخزنيين هكذا ظهر الخطاب والسلام
3 - سعيد الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:15
نعم كلام جميل و الملكية هي النظام الوحيد الذي يصلح ل المغرب ماضيا و مستقبلا لكن يجب إيقاف النخبة الفاسدة عند حدها لأنها تهدم كل ما يبنيه الملك لأن اغلبهم له عدة جنسيات و حسابات في مشارق الأرض و مغاربها و المغرب بالنسبة لهم فرصة لمحاكمة الثروات فقط
4 - مغربي الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:15
عاش الملك محمد السادس نصره الله
5 - رسالة الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:15
طريق الصواب إلى الوحدة هي الديموقراطية والقانون فوق الجميع، هي العدالة الاجتماعية، هي التعليم الاءق وهي التطبيب الجيد...والوطنية الحقى هي أن يعي المواطن بما عليه وما له، هي التربية على الاحترام لا على الخوف وعلى الحب لا على العبودية.
6 - hamidoo الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:18
هل بالامكان تعريف العبثين باستقرار الوطن لكي ناخذ منهم الحيطة والحذر
في الحقيقة انني ثقيل الفهم من يوضح الامر اكثر سعيه مشكورا وجازاه الله خير
اذا لم يكن ناهبوا الالموال العامة من يكونا هؤلاء يا ترى
7 - oussama الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:18
العابثين بالإستقرار هم التماسيح و العفاريت الذين يأكلون ثروات البلاد دون رحمة و لا يتركون لضعفاء شيئا و إلى ناض و دوا يقولو عليه خائن ، إرهابي أو بوليزاريو،
هيهات الحق يعلوا و لا يعلى عليه
8 - تاوناتي الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:20
وماذا عن الانفصاليين في الصحراء كاميناتو حيدر وأصحابها.لماذا تتسامح معهم الدولة وتصرف لهم رواتب.
نريد دولة لاتفرق بين المغاربة في الحقوق والواجبات.تهدد في الشمال والجنوب .
9 - H MEN الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:22
العابثين هم الحكام الشفارة والرشايوية لي ما تايحاكمهم لا قضاء ولا قدر.لقاو شعب نصو مخلوع ونصو مكلخ .
10 - امين كندا الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:31
الاستقرار يتحقق بربط المسؤولية بالمحاسبة، القطع مع عبث الريع و الاحتكار و الفساد المالي و تضارب المصالح و استعمال السياسة لأهداف شخصية و يتحقق بالاتزان في نفقات الدولة و تنقية الادارة من الكوارث البشرية. و انذاك يمكن ان نبدأ الحديث عن دولة في طور النمو. تحياتي.
11 - حمودي الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:33
العابتون بالاستقرار هم الوزراء والبرلمانيين والسياسيين وخدام الدولة واعضاء الحكومة وزعماء الاحزاب وعلى راسهم اخنوش والعتماني العابتون بالاستقرار هم الشركات الكبرى التي تستنزف جيوب المواطن العابتون بالاستقرار هم الجمعيات وعلى راسهم المجلس الوطني لحقوق الانسان العبت بالاستقرار هو جلب الاف المهاجرين وادماجهم بالمغرب العبت بالاستقرار هو انافق الاموال بافريقيا العبت بالاستقرار هو تنظيم المهرجانات العبت بالاستقرار هو عدم بناء المدارس والمستشفيات ان كان الاستقرار هو ان تسيطر الاقلية على التروة وتعيش الاكترية بالفتاب فما عندنا ما نديرو بهاد الاستقرار
12 - ابن الريف الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:35
أصبح كل من يطالب بالكرامة وحقوقه الاجتماعية والاقتصادية عابثا باستقرار البلد ويهدد أمنه هذا هو العبث بعينه
الحرية لمعتقلي حراك الريف.
13 - majid الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:36
ا للااستقرار و اللا وحدة و كل المفاسد و الفتن انما تنموا و تترعرع و تطلق جذورها في دولة لا يسود فيها العدل و المساواة بكل تجلياتها الاقتصادية و الاجتماعية و الثقافية فالمواطن عندما يحس بان كرامته مصانة وحقوقه في مقدرات وطنه تصله و القضاء ينصفه اذا سلب حقا من حقوقه فاكيد ان هذا المواطن سيدافع عن وطنه بالغال و النفيس اما ان كان الوطن مختصر في بضع عائلات و الباقي تكملة حساب فالاكيد ان جميع الفتن قابلة للظهور في اية لحظة
14 - مروكي الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:37
حفظ الله وطننا العزيز من شر الفتن ما ظهر منها و بطن . و لكن نريد توزيع عادل لللثروة ليس فقط في الريف بل كافة ربوع الوطن . الله . الوطن الملك
15 - لن أسامح الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:38
حتى أنا لن أتسامح أمام قاضي القضاة رب الأرض و السماء.
