24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2516:4619:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. عائلات ريفية تتوجس من مصير عشرات "الحراكة" صوب إسبانيا (5.00)

  2. دفتر تحملات بالفرنسية يخلق سجالا بجماعة وزان (5.00)

  3. الجالية الصحراوية بإسبانيا تتمرد على قرارات قيادة جبهة البوليساريو (5.00)

  4. شباب يطالبون بالهجرة السرية ومافيات التهريب تُروّع شمال المملكة (5.00)

  5. رصاص أمني يشل حركة كلب شرس بالمحمدية‎ (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | مدريد تشيد بالملك محمد السادس وتؤكد دعم الرباط في الاتحاد الأوروبي

مدريد تشيد بالملك محمد السادس وتؤكد دعم الرباط في الاتحاد الأوروبي

مدريد تشيد بالملك محمد السادس وتؤكد دعم الرباط في الاتحاد الأوروبي

أشادت إسبانيا عاليا، اليوم الجمعة من مدينة الصويرة، خلال الاجتماع 18 للمجموعة المشتركة الدائمة المغربية الإسبانية حول الهجرة، بالمبادرة الملكية من أجل وضع سياسة جديدة حول الهجرة، بكل أبعادها الانسانية والتضامنية.

وأوضحت كاتبة الدولة لشؤون الهجرة بإسبانيا، كونسيولو رومي، في تصريح صحافي على هامش الاجتماع الذي انعقد في جلسة مغلقة، أن"المبادرة الملكية المغربية في مجال تدبير تدفقات الهجرة تعد نموذجا يحتذى، ومرجعا بالنسبة للقارة الإفريقية بأكملها.

وتناول هذا الإجتماع، الذي ترأسه عن الجانب المغربي الوالي مدير الهجرة ومراقبة الحدود بوزارة الداخلية، خالد الزورالي، وعن الجانب الاسباني كونسويلو رومي، بحضور كاتبة الدولة للشؤون الداخلية بحكومة مدريد المركزية، أنا بوتيلا، القضايا المتعلقة بالهجرة في أبعادها الشرعية وغير الشرعية.

المغرب قام، في إطار مبادرته الإنسانية والتضامنية في مجال تدبير تدفقات الهجرة، بعمليتين اثنتين غير مسبوقتين لتسوية الوضعية القانونية لمهاجرين متواجدين في البلاد، واستفاد من الخطوتين ما يزيد عن 56 ألف مهاجر.

وأبرزت كاتبة الدولة لشؤون الهجرة بإسبانيا، من جهة أخرى، "الجهود الكبيرة التي بذلها المغرب من أجل تدبير عقلاني وتضامني وانساني لهذه الظاهرة، سواء على مستوى مراقبة الحدود ومحاربة الشبكات الإجرامية لتهريب والاتجار في البشر، وكذا إدماج المهاجرين".

كما أكدت المسؤولة نفسها، في هذا الصدد، أن "المغرب يقوم بعمل متميز، وهو مجهود تعترف اسبانيا بقيمته وتدعمه"، مشيرة في هذا السياق إلى "ضرورة تثمين المقاربة المغربية باعتبارها مرجعا في هذا المجال".

وأشارت رومي، أيضا، إلى أن بلادها باشرت عملا مكثفا وثابثا على مستوى الاتحاد الأوروبي بهدف تذكير الشركاء الأوربيين بضرورة إرساء أسس مقاربة جماعية ومتشاور بشأنها من أجل مواجهة فعالة لظاهرة الهجرة المعقدة.

توجهنا يقوم في بداية الأمر على تذكير شركائنا الأوربيين بأن اسبانيا تشكل جزءً أصيلا من أوروبا وأن المغرب يعد فاعلا رئيسيا وشريكا استراتيجيا بالنسبة للقارة في مجال تدبير تدفقات الهجرة "، تضيف كاتبة الدولة قبل أن تشدد على أن "إسبانيا ستكون صوت المغرب لدى الهيئات الأوروبية".

وأكدت كاتبة الدولة في حكومة مدريد أن "ذلك يدل على أن إسبانيا لن تذخر أي جهد من أجل إبراز نموذج تدبير تدفقات الهجرة الذي شرع المغرب في تطويره"، مؤكدة "حتمية العمل من أجل تعزيز التنسيق أكثر في هذا المجال"، وفق تعبيرها.

