24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

30/11/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4008:1013:2115:5918:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. التساقطات الثلجية تعمق "المعاناة الشتوية" لأساتذة في مناطق جبلية‬ (5.00)

  2. بين "إف 16" و"سوخوي" .. مكامن ضعف القوّات الجوية للجزائر (5.00)

  3. دبلوماسية المملكة تفلح في توحيد برلمان ليبيا بعد أعوام من الانقسام (5.00)

  4. مؤاخذات أوروبية تدفع السلطات الجزائرية إلى التخبط في مأزق حقوقي (5.00)

  5. مبادرة جمعويين تعتني بالمقابر في "أولاد أضريد" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مدارات | استقالة بوتفليقة تستنفر قادة البوليساريو وتخلق البهجة في تندوف

استقالة بوتفليقة تستنفر قادة البوليساريو وتخلق البهجة في تندوف

استقالة بوتفليقة تستنفر قادة البوليساريو وتخلق البهجة في تندوف

خرج صحراويون في مخميات تندوف إلى الشارع، ليلة اليوم الأربعاء، احتفالاً بتقديم الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة استقالته إلى المجلس الدستوري، ورفوا شعارات تُشيد بتدخل المؤسسة العسكرية، إلى جانب احتفالات الشعب الجزائري بطي صفحة بوتفليقة نهائياً.

وذكرت مصادر متطابقة أن قيادة الجيش الجزائري وجهت تعليمات شديدة اللهجة إلى جبهة البوليساريو، ساعات قبل الإعلان الرسمي عن تنحي بوتفليقة، لتشديد المراقبة عن المداخل والمخارج الحدودية، خصوصا مع المغرب وموريتانيا، خوفا من وقوع انفلات أمني يمكن أن يؤدي إلى فرار جماعي للصحراويين، مثل ما وقع قبل أيام.

وقال نوفل البوعمري، خبير في شؤون الصحراء: "قبيل تقديم استقالةٍ باسم بوتفليقة، اتخذ الجيش الجزائري مع مليشيات الجبهة قرارا فرض بموجبه حظر التجول والتنقل داخل المخيمات، ومنها وإليها، تحسبا لأي فرار جماعي أو لاحتجاجات قد تندلع في أي لحظة نتيجة هذا الوضع العام بالجزائر والاحتقان بتيندوف".

وتعود إلى الواجهة العلاقات المغربية الجزائرية، خصوصا فيما يرتبط بملف الصحراء، في ظل هذه التحولات التاريخية، لكن متابعين للشأن الجزائري يؤكدون أن لا تغيير يلوح في الأفق بالنظر إلى تحكم الجيش الجزائري في العلاقة مع المملكة المغربية.

ويرى البوعمري، في تصريح لهسبريس، أن استقالة بوتفليقة "مؤشر على انتصار العسكر في الصراع المحتدم حول السلطة بينه وبين المربع الرئاسي بقيادة سعيد بوتفليقة"، مشيرا إلى أن التغيير الذي تشهده الجزائر اليوم "لا يمكن اعتباره تحولا في بنية الدولة الجزائرية أو مراجعة عقيدتها تجاه مختلف القضايا".

وأضاف المصدر ذاته أن ملف الصحراء "كان دائما محط توافق وإجماع بين هذه الأطراف المتصارعة، وتكفي فقط الإشارة إلى أن الجيش الجزائري كان يخصص جزءا من ميزانيته لدعم مليشيات الجبهة، لكن التطورات الأخيرة، خاصة منها ما تشهده تيندوف، تدفعنا إلى التساؤل ما إذا كان الوضع سيظل على ما هو عليه داخل المخيمات؟".

وخلص البوعمري إلى أنه يصعب حدوث تغيير جذري برحيل بوتفليقة بسبب "غياب قوة سياسية وشخصيات وطنية قادرة على القيام بمهام الانتقال السلمي"، مضيفا: "في غياب هذا التحول قد لا نشهد تغيرا كبيرا في موقف الدولة الجزائرية، بل في حالة الصراع الحالي قد نشهد المزيد من التشدد في المواقف على اعتبار أن ملف الصحراء بالنسبة للجيش وأركانه مسألة عقائدية في صراعه التاريخي مع المغرب، ومنه يستمد جزءا من مشروعيته التاريخية التي تجسد استمرارية منطق بومدين".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (73)

1 - riko الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:15
قيادة الجيش الجزائري وجهت تعليمات شديدة اللهجة إلى جبهة البوليساريو، ساعات قبل الإعلان الرسمي عن تنحي بوتفليقة، يعني نفس الامر اموال الجوائر تدعم بها البوليزاريو و التسلح خوفا من حرب مع العدو و.و.و و. وميزانية الدولة تدهب الى الجيش و نفس السيناريو .
يعني لا تغييير في البلاد
2 - ATLAS EAGLE الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:15
لاشيء . سيتغير في االجزاءر العسكر اخذ الحكم في الجزاءر شيء عادي وطبيعي منذ" قرن وزمارة" .تغيير " جمر والسقوط في مقلات الزيت" tant pour rien.
3 - الحمد لله الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:16
الصحراء مغربية الوطن غفور رحيم عاش المغرب حرا عاش محمد السادس
4 - assifnwourgh الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:18
سيكون أول شرط سيشترطه الجيش على أي رئيس جديد هو مساندة البوليزاريو أولا و قبل كل شيء .. كما هو الشأن في الولايات المتحدة الأمريكية.. يشترطون على كل رئيس مساندة إسرائيل أولا و قبل كل شيء..
5 - Ahmed الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:21
C'est 'armée qui gouverne en Algérie les présidents peuvent changer mais le régime militaire ne changera pas et c'est ce régime qui a détruit ce pays et l'a transformé en pays pauvre . le peuple Algérien doit continuer ses manifestations pacifique pour établir l'état civil et démocratique et obliger l'armée a retourner dans ses casernes, le PJD Turque a fait la méme chose il y'a quelques année et a complétement trnasformé la turquie en pays développé dans tous les domaines. sans l'état civil l'algérie restera victime d'un régime militaire archaique et n'avancera jamais
6 - ali le vrai الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:21
المغرب يجب أن يبادر بالهجوم و فرض أمر الواقع
لأن الحاكم الفعلي للجزائر لم يتغير لكنه خرج من جحره المخفي كي يعيد سياسة السيسي العسكرية.
المهم سياسة اللين يجب حذفها مثلا موريتانيا إن بدأت تلعب بذيلها نتوغل نحن في الكويرة و ننشر القوات المدنية هناك
التدخل في المنطقة العازلة أو فتحها لقوات خاصة مجهزة تعمل على إصطياد المرتزقة
7 - noureddine الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:21
nous sommes dans notre sahara et le Sahara marocaine vive le Maroc.
8 - عادل الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:22
إن من ينتظر انفراجا في العلاقات المغربية الجزائرية انما يحلم إن لم يكن يتوهم.. لأن بوتفليقة لم يكن ابدا هو من يحكم الجزائر مثله مثل من سبقه من الرؤساء الآخرين، فالجميع يعلمون أن الجيش هو الحاكم الفعلي للبلاد وهو الذي يتخذ القرارات ويصدر المرسومات الخ الخ.

