24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/10/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0807:3413:1716:2118:5120:05
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. قتيلتان وجرحى في حادث سير بجماعة الحوازة (5.00)

  2. ربيعي يستعد لحسم سابع نزالاته الاحترافية بمارسيليا (5.00)

  3. ممارسة "هوكي الشارع" تجمع مغاربة وكنديين في العاصمة الرباط (5.00)

  4. رصيف الصحافة: مسؤولون يبيعون معطيات لجماعات إرهابية بالمملكة (5.00)

  5. بضربة قاضية في الجولة الأولى .. ربيعي يواصل انتصاراته الاحترافية (4.33)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | السفريات والغياب عن المخيمات يُغرقان قيادة الجبهة في الانتقادات

السفريات والغياب عن المخيمات يُغرقان قيادة الجبهة في الانتقادات

السفريات والغياب عن المخيمات يُغرقان قيادة الجبهة في الانتقادات

أزمة جديدة تلوح في الأفق القريب، داخل دواليب جبهة البوليساريو الانفصالية، بعد أن تصاعدت حدة الانتقادات الموجهة إلى إبراهيم غالي وإلى القيادات العسكرية بتندوف، بسبب تغيبهم المستمر عن المخيمات، وسفرهم صوب الديار الإسبانية والكوبية، أو تفضيلهم الاستقرار بالجزائر، على حساب المكوث بجوار سكان تندوف الذين يعانون الويلات في ظل ندرة المياه والجو الحار.

غياب كبار الانفصاليين أشار إليه معارضون للقيادة الحالية، حيث أوردت مواقع مقربة من الجبهة أن "القيادة تضع الإستراتيجيات العسكرية، وترحل صوب عطلها في مختلف أنحاء المعمور، وتترك الجنود في المناطق الحدودية تحت قيظ شمس الصحراء، دون أضحية والعيد على الأبواب، مكتفين بتناول اللوبيا والعدس، في حين ينعم المُسيرون بالراحة".

المصدر ذاته أكد أن "خطة الاستنفار العسكري التي أعلنها ما يسمى بـ"الجيش الصحراوي" مجرد كذبة، في ظل تسيير القيادات للوحدات العسكرية عبر تطبيق "الواتساب"، دون أن تترك للمساعدين أمور الحسم في التحرك العسكري؛ وهو ما يجعل القوات عاجزة عن القيام بأي شيء سوى المكوث في مناطقها، في ظل غياب القيادة عن الميدان".

وفي هذا السياق، أوضح كريم عايش، الباحث في مركز الرباط للدراسات السياسية والاستراتيجية، أن "حق السفر والتنقل بالنسبة إلى سكان المخيمات بتندوف يعرف الكثير من الانتهاكات، أولها فرضُ قيود على مستوى التحرك داخل الجزائر بفعل الحواجز الأمنية المحيطة بتندوف على الطرقات الجزائرية الوطنية، وأيضا فرض تصاريح المغادرة مع تحديد الوجهة والسبب، فضلا عن استعمال جوازات سفر جزائرية بدل التي أصدرتها الجبهة الوهمية، والتي تُرفض في العديد من الدول باعتبارها مجرد كتيب وليست وثيقة رسمية".

وأضاف عايش، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "قادة الجبهة لا يعرفون هذه الصعوبات والعراقيل، إذ يتمتعون بحرية أكبر للتنقل والسفر، تمكنهم من الراحة الطويلة والاستمتاع بالجو الأوروبي في إسبانيا ولاس بالماس وكوبا، والفاتيكان"، مشيرا إلى أن "هذه الامتيازات تأتي في ظل تقهقر أداء القياديين واتساع رقعة التشقق داخل التنظيم الهجين، فبمقابل الحرية التي ينعم بها بيادق مخابرات الجزائر، تجد المجندين وأفراد الميليشيا موزعين على عدة نقط عسكرية للبوليساريو يقضون جل حياتهم في ظروف صعبة وقاسية".