خلال هذا الاجتماع شدد الطرفان على أهمية العلاقات الثنائية النموذجية في هذا المجال، مؤكدين على ضرورة العمل المشترك من أجل زيادة تعزيز الشراكة التي تشكل حاليا نموذجا يحتذى به في المنطقة برمتها.

ومن جهة أخرى أشاد الطرفان بالدور الهام الذي يضطلع به المغرب في مجال الأمن الإقليمي، والجهود الحثيثة الذي يبذلها في مجال محاربة شبكات تهريب المهاجرين. كما اتفقا على تعزيز آليات تدبير هذا الملف، وتشجيع الهجرة القانونية الموسمية، والنهوض بالمبادرات الرامية إلى إدماج الجالية المغربية المقيمة بإسبانيا.

على المستوى العملياتي، أكد مسؤولو البلدين ضرورة تعزيز التنسيق من أجل تشديد الخناق على الشبكات العابرة للقارات المختصة في تهريب والاتجار في البشر. بينما جدد الطرف الاسباني، بهذه المناسبة، عزم إسبانيا والاتحاد الأوروبي تعزيز الدعم التقني للمغرب في معركته المستمرة لمحاربة تدفق الهجرة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - وثيقة للمطالبة بالاستقلال الجمعة 14 شتنبر 2018 - 20:23
نحن نريد الاستقلال منكم ...المغرب ما زال تحت وصاية إسبانيا وفرنسا ...ما زال التيار الفرونكوفوني يمسك برقبته من خلال قضايا الحدود مع الجزائر وقضية الصحراء ...المغرب قانونيا مستقل لكنه في الواقع ما زال تحت الحماية ...وبالتالي يجب على شرفاء هذه الأمة ومثقفوها أن يتقدموا بوثيقة ثانية للمطالبة بالاستقلال ...أمننا الداخلي يوجد بفرنسا ...مناهجنا التعليمية تصنع في فرنسا ...توجهاتنا الاقتصادية تدار من فرنسا ...مواقفنا السياسية وسياستنا الخارجية تملى من فرنسا ...ثقافتنا وتعليمنا فرنكوفوني إلى النخاع ولهذا السبب يخرج فئتين من الأشخاص : إما بلداء أو تابعين لماما فرنسا ....فرنسا وإسبانيا يضحكان علينا ويعتبران المغرب مجرد مستعمرة بين الفينة والأخرى يجب ثمتيل دور الأب الراضي على إبنه من خلال انتهاج أسلوب الإشادة والرضا ...وكأن إسبانيا وفرنسا تقولان للمغرب : سير أولدي حنا راضين عليك ...وفي الوقت الذي يريد فيه المغرب أن يمارش قليلا من الاستقلالية يجبدان للمغرب ودنيه تماما كما يفعل الأب مع إبنه المشاغب ...الأفق في المغرب مظلم هذه هي الحقيقة لأن المغرب لا يملك حاضره ولا مستقبله فالكل مصنوع له في الخارج
2 - لكن ماشي فابور الجمعة 14 شتنبر 2018 - 20:26
ههههه دعم الرباط في الاتحاد الاروبي هادي كلمة قديييييييمة وما شفنا لا دعم ولا هم يحزنون وزايدون والله حتى حاجة مكتديروها لصالح المغرب بدون مقابل والدليل واظح حيت احنا عايشين مقهورين وبلادنا ديما اللور حيت نتوما طماعين وبلادنا تيحكمو فيها المفسدين ونتوما كتدافعو على المفسدين من اجل مصالحكم فقط وفقط ولا غير.
3 - مغربي الجمعة 14 شتنبر 2018 - 20:36
اللهم دم العز و النصر و التمكين و الصحة و السلامة و الأفراح و المسرات و التوفيق و التفوق على ملكنا المفدى يارب العالمين و كن له ولي و الحافظ و المعين اينما حل و ارتحل الراءد بالجميع المقاييس في الخدمة المغرب المغاربة الأحرار بشتى المجالات دون ملل او كلل و بالنكران الذات وعلى الكفاءات المغربية الكفوءة التي تجعل المصالح العليا للمغرب و المغاربة فوق كل اعتبار باستمرار.
4 - عبدالله الجمعة 14 شتنبر 2018 - 20:39
الحمدلله و أخيرا يمكننا أن نشتري بهده الأشادة الأسبانسة الكثير من الأسلحة كما يمكننا ايضا أن نقسمها على العاطلين أشيدة أشيدة لكل فرد فنقضي تماما على البطالة و الباقي منها نبني به مستشفيات و ندفع للألمان أشيدات لبناء مصانع فولكسفاكن الحمدلله على الزعيم المشاد به
5 - سعيد الجمعة 14 شتنبر 2018 - 20:40
للإشارة هل ترفع إسبانيا التأشيرة على المغاربة أم تعزيز قتل طموحات أرض الله واسعة ونتحمل علئ الافارقة حتى يتسنا لنا دخول أوروبا معززين مثلهم وغير هذا فالكل يصب في خنق حريتنا في التنقل كما هم معززين أينما صارو وآرتحلو
6 - حروف الجمعة 14 شتنبر 2018 - 21:01
asi queremos relaciones de los países vecinos.
los frutos de buen entendimiento da buenos resultados para ambos.
viva los los reyes.
7 - amaghrabi الجمعة 14 شتنبر 2018 - 21:05
