24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5208:2413:2916:0318:2519:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟
  1. الانفراج السياسي يعقد أول منتدى اقتصادي بين المغرب وموريتانيا (5.00)

  2. عندما استنجد بوتفليقة "العاطل" بالرئيس بومدين لحل مشكل الصحراء (5.00)

  3. أغلبية البرلمان "تفضح" الدكالي .. مختبرات أشباح وتعيينات معفيين (5.00)

  4. حقوقيون يشْكون إقصاء الحسيمة والناظور من زيارة "مقررة العنصرية" (5.00)

  5. محكمة النقض الفرنسية ترفض تظلم المغرب في وقائع تشهير عامة (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | "العدل والإحسان" تدعو إلى ترجيح موازين القوى لإقامة التغيير بالبلاد

"العدل والإحسان" تدعو إلى ترجيح موازين القوى لإقامة التغيير بالبلاد

"العدل والإحسان" تدعو إلى ترجيح موازين القوى لإقامة التغيير بالبلاد

حثَّ المجلس القطري للدائرة السياسية لجماعة العدل والإحسان "على ضرورة تجميع جهود ذوي المروءة من فعاليات المجتمع من أجل ترجيح موازين القوى المجتمعية لصالح حركة التغيير المنشود"، مؤكدا أهمية رسوخ اليقين في موعود الله تعالى للمستضعفين بأنه ناصرهم ومُهلِكُ الظالمين.

وفي البيان الختامي للدورة الثانية والعشرين للمجلس القطري لدائرتها السياسية، ندّدت الجماعة بالانتهاك الصارخ لحقوق الإنسان بالمغرب، والتضييق على الحريات، ومصادرة حرية الرأي والتعبير، والزج بخيرة شباب البلد في المعتقلات، واستمرار التعذيب، والإفلات من العقاب، مشيرة إلى ضرورة "معالجة الوضع الاجتماعي المتأزم الذي لن يزيده القمع والتجاهل إلا احتقانا ينذر بانفجار وشيك لا قدر الله".

وثمَّنَت الجماعة الحراك المجتمعي السلمي المتنامي، والقدرة الإبداعية المتجددة التي تميزه، وأعطت مثالا بحملة المقاطعة الاقتصادية الأخيرة، وهو ما يجب أن ينتبه إليه المسؤولون ويُصغوا إلى نبض الشارع قبل فوات الأوان.

وحمّلت الجماعة الدولة "مسؤولية نتائج الانفراد والارتجال في تدبير الملفات الحيوية بالبلد التي ترهن مستقبل الأجيال المقبلة، ومن بينها إخراج مشروع القانون الإطار للتربية والتعليم، رغم الرفض المجتمعي الواسع لما يتضمنه من ضرب للمجانية، وتهميش للُّغة العربية، وضرب للاستقرار المهني للأطر التربوية".

وانتقدت العدل والإحسان "الضَّرب الممنهج للمرفق الصحي من خلال تسليعه، وضرب القدرة الشرائية للمواطنين، وإغراق البلد في المديونية المذِلَّة، وتهريب الثروات ونهبها، وإشاعة اليأس الذي يدفع خيرة أبناء الوطن إلى الهجرة الجماعية أو الارتماء في عرض البحر هروبا من جحيم الحياة المضنية، أو التعرض لرصاص القوات كما وقع مع حياة بلقاسم التي قتلت بدم بارد".

وعبّر البيان الختامي للدائرة السياسية للجماعة عن تضامنه اللامشروط مع ما سماه "ضحايا التعسف المخزني" في مختلف المناطق والقطاعات والفئات، خاصا بالذكر سكان دواوير البيضاء الذين هدمت بيوتهم وشرد أبناؤهم، وأطباء القطاع العام المستقلين، وعمال لاسامير، وشركة الضحى للتصبير، والأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد.