وأردف المتحدث أن "ما يحدث ليس إلا انعكاسا لحالة التشرذم والضياع وفقدان الحماس والإنهاك الذي تعاني منه البوليساريو، بعد فشل نظريتها المستحيلة في فرض الاستفتاء كحل لتقرير مصيرهم والسيطرة على الصحراء، مقابل دعم جزائري سخي أصبح الكل يعلم أنه لا يعمل على تنمية وتحسين شروط عيش ساكنة تندوف بقدر ما يغرقها في أوهام الثورة وخطاب الحركات التحررية الذي أكل عليه الدهر وشرب، في حين يبذل المغرب جهودا حثيثة من أجل تنمية وتجاوز الأخطاء وتحسين البنيات التحتية وفتح الاقاليم الجنوبية على الاستثمار والسياحة والتحديث، بالرغم من قلة الموارد الطبيعية وثقل الدين الخارجي".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (38)

1 - Ahmed الأحد 19 غشت 2018 - 23:13
هدا الشخص تعجبه الرحلات واخد الصور ولما لا وهو لا يدفع شيءا الجزاءر مكلفة بجميع رحلاته وجولاته رفقة البطانة اما المحتجزين في المخيمات لهم الله.
2 - مغربي حر الأحد 19 غشت 2018 - 23:18
على المغرب أن يكف عن اعطاء قيمة و جعل البوليساريو هو الخصم. البوليساريو لا وجود له، هناك فقط جارة السوء الخزائر و بدونها لا وجود لهاته العصابة. و على المغرب أن يرفض القول أن مشكله مع البوليساريو، بل علينا أن نؤكد في جميع المحافل وفي جميع المواقف ان المشكل مع الخزائر...كما علينا أن نعترف بجمهورية القبايل الأبية و استقبال رئيسها في المنفى المناضل الفد مهنا و دعمه ماديا و معنويا. كما يجب استقبال جميع المناضلين و المعارضين و إعطائهم أرضا مقابلة لتندوف و تسليحهم....
3 - منكم وفاق وعاق الأحد 19 غشت 2018 - 23:21
قادة عصابة اﻻنفصاليين ماهي إﻻ دمية رخيصة بيد أسيادهم من عصابة أكبر منهم من حكام الجزائر .... وإخواننا المحتجزين في تندوف أقولها بكل صراحة وبﻻ مايتقلقوا كوااااانب ؟؟؟
4 - عبداللطيف المغربي الأحد 19 غشت 2018 - 23:24
...وكيف لا ينعم جردان الانفصال بالعطل السياحية خارج لظى تندوف المحتلة.والجميع يعلم ان المال السايب الجزائري موجود وبسخاء لهؤلاء مع جواز السفر الجزائري.اذن نحن امام عدو جزائري يمنح المال لمن لا يستحق.في الوقت الذي يعاني فيه الشعب الجزائري صعوبة معيشية.ومن هذا المنبر الحر تتحدى اي برلماني جزائري يسائل حكومته عن هذه الأموال التي تصرف بسخاء لعصابة انفصالية.اذن هذا العبث الجزائري اصبح سابقة في التاريخ.وفي كل الأحوال هذا استنزاف لأموال شعب الفقاقير المغلوب على امره امام نظام دكتاتوري فاشي ما انفك يحرث في البحر على قضية خاسرة.ولكن الى متى صمت الفقاقير...
5 - محيي الأحد 19 غشت 2018 - 23:29
إبراهيم الرخيص شخص مبحزث عنه. فكيف يزور أسبانيا ولا يقبض عليه?
6 - الريف الغالي الأحد 19 غشت 2018 - 23:30
جبهة البوليساريو يعني جبهة جنيرالات قصر المرادية، ليس بغريب اذن ان يقضوا معظم اوقاتهم بالجزاىر العاصمة، الجزاىر كان حلمها داىما هو معبر عبر المحيط الاطلسي لتسهيل تصدير البيترول الى الدول الامريكية والافريقية ولكن حلم لن يتحقق ابدا مادام هناك شعب مغربي ملتحم سيدافع على ارضه الى ان يرث الله الارض ومن عليها.
7 - DANIEL الأحد 19 غشت 2018 - 23:33
وحتى احنا في المغرب نعاني الويلات والتهميش
8 - من المكسيك الأحد 19 غشت 2018 - 23:50
ومن قال ان المغرب لا يتوفر على ثروات باطنية؟ بلى! المغرب ذو ثروات باطنية هائلة وبطون حرام ضخمة للأسف. ال Toro اللي غيضرب المُغرب باقي يوخر اللور.
9 - hamid الأحد 19 غشت 2018 - 23:52