إن بوتفليقة لم يكن الا واجهة للجزائر أو بالأحرى دمية يحرك الجيش خيوطها من وراء الستار سواءا هو او الحاشية التي كانت تعمل معه.. وبالتالي فالتغيير الحقيقي يتجلى في رفع الجيش يده عن السلطة وأن يكتفي بدوره التقليدي والأساسي الا وهو الدفاع عن الوطن وحماية حدوده ومواطينيه، و حتى بوتفليقة لم يقدم استقالته "ازالته" الا بعد قرار من قائد الجيش وتدخل قيادة الاركان بشكل علني في الموضوع..
المغرب يواجه جيشا متزمتا معقدا متشبعا بفكرة الإنتقام بعد الهزيمة في حرب الرمال.. وليس هناك اي فرج قريب في العلاقات اللهم ان تنحى الجيش عن السلطة وتركها للمدنيين.. حينها فقط يمكننا ان نرى تغيرا في العلاقات للأحسن.
9 - الصحراء المغربية الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:26
900 مليار دولاه صرفت من لدن جنيرالات الجزائر على الجبهة الإنفصالية و شراء الذمم .. رغم الأمكانيات الهائلة التي تتوفر عليها الجزائر, المواطنون يصطفون أمام القنصليات الأجنبية طلبا للفيزا .. العصابة استولت على كل شيئ
10 - hossin الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:27
الجيش هو بوتفليقة وبوتفليقة استقل أم لا يستقل لم يغير شيئا لأن الإمبراطور هو FLN وهو الجيش وبوتفليقة وأخوه كراكيز تحركهم العصابة, الشعب بدأ يفيق من سباته وستكون المصيبة كما حصل في مصر بوتفليقة كمبارك استقل بضعغط الشارع جاء الجيش وسرق ربيع شعب مصر صورة طبق الأصل مصير الجزائر اما المغاربة المحجوزين في تندوف سيهربون ويدخون بلدهم آمنين.
11 - Peace الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:28
الجيش عليه ان لا يتدخل في شؤون المجلس الدستوري او لا اعرف ماذا يسمونه عندهم, وظيفة الجيش هي حماية الوطن من المستعمر او الدفاع عنه في حالة حرل معلنة و ليس تاسيس دولة مدنية ديموقراطية, لان الشيج له عقلية, لا يمكن ان تكون ديموقراطية ابدا, الا اذا كان جزءا من مؤسسات الدولة بمهام محددة. و تعليمات الجيش لقادة جبهة البوليزاريو و هو جناح تابع لهم, لن ينفعهم في شيء, اذا اجتمعت الساكنة في مخيمات تندوف و قررت الرحيل جماعة, مثل ما حصل في المانيا الشرقية و سقوط جدار برلين, هل الجزائر اقوى مما كانت عليه المانيا الشرقية و المعسكر الشرقي, بمخابراتهم و تنظيمهم و اموالهم?? طبعا لا, و اذا اراد الله سبحانه شيئا فلا يمكن لاحد منعه و لو كان هو الشيطان الاكبر.
12 - السلام عليكم الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:28
لن يتغير شيء في المشهد الجزائري بعد اختفاء بوتفليقة مادام أن الجيش ورؤوسه الكبيرة لازالت بالسلطة وبيدها مفاتيح اللعبة ما حدث في مصر سيتكرر في الجزائر فقط مع اختلاف الزمن والاسماء
13 - zoro الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:28
من اليوم1975 الدي استقبل بوخروبا عصابات المرتزقة الوهمية والجزائر الى الوراء لم ولن يحقق النضام العسكري شيئ سوى المصائب والمجاعة والمضاهرات وأمراض سبب هو جماعة النحس واللصوص. النضام اشتعل النار بل سيحرقه . اتمنى النصر لشعب الجزائري المحترم ليرتاح من حكم العسكر . السلام على المغرب الكبير
14 - مواطن الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:30
لن يتغير شيئ بذهاب بوتفليقة السلطة الان في يد الجيش . لهذا لن يحدث اي تغيير في السلطة في الجزائر و لا في علاقتها مع المغرب .نفس سياسة العداء للوحدة الترابية للمملكة .
15 - الخنفساء المزعجة الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:31
في تقديري هذا الصراع حول الصحراء لن يجد له الطرفان حلا ، وحتى المنتظم الدولي فسيجد نفسه في النفق المسدود ، مشكلة الصحراء كما هو الحال بالنسبة للقضية الفلسطينية هما من أعقد القضايا ، رغم الأختلاف النوعي بين المشكلتين ، المشترك هو أن هناك اراض شاسعة الكل يدعي بملكيتها ؛ هل الحل بيد ترامب ذلك الرجل القادر بجرة قلم أن يقترح القرارات الأكثر جرأة في التاريخ ، الرجل القادر على يدهش العالم بما عرف عنه من شجاعة وحزم !
16 - ali الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:32
مشكلتنا مند عقود هي مع دولة الجزائر فلنسمي الاشياء بمسمياتها وتلك الميلشيات الارهابية مسلحة من طرف الجارة العدو وتلك الهجومات التي كنا نتعرض لها في مرحلة معينة وجنودنا الدين اُسِرُوا فقد تم اَسْرُهُم من طرف دولة الجزائر في ارض تحت سيادتها و هاؤلاء المغاربة المحتجزون بها بالقوة في مخيمات العار مادنبهم فالحرب الباردة قد ولى زمانها وكفى وقوفا في حجرة ازدهار الشعوب تحت غطاء مبادء وافكار ولى عليها الزمان الان على شعب الجزائر الحر ان يضع في حسبانه ان السياسة التي دأب ساسته على نهجها قد تسببت في تدهو حالتهم الاجتماعية هم والشعوب المجاورة لهم وان حريتهم هي حرية الجميع شكرا.
17 - خالد F الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:34
طبيعي أن يفرح سكان تندوف برحيل بوتفليقة فهم مواطنون جزائريون .
18 - adil الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:35
الصحرااء مغربية وستظل مغربية شاء عسكر الجزائر ام أبى
المغرب في صحرائه والصحراء في مغربها إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها
19 - hamid الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:37
حياة بوتفريقة كلها كرسها للتفرقة وبعد ذلك خرجوا مسرورين برحيله هذه هي احسن هدية تقدمها البوليزابلو لبوتفريقة على مجهوداته وهذا جزاء من خان وطنه قضية الصحراء ستستنزف مزيدا من خزينة الجزائر المهم لن يحققوا شيئا لان القضية بيد الكبار اما الجزائر وجنوب افريقيا فهي عبارة عن بيادق تستعمل لسد الفراغات