عندها سنرى من ...
16 - said الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:40
لسنا مغربا موحدا
نحن مغربين وشعبين
مغرب المنتفعين المحظوظين
ومغرب البؤساء والبطالين
17 - normal الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:43
les europeenne on crié Une loi qui condamne tous le monde.. lès arabe en crie Une loi Pour condamne lès plus faible... là fin approche de vous les traîtres..le Monde et Petit
18 - النوري عبد اللطيف الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:44
عندما يعلم الشعب المغربي أن الله وحده لا شريك له وأن محمد وحده لا شريك له وأن الإسلام الكامل وحده لا شريك له وأن السواد الأعظم وحده لا شريك له سيضهر لهم العدو من الصديق وسنعيش متحدين في وطن واحد لا شريك له رحيم جميل غني بالخيرات وبأسعار منخفضة.
19 - زيزو الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:46
واقع المغاربة صعب جدا والمؤشرات العالمية تنمية صحة تعليم فقر هشاشة كلها في الحضيض لم تعد لنا مكانة حتى مع دول كنا نعرفها متخلفة حيث تجاوزوا كل المؤشرات وتقدموا بشكل أكبر منا في العديد من المجالات أما واقعنا البئيس لم يعد يحتمله أحد وكأن البلد مستنقع يغرق المغاربة فيه يوما بعد يوم وأصبح الفساد واللصوصية والاختلاسات من المال العام الصفة المرتبطة بالحكم وحماية اللصوص والمفسدين شريعة يحميها القانون انها مرحلة إفلاس سياسي ديني من خلال انحطاط القيم وانعدام الرؤا وانسداد الافق واقتراب السقطة الحرة
20 - قصيدة الأزلية الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:46
من هم العبثيون العابثون باستقرار الوطن؟ هم التماسيح والعفاريت ، المحظوظون المتملقون الذين يأكلون الغلة كاملة ويلعنون الشعب عندما يضيق صدره ويصرخ ، يجب محاسبة ومعاقبة المختلسين والمنتفعين من الريع المحرم ، لا أن تقتلوا الشعب أو ترموه في الجب ليخلو لكم جيب أبيكم.
21 - تنغيري الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:46
نحن بغنى عن الفتنة والفوضى،لكن مادامت الحكومة وذوي النفوذ والسلطة محافظين على سياسة التعسف والامبالات وان القانون يحمي مصالحهم الشخصية قبل مصلحة الوطن والمواطن وانهم مع ذويهم فوق القانون فلن تتغير الوضعية الحالية للمغرب بل ستزيد الطين بلة.المواطن المغربي لم يطلب اشياء مستحيلة او خيالية،لنا الحق في العمل،لنا الحق في تعليم جيد،الصحة،كيف لمسؤول شرب الدهر عليه واكل ان يساير تطور العصر كيف له ان يعرف مشاكل هذا الجيل الجديد.لن تتغير الاوضاع ما لم تتغير الطريقة التي تنهجها الحكومة لأنه بكل صراحة سبب هذه الفتنة وما هو قادم هي الحكومة بجميع مسؤوليها صغارا وكبارا.
22 - بغينا حقنا في الثروة الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:52
المغرب عندو ثروات هائلة اكثر من اسبانيا وفرنسا واحنا عايشين مقهورين ومقموعين ولا خدمة لا صحة لا تعليم ,ومن 1956 احنا عايشين في امن واستقرار ولكن رانا عايشين ايظا في المزرية والفقر المدقع والموت البطيء وما عندناش الحق في خيراتنا وثرواتنا ولي يخرج للشارع يهدر على حقوه ويقول لا للفساد تيلفقو ليه تهم خطيرة وكيغبروه في الحبس وهادشي ماشي معقول و 88 في 100 ديال الشعب المغربي ماراظيينش بهاد الظلم.
23 - هشام كولميمة الاثنين 30 يوليوز 2018 - 20:59
المغرب الموحد هو :تكافؤ الفرص،الكرامة، العدالة الاجتماعية،الحرية،ربط المسؤولية بالمحاسبة،محاربة الفساد،محاربة الوصولية و الانتهازية،محاربة تجار الدين،تعليم جيد،الصحة للجميع.....