واش غالي احمق يبقى جالس تحت حرارة تفوق 43 درجة تحت خيمة دون مرحاض دون ماء هو يتنقل مع الحاشية بين ماربيا والجزائر العاصمة تعجبه كثيرا الاوساك والقصاير كلشي خالص من خزينة المرادية واللي ضاق بالحرارة والتكرفيس سرو شغلو هذاك اشكون قال ليه سير مع غالي ولا الرخيص
10 - مغربي حر الأحد 19 غشت 2018 - 23:54
إلى Daniel رقم 7. انت من جارة السوء الخزائر معروف عند قراء هسبرس انت و من يلقب نفسه بwood و آخرون اصبحتم مكشوفين. و لو كان لديكم بصيص صغير من الذكاء أنتم و من يستعملونكم من كبرانات الكيان الخزائري (الذي تأسس سنة 1962) لغيرتم على الأقل الاسماء المستعارة لكي تدعوا أنكم مغاربة و تندسوا وسط قراء هسبرس.
11 - الشلح الأحد 19 غشت 2018 - 23:59
@DANIEL
هل تعلم اصل اسم DANIEL وماتعني؟
12 - ولد حميدو الاثنين 20 غشت 2018 - 00:14
يسافرون بصفتهم دبلوماسيين بجوازات سفر تحمل جمهورية الجزاريو
13 - ملاحظ الاثنين 20 غشت 2018 - 00:15
المغرب تنقصه الخبرة الاستخبارية في تدبير ملف الصحراء ..ملف استمر 43 سنة ولم تستطع تجنيد عملاء داخل التنظيم وتلقي الإحداثيات وكشف مواطن الضعف واستثمارها وتفكيك هذا التنظيم داخليا وبث انشقاقات داخلية وإفرازتنظيمات معارضة أو موالية للطرح المغربي....
عقود مضت والمغرب يعتمد الدبلوماسية دون خيارات موازية لها .....
ضعف استخباراتي يتجلى حتى في التعامل مع الجارة الجنوبية حيث توغلت الجزاىءر وفرضت أجندتها وتتحكم في دوالب القصر الجمهوري وتختار الرؤساء.....
ضعف استخباراتي في هذا الملف واضح لا تخطيءه العين والعقل.....
14 - عبدالكريم بوشيخي الاثنين 20 غشت 2018 - 00:15
ما كنت ساتحدث عنه في تعليقي عن اموال الشعب الجزائري السائبة التي تتمتع بها عصابة الرابوني في المنتجعات السياحية في اوروبا و امريكا سبقني اليه الاخ عبداللطيق المغربي مشكورا فبيادق البوليساريو يعرفون انهم يعيشون ايامهم الاخيرة في صحراء تندوف بعد ان تبددت احلام دولتهم الوهمية التي طالما بشرهم بها النظام الجزائري الغبي الذي اهدر عليهم اموال شعبه فالمشكلة ان قادة ذالك التنظيم الارهابي يتمتعون باموال الشعب الجزائري الشقيق و الضحية هم اولائك الذين يعيشون تحت الخيام او الذين يسميهم بمليشيات الجيش الصحراوي المتواجد داخل تخوم تندوف و هو لا يعرف حتى اسم جبل او وادي من وديان الصحراء المغربية لان اغلب عناصره لا تنتمي لصحرائنا و لا يعرفون عنها شيئا سوى الاسم و كلهم ولدوا و ترعرعوا داخل الجزائر فهم يحرسون السراب و يعيشون في وهم دولة السراب 43 سنة و هم ينتظرون سوى السراب فلا النظام الجزائري حقق شيئا من احلامه و لا رهائن تندوف حققوا شيئا من احلامهم هكذا تدور عجلة حياتهم منذ عقود فعلى الجيش المغربي ان ينفس عنهم و يفتح لهم ثغرات في الجدار الدفاعي ليدخل منها كل ما هو صحراوي مغربي من بقايا اللاجئين.
15 - المملكة المغربية. الاثنين 20 غشت 2018 - 00:33
الامر مؤسف جدا ، يحزن القلب و يُؤنب الضمير ؛ في كل ما يجري و يحذث في مخيمات الذل و العار بتنذوف ، فاخوانا المحتجزين يعيشون ؛ حالة عيشة النكبة ( لا ارض و لا وطن ) ، تحت رحمة قيادة فاسدة مجرمة، في بلد فاسد و مفسد ، و الذي لحق بهم كان اعظم و قد شاهدا منه ما يكفي من المآسي و المعانات كالقطيع ؛ فكيف يعقل، ان تستمر الامور على ما هي عليه في ظل غياب رادع ؛ يضع حدا لهذه المعانات و المآسي ، التي لن تتحقق ، الا في اطار المملكة المغربية.
16 - الزبداني الاثنين 20 غشت 2018 - 01:06
اللوبيا والعدس راه هنا فارض النعيم والخيرات وكاين لي معيد باللوبيه والعدس .