بسم الله الرحمان الرحيم.انا اعتقد اعتقادا جازما تعسفيا داخليا ووو ان فرنسا ملاك خير للمغرب اثناء الاستعمار والى اليوم,هي الدولة العظيمة التي لها مصالح مع المغرب وفي نفس الوقت تخدم مصالح المغرب وتدافع عن مصالح المغرب والتي هي مصالحها بحيث هناك ارتباط وثيق بين المصالح المشتركة.اخواني المغاربة الكرام حينما دخلت فرنسا الى المغرب كان المغرب يعيش في السيبة بمعنى ان الدولة كانت غائبة وفقدت سيطرتها على ارجاء المملكة الواسعة ,وكان كل حي ومدينة يدافع بنفسه عن الاخطار المحدقة به وكل واحدة له سلاح يدافع به عن نفسه.التعليم منهار ,الاقتصاد منهار,كرامة المغاربة فيما يخص العيش والصحة والسكن ووو هي بؤس لم يسبق له مثيل في تاريخ المغرب.بدخول فرنسا دشنت الطرق والمدارس والمرافق الرياضية والفنية والسياحية ووووحينما خرجت فرنسا استمرت في دعم المغرب اقتصاديا وسياسيا وثقافيا وعلميا وفلاحيا وصناعيا وووووحتى اصبح المغرب له الاكتفاء الذاتي في الأطباء والممرضين والأساتذة والدكاترة والمدارس والإدارات وووو وما شاء الله من المشاريع الفلاحية والصناعية ووو.واللغة الفلرنسية كما قال كاتب ياسين غنيمة حرب منها انفتح المغار
8 - Abou majd الجمعة 14 شتنبر 2018 - 21:05
كذب ومناورة وتكليف الجو حول ما يجري من نهب اقتصادي بمقدرات المغرب بل ودفع المغرب ليقوم بالدفاع عن الحدود الجنوبية لاوروبا والحرام الملك في الامر لإسكات الاصوات المنددة بالسلوك العدواني لاسبانيا في قضيتنا الوطنية
أما
الملك لا يحتاج لدعمكم محمد السادس يدعمه الشعب المغربي كما دعم محمد الخامس وارغم فرنسا على إرجاعه إلى سدة الحكم وقول يجب منع الاسطول الاسباني من الصيد في المياه المغربية من طنجة إلى الكويرة حتى تعترف الحكومة الاسبانية بان الصحراء مغربية وهم أي الاسبان متاكدون ويعرفون ذلك كما يعرفون ابناءهم ولا نطلب منهم شهادة زور أو تحريف للتاريخ القديم والحديث بل هم ان الجهات الحاكمة في اسبانيا تمارس التزوير وتحريف التاريخ والإضرار بالشعب المغربي على مدى أربعة عقود بدعم شرذمة الانفصاليين بالمال والسلاح ولا تتوانى في تقديم الدعم السياسي فوق ترابها وفي مستعمراتها القديمة بامريكا الجنوبية بدون مراعاة للعلاقات الاقتصادية والسياسية بل والتاريخية
9 - ولد الشعب الجمعة 14 شتنبر 2018 - 21:06
شكرا للمعلق الاول لجدية كلامه وتصريحه الصادق كنا اشكر ايضا كل غيور على هدا الوطن .
10 - مصطفى الجمعة 14 شتنبر 2018 - 21:07
لماذا الدول الأوربية تقوم بإرسال وزراء الهجرة فقط إلى المغرب؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!
لماذا لا ترسل هذه الدول إلى المغرب وزراء المالية او الاقتصاد أو رجال أعمالها ؟؟؟؟؟؟
هؤلاء المسؤولون يأتون إلى المغرب لقضاء مآرب دولهم المتعلقة بالهجرة و جعل المغرب "دركي الهجرة" و الحارس الأمين لحدودها.
يريدون من المغرب وقف زحف المهاجرين بدون مقابل.
11 - Mounir الجمعة 14 شتنبر 2018 - 21:17
C'est normal que l'Espagne et la France remercient le Maroc car ils bénéficient des ressources du peuple marocain. Al mekhzan utilise l'argent et les ressources du pays pour silencer les bouches des Européens. L'argent achète tout même l'âme des personnes.
12 - تادوارت الجمعة 14 شتنبر 2018 - 21:31
لم ولن تكون إسبانيا في الماضي والحاضر والمستقبل عونا أو سندا للمغرب لأن مصلحة مدريد ليست في تقدم وتطور النمودج المغربي في مجال التصنيع وإنشاء البنية الثحتية الصناعية ﻷن إسبانيا بانت عن إتيعاضها وعدم رغباتها أن يكون المغرب منافسا قويا وقوة إقليمية خاصتا بعد إقتناء المغرب للقمر الصناعي وشراء دبابات أبرامز الأمريكية لأن مايقال عن المغرب في الكواليس ليس كما ينقله اﻹعلام والندوات الكادبة العدو يبقا دائما عدو
13 - عبدالقادر الجمعة 14 شتنبر 2018 - 21:38
مهما حاولت اروبا التصدي للهجرة غير الشرعية لن تقدر على صدها سوى بحلول جذرية. وهي دعم الدول الافريقية و فتح استثمارات بالدول الفقيرة. والعناية بالبنية التحتية. انشاء مصانع ومنشئات لاستقطاب اليد العاملة بالدول الافريقية.
14 - بودواهي الجمعة 14 شتنبر 2018 - 21:42
من الطبيعي ان تشيد اسبانيا بالمغرب فيما يخص ملف الهجرة لان المغرب اعفى اسبانيا من هدا الملف الثقيل و الشاءك جدا و اضاف مآسي الاف المهاجرين الى ماسي المغاربة الدين يعيشون حياة البؤس و الشقاء و الفقر و الجهل في ابشع صوره ....
فلترتاح إسبانيا و أوربا عامة من قضية الهجرة لأن هناك دركي في الحدود الجنوبية الدي لا تهمه قضايا وطنه و مواطنيه ليريح أهل أوربا من أي مشاكل ...
15 - nabil الجمعة 14 شتنبر 2018 - 21:44
wow quand ca va bien c est grace au roi et quand ca va mal c est le gouvernement.......
qui gouverne notre cher pays?
16 - amair السبت 15 شتنبر 2018 - 07:55
حل المغرب في المركز 123 في مؤشر الأمم المتحدة للتنمية البشرية لسنة 2018 من أصل 189 دولة شملها التصنيف، وبذلك يقبع المغرب في نفس المركز منذ سنة 2016.