24 - ولد حميدو الاثنين 30 يوليوز 2018 - 21:00
دستوريا ليس للملك الحق في صدور عفو قبل صدور الحكم النهائي اما الأحزاب و المحامون فيبيعون الأوهام للمعتقلين رغم انهم يعرفون القانون
25 - مغربي وطني الاثنين 30 يوليوز 2018 - 21:01
المغرب في حاجة الى حكم يرضي الله ثم العباد، يعني في زماننا هذا الى ديموقراطية حقيقية، يتطور منها اغلبة الشعب من فقراء الى طبقة متوسطة و ذلك من تعليم (يراعي تاريخ الاسلاف و تطور الحاضر )، الصحة (مسؤلين يراقبون و يحاسبون ثم طاقم طبي يراعي الله في مهمته الشريفة)، العدالة ( لا ثم لا ثم لا ل الرشوة وتضييع الحقوق من طرف الملعونين عدماء الضمير المقصودين من النسيج القضاءي).
26 - المصطفى المراقي الاثنين 30 يوليوز 2018 - 21:10
لا يتأتى الإستقرار إلا بالعلم الصحيح والفن الراقي والحرية الوطنية أما ما نمر به الآن ماهي إلا فترة مخاض بين من يمثل المصالح الخاصة مع ضمائر الحية التي ترتبط بالمصالح العليا للوطن والفرق شتان بينهما.
27 - الله الوطن الشعب youtube الاثنين 30 يوليوز 2018 - 21:13
الشعب يريد اطلاق سراح كافة المختطفين وتوزيع العادل للثروات ومحاكمة ومعاقبة المفسدين والنهابين وهذا هو المغرب لي بغينا اليوم.
28 - مفيد الاثنين 30 يوليوز 2018 - 21:17
ليس هناك ناهبو المال العام.. بل هناك من يحط القوانين على مقاسهم من أجل تحريك شركاتهم و معاملهم و أراضيهم.. و يضيقوا على المواطنين و خصوصا منهم الطموحين الأذكياء الذين بإمكانهم خلق التقدم و الازدهار.. الاحتكار و خلق طبقة عليا من الأثرياء لا تصلح للمغرب و جمعهم بين الثراء و السياسة يقصي ما تبقى من المغاربة و يصعب عليهم المعيشة التي تخلق التوترات.. يجب إعادة فهم السياسة و هي في المغرب احتكار كل ما هو تنفيذي لصالح المؤسسات الحزبية و مؤسسات الدولة.. التجديد هو العناية بالشعب و بكل ما يخص الشرائح العريضة للمجتمع.. هي الأولوية و هي الضمان لاستقرار المغرب..
29 - مفيد الاثنين 30 يوليوز 2018 - 21:17
ليس هناك ناهبو المال العام.. بل هناك من يحط القوانين على مقاسهم من أجل تحريك شركاتهم و معاملهم و أراضيهم.. و يضيقوا على المواطنين و خصوصا منهم الطموحين الأذكياء الذين بإمكانهم خلق التقدم و الازدهار.. الاحتكار و خلق طبقة عليا من الأثرياء لا تصلح للمغرب و جمعهم بين الثراء و السياسة يقصي ما تبقى من المغاربة و يصعب عليهم المعيشة التي تخلق التوترات.. يجب إعادة فهم السياسة و هي في المغرب احتكار كل ما هو تنفيذي لصالح المؤسسات الحزبية و مؤسسات الدولة.. التجديد هو العناية بالشعب و بكل ما يخص الشرائح العريضة للمجتمع.. هي الأولوية و هي الضمان لاستقرار المغرب..
30 - الوزاني الاثنين 30 يوليوز 2018 - 21:24
بالله عليكم نحن المغاربة ما عدنا نفهم مع من نصتف وضد من نقف نعم هناك نمو لكنه جد بطيء ولا يستجيب لمتطلبات المواطنين وبه وجب الاءعلام وليس كل من حارب الفساد عدمي أو يدعو للفتنة نضرية التخوين تلك ما عادت تنفع مع هدا الشعب يحب وضع الاءمور في سياقها الصحيح وبدلا من من مناصرة فريق على الاءخر يجب إيجاد حلول جدرية لكل هده المشاكل ولن يزايد احد علينا في مواطنتنا وكل من طالب بتحسين اوضاع بلده فهو ليس بخاءن ولا عميل ولا يدعو الا الفتنة ومن اعتبره كذلك فيجب عليه مراجعة تفكيره والسلام
31 - أسد الريف الاثنين 30 يوليوز 2018 - 21:25
اسد الريف
نعم للمغرب الموحد لكن ..