كما استنكرت الجماعة توسّع التطبيع السافر بمختلف أشكاله مع الكيان الصهيوني المتمادي في سياسة الاستيطان، وانتهاك الحُرُمات، وتدنيس المقدسات، وتهويد القدس، واستمرار الحصار الغاشم المضروب على قطاع غزة وسط تواطؤ مكشوف لقوى الاستكبار العالمي والمحلي، داعية القوى الفلسطينية إلى تجاوز واقع الانقسام، وتوحيد الصف الفلسطيني.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (48)

1 - الخرافة الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 02:31
مرسي وصل بانقلاب الثورة و السيسي استرجع الحكم بانقلاب عسكري فليس هناك فرق و الفاهم يفهم
2 - Hassan الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 02:47
صدق من قال:_"" من أجل مصلحة وطني أتحالف مع الشيطان""._______ هذه الجماعة إن كانت فعلا تسعى للصالح العام عليها أن تترك السياسة و تتفرغ للعمل الجمعوي . تنشر القيم الإنسانية
3 - الاعشى الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 02:49
جماعة تبريد الطرح تخرج في كل ضائقة لكي تعين المخزن على الاتفاف على المطالب المشروعة و دلك بتزعم المشهد و الخروج منه في مسرحية يستعملها أصحاب أحلام اليقظة حيت تاتيهم حلمة بان الخروج الى الشارع واجب و تأتي بعدها حلمة أخرى ان الليل طويل يجب ان نرجع لبيوتنا عسى أن نحلم خيرا من هدا المهم هو ليس الحلم في حد داته كما قد يضن البعض و لكن طريقة و توقيت الحلم هي الاهم فمضمونه معلوم ارجو ان يتقبل الحالمون كلامي كأنها حلمة كابوس و بين () لقد كشفاكم في الجامعة و راينا افعالكم فلا تظنون اننا سوف نسمع لكم و لو كتر عددكم لان عقولكم في احلامكم
4 - مغربي الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 02:52
إنكم في واد الغنوص و النكوص و الابتهال للكوارث جماعة الغي و الضلال و نحن المواطنين في واد الإيمان بالله و الوطن و العمل على تحقيق الفوز للوطن و المواطنين في التنمية الشاملة التي تفعلها دولتنا العتيدة و قيادتنا الرشيدة . فغوروا إنكم من الشياطين
5 - Tarik الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 03:04
بارك الله فيكم، جماعة ضد الظلم، الله ينور طريقكم في الدنيا و الآخرة، جماعة لا يهمها المال والمقام، يهمها الحق للشعب المغلوب.
6 - عبد الحنان الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 03:13
وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون،انصحوا لله كما تفعلون وابتعدوا عن لغة الخشب وخطاب التجريح ومن المناصب والكراسي ولو عرضت عليكم عرضا تكونون في حصانة وقبلكم البلد،وكونوا خدام وطنكم الروحيون المنافحين عن هويته وقيمه وترابه تنجحون وتربحون.
7 - Bern الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 03:17
بسم الله الرحمن الرحيم
اقسم بالله العلي العضيم ياجماعة البدعة والضلالة والقبور لو كنتم على منهج النبي محمد صلى الله عليه وسلم لكان المغرب في احسن حال ولاكنكم احرص الناس على حياة بعد شهور انه عيد النبي (ص) احتفلوا كالعادة احسن لكم والمسلمون الحقيقيون هم في السجون الان تمتعوا ياهل المتعة.
8 - الى جميع المعلقين ، جميعهم الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 03:37
ندمت على قراءة هذه التعليقات التي تنصب كلها في سب وذم هذه الجماعة التي فضحت الممارسات القمعية والانتهاكات الجسيمة للحقوق بالمغرب وبحكم مواظبتي على قراءة تعاليق القراء في هيسبريس فاني اعرف جيدا انهم يكنون حقدا دفينا للدولة وللمسؤولين فيها فلماذا هذا النفاق في التعليق على هذا الخبر الذي لا يسعنا بعد قراءته الا التصفيق لجماعة العدل والاحسان على شجاعتها وجراتها في فضح المسكوت عنه ، اذا كان ما قلته صحيحا فابدؤوا في وضع الديسلايكات .
9 - تساع الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 03:53
اعطونا اتساع اسي براكا هادو لدازو خربوها على المواطن
سيري ديرو خير فراسكم براكا عليكم غ الفقه و النازلات والفتاى
وديرو خير ديوها فراسكم واعمالكم راه حسابكم عند الله عسير لانكم كتخدعو الناس
10 - عادل ابو العدالة الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 03:55
أتذكر ذكريات حول العدل و الاحسان و حول رئيسها حينئذن عبد السلام ياسين وذلك عندما قامت مظاهرات تطالب بحقوق المراة و مساواتها بحقوق الرجل قبل حوالي 20 عاما و كان عدد المتظاهرين 40 ألف متظاهر و كان راديو البي بي سي ينقل المظاهرة و في اليوم التالي خرجت مظاهرة ب 400 ألف متظاهر جمعوا من الجوامع و تقود المظاهرة مريم عبد السلام ياسين و قد قالت في المظاهرة ان أولائك الماجورين الذين خرجوا امس للمطالبة بمساوات المراة و الرجل, أقول ليس الماجورون ال 40 الف و لكن هم ال 400 ألف و أن أجرهم الجنة و لله في خلقه شؤون .
