24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4506:2813:3917:1920:4022:08
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مدارات | شخصيات أمنية وعسكرية تخطف الأنظار في ذكرى "الحسن الثاني"

شخصيات أمنية وعسكرية تخطف الأنظار في ذكرى "الحسن الثاني"

شخصيات أمنية وعسكرية تخطف الأنظار في ذكرى "الحسن الثاني"

قامَ وفدٌ رفيع المستوى يترأسُّه وزراء وزعماء أحزاب وضباط سامون في القيادة العليا، صبيحة اليوم الاثنين، بزيارة ضريح محمد الخامس بالرباط، حيث ترحَّم الجميع على الملكين الراحلين الحسن الثاني ومحمد الخامس، بمناسبةِ حلول الذكرى العشرين لوفاة الملك الراحل الحسن الثاني.

وقام جُل أعضاء الحكومة، وعلى رأسهم سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، بزيارة قبري الملكين الراحلين، وقراءة سورة الفاتحة ترحما على الفقيدين، والدعاء لهما بأن يُسكنهما فسيح جنانه.

بينمَا ظهرَ زعماء وقياديو أحزاب من بينهم محمود عرشان، الأمين العام لحزب الحركة الديمقراطية الاجتماعية سابقا، ومحمد حصّاد، الوزير السابق، والقيادية الاستقلالية ياسمينة بادو، والقيادي الحركي محمد أوزين، الذي كانَ بصحبة رفيقته في الحزب حليمة العسالي، يحْتَمُونَ من لظى أشعة الشمس بالقرب من أسوارِ الضريح.

وحضر ضمن الوفد الحكومي، إضافة إلى العثماني، كلٌّ من عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، وعزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري، وأناس الدكالي، وزير الصحة، ومصطفى الخلفي، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، ومصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الانسان، ومحمد يتيم، وزير الشغل والتكوين المهني، ومحمد بنعبد القادر، الوزير المكلف بإصلاح الإدارة وبالوظيفة العمومية، ومحمد بوطيب، الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية، ونزهة الوافي، ومحمد ساجد، وزير السياحة، ومحمد بشعبون، وزير الاقتصاد والمالية.

وبدا العثماني، الذي حضر "مُتأخراً" إلى ضريح حسان بالرباط، مُنشرحاً وهو يتجاذب أطراف الحديث مع بعضِ "إخوانه" في الحزب، ويلتقط صور "سيلفي" مع بعض الحاضرين، بينمَا كان الوزير الرميد مُحاطاً بعشرات من أعضاء حزبه الذين ظلوا لدقائق يتبادلون أطراف الحديث فيما بينهم.

وبدا وزراء "الغضبة الملكية"، محمد حصاد ونبيل بنعبد الله ورفيقه وزير الصحة السابق الحسين الوردي، بجلاليبهم البيضاء يتبادلون التحية فيما بينهم تحت أعين الفضوليين، قبلَ أن يلتحقَ بهم "الكومسير" عرشان الذي كانَ مرفقاً بالشيخ السلفي عبد الكريم الشاذلي.

وإلى جانب هؤلاء، حضرت شخصيات عسكرية وأمنية رفيعة المستوى إلى الضريح للترحم على الملك الراحل، منهم الجنرال دو ديفيزيون عبد الفتاح الوراق، المفتش العام للقوات المسلحة الملكية، والجنرال دو ديفيزيون محمد العابد العلوي، مفتش القوات الملكية الجوية، والجنرال دوديفيزيون محمد حرمو، قائد الدرك الملكي، بالإضافة إلى عشرات الضباط الكبار في القيادة العليا.

وخطفَ المدير العام للأمن الوطني، عبد اللطيف الحموشي، أنظارَ الحاضرين بعدما كانَ مرفقا بمسؤولين أمنيين كبار، الذينَ دلفوا داخل ضريح حسّان تحت حراسة أمنية مشددة. وإلى جانب الحموشي، زارَ الضريح محمد صالح التامك، المندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج، وشخصيات حزبية أخرى.