المغرب الموحد امر بديهي لا يتزايد عليه أحد، ولكن حارب المفسدين والغشاشين وناهبي المال العام ، حارب الفوارق الاجتماعية والمجالية ووفر الكرامة والعيش الكريم لكل المغاربة. وليكف المخزن با لصاق التهم الجاهزة للشرفاء الذين كانت لهم الجرأة وخرجوا للمطالبة بأدنى شروط العيش والزج بهم في السجون لمدد زمنية خيالية.
32 - احمد الاثنين 30 يوليوز 2018 - 21:27
العدل والمساواة منعدمان فالسفينة تغرق كل سنة
33 - smail الاثنين 30 يوليوز 2018 - 21:37
اللهم احفظ بلدنا المغرب من كل الفتن والمحن ما ظهر منها وما بطن وانصر أمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس نصره الله
34 - مواطن الاثنين 30 يوليوز 2018 - 21:42
في نظري واجبات المواطن لا تتعدى اثنين
1-اداء ااضريبة
2-الدفاع عن و حدة الوطن.
اما فيما يخص الباقي فهي حقوق تكون مؤطرة بقوانين ومن حق المواطن المطالبة بها كحق التعليم ؛الصحة؛ الشغل؛السكن......
35 - Hassan الاثنين 30 يوليوز 2018 - 21:43
العبث هو الذي يتحدث عنه هؤلاء الأساتذة الجامعيون
يتحدثون من الفراغ لا هم من أصحاب رأي ولا هم من القواعد . عندما كان الجامعيون يفتون كانوا يبسطون و يبسطون ويستقطبون ويخلقون الأفكار . منهم تعلمنا مفاهيم الحرية والهوية والكرامة والنظام وتشبعنا بالمبادئ
أما اليوم الأستاد إذا نطق فإنه لا يقنع حتى زوجته
سامحهم الله استهوتهم الاماني والمناصب ونسوا خدمة الوطن الذي بفضله اعتلوا المنابر
36 - Taypan الاثنين 30 يوليوز 2018 - 21:46
من منا لا يرغب في الامن واستقرار الاوضاع بعيدا عن المزايدات والحسابات الضيقة لكن ذلك لن يتاتى في غياب الاستقرار المادي والمعنوي
على الدولة ورجالاتها اااحرار التحلي بروح المسؤولية وجعل مصلحة البلاد والعباد فوق كل اعتبار مع ربط المسؤولية بالمحاسبة
37 - #مقاطعووووووووووووووون الاثنين 30 يوليوز 2018 - 21:51
بل إن العابثين الحقيقيين بأمن البلاد هي بنية و منظومة الريع و دكاكينها السياسوية التي تتحكم في مقدرات البلاد الاقتصادية و المجتمعية وثرواتها و في مفاصل الدولة و الاقتصاد المغربيين و تدبير الشأن العام المغربي المثقل بسياساتها اللاشعبية التدبيرية الفضائحية الكارثية المنتهحة ضد عموم الطيف الشعبي المغربي الكادح و أجهزت على قدوته الشرائية الضعيفة و المعدومة و على حقوقه العادلة و المشروعة و مكتسباته الإجتماعية والاقتصادية في عدة قطاعات كالتعليم و الصحة و التقاعد والمقاصة و التشغيل و دفعته إلى الاحتجاج السلمي المنظم في الريف و جرادة و زاكورة و إبداع حراك مقاطع منتفض و عارم ضد الغلاء و الاحتكار و الارتفاع الصاروخي للأسعار و جشع الاحتكارات الكبرى وديناصوراتها.
38 - عبدو الاثنين 30 يوليوز 2018 - 21:51
العالم كيتطور بغينا شي تغيرات ملموسة على ارض الواقع ماشي تغير المصطلحات فكل خطاب زايدينها بلغة التهديد بغينا شي رؤية واضحة للمستقبل كلشي خاصو mise à jour
39 - وزاني الاثنين 30 يوليوز 2018 - 21:51
العابثين بامن البلاد يا صاحب الجلالة هم الفاسدين واللصوص اما غيرهم فيعانون من الفقر والخاجة والظلم وقلة الحيلة للهرب من هده البلاد
40 - ايمداحن الحسن الاثنين 30 يوليوز 2018 - 21:51
الملك في المغرب هو ضامن الاستقرار ؛ومن له رأي مخالف فلا يحب الخير لهذه الأمة.نعم لمحاربة الفساد بالطرق القانونية ؛مع ضرورة البدأ بالدات أي كل واحد يقوم بواجبه حسب مهامه الإجتماعية؛عوض النظر للآخر كمصدر للفساد فكثير منا لا يقوم بواجبه وهو بذلك فاسد.