11 - الإسلام قادم من جديد الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 04:00
جماعة مباركة تعمل على الدعوة والإصلاح
جاهدت ضد الطغيان والفساد والإفساد
لا يبغضها إلا جاهل أو جاحد .
12 - المنتظر الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 06:43
شبهة الانتماء للعدل والاحسان والاحزاب الرادكالية هي من جعلت المخزن يضعني في اللائحة السوداء
شكرا يا كاتب التقرير انا لم اكن أنتمي لاي فصيل او اي حزب او اي مصيبة
تقولبتي أحمادي
قال المفكر الروسي باتريك بارتين : بعض الحسابات يجب ان تصفى بعيدا عن المنزل وأضاف سنلتقي يوما ما الراس فالراس ولو في سن المئة
13 - Said الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 07:24
إن ما يعيشه البلد تنبأت وحذرت منه الجماعة.إن من كان له قلب وعقل يعرف الحقيقة التي تدعو إليها الجماعة المباركة.لقد حصحص الحق لمن لازال يطارد خيط دخان.
14 - محمد بن أحمد الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 07:33
حيا الله رجال العدل والإحسان. عرفناهم رجالا ، وما زالو كذلك لم يركعوا للظلم ولم يبيعوا مبادئهم. أكرمكم الله وأحسن إليكم.
15 - Samir r الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 07:35
وما الفرق بين هؤلاء والطالبان مثلا؟
والكل يعرف من هم الطالبان والجماعات الاسلاميه الاخرى. من الاخوان المسلمين الى الدواعش.
المغرب فعلا محتاج لتغيير لكن الى الأفضل اي اقامه دوله ديموقراطيه عصريه يسودها العدل والمساوات والعداله الاجتماعيه. لكن مع هولاء الظلاميون لا ينتضر منهم الا الخراب والدمار والحرب الشامله.
يجب على الدوله المغربيه التعامل معهم بصرامه شديده وفي حاله تماديهم يجب حصار رؤوس الافعى في معاقلها.
16 - منتظم الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 07:38
قرأت بهسبريس هناك قرية تئن من قلة الإضاءة و جمع الأزبال و مشاكل في البنية التحتية.. و هناك رجال دين محسنون يطالبون بتحسين الأوضاع. فهلا دخلوا بخيض أبيض بين من جمعوا الثروة و من يفتقدها كالحث على إخراج الزكاة لهذه القرية.. و هلم جرا في جميع الميادين.. و بهذا يصيروا ميزانا للثروة في البلاد.. يستفيد منه دنيا و آخرة كل أفراد الشعب..
17 - خالد م مكناس الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 08:26
هذه جماعة تجمع بين الصوفي والسياسي ، يعجبني مسلكها التصوفي. وأمقت تكعريرها السياسي والانتفاخ التنظيمي عندها
18 - رأي مواطن غير منتمي الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 08:32
لو لم تكن هذه الجماعة قوية برجالاتها ونسائها وأتباعها من الطلبة وغيرهم لما حاصرها المخزن منذ عقود.
شد عليها المخزن الخناق وكأنها تملك قنبلة ذرية.....
الجماعة لها مواقف تعاكس وتخالف تلك التي يطبل لها البعض لا أقل ولا أكثر....
لذلك إن كنا حقا نؤمن بالاختلاف في الرأي لماذا لا يفك المخزن محاصرتها؟ أم هو خائف؟
إذا كان خائفا حقا منها...إذن في "كرشو العجينة"
19 - مغربي أصيل الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 10:09
أستغرب لهذه الجماعة ظلت طول حياتها تنادي بالتغيير و لم تفعل شيئا على أرض الواقع رغم قوتها العددية حيث أنها تعد أكبر جماعة إسلامية في المغرب و أتباعها يقدرون بأربعة ملايين، مع العلم أن مؤخرا ظهرت قيادات تقود احتجاجات في عدد من المدن المغربية و رغم أنها مؤقتة و ليست أكثر تنظيما لكن كان لها أثر على أرض الواقع مثل احتجاجات الحسيمة و جرادة و زاكورة و رغم اعتقال قيادات هذه الاحتجاجات إلا أنهم مصرون على مبادئهم و حقوقهم المشروعة، جماعة العدل و الإحسان أتباعها يكثرون فقط من الثرثرة.
20 - shaykharof الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 10:33
الاسلام السياسي لا يمكن ان يلتقي مع الديموقراطية لذلك تغرق الدول العربية في شتى المشاكل اي ان من ينشد الحقوق و الرية واهم
21 - Vandal الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 10:35
لا خير يرجى من كل جماعة او حزب يستند الى مرجعية دينية كمطية لاستمالة السذج من الناس...التاريخ اثبت ذلك في اكثر من تجربة....المشاكل الحياتية الدنيوية تحل بالعلم و العمل و ليس بافكار الموتى و عقول الماضي...ثم ان هذه الجماعة انتهازية و رجعية و تاريخها اسود....
22 - خالد الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 11:22