17 - saidr الاثنين 20 غشت 2018 - 01:08
يجب على المغرب أن يكون سْمّّّ مع الخونة بيادق المخابرات الذين يحركونهم ويسكنونهم بتطبيق واتساب ولو شاؤو طي الصفحة ومد يد التسامح لوجدت البيادق كروش السحت أول الموقعين،السياسة الواهنة الضعيفة المسوفة الذليلة الجبانة من طرف (عقلاء المغرب) هي التي جعلت من هذا الجعل القذر المسمى بوليساريو شيئا مذكورا،وقارن بين السياسة الفرنسية في مالي وبين سياسة المغرب المريضة ترى البون شاسعا والرقع لدينا واسعا،فرنسا لما رأت الإرهابيين الموالين لنظام الجزائر السفاح بسطوا سيطرتهم في بعض مناطق مالي لم يقولوا كما نقول (بلعقل بلعقل)بل حملوا خيرة شبابهم وعتادهم وطاروا نحو الإرهابيين المجرمين وقضوا على سلطانهم في مهده،أما نحن فقد هرمنا ولم نرى إلا الحسرات وطغيان هؤلاء الحشرات البوليساريو،لماذا لايلعلع الرصاص فيهم ويشتعل فيهم ليلا ونهارا كما فعلت فرنسا الأفاعيل بكل إرهابي حكارأفاك قتّال مخرب دنيوي عابد للمال مبين.
18 - kata الاثنين 20 غشت 2018 - 01:28
السلام وراه ما كين لا البوليزل لا والو الصحراء مغربية احب من احب و كره من كره انا في الصحراء منذ اكثر من36 سنة ولادي تزادو هنا ونا عندي علاقات وطيدة مع الصحراويين والله الى رجال اما انفصالي الداخل او الخارج فلا صوت لهم هنا في العيون وكل ما يروج فهو كذب وبهتان وكل من سولت له نفسه تشويه صورت المغرب نهيد لم ركابي ديلو حيت ما غاديش يحتاجهم غادي يرومبي على كروش في رمال الصحراء حتى لتيندوف هذا هو الحل
19 - ناصر فاس الاثنين 20 غشت 2018 - 01:44
بيدق من البيادق المستخدمين من جهات خارجية هدفها زعزعة استقرار المغرب، سؤالي اخواني واش عندكوم شي سيرة داتية ديال هاد الخنزير؟ أو شنو هو مستواه الدراسي؟ شخصيا عمرني ماسمعتو كيتكلم، أو أكيد أنه شخص خاوي مكلخ، لأنه عارف ومتأكد أن قضيته خسرانة طال الزمن او قصر فقط يحاول مع عصابته النهب والسرقة أطول فترة ممكنة.
20 - بوشيخيخي الاثنين 20 غشت 2018 - 01:59
اللاجئين الصحراويين لي كاينين في تندوف راهم عايشين بحالهم بحال جميع الشعوب وفخامة الرئيس ابراهيم غالي من حقوه يسافر ويدافع على شعبوه بحالو بحال جميع الرؤساء.
21 - Algerien الاثنين 20 غشت 2018 - 02:06
ليعلم المغاربة
نحن أغلبية الجزائريين نساند وتدعم ونمول الصحراويين حتى ينالوا استقبالهم التام لأنهم لا ولن يرضوا بالعبودية وبوس اليد والركوع والسبب واضح انهم شعب حر
22 - جزائري الاثنين 20 غشت 2018 - 05:45
مند 10 سنوات وانا اسمع البوليزاريو تغرق البوليزاريو تتلاشى البوليزاريو تفشل ولكن في الحقيقة كل عام فتوحات جديدة . حبل الكدب قصير
23 - اللكمة بونيا الاثنين 20 غشت 2018 - 07:50
الئ تعليق 13 ملاحظ
من قال لك انه لايوجد مخابرات
هناك وقوية لاكن ليس لديها هدف
هناك مخابرات قوية تستعمل لاغراض وهدف شخصي فقط اما اغراض وطنية لالالالا
دليل علئ ذلك دليل علئ دليل علئ دلك
لاتجد شخص في شرطة سرية ليس لديه ادخار من المال والاملاك . فكيف ستدافع علئ وطن فيه خونة . وتيقنوااااااا لايوجد شخص خدل البلد ولم يقع له شيء مستحيل
الله هو الذي يعاقب ويحاسب ( حسيب ورقيب)
اذن فمها علت العين فوقها الحاجب
مخابرات او غير المخابرات الطوفان قااااااااادم
الغضب الساطع آت وانا في كل مكان وكل زمان
شكرا هسبريس
24 - الزمر الاثنين 20 غشت 2018 - 08:32