20 - نسيمة الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:40
حان الوقت لكي يعرف الصحراويون المغاربة في تندوف أن حق الشعوب لتقرير المصير التي تتبجج بها العصابة الحاكمة بالجزائر في المناسبات الدولية لا تنطبق عليهم لأن هم ليس بشعوب بل هم ساكنه من أقاليم الجنوبيه للمملكة تاريخيا وجغرافيا مثلما الحال عند ساكنة الريف في الاقاليم الشمالية للبلاد،أما كلمة شعب فهو المغرب من طنجة لكويرة من ريفه إلى صحراءه الى سوسه الى شاويته فيسمى بالشعب المغربي.
21 - محمد بنحدة الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:41
هذا ما ينبغي أن يفتح المغررون بهم في تندوف أعينهم عليه بمجرد خروجهم للاحتفال بتنحي بوتفليقة سارعت الطغمة المتحكمة فيهم والجيش الجزائري بأحكام الحراسة عليهم حتى لا يحدث فرار جماعي للساكنة نحو الوطن الأم وهذا يعني أنهم في معتقل تحسب فيه عليهم حركاتهم وسكناتهم وان الجزائر تعتبرهم مجرد أدوات في يدها تستعملهم لخدمة أجندتها التوسعية والعداءية للمغرب انهم في معتقل وإخوانه في الإقليم الصحراوية المغربية ينعمون بالحريات والحقوق كاملة
22 - عبد العزيز الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:42
المغرب في صحراءه والصحراااااااااااء في مغربها مافي الدنيا قوة تقدر تقهر المغرب غير الله .
23 - مغربي قح الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:42
وكذالك نحن مغاربة أبناء يوسف بن تاشفين وطارق إبن زياد والحسم الثاني لا نهاب اي واحد ومن ملف الصحراء نستلهم تا ربحنا وبطولة أجدادنا وسوف نقف لعسكر الخراءر بالمرصاد ونحاربهم ولو في نعوشهم او قبورهم وسوف نصوم الدهر كي نشتري اأسلحة الجيدة ونوافق على الإقتطاع من أجوران في سبيل كرامتنا والله يهدي تلك الفئة الداخلية اللتي تمثل شوكة في حدائقها الله الوطن الملك
24 - مصطفى الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:42
إن كان القرار لشعب الجزاىري أكيد إن شاء الله سيحلحل الملف من رفوف الجيش إلى رئيس مدني منتخب ،الذي سيرث ملف مثقل وأهلك الدولة والشعب ويعرف أن التقدم والازدهار مرهون بي ملايير الدولارات التي تصرف على الكيان الوهمي الذي يستنزف خزينة الدولة..
25 - Gala الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:42
هذا هو الاستفتاء الحقيقي. الصحراويون يريدون العودة إلى وطنهم الام المغرب. انكشفت حقيقتكم يا من خنتم وطنكم
26 - عبد العزيز الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:43
هذا ما تستحق يا بو تفليقة كنت من صناع المرتزقة وداعمهم في الداخل والخارج الان خارجين فرحين بي إنكسارك المرتزق يبقى مرتزق . أخوتي المغاربة متسمحوش المرتزقة يرجعو لي أرض الوطن سحبو جميع المبادرات خليو الخونة في سجنهم الذي إختاروه بي أنفسهم الخبيثة
27 - اطلس الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:44
اين المفر يا من خانوا الوطن؟ اين المفر عصابة تندوف ؟اين المفر الخونة في الداخل أو الطابور الخامس ؟لقد انتظرنا هذا الحدث طويلا والحمد لله،تبا للخيانة
28 - مراد الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:45
لاخير في من ياتي وبعده ايضا
يتوهم من يظن ان الجزاءر ستغير موقفها من قضية الصحراء
جميع الرءساؤ عندهم القضية استمرار وتاكيد لمعادات المغرب
اذن على المغرب ان يراجع اوراقه ويتنبؤ ماذا سيقع ??????????
29 - مغربي-انتباه الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:46
لقد أصبح الأمل كبيرا جدا في طي نزاع الصحراء المغربية نهائيا و إلى الأبد. بعدما تطايرت ليلة أمس أوراق قصر المرادية في سماء العاصمة نتيجة قوة رياح الاحتجاجات التي تشهدها البلاد. ولكن هنالك حزمة أخرى من الأوراق بقيت داخل ملف اخر فوق مكتب قايد صالح تنتظر فقط فطنة الشعب الجزائري للعبة التي يتحكم في خيوطها العسكر للمكوث أطول في مركز صنع القرار و هو الأمل الوحيد الذي يتمسك به البوليساريو إلى حد الساعة . فالسؤال الصحيح الذي قد تكون في سطور إجابته الحلول التي ينتظرها اتحاد المغرب العربي برمته وليس المغرب فقط . هو هل سيرضى الشعب الجزائري بحكم عسكري ؟ و هل ستعود حليمة الى عاداتها القديمة ؟.
30 - كريم فرنسا الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:48
اقتربت ساعتكم يا خونة الوطن ، يا شردمة الإسترزاق والعمالة و الغدر .
مرحباً بمواطنينا المُحتجزين في مخيمات الذل والعار ، مرحباً بكم في وطنكم مغرب الإثنا عشر قرناً من الحضارة والتاريخ التليد ، أنتم أبناء هذا الوطن سوف تنبهرون مما ستراه أعينكم من نهضة شاملة عرفتها مُدن المنطقة الجنوبية، جعلت من الصحراء حاظرة متقدمة بجميع مرافق الحياة المدنية الكريمة.
الخزي والعار لكل من خطط وشارك في هذه المُؤامرة الخسيسة ، واللعنة الأبدية لكل من فرَّق بين الأسر وشتَّت الأواصر وساهم في قطع الأرحام.
31 - ولد حميدو الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:49
ما فيهم ثقة
........ ما يدوز خوه
32 - متتبع الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:52
الصحراوي يعرف علية انه داءما مع القوي.فلو حدث ان تم التخلي عن كايد صالح لخرجت المئات تهتف بمن خلفه..
33 - عبد الفتاح الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:53
الجزائر بين مكر الجنرلات العجزة وفطنة شباب الحراك:
منذ الإنقلاب العسكري للكلونيل بومدين سنة 1965, والجزائر تعيش تحت حكم العسكر سواء مباشرة أو بوضع رئيس مدني صوري من جبهة التحرير. الرئيس المدني الوحيد كان بوضياف رحمة الله عليه لم يعمر إلا بضعة شهور وأغتاله العسكر بعدما رأى الأخير لن يكون أداة طائعة في يدهم. ومنذ 1965 والمؤسسة العسكرية تستحود على حصة الأسد من الميزانية ولا تستطيع أي جهة سياسية معارضة أو الإحتجاج سواء صعد ثمن برميل النفط إلى 100 دولار أو هبط إلى 30 دولار. بوتفليقة إنتهى منذ 2013, ومنذ ذلك الحين والقايد صالح وضع يده في يد سعيد بوتفليقة, ويشتغلان على الفيلم الهندي رئيس على كرسي متحرك. والآن بعدما نعت المحتجون بوتفليقة بالمروكي, وإرتفع سقف المطالب, إنضمت جبهة التحرير وأويحي والقايد صالح وكل العصابة بما فيها الشياتة إلى الحراك الشعبي لعلهم يفلحون في حبك خدعة أخرى لإحكام القبضة على الشعب لعشرات السنين القادمة.
34 - محمد الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:54
انها نهاية حكم العسكر في الجزائر و الكلمة للشعب الجزائري الباسل (يحي الشعب الجزائري ومعه المملكة المغربية الشريفة) و الفرج قريب ان شاء الله على اخواننا المحتجزين المتواجدين بمخيمات العار
الشعبين المغربي و الجزاىري كما يقول اخواننا خاوة خاوة. وشكرا
35 - عرس الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:55
مخيمات تندوف أصبحت سجنا للصحراويين فلا يمكن للنظام العسكرية التخلي عنهم لأنه يسترزق منهم و حتى تستمر الفرقة والتشردم بين الجزائر والمغرب كما يريده العدو الخارجي.
36 - سمير الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:57
من المؤسف ان تستمر الجزائر ما بعد بوتفليقة على عدائها للمغرب،مع العلم ان المغرب كان وما يزال نعم الجار ونعم المساند للجزائر،ومن ثنايا الخبر يتبين ان العداء نابع من اشخاص نافذين في الجيش الجزائري من اجل حسابات ضيقة ومصالح ظرفية،وآن الاوان للشعب الجزائري المنتفض ان يرفع في تظاهراته الحالية شعار"الشعب الجزائري خاوة خاوة مع الشعب المغربي" الى جانب ما يرفعه من شعارات ليعود الوئام والصفاء... بين الشعبين الشقيقين.
37 - محمد الأربعاء 03 أبريل 2019 - 14:57
الحاكم الفعلي في الجزائر هو العسكر فالى اشعار اخر احبائي الجزائريين.
38 - منير التولالي الأربعاء 03 أبريل 2019 - 15:00
التغيير هو ما تصنعه بندقيتك .
لا نريد حربا مع إخوتنا ...لكن الجنرالات و ذيل الكلب البوليساريو يجب أن يدركوا أن قضية الصحراء بالنسبة للمغاربة هي قضية وجود ...و يمكننا أن نحارب من أجلها حرب الروس في ستالينغراد ..
والله لن نسترخص شيئا في سبيل الصحراء المغربية..حتى آخر قطرة عرق و دم .
39 - محماد الوجدي مول المحلبة الأربعاء 03 أبريل 2019 - 15:04
تمت إقالة بوتفليقة من طرف حكام الجزاءر العسكر .. استغلوا مرتزقة البوليزاريو للاشادة بهذا الانجاز حيت تم أخراج نساء في الصورة يزغردن على الإقالة... الكايد صالح وحكام الجزاءر العسكر أرادوا أن يلتفوا على ثورة الشعب الجزائري الشقيق .. وتبين أن الكفاءات الوطنية الديموقراطية النظيفة في الجزاءر لم تستطع احتضان ثورة الشعب الجزاءري والذهاب بعيد إلى استئصال كل رموز الفساد في الجزاءر ... حكام الجزاءر العسكر يراوغون ويتلاعبون بمبادىء الدستور ...وعن مشكل الصحراء المغربية نحن كمغاربة لا يهمنا تغيير النظام الحاكم لأن العسكر هو الذي بيده زمام الأمور إلى الآن... ومن مصلحة الكايد صالح والعسكر أن يبقى مشكل الصحراء المغربية لكي يستفيدوا من المبالغ التي تصرف على البوليزاريو مو قوت الشعب الجزاءري الشقيق... الشعب الذي له الحق وحده للحفاظ على ثروته من التبدير والخصوصية... كما أننا في صحراءنا إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها........
40 - الأصييييل الأربعاء 03 أبريل 2019 - 15:06
أول خطوة إتخذها قايد صالح، هو توجيه تحدير "شديد اللهجة" إلى المرتزقة لمراقبة الحدود المغربية لكي لا يقوم المحتجزون الصحراويين المغاربة "بفرار جماعي" ( أرجو من الأخوة التركيز على هاتان الكلمتان ) نحو بلدهم الأم !!! يكفي لگوتييريش الأمين العام للأمم المتحدة قراءة هذا البيان ليعلم أن المغرب على حق وأن المحتجزين في تندوف مغاربة صحراويين. هل هناك إعتراف أوضح من هذا ؟؟؟ أتحدى القائد صالح المتنطع، أن يفسح المجال ويفتح الحدود مع المغرب، وقسما أنه لن يبقى في تندوف إلا الخيام المتهالكة الفارغة وأعلام الخونة المرفرفة برياح الصحراء ...
41 - Simmo الأربعاء 03 أبريل 2019 - 15:06
وما علاقة بودفليقة رحمه الله بالحكم أو الاستقالة
42 - عبدو الأربعاء 03 أبريل 2019 - 15:20
الشعب الجزائري يطالب بترشيد النفقات ومحاسبة المختلسين واسترداد الاموال المهربة ثم حبس السراقة من الياء الى الطاء كما يطالب بتجديد وتمديد الجسور بين الشعوب العربية وخاصة منها المغاربية وتكوين لحمة واحدة تخدم مصلحة الشعوب والرقي بها وتحسين اوضاعها المعيشية ...
43 - صالح الأربعاء 03 أبريل 2019 - 15:24
لابد لنا الدفاع عن ارضنا في جميع الاحوال ولا تهمنا التركيبة السياسية الجزائرية القديمة ولا المرتقبة gewoon iedereen op de korel nemen en op afstand de boel in de gate haouden zo werkt dat
44 - مواطن مغربي الأربعاء 03 أبريل 2019 - 15:25
يا اخواني المغاربة.. هؤلاء لا يستحقون أي اهتمام فهم جزائريون مختلطون بلاجئين ومحتجزين من دول الجوار.. يبتهجوا أو يتعسوا فذلك شأنهم.. نحن في أرضنا والجزائر ليحكمها أي كان.. ومن تجرأ لإزعاجنا فليسأل التاريخ ليعرف ماذا ينتظره
45 - عبدوا الأربعاء 03 أبريل 2019 - 15:31
طبعي ان يحتفلوا اليست تندوفة ولاية من ولايات الجزائر
46 - محقق الأربعاء 03 أبريل 2019 - 15:33
الدليل القطعي على أن سكان مخيمات تندوف محتجزون وليسوا طلبي لجوء