سئمنا من خطاباتكم الميؤس منها والله لو أوتيتم السلطة و المال لعثم فيها فسادا يا شردمة المتخلفين دينيا و عقليا الكل يبحث عن مصالحه الشخصية فكفى من استمالة عقول المغاربة بأفكاركم الهدامة ودعوا الوطن لله الدي يحميه
23 - nono الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 11:28
لا تربطوا الدين بالسياسة ابقوا في نشر الدعوة وتربية للمواطن على القبم العالمية والا اصبكتم منكسرين فاق.ين للمصداقية كصنوكم حزب الا عدالة والا تنمية الدي كدب على امة وادخلها في فقر مدقع ليس الا لمصالح داتية فبعدما جاء لمحاربة الفساد تطبع معه و حماه على حساب السعب المسالم المسكين الدي قهره الزمن في ظل هده الحكومة المشؤومة .السياسة لا تصلح للدين والدين لا يصلح في السياسة السياسة للشعب الدي يحاسب والدين للفرد بينه و بين الله الدي يحاسب .
24 - بلادي قمر الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 11:29
العدل و الإحسان جماعة غامضة لم تقدم اي شيء للشعب و لم تساهم في تقوية اي مطلب من مطالب الشعب ولم تنتبه أنها ألفت الوضع القاتم للبلد و تعايشت معه و ربما اقتاتت من ازماته
25 - khalid الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 12:07
للأسف تدعي الوقوف في وجه الطواغيت ولكنها تساعد الطواغيت وتزيد في استبدادهم و تتلقى الجماعة منحة منفعة عامة تقدر بالملايير ويتقاضى أعضائها أجورا خيالية ...القواعد مخدوعة والقيادة مصنع للخدع والمراوغات
26 - احمد اعراب الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 12:18
"رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه".هم فعلا رجال لا يحابون احد ولا ينافقون ،يصفون الداء بكل جرأة ويقترحون الحلول واياديهم ممدودة لكل ذي غيرة على هذا الوطن.هلموا الى ميثاق وطني وليدلو كل واحد بدلوه قبل فوات الاوان.
27 - نعم للنصيحة قصد ... الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 12:55
... اصلاح الاحوال وتصحيح المسارات.
لا للتغيير الذي سيؤدي للمجهول ومزيدا من الاضطراب والانزلاق.
للنظر ماذا فعل التغيير بتونس وليبيا ومصر وسوريا والعراق واليمن.
هناك كثير من قوى الشر لا تنتظر الا زوال هيبة الدولة وصولتها لتكتسح الميدان وتخلط الحابل بالنابل لتدمير البلاد وتشريد العباد.
28 - محمد الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 12:59
السلام عليكم و ر حمة الله جماعة ضالة مضلة عاشت و مازالت تعيش على الخرافة و الاحلام و البدع و اثارت الفتن نسأل الله أن يجعل كيدهم في نحورهم و أن يرينا فيهم عجائب قدرته
29 - USA الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 13:01
بعض المعلقين مع الأسف لا زالوا مغفلين يثقون في أصحاب اللحي.
30 - sifao الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 13:19
"رسوخ اليقين في موعود الله تعالى للمستضعفين بأنه ناصرهم ومُهلِكُ الظالمين"
اذا كان التغيير ونصرة المستضعفين وعد من الله ، فما الجدوى من "تجميع جهود ذوي المروءة" فلننتظر من الله الوفاء بوعهده...
التغيير يحتاج الى ساسة محنكين وخبراء في الاقتصاد وعلماء اجتماعيين وتربويين يحترمون اختصاصاتهم وليس الى فقهاء ينمقون الكلمات ويجترون كلاما مضى عليه قرونا ولم يتحقق منه شيئا
31 - rachida الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 13:29
لا ثقة في تجار الدين كيفما كانت مذاهبهم اوتصوراتهم لقد لذغونا مرة ولن تتيح لهم فرصة أخرى لا يجب خلط الدين بالسياسة فذلك سبب فشلنا الذريع
32 - محمدي الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 13:45
الغريب أن الحركات الاسلامية لها مرجعية واحدة هي القرآن والسنة ولكنها لم تستطع أن تتوحد لتحقيق التغيير المنشود.ثم إن حكم حزب إسلامي قد لا يأتي بجديد وكمثال حزب العدالة والتنمية.
33 - Rachid الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 14:17
هاد الجماعة و الزوايا و الأضرحة أو المواسم... الكل موجه لتخريب عقول المغاربة.
34 - حسين عمري الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 14:18
في المغرب. المطر يقتل. والثلج يقتل والحرارة والجفاف يقتلان ..والبر يقتل والبحر يقتل والطريق يقتل والقطار يقتل. ..والصمت يقتل والكلام يقتل ..وبقاء حكومة فاشلة يقتل..وان لم يقتل اصاب بالاعاقة الحركية والشلل النصفي. اللهم ارحنا منها.
35 - ياسين الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 14:24
بيان سياسي لجماعة ترتدي لباس الدين.
اتركي الدين الاسلامي الحنيف وانخرطي في العمل السياسي وشاركي في الانتخابات البلدية والقروية والاقليمية والجهوية والبرلمانية لنرى حجمك الحقيقي لدى الناخبين.