وقال رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، في تصريح لجريدة هسبريس، إن "الأمر يتعلق بزيارة لقائد الأمة والوطن الملك الراحل الحسن الثاني، الذي قادَ البلاد نحو التحرير وساهمَ في استكمال وحدتها الترابية"، مضيفاً أن "على الشباب أن يعوا جيداً حجم التضحيات التي قامَ بها الملك الراحل في سبيل انعتاق الأمة، وأن يعرفوا ما قدّمه لوطنه من أوراش كبرى تأتي في مقدمتها سياسة السدود التي نرى نتائجها اليوم".

من جانبه، قال الأمين العام لحزب الشورى والاستقلال، أحمد بنغازي، الذي كان مصحوبا بوفدٍ يضم أعضاء من الحزب، "جئنا اليوم للترحم على الروح الطاهرة للملك الراحل الحسن الثاني لما أسداه من عمل جلي لخدمة هذا الوطن" مستحضرا "كل ما قام به العاهل الراحل من أجل الأمة والشعب المغربي".

ووصف رئيس المجلس العلمي للصخيرات تمارة، الحسن بنبراهيم السكنفل، الملك الراحل الحسن الثاني بـ "قائد أمة قدّم للمغرب الشيء الكثير وضحى من أجل الوطن في سبيل تطويره ونمائه". أما الأمين العام لحزب الاستقلال، نزار بركة، فقال إن "الملك الراحل قاد معركة التحرير وساهم بفطنته ودهائه في بناء دولة المؤسسات".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (18)

1 - عباس الاثنين 17 دجنبر 2018 - 15:24
اللهم أحفض المملكة المغربية وأعزها بأهلها وشعبها وشعابها برئاسة ملكنا أمير البلاد محمد السادس اللهم كن له ولي ونصيرا وارحم أموات المسلمين عامة وبالرحمات على الحسن التاني
اللهم أمين يارب العالمين
2 - مستغرب الاثنين 17 دجنبر 2018 - 15:34
الحسن الثاني توفي يوم 23 يوليوز
محمد الخامس توفي يوم 26 فبراير
ماهي المناسبة لهذه الزيارة ؟
3 - مغربية غيورة الاثنين 17 دجنبر 2018 - 15:52
رحم الله جلالة الملك الحسن الثاني ملك المغرب وأب المغاربة وقائد الأمة والوطن الذي قاد البلاد نحو التحرير وساهم في استكمال وحدتها الترابية فنحن نعي جيدا ما قدمه لوطنه من اوراش كبرى تأتي في مقدمتها سياسة السدود التي نراها اليوم
4 - مغربي الاثنين 17 دجنبر 2018 - 15:52
للمستغرب

الحسن الثاني توفي يوم 9 ربيع الآخر
محمد الخامس توفي يوم 10رمضان

المناسبة هي ذكرى و فاة، المرحوم بإذن الله، الحسن الثاني
5 - boulaajoul lahcen الاثنين 17 دجنبر 2018 - 15:54
اللهم أحفض المملكة المغربية وأعزها بأهلها وشعبها وشعابها برئاسة ملكنا أمير البلاد محمد السادس اللهم كن له ولي ونصيرا وارحم أموات المسلمين عامة وبالرحمات على الحسن التاني
اللهم أمين يارب العالمين
6 - ali الاثنين 17 دجنبر 2018 - 15:55
اولا الى المعلق المستغرب الدكرى تاريخها موافق لتاريخ العربي وثانيا ملحوظة كل هؤلاء المسؤولين لم يحترموا واجب الوقار الخاص بالمكان والكل مندمج في اخد الصور وعلى محياهم ابتسامات غريبة ما هادا العبت.
7 - الااصيل العربي الاثنين 17 دجنبر 2018 - 16:02
المناسبة التاريخ الهجري 9/ربيع الثاني تاريخ وفاة الملك الحسن2
8 - ميت الغد الاثنين 17 دجنبر 2018 - 16:10
رحم الله القائدين وغفر لنا ولهم، وسدد الله خطى محمد السادس، وليس هناك اكثر من القبور موعظة، فهل إتعظتم وتدكرتم الموت ونظرتم الى الذي عمل من اجله السلف، لا اظن انكم السيد العثماني زرتم المقابر من اجل الاتعاظ، يقول ساكن قبر:يا ايها الناس كان لي امل .. قصر بي عن بلوغه الاجل،.........ما انا وحدي حملت حيث ترى.......كل الى مثله سينتقل
9 - Aboufaris الاثنين 17 دجنبر 2018 - 16:21
حبذا لو تقام هكذا زيارات للمناطق غير النافعة بالمغرب اين يوجد الاحياء في وضعية مزرية بدائية حتى يقف هؤلاء المسؤولين على حياتهم المعاشة،
اما الأموات فيكفي الترحم عليهم والعناية بمقابرهم.
10 - Mel الاثنين 17 دجنبر 2018 - 16:50
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته رحم الله فقيدي العروبة والاسلام الملكين محمد الخامس والحسن الثاني وجميع المسلمين
11 - عكاشة أبو حفصــــــــــــة٠ الاثنين 17 دجنبر 2018 - 17:39
2 - مستغرب