قيادة الجيش الجزائري وجهت تعليمات شديدة اللهجة إلى جبهة البوليساريو، ساعات قبل الإعلان الرسمي عن تنحي بوتفليقة، لتشديد المراقبة عن المداخل والمخارج الحدودية، خصوصا مع المغرب وموريتانيا، خوفا من وقوع انفلات أمني يمكن أن يؤدي إلى فرار جماعي للصحراويين، مثل ما وقع قبل أيام.

"يمكن أن يؤدي إلى فرار جماعي للصحراويين"
من الذي يفرّ المحتجز ام طالب لجوء ؟؟؟؟؟؟؟
47 - زربان الأربعاء 03 أبريل 2019 - 15:35
عجبا عجبا......يا عجبا......الساكنة في تندوف تحتفل بتنحي بوتفليقة..... الم يكون عبد العزيز سخي عليكم بالسلاح والمال والسفريات في الطاءرات تجوب انحاء العالم ويوفر لكم الوضاءف السامية والاكل والشرب في احسن الفنادق وكراء مكاتب السفارات والضوء والماء ودفع رواتب. للجيش منذ عشرين سنة...بعدان كان رءيسا زغردت نساءكم زغاريد وبعد ان تنحي زغرتت نساءكم عليه يا ناكرين الخير.....تريدون ان تعلنوا انكم مع الشعب الحر الجزاءري....من انتم واين كنتم عندما نزل الشعب الى الشوارع يندد بالعهدات ...نعم كنتم تحطون ايديكم على قلوبكم خائفين من المجهول...وبد ان اتضحت الرؤيا تزغردون...اين تحاليلكم عن الرءيس الباءس ....كمغربي ان يكون حاكم جزاءري عسكري او مدني لا يهم....لن نزغرد لأحد او نصفق للاخر.....
48 - قرطوف الفسيان الأربعاء 03 أبريل 2019 - 15:38
الى من ينظر إلى انفراج العلاقات بين المملكة المغربية والجزاءر تحت قيادة الكايد صالح والعسكر الشيوخ فهو واهم... العساكر يكنون العداوة للشعب المغربي منذ الأزل... وحتى أبواق دعايتهم متخصصة في زرع السموم والضغينة لدى الشعب الجزائري الشقيق تجاه الشعب المغربي والدولة المغربية... والأمر بسيط لأن العسكر والكايد صالح يصورون المغرب كعدو رقم واحد للجزاءر... لينقضوا على ثورة الجزاءر الهائلة من النفط والغاز وصرفها على شراء خردة سلاح روسيا .. وصرفها على البوليزاريو بتسليحها وشراء الذمم في الدول وصرف مبالغ مالية كبيرة على ممثلين ما يسمى بالجمهورية الصحراوية الوهمية في الدول ووو....لكن ثورة الشعب الجزاءري المباركة التلقائية ستقلب الموازين ... لان الشباب الجزاءري يصر على نفي وعزل كل رموز الحكم والفساذ في الجزاءر... ويصر على تعيين شباب مثقف واعي قادر على تحمل المسؤولية وتسيير الشأن العام في الجزاءر ...وقد تكون الجمعة المقبلة إنذارا أخيرا إلى الكايد صالح والعسكر ليستقيلوا ويتركوا الحكم إلى العساكر الشابة المثقفة والمكونة احسن تكوين وقادرة على تحمل المسؤولية......
49 - أيت السجعي الأربعاء 03 أبريل 2019 - 15:47
نحذر من التراخي في اليقظة فعندما جاء بوتفليقة ( وهو الدبلوماسي )إلى الحكم سنة 1999 كنا كمغاربة نأمل في أن يدفع في اتجاه خلخلة المشكلة غير أن العكس حصل وزاد بوتفليقة المشكلة تعقيدا حيث ظهرت لنا " حقوق الإنسان والثروات الطبيعية والأراضي المحررة وغيرها " لذلك نرى أن على المغرب الاستعداد لمختلف السيناريوهات و عدم تقديم أي تنازلات جديدة واذا ارادوا الاستمرار في نفس النهج إلى ما لا نهاية فلا مانع عندنا واذا ارادوا الحرب وكما قالت الشاعرة المغربية:"فنحن جهنم"
50 - وجدي الأربعاء 03 أبريل 2019 - 15:53
الجزائر منذ استقلالها وهي تعيش على وقع الانقلابات العسكرية والعسكر هو من يتحكم في زمام الامور ويعين الرؤساء ويقيلهم او يغتالهم وهذا شيء معروف لكن الوضع العالمي تغير كثيرا وخصوصا لدى الشباب العربي والمغاربي خاصة وله نظرة خاصة للمستقبل ويعول عليه في تغيير الاوضاع بما فيها دور الجيش وارتباطه بالقرارات السياسية واعتقد ان الحراك الشعبي الجزائري لن يسمح في المستقبل للجيش للتدخل في السياسة بما فيها الخارجية وعلى راسها قضية الصحراء المغربية
51 - العيساوي مصطفى الأربعاء 03 أبريل 2019 - 16:01
موقف غير مستبعد من شرذمة الانفصال تسولا لضمان الدعم من طرف الشعب وتزلفا لخلف بوتفليقة
52 - مغاربي الأربعاء 03 أبريل 2019 - 16:09
الجزائر في قبضة الجيش و الرؤساء واجهة للتمويه على الشعب.
إنتهى و سترون إلا إذا حدثت المعجزة إذا ثمد الشعب.
53 - مجرد رأي الأربعاء 03 أبريل 2019 - 16:11