راجعي نفسك يا جماعة. مضى زمن الانتقاذ من مواقع غير مسؤولة، الشعب يريد المعقول.
الشعب يريد المعقول
الشعب يريد المعقول
36 - باحث عن الحقيقة الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 14:51
ها انتم تكلمتوا ولكن من الاخير ، من حيث يجتمعوا الفلسطينيون ويوحدوا صفهم وتكون كلمتهم واحدةواحدة عاد داك الساعة نتكلموا نحن عن التدخل الصهيوني والاحتلال وغيره . اما موالين الارض بايعينها واولادهم خدامين باليومية عند الاحتلال وهم راضيين بالوضع والفلسطيني اذا سألته تفضل الشغل عند من عند واحد عربي ولا صهيوني : يجيب دون تردد : عند صهيوني طبعا . ماذا تريد من العالم العربي وشعوب العالم العربي وحكام العالم العربي ان يفعلوا . لقد صرنا الى زمان الكل مهتم بقطره وحدوده ونحن في المغرب ياما ساعدنا في الدول وصد الهجومات عليها فاذا اردتم ان تطاعوا فاطلبوا ما يستطاع . اما عن الحريات فنحن في المغرب والحمد لله نتكلم ونكتب كما نشاء ولا احد يعترضنا او يعتقلنا ولكن حين تتحول الحريات الى فوضى وتهديد امن شعب لابد ان تتدخل الدولة بيد من حديد . فخايونا الله يرحم والديكم من الديماغوجية المجانية
37 - مصطفى الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 15:32
كل الجماعات الاسلامية يجب ان تبقى في ثكناتها عفوا في مساجدها وتبتعد كليا على السياسة لان العالم صار يعرف جيدا مصلحته وحقوقه وواجباته والشعوب اليوم واعية واستفادت من تجارب الاسلاميين في الحكم وتجرعت مرارت فشلهم ودفعت تكاليف باهضة في الارواح والممتلكات الجماعات الاسلامية هم مشروع خراب ودمار شامل يهدد حياة الديموقراطية وحقوق الانسان التي ناظل من اجلها ومازال يناظل
38 - Casaoui الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 16:24
ما يلاحظ عن هاته الجماعة أنه منذ مايقرب من نصف قرن وهم يستغلون المقدس الديني للاستقطاب بعض الأميين وبسطاء الناس، ناهيك عن الإصطياد في الماء العكر.. بالإضافة انهم يستغلون مشاكل البلاد وهفوات النظام والأحزاب، لكن رغم كل ذلك دون جدوى.. ولم يحققوا أي فائدة تدكر لهم ؟!
والله لو كانت نواياكم صادقة وكنتم بالفعل تريدون الخير لهذا البلد وأهله لكان الله نصركم وأنجح مشروعكم من زمان..
39 - ملاحظ مغربي الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 16:48
ردا على الاخ الدي عنون تعليقه: الى جميع المعلقين ، جميعهم.. رقم 8