41 - #مقاطعووووووووووووووون الاثنين 30 يوليوز 2018 - 22:00
بل إن العابثين الحقيقيين باستقرار البلاد هي بنية و منظومة الريع و دكاكينها السياسوية التي تتحكم في مقدرات البلاد الاقتصادية و المجتمعية وثرواتها و في مفاصل الدولة و الاقتصاد المغربيين و تدبير الشأن العام المغربي المثقل بسياساتها اللاشعبية التدبيرية الفضائحية الكارثية المنتهحة ضد عموم الطيف الشعبي المغربي الكادح و أجهزت على قدوته الشرائية الضعيفة و المعدومة و على حقوقه العادلة و المشروعة و مكتسباته الإجتماعية والاقتصادية في عدة قطاعات كالتعليم و الصحة و التقاعد والمقاصة و التشغيل و دفعته إلى الاحتجاج السلمي المنظم في الريف و جرادة و زاكورة و إبداع حراك مقاطع منتفض و عارم ضد الغلاء و الاحتكار و الارتفاع الصاروخي للأسعار و جشع الاحتكارات الكبرى وديناصوراتها.
42 - صنطيحة سياسة الاثنين 30 يوليوز 2018 - 22:01
ادا كان الوطن موحد والمغرب سواسية ...

يجب إلغاء استفادة المناطق الصحراوية من الريع و اثمان المحروقات التي تنقص عن مناطق الشمال ب 60%
43 - saotoma الاثنين 30 يوليوز 2018 - 22:03
الإستقرار مهم ولا يجب العبث به والفتنة نائمة ومعروفين رؤؤسها المشكلة الأساسية في المغرب أن المغاربة يستعجلون بعض الشئ الأمور والنموذج التنموي الجديد الذي أطلقه الملك مؤخرا يحتاج بعض الوقت لينمو ويزدهر وقد ظهرت بوادره لا حول ولا قوة إلا بالله. un peu de patience.
44 - حميد الاثنين 30 يوليوز 2018 - 22:03
بعض الأشخاص مرضى لأن همهم هو التنقيطات لأنهم يخدمون اسيادهم و الفاشلون كلهم هكدا
عالة على المجتمع
45 - عبدالإله الاثنين 30 يوليوز 2018 - 22:05
الفتنة والفوضى لاتجدها إلا في الدول التي تنعدم فيها العدالة والتربية.فمن جهة هناك فساد كبير بدون محاسبة ومن جهة أخرى هناك شعب لم تخصص له الدولة أي مقومات للتربية ممأذى إلى إفلاس تربوي وأخلاقي خلق جيلا عنيفا قابلاللإنفجار في أي لحظة.
46 - abd lah najar الاثنين 30 يوليوز 2018 - 22:06
إلى النوري أقول لك اتق ألله أن ألله تعالى هو الواحد الأحد لا شريك له فلا تشرك بالله إن الله لايغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك
47 - مواطن2 الاثنين 30 يوليوز 2018 - 22:08
استقرار البلاد رهين بطريقة تدبير الشان العام.....وما دام تدبير الشان العام غير مرتبط بالمتابعة والمحاسبة ..... لا يمكن ضمان هذا الاستقرار....واكبر دليل على ذلك الاحتجاجات التي ظهرت في المناطق المهمشة ..... وكانت التوجيهات الملكية السامية واضحة ...وتطرقت غير ما مرة للحديث عن الاختلالات التي طالت عدة قطاعات.....واعطيت التعليمات الكافية لمعالجتها.....والمواطن ينتظر.....ويتوجه دائما الى ملك البلاد على اساس انه الملاذ الوحيد والمنقد للبلاد والعباد.....وبعد التوجيهات الملكية السامية ..... لا يلام احد على تقصيره.....وستكون المراحل القادمة والغضبات الملكية اشد قساوة على المقصرين......وهذا ما يتمناه المواطنون بفارغ الصبر.....وكل آت قريب.
48 - ميلود الاثنين 30 يوليوز 2018 - 22:18
ليست هناك أي دولة في العالم تتساهل مع دعاة التقسيم والفوضى ونشر العنصرية
هدا مبدأ عالمي
49 - مجرد راي الاثنين 30 يوليوز 2018 - 22:20
لو لم يكن هنالك ظلم فلن تحدث الفتنة والمغرربهم ليسوا مذنبين بل المذنب هو ذاك المسؤول الذي لا يحاسب ولايعاقب المغرب 70% نسبة الفقر و70%اميين 70% عاطلين عن العمل لا ضمان اجتماعي ولا ضمان صحي ولا سكن ولا اي امل كيف لايغرر بهؤولاء وكيف لايصبح البعض منهم مناوء للنظام وعميل لجهات اجنبية هل ستحد الرساءل المشفرة وخطاب التحذير والتنذير من الخطر .