البهجة التي عمت فيافي تندوف لها دلالة واحدة فقط هي :"نحن ومن بعدنا الطوفان " هكذا يقول حال لسان المرتزقة، إذ بعد 20 سنة من دعم الرئيس الجزائري المقال بوتفليقة لمرتزقة البوليساريو هاهم ينقلبون عليه مثلما انقلبوا على المغرب الذي آوى الكثير منهم بمن فيهم القياديين للوهم ،
عندما خرج الجزائري إلى الشارع فهمه هو إزالة حكم العسكر و تأسيس دولة مدنية بشكل ديموقراطي يلعب فيه الشعب دور المحور الرئيسي و ما سينجم عن ذلك من تقدم وازدهار وتنمية داخليا و بما سيوفر الأرضية المناسبة لخلق تكامل اقتصادي و تعاون و صداقة بين الدول المغاربية الخمس.
الزغاريد التي تعم تندوف إنما تعبر أيضا عن مباركة المرتزقة لحكم الجنيرالات ليستمر الاسترزاق و تستمر الحرب الباردة بين دولتين شقيقتين يذهب ضحيتها 80 مليون مغربي جزائري و يفوت على المنطقة فرصا كثيرة في سبيل تحقيق التنمية و التقدم و التكامل والازدهار.
خروج الشعب الجزائري الشقيق إلى الشارع إنما يهدف إلى اسقاط حكم العسكر وإقامة دولة مدنية ديمقراطية يكون الشعب هو المحور الرئيسي في المشهد السياسي بما يعود عليه أولا بالخير العميم و بما يوفر الأرضية المناسبة لخلق تكتل...
54 - عبد الرزاق الأربعاء 03 أبريل 2019 - 16:18
عودوا إلى رشدكم يامغاربة تندوف... فأنتم مغاربة قبل كل شئ... فإنه مرحبٌ بكم في بلدكم ,المملكة المغربية... نعلم جيداً أنه قد تم اغوائكم لتحقيق مآرب انفصالية وهمية... بلد كريم وملك كريم ،فماذا تريدون أكثر من هذا؟
55 - samsam الأربعاء 03 أبريل 2019 - 16:25
هذا ما هو ءالا دليل على ان الانفصاليين يبايعون ويخضغون للقيادة ا لجزائرية...
فهنيئا لكم
56 - Kazitani الأربعاء 03 أبريل 2019 - 17:21
الصحراء في مغربها والمغرب في صحرائه
الصحراء مغربية حتى يرث الله الارض وما عليها
المغرب من طنجة الى الكويرة
الدولة الوهمية ..كبرانات الجزائر ،،جارة السوء ..المرتزقة
عندما أجد مثل هذه الجمل في تعليقات المغاربة نتأكد بان الحنق والاحباط وصل الى الحلق وهو ما يعبر عن يأس كبير وهو ما نراه من خلال تعليقات القراء حول هذا المقال اذ تأكدوا بان ذهاب بوتفليقة لن يغير شيئا من مساندة البوليساريو عكس ما كانوا يتوقعون رغم ان بعض التعليقات كانت تشير الى هذا وحتى المقالات الصحفية الاخرى لكن كما هو معلوم الانسان طماع بطبعه يريد ان يسمع ما يرضيه رغم انه يعرف في قرار نفسهان الوضع يسير عكس ما يتمنى
57 - latifa الأربعاء 03 أبريل 2019 - 18:05
nothing gonna change ,because Algeria was governed by the military ,every body knew that bouteflika can't do it , he was paraplegic his brain was sick ,then the Algerians people was played ,they gonna have the same problems the money will be wasted on the polisario
58 - مغربي أمازيغي صحراوي الأربعاء 03 أبريل 2019 - 18:27
ما قلته في مقدمتك صحيح يا kazitani 56 فالمغاربة في أرضهم آمنين ومرتاحين مطمئنين.. فروح على نفسك ان شعرت فعلا بالإختراق.. أما أن تزيد 50 سنة أخرى في دعم الوهم والسراب فلا إشكال بالنسبة لنا
59 - ملك الأربعاء 03 أبريل 2019 - 18:49
اشاعات كاذبة ولو صحراوي ينوي هروب من مخيمات تندوف إلا جواسيس ديارس جزايرية تريد توغل داخل الصحراء التجسس على اقتصاد.مغربب في صحراء خاصة بواخر لفصفات حتى يتم حجزها من طرف منضمات حقوقية دولية مثل ما وقع مع جنوب افريقيا
لا تغلطو شعب مغربب عالم وافريقيا بدأت في تغير
ورياح الشرقية سأتصل هذا الصيف مملكة وموريتانيا مالي نيجر سودان مصر وماكبر شكوك سنيغال ودول افرقية كلها ساتنهار انصمتها
الألف مغاربة شركو في مسيرات حراك شعب جزايري وتعلمو كيف ينضمون مسيرات بدون عنف
هذا ليس انا اقوله ولكن كل صحف عالمية تقول هذا
الله جيب الخير
60 - يوسف بن تاشفين الأربعاء 03 أبريل 2019 - 20:08
مادام القايد صالح على راس العسكر اعتقد جازما ان الامور ستبقى على ماهي عليه..لان العسكر يستمد قوته من عداوته مع المغرب الذي جعله النظام هناك عدوا منذ 1963 ...ولكونهم فريق من اللصوص وخونة الشعب فلا يهمهم اي تقارب بين شعوب المغرب العربي وتطلعها للوحدة والتقدم والاستمتاع بثرواتها البترولية والمعدنية والبحرية
61 - رضوان لعلالي الأربعاء 03 أبريل 2019 - 20:28
تيندوف، تدفعنا إلى التساؤل ما إذا كان الوضع سيظل على ما هو عليه داخل المخيمات؟".