الملوك الشرفاء يؤرخون الوفاة بالتاريخ الهجري .

اللهم ارحم سيدي الحسن الثاني رحمة من عندك تجعله في اعلا العليين مع الشهداء والصادقين رفقة نبيك سيدنا محمد عليه أزكى الصلاة والسلام .
اللهم احفظ سيدي محمد السادس بماحفظت به الذكر الحكيم .
والسلام على المقام العالي بالله .









خديم الأعتاب الشريفة : عكاشة أبو حفصة .
12 - au comtr 2 الاثنين 17 دجنبر 2018 - 17:47
Au commentaire #2 ,je crois qu'on célèbre la quarantaine après la mort de Hassan 2 allah yrahmou à la même occasion, on salut l'âme mohammed 5 et Moulay abdellah qu'allah les reçois dans son paradis
13 - مغربي الاثنين 17 دجنبر 2018 - 17:55
الى مستغرب صاحب التعليق 2
لا داعي للاستغراب
دكرى وفاة الحسن الثاني ومحمد الخامس تحسب بالتاريخ الهجري
14 - عبدالكريم بوشيخي الاثنين 17 دجنبر 2018 - 18:04
وفاة المغفور له جلالة الملك الحسن الثاني قدس الله روحه شكلت صدمة قوية للشعب المغربي حيث عم الحزن كل بيت من اقصاه الى اقصاه و كانت وفاته مفاجئة لاننا لم نكن نعلم شيئا عن صحته و لكن وافاه الاجل المحتوم نطلب من الله تعالى في ذكرى وفاته ان يسكنه فسيح جنانه مع الصالحين و الابرار و ان يحفظ وارث سره جلالة الملك محمد السادس نصره الله.
15 - gabbas الاثنين 17 دجنبر 2018 - 18:56
رحم الله القائدين وغفر لنا ولهم، وسدد الله خطى محمد السادس،
16 - زوزو الاثنين 17 دجنبر 2018 - 20:01
الى تعليق رقم 2 يبدو انك تحتاج الى مراجعة التواريخ . فتواريخ ممات قادتنا بناة المغرب ومحرروه من قبضة الاستعمار الغاشم هى تواريخ هجرية وليست تواريخ ميلادية . والفرق بين التواريخ هو كمايلى . السنة الهجرية تؤرخ لهجرة الرسول والسنة الميلادية تؤرخ لميلاد المسيح . وحيث ان المغرب بلد اسلامى فعظماؤه يؤرخ لوفاتهم بالتاريخ الهجرى . لذلك عليك بمراجعة التاريخ . والسلام على من اتنبع الهدى .
17 - اسامة الثلاثاء 18 دجنبر 2018 - 09:34
صديقي تاريخ الوفاة بالشهور العربية وليست الميلادية
18 - Tarik الأربعاء 19 دجنبر 2018 - 08:43
المناسبة هي ذكرى وفاة المرحوم الحسن التاني و تحسب بالتاريخ العربي وشكرا
المجموع: 18 | عرض: 1 - 18

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.