50 - حسن الاثنين 30 يوليوز 2018 - 22:34
النصر والعز لملك المغرب و شعبه الوفي
و الموت لعدو المغرب
كلنا مغاربة مع ملكنا المحبوب
51 - الحاج الوحدي انگادي الاثنين 30 يوليوز 2018 - 22:36
عاصرت ثلاثة ملوك مغاربة محمد الخامس و الخسن الثاني ومحمد السادس ،وأنا من مدينة وجدة أحفظها منذ الخمسينات ، لم تصدقوا كيف أصبحت هذه المدينة من أجمل البلدان في العالم ، أقسم بالله العظيم أنني لم اكن أحلم بهذا المستوى ،والفضل يرجع الى الله والى محمد السادس والتي فاقت زياراته الى هذه المدينة 26 مرة ، أما الحسن الثاني فقد زارها مرة أو مرتين لدخوله الجزائر او لقاء ه بالحدود. فلنحمد الله على هذا الملك الوديع الذي لا يتكلم كثيرا ولكن يفكر بعمق .
52 - Mourad الاثنين 30 يوليوز 2018 - 23:00
الوحدة هي أساس النجاح والتقدم في أي دولة.
53 - مواطن الاثنين 30 يوليوز 2018 - 23:30
نريد.زيادة.مهمة.
ونريد.التعليم.والصحة.والامن.والعدل.
والقطع.مع.الريع.
54 - abdallah الاثنين 30 يوليوز 2018 - 23:44
المحرضون على زعزعت الوطن لامكان لهم معنا إنظروا إلى الشعب التركي لما ثار في وجه الإنقلابين لأنهم وقفوا مع رئيسهم وسانده وكيف للملك خلوق ومبدع أن تتحاده قلة من المؤجورين والعملاء متناقضين مع أنفسهم مرة يتكلمون عن مطالب إقتصادية ومرة أخرى عن جمهورية ريفية وهذاالموضوع له أكثر من ستون سنة في كل مرة يعيدون الكرة ومعروف من يدعمهم كذاك شرذمة البوليساريو المدعومة من الجزائر وكل هذا الملك يتسامح ولكن هناك تطور إقتصادي والدليل الإستتماراث الأجنبية مثل صناعة السيارات والمشروع الضخم لشركة بوجو لا تنسوا أن بعد الدول أصابها السعر على هذا ا لمشروع الذي سيرى النور قريبا وسيحتاج أكتر من خمسين ألف عامل مباشر وغيرمباشر ولا أحذ يجادل أن هناك صعوبات ولكن حينا ثحرث وتزرع البدورلا بد أن يحينا وقت الحصاد وأخيرا الوطن ثم الوطن والملك حفضه الله ولاتشمتوا من رمزكم والمغرب قوي بشبابه ورجاله
55 - مواطن الاثنين 30 يوليوز 2018 - 23:48
الدولة التي لا تستطيع تلبية مطالب مواطنيها و لا تستطيع تقديم خدمات للشعب فهي دولة فاشلة المغرب يعتبر كذلك. .
56 - مغربي الثلاثاء 31 يوليوز 2018 - 00:39
نحن المغاربةيمكنً ان نتنازع على كثير من الأشياء الا القليل ومنها وحدة المغرب والملكية التي هي ضامن الاستقرار وموحدة المغاربة من كل المناطق والقبائل وشتى لهجاتهم وآراءهم السياسية و.....ولهذا
بتشبت المغاربة بها ابا عن جد ولا دخل لهذا باالتملق او الاستفادة او غيرها لان الفلاح والفقير ليس اقل حبا للملك من غيره
اما السياسة فهناك حكومة بصلاحيات واسعة
يمكنها تطبيق برنامجها ولا احد يعترض ذلك وهي من يجب ان يحاسب وأقول هذا خصوصا لاصحاب الديسلايك
57 - محمد الثلاثاء 31 يوليوز 2018 - 01:01
الحق يعلوا و لا يعلى عليه . و الأيام بيننا .