وخلص البوعمري إلى أنه يصعب حدوث تغيير جذري برحيل بوتفليقة بسبب "غياب قوة سياسية وشخصيات وطنية قادرة على القيام بمهام الانتقال السلمي"، مضيفا: "في غياب هذا التحول قد لا نشهد تغيرا كبيرا 

وووووووالجيش هوا الحاكم وهو لي غادي يحكم وكان تيحكم اما بوليقه. كان بحال الاكركيز. الجيش هوا سبب المشاكل مع المغرب
62 - محمديحظيه الأربعاء 03 أبريل 2019 - 20:39
ذنوب جروة تورد ماهي عطشانة . هذا مثل حساني يدرك معناه كل أهل الصحراء واشقاؤهم الموريتانيون .
أنه لأحرى بعبيد السلطان الذين يلعقون يده صباح مساء أن يتفكروا ويشفقوا على أنفسهم قبل أن يدسوا أنفسهم في شؤون الجزائر أو موريتانيا ويتحدثوا عن الديمقراطية و الاستبداد السياسي...الخ. .... "وفي انفسكم افلا تتفكرون".
أنه من باب أولى أن تتوقفوا ولو للحظة عند النظام المستبد الذي يتحكم بالبلاد و برقاب العباد، نظام قائم على النصب والاحتيال والظلم.
الديمقراطية في أدنى درجاتها هي أن يختار الشعب من يحكمه، فهل اختار المغاربة يوما ملكا ، اميرة او أميرا ليحكمهم؟
أما الأحزاب والبرلمان فكلنا يعرف انها اكبر خدعة واكذوبة يسوقها المخزن للخارج.
أنه أولى بالكوريين الشماليين أو الصينيين أن يتحدثوا عن الديمقراطية قبل المغاربة.
فإلى متى النفاق ودس الروؤس في الرمل
63 - Amal El Habib الأربعاء 03 أبريل 2019 - 21:19
وكما قال أحد المفكرين الجزائريين، المغرب في صحرائه والجزائر والبوليساريو وراء سراب.
من سوف يشتد تفاعله مع ما يجري بشان تغيير النظام في الجزائر هو الانسان الصحراوي المسكين في المخيمات.
64 - alhadjbalal33 الأربعاء 03 أبريل 2019 - 21:53
نعم لان كل الشعب الجزائري يدعم قضية الصحراء الغربية وسوف تتحرر لان الشعب الحر وصل الصلطة وهو مع الاحرار
65 - ahmed الأربعاء 03 أبريل 2019 - 21:54
امال الحبيب رقم/63
هل انت مصدقة ان المغرب في صحرائه قولا وعملا..
ياسيدة الا تعلمي ان الصحراء هي مقسمة الى اربع اجزاء ..جزء منها تسيطر عليه جبهة البوليزاريو.. وجزء منها يسيطر عليه المغرب ..وجزء ثالث تسيطر عليه الامم المتحدة تحت حماية ما يسمى المنورسو .والجزء الرابع تسيطر عليه موريتانيا ممثل في مدينة الكويرة . فاين موقعكم من التراب الصحراوي الذي تدعون سيطرتكم عليه.
66 - مغربي الأربعاء 03 أبريل 2019 - 22:13
ان توفرة الارادة لدى الخمس الكبار و على وجه التحديد لدى الادارة الامريكية بالتحديد الماسكة بالملف النزاع مفتعل يمكن حلحلت النزاع مفتعل بالسرعة القصوى في ظل التطورات العالمية الاخيرة بالصفة العامة و بالمنطقة المغاربية الخاصة في ظل ضعف و تخبط الاعداء العلنيين الذي قوض طموحات شتى بل فرض اعادة استراتجيات عدة حول المنطقة المغاربية بعد التطورات مفاجئة بالجزائر التي خلطت اوراق شتى وبات يترقب سيد موقف في انتظار نتاءج حراك الاشقاء بالجزائر الذين يرغبون تغيير جذري لنظام و وقف نزيف نهب ثرواث الجزائر و القضاء الفساد رغم محاولات النظام العكسري متكرر الالتفاف على المطالب المشروعة التي يبذو ان جلها في طريقها الى تحقيق من بالطبيعة الحال سيشمل في مستقبل الدعم الهائل مقدم دون حسيب ولارقيب لميلشيات البوليساريو الارهابية بالاكيد ان حدث تغيير كما تعد المرحلة جد مناسبة لالحاق عديد من الهزائم بالإرهابيين بعقر الدارهم و بالمحافل الدولية في سياق معارك مشتعلة حول طي الملف الصحراء المغربية التي ستظل المغربية الى ان يرث الله الارض ومن عليها بالسلم بالحرب.
67 - محمود الأربعاء 03 أبريل 2019 - 22:19