السلام، التركيز السياسات المغربية هو في الحفيقة على النظام الجزائري داخليا وخارجيا، وكل يعرف أن دون النظام الجزائري هؤلاء الانفصاليين ليسو إلا كراكيز، والكل يعلم الأيضا أن السياسي المغربي أو الإعلام المغربي عندنا يتحدت عن البوليسريو فمن المستهدف هو النظام الجزائري. على ما يبدو أن النظام الجزائري وكل جزائري يؤيد هذا النظام عندما يكون في رحلة خارجيا مهمة او عطلة عندما يقدم جواز السفر إلى رجل الشرطة من أجل دخول البلد مستضيف أو يركب طكسي أو يسجل نفسه في فندق أو يوجه التحية الى أحد غريب أو يطلب وجبة أكل في مطعم أو أو ، أول كلمة ينطق بها هي البوليسريو وحتى في المنام.
25 - حليف الاثنين 20 غشت 2018 - 08:34
جارة لها ثروات بترول وغاز لكي يعيش غالي ويتجول إلى خارج مخيمات تندوف
صحيح الان بعد ضغط الأمم المتحدة على مغرب ومسؤولين الصحراويين بتفاوض مباشر وانهاء أزمة منذو أربعين سنة
حل يقترب ومخرج بداء يرى نور في حكم ترامب وبوتين هم من يسيرو عالم وليس فرنسا حليفت مغرب على مصالحها فقط
موقف فرنسا الا فيطو اما باقي في ضباب وتتخلى على مملكة في اي جلسة في مستقبل قريب
جارة شرقية تلعب بسياسة جانب ذيب وجانب ثعلب
تبكي بدموع التمساح وليس لها دخل في مشكلة صحراء غربية. ومع تحرر الشعوب
افهم الى بغيت تفهم ياشعب مغريب
انا الا افهم شيء
26 - جمال الاثنين 20 غشت 2018 - 12:26
الى kata
يوم تنطلق أول رصاصة ويبدأ الموس هناك يظهر من هو المستوطن ومن هو صاحب الارض الاصلي
27 - خاطري امحمد الاثنين 20 غشت 2018 - 12:28
انا من مخيمات اللجءين لصحراويبن لا يوجد اي شيء يدعو الى القلق
نحن بالنسرة لنا القيادة الصحراورة حققت الكثير من الانجازات و لعل اخرها و اهمها نو استدعاء ممثل الامم المتحدة كل من المغرب و جبهة البوليساريو بعد 6 اعوام من التوقف و التي اضاعت انا وقت كثير
28 - عبداللطيف المغربي الاثنين 20 غشت 2018 - 12:29
الى الجزائريان 22-23.اولا نحن كمغاربة نعلم ان المغرب هو عقدتكم منذ طريحة 63 و76.ونعلم كذلك ان نظامكم الستاليني الفاشي رسخ فيكم عقيدة الحقد والكراهية لهذا البلد العظيم الذي كنتم تحت نعاله في فترة من فترات التاريخ.من جهة اخرى قضية الصحراء حسمناها نحن المغاربة منذ 75 من القرن الماضي.وهي قضية وجود لا قضية حدود.وفي كل الاحوال سيبقى نظامكم الغبي يبذر اموالكم على قضية خاسرة.وعلى عصابة انفصالية ما انفكت تجتر الخيبات منذ عودة المغرب الى الاتحاد الافريقي.43 سنة وعصابة ااانفصاليين تعيش على احلام قيلولة الظهيرة ذون ان تحقق شيئا.اللهم اابروغاندا ااتي ملها المجتمع الدولي.وعيد مبارك سعيد للشعب المغربي العظيم من طنجة الى الكويرة...
29 - mouhayed الاثنين 20 غشت 2018 - 12:37
انتظروا إنا معكم من المنتظرين، انتظروا سنة 2030 فقط 12سنة وسترون ماذا ستأكلون انتم وصنيعتكم البوليزاريو، لا صناعة، لا فلاحة، لا سياحة، لا اناقة، لا لباقة، لا لياقة، لا.......، نوضوا تخدموا، نوضوا عملوا شي حاجة اخرى، نوضوا ....... انا متفق مع الاخ الذي قال : هل يجرؤ احد من البرلمانين الجزاءريين طرح السؤال حول اموال الشعب الجزاءري التي تذهب الى البوليزاريو، بطبيعة الحال انتم ومن يمثلونكم لا تستطيعون طرح هذا السؤال، لان النظام كمم افواهكم.
شيء آخر انا داءما في انتظار جواب لسؤال سبق ان طرحته : اليس عندكم شباب يستطيع شغل منصب رءيس دولة؟ الم تكن هناك اخت جزاءرية قادرة على ان تلد رءيسا جديدا للبلاد؟ هل السياسيون الحاليون لا يستطيعون تحمل المسؤؤلية ؟ انا في انتظار جوابكم، والى ذلك الحين اؤكد لكم ان من يدعم العهدة الخامسة والسادسة و......هم اناس مصلحم متعلقة ببقاء بوتفليقة على رأس الهرم (قراووا هاذ شي مزيان وعيقوا وفيقوا باش تعرفوا جاوبوا).