دعنا ياسيدي من الشعارات الرنانة والخطابات الدينية التي لن تفيد شيئا.. سواء تعلق لأمر بالسياسة أو في مشاكل الإقتصاد ومشاكل التعليم والصحة وغيرها.
جماعتكم ليست بالطبع هي البديل المنتظر لإنقاد البلد من المشاكل التي يتخبط فيها..
الجماعة التي تحن للعهود الظلامية البائدة وتريد أن تعيد المغرب إليه فلا خير يرجى منها بالطبع..

أتحدى هده الجماعة أن تقدم مشروعا للرأي العام المغربي فيه حلولا لمشاكل البلاد الإقتصادية والإجتماعية بدل الثرثرة والشعارات الرنانة ..
40 - نبيل الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 17:18
جماعة تثوب الى الله وتدعو الناس للتوبة وما السياسة الا بعض شأننا
41 - المغربي الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 17:29
أنا أعشق هذه المجاهدة المناضلة التي لم تتسابق على المناصب والريع وآثرت الزهد في الدنيا والتمسك بالمبادئ وقيم الحق والعدل وقول لا للظالمين والفاسدين، وقد رأينا الاسلاميين واليساريين واللبراليين والصوفيين والسلفيين وفقهاء الدين وفلاسفة العقل ومثقفي الريع وفناني المال كلهم لا يملكون إلا أن ينحنوا للظالمين ويداهنونهم إما خوفا من بذشهم أو طمعا في مالهم.
إنها علامة الصدق الفارقة وما سوى ذلك تفاصيل.
حياكم الله إخوان العدل والاحسان اثبتوا فوالله إنكم لعلى الحق لا يغرنكم خذلان الاسلاميين ولا نفاق اليساريين فإن رحمة الله ونصره قريب من المحسنين.
42 - مواطن غيور الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 18:02
لا اعرف ماهية هاته الجماعة المنادية بالتغيير.ولكن في الواقع لا تفعل شيئا مجرد جمع كل من يريد مثل المغناطيس فتعمل على اعادة برمجته من جديد انا اشك في هويتها.
43 - السياسة تفسد الدين.. الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 18:16
اقول للأخ نبيل كلامك للأسف لا يصدقه عاقل أو فاهم!