من قال لك يا 65 alhadjbalal أن كل الجزائريين يدعمون البوليزاريو؟ هل قمت بإحصاء أو استطلاع للرأي؟
68 - حسن الخميس 04 أبريل 2019 - 00:04
الصحراء مغربية و ستبقى مغربية إلى أن يرث الله و مع عليها، و شعارنا الخالد الله الوطن الملك ؛ عاشت المملكة المغربية حرة ....
69 - hasib kamaj الخميس 04 أبريل 2019 - 00:32
الشعب الجزائري شعب واع ادرك كافة اﻻخطاء المقصودة من طرف العصابات البوتفليقية التي فرضها اﻻنقﻻبي بومديان ﻻجل تمريغ الشعب في اثون التخلف وكشط اموال الشعب في الباطل والباطل كان زهوقا مهما طال امده وكل اﻻنقﻻبيين يحملون كرها للشعب وينتقمون منه بقتله بفنون الحرب المدمرة بالله عليكم كم بلغت مصاريف الجزائر على البوريزاريو طيلة تبني اﻻنقﻻبي بومديان على الحكم رقم قياسي لو استثمره الجزائريون في التنمية لصارت اكثر من اﻻمارات وقطر وربما احد الدول اﻻروبية....في كل المجتﻻت ولكن مع اﻻسف شغلت كل سياساتها مع من سبب لها العتراث التي ﻻتعوض اى بالخسران
واليوم سيجدد الجزائر عقليتهم بكل تاكيد وستظهر وجها جديدا يقبل في كل مكان في العالم ان شاء الله ونتمنى للدولة الجزائرية تلتقدم واﻻزدهار
70 - المحاميد الخميس 04 أبريل 2019 - 02:01
اقسم بالله الدي اوصل هده المصيبة والفقر والحرقة والحقرة هو مرتزقة البوليزايو اي سرطان المغرب العربي ادا ارادت الجزاير ان تتعفى من هاد السرطان هو طردهم منطقة تندوف وادا بقو هناك فان السرطان سيتمركز باصفة خطيرة على الشعب الجزايري الشقيق ويبقى الامر كما هو عليه هو فقر الشعب الجزايري الى ما تحمد عقباه هده هي فرصة الجزاير اعفاءىهامن هاد السرطان الدي بسمى البوليزارياوي45 ديابتيك
71 - كريم فرنسا الخميس 04 أبريل 2019 - 02:24
إلى أحمد 65
80/100 من أراضي الصحراء تحت السيطرة الفعلية للمملكة المغربية والباقي هي أراضي عازلة تحت تصرف الأمم المتحدة مُمثلة بالمينورسو. وباقي تُرهاتك وهم وأساطير كأسطورة الأراضي المحررة وجمهورية الوهم والذل والإسترزاق كفاكم متاجرة في معاناة الناس .
دقت ساعكم واقترب أجلكم.
72 - أزغوذ الخميس 04 أبريل 2019 - 20:15
أظن أن الوضع يتجه نحو حكم العسكر في الجزائر لأن الجزائريين يخافون من تدخل العسكر ضدهم فهم لا يقدرون تسمية الأشياء بمسمياتها و قد كان قادة العسكر الجزائري رمز الفساد و من مأيديه و اليد اليمنى للرئيس بوتفليقة .
و سيخسر الحراك الشعبي الجزائري ويبقى العسكر هو من يقرر و ينصب ما يشاء في القيادة .
ومعها لن يتغير شيء في القضية المغربية الجزائرية بخصوص فتح الحدود و الصخراء المغربية.
فلا تعولوا على السراب.
أحسن رد على هذا التحول في المنطقة هو تغيير طريقة الحكم في البلاد بدءا من إطلاق سراح المعتقلين و إقامة الصلح مع الشعب و تقديم اعتذار عن كل التدخلات الأمنية و آخرها تعنيف الأساتدة .
تلك السياسة يرفضها الشعب المغربي .
إقالة الحكومة الحالية يفرض نفسه .
تدخل الملك لوضع الأمور في نصابها الحقيقي .
تغيير السياسة المخزنية لم تعد تناسب الوقت الراهن.
73 - بوتمنت الجمعة 05 أبريل 2019 - 01:22
تكملۃ ردي علی المعلق رقم62 ان ملك المغرب يتمتع والحمد لله بفكر واسع في جميع الميادين وسياسته معنمدۃ علی افاق واسعۃ وخير مثالا هو قضيۃ الصحراء الذي يسعی حفظه لجمعكم ودمجكم في الاقاليم الجنوبيۃ ليس مثل عساكركم الذين حبسوكم في ارض تندوف القاحلۃ بدون ماء ومتطلبات الحياۃ هل تعلموا يااخي ان المغرب اصبح الان جنۃ في شمال افريقيا حيث الخضرۃ والتحضروخيرات ارضه المعطاءمن خضر وفواكه مختلفۃ.
المجموع: 73 | عرض: 1 - 73

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.