30 - الياس الاثنين 20 غشت 2018 - 12:48
الى 26
نعم ثروات و غاز موجودين و الله يدومها علينا
غالي يدخل الى ااجزاءر و يخرج منها كيف ما يشاء
انتم غلطاننين لان هذا الرجل يستقبله حتى الامين العام للامم المتحدة و رؤساء دول و منظمات
نحن في الجزاءر نؤمن له كل التسهيلات و لم اقرا عتابا من احد كول هذا
جربتم في المغرب كى شيء ضد البوليساريو و لم يات بنتيجة. يمكن تغيير سياستكم سياتي بنتيجة لانه في النهاية مثلا الجزاءر مهما قلتم ومهما فعلتم ومهما فعل العالم موقف ثابت وصريح
دعم حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره
31 - مغربي مخلص الاثنين 20 غشت 2018 - 12:51
البوليزاريو تدرك جيدا أن مرور الزمن ليس في صالحها بعد تنامي حالات التذمر و التمرد داخل المخيمات بسبب التهميش والفقر و انعدام الظروف الملائمة للحياة الادمية مع اتجار الجبهة بألامهم وأوضاعهم ثم سرقة المساعدات المرسلة اليهم و هذا يهدد بقاء البوليزاريو التي تدرك أن الطوفان قادم لا محالة ولذلك تحرص على التعتيم الاعلامي و الترويج لانتصارات وهمية زائفة لدفع المحتجزين الى مزيد من التحمل و الصبر.. ويجب إيصال الحقيقة الى سكان المخيمات أن قضيتكم خاسرة وأنها قد تستمر لعقود طويلة لأن المغرب في صحرائه ولن يتخلى عنها تحت أي ظرف ومهما بلغت الضغوط فليس أمامكم سوى العودة الى أرض الوطن
32 - عبداللطيف المغربي الاثنين 20 غشت 2018 - 13:37
الى. 31 الجزائري.اتحذاك من هذا المنبر الحر ان تجيب بكل صراحة عن السؤال التالي : لماذا زعيم الانفصال الرخيص ممنوع من دخول التراب الاسباني ؟
33 - مجرد رأي الاثنين 20 غشت 2018 - 14:16
لماذا لا يعين عسكر الجزائر إبراهيم غالي رئيسا للجزائر بدل بوتفليقة، على الأقل للتخفيف من حدة الأزمة السياسية التي تشهدها البلاد.
مجرد رأي.
34 - mouhayed الاثنين 20 غشت 2018 - 15:25
الى _algérien و االجزاءري انا في انتظار جواب لسؤالي ، اجببوا ولا فيكم غير الفم، واجبوا كذلك عن سؤال السيد عبد اللطيف المغربي ، اسيدي باز ولكن البراميل الفارغة هي التي الكثير من الضجيج (ce sont toujours les tonneaux vides qui font beaucoup de bruit). اما في ما يخص المسمى خطري امحمد الذي يتكلم عن الانجازات !!!!! فإني اقول له إذا لم تستحي فقل ما شءت، آش من انجازات، آش من ما خاص والو وانت عايش بالجوع والعطش و انت محروم من السفر بدون إذن او تأشيرة بينما اسيادك يقضون عطلتهم في الجزاءىر، وقولك لا يخص شيء يدل على انك واحد من الذين يستغلون المحتجزين
35 - قاهر الانفصاليين الاثنين 20 غشت 2018 - 15:54
يضحكون على المحتجزين ويمنوهم وعودا عرقوبية لن تتحقق ولا في الأحلام ...ثم يذهب زبانية المرادية ومرتزقتهم ذووا التوجه الماركسي الإلحادي ...ليسيحوا في الأرض ويتنقلوا على حساب قوت الشعب الجزائري والتي تتولى الخزينة الجزائرية الدفع دون حسيب أو رقيب...مستغلين المال السايب الذي عجز الشعب الجزائري عن محاسبة مبذريه ...وتستمر الخيام البالية في عزف سمفونيتها ظنا منها أنها لا تزال تجد من يستمع لخزعبلاتها وأوهامها.... يلزم على المغرب تجفيف منابع المرتزقة والمرافعة على المحتجزبن الذين يموتون موتا بطيئا تحت لهيب حرارة لا تطاق وضدا على إرادة المجتمع الدولي...فالأباطيل التي قامت عليها الخيام البالية لم تعد تقنع عالم اليوم
36 - mouhayed الاثنين 20 غشت 2018 - 19:38
الى الياس