58 - شي مدوخ الثلاثاء 31 يوليوز 2018 - 01:38
العابثون بالإستقرار صنفان: الصنف الذي عناه الخطاب الملكي ولكن كذلك الفاسدون ضمن رجالات الدولة والإدارة , واعتقادي أن الصنف الثاني هو الأولى بالمحاربة لأنه هو من يخلق الأرضية المناسبة والتربة الخصبة لاشتغال الصنف الثاني الذي لا يكترث لوحدة البلد وأمنه واستقراره
آمل شعصيا أيما أمل أن يكون النقد الذاتي الذي أثاره الملك في خطابه يذهب في هذا الاتجاه
59 - مطلوم المطار الثلاثاء 31 يوليوز 2018 - 01:47
اللهم احفظ بلادي من كل شر وانصر محمد السادس و طول العمر نعم يوجد ببلدي من يريدون الفتنة لكن الله فوقهم والحمد لله اطلب من الله ان يهديهم الي الصواب ارجو من كل يغور علي هذا الوطن الحبيب رد الاعتبار لي لما تعرضت له من تشكيك في مواطنتي من طرف لوبيات تشتغل بمطار الرباط سلا بسبب شجار بسيط مع زميل لي بالعمل ليتطور الامر بان قال لي ان لم تسكت ساقول للادارة بانني لااعترف بمغربية الصحراء ولما ترت في وجهه واشتكيت للادارة لفقت لي تهم لااساس لها من الصحة واصبحت اتعرض لتهديدات بالتصفية الجسدية مما زعلني اترك عملي عن غير قصد وانا ابن قبيلة صحراوية اعطت الغالي والنفيس من اجل الصحراء المغربية واش الملك
60 - 62 سنة الثلاثاء 31 يوليوز 2018 - 02:11
62 سنة ديال ( الاستقلال ) ومازال ما عندنا حتى الصبيطارات نقيين وحتى سيارات الاسعاف مازال ما بدلوهم من 1956 و قطاع التعليم مهمش ومخرب وكارثة واكتظاظ
61 - ماسين X الثلاثاء 31 يوليوز 2018 - 02:35
ياصاحبنازان هذا الخطاب هو أكفي خطاب منذ توليك مقاليد الحكم. البيعة لمن يعدل بين الناس ويحاسب المسؤولين الفاسدين الذين نهبوا خيرات البلاد ونراهم هنا في اوربا وكندا وامريكا في فنادق خمسة نجوم، اليس هولاء ممن يتسلح بأكثر من جنسية هم العابثون باستقرار البلاد ؟
انني اخاف ان تكون اخر من يعلم مايجري في المغرب وقد احاطت بك بطانة السوء من كل جانب. ترى من كتب خطابك ومن من أشار عليك بإلقائه من الحسيمة؟
ماهي الرساءل التي تبعثها للريف؟
أبناء الريف لا يستجدون عطفا ولا عفوا، اما البراءة والاعتذار واما السجن الى ان يقضي بينك وبينهم رب العرش العظيم وعندها سينطق الحكم ليس باسم جلالتك وانما باسم ملك الملوك.
ان الذي يعبث باستقرار البلاد تراهم صباحا مساء ، هم من يكتبون خطاباتك، هم من يشيرون عليك، هم من يكذبون عليك وهم من يسومون شعبك العزيز سوء العذاب وهم من يسرقون لقمته جهارا نهارا، وانت تنظر بمنظار مقلوب.
ان استقرار البلاد في يد الشعب وليس في يد الكلاب التي أطلقتها لتنهش أعراض المغاربة بدون حسيب ولا رقيب. اين ربط المسؤولية بالمحاسبة؟ اين مضامين خطابك الاول والثاني وحتى لا نقول التاسع عشر؟
62 - Nono الثلاثاء 31 يوليوز 2018 - 03:00
يا جماعة الخير حنا حقنا عند الله سبحانه هو تعالى مغيضيعش
وفي نفس الوقت لازم نحمد الله على النعمة لي احنا فيها لاننا احسن من بلدان كثيرة فيها حروب الاطفال كتموت كل نهار والعوائل مشردة في الشوارع من الحرب
63 - azul الثلاثاء 31 يوليوز 2018 - 04:15
الاستقرار .... نعم الاستقرار القسري أم الاستقرار الطبيعي حتى ليبيا كان فيها إستقرار لمدة 40 سنة. عدد كبير من الاوروبيين والافارقة يلقبونه ب (ملك الفقراءle roi du pauvre) لكثرة الفقر في المغرب
64 - med الثلاثاء 31 يوليوز 2018 - 04:15
ليس هناك أي استقرار في المغرب ما دام طغاة الفساد سيتولون على كل ثروات الشعب بدون حسيب ولا رقيب.