لوكانت بالفعل جماعتكم لاتتدخل في السياسة وتدعو الناس فقط للتوبة كما تدعي لما وجدت الناس ينتقدونهم هنا ، سواء الإنتقادات التي نلاحظها في المواقع الإجتماعية أو غيرها...
جماعة ياسين يستغلون الدين ويركبون عليهم لأجل استقطاب بعض الفئة الهشة من الناس البسطاء ومن ثم الوصول إلى مصالحهم وأهدافهم..
جماعتكم ماهم سوى تجار الدين يبحثون بشتى الطرق للوصول إلى الحكم، وهم أبعد من يكونوا من المثقين والصالحين للأسف الشديد، وهذا ما جعل الله أن يمن عليهم بالفشل ويخيب كل مسعاهم و خططهم..
مع العلم أن العديد منهم قد ضبط متلبسا في الفسق والخيانة الزوجية والفضائح الأخلاقية ومنهم حتى كوادر في جماعتكم، وأكيد أن هده الحقيقة لا تغيب عليك،مثلما هي معروفة لدى الرأي العام الوطني..
44 - خالد الغرباوي الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 19:38
منذ صغري وانا اسمع عن هذه الجماعة بأنها ضد الملكية ،وانها ستقوم بالتغيير من أجل الكرامة والعدالة الاجتماعية،لكن لاشئ تتحقق حثى كتابة هذه السطور ،مجرد احلام يقضة لا غير ،لا يحملون اي مشروع سوى الكلام والتطبيل الفارغ .
45 - مغربي الأربعاء 07 نونبر 2018 - 05:21
بالعربية تاعرابت حتى واحد ما قال اللهم ان هاذا منكر في 700 مليون كل يوم لكتمشي في لخوا الخاوي حتى قرد ما قال التروة الذهب ‘ الفوسفتط
اجي نتحاسب المهرجنات مقالع الرمال جوج بحورة.......... وبزاف على دولة من العالم النالت هذا الملاين نقدر نخدموا بها ونعيشو بها نصف مليون مغربي ووووووو اما العدل والاحسان فسور صغيو كلش بغا ينقز
46 - خالد العيدي الأربعاء 07 نونبر 2018 - 10:21
ما يعجبني و يلفت اانتباهي انها جماعة مناضلة مجاهدة لنصرة الحق و طرد الطغيان تريد اشراك مختلف الهيئات دون اقصاء لاننا كلنا مغاربة في بلد واحد و مصالحنا مشتركة
47 - م العربي الأربعاء 07 نونبر 2018 - 15:15
تحية إكبار وإجلال لكل متقد لبيب، ناصح أمين، يقوم الأداء السياسي لجماعة أعطت براهين الصدق على امتداد عقود من الجهاد والعمل الدؤوب. لهؤلاء أقول : رحم الله امرءا أهدى إلي عيوبي. وللأدعياء الحانقين الذين تفضحهم اللغة الركيكة والبذاءة في التعبير: ما يضيرُ البحرَ أمْسى زاخِراً أنْ رمى فيهِ غلامٌ بحجرْ
48 - ABDOU_de_CASA الأربعاء 07 نونبر 2018 - 16:51
نقطة نظـام.

أعتقد أن أمثال هده الجماعة اصبح معروفا عنهم اليوم انهم مجرد تجار دين يستغلون المقدس الديني لأغراضهم الدنيئة، ويكفي ما رآوه المغاربة في إخوانهم في الحزب الإسلامي الدي يسير الحكومة اليوم، عوض أن يخدموا الوطن ومصلحة المواطنين انشغلوا بالحب والعشق الممنوع، لدرجة أننا اصبحنا نسمع العديد منهم يبررون موقف إخوانهم المتورطين في قضايا الفساد الأخلاقي، ويبررون ذلك بالجنس الرضائي؟؟!!
ولا حول ولاقوة إلا بالله العظيم!
والله صدق من أسماهم بتجار الدين..
المجموع: 48 | عرض: 1 - 48

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.