انت تنافق نفسك لكي تخفف عليها لان النظام الجم لك الفم.
في تعليقاتي وتعليق الاخ عبد اللطيف المغربي، طرحنا اربعة اسءلة، ولا احد منكم اراد الجواب عنها. لانكم لا تستطيعون الكلام. فإبراهيم الرخيص يعيش ويأكل احسن من بعضكم.
وفي سنة 2030 (باقي 12 عام فقط) ومع زوال النفط ، ستجدون انفسكم على الحضيض لان مداخيلكم كلها معتمدة عليه، لا صناعة، لا فلاحة، لا سياحة، غير الفم والناب. الله يعفو عليكم من هذا الكلام الفارغ و العقيم.
37 - احمد الاثنين 20 غشت 2018 - 22:13
لا بؤس عليك...هناك الجزائر تدفع من ميزانية شعبها لدعمهم المتواصل...سفريات... جولات...
و حسابات بنكية ...الخ.....ما خاسرين والو...!
38 - الشاوي الثلاثاء 21 غشت 2018 - 09:04
36 - mouhayed. هناك مثل عندنا يقول احيني اليوم مقالتي غدوا،نحن نعيش اليوم اما غدا فعلم الغيب لله فما بالك سنة 2030.وما هذه الا تمنياتك والتي تعبر عن مدى حقدك وبغضك على كل حال ونحن في ايام عيد عيدكم مبارك وكل عام وانتم بخير وأدام الله عليكم من نعمه .ثم هناك دول لها ملوك يقضون جل الأوقات في الترحال والسياحة ويتذكرون رعيتهم في بعض المناسبات فقط حتى ان الصحافة العالمية والفرنسية اين يقضي جل وقته كتبت مقالات تتساءل عن ذلك.اضنك فهمت من اقصد.اما ابراهيم غالي والشعب الصحراوي فهم لاحؤون عندنا ونحن فتحنا لهم بيوتنا وتكرمهم من اموالنا فأين المشكل؟وان كان هذا لا يعجب البعض فهذه مشكلتهم ولا تخصنا ومن الأحن لهم ان يتساءلوا أين يقضي حكامهم جل أوقاتهم .وفي الاخير اعيدها عيدكم مبارك وكل عام وانتم بخير
المجموع: 38 | عرض: 1 - 38

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.