65 - كريم الثلاثاء 31 يوليوز 2018 - 05:01
الامن والاستقرار اهم شيء في البلاد . فالمغرب ولله الحمد يتوفر على هذا .تبقى مشكلة الفساد والصحة والفقر ... هي أمور لا تخلى من أي دولة في العالم خصوصا ونحن نعيش في عالم اذا اصبحت معافا في بدنك وضامنا قوت يومك فكانما حيزت لك الدنيا وما فيها . المغرب مقارنة مع كثير من الدول العربية والإفريقية والأمريكية والأسيوية يتمتع بسمعة كبيرة تبرهن أنه يتقدم شيئا فشيئا. أما الذين يبكون وينادون بالفساد .... فهذه أمور لا بدّ منها في أي دولة. والعلاج يأتي من أنفسنا أولا والمواطن لا بدّ له أن يكف عن البكاء والتوسل الى الملك كلما لسع من ناموسة صغيرة . المواطن الآن يبحث عن مشاكل قد تقودنا الى ما هو عليه غالبية الدول التي تعيش الآن في حروب داخلية مثل ليبيا وسوريا والعراق واليمن....
66 - كبور الرمضاني الثلاثاء 31 يوليوز 2018 - 06:27
تفهم اتسطى فهاذ لبلاد :

البوليساريو : نحن انفصاليون !
الدولة : لا .. لا .. انتم مغاربة !

ريافة : نحن مغاربة !
الدولة : لا .. لا .. انتم انفصاليون !


تعاملت الدولة المخزنية :

مع اللصوص و ناهبي المال العام : ب " عفى الله عما سلف " !

مع انفصاليي و مرتزقة البوليساريو : ب" ان الوطن غفور رحيم " !

مع قادة حراك الريف الوطنيين الوحدويين : ب " ان الوطن شديد العقاب " !

اللي افهم شي حاجة اشرح لينا .. الله ارحم بها الوالدين !

المهم ا-دراري .. اللي اهضر ارعف ... بالعربية تاعرابت .. اللي لقى فين امشي .. اخوي لبلاد .. واللخر فيكوم اطفي معاه الضو !

و ما تنساوش تصيفتو المساعدات لخوتنا "النوام البغلمانيين" .. راه مساكن اتلات بيهوم ليام .. ا-ولاو حتى هوما من "ذوي الاحتياجات الخاصة" !

تحياتي لاصحاب العقول النيرة !
67 - ن ع الثلاثاء 31 يوليوز 2018 - 07:07
القضاء ثم القضاء ثم القضاء ثم القضاء ثم القضاء ثم القضاء .........بغياب قضاء عادل غاب ويعيب كل شيء ......كل شيء ويكون الاستقرار في خبر كان ....
68 - jamais الثلاثاء 31 يوليوز 2018 - 09:03
Le Roi exprime la rancune vis-à-vis de ceux qui osent interpeller l'état Makhzen par des manifestations sociales et revendicatives .. Il n y aura pas de libération de militants ni du RIF ni de Jrada ni le reste pour cause de cirme de lèse majesté. Son discours est claire, " je travaille pour votre bien, je fais ce que je peux, si ca ne marche pas c'est la faute des autres et gare à celle ou celui qui veut m'imposer son agenda. On se vengera via la "justice". Si vous proposez une forme de monarchie constitutionnelle, vous cherchez à semer la division. Dites vive le roi et soyez des sujets fidèles et taisez vous
69 - نور الثلاثاء 31 يوليوز 2018 - 09:32
كان عليه متابعة المفسدين ليلتف الشعب حوله كوصفة ناجحة لمغرب موحد. أما أنه يدعو لهذا المغرب دون متابعة ناهبي المال العام، فهذا ما سيزيد الطين بلة.
70 - hor الثلاثاء 31 يوليوز 2018 - 10:47
juste une question à ceux qui veulent travailler c’ normal,se soigner c’ normal les études c’ normal ceux qui veulent du poisson gratuitement et veulent des maisons gratuitement ça n’exsite nul part sauf chez certains marocains qui veulent même une femme gratuitement une voiture et pourquoi pas un femme de ménage,soyez sérieux et ne demandez pas quelques choses d’impossibles car ça n’ex nul part
71 - expert الثلاثاء 31 يوليوز 2018 - 13:05
الشعب المغربي يريد ربط المسؤولية بالمحاسبة والا سنبقى في دوامة مفرغة.
72 - مواطن بدون وطن الثلاثاء 31 يوليوز 2018 - 13:08
طريق الصواب إلى الوحدة هي الديموقراطية والقانون فوق الجميع، هي العدالة الاجتماعية، هي التعليم اللائق وهي التطبيب الجيد..هي محاربة الزبونية والمحسوبية...والوطنية الحقة هي أن يعي المواطن ما عليه وما له، وان يشعر بوطنيته وادميته .هي التربية على الاحترام لا على الخوف وعلى الحب لا على العبودية.
المجموع: 72 | عرض: 1 - 72

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.