وجاءت النرويج في المركز الأول في المؤشر تليها كل من سويسرا وأستراليا، وإيرلندا وألمانيا.

وعربيا جاءت الإمارات العربية المتحدة في المركز الأول حيث احتلت المرتبة 34عالميا، تليها قطر في المركز 37عالميا، والسعودية في المركز 39 عالميا، والبحرين في المركز 43عالميا، ثم سلطنة عمان (48)، والكويت (56).

وفي شمال إفريقيا جاءت الجزائر في المركز الأول باحتلالها الرتبة 85 عالميا، تليها تونس باحتلالها المركز 95 عالميا، ثم ليبيا في المركز (108) عالميا ومصر في المرتبة 115 ، والمغرب في المركز 123، مسبوقا بالسلفادور المركز121 دوليا، وقرغيزستان 122 دوليا
17 - Ayad السبت 15 شتنبر 2018 - 10:41
Faut voir la cause du protectorat et l'indépendance est' très male discutée et accordée pour comprendre bien notre situation actuelle. Malheureusement, l'histoire est détournée car elle faite par les forts,par ceux qui commandent actuellement.
18 - Kamal السبت 15 شتنبر 2018 - 12:44
احسن تعليق وفي قمة الواقع هو التعليق رقم 1 كلام صحيح 100/%
19 - omr الأحد 16 شتنبر 2018 - 10:42
شبعو حوت و سردين داكشي علاش...
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.